يا شعر

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
يا شعر
المؤلف: أبو القاسم الشابي


ياشعر أنت فم الشعور ، وصرخة الروح الكئيب {{{2}}}
ياشعر أنت صدى نحيب القلب ، والصب الغريب {{{2}}}
ياشعر أنت مدامع علقت بأهداب الحياة {{{2}}}
ياشعر أنت دم ، تفجر من كلوم الكائنات {{{2}}}
ياشعر ! قلبي ـ مثلما تدري ـ شقي ، مظلم {{{2}}}
فيه الجراح ، النجل ، يقطر من مغاورها الدم {{{2}}}
جمدت على شفتيه أزراء الحياة العابسه {{{2}}}
فهو التعيس ، يذيبه نوح القلوب البائسه {{{2}}}
ابدا ينوح بحرقة ، بين الأماني الهاويه {{{2}}}
كالبلبل الغريد مابين الزهور الذاويه {{{2}}}
كم قد نصحت له بأن يسلو ، وكم عزيته {{{2}}}
فأبى وماأصغى إلى قولي ، فما أجديته {{{2}}}
كم قلت : صبرا يافؤاد ! ألا تكف عن النحيب ؟ {{{2}}}
فإذا تجلدت الحياة تبددت شعل اللهيب {{{2}}}
ياقلب ! لاتجزع أمام تصلب الدهر الهصور {{{2}}}
فإذا صرخت توجعا هزأت بصرختك الدهور {{{2}}}
ياقلب ! لاتقنع بشوك اليأس من بين الزهور {{{2}}}
فوراء أوجاع الحياة عذوبة الأمل الجسور {{{2}}}
ياقلب ! لاتسكب دموعك بالفضاء فتندم {{{2}}}
فعلى ابتسامات الفضاء قساوة المتهكم {{{2}}}
لكن قلبي وهم مخضل الجوانب بالدموع {{{2}}}
جاشت به الأحزان ، ّا طفحت بها تلك الصدوع {{{2}}}
يبكي على الحلم البعيد بلوعة ، لاتنجلي {{{2}}}
غردا ، كصداح الهواتف في الفلا ، ويقول لي : {{{2}}}
طهر كلومك بالدموع ، وخلّها وسبيلها {{{2}}}
إن المدامع لاتضيع حقيرها وجليلها {{{2}}}
فمن المدامع ماتدفع جارفا حسك الحياه {{{2}}}
يرمي لهاوية الوجود بكل مايبني الطغاه {{{2}}}
ومن المدامع ماتألق في الغياهب كالنجوم {{{2}}}
ومن المدامع ماأراح النفس من عبء الهموم {{{2}}}
فارحم تعاسته ، ونح معه على أحلامه {{{2}}}
فقد قضى الحلم البديع على لظى آلامه {{{2}}}
ياشعر ياوحى الوجود الحي يا لغة الملائكة {{{2}}}
غرد فأيامي أناتبكي على إيقاع نايك {{{2}}}
ردد على مسمع الدجى أنات قلبي الواهية {{{2}}}
و اسكب بأجفان الزهور دموع قلبي الدامية {{{2}}}
فلعل قلب الليل أرحم بالقلوب الباكية {{{2}}}
ولعل جفن الزهر أحفظ للدموع الجارية {{{2}}}
كم حركت كف الأسى أوتار ذياك الحنين {{{2}}}
فتهالت أحزان قلبي في أغارد الأنين {{{2}}}
فلكم أرفت مدامعي حتى تقرحت الجفون {{{2}}}
ثم التفت فلم أجد قلبا يقاسمني الشجون {{{2}}}
فعسى يكون الليل أرحم فهو مثلي يندب {{{2}}}
وعسى يصون الزهر دمعي فهو مثلي يسكب {{{2}}}
قد قنعت كف المساء الموت بالصمت الرهيب {{{2}}}
فغدا كأعماق الكهوف بلا ضجيج أو و جيب {{{2}}}
