مصنف الصنعاني/كتاب الاعتكاف

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
مصنف الصنعاني كتاب الاعتكاف
المؤلف: عبد الرزاق الصنعاني


كتاب الاعتكاف

باب الجوار والاعتكاف

8003 عبد الرزاق عن بن جريج قال قلت لعطاء أرأيت الجوار والاعتكاف أمختلفان هما أم شيء واحد قال بل هما مختلفان كانت بيوت النبي ﷺ في المسجد فلما اعتكف في شهر رمضان خرج من بيوته إلى بطن المسجد فاعتكف فيه قلت له فإن قال إنسان علي اعتكاف أيام ففي جوفه لا بد قال نعم وإن قال علي جوار أيام فببابه أو في جوفه إن شاء

8004 عبد الرزاق عن بن جريج قال وقال عمرو بن دينار الجوار والاعتكاف واحد

8005 عبد الرزاق عن فضيل عن ليث عن مجاهد قال الحرم كله مسجد يعتكف في أيه شاء وإن شاء في منزله إلا أنه لا يصلي إلا في جماعة

8006 عبد الرزاق عن بن جريج قال سمعت عطاء يخبر عن يعلى بن أمية قال إني لأمكث في المسجد الساعة وما أمكث الا لأعتكف قال وحسبت أن صفوان بن يعلى أخبرنيه

8007 قال عبد الرزاق قال بن جريج قال عطاء هو اعتكاف ما مكث فيه وإن جلس في المسجد احتساب الخير فهو معتكف وإلا فلا

باب لا جوار إلا في مسجد جماعة

8008 عبد الرزاق عن معمر عن قتادة أحسبه عن بن المسيب قال لا اعتكاف الا في مسجد النبي ﷺ

8009 عبد الرزاق عن الثوري عن جابر الجعفي عن سعد بن عبيدة عن أبي عبد الرحمن السلمي عن علي بن أبي طالب قال لا اعتكاف إلا في مسجد جماعة

8010 عبد الرزاق عن معمر عن رجل عن الحسن وعن هشام بن عروة عن أبيه قال لا اعتكاف إلا في مسجد جماعة

8011 عبد الرزاق عن معمر عن يحيى بن أبي كثير عن أبي سلمة وعن رجل عن الحسن كانا يرخصان في الاعتكاف في مسجد القبائل التي تقام فيها الصلاة

8012 عبد الرزاق عن الثوري عن منصور عن إبراهيم قال كان لا يرى بأسا بالاعتكاف في هذه المساجد مساجد القبائل قال منصور وكان سعيد بن جبير يعتكف في مسجد قومه

8013 عبد الرزاق عن الثوري عن عمرو بن عامر قال كان أبو الأحوص يعتكف في مسجد قومه

8014 عبد الرزاق عن الثوري عن واصل الأحدب عن إبراهيم قال جاء حذيفة إلى عبد الله فقال الا أعجبك من ناس عكوف بين دارك ودار الأشعري قال عبد الله فلعلهم أصابوا وأخطأت فقال حذيفة ما أبالي أفيه أعتكف أو في بيوتكم هذه إنما الاعتكاف في هذه المساجد الثلاثة مسجد الحرام ومسجد المدينة والمسجد الأقصى وكان الذين اعتكفوا فعاب عليهم حذيفة في مسجد الكوفة الأكبر

8015 عبد الرزاق عن الثوري عن علي بن الأرقم عن شداد بن الأزمع قال اعتكف رجل في المسجد في خيمة له فحصبه الناس قال فأرسلني الرجل إلى عبد الله بن مسعود فجاء عبد الله فطرد الناس وحسن ذلك

8016 عبد الرزاق عن بن عيينة عن جامع بن أبي راشد قال سمعت أبا وائل يقول قال حذيفة لعبد الله قوم عكوف بين دارك ودار أبي موسى لا تنهاهم فقال له عبد الله فلعلهم اصابوا وأخطأت وحفظوا ونسيت فقال حذيفة لا اعتكاف الا في هذه المساجد الثلاثة مسجد المدينة ومسجد مكة [ ومسجد ] إيلياء

