مسند أحمد بن حنبل/مسند أبي سعيد الخدري/1

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
مسند أحمد بن حنبل - المجلد الثالث

المؤلف: أحمد بن حنبل
مسند أبي سعيد الخدري(الحديث 10562 - 10615)


10562 حدثنا هشيم، حدثنا أبو بشر، عن أبي المتوكل، عن أبي سعيد الخدري، أن ناسا، من أصحاب رسول الله ﷺ كانوا في سفر فمروا بحي من أحياء العرب فاستضافوهم فأبوا أن يضيفوهم فعرض لإنسان منهم في عقله أو لدغ قال فقالوا لأصحاب رسول الله ﷺ هل فيكم من راق فقال رجل منهم نعم فأتى صاحبهم فرقاه بفاتحة الكتاب فبرأ فأعطي قطيعا من غنم فأبى أن يقبل حتى أتى النبي ﷺ فذكر ذلك له فقال يا رسول الله والذي بعثك بالحق ما رقيته إلا بفاتحة الكتاب قال فضحك وقال ما يدريك أنها رقية قال ثم قال خذوا واضربوا لي بسهم معكم.

10563 حدثنا هشيم، حدثنا منصور يعني ابن زاذان، عن الوليد بن مسلم، عن أبي المتوكل، أو عن أبي الصديق، عن أبي سعيد الخدري، قال كنا نحزر قيام رسول الله ﷺ في الظهر والعصر قال فحزرنا قيام رسول الله ﷺ في الظهر في الركعتين الأوليين قدر قراءة ثلاثين آية قدر قراءة سورة تنزيل السجدة قال وحزرنا قيامه في الأخريين على النصف من ذلك قال وحزرنا قيامه في العصر في الركعتين الأوليين على النصف من ذلك قال وحزرنا قيامه في الأخريين على النصف من الأوليين.

10564 حدثنا هشيم، حدثنا علي بن زيد، عن أبي نضرة، عن أبي سعيد، قال قال رسول الله ﷺ أنا سيد ولد آدم يوم القيامة ولا فخر وأنا أول من تنشق عنه الأرض يوم القيامة ولا فخر وأنا أول شافع يوم القيامة ولا فخر.

10565 حدثنا هشيم، عن داود بن أبي هند، عن أبي نضرة، عن أبي سعيد الخدري، قال جاء ماعز بن مالك إلى رسول الله ﷺ فأخبره أنه أتى فاحشة فرده مرارا قال ثم أمر به فرجم قال فانطلقنا فرجمناه قال فانطلقنا إلى الحرة فرجمناه ثم ولينا إلى رسول الله ﷺ فأخبرناه فلما كان من العشي قال فحمد الله وأثنى عليه ثم قال ما بال أقوام سقطت على أبي كلمة.

10566 حدثنا هشيم، حدثنا أبو بشر، عن أبي نضرة، عن أبي سعيد، أن رجلا، من الأنصار كانت به حاجة فقال له أهله ائت النبي ﷺ فاسأله فأتاه وهو يخطب وهو يقول من استعف أعفه الله ومن استغنى أغناه الله ومن سألنا فوجدنا له أعطيناه قال فذهب ولم يسأل.

10567 حدثنا هشيم، أخبرنا يزيد بن أبي زياد، حدثنا عبد الرحمن بن أبي نعم البجلي، عن أبي سعيد الخدري، أن النبي ﷺ سئل ما يقتل المحرم قال الحية والعقرب والفويسقة ويرمي الغراب ولا يقتله والكلب العقور والحدأة والسبع العادي.

10568 حدثنا معتمر، قال حدثنا أبي، أخبرنا أبو نضرة، عن أبي سعيد، قال نهى رسول الله ﷺ عن الجر أن ينبذ فيه وعن التمر والبسر وعن التمر والزبيب أن يخلط بينهما.

10569 حدثنا معتمر، عن أبيه، قال أنبأني أبو نضرة، عن أبي سعيد، أن صاحب التمر، أتى رسول الله ﷺ بتمرة فأنكرها قال أنى لك هذا فقال اشترينا بصاعين من تمرنا صاعا فقال رسول الله ﷺ أربيتم.

