مسند أحمد بن حنبل/المجلد الأول/مسند علي بن أبي طالب (2)

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
مسند أحمد بن حنبل - المجلد الأول
مسند الخلفاء الراشدين
المؤلف: أحمد بن حنبل
مسند علي بن أبي طالب (الحديث 591 - 650)

591 حدثنا إسماعيل، حدثنا محمد بن إسحاق، حدثني محمد بن طلحة بن يزيد بن ركانة، عن عبيد الله الخولاني، عن ابن عباس، رضي الله عنه قال دخل علي علي بيتي فدعا بوضوء فجئته بقعب يأخذ المد أو قريبه حتى وضع بين يديه وقد بال فقال يا ابن عباس ألا أتوضأ لك وضوء رسول الله ﷺ قلت بلى فداك أبي وأمي قال فوضع له إناء فغسل يديه ثم مضمض واستنشق واستنثر ثم أخذ بيديه فصك بهما وجهه وألقم إبهامه ما أقبل من أذنيه قال ثم عاد في مثل ذلك ثلاثا ثم أخذ كفا من ماء بيده اليمنى فأفرغها على ناصيته ثم أرسلها تسيل على وجهه ثم غسل يده اليمنى إلى المرفق ثلاثا ثم يده الأخرى مثل ذلك ثم مسح برأسه وأذنيه من ظهورهما ثم أخذ بكفيه من الماء فصك بهما على قدميه وفيهما النعل ثم قلبها بها ثم على الرجل الأخرى مثل ذلك قال فقلت وفي النعلين قال وفي النعلين قلت وفي النعلين قال وفي النعلين قلت وفي النعلين قال وفي النعلين.

592 حدثنا إسماعيل، حدثنا أيوب، عن محمد، عن عبيدة، عن علي، رضي الله عنه قال ذكر الخوارج فقال فيهم مخدج اليد أو مودن اليد أو مثدن اليد لولا أن تبطروا لحدثتكم بما وعد الله الذين يقتلونهم على لسان محمد قلت أنت سمعته من محمد قال إي ورب الكعبة إي ورب الكعبة إي ورب الكعبة.

593 حدثنا أبو معاوية، حدثنا شعبة، عن عمرو بن مرة، عن عبد الله بن سلمة، عن علي، رضي الله عنه قال كان رسول الله ﷺ يقرئنا القرآن ما لم يكن جنبا.

594 حدثنا يحيى بن سعيد، عن سفيان، حدثنا محمد بن عمر بن علي بن أبي طالب، عن علي، رضي الله عنه قال قلت يا رسول الله إذا بعثتني أكون كالسكة المحماة أم الشاهد يرى ما لا يرى الغائب قال الشاهد يرى ما لا يرى الغائب.

595 حدثنا يحيى، عن شعبة، حدثنا منصور، قال سمعت ربعيا، قال سمعت عليا، رضي الله عنه يقول قال رسول الله ﷺ لا تكذبوا علي فإنه من يكذب علي يلج النار.

596 حدثناه حسين، حدثنا شعبة، عن منصور، عن ربعي بن حراش، قال سمعت عليا، يقول قال رسول الله ﷺ لا تكذبوا علي فإنه من يكذب علي يلج النار.

597 حدثنا يحيى، عن شعبة، حدثنا محمد بن المنكدر، عن مسعود بن الحكم، عن علي، رضي الله عنه قال قد رأينا رسول الله ﷺ قام فقمنا وقعد فقعدنا.

598 حدثنا يحيى، عن شعبة، حدثني علي بن مدرك، عن أبي زرعة، عن ابن نجي، عن أبيه، عن علي، رضي الله عنه عن النبي ﷺ لا تدخل الملائكة بيتا فيه جنب ولا صورة ولا كلب.

599 حدثنا يحيى، عن هشام، حدثنا قتادة، عن جري بن كليب، عن علي، رضي الله عنه قال نهى رسول الله ﷺ أن يضحى بعضباء القرن والأذن.

600 حدثنا يحيى، عن سفيان، حدثني سليمان، عن إبراهيم التيمي، عن الحارث بن سويد، عن علي، رضي الله عنه قال نهى رسول الله ﷺ عن الدباء والمزفت قال أبو عبد الرحمن سمعت أبي يقول ليس بالكوفة عن علي رضي الله عنه حديث أصح من هذا.

601 حدثنا يحيى، عن مجالد، حدثني عامر، عن الحارث، عن علي، رضي الله عنه قال لعن رسول الله ﷺ عشرة آكل الربا وموكله وكاتبه وشاهديه والحال والمحلل له ومانع الصدقة والواشمة والمستوشمة.

602 حدثني يحيى، عن الأعمش، عن عمرو بن مرة، عن أبي البختري، عن علي، رضي الله عنه قال بعثني رسول الله ﷺ إلى اليمن وأنا حديث السن قال قلت تبعثني إلى قوم يكون بينهم أحداث ولا علم لي بالقضاء قال إن الله سيهدي لسانك ويثبت قلبك قال فما شككت في قضاء بين اثنين بعد.

