سنن الدارقطني/كتاب الطهارة

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

باب حكم الماء إذا لاقته النجاسة

[ 1 ] حدثنا الإمام الحافظ أبو الحسن علي بن عمر بن أحمد بن مهدي الدارقطني رحمه الله ثنا القاضي أبو عبد الله الحسين بن إسماعيل ثنا يعقوب بن إبراهيم الدورقي ثنا أبو أسامة ح وثنا أحمد بن علي بن المعلي نا أبو عبيدة بن أبي السفر ثنا أبو أسامة ح وثنا أبو عبد الله المعدل أحمد بن عمرو بن عثمان بواسط انا محمد بن عبادة ثنا أبو أسامة ح وثنا أبو بكر عبد الله بن محمد بن زياد النيسابوري ثنا حاجب بن سليمان ثنا أبو أسامة قال : ثنا الوليد بن كثير عن محمد بن جعفر بن الزبير عن عبد الله بن عبد الله بن عمر عن أبيه قال : وسئل رسول الله ﷺ عن الماء يكون بأرض الفلاة وما ينوبه من السباع والدواب ، فقال إذا كان الماء قلتين لم ينجسه شيء ، وقال ابن أبي السفر لم يحمل الخبث ، وقال ابن عبادة مثله

[ 2 ] حدثنا دعلج بن أحمد ثنا موسى بن هارون ثنا أبي ثنا أبو أسامة ح وثنا دعلج ثنا عبد الله بن شيرويه ثنا إسحاق بن راهويه أنبأنا أبو أسامة ح وثنا أحمد بن محمد بن زياد ثنا إبراهيم بن إسحاق الحربي ثنا أحمد بن جعفر الوكيعي ثنا أبو أسامة ح وثنا جعفر بن محمد الواسطي ثنا موسى بن إسحاق الأنصارى ثنا أبو بكر ابن أبي شيبة ثنا أبو أسامة ح وثنا محمد بن عبد الله بن زكريا بمصر ثنا أحمد بن شعيب ثنا هناد بن السري والحسين بن حريث عن أبي أسامة ح وثنا محمد بن مخلد بن حفص ثنا أبو داود السجستاني ثنا محمد بن العلاء وعثمان بن أبي شيبة وغيرهما قالوا ثنا أبو أسامة ثنا الوليد بن كثير عن محمد بن جعفر بن الزبير عن عبد الله بن عبد الله بن عمر عن أبيه قال : وسئل رسول الله ﷺ عن الماء وما ينوبه من الدواب والسباع قال إذا كان الماء قلتين لم يحمل الخبث هذا لفظ أبي داود عن محمد بن العلاء ، وقال عثمان بن أبي شيبة من بينهم في حديثه عن محمد بن عباد بن جعفر

[ 3 ] وحدثنا علي بن عبد الله بن مبشر ثنا أحمد بن زكريا بن سفيان الواسطي نا أبو أسامة حدثنا الوليد بن كثير عن محمد بن عبادة بن جعفر عن عبد الله بن عبد الله بن عمر عن أبيه قال : وسئل رسول الله ﷺ عن الماء وما ينوبه من السباع والدواب ، فقال إذا كان الماء قلتين لم يحمل الخبث وكذلك رواه عبد الله بن الزبير الحميدي عن أبي أسامة عن الوليد عن محمد بن عباد بن جعفر وتابعه الشافعي عن الثقة عنده عن الوليد بن كثير وتابعهم محمد بن حسان الأزرق ويعيش بن الجهم وابن كرامة وأبو مسعود أحمد بن الفرات ومحمد بن الفضيل البلخي فرووه عن أبي أسامة عن الوليد بن كثير عن محمد بن عباد بن جعفر حدثنا محمد بن عبد الله بن إبراهيم نا بشر بن موسى ح ونا دعلج بن أحمد نا إبراهيم بن صالح الشيرازي قالا : نا الحميدي نا أبو أسامة نا الوليد بن كثير عن محمد بن عبادة بن جعفر عن عبد الله بن عبد الله بن عمر عن أبيه عن النبي ﷺ بهذا نحوه

[ 4 ] حدثنا إسماعيل بن العباس بن محمد الوراق نا محمد بن حسان الأزرق ح ونا عثمان بن إسماعيل بن بكر السكري نا يعيش بن الجهم بالحديثة قالا : نا أبو أسامة نا الوليد بن كثير عن محمد بن عباد بن جعفر عن عبد الله بن عبد الله بن عمر عن أبيه قال : وسئل رسول الله ﷺ عن الماء وما ينوبه من الدواب والسباع ، وقال يعيش بن الجهم من السباع والدواب ، فقال إذا كان الماء قلتين لم ينجسه شيء

[ 5 ] حدثنا أبو صالح الأصبهاني أنا أبو مسعود أحمد بن الفرات نا أبو أسامة عن الوليد بن كثير عن محمد بن عباد بن جعفر عن عبد الله بن عبد الله بن عمر عن أبيه قال : وسئل رسول ﷺ عن الماء وما ينوبه من الدواب والسباع ، فقال إذا كان الماء قلتين لم ينجسه شيء

[ 6 ] حدثنا إسحاق بن محمد بن الفضل بن الزيات نا علي بن شعيب نا أبو أسامة نا الوليد بن كثير عن محمد بن جعفر بإسناده نحوه ، وقال من الدواب والسباع

[ 7 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا أبو إبراهيم المزني إسماعيل بن يحيى والربيع بن سليمان قالا : نا الشافعي أنا الثقة عن الوليد بن كثير عن محمد بن عبادة بن جعفر عن عبد الله بن عبد الله بن عمر عن أبيه أن الرسول ﷺ قال إذا كان الماء قلتين لم يحمل نجسا أو خبثا

[ 8 ] حدثنا عمر بن أحمد بن علي الدربي نا محمد بن عثمان بن كرامة نا أبو أسامة عن الوليد بن كثير عن محمد بن عباد بن جعفر عن عبد الله بن عبد الله بن عمر عن أبيه قال : وسئل رسول الله ﷺ عن الماء وما ينوبه من الدواب والسباع ، فقال النبي ﷺ إذا كان الماء قلتين لم يحمل الخبث

[ 9 ] حدثنا أحمد بن محمد بن سعيد نا أحمد بن عبد الحميد الحارثي نا أبو أسامة نا الوليد بن كثير عن محمد بن عباد بن جعفر عن عبد الله عن عبد الله بن عمر عن أبيه عن النبي ﷺ نحوه قال الشيخ أبو الحسن ورأيته في كتاب عن أبي جعفر الترمذي عن الحسين بن علي بن الأسود عن أبي أسامة عن الوليد بن كثير عن محمد بن عباد بن جعفر بهذا الإسناد ، وذكره جعفر بن المغلس حدثني علي بن محمد بن أبي الخصيب نا أبو أسامة ثنا الوليد بن كثير عن محمد بن عباد بن جعفر بهذا مثله قال الشيخ أبو الحسن فاتفق عثمان بن أبي شيبة وعبد الله بن الزبير الحميدي ومحمد بن حسان الأزرق ويعيش بن الجهم ومحمد بن عثمان بن كرامة والحسين بن علي بن الأسود وأحمد بن عبد الحميد الحارثي وأحمد بن زكريا بن سفيان الواسطي وعلي بن شعيب وعلي بن محمد بن أبي الخصيب وأبو مسعود ومحمد بن الفضيل البلخي فرووه عن أبي أسامة عن الوليد بن كثير عن محمد بن عباد بن جعفر وتابعهم الشافعي عن الثقة عنده عن الوليد بن كثير عن محمد بن عباد بن جعفر ، وقال يعقوب بن إبراهيم الدورقي ومن ذكرنا معه في أول الكتاب عن أبي أسامة عن الوليد بن كثير عن محمد بن جعفر بن الزبير فلما اختلف علي أبي أسامة في إسناده أحببنا أن نعلم من أتى بالصواب فنظرنا في ذلك فوجدنا شعيب بن أيوب قد رواه عن أبي أسامة عن الوليد بن كثير على الوجهين جميعا عن محمد بن جعفر بن الزبير ثم أتبعه عن محمد بن عباد بن جعفر فصح القولان جميعا عن أبي أسامة وصح أن الوليد بن كثير رواه عن محمد بن جعفر بن الزبير وعن محمد بن عباد بن جعفر جميعا عن عبد الله بن عبد الله بن عمر عن أبيه فكان أبو أسامة مرة يحدث به عن الوليد بن كثير عن محمد بن جعفر بن الزبير ومرة يحدث به عن الوليد بن كثير عن محمد بن عباد بن جعفر والله أعلم فأما حديث شعيب بن أيوب عن أبي أسامة عن الوليد بن كثير عن الرجلين جميعا

[ 10 ] فحدثنا به أبو بكر أحمد بن محمد بن سعدان الصيدلاني بواسط نا شعيب بن أيوب نا أبو أسامة عن الوليد بن كثير عن محمد بن جعفر بن الزبير عن عبد الله بن عبد الله بن عمر عن عبد الله بن عمر أن رسول ﷺ سئل عن الماء وما ينوبه من السباع والدواب ، فقال رسول الله ﷺ : إذا كان الماء قلتين لم يحمل الخبث

[ 11 ] نا أحمد بن محمد بن سعدان نا شعيب بن أيوب نا أبو أسامة عن الوليد بن كثير عن محمد بن عباد بن جعفر عن عبد الله بن عبد الله بن عمر عن أبيه عن النبي ﷺ مثله

[ 12 ] وأما حديث محمد بن الفضيل البلخي فحدثنا أحمد بن محمد بن الحسين الرازي الضرير نا علي بن أحمد الفارسي نا محمد بن الفضيل البلخي نا أبو أسامة عن الوليد بن كثير عن محمد بن عبادة بن جعفر عن عبد الله بن عبد الله بن عمر عن أبيه عن النبي ﷺ مثله

[ 13 ] نا أبو بكر محمد بن علي بن محمد بن سهل الإمام نا الحسين بن علي بن عبد الصمد ثنا بحر بن الحكم نا عباد بن صهيب نا الوليد بن كثير نا محمد بن جعفر بن الزبير عن عبيد الله بن عبد الله بن عمر عن أبيه أن رسول الله ﷺ سئل عن الماء وما ينوبه من الدواب والسباع ، فقال إذا كان الماء قلتين لم يحمل الخبث

[ 14 ] نا محمد بن نوح الجنديسابوري ثنا هارون بن إسحاق ثنا المحاربي اسمه عبد الرحمن بن عمر ح ونا عبد الله بن جعفر بن خشيش نا يوسف بن موسى نا جرير ح ونا أحمد بن عبد الله بن محمد الوكيل نا الحسن بن عرفة نا عبدة بن سليمان عن محمد بن إسحاق عن محمد بن جعفر بن الزبير عن عبيد الله بن عبد الله بن عمر قال : سمعت النبي ﷺ سئل عن الماء يكون بأرض الفلاة وما ينوبه من الدواب والسباع ، فقال رسول الله ﷺ : إذا كان الماء قدر قلتين لم يحمل الخبث قال ابن عرفة وسمعت هشيما يقول تفسير القلتين يعني الجرتين الكبار وكذلك رواه إبراهيم بن سعد وحماد بن سلمة ويزيد بن زريع وعبد الله بن المبارك وعبد الله بن نمير وعبد الرحيم بن سليمان وأبو معاوية الضرير ويزيد بن هارون وإسماعيل بن عياش وأحمد بن خالد الوهبي وسفيان الثوري وسعيد بن زيد أخو حماد بن زيد وزائدة بن قدامة عن محمد بن إسحاق عن محمد بن جعفر بن الزبير عن عبيد الله بن عبد الله بن عمر عن أبيه عن النبي ﷺ

[ 15 ] حدثنا أبو عمرو عثمان بن أحمد الدقاق نا علي عن إبراهيم الواسطي نا محمد بن أبي نعيم نا سعيد بن زيد سمعت محمد بن إسحاق حدثني محمد بن جعفر عن عبيد الله بن عبد الله بن عمر عن عبد الله بن عمر قال : سمعت رسول الله ﷺ يقول : وسأله رجل عن الماء يكون بأرض الفلاة وما ينتابه من الدواب والسباع ، فقال إذا بلغ الماء قلتين لم يحمل الخبث

[ 16 ] نا أحمد بن كامل نا أحمد بن سعيد بن شاهين نا محمد بن سعد نا الواقدي نا سفيان الثوري عن محمد بن إسحاق بهذا الإسناد نحوه

[ 17 ] نا أحمد بن محمد بن سعدان نا شعيب بن أيوب نا حسين بن علي عن زائدة عن محمد بن إسحاق نحوه

[ 18 ] نا أبو سهل أحمد بن محمد بن زياد وعمر بن عبد العزيز بن دينار قالا : حدثنا أبو إسماعيل الترمذي نا محمد بن وهب السلمي نا ابن عياش عن محمد بن إسحاق عن الزهري عن عبيد الله بن عبد الله عن أبي هريرة عن النبي ﷺ انه سئل عن القليب يلقى فيه الجيف ويشرب منه الكلاب والدواب ، فقال : ما بلغ الماء قلتين فما فوق ذلك لم ينجسه شيء كذا رواه محمد بن وهب عن إسماعيل بن عياش بهذا الإسناد والمحفوظ عن ابن عياش عن محمد بن إسحاق عن محمد بن جعفر بن الزبير عن عبيد الله بن عبد الله بن عمر عن أبيه

[ 19 ] ، وروى عن عبد الوهاب بن عطاء عن محمد بن إسحاق عن الزهري عن سالم عن أبيه عن النبي ﷺ نا به محمد بن عبد الله بن إبراهيم نا عبد الله بن أحمد بن خزيمة نا علي بن سلمة اللبقي نا عبد الوهاب بذلك ، ورواه عاصم بن المنذر بن الزبير بن عوام عن عبيد الله بن عبد الله بن عمر عن أبيه عن النبي ﷺ فكان في هذه الرواية قوة لرواية محمد بن إسحاق عن محمد بن جعفر بن الزبير عن عبيد الله بن عبد الله بن عمر عن أبيه حدث به عن عاصم بن المنذر حماد بن سلمة وخالفه حماد بن زيد فرواه عن عاصم بن المنذر عن أبي بكر ابن عبيد الله بن عبد الله بن عمر عن أبيه موقوفا غير مرفوع وكذلك رواه إسماعيل بن علية عن عاصم بن المنذر عن رجل لم يسمه عن ابن عمر موقوفا أيضا

[ 20 ] فأما حديث حماد بن سلمة عن عاصم بن المنذر فحدثني الحسين بن إسماعيل نا الحسن بن محمد بن الصباح نا يزيد بن هارون أنا حماد بن سلمة عن عاصم بن المنذر بن الزبير قال دخلت مع عبيد الله بن عبد الله بن عمر بستانا فيه مقراة ماء فيه جلد بعير ميت فتوضأ منه فقلت له أتوضأ منه وفيه جلد بعير ميت فحدثني عن أبيه عن النبي ﷺ قال : إذا بلغ الماء قلتين أو ثلاثا لم ينجسه شيء نا أبو صالح الأصبهاني نا أبو مسعود أنا يزيد بن هارون أنا حماد بن سلمة بهذا ولم يقل أو ثلاثا وكذلك رواه إبراهيم بن الحجاج وهدبة بن خالد وكامل بن طلحة عن حماد بن سلمة بهذا الإسناد قالوا فيه إذا بلغ الماء قلتين أو ثلاثا نا به دعلج بن أحمد نا الحسين بن سفيان عن إبراهيم بن الحجاج وهدبة بن خالد ح ونا به القاضي أبو طاهر ونصر ودعلج بن أحمد قالا : حدثنا موسى بن هارون نا كامل بن طلحة قالوا : حدثنا حماد بن سلمة بذلك ، ورواه عفان بن مسلم ويعقوب بن إسحاق الحضرمي وبشر بن السري والعلاء بن عبد الجبار المكي وموسى بن إسماعيل وعبيد الله بن محمد العيشي عن حماد بن سلمة بهذا الإسناد وقالوا فيه إذا كان الماء قلتين لم ينجس ولم يقولوا أو ثلاثا

[ 21 ] نا القاضي الحسين بن إسماعيل نا الحسن بن محمد الزعفراني نا عفان نا حماد بن سلمة نا عاصم بن المنذر قال كنا في بستان لنا أو لعبيد الله بن عبد الله بن عمر فحضرت الصلاة فقام عبيد الله إلى مقرى في البستان فجعل يتوضأ منه وفيه جلد بعير ميت فقلت : أتوضأ منه وفيه هذا الجلد ، فقال حدثني أبي عن الرسول ﷺ قال إذا كان الماء قلتين لم ينجس

[ 22 ] نا القاضي بن إسماعيل نا الحسن بن محمد الزعفراني نا يعقوب بن إسحاق حدثنا حماد بن سلمة ح ونا أبو بكر الشافعي نا بشر بن موسى ح نا دعلج بن أحمد نا إبراهيم بن صالح الشيرازي قالا : حدثنا الحميدي قال : نا بشر بن السري والعلاء بن عبد الجبار عن حماد بن سلمة عن عاصم بن المنذر بهذا الإسناد مثل قول عفان إذا كان الماء قلتين لم ينجس

[ 23 ] نا أحمد بن محمد بن زياد نا إبراهيم بن إسحاق الحربي نا موسى وابن عائشة قالا : حدثنا حماد بن سلمة نا عاصم بن المنذر بهذا الإسناد مثله سواء إذا كان الماء قلتين فإنه لا ينجس

