مسند أحمد بن حنبل/المجلد الأول/مسند عبد الله بن مسعود (2)

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
مسند أحمد بن حنبل - المجلد الأول
مسند عبد الله بن مسعود
المؤلف: أحمد بن حنبل
مسند عبد الله بن مسعود(الحديث 3443 - 3524)

3443 حدثنا أبو معاوية، حدثنا الأعمش، عن إبراهيم التيمي، عن الحارث بن سويد، عن عبد الله، قال قال رسول الله ﷺ أيكم مال وارثه أحب إليه من ماله قال قالوا يا رسول الله ما منا أحد إلا ماله أحب إليه من مال وارثه قال اعلموا أنه ليس منكم أحد إلا مال وارثه أحب إليه من ماله ما لك من مالك إلا ما قدمت ومال وارثك ما أخرت.

3444 قال وقال رسول الله ﷺ ما تعدون فيكم الصرعة قال قلنا الذي لا يصرعه الرجال قال قال لا ولكن الصرعة الذي يملك نفسه عند الغضب.

3445 قال وقال رسول الله ﷺ ما تعدون فيكم الرقوب قال قلنا الذي لا ولد له قال لا ولكن الرقوب الذي لم يقدم من ولده شيئا.

3446 حدثنا أبو معاوية، حدثنا الأعمش، عن إبراهيم التيمي، عن الحارث بن سويد، حدثنا عبد الله، حديثين أحدهما عن نفسه، والآخر، عن رسول الله ﷺ قال قال عبد الله إن المؤمن يرى ذنوبه كأنه في أصل جبل يخاف أن يقع عليه وإن الفاجر يرى ذنوبه كذباب وقع على أنفه فقال له هكذا فطار.

3447 قال وقال رسول الله ﷺ لله أفرح بتوبة أحدكم من رجل خرج بأرض دوية مهلكة معه راحلته عليها طعامه وشرابه وزاده وما يصلحه فأضلها فخرج في طلبها حتى إذا أدركه الموت فلم يجدها قال أرجع إلى مكاني الذي أضللتها فيه فأموت فيه قال فأتى مكانه فغلبته عينه فاستيقظ فإذا راحلته عند رأسه عليها طعامه وشرابه وزاده وما يصلحه حدثنا أبو معاوية حدثنا الأعمش عن عمارة عن الأسود عن عبد الله مثله.

3448 حدثنا أبو معاوية، حدثنا الأعمش، عن إبراهيم التيمي، عن الحارث بن سويد، والأعمش، عن عمارة، عن الأسود، قالا قال عبد الله إن المؤمن يرى ذنوبه كأنه في أصل جبل يخاف أن يقع عليه وإن الفاجر يرى ذنوبه كذباب وقع على أنفه فقال به هكذا فطار.

3449 قال وقال رسول الله ﷺ لله أفرح بتوبة أحدكم من رجل خرج بأرض دوية ثم قال أبو معاوية قالا حدثنا عبد الله حديثين أحدهما عن نفسه والآخر عن رسول الله ﷺ مهلكة معه راحلته عليها زاده وطعامه وشرابه وما يصلحه فأضلها فخرج في طلبها حتى إذا أدركه الموت قال أرجع إلى مكاني الذي أضللتها فيه فأموت فيه قال فرجع فغلبته عينه فاستيقظ فإذا راحلته عند رأسه عليها زاده وطعامه وشرابه وما يصلحه.

3450 حدثنا أبو معاوية، حدثنا الأعمش، عن عبد الله بن مرة، عن مسروق، عن عبد الله، قال قال رسول الله ﷺ لا تقتل نفس ظلما إلا كان على ابن آدم الأول كفل من دمها لأنه كان أول من سن القتل.

3451 حدثنا أبو معاوية، وابن، نمير عن الأعمش، ويحيى، عن الأعمش، حدثني عمارة، حدثني الأسود المعنى، عن عمارة، عن الأسود، عن عبد الله، لا يجعل أحدكم للشيطان من نفسه جزءا لا يرى إلا أن حقا عليه أن لا ينصرف إلا عن يمينه لقد رأيت رسول الله ﷺ وإن أكثر انصرافه لعلى يساره.