603 حدثنا يحيى، عن شعبة، حدثنا عمرو بن مرة، عن عبد الله بن سلمة، عن علي، رضي الله عنه قال مر بي رسول الله ﷺ وأنا وجع وأنا أقول اللهم إن كان أجلي قد حضر فأرحني وإن كان آجلا فارفعني وإن كان بلاء فصبرني قال ما قلت فأعدت عليه فضربني برجله فقال ما قلت قال فأعدت عليه فقال اللهم عافه أو اشفه قال فما اشتكيت ذلك الوجع بعد حدثنا عفان حدثنا شعبة عن عمرو بن مرة قال سمعت عبد الله بن سلمة عن علي رضي الله عنه قال كنت شاكيا فمر بي رسول الله ﷺ فذكر معناه إلا أنه قال اللهم عافه اللهم اشفه فما اشتكيت ذلك الوجع بعد.

604 حدثنا يحيى، عن شعبة، حدثني عمرو بن مرة، عن عبد الله بن سلمة، قال أتيت على علي رضي الله عنه أنا ورجلان فقال كان رسول الله ﷺ يقضي حاجته ثم يخرج فيقرأ القرآن ويأكل معنا اللحم ولا يحجزه وربما قال يحجبه من القرآن شيء ليس الجنابة.

605 قال حدثنا عبد الله بن نمير، حدثنا هشام، عن أبيه، عن عبد الله بن جعفر، عن علي، رضي الله عنه قال سمعت رسول الله ﷺ يقول خير نسائها مريم بنت عمران وخير نسائها خديجة.

606 حدثنا ابن نمير، حدثنا عبد الملك، عن أبي عبد الرحيم الكندي، عن زاذان أبي عمر، قال سمعت عليا، في الرحبة وهو ينشد الناس من شهد رسول الله ﷺ يوم غدير خم وهو يقول ما قال فقام ثلاثة عشر رجلا فشهدوا أنهم سمعوا رسول الله ﷺ وهو يقول من كنت مولاه فعلي مولاه.

607 حدثنا ابن نمير، حدثنا الأعمش، عن عدي بن ثابت، عن زر بن حبيش، قال قال علي رضي الله عنه والله إنه مما عهد إلي رسول الله ﷺ أنه لا يبغضني إلا منافق ولا يحبني إلا مؤمن.

608 حدثنا أبو أسامة، أنبأنا زائدة، حدثنا عطاء بن السائب، عن أبيه، عن علي، رضي الله عنه قال جهز رسول الله ﷺ فاطمة في خميل وقربة ووسادة أدم حشوها ليف الإذخر.

609 حدثنا أسباط بن محمد، حدثنا نعيم بن حكيم المدائني، عن أبي مريم، عن علي، رضي الله عنه قال انطلقت أنا والنبي، ﷺ حتى أتينا الكعبة فقال لي رسول الله ﷺ اجلس وصعد على منكبي فذهبت لأنهض به فرأى مني ضعفا فنزل وجلس لي نبي الله ﷺ وقال اصعد على منكبي قال فصعدت على منكبيه قال فنهض بي قال فإنه يخيل إلي أني لو شئت لنلت أفق السماء حتى صعدت على البيت وعليه تمثال صفر أو نحاس فجعلت أزاوله عن يمينه وعن شماله وبين يديه ومن خلفه حتى إذا استمكنت منه قال لي رسول الله ﷺ اقذف به فقذفت به فتكسر كما تتكسر القوارير ثم نزلت فانطلقت أنا ورسول الله ﷺ نستبق حتى توارينا بالبيوت خشية أن يلقانا أحد من الناس.

610 حدثنا فضل بن دكين، حدثنا ياسين العجلي، عن إبراهيم بن محمد ابن الحنفية، عن أبيه، عن علي، رضي الله عنه قال قال رسول الله ﷺ المهدي منا أهل البيت يصلحه الله في ليلة.

