مسند أحمد بن حنبل/مسند الأنصار/136

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
مسند أحمد بن حنبل - المجلد السادس
مسند الأنصار
المؤلف: أحمد بن حنبل
مسند الأنصار (الحديث 25676 - 25755)



حديث أسماء بنت أبي بكر الصديق رضي الله عنهما[عدل]

25676 حدثنا سفيان بن عيينة، عن أيوب، عن ابن أبي مليكة، عن أسماء، قالت قلت للنبي ﷺ ليس لي إلا ما أدخل الزبير بيتي قال أنفقي ولا توكي فيوكى عليك.

25677 حدثنا سفيان، عن هشام، عن أبيه، عن أمه، قالت أتتني أمي راغبة في عهد قريش وهي مشركة فسألت رسول الله ﷺ أصلها قال نعم حدثنا يونس قال حدثنا ليث يعني ابن سعد عن هشام عن أبيه عن أسماء مثله وقال وهي مشركة في عهد قريش ومدتهم إذ عاهدوا رسول الله ﷺ.

25678 حدثنا حسن، قال حدثنا ابن لهيعة، قال حدثنا أبو الأسود، أنه سمع عروة، يحدث عن أسماء بنت أبي بكر، قالت قدمت أمي وهي مشركة في عهد قريش إذ عاهدوا رسول الله ﷺ فاستفتيت رسول الله ﷺ فقلت أمي قدمت وهي راغبة أفأصلها فقال رسول الله ﷺ نعم صلي أمك.

25679 حدثنا عبد الله بن إدريس، قال حدثنا ابن إسحاق، عن يحيى بن عباد بن عبد الله بن الزبير، عن أبيه، أن أسماء بنت أبي بكر، قالت خرجنا مع رسول الله ﷺ حجاجا حتى إذا كنا بالعرج نزل رسول الله ﷺ فجلست عائشة إلى جنب رسول الله ﷺ وجلست إلى جنب أبي وكانت زمالة رسول الله ﷺ وزمالة أبي بكر واحدة مع غلام أبي بكر فجلس أبو بكر ينتظره أن يطلع عليه فطلع وليس معه بعيره فقال أين بعيرك قال قد أضللته البارحة فقال أبو بكر بعير واحد تضله فطفق يضربه ورسول الله ﷺ يتبسم ويقول انظروا إلى هذا المحرم وما يصنع.

25680 حدثنا محمد بن فضيل، قال حدثنا يزيد يعني ابن أبي زياد، عن مجاهد، قال قال عبد الله بن الزبير أفردوا بالحج ودعوا قول هذا يعني ابن عباس فقال ابن العباس ألا تسأل أمك عن هذا فأرسل إليها فقالت صدق ابن عباس خرجنا مع رسول الله ﷺ حجاجا فأمرنا فجعلناها عمرة فحل لنا الحلال حتى سطعت المجامر بين النساء والرجال.

25681 حدثنا أبو معاوية، قال حدثنا هشام بن عروة، عن فاطمة بنت المنذر، عن أسماء، قالت أتت النبي ﷺ امرأة فقالت يا رسول الله إن لي ابنة عريسا وإنه أصابتها حصبة فتمرق شعرها أفأصله فقال رسول الله ﷺ لعن الله الواصلة والمستوصلة.

25682 حدثنا أبو معاوية، قال حدثنا هشام بن عروة، عن فاطمة بنت المنذر، عن أسماء بنت أبي بكر، قالت نحرنا في عهد رسول الله ﷺ فرسا فأكلنا منه.

25683 حدثنا أبو معاوية، قال حدثنا هشام بن عروة، عن فاطمة بنت المنذر، عن أسماء بنت أبي بكر، قالت أتت النبي ﷺ امرأة فقالت يا رسول الله المرأة يصيبها من دم حيضها فقال رسول الله ﷺ لتحته ثم لتقرضه بماء ثم لتصلي فيه.

25684 حدثنا أبو معاوية، قال حدثنا هشام بن عروة، عن فاطمة بنت المنذر، عن أسماء بنت أبي بكر، قالت جاءت إلى النبي ﷺ امرأة فقالت يا رسول الله إني على ضرة فهل علي جناح أن أتشبع من زوجي بما لم يعطني فقال رسول الله ﷺ المتشبع بما لم يعط كلابس ثوبي زور.

25685 حدثنا أبو معاوية، قال حدثنا هشام بن عروة، عن فاطمة بنت المنذر، عن أسماء بنت أبي بكر، قالت قال لي رسول الله ﷺ انفحي أو ارضحي أو أنفقي ولا توعي فيوعي الله عليك ولا تحصي فيحصي الله عليك.

25686 حدثنا عثام بن علي أبو علي العامري، قال حدثنا هشام بن عروة، عن فاطمة، عن أسماء، قالت إن كنا لنؤمر بالعتاقة في صلاة الخسوف.

25687 حدثنا معاوية بن عمرو، قال حدثنا زائدة، عن هشام بن عروة، عن فاطمة بنت المنذر، عن أسماء، قالت ولقد أمرنا رسول الله ﷺ بالعتاقة في صلاة كسوف الشمس.