3452 حدثنا أبو معاوية، حدثنا الأعمش، عن عمرو بن مرة، عن أبي عبيدة، عن عبد الله، قال لما كان يوم بدر قال قال رسول الله ﷺ ما تقولون في هؤلاء الأسرى قال فقال أبو بكر يا رسول الله قومك وأهلك استبقهم واستأن بهم لعل الله أن يتوب عليهم قال وقال عمر يا رسول الله أخرجوك وكذبوك قربهم فاضرب أعناقهم قال وقال عبد الله بن رواحة يا رسول الله انظر واديا كثير الحطب فأدخلهم فيه ثم أضرم عليهم نارا قال فقال العباس قطعت رحمك قال فدخل رسول الله ﷺ ولم يرد عليهم شيئا قال فقال ناس يأخذ بقول أبي بكر وقال ناس يأخذ بقول عمر وقال ناس يأخذ بقول عبد الله بن رواحة قال فخرج عليهم رسول الله ﷺ فقال إن الله ليلين قلوب رجال فيه حتى تكون ألين من اللبن وإن الله ليشد قلوب رجال فيه حتى تكون أشد من الحجارة وإن مثلك يا أبا بكر كمثل إبراهيم عليه السلام قال من تبعني فإنه مني ومن عصاني فإنك غفور رحيم ومثلك يا أبا بكر كمثل عيسى قال إن تعذبهم فإنهم عبادك وإن تغفر لهم فإنك أنت العزيز الحكيم وإن مثلك يا عمر كمثل نوح قال رب لا تذر على الأرض من الكافرين ديارا وإن مثلك يا عمر كمثل موسى قال رب اشدد على قلوبهم فلا يؤمنوا حتى يروا العذاب الأليم أنتم عالة فلا ينفلتن منهم أحد إلا بفداء أو ضربة عنق قال عبد الله فقلت يا رسول الله إلا سهيل ابن بيضاء فإني قد سمعته يذكر الإسلام قال فسكت قال فما رأيتني في يوم أخوف أن تقع علي حجارة من السماء في ذلك اليوم حتى قال إلا سهيل ابن بيضاء قال فأنزل الله عز وجل {ما كان لنبي أن يكون له أسرى حتى يثخن في الأرض تريدون عرض الدنيا والله يريد الآخرة والله عزيز حكيم} إلى قوله {لولا كتاب من الله سبق لمسكم فيما أخذتم عذاب عظيم} حدثنا أبو معاوية يعني ابن عمرو حدثنا زائدة فذكر نحوه إلا أنه قال إلا سهيل ابن بيضاء وقال في قول أبي بكر قال فقال أبو بكر يا رسول الله عترتك وأصلك وقومك تجاوز عنهم يستنقذهم الله بك من النار قال وقال عبد الله بن رواحة يا رسول الله أنت بواد كثير الحطب فأضرمه نارا ثم ألقهم فيه فقال العباس قطع الله رحمك حدثناه حسين يعني ابن محمد حدثنا جرير يعني ابن حازم عن الأعمش فذكر نحوه إلا أنه قال فقام عبد الله بن جحش فقال يا رسول الله أعداء الله كذبوك وآذوك وأخرجوك وقاتلوك وأنت بواد كثير الحطب فاجمع لهم حطبا كثيرا ثم أضرمه عليهم وقال سهل ابن بيضاء.

3453 حدثنا أبو معاوية، حدثنا الحجاج، عن زيد بن جبير، عن خشف بن مالك، عن ابن مسعود، أن رسول الله ﷺ جعل الدية في الخطإ أخماسا.

3454 حدثنا أبو معاوية، حدثنا إبراهيم بن مسلم الهجري، عن أبي الأحوص، عن عبد الله، قال قال رسول الله ﷺ ليس المسكين بالطواف ولا بالذي ترده التمرة ولا التمرتان ولا اللقمة ولا اللقمتان ولكن المسكين المتعفف الذي لا يسأل الناس شيئا ولا يفطن له فيتصدق عليه.

3455 حدثنا أبو معاوية، حدثنا الأعمش، عن عمارة، عن عبد الرحمن بن يزيد، قال قال عبد الله ما رأيت رسول الله ﷺ صلى صلاة إلا لميقاتها إلا صلاتين صلاة المغرب والعشاء بجمع وصلاة الفجر يومئذ قبل ميقاتها.

3456 حدثنا أبو معاوية، حدثنا الأعمش، عن شقيق، عن عبد الله، قال قال رسول الله ﷺ عليكم بالصدق فإن الصدق يهدي إلى البر وإن البر يهدي إلى الجنة وما يزال الرجل يصدق حتى يكتب عند الله عز وجل صديقا وإياكم والكذب فإن الكذب يهدي إلى الفجور وإن الفجور يهدي إلى النار وما يزال الرجل يكذب ويتحرى الكذب حتى يكتب عند الله عز وجل كذابا.

3457 حدثنا أبو معاوية، حدثنا الأعمش، عن شقيق، عن عبد الله، قال قال رسول الله ﷺ أنا فرطكم على الحوض ولأنازعن أقواما ثم لأغلبن عليهم فأقول يا رب أصحابي فيقول إنك لا تدري ما أحدثوا بعدك.

3458 حدثنا أبو معاوية، حدثنا الأعمش، عن زيد بن وهب، عن عبد الله، قال قال رسول الله ﷺ إنه سيكون عليكم أمراء وترون أثرة قال قالوا يا رسول الله فما يصنع من أدرك ذاك منا قال أدوا الحق الذي عليكم وسلوا الله الذي لكم.

3459 سمعت يحيى، قال سمعت سليمان، قال سمعت زيد بن وهب، قال سمعت عبد الله، قال قال لنا رسول الله ﷺ إنكم سترون بعدي أثرة وأمورا تنكرونها قال قلنا ما تأمرنا قال أدوا إليهم حقهم وسلوا الله حقكم.

3460 حدثنا أبو معاوية، حدثنا الأعمش، عن أبي إسحاق، عن حارثة بن مضرب، قال قال عبد الله لابن النواحة سمعت رسول الله ﷺ يقول لولا أنك رسول لقتلتك فأما اليوم فلست برسول يا خرشة قم فاضرب عنقه قال فقام إليه فضرب عنقه.

