أيا عاذلي في الحب مالي وللعذل

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

أيا عاذلي في الحب مالي وللعذل

أيا عاذلي في الحب مالي وللعذل
المؤلف: ابن القيسراني



أيا عاذلي في الحب مالي وللعذل
 
ويا هاجري هل من سبيل إلى وصل
أحين استجارتك الملاحة في الهوى
 
بخلت كأن الحسن في ذمة البخل
لي الله من قلب تملكه الجوى
 
فأمسى أسيرا رهن حبل من الخبل
منيت بمثل البدر في مستقره
 
يريك المنال الصعب في المنظر السهل
إذا ما التقينا جال طرفي وطرفه
 
فأنظر من دمع وبنظر من نصل
فيا ويح قلبي من بلاه بحبه
 
ومن دل ألحاظي على ذلك الدل
ويا لي من ليل طويل كهجره
 
وصبر ضعيف ضعف أجفانه النجل
ألفت قلاه واستطبت مطاله
 
وأطيب ما جاء الوصال على مطل
إذا ما الكرى أهدى إلي خياله
 
فيا حبذا تهويمة جمعت شملي
سلوا القمر المفتي بأن لقاءه
 
علي حرام كيف حل له قتلي
ويا ليلة باتت تمخض بالنوى
 
إلى أن تجلت وهي واضعة الحمل
نشدت فؤادا بات ينشد لبه
 
فجسمي بلا قلب وقلبي بلا عقل
وقالوا حباك الشيب بالحلم والنهى
 
ومن لي بأيام الشبيبة والجهل
ليالي أجتاب الليالي صبوة
 
فرامي غرامي لا يرى موقع النبل
متى ما خلا قلب المحب من الهوى
 
فيا لك من ربع أقام بلا أهل
ألم تر أن الشيب بين جوانحي
 
أقام مقام الفضل عند أبي الفضل
خليلا صفاء لا يريدان فرقة
 
وهل يصبر الخل الودود عن الخل
عقيد المعالي بين كفيه والندى
 
مواثيق عقد لا تروع بالحل
ويبسم عن ثغر يبشر بالحيا
 
كما بشر البرق اليماني بالوبل
دعوه كمال الدين نعتا وإنه
 
لأولى بأوصاف الكمال من الكل
مناقبه بين الورى مستفيضة
 
إذا رويت لم تعتبر صحة النقل
وكيف بإنكار المساعي عريقة
 
يؤيدها من بعد ما كان من قبل
وما العلم إلا سيرة شهدت بها
 
أسانيدها أورد فرع إلى أصل
إذا الحجب عن قاضي القضاة ترفعت
 
سما لك كهل الرأي في المنصب الكهل
متى ارتجل الإيجاز في صدردسته
 
رأيت الخطاب الفصل في ذلك الفصل
وليس جزيل الحمد إلا لمن له
 
دقيق معاني العلم في المنطق الجزل
غريب العلى يفتن في مكرماته
 
إذا ما انقضى شكل بدا بك في شكل
وجدنا ابن عبد الله أندى من الحيا
 
وأعلى محلا منه في الزمن المحل
يبلغ ذا الآمال قاصية المنى
 
على ظهر ما يعلو من العزم أو يعلي
فطورا يباريه الرجاء على النوى
 
وطورا تناجيه المطالب في الرحل
إليك انتضى شوقي إليك عزيمة
 
هي النصل تحت الليل أو سلة النصل
إذا ما اقتضى الورد الصدى صدرت بنا
 
على غير مهل عن موارد كالمهل
ونهج كنهج النمل في غلس الدجى
 
سلكت وغمدي قرية من قرى النمل
سنا مرهف يقضي لدعوى مضائه
 
يمين المحامي عنه أو شاهد الفل
على سابح يطوي المدى بسنابك
 
لمستها فوق الصفا طاعة الرمل
سفيه الخطى حتى إذا جثم القطا
 
فلا عن أفاحيص الفلا لمم السبل
كأن القوافي راهنته بأنها
 
تباريه أو تتلو المقال على الفعل
على ماجد أمواله بيد الندى
 
فليس عليها من وكيل سوى البذل
أتت مستجيرات فهل من حمية
 
لهذا الكلام الحر في الزمن النذل
وأنت فشمس العدل حكما وحكمة
 
وظلم بنات الفكر عدل عن العدل
أبا الفضل كم لي في مساعيك مدحة
 
ألذ على الأفواه من ضرب النحل
ترى القوم فيها بين راو وسامع
 
كلا عاشقيها لدهر يكتب أو يملي
فريدة لفظ في فريد محاسن
 
فتلك بلا مثل وأنت بلا مثل