مسند أحمد بن حنبل/مسند البصريين/9

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
مسند أحمد بن حنبل - المجلد الخامس
مسند البصريين
المؤلف: أحمد بن حنبل
مسند البصريين (الحديث 19165 - 19200)


حديث بهز بن حكيم عن أبيه عن جده رضي الله تعالى عنهما[عدل]

19165 حدثنا إسماعيل ابن علية، عن بهز بن حكيم، عن أبيه، عن جده، قال سمعت نبي الله ﷺ يقول في كل إبل سائمة في كل أربعين ابنة لبون لا تفرق إبل عن حسابها من أعطاها مؤتجرا فله أجرها ومن منعها فإنا آخذوها منه وشطر إبله عزمة من عزمات ربنا جل وعز لا يحل لآل محمد منها شيء.

19166 حدثنا إسماعيل، أخبرنا بهز بن حكيم، عن أبيه، عن جده، أن أباه، أو عمه قام إلى النبي ﷺ فقال جيراني بم أخذوا فأعرض عنه ثم قال أخبرني بم أخذوا فأعرض عنه فقال لئن قلت ذاك إنهم ليزعمون أنك تنهى عن الغي وتستخلي به فقال النبي ﷺ ما قال فقام أخوه أو ابن أخيه فقال يا رسول الله إنه قال فقال لقد قلتموها أو قائلكم ولئن كنت أفعل ذلك إنه لعلي وما هو عليكم خلوا له عن جيرانه.

19167 حدثنا أبو كامل، عن حماد، حدثنا أبو قزعة، عن حكيم بن معاوية، عن أبيه، قال قال النبي ﷺ إن الله تبارك وتعالى لا يقبل توبة عبد كفر بعد إسلامه.

19168 حدثنا عبد الرزاق، حدثنا معمر، عن بهز بن حكيم بن معاوية، عن أبيه، عن جده، قال أخذ النبي ﷺ ناسا من قومي في تهمة فحبسهم فجاء رجل من قومي إلى النبي ﷺ وهو يخطب فقال يا محمد علام تحبس جيرتي فصمت النبي ﷺ عنه فقال إن ناسا ليقولون إنك تنهى عن الشر وتستخلي به فقال النبي ﷺ ما يقول قال فجعلت أعرض بينهما بالكلام مخافة أن يسمعها فيدعو على قومي دعوة لا يفلحون بعدها أبدا فلم يزل النبي ﷺ به حتى فهمها فقال قد قالوها أو قائلها منهم والله لو فعلت لكان علي وما كان عليهم خلوا له عن جيرانه.

19169 حدثنا عبد الرزاق، أخبرنا معمر، عن بهز بن حكيم، عن أبيه، عن جده، أنه سمع النبي ﷺ يقول من سأله مولاه فضل ماله فلم يعطه جعل يوم القيامة شجاعا أقرع.

19170 حدثنا عبد الرزاق، أخبرنا معمر، عن بهز بن حكيم، عن أبيه، عن جده، قال سمعت رسول الله ﷺ يقول ويل للذي يحدث القوم ثم يكذب ليضحكهم ويل له وويل له.