3461 حدثنا إسماعيل، حدثنا أيوب، عن حميد بن هلال، عن أبي قتادة، عن يسير بن جابر، قال هاجت ريح حمراء بالكوفة فجاء رجل ليس له هجيرى إلا يا عبد الله بن مسعود جاءت الساعة قال وكان متكئا فجلس فقال إن الساعة لا تقوم حتى لا يقسم ميراث ولا يفرح بغنيمة قال عدوا يجمعون لأهل الإسلام ويجمع لهم أهل الإسلام فذكر الحديث قال جاءهم الصريخ أن الدجال قد خلف في ذراريهم فيرفضون ما في أيديهم ويقبلون فيبعثون عشرة فوارس طليعة قال رسول الله ﷺ إني لأعرف أسماءهم وأسماء آبائهم وألوان خيولهم هم خير فوارس على ظهر الأرض يومئذ أو قال هم من خير فوارس على ظهر الأرض يومئذ.

3462 حدثنا إسماعيل، عن ابن عون، عن عمرو بن سعيد، عن حميد بن عبد الرحمن، قال قال ابن مسعود كنت لا أحجب عن النجوى، ولا عن كذا، ولا عن كذا، قال ابن عون فنسي واحدة ونسيت أنا واحدة، قال فأتيته وعنده مالك بن مرارة الرهاوي فأدركت من آخر حديثه وهو يقول يا رسول الله قد قسم لي من الجمال ما ترى فما أحب أن أحدا من الناس فضلني بشراكين فما فوقها أفليس ذلك هو البغي قال لا ليس ذلك بالبغي ولكن البغي من بطر قال أو قال سفه الحق وغمط الناس.

3463 حدثنا يحيى بن سعيد، عن ابن عجلان، قال حدثني عون، عن عبد الله بن مسعود، قال إذا حدثتم عن رسول الله ﷺ حديثا فظنوا برسول الله ﷺ أهياه وأهداه وأتقاه.

3464 حدثنا يحيى بن سعيد، عن سفيان، حدثني سليمان، عن أبي وائل، عن عبد الله، قال صليت مع النبي ﷺ ذات ليلة فلم يزل قائما حتى هممت بأمر سوء قلنا وما هممت به قال هممت أن أجلس وأدعه.

3465 حدثنا يحيى، عن شعبة، حدثني زبيد، عن أبي وائل، عن عبد الله، عن النبي ﷺ قال سباب المسلم فسوق وقتاله كفر قال قلت لأبي وائل أنت سمعت من عبد الله قال نعم.

3466 حدثنا يحيى، عن سفيان، حدثني منصور، عن سالم بن أبي الجعد، عن أبيه، عن عبد الله، قال قال رسول الله ﷺ ما منكم من أحد إلا وقد وكل به قرينه من الجن وقرينه من الملائكة قالوا وإياك يا رسول الله قال وإياي ولكن الله أعانني عليه فلا يأمرني إلا بحق.

3467 حدثنا يحيى، عن ابن جريج، قال أخبرني أبو الزبير، أن مجاهدا، أخبره أن أبا عبيدة أخبره عن أبيه، قال كنا جلوسا في مسجد الخيف ليلة عرفة قبل يوم عرفة إذ سمعنا حس الحية فقال رسول الله ﷺ اقتلوا قال فقمنا قال فدخلت شق جحر فأتي بسعفة فأضرم فيها نارا وأخذنا عودا فقلعنا عنها بعض الجحر فلم نجدها فقال رسول الله ﷺ دعوها وقاها الله شركم كما وقاكم شرها.

3468 حدثنا يحيى، حدثنا إسماعيل، هو ابن أبي خالد حدثني قيس، عن ابن مسعود، قال كنا نغزو مع رسول الله ﷺ ليس لنا نساء فقلنا يا رسول الله ألا نستخصي فنهانا عن ذلك.

3469 حدثنا يحيى، حدثنا إسماعيل، حدثني قيس، عن ابن مسعود، قال سمعت رسول الله ﷺ يقول لا حسد إلا في اثنين رجل آتاه الله مالا فسلطه على هلكته في الحق ورجل آتاه الله حكمة فهو يقضي بها ويعلمها الناس.

3470 حدثنا يحيى، عن سفيان، حدثني أبي، عن أبي يعلى، عن ربيع بن خثيم، عن عبد الله بن مسعود، عن النبي ﷺ أنه خط خطا مربعا وخط خطا وسط الخط المربع وخطوطا إلى جنب الخط الذي وسط الخط المربع وخط خارج من الخط المربع قال هل تدرون ما هذا قالوا الله ورسوله أعلم قال هذا الإنسان الخط الأوسط وهذه الخطوط التي إلى جنبه الأعراض تنهشه من كل مكان إن أخطأه هذا أصابه هذا والخط المربع الأجل المحيط به والخط الخارج الأمل.

3471 حدثنا يحيى، عن التيمي، عن أبي عثمان، عن ابن مسعود، أن رجلا، أصاب من امرأة قبلة فأتى النبي ﷺ يسأله عن كفارتها فأنزل الله عز وجل {أقم الصلاة طرفي النهار وزلفا من الليل إن الحسنات يذهبن السيئات} فقال يا رسول الله ألي هذه فقال لمن عمل كذا من أمتي.

3472 حدثنا يحيى، عن التيمي، عن أبي عثمان، عن ابن مسعود، قال قال رسول الله ﷺ لا يمنعن أحدكم أذان بلال عن سحوره فإنه يؤذن أو قال ينادي ليرجع قائمكم وينتبه نائمكم ليس أن يقول هكذا وضم يده ورفعها ولكن حتى يقول هكذا وفرق يحيى بين السبابتين قال أبو عبد الرحمن هذا الحديث لم أسمعه من أحد.