611 حدثنا محمد بن عبيد، حدثنا هاشم بن البريد، عن حسين بن ميمون، عن عبد الله بن عبد الله، قاضي الري عن عبد الرحمن بن أبي ليلى، قال سمعت أمير المؤمنين، عليا رضي الله عنه يقول اجتمعت أنا وفاطمة رضي الله عنها والعباس وزيد بن حارثة عند رسول الله ﷺ فقال العباس يا رسول الله كبر سني ورق عظمي وكثرت مؤنتي فإن رأيت يا رسول الله أن تأمر لي بكذا وكذا وسقا من طعام فافعل فقال رسول الله ﷺ نفعل فقالت فاطمة يا رسول الله إن رأيت أن تأمر لي كما أمرت لعمك فافعل فقال رسول الله ﷺ نفعل ذلك ثم قال زيد بن حارثة يا رسول الله كنت أعطيتني أرضا كانت معيشتي منها ثم قبضتها فإن رأيت أن تردها علي فقل فقال رسول الله ﷺ نفعل فقالت فاطمة يا رسول الله إن رأيت أن تأمر لي كما أمرت لعمك فافعل فقال رسول الله نفعل ذلك قال فقلت أنا يا رسول الله إن رأيت أن توليني هذا الحق الذي جعله الله لنا في كتابه من هذا الخمس فأقسمه في حياتك كي لا ينازعنيه أحد بعدك فقال رسول الله ﷺ نفعل ذاك فولانيه رسول الله ﷺ فقسمته في حياته ثم ولانيه أبو بكر رضي الله عنه فقسمته في حياته ثم ولانيه عمر رضي الله عنه فقسمت في حياته حتى كانت آخر سنة من سني عمر رضي الله عنه فإنه أتاه مال كثير.

612 حدثنا محمد بن عبيد، حدثنا شرحبيل بن مدرك الجعفي، عن عبد الله بن نجي الحضرمي، عن أبيه، قال قال لي علي رضي الله عنه كانت لي من رسول الله ﷺ منزلة لم تكن لأحد من الخلائق إني كنت آتيه كل سحر فأسلم عليه حتى يتنحنح وإني جئت ذات ليلة فسلمت عليه فقلت السلام عليك يا نبي الله فقال على رسلك يا أبا حسن حتى أخرج إليك فلما خرج إلي قلت يا نبي الله أغضبك أحد قال لا قلت فما لك لا تكلمني فيما مضى حتى كلمتني الليلة قال سمعت في الحجرة حركة فقلت من هذا فقال أنا جبريل قلت ادخل قال لا اخرج إلي فلما خرجت قال إن في بيتك شيئا لا يدخله ملك ما دام فيه قلت ما أعلمه يا جبريل قال اذهب فانظر ففتحت البيت فلم أجد فيه شيئا غير جرو كلب كان يلعب به الحسن قلت ما وجدت إلا جروا قال إنها ثلاث لن يلج ملك ما دام فيها أبدا واحد منها كلب أو جنابة أو صورة روح.

613 حدثنا محمد بن عبيد، حدثنا شرحبيل بن مدرك، عن عبد الله بن نجي، عن أبيه، أنه سار مع علي رضي الله عنه وكان صاحب مطهرته فلما حاذى نينوى وهو منطلق إلى صفين فنادى علي رضي الله عنه اصبر أبا عبد الله اصبر أبا عبد الله بشط الفرات قلت وماذا قال قال دخلت على النبي ﷺ ذات يوم وعيناه تفيضان قلت يا نبي الله أغضبك أحد ما شأن عينيك تفيضان قال بل قام من عندي جبريل قبل فحدثني أن الحسين يقتل بشط الفرات قال فقال هل لك إلى أن أشمك من تربته قال قلت نعم فمد يده فقبض قبضة من تراب فأعطانيها فلم أملك عيني أن فاضتا.

614 حدثنا مروان بن معاوية الفزاري، أنبأنا الأزهر بن راشد الكاهلي، عن الخضر بن القواس، عن أبي سخيلة، قال قال علي رضي الله عنه ألا أخبركم بأفضل آية في كتاب الله تعالى حدثنا بها رسول الله ﷺ {ما أصابكم من مصيبة فبما كسبت أيديكم ويعفو عن كثير} وسأفسرها لك يا علي ما أصابكم من مرض أو عقوبة أو بلاء في الدنيا فبما كسبت أيديكم والله تعالى أكرم من أن يثني عليهم العقوبة في الآخرة وما عفا الله تعالى عنه في الدنيا فالله تعالى أحلم من أن يعود بعد عفوه.

615 حدثنا وكيع، حدثنا سفيان، وإسرائيل، وأبي، عن أبي إسحاق، عن عاصم بن ضمرة، قال سألنا عليا رضي الله عنه عن تطوع النبي ﷺ بالنهار فقال إنكم لا تطيقونه قال قلنا أخبرنا به نأخذ منه ما أطقنا قال كان النبي ﷺ إذا صلى الفجر أمهل حتى إذا كانت الشمس من ها هنا يعني من قبل المشرق مقدارها من صلاة العصر من هاهنا من قبل المغرب قام فصلى ركعتين ثم يمهل حتى إذا كانت الشمس من هاهنا يعني من قبل المشرق مقدارها من صلاة الظهر من هاهنا يعني من قبل المغرب قام فصلى أربعا وأربعا قبل الظهر إذا زالت الشمس وركعتين بعدها وأربعا قبل العصر يفصل بين كل ركعتين بالتسليم على الملائكة المقربين والنبيين ومن تبعهم من المؤمنين والمسلمين قال قال علي رضي الله عنه تلك ست عشرة ركعة تطوع النبي ﷺ بالنهار وقل من يداوم عليها حدثنا وكيع عن أبيه قال قال حبيب بن أبي ثابت لأبي إسحاق حين حدثه يا أبا إسحاق يسوى حديثك هذا ملء مسجدك ذهبا.