25688 حدثنا ابن نمير، قال حدثنا هشام، عن فاطمة، عن أسماء، قالت خسفت الشمس على عهد رسول الله ﷺ فدخلت على عائشة فقلت ما شأن الناس يصلون فأشارت برأسها إلى السماء فقلت آية قالت نعم فأطال رسول الله ﷺ القيام جدا حتى تجلاني الغشي فأخذت قربة إلى جنبي فأخذت أصب على رأسي الماء فانصرف رسول الله ﷺ وقد تجلت الشمس فخطب رسول الله ﷺ فحمد الله وأثنى عليه ثم قال أما بعد ما من شيء لم أكن رأيته إلا قد رأيته في مقامي هذا حتى الجنة والنار إنه قد أوحي إلي أنكم تفتنون في القبور قريبا أو مثل فتنة المسيح الدجال لا أدري أي ذلك قالت أسماء يؤتى أحدكم فيقال ما علمك بهذا الرجل فأما المؤمن أو الموقن لا أدري أي ذلك قالت أسماء فيقول هو محمد هو رسول الله جاءنا بالبينات والهدى فأجبنا واتبعنا ثلاث مرار فيقال له قد كنا نعلم أن كنت لتؤمن به فنم صالحا وأما المنافق أو المرتاب لا يدري أي ذلك قالت أسماء فيقول ما أدري سمعت الناس يقولون شيئا فقلت.

25689 حدثنا ابن نمير، عن هشام، عن فاطمة، عن أسماء، قالت إنها كانت إذا أتيت بالمرأة لتدعو لها صبت الماء بينها وبين جيبها وقالت إن رسول الله ﷺ أمرنا أن نبردها بالماء وقال إنها من فيح جهنم.

25690 حدثنا أبو أسامة، عن هشام، عن فاطمة، عن أسماء، قالت أفطرنا على عهد رسول الله ﷺ في يوم غيم في رمضان ثم طلعت الشمس قلت لهشام أمروا بالقضاء قال وبد من ذاك.

25691 حدثنا أبو أسامة، قال حدثنا هشام، عن أبيه، وفاطمة بنت المنذر، عن أسماء، قالت صنعت سفرة رسول الله ﷺ في بيت أبي بكر حين أراد أن يهاجر قالت فلم نجد لسفرته ولا لسقائه ما نربطهما به قالت فقلت لأبي بكر والله ما أجد شيئا أربطه به إلا نطاقي قال فقال شقيه باثنين فاربطي بواحد السقاء والآخر السفرة فلذلك سميت ذات النطاقين.

25692 حدثنا يحيى بن سعيد، عن هشام، قال حدثتني فاطمة، عن أسماء، أن امرأة، قالت يا رسول الله إن لي ضرة فهل علي جناح إن تشبعت من زوجي بغير الذي يعطيني فقال رسول الله ﷺ المتشبع بما لم يعط كلابس ثوبي زور.

25693 حدثنا يحيى بن سعيد، عن هشام، قال حدثتني فاطمة، عن أسماء، قالت أكلنا لحم فرس لنا على عهد رسول الله ﷺ.

25694 حدثنا يحيى بن سعيد، عن هشام، قال حدثتني فاطمة بنت المنذر، ووكيع، قال حدثنا هشام، عن فاطمة، عن أسماء بنت أبي بكر، أن امرأة، من الأنصار قالت لرسول الله ﷺ إن لي بنية عريسا وإنه تمرق شعرها فهل علي جناح إن وصلت رأسها قال لعن الله الواصلة والمستوصلة.

25695 حدثنا يحيى بن سعيد، عن هشام، قال حدثتني فاطمة، عن أسماء، وأبو معاوية قال حدثنا هشام، عن فاطمة، عن أسماء، أن امرأة، أتت النبي ﷺ فقالت إحدانا يصيب ثوبها من دم الحيضة قالت تحته ثم لتقرصه بالماء ثم لتنضحه ثم تصلي فيه.

25696 حدثنا وكيع، قال حدثنا هشام بن عروة، عن فاطمة بنت المنذر، عن أسماء بنت أبي بكر، قالت نحرنا فرسا على عهد رسول الله ﷺ فأكلنا لحمه أو من لحمه.

25697 حدثنا ابن نمير، عن هشام، عن فاطمة، عن أسماء، أن رسول الله ﷺ قال لها أنفقي أو ارضخي ولا تحصي فيحصي الله عليك ولا توعي فيوعي الله عليك.

25698 حدثنا محمد بن بشر، قال حدثنا هشام بن عروة، عن فاطمة بنت المنذر، عن أسماء بنت أبي بكر، وكانت، محصية وعن عباد بن حمزة، عن أسماء بنت أبي بكر، أن رسول الله ﷺ قال لها أنفقي أو انضخي أو انفحي هكذا وهكذا ولا توعي فيوعى عليك ولا تحصي فيحصي الله عليك.

25699 حدثنا عتاب بن زياد، قال حدثنا عبد الله يعني ابن المبارك، قال أخبرنا ابن لهيعة، عن محمد بن عبد الرحمن بن نوفل، عن فاطمة بنت المنذر، عن أسماء بنت أبي بكر، قالت كنا نؤدي زكاة الفطر على عهد رسول الله ﷺ مدين من قمح بالمد الذي تقتاتون به.

