مجلة الرسالة/العدد 715/في مهرجان جامعة أدباء العروبة في الزقازيق:

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

مجلة الرسالة/العدد 715/في مهرجان جامعة أدباء العروبة في الزقازيق:

مجلة الرسالة - العدد 715
في مهرجان جامعة أدباء العروبة في الزقازيق:
[[مؤلف:|]]
بتاريخ: 17 - 03 - 1947


حنين إلى الموطن الأول

للأستاذ أحمد عبد المجيد الغزالي

تسليم مشتاق، ولهفة زائر ... يا مهد أحلامي، ونبع خواطري

ومجال فجري وهو يومئ للضحى ... أن تستفيض على الصباح الباكر

ومنارة الأفق الذي لما يزل ... يهفو له قلبي، ويرنو ناظري

ومثار أشواقي الوليدة، والهوى ... في عشه يحبو بخطو عاثر

متفزعاً من كل سار صادح ... ومبلبلاً من كل طيف عابر

إني ذكرت على (مويس) جراحه ... وغنيت عن دمعي بلوعة ذاكر

رف الشباب على رباه مثلما ... رف الهتوف على الغدير الزاخر

هذي الضفاف الناعسات ملاعبي ... يا طالما يقظت لقلبي الساهر

نديت منها أدمعي وسكبتها ... آلام مهجور، وجفوة هاجر

وقرأت فوق ظلالها أسطورتي ... وأبحتها أن تستشف سرائري

ونثرت آهاتي على آهاتها ... في النسمة الحيرى، ونوح الطائر

يا سامري بين الخمائل هاهنا ... جئنا نجدد عهدنا، يا سامري

أوفى عليك الركب، نفحة مبدع ... ونشيد فنان، وهتفة شاعر

حفوا بركب وزيرهم في نشوة ... كالطير حفت بالخميل الناضر

من لي بركب العبقريين الألى ... صدحوا على لجب الزمان الهادر

وشدوا ملاحم مجدهم وتسابقوا ... في صيحة الداعي، وعزم القادر

حسب الوزير الألمعي وحسبهم ... إحياء مجد للعروبة غابر

مجد أظل الشمس تحت لوائه ... ومشى على هام الزمان الجائر

عزت به الفصحى، فأطلع صبحها ... والدهر يضرب في ظلام حائر

لله من رجل ينشر مجدها ... في مجده سلمت يمين الناشر

ليشيع في الدنيا الجمال، ويحتفي ... بالخير في هدي البيان الساحر

تلك الأيادي يا دسوقي صنعتها ... وورثتها من كابر عن ك أنا بعضها، فمواهبي شبت على ... بيت هنالك في غزالة عامر

لا كرمة في روضة ساقيتها ... نجوى صلاتي في لحون مزاهري

وعصرتها خمراً ودرت بها على ... ندمان روضك بين أنس غامر

أسقي وأسقى من سلاف شعشعت ... بكريم أمجاد، ونبل عناصر

يا سيدي أسر العروبة جهدكم ... في بعثها، لا زال فضل الآسر

من يبعث الشعراء يبعث قومه ... للمجد في وضح النهار السافر

فإذا سئلت عن الذي نحيا له ... في الشرق والنيل العزيز القاهر

فقل البيان. أعيش أرعى أهله ... في الخافقين. وتلك تلك مفاخري

في ظل فاروق سنرفع ذكره ... ليدور في فلك الزمان الدائر