19171 حدثنا عفان، حدثنا حماد بن سلمة، أخبرنا أبو قزعة الباهلي، عن حكيم بن معاوية، عن أبيه، قال أتيت رسول الله ﷺ فقلت ما أتيتك حتى حلفت عدد أصابعي هذه أن لا آتيك أرانا عفان وطبق كفيه فبالذي بعثك بالحق ما الذي بعثك به قال الإسلام قال وما الإسلام قال أن يسلم قلبك لله تعالى وأن توجه وجهك إلى الله تعالى وتصلي الصلاة المكتوبة وتؤدي الزكاة المفروضة أخوان نصيران لا يقبل الله عز وجل من أحد توبة أشرك بعد إسلامه قلت ما حق زوجة أحدنا عليه قال تطعمها إذا طعمت وتكسوها إذا اكتسيت ولا تضرب الوجه ولا تقبح ولا تهجر إلا في البيت قال تحشرون هاهنا وأومأ بيده إلى نحو الشام مشاة وركبانا وعلى وجوهكم تعرضون على الله تعالى وعلى أفواهكم الفدام وأول ما يعرب عن أحدكم فخذه وقال ما من مولى يأتي مولى له فيسأله من فضل عنده فيمنعه إلا جعله الله تعالى عليه شجاعا ينهسه قبل القضاء قال عفان يعني بالمولى ابن عمه قال وقال إن رجلا ممن كان قبلكم رغسه الله تعالى مالا وولدا حتى ذهب عصر وجاء آخر فلما احتضر قال لولده أي أب كنت لكم قالوا خير أب فقال هل أنتم مطيعي وإلا أخذت مالي منكم انظروا إذا أنا مت أن تحرقوني حتى تدعوني حمما ثم اهرسوني بالمهراس وأدار رسول الله ﷺ يديه حذاء ركبتيه قال رسول الله ﷺ ففعلوا والله وقال نبي الله ﷺ بيده هكذا ثم اذروني في يوم راح لعلي أضل الله تعالى كذا قال عفان قال أبي وقال مهنا أبو شبل عن حماد أضل الله ففعلوا والله ذاك فإذا هو قائم في قبضة الله تعالى فقال يا ابن آدم ما حملك على ما فعلته قال من مخافتك قال فتلافاه الله تعالى بها.

19172 حدثنا حسن، قال حماد فيما سمعته قال وسمعت الجريري، يحدث عن حكيم بن معاوية، عن أبيه، أن رسول الله ﷺ قال أنتم توفون سبعين أمة أنتم آخرها وأكرمها على الله عز وجل وما بين مصراعين من مصاريع الجنة مسيرة أربعين عاما وليأتين عليه يوم وإنه لكظيظ.

19173 حدثنا يزيد، أخبرنا الجريري أبو مسعود، عن حكيم بن معاوية، عن أبيه، عن النبي ﷺ قال تجيئون يوم القيامة على أفواهكم الفدام وإن أول ما يتكلم من الآدمي فخذه وكفه.

19174 حدثنا عبد الرزاق، أخبرنا ابن جريج، أخبرنا أبو قزعة، عن رجل، من بني قشير عن أبيه، أنه سأل النبي ﷺ ما حق امرأتي علي قال تطعمها إذا طعمت وتكسوها إذا اكتسيت ولا تضرب الوجه ولا تهجر إلا في البيت.

19175 حدثنا يزيد، حدثنا بهز بن حكيم بن معاوية، عن أبيه، عن جده، قال قلت يا رسول الله من أبر قال أمك قلت ثم من قال أمك قال قلت يا رسول الله ثم من قال أمك قال قلت ثم من قال ثم أباك ثم الأقرب فالأقرب.

19176 حدثنا يزيد، أخبرنا بهز، عن أبيه، عن جده، قال سمعت نبي الله ﷺ يقول ألا إنكم توفون سبعين أمة أنتم خيرها وأكرمها على الله عز وجل.

19177 حدثنا يزيد، أخبرنا بهز بن حكيم، عن أبيه، عن جده، قال قلت يا نبي الله نساؤنا ما نأتي منها وما نذر قال حرثك ائت حرثك أنى شئت غير أن لا تضرب الوجه ولا تقبح ولا تهجر إلا في البيت وأطعم إذا طعمت واكس إذا اكتسيت كيف وقد أفضى بعضكم إلى بعض إلا بما حل عليها.

19178 حدثنا يزيد، أخبرنا بهز، عن أبيه، عن جده، قال قلت يا رسول الله أين تأمرني قال هاهنا ونحا بيده نحو الشام قال إنكم محشورون رجالا وركبانا وتجرون على وجوهكم.

19179 حدثنا يزيد، أخبرنا بهز بن حكيم، عن أبيه، عن جده، قال سمعت رسول الله ﷺ يقول لا يأتي رجل مولاه فيسأله من فضل هو عنده فيمنعه إياه إلا دعي له يوم القيامة شجاع يتلمظ فضله الذي منعه.