10570 حدثنا بشر بن المفضل، حدثنا عمارة بن غزية، عن يحيى بن عمارة، قال سمعت أبا سعيد، يقول قال رسول الله ﷺ لقنوا موتاكم قول لا إله إلا الله.

10571 حدثنا أبو عامر عبد الملك بن عمرو، حدثنا زهير يعني ابن محمد، عن عبد الله بن محمد بن عقيل، عن سعيد بن المسيب، عن أبي سعيد الخدري، أن رسول الله ﷺ قال ألا أدلكم على ما يكفر الله به الخطايا ويزيد به في الحسنات قالوا بلى يا رسول الله قال إسباغ الوضوء على المكاره وكثرة الخطا إلى هذه المساجد وانتظار الصلاة بعد الصلاة ما منكم من رجل يخرج من بيته متطهرا فيصلي مع المسلمين الصلاة ثم يجلس في المجلس ينتظر الصلاة الأخرى إن الملائكة تقول اللهم اغفر له اللهم ارحمه فإذا قمتم إلى الصلاة فاعدلوا صفوفكم وأقيموها وسدوا الفرج فإني أراكم من وراء ظهري فإذا قال إمامكم الله أكبر فقولوا الله أكبر وإذا ركع فاركعوا وإذا قال سمع الله لمن حمده فقولوا اللهم ربنا لك الحمد وإن خير الصفوف صفوف الرجال المقدم وشرها المؤخر وخير صفوف النساء المؤخر وشرها المقدم يا معشر النساء إذا سجد الرجال فاغضضن أبصاركن لا ترين عورات الرجال من ضيق الأزر.

10572 حدثنا عبد الملك بن عمرو، حدثنا عباد يعني ابن راشد، عن داود بن أبي هند، عن أبي نضرة، عن أبي سعيد، قال إنكم لتعملون أعمالا هي أدق في أعينكم من الشعر كنا نعدها على عهد رسول الله ﷺ من الموبقات.

10573 حدثنا أبو عامر، حدثنا الزبير بن عبد الله، حدثني ربيح بن أبي سعيد الخدري، عن أبيه، قال قلنا يوم الخندق يا رسول الله هل من شيء نقوله فقد بلغت القلوب الحناجر قال نعم اللهم استر عوراتنا وآمن روعاتنا قال فضرب الله عز وجل وجوه أعدائه بالريح فهزمهم الله عز وجل بالريح.

10574 حدثنا أبو عامر، حدثنا عبد الملك بن حسن الحارثي، حدثنا سعيد بن عمرو بن سليم، قال سمعت رجلا، منا قال عبد الملك نسيت اسمه ولكن اسمه معاوية أو ابن معاوية يحدث عن أبي سعيد الخدري أن النبي ﷺ قال إن الميت يعرف من يحمله ومن يغسله ومن يدليه في قبره فقال ابن عمر وهو في المجلس ممن سمعت هذا قال من أبي سعيد فانطلق ابن عمر إلى أبي سعيد فقال يا أبا سعيد ممن سمعت هذا قال من النبي ﷺ.

10575 حدثنا عبد الصمد، حدثنا همام، حدثنا قتادة، عن أبي نضرة، عن أبي سعيد، أمرنا نبينا ﷺ أن نقرأ بفاتحة الكتاب وما تيسر.

10576 حدثنا محمد بن عبد الله الزبيري، حدثنا يزيد بن مردانبة، قال حدثنا ابن أبي نعم، عن أبي سعيد الخدري، قال قال رسول الله ﷺ الحسن والحسين سيدا شباب أهل الجنة.