[ 24 ] نا محمد بن إسماعيل الفارسي نا إسحاق بن إبراهيم بن عباد قال قرأنا على عبد الرزاق عن إبراهيم بن محمد عن أبي بكر ابن عمر بن عبد الرحمن عن أبي بكر عن عبيد الله بن عبد الله بن عمر عن أبيه قال : قال رسول الله ﷺ : إذا كان الماء قلتين لم ينجسه شيء

[ 25 ] نا محمد بن إسماعيل الفارسي نا عبد الله بن الحسين بن جابر نا محمد بن كثير المصيصي عن زائدة عن ليث عن مجاهد عن ابن عمر عن النبي ﷺ قال : إذا كان الماء قلتين فلا ينجسه شيء رفعه هذا الشيخ عن محمد بن كثير عن زائدة ، ورواه معاوية بن عمرو عن زائدة موقوفا وهو الصواب

[ 26 ] نا به القاضي الحسين بن إسماعيل نا جعفر بن محمد الصائغ نا معاوية بن عمرو نا زائدة عن ليث عن مجاهد عن ابن عمر مثله موقوفا

[ 27 ] نا دعلج بن أحمد نا عبد الله بن شيرويه نا إسحاق بن راهويه نا عبد العزيز بن أبي رزمة عن حماد بن زيد عن عاصم بن المنذر قال القلال الخوابي العظام

[ 28 ] نا أبو بكر النيسابوري نا أبو حميد المصيصي ثنا حجاج نا ابن جريج أخبرني محمد بن يحيى أن يحيى بن عقيل أخبره أن يحيى بن يعمر أخبره أن النبي ﷺ قال : إذا كان الماء قلتين لم يحمل نجسا ولا بأسا فقلت ليحيى بن عقيل قلال هجر قال قلال هجر فأظن أن كل قلة تأخذ فرقين قال ابن جريج وأخبرني لوط عن أبي إسحاق عن مجاهد ان ابن عباس قال إذا كان الماء قلتين فصاعدا لم ينجسه شيء

[ 29 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا محمد بن يحيى نا عبد الرزاق أنا معمر عن قتادة عن أنس ان النبي ﷺ قال لما رفعت إلى سدرة المنتهى في السماء السابعة نبقها مثل قلال هجر وورقها مثل آذان الفيلة يخرج من ساقها نهران ظاهران ونهران باطنان قلت : يا جبريل ما هذا قال : أما الباطنان ففي الجنة وأما الظاهران فالنيل والفرات

[ 30 ] نا الحسن بن أحمد بن صالح الكوفي نا علي بن الحسن بن هارون البلدي نا إسماعيل بن الحسن الحراني نا أيوب بن خالد الحراني نا محمد بن علوان عن نافع عن ابن عمر قال خرج رسول الله ﷺ في بعض أسفاره فسار ليلا فمروا على رجل جالس عند مقراة له ، فقال عمر يا صاحب المقراة أولغت السباع الليلة في مقراتك ، فقال له النبي ﷺ يا صاحب المقراة لا تخبره هذا مكلب لها ما حملت في بطونها ولنا ما بقي شراب وطهور

[ 31 ] نا الحسن بن أحمد حدثنا علي نا إسماعيل نا أيوب بن خالد نا خطاب بن القاسم عن عبد الكريم الجرزي عن نافع عن ابن عمر عن النبي ﷺ نحوه

[ 32 ] نا أحمد بن محمد بن سعيد ثنا إبراهيم بن عبد الله بن محمد بن سالم السلولي أبو سالم قال : سمعت أبي قال : سمعت وكيعا يقول أهل العلم يكتبون ما لهم وما عليهم وأهل الأهواء لا يكتبون إلا ما لهم

[ 33 ] حدثنا أحمد نا إبراهيم نا أبي قال : سمعت يحيى بن أبي زائدة يقول كتابة الحديث خير من موضعه

[ 34 ] نا عبد الصمد بن علي وبرهان بن محمد بن علي بن الحسن الدينوري قالا : حدثنا عمير بن مرداس نا محمد بن بكير الحضرمي نا القاسم بن عبد الله العمري عن محمد بن المنكدر عن جابر بن عبد الله قال : قال رسول الله ﷺ : إذا بلغ الماء أربعين قلة فإنه لا يحمل الخبث كذا رواه القاسم العمري عن ابن المنكدر عن جابر ووهم في إسناده وكان ضعيفا كثير الخطأ وخالفه روح بن القاسم وسفيان الثوري ومعمر بن راشد رواه عن محمد بن المنكر عن عبد الله عن عمر موقوفا ، ورواه أيوب السختياني عن ابن المنكدر من قوله لم يجاوزه

[ 35 ] انا أحمد بن محمد بن زياد نا إبراهيم الحربي نا عبيد الله بن عمر نا يزيد بن زريع عن روح بن القاسم عن محمد بن المنكدر عن عبد الله بن عمرو قال إذا بلغ الماء أربعين قلة لم ينجس

[ 36 ] حدثنا محمد بن مخلد نا محمد بن إسماعيل الحساني نا وكيع ح ونا جعفر بن محمد الواسطي نا موسى بن إسحاق نا أبو بكر نا وكيع ح ونا أحمد بن محمد بن زياد نا إبراهيم الحربي نا أبو نعيم جميعا عن سفيان عن محمد بن المنكدر عن عبد الله بن عمرو قال إذا كان الماء أربعين قلة لم ينجسه شيء

[ 37 ] نا إسماعيل بن محمد بن الصفار نا أحمد بن منصور الرمادي نا عبد الرزاق نا الثوري ومعمر عن محمد بن المنكدر عن عبد الله بن عمرو مثله سواء

[ 38 ] نا القاضي الحسين بن إسماعيل نا الحسن بن أبي الربيع نا عبد الرزاق أنا معمر عن محمد بن المنكدر عن عبد الله بن عمرو قال إذا كان الماء أربعين قلة لم ينجسه شيء

[ 39 ] حدثنا جعفر بن محمد الواسطي نا موسى بن إسحاق نا أبو بكر نا ابن علية عن أيوب عن محمد بن المنكدر قال إذا بلغ الماء أربعين قلة لم ينجس أو كلمة نحوها

[ 40 ] حدثنا أحمد بن محمد بن زياد نا إبراهيم بن إسحاق الحربي نا هارون بن معروف نا بشر بن السري عن ابن لهيعة عن يزيد بن أبي حبيب عن سليمان بن سنان عن عبد الرحمن بن أبي هريرة عن أبيه رضى الله تعالى عنه قال إذا كان الماء قدر أربعين قلة لم يحمل خبثا كذا قال وخالفه غير واحد رووه عن أبي هريرة فقالوا أربعين غربا ومنهم من قال أربعون دلوا سليمان بن سنان سمع ابن عباس وأبا هريرة كذا ذكره البخاري

باب الماء المتغير

[ 1 ] حدثنا محمد بن موسى البزاز نا علي بن السراج نا أبو شرحبيل عيسى بن خالد نا مروان بن محمد نا رشدين بن سعد نا معاوية بن صالح عن راشد بن سعد عن ثوبان رضى الله تعالى عنه قال : قال رسول الله ﷺ : الماء طهور إلا ما غلب على ريحه أو على طعمه

[ 2 ] حدثنا ابن الصواف نا حامد بن شعيب نا سريج نا أبو إسماعيل المؤدب وأبو معاوية عن الأحوص عن راشد بن سعد قال : قال رسول الله ﷺ : لا ينجس الماء إلا ما غير طعمه أو ريحه لم يجاوز به راشد وأسنده الغضيضي عن أبي أمامة

[ 3 ] حدثنا دعلج بن أحمد نا أحمد بن علي الأبار نا محمد بن يوسف الغضيضي نا رشدين بن سعد أبو الحجاج عن معاوية بن صالح عن راشد بن سعد عن أبي أمامة الباهلي رضى الله تعالى عنه عن النبي ﷺ قال لا ينجس الماء شيء إلا ما غير ريحه أو طعمه لم يرفعه غير رشدين بن سعد عن معاوية بن صالح وليس بالقوي الصواب في قول راشد

[ 4 ] حدثنا محمد بن الحسين الحراني أبو سليمان نا علي بن أحمد الجرجاني نا محمد بن موسى الحرثي نا فضيل بن سليمان النميري عن أبي حازم عن سهل بن سعد عن النبي ﷺ قال : الماء لا ينجسه شيء

[ 5 ] حدثنا أبو بكر الشافعي نا محمد بن شاذان نا معلي بن منصور نا عيسى بن يونس نا الأحوص بن حكيم عن راشد بن سعد قال : قال رسول الله ﷺ : الماء لا ينجسه شيء إلا ما غلب عليه ريحه أو طعمه مرسل ووقفه أبو أسامة على راشد

[ 6 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا أبو البختري نا أبو أسامة نا الأحوص بن حكيم عن أبي عون وراشد بن سعد قالا الماء لا ينجسه شيء إلا ما غير ريحه أو طعمه

[ 7 ] حدثنا يعقوب بن إبراهيم البزاز نا الحسن بن عرفة نا هشيم عن داود بن أبي هند سمعت سعيد بن المسيب يقول إن الماء طهور كله لا ينجسه شيء

[ 8 ] حدثنا جعفر بن محمد بن أحمد الواسطي نا موسى بن إسحاق نا أبو بكر يعني بن أبي شيبة نا ابن علية عن داود بن أبي هند عن سعيد بن المسيب سألناه عن الغدران والحياض تلغ فيها الكلاب قال أنزل الماء طهورا لا ينجسه شيء

[ 9 ] حدثنا محمد بن إسماعيل الفارسي وعثمان بن محمد الدقاق قالا : حدثنا يحيى بن أبي طالب أنا عبد الوهاب أنا داود عن سعيد بن المسيب قال أنزل الله تعالى الماء طهورا فلا ينجسه شيء

[ 10 ] حدثنا إسحاق بن محمد الزيات نا يوسف بن موسى نا أبو أسامة ح وحدثنا القاضي الحسين بن إسماعيل نا محمد بن أحمد بن أبي عون ومحمد بن عثمان بن كرامة قالا : نا أبو أسامة عن الوليد بن كثير ح وثنا القاضي الحسين نا يعقوب بن إبراهيم الدورقي نا أبو أسامة ثنا الوليد بن كثير المخزومي عن محمد بن كعب القرظي عن عبيد الله بن عبد الله بن رافع بن خديج عن أبي سعيد الخدري قال قيل : يا رسول الله إنا نتوضأ من بئر بضاعة وهي يلقى فيها المحيض والنتن ، وقال يوسف والجيف وقالوا ولحوم الكلاب ، فقال إن الماء طهور لا ينجسه شيء والحديث على لفظ بن أبي عون ، وقال يوسف عن عبد الله بن عبد الله

[ 11 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا محمد بن معاوية بن مالج نا محمد بن سلمة عن محمد بن إسحاق عن سليط بن أيوب عن عبد الرحمن بن رافع الأنصارى عن أبي سعيد الخدري رضى الله تعالى عنه قال : سمعت رسول الله ﷺ وهو يقال له يا رسول الله إنه ليستقى الماء من بئر بضاعة وهي يلقى فيها لحوم الكلاب والمحائض وعذر الناس ، فقال رسول الله ﷺ : الماء طهور لا ينجسه شيء خالفه إبراهيم بن سعد رواه عن ابن إسحاق عن سليط ، فقال عن عبيد الله بن عبد الرحمن بن رافع قاله يعقوب بن إبراهيم بن سعد عن أبيه

[ 12 ] حدثنا محمد بن مخلد نا أبو سيار محمد بن عبد الله بن المستورد حدثني أحمد بن عمرو بن سرح نا ابن وهب نا عبد الرحمن بن يزيد بن أسلم عن أبيه عن عطاء عن أبي هريرة رضى الله تعالى عنه قال : وسئل رسول الله ﷺ عن الحياض التي تكون فيما بين مكة والمدينة فقيل له أن الكلاب والسباع ترد عليها ، فقال لها ما أخذت في بطونها ولنا ما بقي شراب وطهور

[ 13 ] حدثنا محمد بن أحمد بن صالح الأزدي نا محمد بن شوكر نا يعقوب بن إبراهيم بن سعد ح وثنا أحمد بن كامل نا محمد بن سعد العوفي نا يعقوب بن إبراهيم نا أبي عن ابن إسحاق حدثني سليط بن أيوب بن الحكم الأنصارى عن عبد الله بن عبد الرحمن بن رافع الأنصارى عن أبي سعيد الخدري رضى الله تعالى عنه أنه قيل : يا رسول الله إنه يستقى لك من بئر بضاعة بئر بني ساعدة وهي بئر يطرح فيها محائض النساء ولحوم الكلاب وعذر الناس ، فقال رسول الله ﷺ : إن الماء طهور لا ينجسه شيء

[ 14 ] حدثنا محمد بن إسماعيل الفارسي نا أحمد بن عبد الوهاب نا أحمد بن خالد الوهبي نا ابن إسحاق عن سليط بن أيوب عن عبد الله بن عبد الرحمن بن رافع عن أبي سعيد عن النبي ﷺ مثله

[ 15 ] حدثنا أبو ذر أحمد بن محمد بن أبي بكر الواسطي والعباس بن العباس بن المغيرة الجوهري قالا : نا عبيد الله بن سعد حدثني عمي نا أبي عن ابن إسحاق حدثني عبد الله بن أبي سلمة أن عبد الله بن عبد الله بن رافع بن خديج حدثه أنه سمع أبا سعيد الخدري رضى الله تعالى عنه يحدث انه قيل لرسول الله ﷺ يا رسول الله أنتوضأ من بئر بضاعة وهي بئر يطرح فيها المحائض ولحوم الكلاب والنتن ، فقال رسول الله ﷺ : إن الماء طهور لا ينجسه شيء

[ 16 ] حدثنا محمد بن أحمد بن صالح نا محمد بن شوكر نا يعقوب بن إبراهيم نا أبي عن ابن إسحاق حدثني عبد الله بن أبي سلمة أن عبد الله بن عبد الله بن رافع حدثه أنه سمع أبا سعيد رضى الله تعالى عنه عن النبي ﷺ مثله

[ 17 ] حدثنا أبو حامد محمد بن هارون نا محمد بن زياد الزيادي نا فضيل بن سليمان عن محمد بن أبي يحيى الأسلمي عن أمه قالت سمعت سهل بن سعد يقول شرب رسول الله ﷺ من بئر بضاعة

[ 18 ] حدثنا أبو بكر الشافعي نا محمد بن شاذان نا المعلي بن منصور نا حماد بن زيد نا يحيى بن سعيد عن محمد بن إبراهيم عن أبي سلمة ويحيى بن عبد الرحمن بن حاطب أن عمر وعمرو بن العاص رضى الله تعالى عنهما مرا بحوض ، فقال عمرو يا صاحب الحوض أترد على حوضك هذا السباع ، فقال عمر يا صاحب الحوض لا تخبرنا فإنا نرد على السباع وترد علينا

باب الوضوء بماء أهل الكتاب

[ 1 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا أحمد بن إبراهيم البوشيخي \\ البوشنجي \\ نا سفيان بن عيينة قال حدثونا عن زيد بن أسلم عن أبيه قال لما كنا بالشام أتيت عمر بن الخطاب رضى الله تعالى عنه بماء فتوضأ منه ، فقال من أين جئت بهذا الماء ما رأيت ماء عذبا ولا ماء سماء أطيب منه قال : قلت : جئت به من بيت هذه العجوز النصرانية فلما توضأ أتاها ، فقال أيتها العجوز أسلمي تسلمي بعث الله محمدا ﷺ بالحق قال : فكشفت رأسها فإذا مثل الثغامة فقالت عجوز كبيرة وإنما أموت الآن ، فقال عمر رضى الله تعالى عنه اللهم اشهد

[ 2 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا ابن خلاد بن أسلم نا سفيان عن زيد بن أسلم عن أبيه أن عمر رضى الله تعالى عنه توضأ من بيت نصرانية أتاها ، فقال أيتها العجوز اسلمي تسلمي بعث الله بالحق محمدا ﷺ فكشفت عن رأسها فإذا مثل الثغامة فقالت عجوز كبيرة وأنا أموت الآن ، فقال عمر رضى الله تعالى عنه اللهم اشهد

باب البئر إذا وقع فيها حيوان

[ 1 ] حدثنا عبد الله بن محمد بن زياد نا أحمد بن منصور نا محمد بن عبد الله الأنصارى نا هشام عن محمد بن سيرين أن زنجيا وقع في زمزم يعني فمات فأمر به بن عباس رضى الله تعالى عنهما فأخرج وأمر بها ان تنزح قال : فغلبتهم عين جائتهم من الركن فأمر بها فدسمت بالقباطي والمطارف حتى نزحوها فلما نزحوها انفجرت عليهم

[ 2 ] حدثنا عبد الله بن محمد نا العباس بن محمد نا قبيصة نا سفيان عن جابر عن أبي الطفيل رضى الله تعالى عنه أن غلاما وقع في بئر زمزم فنزحت

[ 3 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا محمد بن الوليد نا محمد بن جعفر نا شعبة عن مغيرة عن إبراهيم أنه كان يقول كل نفس سائلة لا يتوضأ منها ولكن رخص في الخنفساء والعقرب والجراد والجدجد إذا وقعن في الركاء فلا بأس به قال شعبة وأظنه قد ذكر الوزغة

باب في ماء البحر

[ 1 ] حدثنا علي بن الفضل بن أحمد بن الحباب البزاز نا أحمد بن أبي عمران الخياط نا سهل بن تمام نا مبارك بن فضالة عن أبي الزبير عن جابر رضى الله تعالى عنه أن رسول الله ﷺ قال : إن البحر حلال ميتته طهور ماؤه

