صفحة:ألف ليلة وليلة.djvu/48

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
دُقّقت هذه الصفحة


(واذا هي فى طابق من خشب فكشفت فبان تحته سلم) وغمى وحكيت لها ما جرى لى من الأول الى الأخر فصعب عليها حالى وبكت وقالت انا الاخرى أعلمك بقصتى فاعلم انى بنت ملك أقصي الهند صاحب جزيرة الابنوس وكان قد زوجنى بابن عمى فاختطفنى ليلة زفافى عفريت اسمه جرجريس بن رجموس فطار بي الى هذا المكان ونقل فيه كل ما أحتاج اليه من الحلى والحلل والقماش والمتاع والطعام والشراب فى كل عشرة أيام يجيئنى مرة فيبيت هنا ليلة وعاهدنى اذا عرضت لى حاجة ليلا أونهارا أن المس بيدى هذين السطرين المكتوبين على القبة فما ارفع يدي حتى أراه عندى ومنذ كان عندى له اليوم أربعة أيام وبقى له ستة أيام حتى يأتى فهل لك أن تقيم عندى خمسة أيام ثم تنصرف قبل مجيئه بيوم فقلت نعم ففرحت ثم نهضت على أقدامها وأخذت بيدى وادخلتنى من باب مقنطر وانتهت بى الى حمام لطيف ظريف فلما رأيته خلعت ثيابى وخلعت ثيابها ودخلت فجلست على مرتبة وأجلستنى