رياض الصالحين/الصفحة 195

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
رياض الصالحين باب فضل الصف الأول والأمر بإتمام الصفوف
المؤلف: يحيى النووي


باب فضل الصف الأول والأمر بإتمام الصفوف الأُول، وتسويتها والتراص فيها

1082- عن جابر بن سمرة رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال: خرج علينا رَسُول اللَّهِ ﷺ فقال: (ألا تصفون كم تصف الملائكة عند ربها) فقلنا: يا رَسُول اللَّهِ وكيف تصف الملائكة عند ربها قال: (يتمون الصفوف الأول ويتراصون في الصف) رَوَاهُ مُسلِمٌ.

1083- وعن أبي هريرة رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ أن رَسُول اللَّهِ ﷺ قال: (لو يعلم الناس ما في النداء والصف الأول ثم لم يجدوا إلا أن يستهموا عليه لاستهموا) مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.

1084- وعنه رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال، قال رَسُول اللَّهِ ﷺ: (خير صفوف الرجال أولـها وشرها آخرها. وخير صفوف النساء آخرها وشرها أولـها) رَوَاهُ مُسلِمٌ.

1085- وعن أبي سعيد رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ أن رَسُول اللَّهِ ﷺ رأى في أصحابه تأخراً فقال لـهم: (تقدموا فأتموا بي وليأتم بكم من بعدكم، لا يزال قوم يتأخرون حتى يؤخرهم اللَّه) رَوَاهُ مُسلِمٌ.

1086- وعن أبي مسعود رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال كان رَسُول اللَّهِ ﷺ يمسح مناكبنا في الصلاة ويقول: (استووا ولا تختلفوا فتختلف قلوبكم، ليلني منكم أولو الأحلام والنهى، ثم الذين يلونهم، ثم الذين يلونهم) رَوَاهُ مُسلِمٌ.

1087- وعن أنس رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال، قال رَسُول اللَّهِ ﷺ: (سووا صفوفكم فإن تسوية الصف من تمام الصلاة) مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.

وفي رواية للبخاري: (فإن تسوية الصفوف من إقامة الصلاة).

1088- وعنه رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال: أقيمت الصلاة فأقبل علينا رَسُول اللَّهِ ﷺ بوجهه فقال: (أقيموا صفوفكم وتراصوا فإني أراكم من وراء ظهري) رَوَاهُ البُخَارِيُّ بلفظه، ومسلم بمعناه.

وفي رواية للبخاري: وكان أحدنا يلزق منكبه بمنكب صاحبه وقدمه بقدمه.

1089- وعن النعمان بن بشير رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال سمعت رَسُول اللَّهِ ﷺ يقول: (لتسون صفوفكم أو ليخالفن اللَّه بين وجوهكم) مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.

وفي رواية لمسلم: أن رَسُول اللَّهِ ﷺ كان يسوي صفوفنا حتى كأنما يسوي بها القداح حتى رأى أنا قد عقلنا عنه، ثم خرج يوماً فقام حتى كاد يكبر فرأى رجلاً بادياً صدره من الصف فقال: (عباد اللَّه لتسون صفوفكم أو ليخالفن اللَّه بين وجوهكم).

1090- وعن البراء بن عازب رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال: كان رَسُول اللَّهِ ﷺ يتخلل الصف من ناحية إلى ناحية يمسح صدورنا ومناكبنا ويقول: (لا تختلفوا فتختلف قلوبكم) وكان يقول: (إن اللَّه وملائكته يصلون على الصفوف الأول) رَوَاهُ أبُو دَاوُدَ بإسناد حسن.

1091- وعن ابن عمر رَضِيَ اللَّهُ عَنهُما أن رَسُول اللَّهِ ﷺ قال: (أقيموا الصفوف، وحاذوا بين المناكب، وسدوا الخلل، ولينوا بأيدي إخوانكم، ولا تذروا فرجات للشيطان، ومن وصل صفاً وصله اللَّه، ومن قطع صفاً قطعه اللَّه) رَوَاهُ أبُو دَاوُدَ بإسناد صحيح.