[ 2 ] حدثنا عبد الباقي بن قانع نا محمد بن علي بن شعيب نا الحسن بن بشر نا المعافى بن عمران عن ابن جريج عن أبي الزبير عن جابر رضى الله تعالى عنه عن النبي ﷺ في البحر هو الطهر ماؤه الحلال ميتته

[ 3 ] حدثنا أبو بكر أحمد بن محمد بن إسماعيل الآدمي نا الفضل بن سهل الأعرج والفضل بن زياد القطان قالا : نا أحمد بن حنبل نا أبو القاسم ابن أبي الزناد حدثني إسحاق بن حازم عن ابن مقسم وهو عبيد الله بن مقسم عن جابر بن عبد الله رضى الله تعالى عنهما قال أن رسول الله ﷺ سئل عن ماء البحر ، فقال هو الطهور ماؤه الحلال ميتته لفظ الفضل بن زياد وخالفه عبد العزيز بن عمران وهو ابن أبي ثابت وليس بالقوي فأسند عن أبي بكر الصديق رضى الله تعالى عنه وجعله عن وهب بن كيسان عن جابر

[ 4 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل ومحمد بن مخلد قالا : نا عمر بن شبه أبو زيد نا محمد بن يحيى بن علي بن عبد الحميد حدثني عبد العزيز بن أبي ثابت بن عبد العزيز بن عمر بن عبد الرحمن بن عوف عن إسحاق بن حازم الزيات مولى آل نوفل عن وهب بن كيسان عن جابر بن عبد الله عن أبي بكر الصديق رضى الله تعالى عنهم ان الرسول ﷺ سئل عن ماء البحر ، فقال هو الطهور ماؤه الحل ميتته

[ 5 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا حفص بن عمرو نا يحيى بن سعيد القطان ح ونا الحسين نا سلم بن جنادة ومحمد بن عثمان بن كرامة قالا : نا ابن نمير جميعا عن عبيد الله بن عمر أخبرني عمرو بن دينار عن أبي الطفيل عامر بن واثلة أن أبا بكر الصديق رضى الله تعالى عنه سئل عن ماء البحر ، فقال هو الطهور ماؤه الحل ميتته

[ 6 ] حدثنا أحمد بن محمد بن سعيد نا أحمد بن الحسين بن عبد الملك نا معاذ بن موسى نا محمد بن الحسين حدثني أبي عن أبيه عن جده عن علي رضى الله تعالى عنه قال : وسئل رسول الله ﷺ عن ماء البحر ، فقال هو الطهور ماؤه الحل ميتته

[ 7 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا محمد بن إسحاق نا الحكم بن موسى نا هقل عن المثنى عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده رضى الله تعالى عنه أن رسول الله ﷺ قال : ميتة البحر حلال وماؤه طهور

[ 8 ] حدثنا علي بن عبد الله بن مبشر نا محمد بن حرب نا محمد بن يزيد عن أبان عن أنس رضى الله تعالى عنه عن النبي ﷺ في ماء البحر قال الحلال ميتته الطهور ماؤه أبان بن أبي عياش متروك

[ 9 ] حدثنا محمد بن إسماعيل الفارسي نا إسحاق بن إبراهيم نا عبد الرزاق عن الثوري عن أبان عن أنس عن النبي ﷺ مثله

[ 10 ] حدثنا أبو بكر أحمد بن موسى بن مجاهد نا إبراهيم بن راشد نا سريج بن النعمان نا حماد بن سلمة عن أبي التياح نا موسى بن سلمة عن ابن العباس رضى الله تعالى عنهما قال : وسئل رسول الله ﷺ عن ماء البحر ، فقال : ماء البحر طهور كذا قال والصواب موقوف

[ 11 ] حدثنا ابن منيع قراءة عليه نا محمد بن حميد الرازي نا إبراهيم بن المختار نا عبد العزيز بن عمر بن عبد العزيز عن سعيد بن ثوبان عن أبي هند عن أبي هريرة رضى الله تعالى عنه أن رسول الله ﷺ قال : من لم يطهره ماء البحر فلا طهره الله إسناد حسن

[ 12 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل القاضي نا العباس بن محمد نا أبو عامر نا سليمان بن بلال عن عمرو بن أبي عمرو عن عكرمة عن ابن عباس رضي الله عنهما قال لقد ذكر لي أن رجالا يغتسلون من البحر الأخضر ثم يقولون علينا الغسل من ماء غيره ومن لم يطهره ماء البحر لا طهره الله

[ 13 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا أحمد بن إسماعيل المدني نا مالك قال المحاملي ونا يعقوب بن إبراهيم نا عبد الرحمن بن مهدي عن مالك ح وثنا أحمد بن منصور نا القعنبي عن مالك عن صفوان بن سليم عن سعيد بن سلمة من آل بني الأزرق أن المغيرة بن أبي بردة وهو من بني عبد الدار أخبره أنه سمع أبا هريرة رضى الله تعالى عنه يقول سأل رجل رسول الله ﷺ ، فقال : يا رسول الله إنا نركب البحر ونحمل معنا القليل من الماء فإن توضأنا به عطشنا أفنتوضأ بماء البحر ، فقال رسول الله ﷺ : هو الطهور ماؤه الحل ميتته الحديث على لفظ القعنبي واختصره بن مهدي

[ 14 ] حدثنا القاضي الحسين بن إسماعيل نا محمد بن عبد الله بن منصور الفقيه أبو إسماعيل البطيخي نا أبو أيوب سليمان بن عبد الرحمن نا محمد بن غزوان نا الأوزاعي عن يحيى بن أبي كثير عن أبي سلمة عن أبي هريرة رضى الله تعالى عنه قال : وسئل النبي ﷺ عن الوضوء بماء البحر ، فقال هو الطهور ماؤه الحل ميتته

[ 15 ] حدثنا محمد بن إسماعيل الفارسي نا إسحاق بن إبراهيم بن سهم نا عبد الله بن محمد القدامي نا إبراهيم بن سعد عن الزهري عن سعيد بن المسيب عن أبي هريرة رضى الله تعالى عنه قال : وسئل رسول الله ﷺ عن ماء البحر أنتوضأ منه ، فقال هو الطهور ماؤه الحل ميتته

[ 16 ] حدثنا محمد بن إسماعيل نا جعفر القلانسي نا سليمان بن عبد الرحمن نا ابن عياش حدثني المثنى بن الصباح عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده رضى الله تعالى عنه قال : قال رسول الله ﷺ : ميتة البحر حلال وماؤه طهور

باب كل طعام وقعت فيه دابة ليس لها دم

[ 1 ] حدثنا أبو هاشم عبد الغافر بن سلامة الحمصي قال وجدت في كتابي عن يحيى بن عثمان بن سعيد الحمصي نا بقية بن الوليد عن سعيد بن أبي سعيد الزبيدي عن بشر بن منصور عن علي بن زيد وحدثني محمد بن حميد بن سهيل نا أحمد بن أبي الأخيل الحمصي حدثني أبي نا بقية حدثني سعيد بن أبي سعيد عن بشر بن منصور عن علي بن زيد بن جدعان عن سعيد بن المسيب عن سلمان قال : قال رسول الله ﷺ : يا سلمان كل طعام وشراب وقعت فيه دابة ليس لها دم فماتت فيه فهو حلال أكله وشربه ووضوؤه لم يروه غير بقية عن سعيد بن أبي سعيد الزبيدي وهو ضعيف

باب الماء المسخن

[ 1 ] نا الحسين بن إسماعيل حدثنا إدريس بن الحكم نا علي بن غراب عن هشام بن سعد عن زيد بن أسلم عن أسلم مولى عمر أن عمر بن الخطاب كان يسخن له ماء في قمقمه ويغتسل به هذا إسناد صحيح

[ 2 ] نا الحسين بن إسماعيل وآخرون قالوا : حدثنا سعدان بن نصر نا خالد بن إسماعيل المخزومي نا هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة رضى الله تعالى عنها قالت دخل علي رسول الله ﷺ وقد سخنت ماء في الشمس ، فقال لا تفعلي يا حميرا فإنه يورث البرص غريب جدا خالد بن إسماعيل متروك

[ 3 ] نا محمد بن الفتح القلانسي نا محمد بن الحسين بن سعيد البزاز نا عمرو بن محمد الأعشم نا فليح عن الزهري عن عروة عن عائشة قالت نهى رسول الله ﷺ أن يتوضأ بالماء المشمس أو يغتسل به ، وقال إنه يورث البرص عمرو بن محمد الأعشم منكر الحديث ولم يروه عن فليح غيره ولا يصح عن الزهري

[ 4 ] نا أبو سهل بن زياد نا إبراهيم بن الحربي نا داود بن رشيد نا إسماعيل بن عياش حدثني صفوان بن عمرو عن حسان بن أزهر أن عمر بن الخطاب قال لا تغتسلوا بالماء المشمس فإنه يورث البرص

باب الماء يبل فيه الخبز

[ 1 ] نا الحسين بن إسماعيل نا العباس بن محمد بن حاتم نا الحسن بن الربيع نا أبو إسحاق الفزاري عن الأوزاعي عن رجل قد سماه عن أم هانئ أنها كرهت أن يتوضأ بالماء الذي يبل فيه الخبز

باب تأويل إذا قمتم إلى الصلاة

[ 1 ] نا إبراهيم بن حماد نا عباس بن زيد نا بشر بن عمر نا مالك عن زيد بن أسلم إذا قمتم إلى الصلاة فاغسلوا وجوهكم قال يعني إذا قمتم من النوم

[ 2 ] نا جعفر بن محمد بن نصير نا الحسن بن علي بن شبيب نا داود بن رشيد نا الوليد عن مالك بن أنس عن زيد بن أسلم في قوله تعالى { يا أيها الذين آمنوا إذا قمتم إلى الصلاة } قال إذا قمتم من النوم

باب الوضوء بفضل السواك

[ 1 ] نا الحسين بن إسماعيل نا إبراهيم بن محشر نا هشيم أنا إسماعيل بن أبي خالد عن قيس عن جرير أنه كان يأمر أهله أن يتوضئوا بفضل السواك

[ 2 ] نا الحسين نا حفص بن عمرو نا يحيى بن سعيد نا إسماعيل ثنا قيس قال : كان جرير يقول لأهله توضؤوا من هذا الذي أدخل فيه سواكه هذا إسناد صحيح

[ 3 ] نا محمد بن أحمد بن محمد بن حسان الضبي نا إسحاق بن إبراهيم شاذان نا سعيد بن الصلت عن الأعمش عن مسلم الأعور عن أنس بن مالك أن النبي ﷺ كان يستاك بفضل وضوئه

[ 4 ] نا ابن أبي حية نا إسحاق بن أبي إسرائيل نا يوسف بن خالد نا الأعمش عن أنس أن رسول الله ﷺ كان يستاك بفضل وضوئه

باب أواني الذهب والفضة

[ 1 ] نا عبد الله بن محمد بن إسحاق الفاكهي نا أبو يحيى بن أبي ميسرة نا يحيى بن محمد الجاري نا زكريا بن إبراهيم بن عبد الله بن مطيع عن أبيه عن عبد الله بن عمر أن رسول الله ﷺ قال : من شرب من إناء ذهب أو فضة أو إناء فيه شيء من ذلك فإنما يجرجر في بطنه نار جهنم إسناده حسن

[ 2 ] نا يحيى بن محمد بن صاعد نا مسلم بن حاتم الأنصارى بالبصرة نا أبو بكر الحنفي نا يونس بن أبي إسحاق عن أبي بردة قال انطلقت أنا وأبي إلى علي بن أبي طالب ، فقال لنا ان رسول الله ﷺ نهى عن آنية الذهب والفضة أن يشرب فيها وان يؤكل فيها ونهى عن القسي والميثرة وعن ثياب الحرير وخاتم الذهب

باب الدباغ

[ 1 ] نا أبو حامد محمد بن هارون الحضرمي نا محمد بن سهل بن عسكر ح ثنا أبو بكر النيسابوري ثنا إبراهيم بن هانئ قالا : ثنا عمرو بن الربيع بن طارق ثنا يحيى بن أيوب عن يونس وعقيل جميعا عن الزهري عن عبيد الله عن ابن عباس أن النبي ﷺ مر بشاة ميتة ، فقال هلا انتفعتم بإهابها قالوا يا رسول الله إنها ميتة قال إنما حرم أكلها زاد عقيل أوليس في الماء والدباغ ما يطهرها ، وقال ابن هانئ أوليس في الماء والقرظ ما يطهرها

[ 2 ] ثنا يحيى بن صاعد ثنا محمد بن إسحاق نا عمرو بن الربيع بن طارق بهذا الإسناد مثله ، وقال زاد عقيل في حديثه ، فقال رسول الله ﷺ : أليس في الماء والقرظ ما يطهرها والدباغ

[ 3 ] ثنا يحيى بن محمد بن صاعد نا عبد الجبار بن العلاء ومحمد بن أبي عبد الرحمن المقري واللفظ لعبد الجبار قالا : ثنا سفيان بن عيينة ثنا الزهري عن عبيد الله بن عبد الله عن ابن عباس أن رسول الله ﷺ مر بشاة ميتة ، فقال : ما هذه فقالوا أعطيتها مولاة لميمونة من الصدقة قال أفلا أخذوا إهابها فدبغوه وانتفعوا به فقالوا إنها ميتة ، فقال إنما حرم من الميتة أكلها

[ 4 ] ثنا محمد بن إبراهيم بن نيروز إملاء والحسين بن إسماعيل وقرئ على بن صاعد وأنا أسمع قالوا نا أبو عتبة الحمصي نا بقية بن الوليد نا الزبيدي عن الزهري عن عبيد الله بن عبد الله عن ابن عباس أن النبي ﷺ مر بشاة داجن لبعض أهله قد نفقت ، فقال ألا استمتعتم بجلدها قالوا يا رسول الله إنها ميتة قال : إن دباغها ذكاتها ، وقال ابن صاعد : إن دباغه ذكاته

[ 5 ] نا ابن أبي صاعد نا أحمد بن أبي بكر المقدمي نا محمد بن كثير العبدي وأبو سلمة المنقري قالا : نا سليمان بن كثير نا الزهري عن عبيد الله عن ابن عباس عن النبي ﷺ بهذا ، وقال إنما حرم لحمها ودباغ إهابها طهورها .

[ 6 ] ثنا ابن صاعد نا هلال بن العلاء نا عبد الله بن جعفر نا عبيد الله بن عمرو عن إسحاق بن راشد عن الزهري بهذا ، وقال إنما حرم عليكم لحمها ورخص لكم في مسكها هذه أسانيد صحاح

[ 7 ] ثنا عبد الملك بن أحمد الدقاق ثنا يونس بن عبد الأعلى ثنا ابن وهب أخبرني أسامة بن زيد عن عطاء عن ابن عباس أن النبي ﷺ قال لأهل شاة ماتت ألا نزعتم إهابها فدبغتموه وانتفعتم به

[ 8 ] نا به أبو بكر النيسابوري نا عبد الرحمن بن بشر نا يحيى بن سعيد الأموي ح ونا محمد بن مخلد نا إبراهيم بن إسحاق الحربي ثنا مسدد ثنا يحيى عن ابن جريج عن عطاء عن ابن عباس أن داجنة لميمونة ماتت ، فقال النبي ﷺ ألا انتفعتم بإهابها ألا دبغتموه فإنه ذكاة له

[ 9 ] ثنا سعيد بن محمد بن أحمد الحناط نا عبد الرحمن بن يونس السراج ثنا حجاج بن محمد عن شريك عن الأعمش عن إبراهيم عن الأسود عن عائشة عن النبي ﷺ قال : ذكاة الميتة دباغها قال إبراهيم وكان أصحاب عبد الله يقولون ذكاة الصوف غسله

[ 10 ] خالفه حسين المروروذي عن شريك ، فقال عن الأعمش عن عمارة بن عمير عن الأسود عن عائشة عن النبي ﷺ دباغها طهورها حدثناه بن كامل نا ابن أبي خيثمة عنه

[ 11 ] ثنا أبو بكر النيسابوري ثنا يونس بن عبد الأعلى ثنا ابن وهب أخبرني عمرو بن الحارث والليث بن سعد عن كثير بن فرقد عن عبيد الله بن مالك بن حذافة حدثه عن أمه العالية بنت سبيع أن ميمونة زوج النبي ﷺ حدثتها أنه مر برسول الله ﷺ نفر من قريش يجرون شاة لهم مثل الحمار ، فقال لهم رسول الله ﷺ لو أخذتم إهابها قالوا إنها ميتة قال الرسول ﷺ يطهرها الماء والقرظ

[ 12 ] نا محمد بن مخلد نا عبد الله بن الهيثم العبدي ثنا معاذ بن هشام نا أبي عن قتادة عن الحسن عن جون بن قتادة عن سلمة بن المحبق أن نبي الله ﷺ دعا في غزوة تبوك بماء من عند امرأة فقالت ما عندي ماء إلا في قربة لي ميتة ، فقال أليس قد دبغتها قالت بلى قال : فإن ذكاتها دباغها

[ 13 ] ثنا ابن مخلد ثنا عبد الله بن الهيثم ثنا أبو داود ثنا هشام عن قتادة بهذا قال دباغ الأديم ذكاته

[ 14 ] ثنا ابن مخلد ثنا الدقيقي ثنا بكر بن بكار ثنا شعبة عن قتادة عن الحسن عن جون بن قتادة عن سلمة بن المحبق عن النبي ﷺ بهذا قال دباغها طهورها