25700 حدثنا أبو أسامة، قال حدثنا هشام بن عروة، قال أخبرني أبي، عن أسماء بنت أبي بكر، قالت تزوجني الزبير وما له في الأرض من مال ولا مملوك ولا شيء غير فرسه قالت فكنت أعلف فرسه وأكفيه مئونته وأسوسه وأدق النوى لناضحه أعلب وأستقي الماء وأخرز غربه وأعجن ولم أكن أحسن أخبز فكان يخبز لي جارات من الأنصار وكن نسوة صدق وكنت أنقل النوى من أرض الزبير التي أقطعه رسول الله ﷺ على رأسي وهي مني على ثلثي فرسخ قالت فجئت يوما والنوى على رأسي فلقيت رسول الله ﷺ ومعه نفر من أصحابه فدعاني ثم قال إخ إخ ليحملني خلفه قالت فاستحيت أن أسير مع الرجال وذكرت الزبير وغيرته قالت وكان أغير الناس فعرف رسول الله ﷺ أني قد استحيت فمضى وجئت الزبير فقلت لقيني رسول الله ﷺ وعلى رأسي النوى ومعه نفر من أصحابه فأناخ لأركب معه فاستحيت وعرفت غيرتك فقال والله لحملك النوى أشد علي من ركوبك معه قالت حتى أرسل إلي أبو بكر بعد ذلك بخادم فكفتني سياسة الفرس فكأنما أعتقني.

25701 حدثنا أبو أسامة، عن هشام، عن أبيه، عن أسماء، أنها حملت بعبد الله بن الزبير بمكة قالت فخرجت وأنا متم، فأتيت المدينة فنزلت بقباء فولدته بقباء ثم أتيت به النبي ﷺ فوضعته في حجره ثم دعا بتمرة فمضغها ثم تفل في فيه فكان أول ما دخل في جوفه ريق رسول الله ﷺ قالت ثم حنكه بتمرة ثم دعا له وبرك عليه وكان أول مولود ولد في الإسلام.

25702 حدثنا أبو النضر، هاشم بن القاسم قال حدثنا أبو عقيل يعني عبد الله بن عقيل الثقفي، قال حدثنا هشام، قال أخبرني أبي، عن أمه، أسماء بنت أبي بكر قالت قدمت علي أمي في مدة قريش مشركة وهي راغبة يعني محتاجة فسألت رسول الله ﷺ فقلت يا رسول الله إن أمي قدمت علي وهي مشركة راغبة أفأصلها قال صلي أمك.

25703 حدثنا ابن نمير، قال حدثنا هشام، عن أبيه، عن أسماء بنت أبي بكر، قالت قدمت علي أمي وهي مشركة في عهد قريش إذ عاهدوا فأتيت النبي ﷺ فقلت يا رسول الله إن أمي قدمت وهي راغبة أفأصلها قال نعم صلي أمك.

25704 حدثنا يحيى بن سعيد، عن ابن جريج، قال أخبرني عبد الله، مولى أسماء عن أسماء، أنها نزلت عند دار المزدلفة فقالت أي بني هل غاب القمر ليلة جمع وهي تصلي قلت لا فصلت ساعة ثم قالت أي بني هل غاب القمر قال وقد غاب القمر قلت نعم قالت فارتحلوا فارتحلنا ثم مضينا بها حتى رمينا الجمرة ثم رجعت فصلت الصبح في منزلها فقلت لها أي هنتاه لقد غلسنا قالت كلا يا بني إن نبي الله ﷺ أذن للظعن.

25705 حدثنا يحيى بن سعيد، عن عبد الملك، قال حدثنا عبد الله، مولى أسماء عن أسماء، قال أخرجت إلي جبة طيالسة عليها لبنة شبر من ديباج كسرواني وفرجاها مكفوفان به قالت هذه جبة رسول الله ﷺ كان يلبسها كانت عند عائشة فلما قبضت عائشة قبضتها إلي فنحن نغسلها للمريض منا يستشفي بها.

25706 حدثنا يونس بن محمد، قال حدثنا أبان يعني ابن يزيد العطار، عن يحيى بن أبي كثير، عن أبي سلمة، عن عروة بن الزبير، عن أسماء بنت أبي بكر، أن نبي الله ﷺ كان يقول لا شيء أغير من الله عز وجل.

25707 حدثنا يزيد بن هارون، عن حجاج، عن أبي عمر، مولى أسماء قال أخرجت إلينا أسماء جبة مزرورة بالديباج فقالت في هذه كان يلقى رسول الله ﷺ العدو.

25708 حدثنا هشيم، حدثنا عبد الملك، عن عطاء، عن مولى، لأسماء بنت أبي بكر عن أسماء بنت أبي بكر، قالت كان لرسول الله ﷺ جبة من طيالسة لبنتها ديباج كسرواني.

25709 حدثنا روح، حدثنا شعبة، عن مسلم القري، قال سألت ابن عباس عن متعة الحج، فرخص فيها وكان ابن الزبير ينهى عنها فقال هذه أم ابن الزبير تحدث أن رسول الله ﷺ رخص فيها فادخلوا عليها فاسألوها قال فدخلنا عليها فإذا امرأة ضخمة عمياء فقالت قد رخص رسول الله ﷺ فيها.