616 حدثنا أسود بن عامر، وحسين، قالا حدثنا إسرائيل، عن أبي إسحاق، عن الحارث، عن علي، رضي الله عنه قال من كل الليل قد أوتر رسول الله ﷺ من أوله وأوسطه وآخره فثبت الوتر آخر الليل.

617 حدثنا وكيع، حدثنا سفيان، عن أبي إسحاق، عن عاصم بن ضمرة، عن علي، رضي الله عنه قال الوتر ليس بحتم مثل الصلاة ولكنه سنة سنها رسول الله ﷺ.

618 حدثنا وكيع، حدثنا شعبة، عن أبي إسحاق، عن عاصم بن ضمرة، عن علي، رضي الله عنه قال أوتر رسول الله ﷺ من أول الليل وآخره وأوسطه فانتهى وتره إلى السحر.

619 حدثنا وكيع، حدثنا إسرائيل، عن أبي إسحاق، عن حارثة بن مضرب، عن علي، رضي الله عنه قال لقد رأيتنا يوم بدر ونحن نلوذ برسول الله ﷺ وهو أقربنا إلى العدو وكان من أشد الناس يومئذ بأسا.

620 حدثنا وكيع، حدثنا عبد الملك بن مسلم الحنفي، عن أبيه، عن علي، رضي الله عنه قال جاء أعرابي إلى النبي ﷺ فقال يا رسول الله إنا نكون بالبادية فتخرج من أحدنا الرويحة فقال رسول الله ﷺ إن الله عز وجل لا يستحيي من الحق إذا فعل أحدكم فليتوضأ ولا تأتوا النساء في أعجازهن وقال مرة في أدبارهن.

621 حدثنا إسحاق بن عيسى الطباع، حدثني يحيى بن سليم، عن عبد الله بن عثمان بن خثيم، عن عبيد الله بن عياض بن عمرو القاري، قال جاء عبد الله بن شداد فدخل على عائشة رضي الله عنها ونحن عندها جلوس مرجعه من العراق ليالي قتل علي رضي الله عنه فقالت له يا عبد الله بن شداد هل أنت صادقي عما أسألك عنه تحدثني عن هؤلاء القوم الذين قتلهم علي رضي الله عنه قال وما لي لا أصدقك قالت فحدثني عن قصتهم قال فإن عليا رضي الله عنه لما كاتب معاوية وحكم الحكمان خرج عليه ثمانية آلاف من قراء الناس فنزلوا بأرض يقال لها حروراء من جانب الكوفة وإنهم عتبوا عليه فقالوا انسلخت من قميص ألبسكه الله تعالى واسم سماك الله تعالى به ثم انطلقت فحكمت في دين الله فلا حكم إلا لله تعالى فلما أن بلغ عليا رضي الله عنه ما عتبوا عليه وفارقوه عليه فأمر مؤذنا فأذن أن لا يدخل على أمير المؤمنين إلا رجل قد حمل القرآن فلما أن امتلأت الدار من قراء الناس دعا بمصحف إمام عظيم فوضعه بين يديه فجعل يصكه بيده ويقول أيها المصحف حدث الناس فناداه الناس فقالوا يا أمير المؤمنين ما تسأل عنه إنما هو مداد في ورق ونحن نتكلم بما روينا منه فماذا تريد قال أصحابكم هؤلاء الذين خرجوا بيني وبينهم كتاب الله يقول الله تعالى في كتابه في امرأة ورجل {وإن خفتم شقاق بينهما فابعثوا حكما من أهله وحكما من أهلها إن يريدا إصلاحا يوفق الله بينهما} فأمة محمد ﷺ أعظم دما وحرمة من امرأة ورجل ونقموا علي أن كاتبت معاوية كتب علي بن أبي طالب وقد جاءنا سهيل بن عمرو ونحن مع رسول الله ﷺ بالحديبية حين صالح قومه قريشا فكتب رسول الله ﷺ بسم الله الرحمن الرحيم فقال سهيل لا تكتب بسم الله الرحمن الرحيم فقال كيف نكتب فقال اكتب باسمك اللهم فقال رسول الله ﷺ فاكتب محمد رسول الله فقال لو أعلم أنك رسول الله لم أخالفك فكتب هذا ما صالح محمد بن عبد الله قريشا يقول الله تعالى في كتابه لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة لمن كان يرجو الله واليوم الآخر فبعث إليهم علي عبد الله بن عباس رضي الله عنه فخرجت معه حتى إذا توسطنا عسكرهم قام ابن الكواء يخطب الناس فقال يا حملة القرآن إن هذا عبد الله بن عباس رضي الله عنه فمن لم يكن يعرفه فأنا أعرفه من كتاب الله ما يعرفه به هذا ممن نزل فيه وفي قومه قوم خصمون فردوه إلى صاحبه ولا تواضعوه كتاب الله فقام خطباؤهم فقالوا والله لنواضعنه كتاب الله فإن جاء بحق نعرفه لنتبعنه وإن جاء بباطل لنبكتنه بباطله فواضعوا عبد الله الكتاب ثلاثة أيام فرجع منهم أربعة آلاف كلهم تائب فيهم ابن الكواء حتى أدخلهم على علي الكوفة فبعث علي رضي الله عنه إلى بقيتهم فقال قد كان من أمرنا وأمر الناس ما قد رأيتم فقفوا حيث شئتم حتى تجتمع أمة محمد ﷺ بيننا وبينكم أن لا تسفكوا دما حراما أو تقطعوا سبيلا أو تظلموا ذمة فإنكم إن فعلتم فقد نبذنا إليكم الحرب على سواء إن الله لا يحب الخائنين فقالت له عائشة رضي الله عنها يا ابن شداد فقد قتلهم فقال والله ما بعث إليهم حتى قطعوا السبيل وسفكوا الدم واستحلوا أهل الذمة فقالت ألله قال ألله الذي لا إله إلا هو لقد كان قالت فما شيء بلغني عن أهل الذمة يتحدثونه يقولون ذو الثدي وذو الثدي قال قد رأيته وقمت مع علي رضي الله عنه عليه في القتلى فدعا الناس فقال أتعرفون هذا فما أكثر من جاء يقول قد رأيته في مسجد بني فلان يصلي ورأيته في مسجد بني فلان يصلي ولم يأتوا فيه بثبت يعرف إلا ذلك قالت فما قول علي رضي الله عنه حين قام عليه كما يزعم أهل العراق قال سمعته يقول صدق الله ورسوله قالت هل سمعت منه أنه قال غير ذلك قال اللهم لا قالت أجل صدق الله ورسوله يرحم الله عليا رضي الله عنه إنه كان من كلامه لا يرى شيئا يعجبه إلا قال صدق الله ورسوله فيذهب أهل العراق يكذبون عليه ويزيدون عليه في الحديث.