[ 15 ] نا ابن مخلد نا إبراهيم الحربي نا عفان والحوضي وموسى قالوا نا همام عن قتادة بهذا ، وقال دباغها ذكاتها

[ 16 ] ثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز نا محمد بن بكار نا فليح بن سليمان عن زيد بن أسلم عن عبد الرحمن بن وعلة المصري عن ابن عباس قال : قال رسول الله ﷺ : دباغ كل إهاب طهوره

[ 17 ] ثنا سعيد بن محمد الخياط نا ابن أبي مذعور نا عبد العزيز الدراوردي حدثني زيد بن أسلم عن ابن وعلة عن ابن عباس عن النبي ﷺ قال : إذا دبغ الإهاب فقد طهر

[ 18 ] ثنا محمد بن مخلد نا العباس بن محمد بن حاتم حدثنا شبابة بن سوار نا أبو بكر الهذلي ح ونا أبو بكر الأزرق يوسف بن يعقوب بن إسحاق بن بهلول ثنا جدي نا عمار بن سلام أبو محمد نا زافر عن أبي بكر الهذلي عن الزهري عن عبيد الله بن عبد الله عن ابن عباس في قوله عز وجل قل لا أجد فيما أوحي إلي محرما على طاعم يطعمه قال : الطاعم الأكل فأما السن والقرن والعظم والصوف والشعر والوبر والعصب فلا بأس به لأنه يغسل ، وقال شبابة إنما حرم من الميتة ما يؤكل منها وهو اللحم فأما الجلد والسن والعظم والشعر والصوف فهو حلال أبو بكر الهذلي ضعيف

[ 19 ] نا أبو طلحة أحمد بن محمد بن عبد الكريم نا سعيد بن محمد ببيروت نا أبو أيوب سليمان بن عبد الرحمن نا يوسف بن السفر نا الأوزاعي عن يحيى بن أبي كثير عن أبي سلمة بن عبد الرحمن قال : سمعت أم سلمة زوج النبي ﷺ تقول سمعت رسول الله ﷺ يقول : لا بأس بمسك الميتة إذا دبغ ولا بأس بصوفها وشعرها وقرونها إذا غسل بالماء يوسف بن السفر متروك ولم يأت به غيره

[ 20 ] نا عبد الباقي بن قانع نا إسماعيل بن الفضل نا سليمان بن عبد الرحمن نا يوسف بن السفر بهذا الإسناد مثله سواء

[ 21 ] ثنا محمد بن علي بن إسماعيل الأبلي نا أحمد بن إبراهيم البسري نا محمد بن آدم نا الوليد بن مسلم عن أخيه عبد الجبار بن مسلم عن الزهري عن عبيد الله بن عبد الله عن ابن عباس قال إنما حرم الرسول ﷺ من الميتة لحمها وأما الجلد والشعر والصوف فلا بأس به عبد الجبار ضعيف

[ 22 ] ثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز نا يحيى بن أيوب العابد نا عباد بن عباد حدثني شعبة عن أبي قيس الأودي عن هزيل بن شرحبيل عن أم سلمة أو زينب أو غيرهما من أزواج النبي ﷺ أن ميمونة ماتت شاة لها ، فقال لها رسول الله ﷺ الا استمتعتم بإهابها فقالت : يا رسول الله كيف نستمتع بها وهي ميتة ، فقال طهور الأدم دباغه ، وقال غيره عن شعبة عن أبي قيس عن هزيل بن شرحبيل عن بعض أزواج النبي ﷺ كانت لنا شاة فماتت

[ 23 ] نا محمد بن نوح الجنديسابوري نا علي بن حرب نا سليمان بن أبي هوذة نا زافر بن سليمان عن أبي بكر الهذلي أن الزهري حدثهم عن عبيد الله بن عبد الله عن ابن عباس قال : سمعت رسول الله ﷺ قال : قل لا أجد فيما أوحي إلي محرما علي طاعم يطعمه ألا كل شيء من الميتة حلال إلا ما أكل منها فأما الجلد والقرن والشعر والصوف والسن والعظم فكل هذا حلال لأنه لا يذكى أبو بكر الهذلي متروك

[ 24 ] ثنا أبو بكر النيسابوري نا محمد بن عقيل بن خويلد نا حفص بن عبد الله نا إبراهيم بن طهمان عن أيوب عن نافع عن ابن عمر قال : قال رسول ﷺ أيما اهاب دبغ فقد طهر إسناد حسن

[ 25 ] ثنا إسماعيل بن هارون بن مردانشاه ومحمد بن مخلد قالا : نا إسحاق بن أبي إسحاق الصفار نا الواقدي نا معاذ بن محمد الأنصارى عن عطاء الخرساني عن سعيد بن المسيب عن زيد بن ثابت عن النبي ﷺ قال : دباغ جلود الميتة طهورها

[ 26 ] ثنا محمد بن علي بن حبيش نا أحمد بن القاسم بن مساور نا سويد نا القاسم بن عبد الله عن عبد الله بن دينار عن ابن عمر أن النبي ﷺ مر على شاة ، فقال : ما هذه قالوا ميتة قال النبي ﷺ ادبغوا إهابها فإن دباغه طهور القاسم ضعيف

[ 27 ] نا محمد بن مخلد وآخرون قالوا : حدثنا إبراهيم بن الهيثم نا علي بن عياش نا محمد بن مطرف نا زيد بن أسلم عن عطاء بن يسار عن عائشة عن النبي ﷺ قال : طهور كل أديم دباغه إسناد حسن كلهم ثقات

[ 28 ] ثنا محمد بن مخلد نا أحمد بن إسحاق بن يوسف الرقي نا محمد بن عيسى الطباع قال : نا فرج بن فضالة حدثنا يحيى بن سعيد عن عمرة عن أم سلمة أنها كانت لها شاة تحتلبها ففقدها النبي ﷺ ، فقال : ما فعلت الشاة قالوا ماتت قال أفلا انتفعتم بإهابها قلنا إنها ميتة ، فقال النبي ﷺ إن دباغها يحل كما يحل خل الخمر تفرد به فرج بن فضالة وهو ضعيف

[ 29 ] نا أحمد بن محمد بن مغلس نا أحمد بن الأزهر البلخي نا معروف بن حسان نا عمر بن ذر عن معاذة عن عائشة قال : قال النبي ﷺ استمتعوا بجلود الميتة إذا هي دبغت ترابا كان أو رمادا أو ملحا أو ما كان بعد أن تريد صلاحه

باب غسل اليدين لمن استيقظ من نومه

[ 1 ] نا القاضي الحسين بن إسماعيل وعمر بن أحمد بن علي القطان قالا : نا محمد بن الوليد نا محمد بن جعفر نا شعبة عن خالد الحذاء عن عبد الله بن شقيق عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : إذا استيقظ أحدكم من منامه فلا يغمس يده في إنائه أو في وضوئه حتى يغسلها ثلاثا فإنه لا يدري أين باتت يده منه تابعه عبد الصمد بن عبد الوارث عن شعبة

[ 2 ] نا أحمد بن محمد بن زياد وعبد الباقي بن نافع قالا : حدثنا الحسن بن العباس الرازي نا محمد بن نوح نا زياد البكالي عن عبد الملك بن أبي سليمان عن أبي الزبير عن جابر قال : قال رسول الله ﷺ : إذا قام أحدكم من النوم فأراد أن يتوضأ فلا يدخل يده في الإناء حتى يغسلها فإنه لا يدري أين باتت يده ولا على ما وضعها إسناد حسن

[ 3 ] نا أبو بكر النيسابوري نا أحمد بن عبد الرحمن بن وهب نا عمي نا ابن لهيعة وجابر بن إسماعيل الحضرمي عن عقيل عن ابن شهاب عن سالم بن عبد الله عن أبيه قال : قال رسول الله ﷺ : إذا استيقظ أحدكم من منامه فلا يدخل يده في الإناء حتى يغسلها ثلاث مرات فإنه لا يدري أين باتت يده منه أو أين طافت يده ، فقال له رجل أرأيت إن كان حوضا فحصبه بن عمر ، وقال أخبرك عن رسول الله ﷺ وتقول أرأيت أن كان حوضا إسناد حسن

[ 4 ] نا عبد الملك بن أحمد بن نصر الدقاق إملاء وأبو بكر النيسابوري قالا : حدثنا بحر بن نصر نا عبد الله بن وهب نا معاوية بن صالح عن أبي مريم قال : سمعت أبا هريرة يقول : سمعت رسول الله ﷺ يقول : إذا استيقظ أحدكم من نومه فلا يدخل يده في الإناء حتى يغسلها ثلاث مرات فإن أحدكم لا يدري أين باتت يده أو أين باتت تطوف يده وهذا إسناد حسن أيضا

باب النية

[ 1 ] نا الحسين بن إسماعيل القاضي نا يوسف بن موسى نا يزيد بن هارون وجعفر بن عون واللفظ ليزيد أنا يحيى بن سعيد أن محمد بن إبراهيم أخبره أنه سمع علقمة بن وقاص يحدث أنه سمع عمر بن الخطاب وهو يقول : سمعت رسول الله ﷺ يقول : إنما الأعمال بالنية وإنما لامرئ ما نوى فمن كانت هجرته إلى الله ورسوله فهجرته إلى الله ورسوله ومن كانت هجرته إلى دنيا يصيبها أو امرأة يتزوجها فهجرته إلى ما هاجر إليه

[ 2 ] نا يعقوب بن إبراهيم البزاز ثنا أبو حاتم الرازي ثنا الحجبي ح ونا محمد بن مخلد نا أحمد بن محمد بن أنس نا عبد الله بن عبد الوهاب الحجبي نا الحارث بن غسان حدثني أبو عمران الجوني عن أنس قال : قال رسول الله ﷺ : يجاء يوم القيامة بصحف مختمة فتنصب بين يدي الله عز وجل فيقول الله عز وجل لملائكته ألقوا هذا وأقبلوا هذا فتقول الملائكة وعزتك ما رأينا إلا خيرا فيقول وهو أعلم إن هذا كان لغيري ولا أقبل اليوم من العمل إلا ما كان ابتغي به وجهي

[ 3 ] نا يحيى بن محمد بن صاعد وجعفر بن محمد بن يعقوب الصندلي قالا : نا إبراهيم بن محشر نا عبيدة بن حميد حدثني عبد العزيز بن رفيع وغيره عن تميم بن طرفة عن الضحاك بن قيس الفهري قال : قال رسول الله ﷺ : أن الله عز وجل يقول أنا خير شريك فمن أشرك معي شريكا فهو لشريكي يا أيها الناس أخلصوا أعمالكم لله عز وجل فإن الله لا يقبل إلا ما أخلص له ولا تقولوا هذا لله وللرحم فأنها للرحم وليس لله منها شيء ولا تقولوا هذا لله ولوجوهكم فإنها لوجوهكم وليس لله منها شيء

باب الاغتسال في الماء الدائم

[ 1 ] نا النيسابوري نا يونس بن عبد الأعلى نا عبد الله بن وهب نا عمرو بن الحارث بن بكير بن عبد الله حدثه أن أبا السائب مولى بني زهرة حدثه أنه سمع أبا هريرة يقول : قال رسول الله ﷺ : لا يغتسل أحدكم من الماء الدائم وهو جنب ، فقال كيف يفعل يا أبا هريرة قال تتناوله تناولا إسناد صحيح

باب استعمال الرجل فضل وضوء المرأة

[ 1 ] نا الحسين بن إسماعيل نا زياد بن أيوب نا ابن أبي زائدة ح وثنا الحسين ثنا إبراهيم بن محشر ثنا عبدة ح ونا الحسين نا يعقوب بن إبراهيم الدورقي نا شجاع بن الوليد قالوا نا حارثة عن عمرة عن عائشة قالت لقد رأيتني أنا ورسول الله ﷺ نتطهر من إناء واحد

[ 2 ] نا الحسين نا إبراهيم بن راشد نا عارم نا حماد بن زيد نا أيوب عن أبي الزبير عن عبيد بن عمير أن عائشة قالت لقد رأيتني أتوضأ مع النبي ﷺ في إناء واحد

[ 3 ] نا علي بن أحمد بن الهيثم البزاز نا عيسى بن أبي حرب الصفار نا يحيى بن أبي بكير عن شريك عن سماك عن عكرمة عن ابن عباس عن ميمونة قالت أجنبت فاغتسلت من جفنة ففضلت فيها فضلة فجاء النبي ﷺ يغتسل منه فقلت : إني قد اغتسلت منه ، فقال الماء ليس عليه جنابة فأغتسل منه اختلف في هذا الحديث على سماك ولم يقل فيه عن ميمونة غير شريك

[ 4 ] نا الحسين بن إسماعيل نا أبو هشام الرفاعي نا أبو خالد الأحمر عن عبيد الله عن نافع عن ابن عمر قال كنا على عهد رسول الله ﷺ يتوضأ الرجل والمرأة من إناء واحد تابعه أيوب ومالك وابن جريج وغيرهم

[ 5 ] نا الحسين بن إسماعيل المحاملي نا أحمد بن محمد بن يحيى بن سعيد نا روح بن عبادة نا ابن جريج أخبرني عمرو بن دينار قال مبلغ علمي والذي يسكن على بالي أن أبا الشعثاء أخبرنا ان ابن عباس أخبره أن النبي ﷺ يغتسل بفضل ميمونة إسناد صحيح

[ 6 ] نا الحسين بن إسماعيل نا ابن زنجويه نا عبد الرزاق أنا ابن جريج أخبرني عمرو بن دينار قال علمي والذي يخطر ببالي أن أبا الشعثاء أخبرني ان ابن عباس أخبره أن النبي ﷺ كان يغتسل بفضل ميمونة إسناد صحيح

[ 7 ] نا الحسين بن إسماعيل نا زيد بن أخزم وأحمد بن منصور قالا : حدثنا أبو داود نا شريك عن سماك بن حرب عن عكرمة عن ابن عباس قال حدثتني ميمونة بنت الحارث أن النبي ﷺ توضأ بفضل غسلها من الجنابة ، وقال الرمادي توضأ من فضل وضوئها من الجنابة

[ 8 ] نا الحسين بن إسماعيل نا زيد بن أخزم نا أبو داود نا شعبة عن عاصم الأحول قال : سمعت أبا حاجب يحدث عن الحكم بن عمرو أن النبي ﷺ نهى أن يتوضأ بفضل وضوء المرأة أو قال شرابها قال شعبة وأخبرني سليمان التيمي قال : سمعت أبا حاجب يحدث عن رجل من أصحاب النبي ﷺ أن النبي ﷺ نهى أن يتوضأ بفضل وضوء المرأة أبو حاجب اسمه سوادة بن عاصم واختلف عنه فرواه عمران بن جرير وغزوان بن حجير السدوسي عنه موقوفا من قول الحكم غير مرفوع إلى النبي ﷺ

[ 9 ] نا الحسين بن إسماعيل نا أبو هشام الرفاعي نا زيد بن الحباب أنا خارجة بن عبد الله نا سالم أبو النعمان حدثتني مولاتي خولة بنت قيس أنها كانت تختلف يدها ويد رسول الله ﷺ في إناء واحد تتوضأ هي والنبي ﷺ

باب الاستنجاء

[ 1 ] نا محمد بن مخلد نا محمد بن إسماعيل الحساني ثنا وكيع نا الأعمش عن إبراهيم عن عبد الرحمن بن يزيد عن سلمان قال : قال له بعض المشركين وهو يستهزئ به إني لأرى صاحبكم يعلمكم كل شيء حتى الخراءة قال أجل أمرنا ﷺ أن لا نستقبل القبلة ولا نستدبرها ولا نستنجي بأيماننا ولا نستكفي بدون ثلاث أحجار ليس فيها عظم ولا رجيع

[ 2 ] نا يعقوب بن إبراهيم البزاز نا حميد بن الربيع نا وكيع وأبو معاوية وعبد الله بن نمير قالوا نا الأعمش بإسناد مثله

[ 3 ] نا الحسين بن إسماعيل نا يعقوب بن إبراهيم الدورقي ح ونا علي بن مبشر نا أحمد بن سنان قالا : أنا عبد الرحمن بن مهدي عن سفيان عن منصور والأعمش عن إبراهيم عن عبد الرحمن بن يزيد عن سلمان قال : قال المشركون إنا نرى صاحبكم يعلمكم حتى يعلمكم الخراءة قال أجل إنه لينهانا أن يستنجي أحدنا بيمينه أو نستقبل القبلة وينهانا عن الروث والعظام ، وقال لا يستنجي أحدكم بدون ثلاثة أحجار إسناد صحيح

[ 4 ] نا ابن صاعد والحسين بن إسماعيل قالا : حدثنا يعقوب بن إبراهيم نا عبد العزيز بن أبي حازم نا أبي عن مسلم وهو ابن قرط عن عروة عن عائشة أن النبي ﷺ قال : إذا ذهب أحدكم لحاجة فليستطب بثلاث أحجار فإنها تجزيه إسناد صحيح