3473 حدثنا يحيى بن سعيد، حدثنا ابن جريج، حدثني سليمان بن عتيق، عن طلق بن حبيب، عن الأحنف بن قيس، عن عبد الله بن مسعود، عن النبي ﷺ قال ألا هلك المتنطعون ثلاث مرار قال يحيى في حديث طويل.

3474 حدثنا يحيى بن سعيد، عن شعبة، قال حدثني سعد بن إبراهيم، عن أبي عبيدة، عن أبيه، أن النبي ﷺ كان في الركعتين كأنه على الرضف قلت حتى يقوم قال حتى يقوم.

3475 حدثنا يحيى بن سعيد، عن شعبة، حدثنا جامع بن شداد، عن عبد الرحمن بن أبي علقمة، قال سمعت ابن مسعود، يقول أقبل النبي ﷺ من الحديبية ليلا فنزلنا دهاسا من الأرض فقال من يكلؤنا فقال بلال أنا قال إذا تنام قال لا فنام حتى طلعت الشمس فاستيقظ فلان وفلان فيهم عمر فقال اهضبوا فاستيقظ النبي ﷺ فقال افعلوا ما كنتم تفعلون فلما فعلوا قال هكذا فافعلوا لمن نام منكم أو نسي.

3476 حدثنا يحيى، حدثنا سفيان، حدثني زبيد، عن إبراهيم، عن مسروق، عن عبد الله، عن النبي ﷺ قال ليس منا من ضرب الخدود وشق الجيوب ودعا بدعوى الجاهلية.

3477 حدثنا يحيى، عن شعبة، حدثني عمرو بن مرة، عن عبد الله بن سلمة، قال قال عبد الله أوتي نبيكم ﷺ مفاتيح كل شيء غير خمس {إن الله عنده علم الساعة وينزل الغيث ويعلم ما في الأرحام وما تدري نفس ماذا تكسب غدا وما تدري نفس بأي أرض تموت إن الله عليم خبير}.

3478 حدثنا يحيى، عن زهير، قال حدثني أبو إسحاق، عن عبد الرحمن بن الأسود، عن الأسود، وعلقمة، عن عبد الله، قال أنا رأيت، رسول الله ﷺ يكبر في كل خفض ورفع وقيام وقعود ويسلم عن يمينه وعن يساره حتى يرى بياض خديه أو خده ورأيت أبا بكر وعمر يفعلان ذلك.

3479 حدثنا يحيى، عن شعبة، حدثنا أبو إسحاق، عن عمرو بن ميمون، عن عبد الله، قال كنا مع النبي ﷺ في قبة نحو من أربعين فقال أترضون أن تكونوا ربع أهل الجنة قلنا نعم قال أترضون أن تكونوا ثلث أهل الجنة قلنا نعم قال والذي نفسي بيده إني لأرجو أن تكونوا نصف أهل الجنة وذاك أن الجنة لا يدخلها إلا نفس مسلمة وما أنتم في الشرك إلا كالشعرة البيضاء في جلد ثور أسود أو السوداء في جلد ثور أحمر.

3480 حدثنا يحيى، عن شعبة، حدثنا أبو إسحاق، عن أبي عبيدة، عن عبد الله، قال مر بي رسول الله ﷺ وأنا أصلي فقال سل تعطه يا ابن أم عبد فابتدر أبو بكر وعمر رضي الله عنهما قال عمر ما بادرني أبو بكر إلى شيء إلا سبقني إليه أبو بكر فسألاه عن قوله فقال من دعائي الذي لا أكاد أدع اللهم إني أسألك نعيما لا يبيد وقرة عين لا تنفد ومرافقة النبي ﷺ محمد في أعلى الجنة جنة الخلد.

3481 سمعت يحيى، قال سمعت سليمان، قال سمعت زيد بن وهب، قال سمعت عبد الله، قال قال لنا رسول الله ﷺ إنكم سترون بعدي أثرة وأمورا تنكرونها قال قلنا وما تأمرنا قال أدوا إليهم حقهم وسلوا الله حقكم.

3482 حدثنا ابن نمير، عن مجالد، عن عامر، عن الأسود بن يزيد، قال أقيمت الصلاة في المسجد فجئنا نمشي مع عبد الله بن مسعود فلما ركع الناس ركع عبد الله وركعنا معه ونحن نمشي فمر رجل بين يديه فقال السلام عليك يا أبا عبد الرحمن فقال عبد الله وهو راكع صدق الله ورسوله فلما انصرف سأله بعض القوم لم قلت حين سلم عليك الرجل صدق الله ورسوله قال إني سمعت رسول الله ﷺ يقول إن من أشراط الساعة إذا كانت التحية على المعرفة.

3483 حدثنا ابن نمير، أخبرنا مالك بن مغول، عن الزبير بن عدي، عن طلحة، عن مرة، عن عبد الله، قال لما أسري برسول الله ﷺ انتهي به إلى سدرة المنتهى وهي في السماء السادسة إليها ينته ما يعرج به من الأرض فيقبض منها وإليها ينته ما يهبط به من فوقها فيقبض منها قال إذ يغشى السدرة ما يغشى قال فراش من ذهب قال فأعطي رسول الله ﷺ ثلاثا وأعطي الصلوات الخمس وأعطي خواتيم سورة البقرة وغفر لمن لا يشرك بالله من أمته شيئا المقحمات.