يأتي بأجنحة السكون كأنه الليل البهيم {{{2}}}
لكن طيف الموت قاس و الدجى طيف رحيم {{{2}}}
ما للمنية لا ترق على الحياة النائحة {{{2}}}
سيان أفئدة تئن أو القلوب الصادحه {{{2}}}
ياشعر هل خلق المنون بلا شعر كالجماد {{{2}}}
لا رعشة تعرو يديه إذا تلمقه الفؤاد {{{2}}}
أرأيت أزهار الربيع و قد ذوت أوراقها {{{2}}}
فهوت إلى صدر التراب وقد قضت أشواقها {{{2}}}
أرأيت شحرور الفلا مترنمابين الغصون {{{2}}}
جمد النشيد يصدره لما رأى طيف المنون {{{2}}}
فقضى و قد غاضت أغادير الحياة الطاهره {{{2}}}
وهوى من الاعصان ما بين الزهور الباسره {{{2}}}
أرأيت أم الطفل تبكى ذلك الطفل الوحيد {{{2}}}
لما تناوله بعنف ساعد الموت الشديد {{{2}}}
أسمعت نوح العاشق الولهان ما بين القبور {{{2}}}
يبكي حبيبته فيا لمصارع الموت الجسور {{{2}}}
طفحت بأعماق الوجود سكينة الصبر الجليد {{{2}}}
لما رأى عدل الحياة يضمه اللحد الكنود {{{2}}}
فدفقت لحنا يردده على سمع الدهور {{{2}}}
صوت الحياة بضجة...تسعى على شفة البحور {{{2}}}
ياشعر!أنت نشيد أمواج الخضم الساحرة {{{2}}}
الناصعات الباسمات الراقصات الطاهرة {{{2}}}
السافرات الصادحات مع الحياة إلى الأبد {{{2}}}
كعرائس الأمل الضحوك يمسن ما طال الأمد {{{2}}}
ها إن أزهار الربيع تبسمت أكمامها {{{2}}}
يرنو إلى الشفق البعيد تغرها أحلامها {{{2}}}
في صدرها أمل يحدق نحو هاتيك النجوم {{{2}}}
لكنه أمل ستلحده جبابرة الوجوم {{{2}}}
فلسوف تغمض جفنها عن كل أضواء الحياة {{{2}}}
حيث الظلام مخيم في جو ذياك السبات {{{2}}}
ها إنها همست بآذان الحياة غريدها {{{2}}}
قتلت عصافير الصباح صداحها و نشيدها {{{2}}}
ياشعر !أنت تشيد هاتيك الزهور الباسمة {{{2}}}
يا ليتني مثل الزهور بلا حياة واجمه {{{2}}}
إن الحياة كئيبة مغمورة بدموعها !! {{{2}}}
و الشمس أضجرها الأسى في صحوها وهجوعها {{{2}}}
فتجرعت كأسا دهاقا من مشعشعة الشفق {{{2}}}
فتمايلت سكرى إلى كهف الحياة ...و لم تفق {{{2}}}
يا شعر !أنت نحيبها لما هوت لسباتها {{{2}}}
ياشعر انت صداحها في موتها و حياتها {{{2}}}
انظر إلى شفق السماء يفيض عن تلك الجبال {{{2}}}
بشاعة الخلاب يغمرها ببسمات الجمال {{{2}}}
فيثير في النفس الكئيبة عاصفا لا يركد {{{2}}}
و يؤجج القلب المعذب شعلة لا تخمد {{{2}}}
ياشعر أنت جمال أضواء الغروب الساحره {{{2}}}
ياهمس أمواج المساء الباسمات الحائره {{{2}}}
يا ناى أحلامي الحبيبة يا رفيق صبابتي {{{2}}}
لولاك مت بلوعتي و بشقوتي و كآبتي {{{2}}}
فيك انطوت نفسي و فيك نفخت كل مشاعري {{{2}}}
فاصدح على قمم الحياة بلوعتي يا طائري {{{2}}}