[ 5 ] نا محمد بن الفضل الزيات نا الحسن بن أبي الربيع الجرجاني ح ونا الحسين بن إسماعيل نا أبو بكر ابن زنجويه ح ونا محمد بن إسماعيل الفارسي نا إسحاق بن إبراهيم الصنعاني قالوا أنا عبد الرزاق نا معمر عن أبي إسحاق عن علقمة بن قيس عن ابن مسعود أن رسول الله ﷺ ذهب لحاجته فأمر بن مسعود أن يأتيه بثلاثة أحجار فجاءه بحجرين وروثة فألقى الروثة ، وقال إنها ركس ائتني بحجر تابعه أبو شيبة إبراهيم بن عثمان عن أبي إسحاق نا يوسف بن يعقوب بن إسحاق بن بهلول نا جدي نا أبي عن أبي شيبة عن أبي إسحاق عن علقمة عن عبد الله قال خرجت يوما مع رسول الله ﷺ قال : فأمرني أن آتيه بثلاثة أحجار فأتيته بحجرين وروثة قال : فألقى الروثة ، وقال إنها ركس فأتني بغيرها اختلف على أبي إسحاق في إسناد هذا الحديث وقد بينت الاختلاف في مواضع أخر

[ 6 ] نا جعفر بن محمد بن نصير نا الحسن بن علي بن شبيب نا هشام بن عمار نا إسماعيل بن عياش نا يحيى بن أبي عمرو السيباني عن عبد الله بن فيروز الديلمي عن عبد الله بن مسعود قال نهانا رسول الله ﷺ أن نستجمر بعظم أو روث أو حممة إسناد شامي ليس بثابت

[ 7 ] نا عبد الملك بن أحمد الدقاق نا يونس بن عبد الأعلى نا ابن وهب حدثني موسى بن علي عن أبيه عن عبد الله بن مسعود أن النبي ﷺ نهى أن نستنجي بعظم حائل أو روثة أو حممة علي بن رباح لا يثبت سماعه من ابن مسعود ولا يصح

[ 8 ] حدثني جعفر بن محمد بن نصير نا الحسن بن علي نا أبو طاهر وعمرو بن سواد قالا : نا ابن وهب عن عمرو بن الحارث عن موسى بن أبي إسحاق الأنصارى عن عبد الله بن عبد الرحمن عن رجل من أصحاب النبي ﷺ من الأنصار أخبره عن رسول الله ﷺ أنه نهى أن يستطيب أحد بعظم أو روث أو جلد هذا إسناد غير ثابت أيضا عبد الله بن عبد الرحمن مجهول

[ 9 ] نا أبو محمد ابن صاعد وأبو سهل بن زياد قالا : حدثنا إبراهيم الحربي حدثني يعقوب بن كاسب ح وحدثنا أبو سهل بن زياد نا الحسين بن العباس الرازي نا يعقوب بن حميد بن كاسب نا سلمة بن رجاء عن الحسن بن فرات القزاز عن أبيه عن أبي حازم الأشجعي عن أبي هريرة قال : ان النبي ﷺ نهى أن يستنجى بروث أو عظم ، وقال إنهما لا تطهران إسناد صحيح

[ 10 ] نا علي بن أحمد بن الهيثم العسكري نا علي بن حرب نا عتيق بن يعقوب الزبيري نا أبي بن العباس بن سهل بن سعد عن أبيه عن جده سهل بن سعد أن النبي ﷺ سئل عن الاستطابة ، فقال أولا يجد أحدكم ثلاث أحجار حجرين للصفحتين وحجر للمسربة إسناد حسن

[ 11 ] نا أبو جعفر محمد بن سليمان النعماني نا أبو عتبة أحمد بن الفرج نا بقية حدثني مبشر بن عبيد حدثني الحجاج بن أرطاة عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة رضى الله تعالى عنها قالت مر سراقة بن مالك المدلجي على رسول الله ﷺ فسأله عن التغوط فأمره أن يتنكب القبلة ولا يستقبلها ولا يستدبرها ولا يستقبل الريح وأن يستنجي بثلاثة أحجار ليس فيها رجيع أو ثلاثة أعواد أو ثلاث حثيات من تراب لم يروه غير مبشر بن عبيد وهو متروك الحديث

[ 12 ] نا عبد الباقي بن قانع نا أحمد بن الحسن المضري نا أبو عاصم نا زمعة بن صالح عن سلمة بن وهرام عن طاوس عن ابن عباس قال : قال رسول الله ﷺ : إذا قضى أحدكم حاجته فليستنج بثلاثة أعواد أو ثلاثة أحجار أو بثلاث حثيات من التراب قال زمعة فحدثت به بن طاوس ، فقال أخبرني أبي عن ابن عباس بهذا سواء لم يسنده غير المضري وهو كذاب متروك وغيره يرويه عن أبي عاصم عن زمعة عن سلمة بن وهرام عن طاوس مرسلا ليس فيه عن ابن عباس وكذلك رواه عبد الرزاق وابن وهب ووكيع وغيرهم عن زمعة ، ورواه ابن عيينة عن سلمة بن وهرام عن طاوس قوله وقد سألت سلمة عن قول زمعة أنه عن النبي ﷺ فلم يعرفه

[ 12 ] نا محمد بن إسماعيل الفارسي ثنا إسحاق بن إبراهيم بن عباد نا عبد الرزاق عن زمعة بن صالح عن سلمة بن وهرام قال : سمعت طاوسا قال : قال رسول الله ﷺ : إذا أتى أحدكم البراز فليكرمن قبلة الله فلا يستقبلها ولا يستدبرها ثم ليستطب بثلاثة أحجار أو ثلاثة أعواد أو ثلاث حثيات من التراب ثم ليقل الحمد الله الذي أخرج عني ما يؤذيني وأمسك علي ما ينفعني

[ 13 ] نا أبو سهل بن زياد نا إبراهيم بن إسحاق الحربي نا هارون بن معروف نا ابن وهب نا زمعة بن صالح عن سلمة بن وهرام وابن طاوس عن طاوس عن النبي ﷺ بهذا مرسلا

[ 14 ] نا محمد بن مخلد نا محمد بن إسماعيل الحساني نا وكيع عن زمعة عن سلمة بن وهرام عن طاوس عن النبي ﷺ بهذا

[ 15 ] نا إسماعيل بن محمد بن الصفار وحمزة بن محمد قالا : حدثنا إسماعيل بن إسحاق نا علي نا سفيان نا سلمة بن وهرام أنه سمع طاوسا يقول نحوه ولم يرفعه قال علي قلت لسفيان أكان زمعة يرفعه قال : نعم فسألت سلمة عنه فلم يعرفه يعني لم يرفعه

باب السواك

[ 1 ] نا عثمان بن أحمد الدقاق نا محمد بن أحمد بن الوليد بن برد الأنطاكي نا موسى بن داود نا معلى بن ميمون عن أيوب عن عكرمة عن ابن عباس قال في السواك عشر خصال مرضاة للرب تعالى ومسخطة للشيطان ومفرحة للملائكة جيد للثة ومذهب بالحفر ويجلوا البصر ويطيب الفم ويقلل البلغم وهو من السنة ويزيد في الحسنات قال الشيخ أبو الحسن معلى بن ميمون ضعيف متروك

باب استقبال القبلة في الخلاء

[ 1 ] نا أبو بكر النيسابوري نا محمد بن يحيى نا صفوان بن عيسى عن الحسن بن ذكوان عن مروان الأصفر قال : رأيت ابن عمر أناخ راحلته مستقبل القبلة ثم جلس يبول إليها فقلت : أبا عبد الرحمن أليس قد نهي عن هذا ، فقال بلى إنما نهي عن ذلك في الفضاء فإذا كان بينك وبين القبلة شيء يسترك فلا بأس هذا صحيح كلهم ثقات

[ 2 ] نا يعقوب بن إبراهيم البزاز نا محمد بن شوكر نا يعقوب بن إبراهيم ح وحدثنا أبو بكر النيسابوري حدثنا أبو الأزهر نا يعقوب بن إبراهيم بن سعد نا أبي عن ابن إسحاق حدثني أبان بن صالح عن مجاهد عن جابر قال : كان رسول الله ﷺ قد نهانا أن نستدبر القبلة أو نستقبلها بفروجنا إذا أهرقنا الماء ثم قد رأيته قبل موته بعام يبول مستقبل القبلة كلهم ثقات ، وقال ابن شوكر أن يستقبل القبلة أو يستدبرها

[ 3 ] نا أبو بكر أحمد بن محمد بن إسماعيل الآدمي حدثني السري بن عاصم أبو سهل نا عيسى بن يونس عن أبي عوانة عن خالد الحذاء عن عراك بن مالك عن عائشة قالت ذكر للنبي ﷺ أن قوما يكرهون أن يستقبلوا القبلة بغائط أو بول فأمر النبي ﷺ بموضع خلائه أن يستقبل به القبلة بين خالد وعراك خالد بن أبي الصلت

[ 4 ] نا عبد الله بن محمد بن سعيد الجمال نا العباس بن محمد نا حجاج بن نصير نا القاسم بن مطيب عن خالد الحذاء قال : كانوا عند عمر بن عبد العزيز ، فقال : ما استقبلت القبلة بغائط مذ كنت رجلا وعراك بن مالك عنده ، فقال عراك قالت عائشة بلغ رسول الله ﷺ أن قوما يكرهونه فأمر بمقعدته فحولت إلى القبلة وهذا مثله تابعه يحيى بن مطر عن خالد

[ 5 ] نا العباس بن العباس بن المغيرة نا عمي نا هشام بن بهرام نا يحيى بن مطر نا خالد الحذاء عن عراك بن مالك عن عائشة قالت سمع رسول الله ﷺ بقوم يكرهون أن يستقبلوا القبلة بغائط أو بول فحول مقعدته إلى القبلة هذا القول أصح هكذا رواه أبو عوانة والقاسم بن مطيب ويحيى بن مطر عن خالد الحذاء عن عراك ، ورواه علي بن عاصم وحماد بن سلمة عن خالد الحذاء عن خالد بن أبي الصلت عن عراك وتابعهما عبد الوهاب الثقفي إلا إنه قال عن رجل

[ 6 ] نا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز نا هارون بن عبد الله نا علي بن عاصم عن خالد الحذاء عن خالد بن أبي الصلت قال : كنت عند عمر بن عبد العزيز في خلافته وعنده عراك بن مالك ، فقال عمر ما استقبلت القبلة ولا استدبرتها ببول ولا غائط مذ كذا وكذا ، فقال عراك حدثتني عائشة قالت لما بلغ رسول الله ﷺ قول الناس في ذلك أمر بمقعدته فاستقبل بها القبلة هذا أضبط إسناد وزاد فيه خالد بن أبي الصلت وهو الصواب

[ 7 ] نا محمد بن عبد الله بن إبراهيم نا بشر بن موسى نا يحيى بن إسحاق نا حماد بن سلمة ح وثنا جعفر بن محمد الواسطي نا موسى بن إسحاق نا أبو بكر نا وكيع عن حماد بن سلمة عن خالد الحذاء عن خالد بن أبي الصلت عن عراك بن مالك عن عائشة بهذا قالت ، فقال رسول الله ﷺ : استقبلوا بمقعدتي القبلة ، وقال يحيى بن إسحاق خرج النبي ﷺ وهم يذكرون كراهية استقبال القبلة بالفروج ، فقال النبي ﷺ قد فعلوها حولوا مقعدتي إلى القبلة وهذا مثله

[ 8 ] ثنا جعفر بن محمد نا موسى بن إسحاق نا أبو بكر ثنا الثقفي عن خالد عن رجل عن عراك عن عائشة أن رسول الله ﷺ أمر بخلائه فحول إلى القبلة لما بلغه ان الناس قد كرهوا ذلك

[ 9 ] ثنا الحسين بن إسماعيل ومحمد بن عثمان بن جعفر الأحول قالا : نا محمد بن إسماعيل الأحمسي نا عمر بن شبيب عن عيسى الحناط عن الشعبي عن ابن عمر قال أتيت النبي ﷺ في حاجة فلما دخلت إليه فإذا النبي ﷺ في الحرج على لبنتين مستقبل القبلة عيسى بن أبي عيسى الحناط ضعيف

[ 10 ] نا الحسين بن إسماعيل نا محمد بن عبد الرحيم صاعقة نا أبو المنذر إسماعيل بن عمر نا ورقاء عن سعد بن سعيد عن عمر بن ثابت عن أبي أيوب قال : قال رسول الله ﷺ : لا تستقبلوا القبلة ولا تستدبروها بغائط ولا بول ولكن شرقوا أو غربوا

[ 11 ] نا إسماعيل بن محمد الصفار نا العباس بن محمد الدوري نا موسى بن داود نا حاتم بن إسماعيل عن عيسى بن أبي عيسى قال : قلت للشعبي عجبت لقول أبي هريرة ونافع عن ابن عمر قال وما قالا قلت : قال أبو هريرة لا تستقبلوا القبلة ولا تستدبروها ، وقال نافع عن ابن عمر رأيت النبي ﷺ ذهب مذهبا مواجه القبلة ، فقال : أما قول أبي هريرة ففي الصحراء إن لله تعالى خلقا من عباده يصلون في الصحراء فلا تستقبلوهم ولا تستدبروهم وأما بيوتكم هذه التي يتخذونها للنتن فإنه لا قبلة لها عيسى بن أبي عيسى الحناط وهو عيسى بن ميسرة وهو ضعيف

[ 12 ] ثنا يعقوب بن إبراهيم البزاز وأحمد بن عبد الله الوكيل قالا : نا الحسن بن عرفة نا هشيم عن يحيى بن سعيد الأنصارى عن محمد بن يحيى بن حبان عن عمه واسع بن حبان سمعت ابن عمر يقول ظهرت علي إجار على بيت حفصة في ساعة لم أظن أحد يخرج في تلك الساعة فاطلعت فإذا أنا برسول الله ﷺ على لبنتين مستقبل بيت المقدس

باب في الاستنجاء

[ 1 ] ثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز نا خلف بن هشام نا أبو يعقوب عبد الله بن يحيى التوأم عن عبد الله بن أبي مليكة عن أمه عن عائشة قالت بال رسول الله ﷺ فاتبعه عمر بكوز من ماء ، فقال رسول الله ﷺ : إني لم أؤمر أن أتوضأ كلما بلت ولو فعلت كانت سنة لا بأس به تفرد به أبو يعقوب التوأم عن ابن أبي مليكة حدث به عنه جماعة من الرفعاء

[ 2 ] ثنا أحمد بن محمد بن أبي شيبة نا محمد بن مسعدة نا محمد بن شعيب أخبرني عتبة بن أبي حكيم عن طلحة بن نافع أنه حدثه حدثني أبو أيوب وجابر بن عبد الله وأنس بن مالك الأنصاري عن رسول الله ﷺ في هذه الآية { فيه رجال يحبون أن يتطهروا والله يحب المتطهرين } ، فقال : يا معشر الأنصار إن الله قد أثنى عليكم خيرا في الطهور فما طهوركم هذا قالوا يا رسول الله نتوضأ للصلاة ونغتسل من الجنابة ، فقال رسول الله ﷺ : فهل مع ذلك من غيره قالوا لا غير أن أحدنا إذا خرج من الغائط أحب أن يستنجي بالماء ، فقال هو ذلك فعليكموه عتبة بن أبي حكيم ليس بقوي

باب الآسار

[ 1 ] نا محمد بن إسماعيل الفارسي ثنا إسحاق بن إبراهيم الصنعاني نا عبد الرزاق عن إبراهيم بن محمد عن داود بن حصين عن أبيه عن جابر بن عبد الله أن الرسول ﷺ توضأ بما أفضلت السباع إبراهيم هو ابن أبي يحيى ضعيف وتابعه إبراهيم بن إسماعيل بن أبي حبيبة وليس بالقوي في الحديث

[ 2 ] نا أبو بكر النيسابوري نا الربيع بن سليمان نا الشافعي نا سعيد بن سالم عن ابن أبي حبيبة عن داود بن الحصين عن أبيه عن جابر قال قيل : يا رسول الله أنتوضأ بما أفضلت الحمر قال وبما أفضلت السباع بن أبي حبيبة ضعيف أيضا وهو إبراهيم بن إسماعيل بن أبي حبيبة

[ 3 ] ثنا أبو سهل بن زياد نا إبراهيم الحربي قال وحدث الشافعي عن سعيد بن سالم عن ابن أبي حبيبة عن داود بن الحصين بهذا نحوه

[ 4 ] ثنا محمد بن أحمد بن زيد الحناني نا محمد بن أحمد بن داود بن أبي عتاب نا أبو كامل نا يوسف بن خالد السمتي عن الضحاك بن عباد عن عكرمة عن ابن عباس أن رسول الله ﷺ قال : ثمن الكلب خبيث وهو أخبث منه يوسف السمتي ضعيف

[ 5 ] ثنا الحسين بن إسماعيل نا أحمد بن منصور نا أبو النضر نا عيسى بن المسيب حدثني أبو زرعة عن أبي هريرة قال : كان رسول الله ﷺ يأتي دار قوم من الأنصار ودونهم دار فيشق ذلك عليهم فقالوا يا رسول الله تأتي دار فلان ولا تأتي دارنا ، فقال النبي ﷺ لأن في داركم كلبا قالوا فإن في دارهم سنورا ، فقال النبي ﷺ السنور سبع تفرد به عيسى بن المسيب عن أبي زرعة وهو صالح الحديث

[ 6 ] نا الحسين بن إسماعيل نا زياد بن أيوب نا محمد بن ربيعة وثنا الحسين بن إسماعيل نا سلم بن جنادة نا وكيع جميعا عن عيسى بن المسيب عن أبي زرعة عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : السنور سبع ، وقال وكيع الهر سبع

باب ولوغ الكلب في الإناء

[ 1 ] ثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز نا عباس بن الوليد النرسي نا عبد الواحد بن زياد نا الأعمش نا أبو صالح وأبو رزين عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : إذا ولغ الكلب في إناء أحدكم فليغسله سبع مرات صحيح