3484 حدثنا ابن نمير، أنبأنا سفيان، عن عبد الله بن السائب، عن زاذان، قال قال عبد الله قال رسول الله ﷺ إن لله ملائكة في الأرض سياحين يبلغوني من أمتي السلام.

3485 حدثنا ابن نمير، عن الأعمش، عن شقيق، عن عبد الله، قال قال رسول الله ﷺ الجنة أقرب إلى أحدكم من شراك نعله والنار مثل ذلك.

3486 حدثنا ابن نمير، حدثنا الأعمش، عن شقيق، عن عبد الله، قال قال رسول الله ﷺ لا تباشر المرأة المرأة لتنعتها لزوجها كأنه ينظر إليها.

3487 حدثنا أبو خالد الأحمر، قال سمعت عمرو بن قيس، عن عاصم، عن شقيق، عن عبد الله، قال قال رسول الله ﷺ تابعوا بين الحج والعمرة فإنهما ينفيان الفقر والذنوب كما ينفي الكير خبث الحديد والذهب والفضة وليس للحجة المبرورة ثواب دون الجنة.

3488 حدثنا أبو داود الحفري، عمر بن سعد حدثنا سفيان، عن إبراهيم بن مهاجر، عن مسلم البطين، عن أبي عبد الرحمن، عن عبد الله، قال قال رسول الله ﷺ ثم تغير وجهه ثم قال نحوا من ذا أو قريبا من ذا.

3489 حدثنا محمد بن عبيد، حدثنا أبان بن إسحاق، عن الصباح بن محمد، عن مرة الهمداني، عن عبد الله بن مسعود، قال قال رسول الله ﷺ ذات يوم استحيوا من الله عز وجل حق الحياء قال قلنا يا رسول الله إنا نستحي والحمد لله قال ليس ذلك ولكن من استحى من الله حق الحياء فليحفظ الرأس وما حوى وليحفظ البطن وما وعى وليذكر الموت والبلى ومن أراد الآخرة ترك زينة الدنيا فمن فعل ذلك فقد استحيا من الله عز وجل حق الحياء.

3490 حدثنا محمد بن عبيد، حدثنا أبان بن إسحاق، عن الصباح بن محمد، عن مرة الهمداني، عن عبد الله بن مسعود، قال قال رسول الله ﷺ إن الله قسم بينكم أخلاقكم كما قسم بينكم أرزاقكم وإن الله عز وجل يعطي الدنيا من يحب ومن لا يحب ولا يعطي الدين إلا لمن أحب فمن أعطاه الله الدين فقد أحبه والذي نفسي بيده لا يسلم عبد حتى يسلم قلبه ولسانه ولا يؤمن حتى يأمن جاره بوائقه قالوا وما بوائقه يا نبي الله قال غشمه وظلمه ولا يكسب عبد مالا من حرام فينفق منه فيبارك له فيه ولا يتصدق به فيقبل منه ولا يترك خلف ظهره إلا كان زاده إلى النار إن الله عز وجل لا يمحو السيئ بالسيئ ولكن يمحو السيئ بالحسن إن الخبيث لا يمحو الخبيث.

3491 حدثنا عبد الصمد، حدثنا عبد العزيز بن مسلم، حدثنا أبو إسحاق الهمداني، عن أبي الأحوص، عن ابن مسعود، أن رسول الله ﷺ قال إذا كان ثلث الليل الباقي يهبط الله عز وجل إلى السماء الدنيا ثم تفتح أبواب السماء ثم يبسط يده فيقول هل من سائل يعطى سؤله فلا يزال كذلك حتى يطلع الفجر.

3492 حدثنا محمد بن عبيد، حدثنا الأعمش، عن شقيق، قال قال عبد الله قال رسول الله ﷺ أول ما يقضى بين الناس يوم القيامة في الدماء.

3493 حدثنا وكيع، حدثنا سفيان، عن حكيم بن جبير، عن محمد بن عبد الرحمن بن يزيد، عن أبيه، عن عبد الله، قال قال رسول الله ﷺ من سأل وله ما يغنيه جاءت يوم القيامة خدوشا أو كدوشا في وجهه قالوا يا رسول الله وما غناه قال خمسون درهما وحسابها من الذهب.

3494 حدثنا محمد بن السماك، عن يزيد بن أبي زياد، عن المسيب بن رافع، عن عبد الله بن مسعود، قال قال رسول الله ﷺ لا تشتروا السمك في الماء فإنه غرر.

3495 حدثنا عمار بن محمد ابن أخت، سفيان الثوري عن إبراهيم، عن أبي الأحوص، عن عبد الله، قال قال رسول الله ﷺ إن الله عز وجل يبعث يوم القيامة مناديا ينادي يا آدم إن الله يأمرك أن تبعث بعثا من ذريتك إلى النار فيقول آدم يا رب ومن كم قال فيقال له من كل مائة تسعة وتسعين فقال رجل من القوم من هذا الناجي منا بعد هذا يا رسول الله قال هل تدرون ما أنتم في الناس إلا كالشامة في صدر البعير حدثنا عبيدة عن إبراهيم بن مسلم أبي إسحاق الهجري فذكر معناه وقال فيقول آدم يا رب كم أبعث.