10577 حدثنا أبو عامر، حدثنا عباد يعني ابن راشد، عن داود بن أبي هند، عن أبي نضرة، عن أبي سعيد الخدري، قال شهدت مع رسول الله ﷺ جنازة فقال رسول الله ﷺ أيها الناس إن هذه الأمة تبتلى في قبورها فإذا الإنسان دفن فتفرق عنه أصحابه جاءه ملك في يده مطراق فأقعده قال ما تقول في هذا الرجل فإن كان مؤمنا قال أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا عبده ورسوله فيقول صدقت ثم يفتح له باب إلى النار فيقول هذا كان منزلك لو كفرت بربك فأما إذ آمنت فهذا منزلك فيفتح له باب إلى الجنة فيريد أن ينهض إليه فيقول له اسكن ويفسح له في قبره وإن كان كافرا أو منافقا يقول له ما تقول في هذا الرجل فيقول لا أدري سمعت الناس يقولون شيئا فيقول لا دريت ولا تليت ولا اهتديت ثم يفتح له باب إلى الجنة فيقول هذا منزلك لو آمنت بربك فأما إذ كفرت به فإن الله عز وجل أبدلك به هذا ويفتح له باب إلى النار ثم يقمعه قمعة بالمطراق يسمعها خلق الله كلهم غير الثقلين فقال بعض القوم يا رسول الله ما أحد يقوم عليه ملك في يده مطراق إلا هبل عند ذلك فقال رسول الله ﷺ يثبت الله الذين آمنوا بالقول الثابت.

10578 حدثنا عبد الصمد، حدثنا همام، حدثنا يحيى، عن أبي نضرة، عن أبي سعيد، أن النبي ﷺ قال الوتر بليل.

10579 حدثنا روح، حدثنا حماد، حدثنا الجريري، عن أبي نضرة، عن أبي سعيد الخدري، أن النبي ﷺ سأل ابن صائد عن تربة الجنة فقال درمكة بيضاء مسك خالص فقال رسول الله ﷺ صدق.

10580 حدثنا روح، حدثنا مالك بن أنس، عن خبيب بن عبد الرحمن، أن حفص بن عاصم، أخبره عن أبي هريرة، وأبي، سعيد أن رسول الله ﷺ قال ما بين بيتي ومنبري روضة من رياض الجنة ومنبري على حوضي.

10581 حدثنا أسود بن عامر، حدثنا أبو بكر، عن الأعمش، عن أبي صالح، عن أبي سعيد الخدري، قال قال عمر يا رسول الله لقد سمعت فلانا وفلانا يحسنان الثناء يذكران أنك أعطيتهما دينارين قال فقال النبي ﷺ لكن والله فلانا ما هو كذلك لقد أعطيته من عشرة إلى مائة فما يقول ذاك أما والله إن أحدكم ليخرج مسألته من عندي يتأبطها يعني تكون تحت إبطه يعني نارا قال قال عمر يا رسول الله لم تعطيها إياهم قال فما أصنع يأبون إلا ذاك ويأبى الله لي البخل.

10582 حدثنا ربعي بن إبراهيم، حدثنا عبد الرحمن بن إسحاق، عن عبد الرحمن بن معاوية، عن الحارث، مولى ابن سباع عن أبي سعيد الخدري، أن رسول الله ﷺ قال من تغنى أغناه الله ومن تعفف أعفه الله.

10583 حدثنا إسماعيل بن إبراهيم، حدثنا أيوب، عن نافع، قال قال عمر لا تبيعوا الذهب بالذهب والورق بالورق إلا مثلا بمثل ولا تشفوا بعضها على بعض ولا تبيعوا شيئا غائبا منها بناجز فإني أخاف عليكم الرماء والرماء الربا قال فحدث رجل ابن عمر هذا الحديث عن أبي سعيد الخدري يحدثه عن رسول الله ﷺ فما تم مقالته حتى دخل به على أبي سعيد وأنا معه فقال إن هذا حدثني عنك حديثا يزعم أنك تحدثه عن رسول الله ﷺ أفسمعته فقال بصر عيني وسمع أذني سمعت رسول الله ﷺ يقول لا تبيعوا الذهب بالذهب ولا الورق بالورق إلا مثلا بمثل ولا تشفوا بعضها على بعض ولا تبيعوا شيئا غائبا منها بناجز.