25710 حدثنا عبد الرزاق، قال أخبرنا معمر، قال أخبرني عبد الله بن مسلم، أخو الزهري عن مولى، لأسماء بنت أبي بكر عن أسماء، قالت سمعت النبي ﷺ يقول من كان منكن يؤمن بالله واليوم الآخر فلا ترفع رأسها حتى نرفع رءوسنا كراهة أن يرين عورات الرجال لصغر أزرهم وكانوا إذ ذاك يأتزرون بهذه النمرة.

25711 حدثنا إبراهيم بن خالد، قال حدثنا رباح، عن معمر، عن الزهري، عن بعضهم، عن مولى، لأسماء عن أسماء، أنها قالت كان المسلمون ذوي حاجة يأتزرون بهذه النمرة فكانت إنما تبلغ أنصاف سوقهم أو نحو ذلك فسمعت رسول الله ﷺ يقول من كان يؤمن بالله واليوم الآخر يعني النساء فلا ترفع رأسها حتى نرفع رءوسنا كراهية أن تنظر إلى عورات الرجال من صغر أزرهم حدثنا عبد الأعلى عن معمر عن عبد الله بن مسلم بن شهاب أخي الزهري عن مولى لأسماء عن أسماء بنت أبي بكر أن رسول الله ﷺ قال من كان منكن يؤمن بالله واليوم الآخر فذكر الحديث.

25712 حدثنا عفان، قال حدثنا وهيب، قال حدثني النعمان بن راشد، عن ابن أخي الزهري، عن مولى، لأسماء بنت أبي بكر عن أسماء، قالت قال رسول الله ﷺ يا معشر النساء من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فلا ترفع رأسها حتى يرفع الرجال رءوسهم قالت وذلك أن أزرهم كانت قصيرة مخافة أن تنكشف عوراتهم إذا سجدوا.

25713 حدثنا سريج بن النعمان، قال حدثنا سفيان بن عيينة، عن الزهري، عن عروة، عن أسماء بنت أبي بكر، قالت قال رسول الله ﷺ يا معشر النساء من كان منكن يؤمن بالله واليوم الآخر فلا ترفع رأسها حتى يرفع الإمام رأسه من ضيق ثياب الرجال.

25714 حدثنا عبيدة بن حميد، عن يزيد بن زياد، عن مجاهد، عن أسماء بنت أبي بكر، قالت حججنا مع رسول الله ﷺ فأمرنا فجعلناها عمرة فأحللنا كل الإحلال حتى سطعت المجامر بين النساء والرجال.

25715 حدثنا ابن نمير، قال حدثنا عثمان بن حكيم، عن أبي بكر بن عبد الله بن الزبير، عن جدته، فما أدري أسماء بنت أبي بكر أو سعدى بنت عوف أن رسول الله ﷺ دخل على ضباعة بنت الزبير بن عبد المطلب فقال ما يمنعك من الحج يا عمة قالت يا رسول الله إني امرأة سقيمة وإني أخاف الحبس قال فأحرمي واشترطي أن محلك حيث حبست.

25716 حدثنا عبد الرزاق، قال أخبرنا ابن جريج، قال حدثت عن أسماء بنت أبي بكر، أنها قالت فزع النبي ﷺ يوم كسفت الشمس فأخذ درعا حتى أدرك بردائه فقام بالناس قياما طويلا يقوم ثم يركع قالت فجعلت أنظر إلى المرأة التي هي أكبر مني قائمة وإلى المرأة التي هي أسقم مني قائمة فقلت إني أحق أن أصبر على طول القيام منك و قال ابن جريج حدثني منصور بن عبد الرحمن عن أمه صفية بنت شيبة عن أسماء بنت أبي بكر أن النبي ﷺ فزع.

25717 حدثنا يحيى بن إسحاق، قال أخبرنا ابن لهيعة، عن أبي الأسود، عن عروة، عن أسماء بنت أبي بكر، قالت سمعت رسول الله ﷺ وهو يقرأ وهو يصلي نحو الركن قبل أن يصدع بما يؤمر والمشركون يستمعون {فبأي آلاء ربكما تكذبان}.

25718 حدثنا يعقوب، قال حدثنا أبي، عن ابن إسحاق، قال حدثني يحيى بن عباد بن عبد الله بن الزبير، عن أبيه، عن جدته، أسماء بنت أبي بكر قالت لما وقف رسول الله ﷺ بذي طوى قال أبو قحافة لابنة له من أصغر ولده أي بنية اظهري بي على أبي قبيس قالت وقد كف بصره قالت فأشرفت به عليه فقال يا بنية ماذا ترين قالت أرى سوادا مجتمعا قال تلك الخيل قالت وأرى رجلا يسعى بين ذلك السواد مقبلا ومدبرا قال يا بنية ذلك الوازع يعني الذي يأمر الخيل ويتقدم إليها ثم قالت قد والله انتشر السواد فقال قد والله إذا دفعت الخيل فأسرعي بي إلى بيتي فانحطت به وتلقاه الخيل قبل أن يصل إلى بيته وفي عنق الجارية طوق لها من ورق فتلقاه الرجل فاقتلعه من عنقها قالت فلما دخل رسول الله ﷺ مكة ودخل المسجد أتاه أبو بكر بأبيه يعوده فلما رآه رسول الله ﷺ قال هلا تركت الشيخ في بيته حتى أكون أنا آتيه فيه قال أبو بكر يا رسول الله هو أحق أن يمشي إليك من أن تمشي أنت إليه قال فأجلسه بين يديه ثم مسح صدره ثم قال له أسلم فأسلم ودخل به أبو بكر رضي الله عنه على رسول الله ﷺ ورأسه كأنه ثغامة فقال رسول الله ﷺ غيروا هذا من شعره ثم قام أبو بكر فأخذ بيد أخته فقال أنشد بالله وبالإسلام طوق أختي فلم يجبه أحد فقال يا أخية احتسبي طوقك.