3496 حدثنا عمار بن محمد، عن إبراهيم، عن أبي الأحوص، عن عبد الله، قال قال رسول الله ﷺ ليتق أحدكم وجهه النار ولو بشق تمرة.

3497 حدثنا عمار بن محمد، عن الهجري، عن أبي الأحوص، عن عبد الله، قال قال رسول الله ﷺ إذا جاء خادم أحدكم بطعامه فليبدأ به فليطعمه أو ليجلسه معه فإنه ولي حره ودخانه.

3498 حدثنا وكيع، حدثنا سفيان، عن عاصم بن كليب، عن عبد الرحمن بن الأسود، عن علقمة، قال قال ابن مسعود ألا أصلي لكم صلاة رسول الله ﷺ قال فصلى فلم يرفع يديه إلا مرة.

3499 حدثنا وكيع، حدثنا سفيان، عن أبي إسحاق، عن الأسود بن يزيد، عن ابن مسعود، أن النبي ﷺ سجد بالنجم وسجد المسلمون إلا رجلا من قريش أخذ كفا من تراب فرفعه إلى جبهته فسجد عليه قال عبد الله فرأيته بعد قتل كافرا.

3500 حدثنا وكيع، عن إسرائيل، عن أبي إسحاق، عن أبي عبيدة، عن عبد الله، قال لما أنزل على رسول الله ﷺ {إذا جاء نصر الله والفتح} كان يكثر إذا قرأها وركع أن يقول سبحانك اللهم ربنا وبحمدك اللهم اغفر لي إنك أنت التواب الرحيم ثلاثا.

3501 حدثنا وكيع، حدثنا سفيان، عن الحسن بن عبيد الله، عن إبراهيم بن سويد، عن عبد الله، قال قال رسول الله ﷺ إذنك علي أن ترفع الحجاب وأن تستمع سوادي حتى أنهاك سوادي سري قال أذن له أن يسمع سره.

3502 حدثنا وكيع، حدثنا إسرائيل، عن أبي إسحاق، عن أبي عبيده، عن عبد الله، قال خرج النبي ﷺ لحاجته فقال التمس لي ثلاثة أحجار قال فأتيته بحجرين وروثة قال فأخذ الحجرين وألقى الروثة وقال إنها ركس.

3503 حدثنا وكيع، عن أبيه، عن عطاء، عن أبي وائل، عن عبد الله، قال كان رسول الله ﷺ يجدب لنا السمر بعد العشاء.

3504 حدثنا وكيع، حدثنا سفيان، عن سلمة بن كهيل، عن عيسى بن عاصم، عن زر بن حبيش، عن عبد الله، قال قال رسول الله ﷺ الطيرة شرك وما منا إلا ولكن الله يذهبه بالتوكل.

3505 حدثنا وكيع، حدثنا الأعمش، عن إبراهيم، عن علقمة، عن عبد الله، قال كنت أمشي مع النبي ﷺ في حرث بالمدينة وهو متكئ على عسيب قال فمر بقوم من اليهود فقال بعضهم لبعض سلوه عن الروح قال بعضهم لا تسألوه فسألوه عن الروح فقالوا يا محمد ما الروح فقام فتوكأ على العسيب قال فظننت أنه يوحى إليه فقال ويسألونك عن الروح قل الروح من أمر ربي وما أوتيتم من العلم إلا قليلا قال فقال بعضهم قد قلنا لكم لا تسألوه.

3506 حدثنا وكيع، حدثنا الأعمش، عن عبد الله بن مرة، عن أبي الأحوص، عن عبد الله، قال قال رسول الله ﷺ ألا إني أبرأ إلى كل خليل من خلته ولو اتخذت خليلا لاتخذت أبا بكر خليلا إن صاحبكم خليل الله عز وجل.

3507 حدثنا وكيع، حدثنا سفيان، عن جابر، عن القاسم بن عبد الرحمن، عن أبيه، عن عبد الله، قال وكان رسول الله ﷺ يؤتى بالسبي فيعطي أهل البيت جميعا كراهية أن يفرق بينهم.

3508 حدثنا وكيع، حدثنا سفيان، عن أبي قيس، عن الهزيل بن شرحبيل، قال جاء رجل إلى أبي موسى وسليمان بن ربيعة فسألهما عن ابنة وابنة ابن وأخت، لأب فقالا للبنت النصف وللأخت النصف وأت ابن مسعود فإنه سيتابعنا قال فأتى ابن مسعود فسأله وأخبره بما قالا فقال ابن مسعود لقد ضللت إذا وما أنا من المهتدين سأقضي بما قضى رسول الله ﷺ للابنة النصف ولابنة الابن السدس تكملة الثلثين وما بقي فللأخت.

3509 حدثنا وكيع، حدثنا إسرائيل، عن أبي إسحاق، عن أبي الأحوص، عن عبد الله، أن النبي ﷺ كان يقول اللهم إني أسألك الهدى والتقى والعفة والغنى.

3510 حدثنا وكيع، عن سفيان، عن عمار بن معاوية الدهني، عن سالم بن أبي الجعد الأشجعي، عن عبد الله بن مسعود، قال قال رسول الله ﷺ ابن سمية ما عرض عليه أمران قط إلا اختار الأرشد منهما.