8017 [ عبد الرزاق عن ] معمر عن الزهري قال لا اعتكاف الا في مسجد جماعة

8018 عبد الرزاق عن بن جريج عن عطاء قال لا جوار الا في مسجد جامع ثم قال لا جوار الا في مسجد مكة ومسجد المدينة قال بن جريج وقال عمرو بن دينار ما أراه أن يجاور في مسجد الكوفة والبصرة

8019 عبد الرزاق عن بن جريج قال قلت لعطاء أرأيت لو [ أن ] إنسانا من أهل هذه المياه نذر جوارا سميت له الظهران وعسفان في مسجدهم قال يقضيه إذا جعله عليه في ذلك المسجد قلت نذر جوارا في مسجد منى قال فليجاور فيه فإن له شأنا قلت أيجعل بناءه ثم بمنى في الدار قال لا من أجل عتب الباب قلت ففي مسجدنا [ إذا مثل ] ذلك قال لا إنما [ ذلك ] العتب للدار وليس كهيئة مسجدنا هذا ثم قال بعد لا جوار الا في مسجد مكة ومسجد المدينة قال وإن أهل البصرة ليجاورون في مسجدهم حتى أن أحدهم ليجاور مسجده في بيته

8020 عبد الرزاق عن بن جريج قال قلت لعطاء فمسجد إلياء قال لا يجاور الا في مسجد مكة ومسجد المدينة

8021 عبد الرزاق عن معمر عن أيوب عن بن أبي مليكة قال اعتكفت عائشة بين حراء وثبير فكنا نأتيها هناك وعبد لها يؤمها

8022 عبد الرزاق عن بن جريج عن عطاء أن عائشة نذرت جوارا في جوف ثبير مما يلي منى قلت فقد جاورت قال أجل وقد كان عبد الرحمن بن أبي بكر نهاها أن تجاور خشية أن يتخذ سنة فقالت عائشة حاجة كانت في نفسي

8023 عبد الرزاق عن هشيم عن مغيرة قال سألت إبراهيم عن امرأة اعتكفت في مسجد بيتها أتمر في ظلتها قال نعم هو طريق قال قلت اعتكفت في ظلتها أتمر في بيتها قال لا

8024 عبد الرزاق عن إسرائيل عن رجل عن الشعبي قال لا بأس أن يعتكف الرجل في مسجد بيته

باب أيقضى جوار مسجد في غيره

8025 عبد الرزاق عن معمر عن عبد الكريم الجزري عن بن المسيب قال من نذر أن يعتكف في مسجد إيلياء فاعتكف في مسجد النبي ﷺ بالمدينة أجزأ عنه ومن نذر أن يعتكف في مسجد النبي ﷺ بالمدينة فاعتكف في المسجد الحرام أجزأ عنه قال معمر ومن نذر أن يعتكف على رأس جبل فإنه لا ينبغي له أن يعتكف فيه وأن يعتكف في مسجد جماعة

8026 عبد الرزاق عن بن جريج قال قلت لعطاء أرأيت لو أن إنسانا نذر جوارا في بيت المقدس أيقضي عنه مسجد النبي ﷺ بالمدينة قال نعم قال بن جريج ويأبى عمرو بن دينار ذلك

8027 عبد الرزاق عن بن جريج قال قلت لعطاء نذر جوارا في مسجد النبي ﷺ أيقضي عنه أن يجاور في مسجد مكة قال نعم ويأبى ذلك عمرو بن دينار

8028 عبد الرزاق عن بن جريج عن عطاء قال زعم أن الخير من المساجد احب إليه أن يجاور فيه الإنسان وإن كان نذر جوارا بغيره يعني أن الخير من المساجد ما جاء فيه الفضل مسجد مكة ومسجد المدينة ومسجد إليا

8029 عبد الرزاق عن بن جريج قال قلت لعطاء أرأيت إن كان نذر جوارا في مسجد مكة أيقضي عنه أن يجاور في مسجد المدينة قال لا قلت فنذر جوارا في مسجد الرسول ﷺ أيقضى عنه أن يجاور في مسجد إليا قال لا قلت فنذر جوارا على رؤوس هذه الجبال جبال مكة أيقضى عنه أن يجاور في المسجد قال نعم المسجد خير وأطهر قلت وكذلك في كل أرض قال نعم ثم أخبرني عند ذلك خبر عائشة حين نذرت أن تجاور في جوف ثبير

