صفحة:داعي السماء.pdf/8

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
دُقّقت هذه الصفحة



كلمة تصدير


بين الحربين العامليتين شاعت الدعوة العنصرية فبلغت أقصى مداها ،وعملت فيها السياسة غاية عملها ،وأقحمها الدعاة من مباحث العلم والتاريخ في غير موضعها.

وقد كانت للإسلام كلمة في إنصاف العناصر والأجناس سابقة لكلمة الحضارة العصرية والعلم الحديث ،وكان في صحابة النبي عليه السلام رجل أسود هو بلال بن رباح مؤذنه الأول ،فكان أثيراً عنده وعند الخلفاء وجلة الصحابة والتابعين.

فالكتابة عن بلال رضي الله عنه في هذا العصر تقع من سلسلة العبقريات والسري الإسلامية في موقعها ،وتصادف موعدها من الزمن في أعقاب الحرب العالمية القائمة.

ولهذا كتبت هذه الصحائف في سيرة داعي السماء.

عباس محمود العقاد سنة ١٩٤٥