622 حدثنا معاوية، حدثنا أبو إسحاق، عن شعبة، عن الحكم، عن أبي محمد الهذلي، عن علي، رضي الله عنه قال كان رسول الله ﷺ في جنازة فقال أيكم ينطلق إلى المدينة فلا يدع بها وثنا إلا كسره ولا قبرا إلا سواه ولا صورة إلا لطخها فقال رجل أنا يا رسول الله فانطلق فهاب أهل المدينة فرجع فقال علي رضي الله عنه أنا أنطلق يا رسول الله قال فانطلق فانطلق ثم رجع فقال يا رسول الله لم أدع بها وثنا إلا كسرته ولا قبرا إلا سويته ولا صورة إلا لطختها ثم قال رسول الله ﷺ من عاد لصنعة شيء من هذا فقد كفر بما أنزل على محمد ﷺ ثم قال لا تكونن فتانا ولا مختالا ولا تاجرا إلا تاجر الخير فإن أولئك هم المسبوقون بالعمل حدثنا محمد بن جعفر حدثنا شعبة عن الحكم عن رجل من أهل البصرة قال ويكنونه أهل البصرة أبا مورع قال وأهل الكوفة يكنونه بأبي محمد قال كان رسول الله ﷺ في جنازة فذكر الحديث ولم يقل عن علي رضي الله عنه وقال ولا صورة إلا طلخها فقال ما أتيتك يا رسول الله حتى لم أدع صورة إلا طلختها وقال لا تكن فتانا ولا مختالا.

623 حدثنا إبراهيم بن أبي العباس، حدثنا شريك، عن أبي إسحاق، عن الحارث، عن علي، رضي الله عنه عن النبي ﷺ قال كان يوتر عند الأذان ويصلي الركعتين عند الإقامة.

624 حدثنا خلف بن الوليد، حدثنا أبو جعفر يعني الرازي، عن حصين بن عبد الرحمن، عن الشعبي، عن الحارث، عن رجل، من أصحاب النبي ﷺ قال لا شك إلا أنه علي رضي الله عنه قال لعن رسول الله ﷺ آكل الربا وموكله وشاهديه وكاتبه والواشمة والمستوشمة والمحلل والمحلل له ومانع الصدقة وكان ينهى عن النوح.

625 حدثنا خلف، حدثنا قيس، عن الأشعث بن سوار، عن عدي بن ثابت، عن أبي ظبيان، عن علي، رضي الله عنه قال قال رسول الله ﷺ يا علي إن أنت وليت الأمر بعدي فأخرج أهل نجران من جزيرة العرب.

