مجلة الرسالة/العدد 367/تفاريق الحياة

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

مجلة الرسالة/العدد 367/تفاريق الحياة

مجلة الرسالة - العدد 367
تفاريق الحياة
[[مؤلف:|]]
بتاريخ: 15 - 07 - 1940


للأستاذ إيليا أبو ماضي

إذا جدَّفت جوزيت على التجديف بالنار

وإن أحببت عيرت من الجارة والجار

وإن قامرت أو راهنت في النادي أو الدار

فأنت الخاطئ الآثم عند الناس والباري

وإن تسكر لكي تنسى هموماً ذات أوقار

خسرت الدين والدنيا ولم تربح سوى العار

وإن قلت إذنْ فالعيش أوزارٌ بأوزار

وإنَّ الموت أشهى لي إذا لم أقض أوطارى

وأسرعت إلى السيف أو السم أو النار

لكي تخرج من دنيا ذووها غير أحرار

فهذا المنكر الأعظم في سر وإضمار

إذنْ فاحيا ومتْ كالناس عبداً غير مختار

إيليا أبو ماض