كتاب الأم/كتاب الاستسقاء/الهيئة للاستسقاء للعيدين

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
كتاب الأم - كتاب الاستسقاء

المؤلف: الشافعي
الهيئة للاستسقاء للعيدين

[قال الشافعي] رحمه الله تعالى: (خرج رسول الله ﷺ في الجمعة، والعيدين بأحسن هيئة)، وروي أنه (خرج في الاستسقاء متواضعا) وأحسب الذي رواه قال متبذلا فأحب في العيدين أن يخرج بأحسن ما يجد من الثياب وأطيب الطيب، ويخرج في الاستسقاء متنظفا بالماء، وما يقطع تغير الرائحة من سواك وغيره، وفي ثياب تواضع، ويكون مشيه وجلوسه وكلامه كلام تواضع واستكانة، وما أحببت للإمام في الحالات من هذا أحببته للناس كافة وما لبس الناس، والإمام مما يحل لهم الصلاة فيه أجزأه وإياهم.

كتاب الأم - كتاب الاستسقاء
متى يستسقي الإمام، وهل يسأل الإمام رفع المطر إذا خاف ضرره ؟ | من يستسقي بصلاة | الاستسقاء بغير الصلاة | الأذان لغير المكتوبة | كيف يبتدئ الاستسقاء | الهيئة للاستسقاء للعيدين | خروج النساء، والصبيان في الاستسقاء | المطر قبل الاستسقاء | أين يصلي للاستسقاء ؟ | الوقت الذي يخرج فيه الإمام للاستسقاء، وما يخطب عليه | كيف صلاة الاستسقاء ؟ | الطهارة لصلاة الاستسقاء | كيف الخطبة في الاستسقاء ؟ | الدعاء في خطبة الاستسقاء | تحويل الإمام الرداء | كيف تحويل الإمام رداءه في الخطبة | كراهية الاستمطار بالأنواء | البروز للمطر | السيل | طلب الإجابة في الدعاء | القول في الإنصات عند رؤية السحاب والريح | الإشارة إلى المطر | كثرة المطر وقلته | أي الأرض أمطر | أي الريح يكون بها المطر | الحكم في تارك الصلاة | الحكم في الساحر والساحرة | المرتد عن الإسلام | الخلاف في المرتد