626 حدثنا خلف، حدثنا أبو جعفر يعني الرازي، وخالد يعني الطحان، عن يزيد بن أبي زياد، عن عبد الرحمن ابن أبي ليلى، عن علي بن أبي طالب، رضي الله عنه قال كنت رجلا مذاء فسألت رسول الله ﷺ فقال أما المني ففيه الغسل وأما المذي ففيه الوضوء.

627 حدثنا خلف، حدثنا خالد، عن مطرف، عن أبي إسحاق، عن الحارث، عن علي، رضي الله عنه أن رسول ﷺ نهى أن يرفع الرجل صوته بالقراءة قبل العشاء وبعدها يغلط أصحابه وهم يصلون.

628 حدثنا خلف، حدثنا خالد، عن عاصم بن كليب، عن أبي بردة بن أبي موسى، أن عليا، رضي الله عنه قال قال النبي ﷺ سل الله تعالى الهدى والسداد واذكر بالهدى هدايتك الطريق واذكر بالسداد تسديدك السهم.

629 حدثنا محمد بن الصباح، قال عبد الله وسمعته أنا من، محمد بن الصباح حدثنا إسماعيل بن زكريا، عن كثير النواء، عن عبد الله بن مليل، قال سمعت عليا، رضي الله عنه يقول سمعت رسول الله ﷺ يقول ليس من نبي كان قبلي إلا قد أعطي سبعة نقباء وزراء نجباء وإني أعطيت أربعة عشر وزيرا نقيبا نجيبا سبعة من قريش وسبعة من المهاجرين.

630 حدثنا يحيى بن آدم، حدثنا إسرائيل، عن أبي إسحاق، عن حارثة بن مضرب، عن علي، رضي الله عنه قال بعثني رسول الله ﷺ إلى اليمن فقلت يا رسول الله إنك تبعثني إلى قوم هم أسن مني لأقضي بينهم قال اذهب فإن الله تعالى سيثبت لسانك ويهدي قلبك.

631 حدثنا محمد بن عبد الله بن الزبير، حدثنا أبان يعني ابن عبد الله، حدثني عمرو بن غزي، حدثني عمي، علباء عن علي، رضي الله عنه قال مرت إبل الصدقة على رسول الله ﷺ قال فأهوى بيده إلى وبرة من جنب بعير فقال ما أنا بأحق بهذه الوبرة من رجل من المسلمين.

632 حدثنا حسن بن موسى، حدثنا ابن لهيعة، حدثنا الحارث بن يزيد، عن عبد الله بن زرير الغافقي، عن علي بن أبي طالب، رضي الله عنه قال بينما نحن مع رسول الله ﷺ نصلي إذ انصرف ونحن قيام ثم أقبل ورأسه يقطر فصلى لنا الصلاة ثم قال إني ذكرت أني كنت جنبا حين قمت إلى الصلاة لم أغتسل فمن وجد منكم في بطنه رزا أو كان على مثل ما كنت عليه فلينصرف حتى يفرغ من حاجته أو غسله ثم يعود إلى صلاته حدثنا يحيى بن إسحاق حدثنا ابن لهيعة عن الحارث بن يزيد عن عبد الله بن زرير عن علي رضي الله عنه فذكر مثله.

633 حدثنا محمد بن عبد الله، حدثنا الربيع يعني ابن أبي صالح الأسلمي، حدثني زياد بن أبي زياد، سمعت علي بن أبي طالب، رضي الله عنه ينشد الناس فقال أنشد الله رجلا مسلما سمع رسول الله ﷺ يقول يوم غدير خم ما قال فقام اثنا عشر بدريا فشهدوا.

634 حدثنا محمد بن عبد الله، حدثنا إسرائيل، عن أبي إسحاق، عن الحارث، عن علي، رضي الله عنه قال لعن رسول الله ﷺ صاحب الربا وآكله وكاتبه وشاهديه والمحلل والمحلل له.

635 حدثنا أبو سعيد، مولى بني هاشم حدثنا إسماعيل بن مسلم العبدي، حدثنا أبو كثير، مولى الأنصار قال كنت مع سيدي علي بن أبي طالب رضي الله عنه حيث قتل أهل النهروان فكأن الناس وجدوا في أنفسهم من قتلهم فقال علي رضي الله عنه يا أيها الناس إن رسول الله ﷺ قد حدثنا بأقوام يمرقون من الدين كما يمرق السهم من الرمية ثم لا يرجعون فيه أبدا حتى يرجع السهم على فوقه وإن آية ذلك أن فيهم رجلا أسود مخدج اليد إحدى يديه كثدي المرأة لها حلمة كحلمة ثدي المرأة حوله سبع هلبات فالتمسوه فإني أراه فيهم فالتمسوه فوجدوه إلى شفير النهر تحت القتلى فأخرجوه فكبر علي رضي الله عنه فقال الله أكبر صدق الله ورسوله وإنه لمتقلد قوسا له عربية فأخذها بيده فجعل يطعن بها في مخدجته ويقول صدق الله ورسوله وكبر الناس حين رأوه واستبشروا وذهب عنهم ما كانوا يجدون.

