كتاب الزهد لابن المبارك/الجزء الخامس/1

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
كتاب الزهد لابن المبارك

المؤلف: عبدالله بن المبارك
الجزء الخامس

باب الصدقة

642 أخبركم أبو عمر بن حيوية قال أخبرنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا ابن المبارك قال أخبرنا سفيان بن عيينة عن صاحب له يذكره عن بعض العلماء قال ان الله اعطى لكم الدنيا قرضا وسألكموه قرضا فان اعطيتموها طيبة بها أنفسكم ضاعف الله لكم ما بين الحسنة الى العشر الى سبع مائة الى اكثر من ذلك وان أخذها منكم وأنتم كارهون فصبرتم واحتسبتم كان لكم الصلاة والرحمة وأوجب لكم الهدى.

643 أخبركم أبو عمر بن حيوية قال أخبرنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا عبدالله قال أخبرنا شعبة عن عمرو بن مرة قال سمعت عبد الله بن الحارث يحدث عن أبي كثير عن عبد الله بن عمرو بن العاص انه سمعه يقول تجمعون فيقال أين فقراء هذه الأمة ومساكينها فيبرزون فيقال ما عندكم فيقولون يا ربنا ابتليتنا فصبرنا وأنت أعلم وأحسبه قال ووليت الأموال والسلطان غيرنا فيقال صدقتم فيدخلون الجنة قبل سائر الناس بزمن وتبقى شدة الحساب على ذوي الأموال والسلطان قال قلت فأين المؤمنون يومئذ قال توضع لهم كراسي من نور ويظلل عليهم الغمام ويكون ذلك اليوم أقصر عليهم من ساعة من نهار أخرجه الطبراني عن عبدالله بن عمرو .

644 أخبركم أبو عمر بن حيوية قال أخبرنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا ابن المبارك قال أخبرنا شعبة عن عمرو بن مرة أنه سمع خيثمة يحدث عن عدي ابن حاتم عن النبي ﷺ انه ذكر النار فتعوذ منها وأشاح بوجهه مرتين أو ثلاثة ثم قال اتقوا النار ولو بشق تمرة فان لم تجدوا فبكلمة طيبة أخرجه البخاري.

645 أخبركم أبو عمر بن حيوية قال حدثنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا ابن المبارك قال أخبرنا حرملة بن عمران انه سمع يزيد بن أبي حبيب يحدث أن أبا الخير حدثه انه سمع عقبة بن عامر يقول سمعت رسول الله ﷺ يقول كل امرء في ظل صدقته حتى يفصل بين الناس أو قال يحكم بين الناس قال يزيد كان أبو الخير لا يخطئه يوم لا يتصدق فيه بشيء ولو كعكعة او بصلة.

646 أخبركم أبو عمر بن حيوية قال حدثنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا ابن المبارك قال أخبرنا حيوة بن شريح عن عقيل عن ابن شهاب قال قال رسول الله ﷺ ما احسن عبد الصدقة إلا احسن الله الخلافة على تركته.

647 أخبركم أبو عمر بن حيوية قال حدثنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا ابن المبارك قال أخبرنا سفيان عن عبد الله بن السائب عن عبد الله بن قتادة المحاربي قال سمعت عبد الله بن مسعود يقول ما تصدق رجل بصدقة الا وقعت في يد الرب قبل أن تقع في يد السائل وهو يضعها في يد السائل قال وهو في القرآن فقرأ عبد الله ألم يعلموا أن الله هو يقبل التوبة عن عباده ويأخذ الصدقات أخرجه الطبراني في الكبير.

648 أخبركم أبو عمر بن حيوية قال حدثنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا ابن المبارك قال أخبرنا عبيد الله بن عمر عن سعيد المقبري عن أبي الحباب عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه قال ما من عبد مسلم يتصدق بصدقة من كسب طيب ولا يقبل الله الا طيبا الا كان الله يأخذها بيمينه فيربيها كما يربى احدكم فلوه أو قال فصيله حتى تبلغ التمرة مثل احد قال ابن صاعد هذا حديث غريب صحيح الاسناد ما جاء به الا ابن المبارك وأبو الحباب هو سعيد بن يسار مولى الحسن بن علي.

649 أخبركم أبو عمر بن حيوية قال حدثنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا ابن المبارك قال أخبرنا سفيان عن عمار الدهني عن راشد بن الحارث عن أبي ذر قال ما على الأرض من صدقة تخرج حتى تفك عنها لحيا سبعين شيطانا كلهم ينهاه عنها.

650 أخبركم أبو عمر بن حيوية قال حدثنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا عبد الله قال أخبرنا يحيى بن عبيد الله قال سمعت أبي يقول سمعت أبا هريرة يقول قال رسول الله ﷺ قال حفت الجنة بالمكاره وحفت النار بالشهوات.