25719 حدثنا يعقوب، قال حدثنا أبي، عن ابن إسحاق، قال حدثني يحيى بن عبد الله بن الزبير، أن أباه، حدثه عن جدته، أسماء بنت أبي بكر قالت لما خرج رسول الله ﷺ وخرج معه أبو بكر احتمل أبو بكر ماله كله معه خمسة آلاف درهم أو ستة آلاف درهم قالت وانطلق بها معه قالت فدخل علينا جدي أبو قحافة وقد ذهب بصره فقال والله إني لأراه قد فجعكم بماله مع نفسه قالت قلت كلا يا أبت إنه قد ترك لنا خيرا كثيرا قالت فأخذت أحجارا فتركتها فوضعتها في كوة البيت كان أبي يضع فيها ماله ثم وضعت عليها ثوبا ثم أخذت بيده فقلت يا أبت ضع يدك على هذا المال قالت فوضع يده عليه فقال لا بأس إن كان قد ترك لكم هذا فقد أحسن وفي هذا لكم بلاغ قالت لا والله ما ترك لنا شيئا ولكني قد أردت أن أسكن الشيخ بذلك.

25720 حدثنا حسن، قال حدثنا ابن لهيعة، قال حدثنا عقيل بن خالد، عن ابن شهاب، عن أسماء بنت أبي بكر، أنها كانت إذا ثردت غطته شيئا حتى يذهب فوره ثم تقول إني سمعت رسول الله ﷺ يقول إنه أعظم للبركة حدثنا قتيبة بن سعيد قال حدثنا ابن لهيعة عن عقيل و حدثنا عتاب قال حدثنا عبد الله قال أنبأنا ابن لهيعة قال حدثني عقيل بن خالد عن ابن شهاب عن عروة عن أسماء بنت أبي بكر أنها كانت إذا ثردت غطته فذكر مثله.

25721 حدثنا يونس، قال حدثنا عمران بن يزيد القطان، بصري عن منصور بن عبد الرحمن، عن أمه، عن أسماء، أن امرأة، جاءت إلى النبي ﷺ فقالت إني زوجت ابنتي فمرضت فتمرط رأسها وإن زوجها قد اختلف إلي أفأصل رأسها قالت فسب الواصلة والمستوصلة.

25722 حدثنا يونس، قال حدثنا عمران بن يزيد، حدثنا منصور، عن أمه، عن أسماء، قالت خرجنا مع رسول الله ﷺ مهلين بالحج فقالت فقال لنا من كان معه هدي فليقم على إحرامه ومن لم يكن معه هدي فليحلل.

25723 حدثنا يحيى بن إسحاق، قال أخبرنا ابن لهيعة، عن أبي الأسود، قال سمعت عبادة بن المهاجر، يقول سمعت ابن العباس، يقول لابن الزبير ألا تسأل أمك قال فدخلنا على أمه أسماء بنت أبي بكر فقالت خرجنا مع رسول الله ﷺ حتى إذا كنا بذي الحليفة قال من أراد منكم أن يهل بالحج فليهل ومن أراد منكم أن يهل بعمرة فليهل قالت أسماء وكنت أنا وعائشة والمقداد والزبير ممن أهل بعمرة.

25724 حدثنا موسى بن داود، قال حدثنا نافع يعني ابن عمر، عن ابن أبي مليكة، عن أسماء بنت أبي بكر، قالت صلى رسول الله ﷺ في الكسوف قالت فأطال القيام ثم ركع فأطال الركوع ثم قام فأطال القيام ثم ركع فأطال الركوع ثم رفع فأطال القيام ثم سجد فأطال السجود ثم رفع ثم سجد فأطال السجود ثم قام فأطال القيام ثم ركع فأطال الركوع ثم رفع فأطال القيام ثم ركع فأطال الركوع ثم رفع ثم سجد فأطال السجود ثم رفع ثم سجد فأطال السجود ثم انصرف فقال دنت مني الجنة حتى لو اجترأت لجئتكم بقطاف من قطافها ودنت مني النار حتى قلت يا رب وأنا معهم وإذا امرأة قال نافع حسبت أنه قال تخدشها هرة قلت ما شأن هذه قيل لي حبستها حتى ماتت لا هي أطعمتها ولا هي أرسلتها تأكل من خشاش الأرض.