باب هل يقضى الاعتكاف

8030 أخبرنا عبد الرزاق قال أخبرنا معمر [ عن أيوب ] عن نافع عن بن عمر قال لما قفل النبي ﷺ من حنين سأل عمر رسول الله ﷺ عن نذر كان نذره في الجاهلية اعتكاف يوم فأمره به

8031 عبد الرزاق عن بن عيينة عن يحيى بن سعيد عن عمرة عن عائشة قالت اراد النبي ﷺ أن يعتكف العشر الأواخر من رمضان قالت فاستأذنته فأذن لي واستأذنته حفصة فأذن لها فسمعت بذلك زينب قالت وكان النبي ﷺ إذا أراد أن يعتكف صلى الفجر ثم ذهب إلى معتكفه وأمر ببناء يبنى فضرب قالت فلما صلى الفجر إذا هو بأربعة أبنية فقال ما هذا فقالوا عائشة وحفصة وزينب قال ألبر تقولون يردن بهذا فرفع بناءه قالت فلم يعتكف العشر الأواخر من رمضان واعتكف عشرا من شوال

8032 أخبرنا عبد الرزاق قال أخبرنا بن عيينة عن عبد الكريم أبي أمية قال سمعت عبيد الله بن عبد الله يذكر أن أمه ماتت وقد كان عليها اعتكاف قال فبادرت إخوتي إلى بن عباس فسألته فقال اعتكف عنها وصم

باب لا اعتكاف إلا بصيام

8033 عبد الرزاق عن بن جريج عن عطاء عن بن عمر وبن عباس قالا لا جوار الا بصيام

8034 عبد الرزاق عن بن جريج عن عمرو بن دينار أن أبا فاختة مولى جعدة بن هبيرة أخبره عن بن عباس أنه قال يصوم المجاور يعني المعتكف

8035 عبد الرزاق عن الثوري عن عمرو بن دينار عن أبي فاختة العوفي عن بن عباس قال يصوم المجاور يعني المعتكف

8036 عبد الرزاق [ عن الثوري ] عن بن أبي ليلى عن الحكم عن مقسم عن بن عباس قال من اعتكف فعليه الصوم

8037 عبد الرزاق عن الثوري عن حبيب بن أبي ثابت عن عطاء عن عائشة قالت من اعتكف فعليه الصوم

8038 عبد الرزاق عن معمر عن الزهري قال لااعتكاف الا بصوم قال معمر وكان الزهري يوجبه عليه نواه أو لم ينوه

8039 عبد الرزاق عن بن جريج عن بن شهاب قال سنة من اعتكف أن يصوم

8040 عبد الرزاق عن معمر عن أيوب عن بن سيرين قال نذرت امرأة أن تعتكف شهرا على عهد زياد وكان يمنع الاعتكاف من أجل الخوارج فكلم لها فأبى أن يأذن لها فسألوا شريحا فقال تصوم وتفطر كل يوم مسكينا نسكان بنسك

8041 عبد الرزاق عن معمر عن هشام بن عروة عن أبيه قال لا اعتكاف إلا بصوم

باب للمعتكف شرطه

8042 عبد الرزاق عن معمر عن قتادة قال للمعتكف ما اشترط عند اعتكافه

8043 عبد الرزاق عن بن جريج عن عطاء قال له شرطه

8044 عبد الرزاق عن بن جريج عن رجل عن مقسم مولى عبد الله بن الحارث قال قال علي وبن مسعود في المجاور له نيته

8045 عبد الرزاق عن بن جريج قال قلت لعطاء أرأيت إن نذر رجل جوارا في نفسه أينوي في نفسه حين ينذر أنه لا يصوم وأنه يبيع ويبتاع ويأتي الأسواق ويعود المريض ويتبع الجنازة وأنه إذا كان مطر فإنه يستكن في البيت ويأتي الخلاء في بيته وأنه يجاور جوارا متقطعا قال ذلك على نيته ما كانت

8046 عبد الرزاق عن الثوري عن منصور عن إبراهيم قال يشترط المعتكف الجمعة والجنازة والمريض وإن نهزته حاجة