1092- وعن أنس رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ أن رَسُول اللَّهِ ﷺ قال: (رصوا صفوفكم، وقاربوا بينها، وحاذوا بالأعناق؛ فوالذي نفسي بيده إني لأرى الشياطين تدخل من خلل الصف كأنها الحذف) حديث صحيح رَوَاهُ أبُو دَاوُدَ بإسناد على شرط مسلم.

(الحذف) بحاء مهملة وذال معجمة مفتوحتين ثم فاء وهي: غنم سود صغار تكون باليمن.

1093- وعنه رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ أن رَسُول اللَّهِ ﷺ قال: (أتموا الصف المقدم ثم الذي يليه، فما كان من نقص فليكن في الصف المؤخر) رَوَاهُ أبُو دَاوُدَ بإسناد حسن.

1094- وعن عائشة رَضِيَ اللَّهُ عَنها قالت قال رَسُول اللَّهِ ﷺ: (إن اللَّه وملائكته يصلون على ميامن الصفوف) رَوَاهُ أبُو دَاوُدَ بإسناد على شرط مسلم وفيه رجل مختلف في توثيقه.

1095- وعن البراء رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال: كنا إذا صلينا خلف رَسُول اللَّهِ ﷺ أحببنا أن نكون عن يمينه، يقبل علينا بوجهه، فسمعته يقول: (رب قني عذابك يوم تبعث أو تجمع عبادك) رَوَاهُ مُسلِمٌ.

1096- وعن أبي هريرة رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال، قال رَسُول اللَّهِ ﷺ: (وسطوا الإمام، وسدوا الخلل) رَوَاهُ أبُو دَاوُدَ.

رياض الصالحين - كتاب الفضائل

باب فضل قراءة القرآن | باب الأمر بتعهد القرآن | باب استحباب تحسين الصوت بالقرآن | باب في الحث على سور وآيات مخصوصة | باب استحباب الاجتماع على القراءة | باب فضل الوضوء | باب فضل الآذان | باب فضل الصلوات | باب فضل صلاة الصبح والعصر | باب فضل المشي إلى المساجد | باب فضل انتظار الصلاة | باب فضل صلاة الجماعة | باب الحث على حضور الجماعة في الصبح والعشاء | باب الأمر بالمحافظة على الصلوات المكتوبات | باب فضل الصف الأول والأمر بإتمام الصفوف | باب فضل السنن الراتبة مع الفرائض | باب تأكيد ركعتي سنة الصبح | باب تخفيف ركعتي الفجر | باب استحباب الاضطجاع بعد ركعتي الفجر | باب سنة الظهر | باب سنة العصر | باب سنة المغرب بعدها وقبلها | باب سنة العشاء بعدها وقبلها | باب سنة الجمعة | باب استحباب جعل النوافل في البيت | باب الحث على صلاة الوتر | باب فضل صلاة الضحى | باب تجويز صلاة الضحى من ارتفاع الشمس إلى زوالها | باب الحث على صلاة تحية المسجد بركعتين | باب استحباب ركعتين بعد الوضوء | باب فضل يوم الجمعة ووجوبها والاغتسال لها | باب استحباب سجود الشكر | باب فضل قيام الليل | باب استحباب قيام رمضان وهو التراويح | باب فضل قيام ليلة القدر وبيان أرجى لياليها | باب فضل السواك وخصال الفطرة | باب تاكيد وجوب الزكاة وبيان فضلها وما يتعلق بها | باب وجوب صوم رمضان | باب الجود وفعل المعروف والإكثار من الخير في شهر رمضان | باب النهي عن تقدم رمضان بصوم بعد نصف شعبان | باب ما يقال عند رؤية الهلال | باب فضل السحور وتأخيره ما لم يخشَ طلوع الفجر | باب فضل تعجيل الفطر وما يفطر عليه وما يقوله بعد إفطاره | باب أمر الصائم بحفظ لسانه وجوارحه | باب في مسائل من الصوم | باب بيان فضل صوم المحرم وشعبان والأشهر الحرم | باب فضل الصوم وغيره في العشر الأول من ذي الحجة | باب فضل صوم يوم عرفة وعاشوراء وتاسوعاء | باب استحباب صوم ستة أيام من شوال | باب استحباب صوم الاثنين والخميس | باب استحباب صوم ثلاثة أيام من كل شهر | باب فضل من فطر صائمًا