651 أخبركم أبو عمر بن حيوية قال أخبرنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا عبدالله قال أخبرنا عبد الملك الثقفي قال سمعت عكرمة يقول قال رسول الله ﷺ تصدقوا ولو بتمرة فانها تسد من الجائع وتطفى الخطيئة كما يطفى الماء النار.

باب ما جاء في الاحسان الى اليتيم

652 أخبركم أبو عمر بن حيوية قال حدثنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا عبدالله قال أخبرنا بقية قال سمعت ثابت بن العجلان يقول بلغني ان رسول الله ﷺ قال من وضع يده على رأس يتيم ترحما كانت له بكل شعرة تمر بيده عليها حسنة.

653 أخبركم أبو عمر بن حيوية قال حدثنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا عبدالله قال أخبرنا مالك بن يروي عن صفوان بن سليم أنه بلغه ان رسول الله ﷺ قال انا وكافل اليتيم له أو لغيره كهاتين في الجنة اذا اتقى واشار باصبعه الوسطى ملكا تلى الابهام .

654 أخبركم أبو عمر بن حيوية قال حدثنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا عبدالله قال أخبرنا سعيد بن أبي ايوب عن يحيى بن سليمان عن زيد بن أبي عتاب عن أبي هريرة عن النبي ﷺ قال خير بيت من المسلمين بيت فيه يتيم يحسن اليه وشر بيت في المسلمين بيت فيه يتيم يساء اليه أخرجه ابن ماجه من طريق المصنف ثم قال ﷺ بإصبعيه انا وكافل اليتيم في الجنة كهكذا وهو يشير باصبعيه.

655 أخبركم أبو عمر بن حيوية قال حدثنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا عبدالله بن المبارك قال أخبرنا يحيى بن أيوب عن عبيد الله بن زحر عن علي بن يزيد عن القاسم عن أبي امامة عن النبي ﷺ قال من مسح رأس يتيم لم يمسحه الا الله كانت له بكل شعرة مرت عليه يده حسنات ومن احسن الى يتيمة أو يتيم غيره كنت أنا وهو في الجنة كهاتين وقرن بين اصبعيه أخرجه أحمد والطبراني.

656 أخبركم أبو عمر بن حيوية قال حدثنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا عبدالله قال أخبرنا سفيان عن علي بن زيد عن بينها بن اوفى عن مالك بن عمرو أو عمرو بن مالك قال قال رسول الله ﷺ من ضم يتيما بين ابوين مسلمين حتى يستغنى فقد وجبت له الجنة اخرجه أحمد وأبو يعلي والطبراني.

باب ما جاء في الشح

657 أخبركم أبو عمر بن حيوية قال حدثنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا عبد الله بن المبارك قال أخبرنا سفيان بن عيينة قال الحسين وحدثناه سفيان عن اسرائيل أبي موسى قال سمعت الحسن يقول والله ما لقيت أمة من الشح ما لقيت هذه الأمة وما وعظت أمة بمثل ما وعظت به هذه الأمة ثم ذكر اوليتهم وتباذلهم وتعاطفهم وتراحمهم والله ما وعظت امه بمثل ما وعظت هذه الأمة وما لقيت امة من الشح ما لقيت هذه الأمة حتى ان احدهم ليكسر عظم أخيه عظما عظما هات درهما هات درهما وهذا عاض عليه وهذا ملح عليه

658 قال وسمعته يقول الاسلام وما الاسلام ان يسلم قلبك لله تعالى وان يسلم منك كل مسلم وذي عهد.

659 أخبركم أبو عمر بن حيوية قال حدثنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا عبدالله قال أخبرنا سفيان عن هشام عن الحسن قال ان كان الرجل ليخلف الرجل في اهله اربعين عاما بعد موته.

660 أخبركم أبو عمر بن حيوية قال حدثنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا ابن المبارك قال أخبرنا معمر عن الحسن قال يلقى احدهم فيقول اللهم اغفر لنا وله وأدخلنا واياه الجنة واذا كان عبد الدرهم فهيهات.

661 أخبركم أبو عمر بن حيوية قال حدثنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا عبد الله عن صفوان قال سمعت عبد الرحمن بن جبير يقول قال أبو الدرداء ما أنصف اخواننا الاغنياء يحبونا في الله ويفارقونا في الدنيا اذا لقيته قال أحبك يا أبا الدرداء فاذا احتجت اليه في شيء امتنع منى وكان أبو الدرداء يقول الحمد الله الذي جعل مفر الاغنياء الينا ثم الموت ولا نحب أن نفر اليهم ثم الموت ان أحدهم ليقول ليتني صعلوك من صعاليك المهاجرين.