636 حدثنا أبو سعيد، حدثنا إسرائيل، عن أبي إسحاق، عن الحارث، عن علي، رضي الله عنه قال قال رسول الله ﷺ للمسلم على المسلم من المعروف ست يسلم عليه إذا لقيه ويشمته إذا عطس ويعوده إذا مرض ويجيبه إذا دعاه ويشهده إذا توفي ويحب له ما يحب لنفسه وينصح له بالغيب حدثنا حسين حدثنا إسرائيل عن أبي إسحاق عن الحارث فذكر نحوه بإسناده ومعناه.

637 حدثنا أبو سعيد، حدثنا إسرائيل، حدثنا أبو إسحاق، عن الحارث، عن علي، رضي الله عنه قال قال رسول الله ﷺ لا تقوم الساعة حتى يلتمس رجل من أصحابي كما تلتمس أو تبتغى الضالة فلا يوجد.

638 حدثنا أبو سعيد، حدثنا إسرائيل، عن أبي إسحاق، عن حارثة بن مضرب، عن علي، رضي الله عنه قال قال رسول الله ﷺ يوم بدر من استطعتم أن تأسروه من بني عبد المطلب فإنهم خرجوا كرها.

639 حدثنا أبو سعيد، حدثنا إسرائيل، حدثنا عبد الأعلى، عن أبي عبد الرحمن السلمي، عن علي، رضي الله عنه عن النبي ﷺ قال {وتجعلون رزقكم أنكم تكذبون} قال شرككم مطرنا بنوء كذا وكذا بنجم كذا وكذا.

640 حدثنا محمد بن عبد الله بن الزبير، وأسود بن عامر، قالا حدثنا إسرائيل، عن أبي إسحاق، عن الحارث، عن علي، رضي الله عنه قال كان رسول الله ﷺ يوتر بتسع سور من المفصل قال أسود يقرأ في الركعة الأولى {ألهاكم التكاثر} و {إنا أنزلناه في ليلة القدر} و {إذا زلزلت الأرض} وفي الركعة الثانية {والعصر} و {إذا جاء نصر الله والفتح} و {إنا أعطيناك الكوثر} وفي الركعة الثالثة {قل يا أيها الكافرون} و {تبت يدا أبي لهب} و {قل هو الله أحد}.

641 حدثنا محمد بن جعفر، حدثنا شعبة، سمعت عبد الأعلى، يحدث عن أبي جميلة، عن علي، رضي الله عنه أن أمة، لهم زنت فحملت فأتى علي النبي ﷺ فأخبره فقال له دعها حتى تلد أو تضع ثم اجلدها.

642 حدثنا هاشم، وحسن، قالا حدثنا شيبان، عن عاصم، عن زر بن حبيش، قال استأذن ابن جرموز على علي رضي الله عنه فقال من هذا قالوا ابن جرموز يستأذن قال ائذنوا له ليدخل قاتل الزبير النار إني سمعت رسول الله ﷺ يقول إن لكل نبي حواريا وحواري الزبير.

643 حدثنا معاوية بن عمرو، حدثنا زائدة، عن عاصم، عن زر بن حبيش، قال استأذن ابن جرموز على علي رضي الله عنه وأنا عنده، فقال علي رضي الله عنه بشر قاتل ابن صفية بالنار ثم قال علي رضي الله عنه سمعت رسول الله ﷺ يقول إن لكل نبي حواريا وحواري الزبير سمعت سفيان يقول الحواري الناصر.

644 حدثنا سليمان بن داود، أنبأنا شعبة، عن أبي إسحاق، سمع عاصم بن ضمرة، عن علي، رضي الله عنه أن رسول الله ﷺ كان يصلي من الضحى.

645 حدثنا يونس بن محمد، حدثنا حماد يعني ابن سلمة، عن يونس بن خباب، عن جرير بن حيان، عن أبيه، أن عليا، رضي الله عنه قال أبعثك فيما بعثني رسول الله ﷺ أمرني أن أسوي كل قبر وأطمس كل صنم.

646 حدثنا يونس، حدثنا حماد، عن عبد الله بن محمد بن عقيل، عن محمد بن علي، رضي الله عنه عن أبيه، قال كان رسول الله ﷺ ضخم الرأس عظيم العينين هدب الأشفار مشرب العين بحمرة كث اللحية أزهر اللون إذا مشى تكفأ كأنما يمشي في صعد وإذا التفت التفت جميعا شثن الكفين والقدمين.

647 حدثني أسود بن عامر، أخبرنا أبو بكر، عن أبي إسحاق، عن الحارث، عن علي، رضي الله عنه أن النبي ﷺ كان يوتر بثلاث.