8047 عبد الرزاق عن بن جريج عن عطاء قال إن اشترط أن يعتكف النهار وأن يأتي البيت بالليل فذلك له

8048 عبد الرزاق عن رجل عن عمران بن حدير عن أبي مجلز قال ليس هذا باعتكاف

باب سنة الاعتكاف

8049 عبد الرزاق عن الثوري عن أبي إسحاق عن عاصم بن ضمرة عن علي قال من اعتكف فلا يرفث في الحديث ولا يساب ويشهد الجمعة والجنازة وليوص اهله إذا كانت له حاجة وهو قائم ولا يجلس عندهم وبه يأخذ عبد الرزاق

8050 عبد الرزاق عن الثوري عن سليمان الشيباني عن سعيد بن جبير قال المعتكف يعود المريض ويتبع الجنازة ويجيب أميرا إن دعاه

8051 عبد الرزاق عن معمر عن الزهري قال لا يخرج المعتكف الا لحاجة لا بد له منها من غائط أو بول ولا يتبع جنازة ولا يعود مريضا ولا يجيب دعوة ولا يمس امرأة ولا يباشرها

8052 عبد الرزاق عن بن جريج عن بن شهاب مثله

8053 عبد الرزاق عن بن جريج عن عطاء قال المعتكف لا يتبع جنازة ولا يعود مريضا

8054 عبد الرزاق عن الثوري عن هشام بن عروة عن أبيه قال المعتكف لا يجيب دعوة ولا يعود مريضا ولا يتبع جنازة ولا اعتكاف الا بصيام ولا اعتكاف الا في مسجد جماعة

8055 عبد الرزاق عن معمر عن الزهري عن عمرة قالت كانت عائشة في اعتكافها إذا خرجت إلى بيتها لحاجتها تمر بالمريض فتسأل عنه وهي مجتازة لا تقف عليه

8056 عبد الرزاق عن الثوري عن عبد الله بن أبي بكر عن عمرة عن عائشة قالت كانت تمر بالمريض من أهلها وهي مجتازة فلا تعرض له

8057 عبد الرزاق عن معمر عن يحيى بن أبي كثير عن أبي سلمة بن عبد الرحمن قال المعتكف يدخل البيت فيسلم ولا يقعد ويعود المريض

8058 عبد الرزاق عن معمر عن قتادة كان يرخص للمعتكف أن يعود المريض ولا يجلس وكان يرخص له أن يشيع الجنازة

8059 عبد الرزاق عن معمر عن يحيى بن أبي كثير عن أبي سلمة بن عبد الرحمن كان لا يرى بأسا إذا خرج المعتكف لحاجة فلقيه رجل فسأله أن يقف عليه فيسائله

8060 عبد الرزاق عن بن جريج قال قلت لعطاء أرأيت إن مات ولده أو ذو قرابته فقال سبحان الله أفندعه ليتبع جنازته ويقطع جواره فقلت إنه ليصلي على جنائز الناس قال إن كان جواره بباب المسجد فنعم وإن كان جواره في جوفه فلا

8061 عبد الرزاق عن بن جريج قال قلت لعطاء أرأيت إن كان ولده مريضا أو ذو قرابته قال فلا يعوده الا أن يقطع جواره قلت أرأيت إن جاءه الذي اشتكى من أهله فجاءه في مجاوره أيسأله عن شكواه قال نعم وما بأس ذلك قلت أفيرسل له رسولا يسأل عنه قال نعم قلت أرأيت إن كان الذي اشتكى بفسطاط بأعلى الوادي أيعود قال لا

8062 عبد الرزاق عن بن جريج قال حدثني إسماعيل بن أمية عمن يرضى به أن عائشة في اعتكافها كانت تدخل بيتها في حاجتها فتمر بالمريض فتسأل عنه وهي مارة لا تعرج عليه

8063 عبد الرزاق عن بن جريج قال أخبرني هشام بن عروة عن أبيه قال لا يعود المعتكف مريضا ولا يجيب دعوة ولا يتبع جنازة