662 أخبركم أبو عمر بن حيوية قال حدثنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا عبد الله قال أخبرنا معمر عن يحيى بن المختار عن الحسن قال ان المؤمن شعبة من المؤمن إن به حاجته إن به علته إنه يكلفه في يفرح لفرحه ويحزن لحزنه وهو مرآة اخيه إن رأى منه ما لا يعجبه سدده وقومه ووجهه وحاطه في السر والعلانيه إن لك من خليلك نصيبا وان لك نصيبا من ذكر من أحببت فتنقوا الاخوان والأصحاب والمجالس.

663 أخبركم أبو عمر بن حيوية قال حدثنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا عبد الله قال أخبرنا المبارك بن فضاله عن الحسن قال كان الأسود بن سريع من اول من قص في المسجد يعني مسجد البصرة وكان يقص في مؤخر المسجد قال فعلت أصواتهم يوما فاشتهرهم اهل مقدم المسجد فأقبل مجالد بن مسعود السلمى حتى قام عليهم فوسعوا له فقال ما جئت لاجلس وإن كنتم جلساء صدق ولكن علت أصواتكم فاشتهركم اهل المسجد وإياكم وما أنكر المسلمون رحمكم الله قالوا رحمك الله نقبل نصيحتك.

664 أخبركم أبو عمر بن حيوية قال حدثنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا عبد الله قال أخبرنا سفيان عن أبي اسحاق عن مرة عن عمرو بن شرحبيل أن سلمان بن ربيعة وكان قاضيا قبل شريح سئل من فريضة فأخطأ فيها فقال له عمرو بن شرحبيل القضاء فيها كذا وكذا فكأنه أي غضب فرفع ذلك الى أبي موسى الأشعري وكان على الكوفة فقال يا سلمان كان ينبغي لك أن لا تغضب وأنت يا عمرو كان ينبغي لك أن تساوره في اذنه تعنى أن تساوده أخرجه وكيع.

665 أخبركم أبو عمر بن حيوية قال حدثنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا عبد الله عن معمر عن يحيى بن المختار عن الحسن قال أحبوا هونا وأبغضوا هونا فقد أفرط أقوام في حب أقوام فهلكوا وافرط اقوام في بغض أقوام فهلكوا لا تفرط في حبك ولا تفرط في بغضك من وجد دون أخيه سترا فلا يكشفه ولا تجسس أخاك وقد نهيت عن ان تجسسه ولا تحفر عنه ولا تنفر عنه.

666 أخبركم أبو عمر بن حيوية قال حدثنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا عبد الله قال أخبرنا معمر عن اسحاق بن راشد قال قال عمر كفى بالمرء عيباان يستبين له من الناس ما يخفى عليه من نفسه ويمقت الناس فيما يأتي وأن يؤذى جليسه أو قال الناس فيما لا يعنيه.

667 أخبركم أبو عمر بن حيوية قال حدثنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا عبد الله قال أخبرنا السائب بن عمرو المخزومي قال أخبرني عيسى بن موسى عن محمد بن عباد بن جعفر أنه سمع ابن عباس يقول اكرم الناس علي جليسي أخرجه البخاري في الأدب المفرد.

668 أخبركم أبو عمر بن حيوية وأبو بكر الوراق قال أخبرنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا عبد الله قال أخبرنا عتبة بن أبي حكيم عن سليمان بن موسى يرفع الحديث قال سوء المجالسه فحش وشح وسوء الخلق.

669 أخبركم أبو عمر بن حيوية وأبو بكر الوراق قال أخبرنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا عبد الله قال أخبرنا محمد بن مطرف عن الحجاج بن فرافضة قال بلغنا في بعض الكتب من عمل مشورة فذاك باطل يتعنى ومن لم ينتظر من ظالمه بيد ولا بلسان ولا حقد فذاك علمه يقين ومن استغفر لظالمه فقد هزم الشيطان.

670 أخبركم أبو عمر بن حيوية وأبو بكر الوراق قال أخبرنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا عبد الله قال أخبرنا سفيان عن سلمان عن أبي رزين قال جاء رجل الى الفضيل ابن بزوان فقال ان فلانا يقع فيك فقال لاغيظن من أمره يغفر الله لي وله قيل من أمره قال الشيطان

671 أخبركم أبو عمر بن حيوية وأبو بكر الوراق قال أخبرنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا عبد الله قال أخبرنا سفيان قال لما اراد الحجاج ان يقتل فضيل بن بزوان قال ألم استعملك قال بل استعبدتني قال ألم أكرمك قال بل أهنتني قال لأقتلنك قال بغير ذنب ولا فساد قال لأقتلنك قال اذا أخاصمك قا آذا أخصمك قال الحكم يومئذ غيرك قال لا تذوق الماء ابدا قال اذا اسبقك اليه.

