عذل العواذل حول قلبي التائه

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

عذل العواذل حول قلبي التائه

عذل العواذل حول قلبي التائه
المؤلف: المتنبي



عَذْلُ العَواذِلِ حَوْلَ قَلبي التّائِهِ
 
وَهَوَى الأحِبّةِ مِنْهُ في سَوْدائِهِ
يَشْكُو المَلامُ إلى اللّوائِمِ حَرَّهُ
 
وَيَصُدُّ حينَ يَلُمْنَ عَنْ بُرَحائِهِ
وبمُهْجَتي يا عَاذِلي المَلِكُ الذي
 
أسخَطتُ أعذَلَ مِنكَ في إرْضائِهِ
إنْ كانَ قَدْ مَلَكَ القُلُوبَ فإنّهُ
 
مَلَكَ الزّمَانَ بأرْضِهِ وَسَمائِهِ
ألشّمسُ مِنْ حُسّادِهِ وَالنّصْرُ من
 
قُرَنَائِهِ وَالسّيفُ مِنْ أسمَائِهِ
أينَ الثّلاثَةُ مِنْ ثَلاثِ خِلالِهِ
 
مِنْ حُسْنِهِ وَإبَائِهِ وَمَضائِهِ
مَضَتِ الدّهُورُ وَمَا أتَينَ بمِثْلِهِ
 
وَلَقَدْ أتَى فَعَجَزْنَ عَنْ نُظَرَائِهِ