19180 حدثنا يزيد، أخبرنا بهز بن حكيم، عن أبيه، عن جده، قال قلت يا رسول الله إنا قوم نتساءل أموالنا قال يتساءل الرجل في الجائحة أو الفتق ليصلح به بين قومه فإذا بلغ أو كرب استعف.

19181 حدثنا يحيى بن سعيد، وإسماعيل بن إبراهيم، عن بهز، قال حدثني أبي، عن جدي، قال قلت يا رسول الله عوراتنا ما نأتي منها وما نذر قال احفظ عورتك إلا من زوجتك أو ما ملكت يمينك قال قلت يا رسول الله فإذا كان القوم بعضهم في بعض قال إن استطعت أن لا يراها أحد فلا يرينها قلت فإذا كان أحدنا خاليا قال فالله تبارك وتعالى أحق أن يستحيا منه حدثنا عبد الرزاق حدثنا معمر عن بهز فذكر مثله قال فالله عز وجل أحق أن يستحيا منه ووضع يده على فرجه حدثنا يونس عن حماد بن زيد قال أيضا وقال النبي ﷺ بيده فوضعها على فرجه.

19182 حدثنا يحيى بن سعيد، عن بهز، قال أخبرني أبي، عن جدي، قال أتيت رسول الله ﷺ فقلت يا رسول الله والله ما أتيتك حتى حلفت أكثر من عدد أولاء وضرب إحدى يديه على الأخرى أن لا آتيك ولا آتي دينك وإني قد جئت امرأ لا أعقل شيئا إلا ما علمني الله عز وجل ورسوله وإني أسألك بوجه الله بم بعثك ربنا إلينا قال بالإسلام قال قلت يا رسول الله وما آية الإسلام قال أن تقول أسلمت وجهي لله وتخليت وتقيم الصلاة وتؤتي الزكاة وكل مسلم على مسلم محرم أخوان نصيران لا يقبل الله عز وجل من مشرك يشرك بعد ما أسلم عملا أو يفارق المشركين إلى المسلمين ما لي أمسك بحجزكم عن النار ألا إن ربي داعي وإنه سائلي هل بلغت عبادي وأنا قائل له رب قد بلغتهم ألا فليبلغ الشاهد منكم الغائب ثم إنكم مدعوون ومفدمة أفواهكم بالفدام وإن أول ما يبين وقال بواسط يترجم قال وقال رسول الله ﷺ بيده على فخذه قال قلت يا رسول الله هذا ديننا قال هذا دينكم وأينما تحسن يكفك.

19183 حدثنا يحيى بن سعيد، حدثنا بهز، حدثني أبي، عن جدي، قال سمعت رسول الله ﷺ يقول في كل إبل سائمة في كل أربعين ابنة لبون لا تفرق إبل عن حسابها من أعطاها مؤتجرا فله أجرها ومن منعها فإنا آخذها وشطر إبله عزمة من عزمات ربنا تبارك وتعالى لا يحل لآل محمد منها شيء.

19184 حدثنا يحيى بن سعيد، حدثنا بهز، ويزيد، قال أخبرنا بهز المعنى، حدثني أبي، عن جدي، قال سمعت رسول الله ﷺ يقول إنه كان عبد من عباد الله أعطاه الله تبارك وتعالى مالا وولدا وكان لا يدين الله عز وجل دينا قال يزيد فلبث حتى ذهب عمر وبقي عمر تذكر فعلم أن لم يبتئر عند الله تبارك وتعالى خيرا دعا بنيه قال يا بني أي أب تعلمون قالوا خيره يا أبانا قال فوالله لا أدع عند رجل منكم مالا هو مني إلا أنا آخذه منه أو لتفعلن ما آمركم به قال فأخذ منهم ميثاقا قال أما لا فإذا مت فخذوني فألقوني في النار حتى إذا كنت حمما فدقوني قال فقال رسول الله ﷺ بيده على فخذه كأنه يقول اسحقوني ثم ذروني في الريح لعلي أضل الله تبارك وتعالى قال ففعل به ذلك ورب محمد حين مات قال فجيء به أحسن ما كان فعرض على ربه تبارك وتعالى فقال ما حملك على النار قال خشيتك يا رباه قال إني لأسمعن الراهبة قال يزيد أسمعك راهبا فتيب عليه قال بهز فحدثت بهذا الحديث الحسن وقتادة وحدثانيه فتيب عليه أو فتاب الله عز وجل عليه شك يحيى.