672 أخبركم أبو عمر بن حيوية وأبو بكر الوراق قال أخبرنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا عبد الله قال أخبرنا معمر عن مطر عن الحسن عن النبي ﷺ قال ما من جرعة احب الى الله عز وجل من جرعة كظمها رجل أو جرعة صبر على مصيبة وما من قطرة أحب الى الله عز وجل من فطرة دمع من خشية الله أو قطرة دم أهريقت في سبيل الله عز وجل.

673 أخبركم أبو عمر بن حيوية وأبو بكر الوراق قال أخبرنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا عبد الله قال حدثنا رجل ان رجلا قال لمكحول إن فلانا يقع فيك قال رحمه اله انه لغرا.

674 أخبركم أبو عمر بن حيوية وأبو بكر الوراق قال أخبرنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا عبد الله قال أخبرنا معمر عن مطر عن عمرو بن سعيد عن بعض الطائين عن رافع الخير الطائي قال صحبت أبا بكر في غزاة قال فذكر الحديث فقال أبو بكر انه من يظلم المؤمنين فانما يخفر الله هم جيران الله وعواذ الله والله ان احدهم لتصاب شاة جارية أو بعير جاره فييت وارم العضل يقول شاة جاره أو بعير جاره فالله احق ان يغضب لجاره.

675 أخبركم أبو عمر بن حيوية وأبو بكر الوراق قال أخبرنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا عبد الله قال أخبرنا اسماعيل بن عياش قال أخبرنا أبو سلمة الحمصي عن يحيى بن جابر عن يزيد بن ميسرة قال لا تحرقك نار المؤمنين فان يمينه في يد الرحمن ينعشه وان عثر كل يوم سبع مرات.

676 أخبركم أبو عمر بن حيوية وأبو بكر الوراق قال أخبرنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا عبد الله قال أخبرنا شعبة عن الحجاج عن قتادة قال سمعت عبد الله بن أبي عتبة مولى أنس بن مالك أو قال عبد الله بن عتبة قال ان صاعد والصواب ابن أبي عتبة يحدث عن أبي سعيد الخدري قال كان رسول الله ﷺ اشد حياء من العذراء في خدرها وكان اذا رأى شيئا يكرهه عرفنا ذلك في وجهه.

677 أخبركم أبو عمر بن حيوية وأبو بكر الوراق قال أخبرنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا عبد الله قال أخبرنا شعبة بن الحجاج عن قتادة عن يروي بن مالك عن النبي ﷺ قال لا يؤمن احدكم حتى يحب لأختيه ما يحب لنفسه

678 أخبركم أبو عمر بن حيوية وأبو بكر الوراق قال أخبرنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا عبد الله قال أخبرنا فضيل بن مرزون عن عطية الكوفي في قول الله تعالى انك لعلى خلق عظيم قال على وضوء القرآن.

679 أخبركم أبو عمر بن حيوية وأبو بكر الوراق قال أخبرنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا عبد الله قال أخبرنا اسامة بن زيد عن رجل من بلحارث بن عقبة عن يحيى بن أبي كثير عن أبي سلمة بن عبد الرحمن قال قال رسول الله ﷺ المؤمن غر كريم والفاجر خب لئيم.

680 أخبركم أبو عمر بن حيوية وأبو بكر الوراق قال أخبرنا يحيى قال حدثنا الحسين قال أخبرنا عبد الله قال أخبرنا محمد بن سليم عن قتادة قال قال ابن عمر ابغض عباد الله الى طعان لعان.

كتاب الزهد لابن المبارك

الجزء الأول | الجزء الأول - 1 | الجزء الأول - 2 | الجزء الأول - 3 | الجزء الثاني | الجزء الثاني - 1 | الجزء الثاني - 2 | الجزء الثاني - 3 | الجزء الثالث | الجزء الثالث - 1 | الجزء الثالث - 2 | الجزء الثالث - 3 | الجزء الرابع | الجزء الرابع - 1 | الجزء الرابع - 2 | الجزء الرابع - 3 | الجزء الخامس | الجزء الخامس - 1 | الجزء الخامس - 2 | الجزء الخامس - 3 | الجزء السادس | الجزء السادس - 1 | الجزء السادس - 2 | الجزء السابع | الجزء السابع - 1 | الجزء السابع - 2 | الجزء الثامن | الجزء الثامن - 1 | الجزء الثامن - 2 | الجزء التاسع | الجزء التاسع - 1 | الجزء التاسع - 2 | الجزء العاشر | الجزء العاشر - 1