صفحة:حياة عصامى.pdf/33

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
لم تدقّق هذه الصفحة


يظهر خطأها ، ومهما كبر الانسان يجب لكى يكون ناضجا ، ان يعتقد فى نفسه عدم المعرفة لكل الاشياء وانه فى احتياج دائم لطلب المعرفة .

وما اصدق القول الحكيم " اطلب العلم من المهد الى اللحد "لكن الشىء الوحيد الذى اوصى به هو التمسك بالمبادىء و الاخلاق القويمة حتى النهاية مهما صادف الانسان من مصاعب وضيقات ..


١- اعمالى فى بلدتى سمالوط


كان اول عمل قمت به السعى لايجاد مدرسة ابتدائية للبنين وكانت ارض الفضاء بالبندر مملوكة للبارون منشه ضمن الارض مشتراه من الدائرة السنيه وكان مكتبة بالاسكندرية فسافرت وقابلته طالبا منه ضرورة تبرعه بالارض لمجلس المديرية لاقامة المدرسة فتبرع بفدان واحد ولما كانت المساحة التى تبرع بها لاتكفى – فطلبت شراء جميع الارض الفضاء بالبندر وكانت مساحتها ثمانية عشر فدانا تقريبا وفعلا تم الشراءبواقع ثمن الفدان ٥٠٠ خمسمائه جنيها .

وقسمت الارض الى قطع صغيرة وبعتها للافراد لبناء مساكن – سعر المتر 25 قرشا وشروط سهله يدفع جزء بسيط من الثمن ويقسط الباقى بشروط سهله .

ثم تبرعت لمجلس المديرية بنصف فدان اخر تكمله للمدرسة الابتدائية للبنين –