25725 حدثنا وكيع، عن نافع بن عمر الجمحي، عن ابن أبي مليكة، عن أسماء، قالت انكسفت الشمس على عهد رسول الله ﷺ فقام فصلى فأطال القيام ثم ركع فأطال الركوع ثم رفع فأطال القيام ثم ركع فأطال الركوع ثم رفع فأطال القيام ثم سجد سجدتين ثم فعل في الثانية مثل ذلك ثم قال لقد أدنيت مني الجنة حتى لو اجترأت عليها لأتيتكم بقطف من أقطافها ولقد أدنيت مني النار حتى قلت يا رب وأنا معهم فرأيت فيها هرة قال حسبت أنها تخدش امرأة حبستها فلم تطعمها ولم تدعها تأكل من خشاش الأرض حتى ماتت.

25726 حدثنا محمد بن بكر، قال أخبرنا ابن جريج، وروح، قال حدثنا ابن جريج، قال أخبرني منصور بن عبد الرحمن، عن صفية بنت شيبة، وهي أمه عن أسماء بنت أبي بكر، قالت خرجنا محرمين فقال النبي ﷺ من كان معه هدي فليتم وقال روح فليقم على إحرامه ومن لم يكن معه هدي فليحلل قالت فلم يكن معي هدي فحللت وكان مع الزبير زوجها هدي فلم يحل قالت فلبست ثيابي وحللت فجئت إلى الزبير فقال قومي عني قالت فقلت أتخشى أن أثب عليك.

25727 حدثنا محمد بن بكر، قال أخبرنا ابن جريج، وروح، قال حدثنا ابن جريج، قال أخبرنا عبد الله، مولى أسماء بنت أبي بكر عن أسماء بنت أبي بكر، أنها قالت أي بني هل غاب القمر ليلة جمع قلت لا ثم قالت أي بني هل غاب القمر قلت نعم قالت فارتحلوا فارتحلنا ثم مضينا حتى رمت الجمرة ثم رجعت فصلت الصبح في منزلها فقلت لها لقد غلسنا قال روح أي هنتاه قالت كلا يا بني إن نبي الله ﷺ أذن للظعن.

25728 حدثنا إسحاق بن يوسف، قال حدثنا عوف، عن أبي الصديق الناجي، أن الحجاج بن يوسف، دخل على أسماء بنت أبي بكر بعدما قتل ابنها عبد الله بن الزبير فقال إن ابنك ألحد في هذا البيت وإن الله عز وجل أذاقه من عذاب أليم وفعل به ما فعل فقالت كذبت كان برا بالوالدين صواما قواما والله لقد أخبرنا رسول الله ﷺ أنه سيخرج من ثقيف كذابان الآخر منهما شر من الأول وهو مبير.

25729 حدثنا روح، حدثنا ابن جريج، قال حدثنا منصور بن عبد الرحمن، عن أمه، صفية بنت شيبة عن أسماء بنت أبي بكر، قالت فزع يوم كسفت الشمس رسول الله ﷺ فأخذ درعا حتى أدرك بردائه فقام بالناس قياما طويلا يقوم ثم يركع فلو جاء إنسان بعدما ركع النبي ﷺ لم يعلم أنه ركع ما حدث نفسه أنه ركع من طول القيام قالت فجعلت أنظر إلى المرأة التي هي أكبر مني وإلى المرأة التي هي أسقم مني قائمة وأنا أحق أن أصبر على طول القيام منها.

25730 حدثنا سليمان بن داود أبو داود الطيالسي، قال حدثنا حرب بن شداد، وأبان بن يزيد، كلاهما عن يحيى بن أبي كثير، قال حدثني أبو سلمة، أن عروة، أخبره أن أسماء أخبرته أنها، سمعت رسول الله ﷺ على المنبر يقول إنه ليس شيء أغير من الله عز وجل وقال يونس في حديثه عن أبان لا شيء أغير من الله عز وجل.

25731 حدثنا أبو بكر الحنفي، قال حدثنا الضحاك بن عثمان، قال حدثني وهب بن كيسان، قال سمعت أسماء بنت أبي بكر، قالت مر بي رسول الله ﷺ وأنا أحصي شيئا وأكيله قال يا أسماء لا تحصي فيحصي الله عليك قالت فما أحصيت شيئا بعد قول رسول الله ﷺ خرج من عندي ولا دخل علي وما نفد عندي من رزق الله إلا أخلفه الله عز وجل.

25732 حدثنا هاشم، قال حدثنا أبي معاوية يعني شيبان، عن يحيى يعني ابن أبي كثير، عن أبي سلمة، عن عروة بن الزبير، عن أمه، أسماء بنت أبي بكر أنها سمعت رسول الله ﷺ يقول وهو على المنبر ما من شيء أغير من الله عز وجل.

25733 حدثنا عفان، قال حدثنا حماد بن يزيد، عن أيوب، عن ابن أبي مليكة، أن أسماء، قالت كنت أخدم الزبير زوجها وكان له فرس كنت أسوسه ولم يكن شيء من الخدمة أشد علي من سياسة الفرس فكنت أحتش له وأقوم عليه وأسوسه وأرضخ له النوى قال ثم إنها أصابت خادما أعطاها رسول الله ﷺ قالت فكفتني سياسة الفرس فألقت عني مئونته.