648 حدثنا أسود، حدثنا إسرائيل، عن أبي إسحاق، عن الحارث، عن علي، رضي الله عنه قال قرأ رسول الله ﷺ بعد ما أحدث قبل أن يمس ماء وربما قال إسرائيل عن رجل عن علي رضي الله عنه عن النبي ﷺ.

649 حدثنا أسود، حدثنا شريك، عن موسى الصغير الطحان، عن مجاهد، قال قال علي خرجت فأتيت حائطا قال فقال دلو بتمرة قال فدليت حتى ملأت كفي ثم أتيت الماء فاستعذبت يعني شربت ثم أتيت النبي ﷺ فأطعمته بعضه وأكلت أنا بعضه.

650 حدثنا هاشم بن القاسم، حدثنا إسرائيل، عن جابر، عن محمد بن علي، عن أبيه، عن علي، رضي الله عنه قال جاء رجل إلى النبي ﷺ فقال إني نذرت أن أنحر ناقتي وكيت وكيت قال أما ناقتك فانحرها وأما كيت وكيت فمن الشيطان.

مسند أحمد بن حنبل - المجلد الأول

مسند أبو بكر الصديق (الحديث 1 - 35) | مسند أبو بكر الصديق (الحديث 36 - 77) | مسند عمر بن الخطاب (الحديث 78 - 150) | مسند عمر بن الخطاب (الحديث 151 - 241) | مسند عمر بن الخطاب (الحديث 242 - 295) | مسند عمر بن الخطاب (الحديث 296 - 367) | حديث السقيفة (الحديث 368 - 375) | مسند عثمان بن عفان (الحديث 376 - 450) | مسند عثمان بن عفان (الحديث 451 - 529) | مسند علي بن أبي طالب (الحديث 530 - 590) | مسند علي بن أبي طالب (الحديث 591 - 650) | مسند علي بن أبي طالب (الحديث 651 - 712) | مسند علي بن أبي طالب (الحديث 713 - 770) | مسند علي بن أبي طالب (الحديث 771 - 820) | مسند علي بن أبي طالب (الحديث 821 - 895) | مسند علي بن أبي طالب (الحديث 896 - 950) | مسند علي بن أبي طالب (الحديث 951 - 1025) | مسند علي بن أبي طالب (الحديث 1026 - 1106) | مسند علي بن أبي طالب (الحديث 1107 - 1175) | مسند علي بن أبي طالب (الحديث 1176 - 1233) | مسند علي بن أبي طالب (الحديث 1234 - 1308) | مسند أبي محمد طلحة بن عبيد الله (الحديث 1309 - 1330) | مسند الزبير بن العوام (الحديث 1331 - 1361) | مسند أبي إسحاق سعد بن أبي وقاص (الحديث 1362 - 1440) | مسند أبي إسحاق سعد بن أبي وقاص (الحديث 1441 - 1538) | مسند سعيد بن زيد بن عمرو بن نفيل (الحديث 1539 - 1566) | حديث عبد الرحمن بن عوف الزهري (الحديث 1567 - 1597) | حديث أبي عبيدة بن الجراح (الحديث 1598 - 1608) | حديث عبد الرحمن بن أبي بكر (الحديث 1609 - 1620) | حديث زيد بن خارجة والحارث بن خزمة وسعد مولى أبي بكر (الحديث 1621 - 1624) | مسند أهل البيت (الحديث 1625 - 1670) | مسند بني هاشم (الحديث 1671 - 1740) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 1741 - 1810) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 1877 - 1950) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 1951 - 2013) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 2014 - 2084) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 2085 - 2151) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 2152 - 2220) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 2221 - 2269) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 2270 - 2325) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 2326 - 2375) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 2376 - 2444) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 2445 - 2520) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 2521 - 2584) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 2585 - 2640) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 2641 - 2681) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 2682 - 2754) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 2755 - 2800) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 2801 - 2850) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 2851 - 2919) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 2920 - 2996) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 2997 - 3089) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 3090 - 3160) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 3161 - 3256) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 3257 - 3366) | مسند عبد الله بن مسعود(الحديث 3367 - 3442) | مسند عبد الله بن مسعود(الحديث 3443 - 3524) | مسند عبد الله بن مسعود(الحديث 3525 - 3575) | مسند عبد الله بن مسعود(الحديث 3576 - 3614) | مسند عبد الله بن مسعود(الحديث 3615 - 3689) | مسند عبد الله بن مسعود(الحديث 3690 - 3740) | مسند عبد الله بن مسعود(الحديث 3741 - 3791) | مسند عبد الله بن مسعود(الحديث 3792 - 3869) | مسند عبد الله بن مسعود(الحديث 3870 - 3950) | مسند عبد الله بن مسعود(الحديث 3951 - 4054) | مسند عبد الله بن مسعود(الحديث 4055 - 4125) | مسند عبد الله بن مسعود(الحديث 4126 - 4215)