حديث معاوية بن حيدة عن النبي ﷺ وهو جد بهز بن حكيم رضي الله عنهما[عدل]

19185 حدثنا إسماعيل بن إبراهيم، عن بهز بن حكيم، عن أبيه، عن جده، قال قلت يا رسول الله عوراتنا ما نأتي منها وما نذر قال احفظ عورتك إلا من زوجتك أو ما ملكت يمينك قلت أرأيت إن كان القوم بعضهم في بعض قال إن استطعت أن لا يراها أحد فلا يراها قلت أرأيت إن كان أحدنا خاليا قال فالله تبارك وتعالى أحق أن يستحيا من الناس.

19186 حدثنا إسماعيل، عن بهز بن حكيم، عن أبيه، عن جده، قال سمعت نبي الله ﷺ يقول في كل إبل سائمة في كل أربعين ابنة لبون لا يفرق إبل عن حسابها من أعطاها مؤتجرا فله أجرها ومن منعها فإنا آخذوها منه وشطر ماله وقال مرة إبله عزمة من عزمات ربنا تبارك وتعالى لا يحل لآل محمد منه شيء.

19187 حدثنا إسماعيل، أخبرنا بهز بن حكيم، عن أبيه، عن جده، أن أخاه، أو عمه قام إلى النبي ﷺ فقال جيراني بما أخذوا فأعرض عنه قال جيراني بما أخذوا فأعرض عنه ثم قال جيراني بما أخذوا فأعرض عنه قال لئن قلت ذاك لقد زعم الناس أن محمدا ينهى عن الغي ويستخلي به فقال النبي ﷺ ما قال فقام أخوه أو ابن أخيه فقال يا رسول الله إنه إنه فقال أما لقد قلتموها أو قال قائلكم ولئن كنت أفعل ذلك إنه لعلي وما هو عليكم خلوا له عن جيرانه.

19188 حدثنا إسماعيل، أخبرنا بهز بن حكيم، عن أبيه، عن جده، قال أتيت النبي ﷺ حين أتيته فقلت والله ما أتيتك حتى حلفت أكثر من عدد أولاء أن لا آتيك ولا آتي دينك وجمع بهز بين كفيه وقد جئت امرأ لا أعقل شيئا إلا ما علمني الله تبارك وتعالى ورسوله وإني أسألك بوجه الله بم بعثك الله إلينا قال بالإسلام قلت وما آيات الإسلام قال أن تقول أسلمت وجهي لله وتخليت وتقيم الصلاة وتؤتي الزكاة كل مسلم على مسلم محرم أخوان نصيران لا يقبل الله من مشرك أشرك بعد ما أسلم عملا وتفارق المشركين إلى المسلمين ما لي أمسك بحجزكم عن النار ألا إن ربي عز وجل داعي وإنه سائلي هل بلغت عباده وإني قائل رب إني قد بلغتهم فليبلغ الشاهد منكم الغائب ثم إنكم مدعوون مفدمة أفواهكم بالفدام ثم إن أول ما يبين عن أحدكم لفخذه وكفه قلت يا نبي الله هذا ديننا قال هذا دينكم وأينما تحسن يكفك.