10584 حدثنا إسماعيل بن إبراهيم، أخبرنا محمد بن إسحاق، عن محمد بن عمرو بن عطاء، عن عطاء بن يسار، عن أبي سعيد الخدري، قال قال رسول الله ﷺ إن المؤمن لا يصيبه وصب ولا نصب ولا حزن ولا سقم ولا أذى حتى الهم يهمه إلا يكفر الله عنه من سيئاته.

10585 حدثنا محمد بن فضيل، حدثنا عمارة بن القعقاع، عن ابن أبي نعم، عن أبي سعيد الخدري، قال بعث علي من اليمن إلى رسول الله ﷺ بذهبة في أديم مقروظ لم تحصل من ترابها فقسمها رسول الله ﷺ بين أربعة بين زيد الخير والأقرع بن حابس وعيينة بن حصن وعلقمة بن علاثة أو عامر بن الطفيل شك عمارة فوجد من ذلك بعض أصحابه والأنصار وغيرهم فقال رسول الله ﷺ ألا تأتمنوني وأنا أمين من في السماء يأتيني خبر من السماء صباحا ومساء ثم أتاه رجل غائر العينين مشرف الوجنتين ناشز الجبهة كث اللحية مشمر الإزار محلوق الرأس فقال اتق الله يا رسول الله قال فرفع رأسه إليه فقال ويحك ألست أحق أهل الأرض أن يتقي الله أنا ثم أدبر فقال خالد يا رسول الله ألا أضرب عنقه فقال رسول الله ﷺ فلعله يكون يصلي فقال إنه رب مصل يقول بلسانه ما ليس في قلبه فقال رسول الله ﷺ إني لم أومر أن أنقب عن قلوب الناس ولا أشق بطونهم ثم نظر إليه النبي ﷺ وهو مقف فقال ها إنه سيخرج من ضئضئ هذا قوم يقرءون القرآن لا يجاوز حناجرهم يمرقون من الدين كما يمرق السهم من الرمية.

10586 حدثنا محمد بن فضيل، حدثنا ضرار يعني ابن مرة أبو سنان، عن أبي صالح، عن أبي هريرة، وأبي، سعيد قالا قال رسول الله ﷺ إن الله عز وجل يقول إن الصوم لي وأنا أجزي به إن للصائم فرحتين إذا أفطر فرح وإذا لقي الله فجزاه فرح والذي نفس محمد بيده لخلوف فم الصائم أطيب عند الله من ريح المسك.

10587 حدثنا محمد بن أبي عدي، عن شعبة، عن العلاء بن عبد الرحمن، عن أبيه، أنه سمع أبا سعيد، سئل عن الإزار، فقال على الخبير سقطت سمعت رسول الله ﷺ يقول إزرة المؤمن إلى أنصاف الساقين لا جناح أو لا حرج عليه فيما بينه وبين الكعبين ما كان أسفل من ذلك فهو في النار لا ينظر الله إلى من جر إزاره بطرا.

10588 حدثنا ابن أبي عدي، عن داود، عن أبي نضرة، عن أبي سعيد، قال أمرنا رسول الله ﷺ ببناء المسجد فجعلنا ننقل لبنة لبنة وكان عمار ينقل لبنتين لبنتين فتترب رأسه قال فحدثني أصحابي ولم أسمعه من رسول الله ﷺ أنه جعل ينفض رأسه ويقول ويحك يا ابن سمية تقتلك الفئة الباغية.

10589 حدثنا ابن أبي عدي، عن داود، عن أبي نضرة، عن أبي سعيد، قال قال رسول الله ﷺ يكون في آخر الزمان خليفة يعطي المال ولا يعده عدا.

10590 حدثنا ابن أبي عدي، عن داود، عن أبي نضرة، عن أبي سعيد، قال قال رجل يا رسول الله إنا بأرض مضبة فما تأمرنا أو ما تفتينا قال ذكر لي أن أمة من بني إسرائيل مسخت فلم يأمر ولم ينه قال أبو سعيد فلما كان بعد ذلك قال عمر إن الله لينفع به غير واحد وإنه لطعام عامة الرعاء ولو كان عندي لطعمته وإنما عافه رسول الله ﷺ.