8064 عبد الرزاق عن بن جريج قال قلت لعطاء أيجب عليه أن يبيت الليل في المسجد قال لا إذا كان له فسطاط بباب المسجد فلا يضره في أيهما بات وأحب إلي أن يبيت في المسجد

باب خروج النبي ﷺ في اعتكافه

8065 عبد الرزاق قال أخبرنا معمر عن الزهري عن علي بن حسين عن صفية ابنة حيي قالت كان رسول الله ﷺ معتكفا فأتيته ليلا فحدثته ثم قمت فقام معي ليقلبني وكان مسكنها في حجرة أسامة بن زيد فمر برجلين من الأنصار فلما رأيا النبي ﷺ أسرعا فقال النبي ﷺ على رسلكما إنها صفية بنت حيي قالا سبحان الله يا رسول الله قال إن الشيطان يجري من الانسان مجرى الدم وإني خشيت أن يقذف في قلوبكما شيئا أو قال شرا

8066 عبد الرزاق عن بن جريج عن رجل عن مؤرق بن سعيد عن بن المعلى أن النبي ﷺ كان معتكفا في المسجد فاجتمع نساؤه إليه ثم تفرقن فقال لصفية ابنة حيي أقلبك إلى بيتك فذهب معها حتى أدخلها بيتها وهو معتكف

8067 أخبرنا عبد الرزاق قال أخبرنا معمر عن هشام بن عروة عن أبيه قال خرجت سودة زوج النبي ﷺ ذات ليلة فرآها عمر بن الخطاب فقال إنك لن تخفي علينا وكانت طويلة فذكر ذلك للنبي ﷺ وهو يأكل عرقا فما وضعه حتى اوحي إليه أن قد رخصتن أن تخرجن في حوائجكن ليلا

باب المعتكف وابتياعه وطلب الدنيا

8068 عبد الرزاق عن معمر عن الزهري قال لا يبيع المعتكف ولا يبتاع

8069 عبد الرزاق عن بن جريج عن عطاء قال لا يبيع المعتكف ولا يبتاع ولا يخرج إلى سلطان فيخاصم إليه الا أن ينوي ذلك

8070 عبد الرزاق عن بن جريج عن عطاء قال لا بأس أن يخاصم المعتكف إلى أمير في المسجد أو يتجازى غريما أو يوصي أهله في صنيعهم وصلاح معيشتهم ويكتب كتابا في حاجته وقاله معمر

8071 عبد الرزاق عن بن جريج عن سليمان بن موسى قال لا يلاحي المعتكف يقول لا يشاحن

8072 عبد الرزاق عن بن عيينة عن بن أبي نجيح عن مجاهد قال المعتكف لا يبيع ولا يبتاع

8073 عبد الرزاق عن بن جريج عن عمرو بن دينار قال لا يبيع المجاور ولا يبتاع

8074 عبد الرزاق عن بن عيينة عن عمار بن عبد الله بن يسار عن أبيه قال اعطى علي جعدة بن هبيرة ست مائة درهم أعانه بها في ثمن خادم فلقيه فقال هل ابتعت الخادم فقال إني معتكف فقال وما عليك لو خرجت إلى السوق فابتعتها

8075 عبد الرزاق عن بن جريج قال قلت لعطاء اينبغي له أن يخاصم إلى أمير قال لا قلت إن دعي قال يقول إني مجاور

8076 عبد الرزاق عن بن جريج قال قلت لعطاء أيأتي المجاور المجالس في المساجد ويتحدث معهم قال نعم قلت أرأيت إن كان جواره في جوف المسجد أيخرج إن شاء فيجلس في أبوابه قال لا يخرج إلا لحاجة

8077 عبد الرزاق عن بن جريج عن عطاء قال لا يذهب في الأرض إلا أن يشهد صلاة أو يذهب لغائط

8078 عبد الرزاق عن بن جريج قال قلت لعطاء فأتاه غريم له في مجاوره فتجازاه حقه قال لا بأس به قلت فأتي مجاوره أيبتاع فيه ويبيع قال لا بأس بذلك

باب وقوعه على امرأته

8079 عبد الرزاق عن معمر عن الزهري في الذي يقع على امرأته وهو معتكف قال لم يبلغنا في ذلك شيء ولكنا نرى أن يعتق رقبة مثل كفارة الذي يقع على أهله في رمضان