[ 2 ] ثنا أبو بكر النيسابوري نا محمد بن يحيى نا إسماعيل بن خليل نا علي بن مسهر عن الأعمش عن أبي صالح وأبي رزين عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : إذا ولغ الكلب في إناء أحدكم فليهرقه وليغسله سبع مرات صحيح إسناده حسن ورواته كلهم ثقات

[ 3 ] ثنا المحاملي نا حجاج بن الشاعر نا عارم نا حماد بن زيد عن أيوب عن محمد عن أبي هريرة في الكلب يلغ في الإناء قال يهراق ويغسل سبع مرات صحيح موقوف

[ 4 ] ثنا أبو بكر النيسابوري نا يزيد بن سنان بن يزيد نا خالد بن يحيى الهلالي نا سعيد عن قتادة عن الحسن عن أبي هريرة ويونس عن الحسن عن أبي هريرة عن النبي ﷺ قال : طهور إناء أحدكم إذا ولغ فيه الكلب أن يغسل سبع مرات الأولى بالتراب

[ 5 ] نا ابن صاعد نا بحر بن نصر نا بشر بن بكر نا الأوزاعي عن ابن سيرين عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : طهور إناء أحدكم إذا ولغ فيه الكلب أن يغسله سبع مرات أولاهن بالتراب الأوزاعي دخل علي بن سيرين في مرضه ولم يسمع منه

[ 6 ] ثنا أبو بكر النيسابوري نا بكار بن قتيبة وحماد بن الحسن قالا : نا أبو عاصم نا قرة بن خالد نا محمد بن سيرين عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : طهور الإناء إذا ولغ الكلب فيه يغسل سبع مرات الأولى بالتراب والهرة مرة أو مرتين قرة يشك هذا صحيح

[ 7 ] ثنا أبو بكر النيسابوري نا محمد بن يحيى نا موسى بن إسماعيل نا أبان نا قتادة أن محمد بن سيرين حدثه أن أبا هريرة حدثه أن نبي الله ﷺ قال إذا ولغ الكلب في الإناء فاغسلوه سبع مرات السابعة بالتراب وهذا صحيح

[ 8 ] ثنا أبو بكر نا أحمد بن منصور نا أبو غسان نا الحكم بن عبد الملك عن قتادة بإسناده مثله

[ 9 ] ثنا أبو بكر نا إبراهيم بن هانئ نا محمد بن بكار نا سعيد بن بشير عن قتادة بإسناده نحوه إلا أنه قال الأولى بالتراب هذا صحيح

[ 10 ] ثنا أبو بكر النيسابوري نا يزيد بن سنان نا معاذ بن هشام حدثني أبي عن قتادة عن خلاس عن أبي رافع عن أبي هريرة عن النبي ﷺ إذا ولغ الكلب في الإناء فاغسلوه سبع مرات أولاهن بالتراب هذا صحيح

[ 11 ] ثنا أبو بكر النيسابوري نا عبد الرحمن بن بشر بن الحكم نا بهز بن أسد نا شعبة عن أبي التياح قال : سمعت مطرفا عن عبد الله بن مغفل أن رسول الله ﷺ أمر بقتل الكلاب ، ثم قال : ما لهم ولها فرخص في كلب الصيد وفي كلب الغنم ، وقال إذا ولغ الكلب في الإناء فاغسلوه سبع مرات والثامنة عفروه في التراب صحيح

[ 12 ] نا محمد بن أحمد بن زيد الحنائي نا محمود بن محمد المروزي نا الخضر بن أصرم نا الجارود عن إسرائيل عن أبي إسحاق عن هبيرة عن علي قال : قال رسول الله ﷺ : إذا ولغ الكلب في إناء أحدكم فليغسله سبع مرات إحداهن بالبطحاء الجارود هو ابن أبي يزيد متروك

[ 13 ] ثنا جعفر بن محمد بن نصير نا الحسن بن علي المعمري نا عبد الوهاب بن الضحاك نا إسماعيل بن عياش عن هشام بن عروة عن أبي الزناد عن الأعرج عن أبي هريرة عن النبي ﷺ في الكلب يلغ في الإناء أنه يغسله ثلاثا أو خمسا أو سبعا

[ 14 ] ثنا عبد الباقي بن قانع نا الحسين بن إسحاق نا عبد الوهاب بن الضحاك نا إسماعيل بن عياش بهذا الإسناد عن النبي ﷺ قال : يغسل ثلاثا أو خمسا أو سبعا تفرد به عبد الوهاب عن إسماعيل وهو متروك الحديث وغيره يرويه عن إسماعيل بهذا الإسناد فاغسلوه سبعا وهو الصواب

[ 15 ] نا محمد بن إسماعيل الفارسي نا أحمد بن عبد الوهاب بن نجدة نا أبي نا إسماعيل قال وثنا به أبي نا أحمد بن خالد بن عمرو الحمصي نا أبي نا إسماعيل بن عياش بهذا الإسناد عن النبي ﷺ قال : فاغسلوه سبع مرات وهو الصحيح هذا صحيح

[ 16 ] نا أبو بكر قال حدثني علي بن حرب نا أسباط بن محمد وثنا أبو بكر النيسابوري نا سعدان بن نصر ثنا إسحاق الأزرق قالا : نا عبد الملك عن عطاء عن أبي هريرة قال إذا ولغ الكلب في الإناء فاهرقه ثم اغسله ثلاث مرات هذا موقوف ولم يروه هكذا غير عبد الملك عن عطاء والله أعلم

[ 17 ] ثنا محمد بن نوح الجنديسابوري نا هارون بن إسحاق نا ابن فضيل عن عبد الملك عن عطاء عن أبي هريرة أنه كان إذا ولغ الكلب في الإناء اهراقه وغسله ثلاث مرات

باب سؤر الهرة

[ 1 ] ثنا أبو بكر النيسابوري نا أحمد بن منصور ثنا أبو صالح نا الليث عن يعقوب بن إبراهيم الأنصارى عن عبد ربه بن سعيد عن أبيه عن عروة بن الزبير عن عائشة أنها قالت كان رسول الله ﷺ يمر به الهر فيصغي لها الإناء فتشرب ثم يتوضأ بفضلها قال أبو بكر يعقوب هذا أبو يوسف القاضي وعبد ربه هو عبد الله بن سعيد المقبري وهو ضعيف

[ 2 ] ثنا أبو بكر النيسابوري نا محمد بن يحيى انا وهب بن جرير نا هشام عن محمد عن أبي هريرة في سؤر الهر يهراق ويغسل الإناء مرة أو مرتين موقوف

[ 3 ] ثنا أبو بكر نا محمد بن يحيى نا عبد الرزاق أنا هشام بن حسان عن محمد عن أبي هريرة قال إذا ولغ الهر في الإناء فاهرقه واغسله مرة

[ 4 ] ثنا أبو بكر نا محمد بن يحيى نا عبد الرزاق نا معمر عن أيوب عن ابن سيرين عن أبي هريرة قال في الهر يلغ في الإناء قال اغسله مرة واهرقه

[ 5 ] ثنا أبو بكر نا إبراهيم الحربي وثنا جعفر بن محمد الواسطي نا موسى بن إسحاق قالا : نا أبو بكر ابن أبي شيبة نا إسماعيل بن علية عن ليث عن عطاء عن أبي هريرة قال في السنور إذا ولغت في الإناء يغسله سبع مرات ليث بن أبي سليم ليس بحافظ وهذا موقوف ولا يصح عن أبي هريرة هذا أشبه أنه من قول عطاء

[ 6 ] قال جعفر نا موسى قال وثنا جعفر بن محمد الواسطي ثنا موسى بن إسحاق ثنا أبو بكر نا وكيع عن الحسن بن علي قال : سمعت عطاء يقول : في الهر يلغ في الإناء قال يغسله سبع مرات

[ 7 ] وثنا أبو بكر نا غندر ثنا هشام عن قتادة عن سعيد بن المسيب قال يغسله مرتين أو ثلاثة

[ 8 ] نا أبو بكر النيسابوري نا حماد بن الحسن وبكار بن قتيبة قالا : نا أبو عاصم نا قرة بن خالد نا محمد بن سيرين عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : طهور الإناء إذا ولغ فيه الكلب يغسل سبع مرات الأولى بالتراب والهر مرة أو مرتين قرة يشك قال أبو بكر كذا رواه أبو عاصم مرفوعا ، ورواه غيره عن قرة ولوغ الكلب مرفوعا وولوغ الهر موقوفا

[ 9 ] ثنا أبو بكر نا أحمد بن يوسف السلمي وإبراهيم بن هانئ قالا : نا مسلم بن إبراهيم نا قرة عن محمد بن سيرين عن أبي هريرة في الهر يلغ في الإناء قال اغسله مرة أو مرتين وكذلك رواه أيوب عن محمد عن أبي هريرة موقوفا

[ 10 ] ثنا أبو بكر النيسابوري ثنا علان بن المغيرة نا ابن بن مريم نا يحيى بن أيوب أخبرني خير بن نعيم عن أبي الزبير عن أبي صالح عن أبي هريرة قال يغسل الإناء من الهر كما يغسل من الكلب هذا موقوف ولا يثبت عن أبي هريرة ويحيى بن أيوب في بعض أحاديثه اضطراب

[ 11 ] ثنا علي بن محمد المصري نا روح بن الفرج نا سعيد بن عفير نا يحيى بن أيوب عن ابن جريج عن عمرو بن دينار عن أبي صالح عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : يغسل الإناء من الهر كما يغسل من الكلب لا يثبت هذا مرفوعا والمحفوظ من قول أبي هريرة واختلف عنه

[ 12 ] ثنا المحاملي نا الصاغاني نا ابن عفير بإسناد مثله موقوفا

[ 13 ] ثنا أبو بكر النيسابوري نا أبو الأزهر نا علي بن عاصم نا ليث بن أبي سليم عن عطاء عن أبي هريرة قال إذا ولغ السنور في الإناء غسل سبع مرات موقوف لا يثبت وليث سيء الحفظ

[ 14 ] نا أبو بكر نا إبراهيم الحربي نا أبو بكر يعني بن أبي شيبة نا ابن علية عن ليث بهذا مثله

[ 15 ] نا أبو بكر نا أبو الأزهر نا عبد الرزاق أنا معمر وابن جريج عن ابن طاوس عن أبيه أنه كان يجعل الهر مثل الكلب يغسل سبعا قال ونا بن جريج قال : قلت لعطاء الهر قال هي بمنزلة الكلب أو شر منه

[ 16 ] نا أبو بكر نا هلال بن العلاء ثنا أبي وعبد الله بن جعفر ح وثنا أبو بكر نا سليمان بن شعيب نا علي بن معبد قالوا نا عبيد الله بن عمرو عن عبد الكريم عن مجاهد أنه قال في الإناء تلغ فيه السنور قال اغسله سبع مرات

[ 17 ] نا الحسين بن إسماعيل نا زياد بن أيوب نا ابن أبي زائدة نا حارثة بن محمد عن عمرة عن عائشة قالت كنت أتوضأ أنا ورسول الله ﷺ من إناء واحد وقد أصابت منه الهرة قبل ذلك

[ 18 ] نا الحسين بن إسماعيل نا محمد بن إدريس أبو حاتم الرازي نا عمرو بن عون نا قيس بن الربيع عن الهيثم يعني الصراف عن حارثة عن عمرة عن عائشة قالت كنت أغتسل أنا والنبي ﷺ من إناء قد أصابت منه الهرة قبل ذلك

[ 19 ] نا الحسين بن إسماعيل نا محمد بن إدريس أبو حاتم نا محمد بن عبد الله بن أبي جعفر الرازي نا سليمان بن مسافع الحجبي عن منصور بن صفية عن أمه عن عائشة رضى الله تعالى عنها ان النبي ﷺ قال : إنها ليست بنجس هي كبعض أهل البيت يعني الهر

[ 20 ] نا الحسين ثنا الرمادي نا يحيى بن بكير نا الدراوردي عن داود بن صالح بن دينار عن أمه عن عائشة أن هرة أكلت من هريسة فأكلت عائشة منها وقالت رأيت رسول الله ﷺ يتوضأ بفضلها رفعه الدراوردي عن داود بن صالح ، ورواه عنه هشام بن عروة ووقفه على عائشة

[ 21 ] ثنا الحسين نا محمد بن إسحاق نا محمد بن عمر نا عبد الحميد بن عمران بن أبي أنس عن أبيه عن عروة عن عائشة عن النبي ﷺ قال : وحدثنا عبد الله بن أبي يحيى عن سعيد بن أبي هند عن عروة عن عائشة رضى الله تعالى عنها عن النبي ﷺ أنه كان يصغي إلى الهرة الإناء حتى تشرب ثم يتوضأ بفضلها

[ 22 ] نا الحسين بن إسماعيل نا أحمد بن إسماعيل السهمي نا مالك وثنا الحسين نا يوسف بن موسى نا إسحاق بن عيسى نا مالك عن إسحاق بن عبد الله بن أبي طلحة عن حميدة بنت عبيد عن كبشة بنت كعب بن مالك وكانت تحت بن أبي قتادة أن أبا قتادة الأنصارى دخل فسكبت له وضوءا فجاءت هرة لتشرب منه فأصغى لها أبو قتادة الإناء حتى شربت قال : فرآني أنظر إليه قال أتعجبين يا ابنة أخي قالت قلت : نعم ، ثم قال أن رسول الله ﷺ قال : إنها ليست بنجس إنها من الطوافين عليكم والطوافات

[ 23 ] نا الحسين بن إسماعيل نا الحسين بن محمد نا مسعدة بن اليسع عن جعفر بن محمد عن أبيه أن عليا سئل عن سؤر السنور ، فقال هي من السباع ولا بأس به

باب التسمية على الوضوء

[ 1 ] نا محمد بن مخلد وإسماعيل بن محمد الصفار قالا : نا أحمد بن منصور نا عبد الرزاق نا معمر عن ثابت وقتادة عن أنس قال نظر أصحاب رسول الله ﷺ وضوءا فلم يجدوا ، فقال النبي ﷺ ها هنا ماء فأتى به فرأيت النبي ﷺ وضع يده في الإناء الذي فيه الماء ، ثم قال توضؤوا بسم الله فرأيت الماء يفور من بين أصابعه والقوم يتوضؤون حتى فرغوا من آخرهم قال ثابت قلت لأنس كم تراهم كانوا قال نحوا من سبعين رجلا

[ 2 ] نا ابن صاعد نا محمود بن محمد نا أبو يزيد الظفري نا أيوب بن النجار عن يحيى بن أبي كثير عن أبي سلمة عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : ما توضأ من لم يذكر اسم الله وما صلى من لم يتوضأ وما آمن بي من لم يحبني وما أحبني من لم يحب الأنصار

[ 3 ] ثنا أحمد بن موسى بن العباس بن مجاهد المقري نا أحمد بن منصور نا أبو عامر نا كثير بن زيد نا ربيح بن عبد الرحمن بن أبي سعيد عن أبيه عن جده عن النبي ﷺ قال لا وضوء لمن لم يذكر اسم الله عليه

[ 4 ] ثنا عثمان بن أحمد الدقاق نا محمد بن عبيد الله بن المنادي نا أبو بدر نا حارثة بن محمد ونا أحمد بن علي بن العلاء نا أبو عبيدة بن أبي السفر نا أبو غسان نا جعفر الأحمر عن حارثة بن أبي الرجال عن عمرة عن عائشة قالت كان رسول الله ﷺ إذا مس طهوره يسمي الله ، وقال أبو بدر كان يقوم إلى الوضوء فيسمي الله ثم يفرغ الماء على يديه

[ 5 ] نا أبو بكر النيسابوري نا أبو الأزهر نا ابن أبي فديك ويحيى بن صاعد نا سلمة بن شبيب نا ابن أبي فديك نا عبد الرحمن بن حرملة عن أبي ثفال المري أنه قال : سمعت رباح بن عبد الله بن أبي سفيان بن حويطب يقول أخبرتني جدتي عن أبيها أن رسول الله ﷺ قال لا صلاة لمن لا وضوء له ولا وضوء لمن لم يذكر اسم الله تعالى عليه ولا يؤمن بالله من لم يؤمن بي ولا يؤمن بي من لم يحب الأنصار ، وقال ابن صاعد يقال أن أباها سعيد بن زيد بن عمرو بن نفيل

[ 6 ] ثنا المحاملي ومحمد بن القاسم بن زكريا قالا : نا هارون بن إسحاق نا ابن أبي فديك بإسناده مثله

[ 7 ] ثنا أبو حامد محمد بن هارون الحضرمي نا نصر بن علي نا بشر بن المفضل عن عبد الرحمن بن حرملة عن أبي ثفال عن رباح بن عبد الرحمن بن أبي سفيان بن حويطب أنه سمع جدته تحدث عن أبيها أن رسول الله ﷺ قال لا صلاة إلا بوضوء ولا وضوء لمن لم يذكر اسم الله تعالى عليه ولا يؤمن بالله من لا يؤمن بي ولا يؤمن بي من لا يحب الأنصار

[ 8 ] ثنا محمد بن مخلد نا ابن زنجويه أبو بكر نا عفان نا وهيب نا عبد الرحمن بن حرملة أنه قال سمع أبا ثفال يقول : سمعت رباح بن عبد الرحمن بن أبي سفيان بن حويطب يقول حدثتني جدتي أنها سمعت أباها يقول : سمعت رسول الله ﷺ يقول : لا صلاة لمن لا وضوء له ولا وضوء لمن لم يذكر الله عليه الحديث