10591 حدثنا ابن أبي عدي، عن داود، عن أبي نضرة، عن أبي سعيد، قال خرجنا مع رسول الله ﷺ نصرخ بالحج صراخا حتى إذا طفنا بالبيت قال اجعلوها عمرة إلا من كان معه الهدي قال فجعلناها عمرة فحللنا فلما كان يوم التروية صرخنا بالحج وانطلقنا إلى منى.

10592 حدثنا محمد بن أبي عدي، عن داود، عن أبي نضرة، عن أبي سعيد، قال انتظرنا رسول الله ﷺ ليلة صلاة العشاء حتى ذهب نحو من شطر الليل قال فجاء فصلى بنا ثم قال خذوا مقاعدكم فإن الناس قد أخذوا مضاجعهم وإنكم لن تزالوا في صلاة منذ انتظرتموها ولولا ضعف الضعيف وسقم السقيم وحاجة ذي الحاجة لأخرت هذه الصلاة إلى شطر الليل.

10593 حدثنا ابن أبي عدي، عن سليمان يعني التيمي، عن أبي نضرة، عن أبي سعيد، قال قال رسول الله ﷺ أما أهل النار الذين هم أهلها لا يموتون ولا يحيون وأما أناس يريد الله بهم الرحمة فيميتهم في النار فيدخل عليهم الشفعاء فيأخذ الرجل أنصاره فيبثهم أو قال فينبتون على نهر الحياء أو قال الحيوان أو قال الحياة أو قال نهر الجنة فينبتون نبات الحبة في حميل السيل قال فقال رسول الله ﷺ أما ترون الشجرة تكون خضراء ثم تكون صفراء أو قال تكون صفراء ثم تكون خضراء قال فقال بعضهم كأن النبي ﷺ كان بالبادية.

10594 حدثنا ابن أبي عدي، عن سليمان، عن أبي نضرة، عن أبي سعيد، قال قال رسول الله ﷺ لا يمنعن أحدكم هيبة الناس أن يقول في حق إذا رآه أو شهده أو سمعه قال وقال أبو سعيد وددت أني لم أسمعه.

10595 حدثنا ابن أبي عدي، عن سليمان، عن أبي نضرة، عن أبي سعيد، أن النبي ﷺ ذكر قوما يكونون في أمته يخرجون في فرقة من الناس سيماهم التحليق هم شر الخلق أو من شر الخلق يقتلهم أدنى الطائفتين من الحق قال فضرب النبي ﷺ لهم مثلا أو قال قولا الرجل يرمي الرمية أو قال الغرض فينظر في النصل فلا يرى بصيرة وينظر في النضي فلا يرى بصيرة وينظر في الفوق فلا يرى بصيرة قال قال أبو سعيد وأنتم قتلتموهم يا أهل العراق.

10596 حدثنا محمد بن أبي عدي، عن سعيد يعني ابن أبي عروبة، قال حدثني سليمان الناجي، عن أبي المتوكل، عن أبي سعيد، أن النبي ﷺ صلى بأصحابه ثم جاء فقال نبي الله ﷺ من يتجر على هذا أو يتصدق على هذا فيصلي معه قال فصلى معه رجل.

10597 حدثنا عبد الرحمن بن مهدي، قال حدثنا مالك، عن الزهري، عن عطاء بن يزيد، عن أبي سعيد الخدري، قال قال رسول الله ﷺ إذا سمعتم النداء فقولوا كما يقول المؤذن قال عبد الله حدثناه عبد الله بن عون الخراز ومصعب الزبيري قالا حدثنا مالك بن أنس عن الزهري فذكر مثله سواء.

10598 حدثنا عبد الرحمن، هو ابن مهدي حدثنا مالك، عن داود بن الحصين، عن أبي سفيان، عن أبي سعيد الخدري، أن رسول الله ﷺ نهى عن المزابنة والمحاقلة والمزابنة اشتراء الثمرة في رءوس النخل بالتمر كيلا والمحاقلة كري الأرض.