8080 أخبرنا عبد الرزاق قال أخبرنا معمر عن قتادة عن الحسن في الذي يقع على امرأته وهو معتكف فقال يعتق رقبة وإن لم يجد فيصوم شهرين متتابعين فإن لم يستطع فإطعام ستين مسكينا

8081 عبد الرزاق [ عن بن عيينة ] عن بن أبي نجيح عن مجاهد عن بن عباس قال إذا وقع المعتكف على امرأته استأنف اعتكافه

8082 عبد الرزاق عن بن جريج عن عطاء قال لا يأتي المعتكف أهله بالليل ولا بالنهار يقول لا يصيب أهله ولا يقبل ولا يباشر ولا يمس ولا يجس ليعتزلها ما استطاع قال بن جريج وقاله عمرو بن دينار أيضا

8083 عبد الرزاق عن بن جريج عن عطاء قال لا يقطع جواره إلا الإيقاع نفسه كهيئة الصيام والحج

8084 عبد الرزاق عن بن التيمي عن إسماعيل بن أبي خالد عن الشعبي في امرأة نذرت أن تعتكف خمسين يوما ثم ردها زوجها قال تقضي ما بقي عليها

باب هل يخاصم المجاور

8085 عبد الرزاق عن بن جريج قال قلت لعطاء خصم اتاه في مجاوره قال ليدرأ عن نفسه ويجادله

8086 عبد الرزاق عن بن جريج قال قلت لعطاء أرأيت إن أتي هذا المجاور في فسطاطه بهو بسلعة يبيعها أو يبتاعها أيفعل قال نعم يبيع في مجاوره

8087 عبد الرزاق عن بن جريج قال قلت لعطاء أرأيت إن جاء السوق ينظر قط قال أكره ذلك إنما هو الذكر والعبادة قلت يكتب في مجاوره إلى أمير يطلب الدنيا أو إلى غلام له قال لا بأس بذلك

8088 عبد الرزاق عن بن جريج قال لا بأس بأن يخاصم المعتكف الأمير في المسجد أو يتجازى غريما في المسجد

باب مروره تحت السقف

8089 عبد الرزاق عن بن جريج قال قلت لعطاء أكان يقال لا يدخل بيتا ولا يمر تحت سقف تحت عتب قال نعم قال بن جريج وقاله عمرو بن دينار

8090 عبد الرزاق عن بن جريج قال قلت لعطاء المجاور بباب المسجد يجلس تحت ظلة قال نعم قلت فهو تحت سقف قال إن المسجد ليس كشيء قال إنسان فإن ذهب الخلاء قال في الجبال وفي الصعدات قلت مجاور في جوف المسجد أيجعل فسطاطه ببابه لحاجته إن شاء قال نعم قلت أرأيت إن ذهب الخلاء أيمر تحت سقف قال لا قلت أفيمر تحت قبو مقبو أو حجارة وليس فيه عتب ولا خشب قال نعم قلت لأبي بكر ما القبو قال الطاقة

8091 عبد الرزاق عن بن جريج قال أخبرني عمرو بن دينار في القبو المقبو قال وأي عتب أشد من القبو المقبو قلت فحجر مجير قال نعم ذلك عتب لا يمر تحته قلت لعطاء أفأضرب خيمة بباب المسجد أجاور فيها قال نعم قلت فإنه عتب قال لا بأس قلت أفأضربها خشبة من عيدان ثم يجعل عليها غشاءها قال نعم ليمر تحتها إن شاء قال وذلك ليس في بنيان

باب يفرقون بين جوار القروي والبدوي

8092 عبد الرزاق عن بن جريج قال فرق لي عطاء بين جوار القروي والبدوي قال أما القروي إذا نذر الجوار يهجر بيته ويهجر الزوج وصام [ و ] البدوي ليس من أهل مكة فإذا نذر الجوار كانت مكة حينئذ كلها فيجاور في أي نواحي مكة شاء وفي [ أي ] بيوتها شاء ولم يصم وأصاب النساء إن شاء ويبيع ويبتاع وينتاب المجالس ويدخل البيوت ويعود المريض ويتبع الجنازة الا أن ينوي في نفسه أن يكون جواره بباب المسجد ويعتزل ما ينهى عنه [ في ] المجاورة وجعل أهل عرفة من أهل مكة وتلا { ذلك لمن لم يكن أهله حاضري المسجد الحرام } 4 قال وسمعنا ذلك يقال قلت فيخرج إلى أهل لحاجة في أمر استوى عليه قال لا قلت فلم يحج ولم يعتمر [ و ] لم يختلفان قال الحج والعمرة خير مما هو فيه

