صفحة:حياة عصامى.pdf/97

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
لم تدقّق هذه الصفحة


1- ما هو رأى اتحاد تجار القطن الان ؟

2- ما هى المصلحة العامة التى تستهدف انهاء الخصومة قضائيا وحلها عن طريق التحكيم ؟

3- ما هو موقف الدعوى الان ، و الى اى مدى وصل النزاع بين الطرفين ؟ وتحقيقا لهذه الرغبة افادت مصلحة القطن ادارة الفتوى والتشريع بتاريخ 16/7/1958 بما يأتى :-

1) ان اتحاد تجار الداخل مازال عند موقفة من طلب تشكيل هيئة التحكيم . 2) ان المصلحة العامة التى تستهدف انهاء الخصومة قضائيا وحلها عن طريق التحكيم يتلخص فى ان مصلحة سوق القطن تقتضى تصفيه هذا الخلاف بسبب ما وصلت اليه حال بعض تجار الداخل من سوءوما حل بهم من ضيق شديد الامر الذى يحيق ابلغ الضرر بعملية تمويل محصول القطن .

كما وان الدعاوى المرفوعة فى هذه المنازعه قد ادخلت فيها الحكومة بوصفها مسئولة عن القرارات الادارية غير المشروعة التى قضى بالغائها ، وذلك بخلاف الدعاوى التى اقيمت عليها مباشرة .

3) بالنسبة الى موقف الدعاوى حاليا فان القضايا المدنية ما زالت منظورة امام قاضى التحضير بمحكمة الاسكندرية ومؤجلة لجلسة 7/10/1958 .

وطلبت المصلحة الافادة برأى ادارة الفتوى والتشريع عن امكان استصدار قانون باجراء التحكيم بين الطرفين لانهاء هذا النزاع ولم يصلها رد فى هذه الشأن حتى الان .


والامر مرفوع – برجاء النظر ،،


6/8/1958

صورة طبق الاصل


امضاء

مدير عام مصلحة القطن