10599 حدثنا سفيان بن عيينة، عن الزهري، عن عطاء بن يزيد الليثي، عن أبي سعيد الخدري، قال نهى رسول الله ﷺ عن لبستين وعن بيعتين أما البيعتان الملامسة والمنابذة واللبستان اشتمال الصماء والاحتباء في ثوب واحد ليس على فرجه منه شيء.

10600 حدثنا هاشم، حدثنا ليث، حدثني ابن شهاب، عن عبيد الله بن عبد الله بن عتبة، عن أبي سعيد، قال نهى رسول الله ﷺ عن اشتمال الصماء وأن يحتبي الرجل في ثوب واحد ليس على فرجه منه شيء حدثنا عبد الرزاق حدثنا معمر عن الزهري قال قال عطاء بن يزيد و حدثناه حجاج عن ابن جريج قال أخبرني ابن شهاب عن عبيد الله بن عبد الله عن أبي سعيد الخدري أن النبي ﷺ نهى فذكر مثله يعني مثل الحديث.

10601 حدثنا سفيان، عن الزهري، عن حميد بن عبد الرحمن، عن أبي سعيد الخدري، أن النبي ﷺ رأى نخامة في قبلة المسجد فحكها بحصاة ثم نهى أن يبصق الرجل بين يديه وعن يمينه وقال ليبصق عن يساره أو تحت قدمه اليسرى.

10602 حدثنا سفيان، عن الزهري، عن عبيد الله، عن أبي سعيد، أن النبي ﷺ نهى عن اختناث الأسقية.

10603 حدثنا سفيان، عن صفوان بن سليم، عن عطاء بن يسار، عن أبي سعيد، رواية وقال مرة يبلغ به النبي ﷺ قال الغسل يوم الجمعة قال هو واجب على كل محتلم.

10604 حدثنا سفيان، عن العلاء بن عبد الرحمن بن يعقوب، عن أبيه، قال سألت أبا سعيد هل سمعت من، رسول الله ﷺ في الإزار شيئا قال نعم تعلم سمعته يقول إزرة المؤمن إلى أنصاف ساقيه لا جناح فيما بينه وبين الكعبين وما أسفل من الكعبين هو في النار يقولها ثلاث مرات.

10605 حدثنا سفيان، حدثنا يزيد بن خصيفة، عن بسر بن سعيد، عن أبي سعيد الخدري، قال كنت في حلقة من حلق الأنصار فجاءنا أبو موسى كأنه مذعور فقال إن عمر أمرني أن آتيه فأتيته فاستأذنت ثلاثا فلم يؤذن لي فرجعت وقد قال ذلك رسول الله ﷺ من استأذن ثلاثا فلم يؤذن له فليرجع فقال لتجيئن ببينة على الذي تقول وإلا أوجعتك قال أبو سعيد فأتانا أبو موسى مذعورا أو قال فزعا فقال أستشهدكم فقال أبي بن كعب لا يقوم معك إلا أصغر القوم قال أبو سعيد وكنت أصغرهم فقمت معه وشهدت أن رسول الله ﷺ قال من استأذن ثلاثا فلم يؤذن له فليرجع.

10606 حدثنا سفيان، عن عمرو بن يحيى بن عمارة، عن أبيه، عن أبي سعيد، رواية فذكر فيه النبي ﷺ أنه قال ليس فيما دون خمس أواق صدقة ولا فيما دون خمس ذود صدقة ولا فيما دون خمس أوسق صدقة.

10607 حدثنا سفيان، حدثني ابن أبي صعصعة عبد الله بن عبد الرحمن، عن أبيه، قال قال لي أبو سعيد وكان في حجرة فقال لي يا بني إذا أذنت فارفع صوتك بالأذان فإني سمعت رسول الله ﷺ يقول ليس شيء يسمعه إلا شهد له جن ولا إنس ولا حجر و قال مرة يا بني إذا كنت في البراري فارفع صوتك بالأذان فإني سمعت رسول الله ﷺ يقول لا يسمعه جن ولا إنس ولا حجر ولا شيء يسمعه إلا شهد له قال أبي وسفيان مخطئ في اسمه والصواب عبد الرحمن بن عبد الله بن عبد الرحمن بن أبي صعصعة.