8093 عبد الرزاق عن بن جريج عن عمرو بن دينار أنه قال في البدوي إذا نذر جوارا لم ينوه بباب المسجد فإنه يجاور بأي القرية شاء

8094 عبد الرزاق عن بن جريج عن بن طاووس قال يجاور من ليس من أهلها حيث شاء منها ويجاور أهلها بباب المسجد إن كان نوى الاعتكاف ببابه ويكره الرقاد في المسجد

8095 عبد الرزاق عن فضيل عن ليث عن مجاهد قال الحرم كله مسجد يعتكف في أيه شاء وإن شاء في منزله الا أنه لا يصلى إلا في جماعة

8096 عبد الرزاق عن بن جريج قال سألت عطاء عن إنسان نذر جوارا سنة قال فليحج وليبدل ما غاب في الحج ولا يأتنف سنة مستقبلة

باب جوار المرأة

8097 عبد الرزاق عن معمر عن الزهري قال إذا حاضت المرأة وهي معتكفة خرجت إلى بيتها فإذا طهرت قضت ذلك

8098 عبد الرزاق عن بن جريج عن عطاء قال إذا حاضت وهي معتكفة رجعت إلى بيتها فإذا طهرت فلترجع إلى جوارها قال أبن جريج وقاله عمرو بن دينار

8099 عبد الرزاق عن بن جريج عن عطاء قال ولا يمسها زوجها حتى تفرغ من جوارها

8100 عبد الرزاق عن بن جريج قال قلت لعطاء طهرت بعض النهار قال فلتذهب يومئذ ولا تعتد بذلك اليوم

8101 عبد الرزاق عن فضيل عن مغيرة عن إبراهيم قال إذا اعتكفت المرأة فحاضت فلتضرب فسطاطا في دارها فإذا طهرت قضت تلك الأيام قال فضيل وأخبرني منصور عن إبراهيم قال تضع سترا في دارها

8102 عبد الرزاق عن بن جريج قال قلت لعطاء أرأيت إذا طهرت وهي في بيتها أيمسها زوجها ذلك اليوم قال لا الا أن يقطع ذلك جوارها قلت ولا يقبلها [ قال لا قلت في حيضتها يقبلها زوجها قال نعم قلت ويباشر جزلتها العليا قال نعم ] قال بن جريج وقاله عمرو بن دينار قال عطاء وينال منها ما ينال الرجل من امرأته حائضا في غير جوار

8103 عبد الرزاق عن بن جريج قال قلت لعطاء فاشتكت شكوى يمنعها الصيام قال ترجع إلى بيتها إن شاءت حتى تصح قلت أفيمسها زوجها في وجعها قال لاها الله إذا الا أن تقطع جوارها قلت ولا قبلة ولا شيئا قال لا

باب نكاح المجاور وطيب الرجل والمرأة

8104 عبد الرزاق عن بن جريج عن عطاء قال لا بأس بأن تنكح المجاورة في جوارها قال بن جريج وسئل عطاء أتتطيب المعتكفة وتتزين فقال لا أتريد أن يقع عليها زوجها لا تطيب قلت ففعلت أيقطع ذلك جوارها قال لا ولم تفعل ذلك وهي في عبادة وتخشع إنما طيب المرأة وزينتها لزوجها

8105 عبد الرزاق عن معمر كره أن يتطيب المعتكف

8106 عبد الرزاق عن مالك قال لا بأس بالطيب للمعتكف

باب طيب المرأة ثم تخرج من بيتها

8107 عبد الرزاق عن بن جريج قال أخبرني أبو الزبير عن يحيى بن جعدة أن عمر بن الخطاب خرجت امرأة على عهده متطيبة فوجد ريحها فعلاها بالدرة ثم قال تخرجن متطيبات فيجد الرجال ريحكن وإنما قلوب الرجال عند أنوفهم [ اخرجن تفلات