[ 9 ] ثنا ابن مخلد نا ابن زنجويه نا أصبغ بن الفرج نا ابن وهب أخبرني يعقوب بن عبد الرحمن أن عبد الرحمن بن حرملة حدثه عن أبي ثفال المري عن رباح بن عبد الرحمن عن جدته أنها سمعت أبا سعيد بن زيد بن عمرو بن نفيل يقول : سمعت رسول الله ﷺ يقول : لا صلاة لمن لا وضوء له ولا وضوء لمن لم يذكر اسم الله

[ 10 ] ثنا ابن مخلد نا إبراهيم الحربي نا مسدد نا بشر بن المفضل عن ابن حرملة بإسناده مثله

[ 11 ] ثنا الحسين بن أحمد بن أبي الشوك نا الحسن بن مكرم نا يحيى بن هاشم وثنا محمد بن عبد الله بن إبراهيم نا محمد بن غالب وثنا عثمان بن أحمد الدقاق نا إسحاق بن إبراهيم بن سنين قالا : نا يحيى بن هاشم نا الأعمش عن شقيق عن عبد الله قال : سمعت رسول الله ﷺ يقول : إذا تطهر أحدكم فليذكر أسم الله فإنه يطهر جسده كله وإن لم يذكر اسم الله في طهوره لم يطهر إلا ما مر عليه الماء فإذا فرغ من طهوره فليشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا عبده ورسوله فإذا قال ذلك فتحت له أبواب السماء يحيى بن هشام ضعيف

[ 12 ] ثنا محمد بن مخلد نا أبو بكر محمد بن عبد الملك الزهيري نا مرداس بن محمد بن عبد الله بن أبي بردة نا محمد بن إبان عن أيوب بن عائذ الطائي عن مجاهد عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : من توضأ وذكر اسم الله تطهر جسده كله ومن توضأ ولم يذكر اسم الله لم يتطهر إلا موضع الوضوء

[ 13 ] ثنا أحمد بن محمد بن زياد نا محمد بن غالب نا هشام بن بهرام نا عبد الله بن حكيم عن عاصم بن محمد عن نافع عن ابن عمر قال : قال رسول الله ﷺ : من توضأ فذكر اسم الله على وضوئه كان طهورا لجسده قال ومن توضأ ولم يذكر اسم الله على وضوئه كان طهورا لأعضائه

باب الوضوء بالنبيذ

[ 1 ] ثنا عثمان بن أحمد الدقاق نا أبو القاسم يحيى بن عبد الباقي نا المسيب بن واضح نا مبشر بن إسماعيل الحلبي عن الأوزاعي عن يحيى بن أبي كثير عن عكرمة عن ابن عباس قال : قال رسول الله ﷺ : النبيذ وضوء لمن لم يجد الماء قال أبو محمد يعني الذي لا يسكر كذا قال ووهم فيه المسيب بن واضح في موضعين في ذكر ابن عباس وفي ذكر النبي ﷺ وقد اختلف فيه على المسيب

[ 2 ] فحدثنا به محمد بن المظفر نا محمد بن محمد بن سليمان نا المسيب بهذا الإسناد موقوفا غير مرفوع إلى النبي ﷺ والمحفوظ أنه من قول عكرمة غير مرفوع إلى النبي ﷺ ولا إلى ابن عباس والمسيب ضعيف

[ 3 ] ثنا أحمد بن محمد بن زياد نا إبراهيم الحربي نا الحكم بن موسى نا هقل عن الأوزاعي عن يحيى بن أبي كثير قال : قال عكرمة النبيذ وضوء لمن لم يجد غيره

[ 4 ] ثنا محمد بن مخلد العطار نا عبد الله بن أحمد بن حنبل نا أبي نا الوليد بن مسلم نا الأوزاعي عن يحيى بن أبي كثير عن عكرمة قال النبيذ وضوء إذا لم يجد غيره قال الأوزاعي إن كان مسكرا فلا يتوضأ به قال عبد الله قال أبي كل شيء تحول عن اسم الماء لا يعجبني أن يتوضأ به ويتيمم أحب إلى من ان يتوضأ بالنبيذ

[ 5 ] ثنا أبو سهل بن زياد نا إبراهيم الحربي نا أبو نعيم نا شيبان عن يحيى عن عكرمة قال الوضوء بالنبيذ إذا لم يجد الماء

[ 6 ] نا جعفر بن محمد الواسطي نا موسى بن إسحاق نا أبو بكر ابن أبي شيبة نا يحيى بن سعيد عن علي بن المبارك عن يحيى بن أبي كثير عن عكرمة قال النبيذ وضوء لمن لم يجد الماء

[ 7 ] نا أبو سهل بن زياد نا إبراهيم الحربي نا عبد الله بن عمر نا أبو تميلة عن عيسى بن عبيد قال : سمعت عكرمة وسئل عن الرجل لا يقدر على الماء قال يتوضأ بالنبيذ

[ 8 ] حدثنا أبو سهل نا إبراهيم الحربي نا محمد بن سنان نا أبو بكر الحنفي نا عبد الله بن محرر عن قتادة عن عكرمة عن ابن عباس قال النبيذ وضوء لمن لم يجد الماء بن محرر متروك الحديث

[ 9 ] نا عبد الباقي بن قانع نا السري بن سهل الجنديسابوري نا عبد الله بن رشيد نا أبو عبيدة مجاعة عن أبان عن عكرمة عن ابن عباس قال : قال رسول الله ﷺ : إذا لم يجد أحدكم ماء ووجد النبيذ فليتوضأ به أبان هو ابن أبي عياش متروك الحديث ومجاعة ضعيف والمحفوظ انه رأى عكرمة غير مرفوع

[ 10 ] ثنا أبو الحسن المصري علي بن محمد الواعظ نا أبو الزنباع روح بن الفرج نا يحيى بن بكير نا ابن لهيعة حدثني قيس بن الحجاج عن حنش عن ابن عباس عن ابن مسعود أنه وضأ النبي ﷺ ليلة الجن بنبيذ فتوضأ به ، وقال شراب طهور بن لهيعة لا يحتج بحديثه وقيل ان ابن مسعود لم يشهد مع النبي ﷺ ليلة الجن كذلك رواه علقمة بن قيس وأبو عبيدة بن عبد الله وغيرهما عنه أنه قال : ما شهدت ليلة الجن

[ 11 ] نا أبو الحسين ابن قانع نا الحسين بن إسحاق نا محمد بن مصفى نا عثمان بن سعيد الحمصي نا ابن لهيعة عن قيس بن الحجاج عن حنش عن ابن عباس عن ابن مسعود أنه خرج مع النبي ﷺ ليلة الجن ، فقال له رسول الله ﷺ أمعك ماء يا بن مسعود ، فقال معي نبيذ في إداوة ، فقال رسول الله ﷺ : صب علي منه فتوضأ ، وقال هو شراب وطهور تفرد به بن لهيعة وهو ضعيف الحديث

[ 12 ] نا أبو محمد ابن صاعد نا أبو الأشعث نا بشر بن المفضل نا داود بن أبي هند عن عامر عن علقمة بن قيس قال : قلت لعبد الله بن مسعود أشهد رسول الله ﷺ أحد منكم ليلة أتاه داعي الجن قال لا هذا الصحيح عن ابن مسعود

[ 13 ] ثنا ابن منيع نا علي بن الجعد أنا شعبة عن عمرو بن مرة قال : قلت لأبي عبيدة حضر عبد الله بن مسعود ليلة الجن قال لا قرئ على أبي قاسم بن منيع وانا اسمع حدثكم محمد بن عباد المكي نا أبو سعيد مولى بني هاشم نا حماد بن سلمة عن علي بن زيد عن أبي رافع عن ابن مسعود أن النبي ﷺ قال له ليلة الجن أمعك ماء قال لا قال أمعك نبيذ أحسبه قال : نعم فتوضأ به لا يثبت من وجهين ونكته ذكرتها فيه

[ 14 ] ثنا القاضي أبو طاهر محمد بن أحمد بن نصر نا محمد بن عبدوس بن كامل نا محمد بن عباد نا أبو سعيد مولى بني هاشم نا حماد بن سلمة بهذا الإسناد نحوه علي بن زيد ضعيف وأبو رافع لم يثبت سماعه من ابن مسعود وليس هذا الحديث في مصنفات حماد بن سلمة وقد رواه أيضا عبد العزيز بن أبي رزمة وليس هو بقوي

[ 15 ] ثنا أبو بكر النيسابوري ومحمد بن مخلد قالا : نا أحمد بن منصور زاج نا عبد العزيز بن أبي رزمة نا حماد بن سلمة عن علي بن زيد عن أبي رافع عن عبد الله بن مسعود قال : قال رسول الله ﷺ : ليلة الجن امعك ماء قال لا معي نبيذ قال : فدعي به فتوضأ

[ 16 ] ثنا محمد بن أحمد بن الحسن ثنا الفضل بن صالح الهاشمي نا الحسين بن عبيد الله العجلي نا أبو معاوية عن الأعمش عن أبي وائل قال : سمعت ابن مسعود يقول : كنت مع النبي ﷺ ليلة الجن فأتاهم فقرأ عليهم القرآن ، فقال لي رسول الله ﷺ : في بعض الليل أمعك ماء يا بن مسعود قلت لا والله يا رسول الله إلا إداوة فيها نبيذ ، فقال رسول الله ﷺ : تمرة طيبة وماء طهور فتوضأ به رسول الله ﷺ الحسين بن عبيد الله هذا يضع الحديث على الثقات

[ 17 ] نا عمر بن أحمد الدقاق نا محمد بن عيسى بن حيان ثنا الحسن بن قتيبة نا يونس بن أبي إسحاق عن أبي إسحاق عن عبيدة وأبي الأحوص عن ابن مسعود قال مر بي رسول الله ﷺ ، فقال خذ معك إداوة من ماء ثم انطلق وأنا معه فذكر حديثه ليلة الجن فلما أفرغت عليه من الإداوة فإذا هو نبيذ فقلت : يا رسول الله أخطأت بالنبيذ ، فقال تمرة حلوة وماء عذب تفرد به الحسن بن قتيبة عن يونس عن أبي إسحاق والحسن بن قتيبة ومحمد بن عيسى ضعيفان

[ 18 ] حدثني محمد بن أحمد بن الحسن نا إسحاق بن إبراهيم بن أبي حسان نا هشام بن خالد الأزرق ثنا الوليد نا معاوية بن سلام عن أخيه زيد عن جده أبي سلام عن فلان بن غيلان الثقفي أنه سمع عبد الله بن مسعود يقول دعاني رسول الله ﷺ ليلة الجن بوضوء فجئته بإداوة فإذا فيها نبيذ فتوضأ رسول الله ﷺ الرجل الثقفي الذي رواه عن ابن مسعود مجهول قيل اسمه عمرو وقيل عبد الله بن عمرو بن غيلان

[ 19 ] ثنا أبو بكر الشافعي نا محمد بن شاذان نا معلى بن منصور نا مروان بن معاوية نا أبو خلدة قال : قلت لأبي العالية رجل ليس عنده ماء عنده نبيذ أيغتسل به في جنابة قال لا فذكرت له ليلة الجن ، فقال أنبذتكم هذه الخبيثة إنما كان ذلك زبيب وماء

[ 20 ] نا أبو بكر الشافعي نا محمد بن شاذان نا معلى نا أبو معاوية ح وثنا جعفر بن محمد نا موسى بن إسحاق نا أبو بكر نا أبو معاوية عن حجاج عن أبي إسحاق عن الحارث عن علي قال : كان لا يرى بأسا بالوضوء من النبيذ تفرد به حجاج بن أرطاة لا يحتج بحديثه

[ 21 ] نا أبو بكر الشافعي نا محمد بن شاذان نا معلى نا هشيم عن أبي إسحاق الكوفي عن مزيدة بن جابر عن علي ح وثنا أبو سهل نا إبراهيم الحربي نا عبد الله بن عمر نا وكيع عن أبي ليلى الخراساني عن مزيدة عن جابر عن علي عليه السلام قال لا بأس بالوضوء بالنبيذ

باب الحث على التسمية ابتداء الطهارة

[ 1 ] ثنا أبو حامد محمد بن هارون نا علي بن مسلم نا ابن أبي فديك نا محمد بن موسى بن أبي عبد الله عن يعقوب بن سلمة الليثي عن أبيه عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : لا صلاة لمن لا وضوء له ولا وضوء لمن لم يذكر اسم الله عليه

[ 2 ] نا أحمد بن كامل نا موسى بن هارون ثنا قتيبة نا محمد بن موسى المخزومي بإسناده مثله

باب وضوء رسول الله ﷺ

[ 1 ] نا محمد بن القاسم بن زكريا المحاربي نا عباد بن يعقوب نا محمد بن الفضل عن زيد العمى عن معاوية بن قرة عن عبد الله بن عمر قال دعا رسول الله ﷺ بماء فتوضأ به مرة مرة ، ثم قال هذا وظيفة الوضوء الذي لا يقبل الله صلاة إلا به ثم دعا بماء فتوضأ مرتين مرتين ، ثم قال هذا وضوء من توضأ به كان له أجره مرتين ثم مكث ساعة ثم دعا بماء فتوضأ ثلاثا ثلاثا ، ثم قال هذا وضوئي ووضوء النبيين قبلي

[ 2 ] حدثنا محمد بن القاسم نا إسماعيل بن موسى السدي نا زافر بن سليمان عن سلام أبي عبد الله عن زيد العمى عن معاوية بن قرة عن ابن عمر عن النبي ﷺ نحوه

[ 3 ] ثنا الحسين بن إسماعيل نا يوسف بن موسى نا قبيصة بن عقبة نا سلام الطويل ح ثنا الحسين بن إسماعيل أيضا ثنا الحسين بن محمد بن الصباح نا شبابة نا سلام بن سلم عن زيد العمى عن معاوية بن قرة عن ابن عمر عن النبي ﷺ بذلك

[ 4 ] نا إسماعيل بن محمد الصفار نا العباس بن الفضل بن رشيد وحدثنا دعلج بن أحمد ثنا الحسن بن سفيان قالا : نا المسيب بن واضح نا حفص بن ميسرة عن عبد الله بن دينار عن ابن عمر قال توضأ رسول الله ﷺ مرة مرة ، وقال هذا وضوء من لا يقبل الله منه الصلاة إلا به ثم توضأ مرتين مرتين ، وقال هذا وضوء من يضاعف الله له الأجر مرتين مرتين ثم توضأ ثلاثا ثلاثا ، وقال هذا وضوئي ووضوء المرسلين من قبلي تفرد به المسيب بن واضح عن حفص بن ميسرة والمسيب ضعيف

[ 5 ] ثنا محمد بن أحمد بن الحسن نا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي نا الأسود بن عامر نا أبو إسرائيل عن زيد العمى عن نافع عن ابن عمر عن النبي ﷺ قال : من توضأ مرة واحدة فتلك وظيفة الوضوء التي لابد منها ومن توضأ ثنتين فله كفلان ومن توضأ ثلاثا فذلك وضوئي ووضوء الأنبياء قبلي

[ 6 ] ثنا علي بن محمد المصري نا يحيى بن عثمان بن صالح نا إسماعيل بن مسلمة بن قعنب نا عبد الله بن عرادة الشيباني عن زيد بن الحواري عن معاوية بن قرة عن عبيد بن عمير عن أبي بن كعب أن رسول الله ﷺ دعا بماء فتوضأ مرة مرة ، وقال هذا وظيفة الوضوء ووضوء من لم يتوضأ لم تقبل له صلاة ثم توضأ مرتين مرتين ، فقال هذا وضوء من توضأه أعطاه الله عز وجل كفلين من الأجر ثم توضأ ثلاثا ثلاثا ، ثم قال هذا وضوئي ووضوء المرسلين قبلي

[ 7 ] ثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز نا عبد الله بن عمر الخطابي نا الدراوردي عن عمرو بن أبي عمرو عن عبيد الله بن أبي رافع عن أبيه قال : رأيت رسول الله ﷺ يتوضأ ثلاثا ثلاثا ورأيته يتوضأ مرة مرة

[ 8 ] ثنا محمد بن القاسم بن زكريا نا إسماعيل بن بنت السدي نا شريك عن ثابت يعني الثمالي قال : قلت لأبي جعفر حدثك جابر أن رسول الله ﷺ توضأ مرة مرة ومرتين مرتين وثلاثا ثلاثا قال : نعم

[ 9 ] نا إبراهيم بن حماد نا العباس بن يزيد نا سفيان بن عيينة عن عمرو بن يحيى بن عمارة عن أبيه عن عبد الله بن زيد بن عبد ربه الذي أرى النداء ان رسول الله ﷺ توضأ فغسل وجهه ثلاثا ويديه مرتين ورجليه مرتين وكذا قال ابن عيينة وإنما هو عبد الله بن زيد بن عاصم المازني وليس هو الذي أرى النداء

[ 10 ] ثنا محمد بن عبد الله بن زكريا نا أحمد بن شعيب أنا محمد بن منصور نا سفيان عن عمرو بن يحيى عن أبيه عن عبد الله بن زيد الذي أرى النداء قال : رأيت رسول الله ﷺ توضأ فغسل وجهه ثلاثا ويديه مرتين وغسل رجليه مرتين ومسح برأسه مرتين

[ 11 ] نا جعفر بن محمد الواسطي نا موسى بن إسحاق نا أبو بكر نا ابن عيينة بهذا الإسناد ، وقال ومسح برأسه ورجليه مرتين

[ 12 ] ثنا دعلج بن أحمد نا محمد بن علي بن زيد نا سعيد بن منصور نا سفيان بهذا أن النبي ﷺ غسل وجهه ثلاثا ويديه مرتين مرتين

