مجلة الرسالة/العدد 873/اللقاء الأخير

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

مجلة الرسالة/العدد 873/اللقاء الأخير

مجلة الرسالة - العدد 873 اللقاء الأخير
المؤلف: إيفان تورغينيف
المترجم: سلوى الحوماني
اللقاء الأخير Последнее свидание هي قصيدة نثرية بقلم إيفان تورغينيف نشرت عام 1878. نشرت هذه الترجمة في العدد 873 من مجلة الرسالة الذي صدر بتاريخ 27 مارس 1950



للشاعر الروسي إيفان تورجنيف

ترجمة الآنسة سلوى الحوماني

كنا حبيبين سعيدين. . . ثم جاءت اللحظة المشئومة فافترقنا كالأعداء.

وكرت سنون عديدة. . وفي ذات مرة، عندما كنت أزور المدينة التي يسكن فيها حبيبي، علمت أن اليأس من لقائي قد حطمه.

ذهبت إليه، ودخلت عليه، وتلاقت أعيننا.

ولأياً استطعت أن أعرفه. . يا لله! أي مرض خبيث قد عصر حبيبي؟. . شحوب. . ارتعاش. . ذبول

ورأيت جسم حبيبي يذوب تحت ثوبه المهلهل

بدا لي في قميصه الممزق كأن جسمه الواهي لا يستطيع تحمل ضغط الثوب. . وبجهد مد إلى يده المرتعشة التي تنوء بحمل عظامها، ونفث بضع كلمات غامضة. . خرجت حائرة تتعثر بين السلام والملام

وكان لهاثه يكاد يمزق صدره الهزيل المضني. . وكذلك إنساناً عينيه تقلصا حتى كادا أن يتلاشيا

وتفصدت من عيني حبيبي الذاويتين عبرتا أن تكسرتا على وجهه الشاحب

انفطر قلبي لمرأى حبيبي. وجلست إلى جانبه يتنازعني الألم والرعب من شبح المرض الجاثم عليه.

وداخلني شعور عميق بأن هذه اليد التي تصافح يدي ليست يد حبيبي، وخيل إلي أن امرأة طويلة كاللانهاية، صامتة كالأبدية، باهتة كالعدم تجلس بيننا. . هي ملتفة من رأسها لقدميها بكفن كبير، عيناها الحادتان الغائرتان الشاحبتان تحدقان في الفضاء، وشفتاها الصارمتان المطبقتان الباهتتان لا تنفرجان عن كلمة. هذه المرأة لمست أيدينا. . ووفقت بيننا إلى الأبد، نعم هو الموت الذي وفق بيننا!

سلوى الحومان