فبحق ما أعطاك ما قرت به

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

فبحق ما أعطاك ما قرت به

فبحق ما أعطاك ما قرت به
المؤلف: أبو الهدى الصيادي



فبحق ما أعطاك ما قرت به
 
عيناك بشرني ينجح سؤالي
وتولنى وأبا وساعدني ولكن
 
لي في الحياة وفي الممات موالي
وأجمل حمولي واسعى لي فما به
 
شغفي لأعطاء الغير طالي
قل قد فعلت فأنني بك واثق
 
ويميم مجدك قد وصلت حبالي
يا سيدي الرسل الكرام ومن به
 
يرجو المؤمل ما يشاء من
أرجوك تدخلني لحضرة قربه
 
فيحق من أعطاك ما فرق به
طال اغترابي عنك يا جد الحسن
 
فأمنن وجد بالقرب لي
لي من أقارب أو حبائب أو سكن ولكن
 
ونتولى دأبا وساعدني وكل
وامنن بوصل عاجل الأخطى به
 
ما بين وادي المنحنى ورحابه
يا صاحب القلب الرحيم إلي به
 
واحمل حمولي وسطى لي فيما به
فأنا أن العبد المسي الأبق
 
والفضل منك على المولى سابق
ولقد أتيتك والرجاء السائق
 
قل قد فعلت فأنني بك
كم صاح يا أهل الحرم
 
عطفا لمأسور السقام
وافى إلى أعتابكم
 
وانحط في أبوابكم
والجود من ميزابكم
 
قد سح سيلا للأنام
أنتم أمان الخائفين
 
دهرا وذخر العاجزين
من فيضكم للعالمين
 
بحر الندى والفضل طام
يا سادتي طال الجفا
 
رقوا فهجراني كفى
عنكم أحاديث الوفا
 
بالنص يرويها الكرام
أحييت ليلي بالأنين
 
فكم ولي سر أمين
عطفا فدين العاشقين
 
في حبكم هجر المنام
ويلاه من نار البعاد
 
كم أحرقت مني الفؤاد
ألطرف محروم الرقاد
 
والقلب في قيد الغرام
قالوا اصطبر والركب سار
 
يبغي الحمى والعج ثار
من أين يأتي الاصطبار
 
والركب قد وافى الخيام
صلاة رب العالمين
 
تهدى إلى الهادي الأمين
والآل أرباب اليقين
 
والصحب طرا والسلام