8108 عبد الرزاق عن بن جريج عن عطاء قال كان ينهى أن تطيب المرأة وتزين ثم تخرج قلت والناكح [ قال والناكح ] ثم قال { ولا تبرجن } 4 قال له آخر وتبرج ذلك قال نعم تخرج كذلك فيسأل عنها من هي

8109 عبد الرزاق عن الثوري عن عاصم بن عبيد الله عن عبيد مولى أبي رهم عن [ أبي هريرة قال استقبلته امرأة يفوح طيبها لذيلها إعصار فقال لها يا أمة الجبار أنى جئت قالت من المسجد قال أله تطيبت قالت نعم قال فارجعي فإني سمعت حبيبي أبا القاسم ﷺ يقول لا يقبل الله صلاة امرأة تطيبت لهذا المسجد أو للمسجد حتى تغتسل كغسلها من الجنابة

8110 عبد الرزاق عن معمر عن ليث عن رجل عن أبي هريرة نحوه

8111 عبد الرزاق عن معمر عن ليث أن امرأة خرجت متزينة أذن لها زوجها فأخبر بها عمر بن الخطاب فطلبها فلم يقدر عليها فقام خطيبا فقال هذه الخارجة وهذا لمرسلها لو قدرت عليهما لشترت بهما ثم قال تخرج المرأة إلى أبيها يكيد بنفسه [ وإلى اخيها يكيد بنفسه ] فإذا خرجت فلتلبس معاوزها فإذا رجعت فلتأخذ زينتها في بيتها ولتتزين لزوجها قال عبد الرزاق يعني شترت سمعت بهما والمعاوز خلق الثياب

8112 عبد الرزاق عن بن عيينة عن بن عجلان عن يعقوب بن عبد الله بن الأشج عن بسر بن سعيد قال قال رسول الله ﷺ لامرأة عبد الله بن مسعود إذا أرادت إحداكن أن تشهد العشاء فلا تمس طيبا

8113 عبد الرزاق عن الثوري عن عبيد بن يزيد بن سراقة عن أمه أنها أرسلت إلى حفصة وهي أختها تسألها عن الطيب وأرادت أن تخرج فقالت حفصة زوج النبي ﷺ إنما الطيب للفراش

8114 عبد الرزاق عن الثوري عن سلمة بن كهيل عن أبي الزعراء قال قال عبد الله بن مسعود لأن ازاحم جملا قد هنىء قطرانا أحب إلي من أن أزاحم امرأة متعطرة ولأن يملأ جوف رجل قيحا خير له من أن يملأ شعرا

8115 عبد الرزاق عن معمر عن رجل عن سلمة بن كهيل عن أبي الزعراء مثله

8116 عبد الرزاق عن يحيى بن العلاء عن الأعمش قال استأذنت إبراهيم امرأته أن تأتي بعض أهلها فأذن لها فلما خرجت وجد منها ريحا طيبة فقال ارجعي إن المرأة إذا تطيبت ثم خرجت فإنما هو نار وشنار

8117 عبد الرزاق عن بن عيينة عن الأعمش عن إبراهيم قال طاف عمر بن الخطاب في صفوف النساء فوجد ريحا طيبة من

رأس امرأة فقال لو أعلم أيتكن هي لفعلت ولفعلت لتطيب إحداكن لزوجها فإذا خرجت لبست أطمار وليدتها قال فبلغني أن المرأة [ التي ] كانت تطيبت بالت في ثيابها من الفرق

(كمل كتاب الاعتكاف يتلوه كتاب المناسك إن شاء الله تعالى وصلى الله على سيدنا محمد وآله وصحبه وسلم)


المصنف لعبد الرزاق الصنعاني
كتاب الطهارة | كتاب الحيض | كتاب الصلاة | كتاب الجمعة | كتاب صلاة العيدين | كتاب فضائل القرآن | كتاب الجنائز | كتاب الزكاة | كتاب الصيام | كتاب العقيقة | كتاب الاعتكاف | كتاب المناسك | كتاب الجهاد | كتاب المغازي