25734 حدثنا أبو المغيرة، قال حدثنا الأوزاعي، قال حدثني يحيى، عن أبي سلمة، عن عروة بن الزبير، عن أسماء بنت أبي بكر، قالت سمعت رسول الله ﷺ يقول وهو على المنبر لا شيء أغير من الله عز وجل.

25735 حدثنا عبد الله، قال وجدت في كتاب أبي هذا الحديث بخط يده حدثنا سعيد يعني ابن سليمان، سعدويه قال حدثنا عباد يعني ابن العوام، عن هارون بن عنترة، عن أبيه، قال لما قتل الحجاج بن الزبير وصلبه منكوسا فبينا هو على المنبر إذ جاءت أسماء ومعها أمة تقودها وقد ذهب بصرها فقالت أين أميركم فذكر قصة فقالت كذبت ولكني أحدثك حديثا سمعته من رسول الله ﷺ يقول يخرج من ثقيف كذابان الآخر منهما أشر من الأول وهو مبير.

25736 حدثنا يعمر، حدثنا عبد الله يعني ابن مبارك، قال أخبرنا ابن لهيعة، عن ابن يزيد، قال سمعت عبد الله، مولى أسماء يحدث أنه سمع أسماء بنت أبي بكر، تقول عندي للزبير ساعدان من ديباج كان النبي ﷺ أعطاهما إياه يقاتل فيهما.

25737 حدثنا حجين بن المثنى، قال حدثنا عبد العزيز يعني ابن أبي سلمة الماجشون، عن محمد يعني ابن المنكدر، قال كانت أسماء تحدث عن النبي ﷺ قالت قال إذا دخل الإنسان قبره فإن كان مؤمنا أحف به عمله الصلاة والصيام قال فيأتيه الملك من نحو الصلاة فترده ومن نحو الصيام فيرده قال فيناديه اجلس قال فيجلس فيقول له ماذا تقول في هذا الرجل يعني النبي ﷺ قال من قال محمد قال أنا أشهد أنه رسول الله ﷺ قال يقول وما يدريك أدركته أشهد أنه رسول الله قال يقول على ذلك عشت وعليه مت وعليه تبعث قال وإن كان فاجرا أو كافرا قال جاء الملك وليس بينه وبينه شيء يرده قال فأجلسه قال يقول اجلس ماذا تقول في هذا الرجل قال أي رجل قال محمد قال يقول والله ما أدري سمعت الناس يقولون شيئا فقلته قال فيقول له الملك على ذلك عشت وعليه مت وعليه تبعث قال وتسلط عليه دابة في قبره معها سوط تمرته جمرة مثل غرب البعير تضربه ما شاء الله صماء لا تسمع صوته فترحمه.

25738 حدثنا يحيى بن سعيد، عن هشام، قال حدثتني فاطمة، عن أسماء، أن امرأة، قالت يا رسول الله إن لي ضرة فهل علي جناح إن تشبعت من زوجي بغير الذي يعطيني فقال رسول الله ﷺ المتشبع بما لم يعطه كلابس ثوبي زور.

25739 حدثنا يحيى بن سعيد، عن هشام، قال حدثتني فاطمة بنت المنذر، عن أسماء، قالت أكلنا فرسا لنا على عهد رسول الله ﷺ.

25740 حدثنا يحيى بن سعيد، عن هشام، قال حدثتني فاطمة بنت المنذر، عن أسماء بنت أبي بكر، أن امرأة، من الأنصار قالت لرسول الله ﷺ إن لي بنية عريسا وإنه تمرق شعرها فهل علي من جناح إن وصلت رأسها وقال وكيع تمرط شعرها قال لعن الله الواصلة والمستوصلة.

25741 حدثنا يحيى، عن ابن جريج، عن ابن أبي مليكة، عن أسماء، أنها قالت يا رسول الله ليس لي إلا ما أدخل علي الزبير أفأرضخ منه قال ارضخي ولا توعي فيوعي الله عليك.

25742 حدثنا يحيى بن سعيد، عن هشام، قال حدثتني فاطمة، وأبو معاوية قال حدثني هشام، عن فاطمة، عن أسماء، أن امرأة، أتت النبي ﷺ فقالت إحدانا يصيب ثوبها من دم الحيضة قال تحته ثم لتقرضه بالماء ثم تنضحه ثم تصلي فيه.

25743 حدثنا وكيع، حدثنا مغيرة بن زياد، عن أبي عمر، مولى أسماء قال قالت أسماء يا جارية ناوليني جبة رسول الله ﷺ قال فأخرجت جبة من طيالسة.

25744 حدثنا وكيع، قال حدثنا هشام، عن فاطمة بنت المنذر، عن أسماء بنت أبي بكر، قالت نحرنا فرسا على عهد رسول الله ﷺ فأكلنا لحمه أو من لحمه.

25745 حدثنا وكيع، حدثنا محمد بن سليمان، وعبد الجبار بن ورد، رجلان من أهل مكة سمعاه من ابن أبي مليكة، عن أسماء بنت أبي بكر، أنها سألت النبي ﷺ أن الزبير رجل شديد ويأتيني المسكين فأتصدق عليه من بيته بغير إذنه فقال رسول الله ﷺ ارضخي ولا توعي فيوعي الله عليك.