10608 حدثنا سفيان، عن ابن أبي صعصعة، شيخ من الأنصار عن أبيه، عن أبي سعيد، عن النبي ﷺ يوشك أن يكون خير مال الرجل المسلم غنم يتبع بها شعف الجبال ومواقع القطر يفر بدينه من الفتن.

10609 حدثنا سفيان، عن ضمرة، عن أبي سعيد، قال أبي قلت سفيان سمعه قال زعم نهى رسول الله ﷺ عن صلاة بعد العصر حتى تغرب وبعد الصبح حتى تطلع.

10610 حدثنا سفيان، حدثنا محمد بن عمرو، عن أبي سلمة، وابن أبي لبيد، عن أبي سلمة، سمعت أبا سعيد، وابن، جريج عن سليمان الأحول، عن أبي سلمة، عن أبي سعيد، اعتكف العشر الوسط واعتكفنا معه يعني النبي ﷺ فلما كان صبيحة عشرين مر بنا ونحن ننقل متاعنا فقال من كان معتكفا فليكن في معتكفه إني رأيت هذه الليلة فنسيتها ورأيتني أسجد في ماء وطين وعريش المسجد جريد فهاجت السماء فرأيت رسول الله ﷺ وإن على أنفه وجبهته أثر الماء والطين.

10611 حدثنا سفيان، عن ابن عجلان، عن عياض بن عبد الله بن سعد بن أبي سرح، سمع أبا سعيد، قال قال رسول الله ﷺ وهو على المنبر إن أخوف ما أخاف عليكم ما يخرج الله من نبات الأرض وزهرة الدنيا فقال رجل أي رسول الله أو يأتي الخير بالشر فسكت حتى رأينا أنه ينزل عليه قال وغشيه بهر وعرق فقال أين السائل فقال ها أنا ولم أرد إلا خيرا فقال رسول الله ﷺ إن الخير لا يأتي إلا بالخير إن الخير لا يأتي إلا بالخير إن الخير لا يأتي إلا بالخير ولكن الدنيا خضرة حلوة وكان ما ينبت الربيع يقتل حبطا أو يلم إلا آكلة الخضر فإنها أكلت حتى امتدت خاصرتاها واستقبلت الشمس فثلطت وبالت ثم عادت فأكلت فمن أخذها بحقها بورك له فيه ومن أخذها بغير حقها لم يبارك له وكان كالذي يأكل ولا يشبع قال سفيان وكان الأعمش يسألني عن هذا الحديث.

10612 حدثنا سفيان، عن عاصم، عن أبي المتوكل، عن أبي سعيد، عن النبي ﷺ قال يتوضأ إذا جامع وإذا أراد أن يرجع قال سفيان أبو سعيد أدرك الحرة قال قال يزيد بن هارون عن هشام عن يحيى عن هلال عن أبي سعيد يقتل حبطا أو خبطا وإنما هو حبطا.

10613 قال سمعت سفيان، قال وإن الله عز وجل مستخلفكم فيها فينظر كيف تعملون ألا وإن لكل غادر لواء يوم القيامة عند استه بقدر غدرته وقرئ على سفيان سمعت علي بن زيد عن أبي نضرة عن أبي سعيد الخدري عن النبي ﷺ.

10614 حدثنا سفيان، عن مطرف، عن عطية، عن أبي سعيد، عن النبي ﷺ قال كيف أنعم وقد التقم صاحب القرن القرن وحنى جبهته وأصغى سمعه ينظر متى يؤمر قال المسلمون يا رسول الله فما نقول قال قولوا حسبنا الله ونعم الوكيل على الله توكلنا.

10615 حدثنا سفيان، عن عبد الملك بن عمير، عن قزعة، عن أبي سعيد، رواية يبلغ به النبي ﷺ لا تسافر المرأة ثلاثة أيام إلا ومعها ذو محرم.