19189 حدثنا إسماعيل، حدثنا بهز بن حكيم بن معاوية، عن أبيه، عن جده، قال سمعت نبي الله ﷺ يقول إنه كان عبد من عباد الله جل وعز أعطاه الله مالا وولدا فكان لا يدين الله تبارك وتعالى دينا فلبث حتى إذا ذهب منه عمر أو بقي عمر تذكر فعلم أنه لن يبتئر عند الله تبارك وتعالى خيرا دعا بنيه فقال أي أب تعلموني قالوا خيره يا أبانا قال والله لا أدع عند أحد منكم مالا هو مني إلا أنا آخذه منه ولتفعلن بي ما آمركم قال فأخذ منهم ميثاقا وربي فقال أما لا فإذا أنا مت فألقوني في النار حتى إذا كنت حمما فدقوني قال فكأني أنظر إلى رسول الله ﷺ وهو يقول بيده على فخذه ثم اذروني في الريح لعلي أضل الله تبارك وتعالى قال ففعلوا ذلك به ورب محمد حين مات فجيء به في أحسن ما كان قط فعرض على ربه تبارك وتعالى فقال ما حملك على النار قال خشيتك يا رباه قال إني أسمعك لراهبا فتيب عليه.

19190 حدثنا يحيى بن سعيد، عن بهز بن حكيم بن معاوية بن حيدة القشيري، حدثني أبي، عن جدي، قال قلت يا رسول الله نساؤنا ما نأتي منهن وما نذر قال حرثك ائت حرثك أنى شئت في أن لا تضرب الوجه ولا تقبح وأطعم إذا أطعمت واكس إذا اكتسيت ولا تهجر إلا في البيت كيف وقد أفضى بعضكم إلى بعض إلا بما حل عليهن.

19191 حدثنا يحيى بن سعيد، عن بهز بن حكيم، حدثني أبي، عن جدي، قال سمعت رسول الله ﷺ يقول ويل للذي يحدث فيكذب ليضحك به القوم ويل له.

19192 حدثنا يحيى بن سعيد، عن بهز بن حكيم، حدثني أبي، عن جدي، قال سمعت رسول الله ﷺ يقول لا يأتي رجل مولى له يسأله من فضل عنده فيمنعه إلا دعي له يوم القيامة شجاع يتلمظ فضله الذي منع.

19193 حدثنا يحيى بن سعيد، حدثنا بهز، حدثني أبي، عن جدي، قال قلت يا رسول الله من أبر قال أمك قال قلت ثم من قال ثم أمك قال قلت ثم من قال أمك ثم أباك ثم الأقرب فالأقرب.

19194 حدثنا يحيى، عن بهز، حدثني أبي، عن جدي، قال سمعت رسول الله ﷺ يقول إنكم وفيتم سبعين أمة أنتم آخرها وأكرمها على الله عز وجل.

19195 حدثنا يحيى، عن بهز، حدثني أبي، عن جدي، قال قلت يا رسول الله أين تأمرني خر لي فقال بيده نحو الشام وقال إنكم محشورون رجالا وركبانا وتجرون على وجوهكم.

19196 حدثنا يحيى، عن بهز، قال حدثني أبي، عن جدي، قال قلت يا رسول الله إنا قوم نتساءل أموالنا قال يسأل أحدكم في الجائحة والفتق ليصلح بين قومه فإذا بلغ أو كرب استعف.

19197 حدثنا يزيد بن هارون، أخبرنا الجريري، عن حكيم بن معاوية أبي بهز، عن أبيه، قال سمعت رسول الله ﷺ يقول في الجنة بحر اللبن وبحر الماء وبحر العسل وبحر الخمر ثم تشقق الأنهار منها بعده.

19198 حدثنا يونس بن محمد، حدثنا حماد بن سلمة، عن أبي قزعة الباهلي، عن حكيم بن معاوية، عن أبيه، أن رسول الله ﷺ قال لا يقبل الله عز وجل توبة عبد أشرك بالله بعد إسلامه.

19199 حدثنا مكي بن إبراهيم، أخبرنا بهز بن حكيم، عن أبيه، عن جده، قال كان النبي ﷺ إذا أتي بالشيء سأل عنه أهدية أم صدقة فإن قالوا هدية بسط يده وإن قالوا صدقة قال لأصحابه خذوا.

19200 حدثنا يزيد، أخبرنا بهز، عن أبيه، عن جده، قال سمعت رسول الله ﷺ يقول ويل للذي يحدث فيكذب ليضحك به القوم ويل له ويل له.