ناديته بالرمل والامر ذكر

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

ناديته بالرمل والامر ذكر

ناديته بالرمل والامر ذكر
المؤلف: الشريف الرضي



ناديته بالرمل والامر ذكر
 
وَقد مضَى الوِرْدُ وَأعجَزَ الصَّدَرْ
يا عَمرُو، ذا الجُمّة ِ وَالوَجهِ الأغَرّ
 
قُمِ اضْطِرَاراً جَاوَزَ الأمْرُ الخَبَرْ
فقام مشزور القوى على مرر
 
كانما ناط على الجيد القمر
مضطرب الازرة وقاد النظر
 
كانما ينظر من وقبي حجر
قَدْحُ لِحَاظٍ كَمُطَارَاتِ الشّرَرْ
 
يلهب في ازاره اذا نظر
كالصل ان جر ذناباه زفر
 
او الغريري اذا عج هدر
جَرْجَرَ لمّا سِيمَ ضَيْماً وَزَأرْ
 
جَرْجَرَة َ العَوْدِ بَلا طُولَ السّفَرْ
فردها بعد العراك والبهر
 
واليوم ذو مزادة تنضح شر
حَتَى رَمَاني بِهَوَادِيهَا وَمَرّ
 
مبتسماً كانما قضى وطر