3511 حدثنا وكيع، حدثنا المسعودي، عن سماك، عن عبد الرحمن بن عبد الله بن مسعود، عن أبيه، قال جمعنا رسول الله ﷺ ونحن أربعون قال عبد الله فكنت من آخر من أتاه فقال إنكم مصيبون ومنصورون ومفتوح لكم فمن أدرك ذلك منكم فليتق الله وليأمر بالمعروف ولينه عن المنكر ومن كذب علي متعمدا فليتبوأ مقعده من النار.

3512 حدثنا وكيع، حدثنا الأعمش، عن أبي وائل، قال كنت جالسا مع عبد الله وأبي موسى فقالا قال رسول الله ﷺ إن بين يدي الساعة أياما ينزل فيها الجهل ويرفع فيها العلم ويكثر فيها الهرج قال قلنا وما الهرج قال القتل.

3513 حدثنا وكيع، حدثني بشير بن سلمان، عن سيار أبي حمزة، عن طارق بن شهاب، عن عبد الله، قال قال رسول الله ﷺ من نزل به حاجة فأنزلها بالناس كان قمنا من أن لا تسهل حاجته ومن أنزلها بالله آتاه برزق عاجل أو بموت آجل.

3514 حدثنا وكيع، حدثنا سفيان، عن أبي إسحاق، عن خمير بن مالك، قال قال عبد الله قرأت من في رسول الله ﷺ سبعين سورة وزيد بن ثابت له ذؤابة في الكتاب.

3515 حدثنا عمرو بن محمد أبو سعيد يعني العنقزي، أخبرنا إسرائيل، وأسود بن عامر، حدثنا إسرائيل، وحدثنا أبو نعيم، حدثنا إسرائيل، عن مخارق، عن طارق بن شهاب، قال قال عبد الله شهدت من المقداد قال أبو نعيم ابن الأسود مشهدا لأن أكون أنا صاحبه أحب إلي مما عدل به أتى رسول الله ﷺ وهو يدعو على المشركين فقال والله يا رسول الله لا نقول كما قالت بنو إسرائيل لموسى اذهب أنت وربك فقاتلا إنا هاهنا قاعدون ولكن نقاتل عن يمينك وعن يسارك ومن بين يديك ومن خلفك فرأيت وجه رسول الله ﷺ يشرق وسره ذلك قال أسود فرأيت وجه رسول الله ﷺ يشرق لذلك وسره ذلك قال أبو نعيم فرأيت رسول الله ﷺ أشرق وجهه وسره ذاك.

3516 حدثنا وكيع، حدثنا سفيان، عن أبي إسحاق، عن أبي الأحوص، عن عبد الله، أن النبي ﷺ كان يسلم عن يمينه وعن يساره السلام عليكم ورحمة الله السلام عليكم ورحمة الله حتى يرى بياض خده.

3517 حدثنا وكيع، عن مسعر، عن علقمة بن مرثد، عن المغيرة بن عبد الله اليشكري، عن المعرور بن سويد، عن عبد الله، قال قالت أم حبيبة ابنة أبي سفيان اللهم أمتعني بزوجي رسول الله ﷺ وبأبي أبي سفيان وبأخي معاوية قال فقال لها رسول الله ﷺ إنك سألت الله لآجال مضروبة وأيام معدودة وأرزاق مقسومة لن يعجل شيء قبل حله أو يؤخر شيء عن حله ولو كنت سألت الله أن يعيذك من عذاب في النار وعذاب في القبر كان أخير أو أفضل قال وذكر عنده القردة قال مسعر أراه قال والخنازير إنه مما مسخ فقال النبي ﷺ إن الله لم يمسخ شيئا فيدع له نسلا أو عاقبة وقد كانت القردة أو الخنازير قبل ذلك.

3518 حدثنا وكيع، حدثنا إسرائيل، عن أبي إسحاق، عن أبي الأحوص، عن عبد الله، أن قوما، أتوا النبي ﷺ فقالوا صاحب لنا يشتكي أنكويه قال فسكت ثم قالوا أنكويه فسكت ثم قال اكووه وارضفوه رضفا.

3519 حدثنا وكيع، حدثنا سفيان، عن جابر، عن أبي الضحى، عن مسروق، عن عبد الله، قال ما نسيت فيما نسيت أن رسول الله ﷺ كان يسلم عن يمينه وعن شماله السلام عليكم ورحمة الله السلام عليكم ورحمة الله حتى يرى أو نرى بياض خديه.

3520 حدثنا وكيع، حدثنا سفيان، عن الأعمش، عن أبي وائل، عن عبد الله، قال قال رسول الله ﷺ لا ينبغي لأحد أن يقول أنا خير من يونس بن متى.

3521 حدثنا وكيع، عن المسعودي، عن عثمان الثقفي، أو الحسن بن سعد شك المسعودي عن عبدة النهدي، عن عبد الله بن مسعود، قال قال رسول الله ﷺ إن الله لم يحرم حرمة إلا وقد علم أنه سيطلعها منكم مطلع ألا وإني آخذ بحجزكم أن تهافتوا في النار كتهافت الفراش أو الذباب حدثنا أبو قطن حدثنا المسعودي عن الحسن بن سعد عن عبدة النهدي فذكره وكذا قال يزيد وأبو كامل عن الحسن بن سعد قال روح حدثنا المسعودي حدثنا أبو المغيرة عن الحسن بن سعد وقال الفراش أو الذباب.