25746 حدثنا وكيع، حدثنا أسامة بن زيد، عن محمد بن المنكدر، عن أسماء بنت أبي بكر، قالت قال رسول الله ﷺ لا توعي فيوعي الله عليك.

25747 حدثنا عبد الرحمن، عن حماد بن سلمة، عن حجاج، عن أبي عمر، مولى أسماء عن أسماء بنت أبي بكر، أن النبي ﷺ كانت له جبة من طيالسة مكفوفة بالديباج يلقى فيها العدو.

25748 حدثنا إسماعيل، قال حدثنا أيوب، عن ابن أبي مليكة، قال حدثتني أسماء بنت أبي بكر، قالت قلت يا رسول الله ما لي شيء إلا ما أدخل الزبير على بيتي فأعطي منه قال أعطي ولا توكي فيوكي الله عليك حدثنا روح قال حدثنا ابن جريج قال أخبرني ابن أبي مليكة أن عباد بن عبد الله بن الزبير أخبره عن أسماء بنت أبي بكر نحوه.

25749 حدثنا هشيم، قال أخبرنا عبد الملك، عن عطاء، عن مولى، أسماء عن أسماء بنت أبي بكر، قالت كان لرسول الله ﷺ جبة من طيالسة لبنتها ديباج كسرواني.

25750 حدثنا ابن نمير، عن هشام، عن فاطمة بنت المنذر، عن أسماء، أن رسول الله ﷺ قال لها أنفقي أو انضحي ولا تحصي فيحصي الله عليك أو لا توعي فيوعي الله عليك.

25751 حدثنا محمد بن بشر، قال حدثنا هشام بن عروة، عن فاطمة بنت المنذر، عن أسماء بنت أبي بكر، وكانت، محصية وعن عباد بن حمزة، عن أسماء، أن رسول الله ﷺ قال لها أنفقي أو انضخي أو انفحي هكذا وهكذا ولا توعي فيوعي الله عليك ولا تحصي فيحصي الله عليك.

25752 حدثنا سريج بن النعمان، حدثنا فليح، عن محمد بن عباد بن عبد الله بن الزبير، عن أسماء بنت أبي بكر، قالت خسفت الشمس على عهد رسول الله ﷺ فسمعت رجة الناس وهم يقولون آية ونحن يومئذ في فازع فخرجت متلفعة بقطيفة للزبير حتى دخلت على عائشة ورسول الله ﷺ قائم يصلي للناس فقلت لعائشة ما للناس فأشارت بيدها إلى السماء قالت فصليت معهم وقد كان رسول الله ﷺ فرغ من سجدته الأولى قالت فقام رسول الله ﷺ قياما طويلا حتى رأيت بعض من يصلي ينتضح بالماء ثم ركع فركع ركوعا طويلا ثم قام ولم يسجد قياما طويلا وهو دون القيام الأول ثم ركع ركوعا طويلا وهو دون ركوعه الأول ثم سجد ثم سلم وقد تجلت الشمس ثم رقي المنبر ثم قال أيها الناس إن الشمس والقمر آيتان من آيات الله لا يخسفان لموت أحد ولا لحياته فإذا رأيتم ذلك فافزعوا إلى الصلاة وإلى الصدقة وإلى ذكر الله أيها الناس إنه لم يبق شيء لم أكن رأيته إلا وقد رأيته في مقامي هذا وقد أريتكم تفتنون في قبوركم يسأل أحدكم ما كنت تقول وما كنت تعبد فإن قال لا أدري رأيت الناس يقولون شيئا فقلته ويصنعون شيئا فصنعته قيل له أجل على الشك عشت وعليه مت هذا مقعدك من النار وإن قال أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله قيل على اليقين عشت قال مت هذا مقعدك من الجنة وقد رأيت خمسين أو سبعين ألفا يدخلون الجنة في مثل صورة القمر ليلة البدر فقام إليه رجل فقال ادع الله أن يجعلني منهم قال اللهم اجعله منهم أيها الناس إنكم لن تسألوني عن شيء حتى أنزل إلا أخبرتكم به فقام رجل فقال من أبي قال أبوك فلان الذي كان ينسب إليه.

25753 حدثنا نصر بن باب، عن حجاج، عن أبي عمر، ختن كان لعطاء أخرجت لنا أسماء جبة مزرورة بديباج قالت قد كان رسول الله ﷺ إذا لقي الحرب لبس هذه.

25754 حدثنا عفان، قال حدثنا حماد بن سلمة، قال حدثنا هشام بن عروة، عن أبيه، عن أسماء بنت أبي بكر، قالت قدمت علي أمي وهي راغبة وهي مشركة في عهد قريش ومدتهم التي كانت بينهم وبين رسول الله ﷺ فقلت يا رسول الله إن أمي قدمت علي وهي راغبة وهي مشركة أفأصلها قال صليها قال وأظنها ظئرها.

25755 حدثنا عتاب، قال حدثنا عبد الله، قال أخبرنا ابن لهيعة، عن محمد بن عبد الرحمن بن نوفل، عن فاطمة بنت المنذر، عن أسماء بنت أبي بكر، قالت كنا نؤدي زكاة الفطر على عهد رسول الله ﷺ مدين من قمح بالمد الذي تقتاتون به.