ناي (في وصف فقد حاله)

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

ناي (في وصف فقد حاله)

ناي (في وصف فقد حاله)
المؤلف: الحلاج



أَنْعَى إليك نفوساً طاح شاهدُها
 
فيما وراء الحيثِ يَلْقَى شاهد القِدَم
أنْعي إليك قلوباً طالما هَطَلَتْ
 
سحائبُ الوحي فيها أبْحُر الحكـم
أنعي إليك لسان الحق مُذ زمن
 
أودى و تذكاره في الوهم كالعـدم
أنعي إليك بيانا تستكين له
 
أقوال كل فصيح ٍمِقْوَل فهـــم
أنعي إليك أشارات العقول معاً
 
لم يبق منهنّ إلا دارس الرمــم
أنعي و حُبِّك أخلاقاً لِطائفةٍ
 
كانت مطاياهم من مكمد الكظـم
مَضَى الجميع فلا عين و لا أثـُر
 
مُضِيَّ عادٍ و فـُقـْدانَ الأُلى إِرَم
و خَلّفوا معشراً يجرون لبستهم
 
أعْمى من البهم بلْ أعمى من النعم