3522 حدثنا يزيد، حدثنا إسماعيل، عن قيس، عن ابن مسعود، قال كنا نغزو مع النبي ﷺ ونحن شباب وليس لنا نساء فقلنا يا رسول الله ألا نستخصي فنهانا عن ذلك.

3523 حدثنا يزيد، أنبأنا العوام، حدثني أبو إسحاق الشيباني، عن القاسم بن عبد الرحمن، عن أبيه، عن عبد الله، عن النبي ﷺ قال تدور رحى الإسلام على رأس خمس وثلاثين أو ست وثلاثين أو سبع وثلاثين فإن هلكوا فسبيل من هلك وإن بقوا يقم لهم دينهم سبعين سنة.

3524 حدثنا يزيد، أنبأنا المسعودي، حدثني عاصم، عن أبي وائل، قال قال عبد الله حيث قتل ابن النواحة إن هذا وابن أثال كانا أتيا النبي ﷺ رسولين لمسيلمة الكذاب فقال لهما رسول الله ﷺ أتشهدان أني رسول الله قالا نشهد أن مسيلمة رسول الله فقال لو كنت قاتلا رسولا لضربت أعناقكما قال فجرت سنة أن لا يقتل الرسول فأما ابن أثال فكفاناه الله عز وجل وأما هذا فلم يزل ذلك فيه حتى أمكن الله منه الآن.

مسند أحمد بن حنبل - المجلد الأول

مسند أبو بكر الصديق (الحديث 1 - 35) | مسند أبو بكر الصديق (الحديث 36 - 77) | مسند عمر بن الخطاب (الحديث 78 - 150) | مسند عمر بن الخطاب (الحديث 151 - 241) | مسند عمر بن الخطاب (الحديث 242 - 295) | مسند عمر بن الخطاب (الحديث 296 - 367) | حديث السقيفة (الحديث 368 - 375) | مسند عثمان بن عفان (الحديث 376 - 450) | مسند عثمان بن عفان (الحديث 451 - 529) | مسند علي بن أبي طالب (الحديث 530 - 590) | مسند علي بن أبي طالب (الحديث 591 - 650) | مسند علي بن أبي طالب (الحديث 651 - 712) | مسند علي بن أبي طالب (الحديث 713 - 770) | مسند علي بن أبي طالب (الحديث 771 - 820) | مسند علي بن أبي طالب (الحديث 821 - 895) | مسند علي بن أبي طالب (الحديث 896 - 950) | مسند علي بن أبي طالب (الحديث 951 - 1025) | مسند علي بن أبي طالب (الحديث 1026 - 1106) | مسند علي بن أبي طالب (الحديث 1107 - 1175) | مسند علي بن أبي طالب (الحديث 1176 - 1233) | مسند علي بن أبي طالب (الحديث 1234 - 1308) | مسند أبي محمد طلحة بن عبيد الله (الحديث 1309 - 1330) | مسند الزبير بن العوام (الحديث 1331 - 1361) | مسند أبي إسحاق سعد بن أبي وقاص (الحديث 1362 - 1440) | مسند أبي إسحاق سعد بن أبي وقاص (الحديث 1441 - 1538) | مسند سعيد بن زيد بن عمرو بن نفيل (الحديث 1539 - 1566) | حديث عبد الرحمن بن عوف الزهري (الحديث 1567 - 1597) | حديث أبي عبيدة بن الجراح (الحديث 1598 - 1608) | حديث عبد الرحمن بن أبي بكر (الحديث 1609 - 1620) | حديث زيد بن خارجة والحارث بن خزمة وسعد مولى أبي بكر (الحديث 1621 - 1624) | مسند أهل البيت (الحديث 1625 - 1670) | مسند بني هاشم (الحديث 1671 - 1740) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 1741 - 1810) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 1877 - 1950) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 1951 - 2013) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 2014 - 2084) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 2085 - 2151) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 2152 - 2220) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 2221 - 2269) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 2270 - 2325) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 2326 - 2375) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 2376 - 2444) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 2445 - 2520) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 2521 - 2584) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 2585 - 2640) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 2641 - 2681) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 2682 - 2754) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 2755 - 2800) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 2801 - 2850) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 2851 - 2919) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 2920 - 2996) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 2997 - 3089) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 3090 - 3160) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 3161 - 3256) | مسند عبد الله بن العباس (الحديث 3257 - 3366) | مسند عبد الله بن مسعود(الحديث 3367 - 3442) | مسند عبد الله بن مسعود(الحديث 3443 - 3524) | مسند عبد الله بن مسعود(الحديث 3525 - 3575) | مسند عبد الله بن مسعود(الحديث 3576 - 3614) | مسند عبد الله بن مسعود(الحديث 3615 - 3689) | مسند عبد الله بن مسعود(الحديث 3690 - 3740) | مسند عبد الله بن مسعود(الحديث 3741 - 3791) | مسند عبد الله بن مسعود(الحديث 3792 - 3869) | مسند عبد الله بن مسعود(الحديث 3870 - 3950) | مسند عبد الله بن مسعود(الحديث 3951 - 4054) | مسند عبد الله بن مسعود(الحديث 4055 - 4125) | مسند عبد الله بن مسعود(الحديث 4126 - 4215)