[ 13 ] ثنا ابن صاعد نا محمد بن يعقوب بن عبد الوهاب بن يحيى بن عباد بن عبد الله بن الزبير بالمدينة حدثني محمد بن فليح بن سليمان عن عمرو بن يحيى بن عمارة بن أبي حسن المازني عن أبيه أن عمرو بن أبي حسن المازني أتى إلى عبد الله بن زيد وهو ابن عاصم المازني صاحب رسول الله ﷺ ، فقال هل تستطيع ان تريني كيف كان رسول الله ﷺ يتوضأ قال : نعم فدعا له بتور ماء فأكفأ التور على يده اليمنى فغسل يده اليمنى ثلاث مرات يكفىء التور على يديه ثم يغسل يديه ثلاث مرات ثم أدخل يديه في التور فغرف غرفة من ماء فمضمض واستنشق ثم استنثر ثلاث غرفات ثم غسل وجهه ثلاث مرات ثم غسل كل يد مرتين إلى المرفق ثم أخذ من الماء فمسح برأسه أقبل بهما وادبر ثم غسل رجليه إلى الكعبين

[ 14 ] ثنا أبو بكر النيسابوري نا يونس بن عبد الأعلى نا عبد الله بن وهب أخبرني يونس عن ابن شهاب عن عطاء بن يزيد أنه أخبره أن حمران مولى عثمان أخبره أن عثمان بن عفان دعا يوما بوضوء فتوضأ فغسل كفيه ثلاث مرات ثم تمضمض واستنثر ثم غسل وجهه ثلاث مرات ثم غسل يده اليمنى إلى المرفق ثلاث مرات ثم غسل يده اليسرى مثل ذلك ثم مسح برأسه ثم غسل رجله اليمنى إلى الكعبين ثلاث مرات ثم غسل اليسرى مثل ذلك ، ثم قال : رأيت رسول الله ﷺ توضأ نحو وضوئي هذا ، ثم قال رسول الله ﷺ : من توضأ نحو وضوئي هذا ثم قام فركع ركعتين لا يحدث فيهما نفسه غفر الله له ما تقدم من ذنبه قال ابن شهاب وكان علماؤنا يقولون هذا الوضوء أسبغ ما يتوضأ به أحد للصلاة

[ 15 ] ثنا أبو جعفر أحمد بن إسحاق بن البهلول نا عباد بن يعقوب نا القاسم بن محمد بن عبد الله بن عقيل عن جده عن جابر بن عبد الله قال : كان رسول الله ﷺ إذا توضأ أدار الماء على مرفقيه بن عقيل ليس بقوي

[ 16 ] ثنا عثمان بن أحمد الدقاق نا أبو قلابة نا معمر بن محمد بن عبيد الله بن أبي رافع حدثني أبي عن عبيد الله عن أبي رافع أن النبي ﷺ كان إذا توضأ حرك خاتمه معمر وأبوه ضعيفان ولا يصح هذا

[ 17 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا عبيد الله بن سعد بن إبراهيم نا عمي نا أبي عن محمد بن إسحاق عن محمد بن إبراهيم عن معاذ بن عبد الرحمن بن عثمان بن عبيد الله بن معمر التيمي عن حمران مولى عثمان بن عفان أنه حدثه أنه سمع عثمان بن عفان قال هلموا أتوضأ لكم وضوء رسول الله ﷺ فغسل وجهه ويديه إلى المرفقين حتى مس أطراف العضدين ثم مسح برأسه ثم أمر يديه على أذنيه ولحيته ثم غسل رجليه

باب ما روي في الحث على المضمضة والاستنشاق والبداءة بهما أول الوضوء

[ 1 ] ثنا أبو بكر ابن أبي داود ثنا الحسين بن علي بن مهران نا عصام بن يوسف نا عبد الله بن المبارك عن ابن جريج عن سليمان بن موسى عن الزهري عن عروة عن عائشة أن رسول الله ﷺ قال : المضمضة والاستنشاق من الوضوء الذي لابد منه

[ 2 ] نا محمد بن الحسين بن محمد بن حاتم ومحمد بن الحسين المقري النقاش قالا : نا محمد بن حم بن يوسف الترمذي نا إسماعيل بن بشر البلخي نا عصام بن يوسف بهذا الإسناد نحوه الا أنه قال من الوضوء الذي لا يتم الوضوء إلا بهما تفرد به عصام عن ابن المبارك ووهم فيه والصواب عن ابن جريج عن سليمان بن موسى مرسلا عن النبي ﷺ من توضأ فليتمضمض وليستنشق وأحسب عصاما حدث به من حفظه فاختلط عليه فاشتبه بإسناد حديث ابن جريج عن سليمان عن الزهري عن عروة عن عائشة عن النبي ﷺ قال : أيما امرأة نكحت بغير إذن وليها فنكاحها باطل والله أعلم

[ 3 ] وأما حديث ابن جريج عن سليمان بن موسى في المضمضة والاستنشاق فحدثنا به محمد بن مخلد نا محمد بن إسماعيل الحساني نا وكيع نا ابن جريج عن سليمان بن موسى قال : قال رسول الله ﷺ : من توضأ فليتمضمض وليستنشق

[ 4 ] ثنا محمد بن القاسم بن زكريا نا عباد بن يعقوب نا إسماعيل بن عياش عن ابن جريج عن سليمان بن موسى قال : قال رسول الله ﷺ : من توضأ فليتمضمض وليستنشق

[ 5 ] نا جعفر بن أحمد المؤذن نا السري بن يحيى نا قبيصة نا سفيان عن ابن جريج عن سليمان بن موسى قال : قال رسول الله ﷺ : من توضأ فليتمضمض وليستنشق

[ 6 ] نا أبو بكر الشافعي نا بشر بن موسى نا الحميدي نا سفيان نا ابن جريج عن سليمان بن موسى الشامي قال : قال رسول الله ﷺ : مثله سواء

[ 7 ] ثنا علي بن الفضل بن طاهر نا حماد بن محمد بن حفص ببلخ نا محمد بن الأزهر الجوزجاني نا الفضل بن موسى السيناني عن ابن جريج عن سليمان بن موسى عن الزهري عن عروة عن عائشة قال : قال رسول الله ﷺ : من توضأ فليتمضمض وليستنشق محمد بن الأزهر ضعيف وهذا خطأ والذي قبله المرسل أصح والله أعلم

[ 8 ] ثنا أبو سهل بن زياد نا الحسن بن العباس نا سويد بن سعيد ثنا القاسم بن غض عن إسماعيل بن مسلم عن عطاء عن ابن عباس قال : قال رسول الله ﷺ : المضمضة والاستنشاق سنة إسماعيل بن مسلم ضعيف

[ 9 ] ثنا القاضي الحسين بن إسماعيل ثنا أحمد بن المقدام نا محمد بن بكر نا عبيد الله بن أبي زياد القداح نا عبد الله بن عبيد بن عمير عن أبي علقمة عن عثمان بن عفان رضى الله تعالى عنه قال دعا يوما بوضوء ثم دعا ناسا من أصحاب رسول الله ﷺ فأفرغ بيده اليمنى على يده اليسرى وغسلها ثلاثا ثم مضمض ثلاثا واستنشق ثلاثا ثم غسل وجهه ثلاثا ثم غسل يده إلى المرفقين ثلاثا ثلاثا ثم مسح برأسه ثم رجليه فأنقاهما ، ثم قال : رأيت رسول الله ﷺ يتوضأ مثل هذا الوضوء الذي رأيتموني توضأته ، ثم قال من توضأ فأحسن الوضوء ثم صلى ركعتين كان من ذنوبه كيوم ولدته أمه ، ثم قال أكذلك يا فلان قال : نعم ، ثم قال أكذلك يا فلان قال : نعم حتى أستشهد ناسا من أصحاب النبي ﷺ ، ثم قال الحمد لله الذي وافقتموني على هذا

[ 10 ] حدثنا أحمد بن محمد بن زياد نا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي نا ابن الأشجعي نا أبي عن سفيان عن سالم أبي النضر عن بسر بن سعيد قال أتى عثمان المقاعد فدعا بوضوء فمضمض واستنشق ثم غسل وجهه ثلاثا ويديه ثلاثا ثلاثا ورجليه ثلاثا ثلاثا ثم مسح برأسه ، ثم قال : رأيت رسول الله ﷺ هكذا يتوضأ يا هؤلاء أكذلك قالوا نعم لنفر من أصحاب رسول الله ﷺ عنده صحيح الا التأخير في مسح الرأس فإنه غير محفوظ تفرد به بن الأشجعي عن أبيه عن سفيان بهذا الإسناد وهذا اللفظ ، ورواه العدنيان عبد الله بن الوليد وزيد بن أبي حكيم والفريابي وأبو أحمد وأبو حذيفة عن الثوري بهذا الإسناد وقالوا كلهم إن عثمان توضأ ثلاثا ثلاثا ، وقال هكذا رأيت رسول الله ﷺ يتوضأ ولم يزيدوا على هذا وخالفهم وكيع رواه عن الثوري عن أبي النضر عن أبي أنس عن عثمان أن النبي ﷺ توضأ ثلاثا ثلاثا كذا قال وكيع وأبو أحمد عن الثوري عن أبي النضر عن أبي أنس وهو مالك بن أبي عامر والمشهور عن الثوري عن أبي النضر عن بسر بن سعيد عن عثمان

[ 11 ] حدثنا إبراهيم بن حماد نا العباس بن يزيد ثنا وكيع نا سفيان عن أبي النضر عن أبي أنس أن عثمان توضأ بالمقاعد وعنده رجال من أصحاب النبي ﷺ فتوضأ ثلاثا ، ثم قال أليس هكذا رأيتم رسول الله ﷺ يتوضأ قالوا نعم وتابعه أبو أحمد الزبيري عن الثوري والصواب عن الثوري عن أبي النضر عن بسر عن عثمان

[ 12 ] نا محمد بن القاسم بن زكريا نا أبو كريب نا مصعب بن المقدام عن إسرائيل وثنا دعلج بن أحمد نا موسى بن هارون نا أبو بكر ابن أبي شيبة حدثنا عبد الله بن نمير ثنا إسرائيل عن عامر بن شقيق عن أبي وائل قال : رأيت عثمان بن عفان يتوضأ فغسل يديه ثلاثا وغسل وجهه ثلاثا ومضمض ثلاثا واستنشق ثلاثا وغسل ذراعيه ثلاثا ومسح برأسه وأذنيه ظاهرهما وباطنهما ثم غسل قدميه ثلاثا ثم خلل أصابعه وخلل لحيته ثلاثا حين غسل وجهه ، ثم قال : رأيت رسول الله ﷺ فعل كالذي رأيتموني فعلت لفظهما سواء حرفا بحرف قال موسى بن هارون وفي هذا الحديث موضع فيه عندنا وهم لأن فيه الابتداء بغسل الوجه قبل المضمضة والاستنشاق وقد رواه عبد الرحمن بن مهدي عن إسرائيل بهذا الإسناد فبدأ فيه بالمضمضة والاستنشاق قبل غسل الوجه وتابعه أبو غسان مالك بن إسماعيل عن إسرائيل فبدأ فيه بالمضمضة والاستنشاق قبل الوجه وهو الصواب

[ 13 ] ثنا دعلج بن أحمد نا محمد بن أحمد بن النضر نا أبو غسان نا إسرائيل ونا دعلج بن أحمد نا موسى بن هارون حدثنا أبو خيثمة نا عبد الرحمن بن مهدي نا إسرائيل عن عامر بن شقيق عن شقيق بن سلمة قال : رأيت عثمان بن عفان توضأ فغسل كفيه ثلاثا ومضمض واستنشق ثلاثا وغسل وجهه ثلاثا وغسل ذراعيه ثلاثا ومسح رأسه وأذنيه ظاهرهما وباطنهما وخلل لحيته ثلاثا وغسل قدميه وخلل أصابع قدميه ثلاثا ، وقال : رأيت رسول الله ﷺ فعل كما فعلت يتقاربان فيه

باب المسح بفضل اليدين

[ 1 ] ثنا الحسين بن إسماعيل نا زيد بن أخزم نا عبد الله بن داود نا سفيان عن عبد الله بن محمد بن عقيل عن الربيع بنت معوذ أن النبي ﷺ توضأ ومسح رأسه ببلل يديه

[ 2 ] نا محمد بن هارون أبو حامد نا محمد بن يحيى الأزدي ثنا عبد الله بن داود سمعت سفيان بن سعيد عن عبد الله بن محمد بن عقيل عن الربيع بنت معوذ قالت كان النبي ﷺ يأتينا فيتوضأ فمسح رأسه بما فضل في يديه من الماء ومسح هكذا ووصف بن داود قال بيديه من مؤخر رأسه إلى مقدمه ثم رد يديه من مقدم رأسه إلى مؤخره

باب ما روي في جواز تقديم غسل اليد اليسرى على اليمنى

[ 1 ] نا ابن صاعد نا الجبار بن العلاء ثنا مروان نا إسماعيل عن زياد قال جاء رجل إلى علي بن أبي طالب فسأله عن الوضوء ، فقال أبدأ باليمين أو بالشمال فأضرط علي به ثم دعا بماء فبدأ بالشمال قبل اليمين

[ 2 ] نا محمد بن القاسم بن زكريا نا إسماعيل بن بنت السدي نا علي بن مسهر عن إسماعيل بن أبي خالد عن زياد مولى بني مخزوم قال سأل رجل عليا أبدأ بالشمال قبل يميني في الوضوء فأضرط به علي رضى الله تعالى عنه به ثم دعا بماء فبدأ بشماله قبل يمينه

[ 3 ] ثنا أحمد بن عبد الله بن محمد الوكيل نا الحسن بن عرفة نا هشيم عن إسماعيل بن أبي خالد عن زياد مولى بني مخزوم قال قيل لعلي رضى الله تعالى عنه إن أبا هريرة بدأ بميامنه في الوضوء فدعا بماء فتوضأ فبدأ بمياسره

[ 4 ] نا جعفر بن محمد الواسطي نا موسى بن إسحاق نا أبو بكر نا معتمر بن سليمان عن عوف عن عبد الله بن عمرو بن هند قال : قال علي عليه السلام ما أبالي إذا أتممت وضوئي بأي أعضائي بدأت

[ 5 ] ثنا محمد بن القاسم نا إسماعيل بن موسى نا معتمر وخلف بن أيوب عن عوف بهذا

[ 6 ] ثنا جعفر بن محمد نا موسى نا أبو بكر نا حفص بن غياث عن إسماعيل بن أبي خالد عن زياد قال : قال علي ما أبالي لو بدأت بالشمال قبل اليمين إذا توضأت

[ 7 ] نا جعفر نا موسى نا أبو بكر نا حفص بن غياث عن ابن جريج عن سليمان بن موسى عن مجاهد قال : قال عبد الله لا بأس أن تبدأ برجليك قبل يديك هذا مرسل ولا يثبت

[ 8 ] نا أحمد بن عبد الله الوكيل نا الحسن بن عرفة نا هشيم عن عبد الرحمن المسعودي حدثني سلمة بن كهيل عن أبي العبيدين عن عبد الله بن مسعود انه سئل عن رجل توضأ فبدأ بمياسره ، فقال لا بأس صحيح

باب صفة وضوء رسول الله ﷺ

[ 1 ] نا محمد بن محمود الواسطي ثنا شعيب بن أيوب نا أبو يحيى الحماني نا أبو حنيفة وثنا الحسن بن سعيد بن الحسن بن يوسف المروروذي قال وجدت في كتاب جدي نا أبو يوسف القاضي نا أبو حنيفة عن خالد بن علقمة عن عبد خير عن علي رضى الله تعالى عنه أنه توضأ فغسل يديه ثلاثا ومضمض واستنشق ثلاثا وغسل وجهه ثلاثا وذراعيه ثلاثا ومسح برأسه ثلاثا وغسل رجليه ثلاثا ، ثم قال من أحب أن ينظر إلى وضوء رسول الله ﷺ كاملا فلينظر إلى هذا ، وقال شعيب هكذا رأيت رسول الله ﷺ يتوضأ هكذا رواه أبو حنيفة عن خالد بن علقمة قال : فيه ومسح رأسه ثلاثا وخالفه جماعة من الحفاظ الثقات منهم زائدة بن قدامة وسفيان الثوري وشعبة وأبو عوانة وشريك وأبو الأشهب جعفر بن الحارث وهارون بن سعد وجعفر بن محمد وحجاج بن أرطاة وأبان بن تغلب وعلي بن صالح بن حيي وحازم بن إبراهيم وحسن بن صالح وجعفر الأحمر فرووه عن خالد بن علقمة فقالوا فيه ومسح رأسه مرة إلا أن حجاجا من بينهم جعل مكان عبد خير عمرا ذامر ووهم فيه ولا نعلم أحدا منهم قال في حديثه إنه مسح رأسه ثلاثا غير أبي حنيفة ومع خلاف أبي حنيفة فيما روى لسائر من روى هذا الحديث فقد خالف في حكم المسح فيما روى عن علي رضى الله تعالى عنه عن النبي ﷺ ، فقال إن السنة في الوضوء مسح الرأس مرة واحدة ، ورواه إبراهيم بن أبي يحيى وأبو يوسف عن الحجاج عن خالد عن عبد خير عن علي

[ 2 ] ثنا الفارسي ثنا إسحاق نا عبد الرزاق عن إبراهيم بن محمد عن حجاج وثنا علي بن عبد الله بن مبشر نا أحمد بن سنان القطان نا عبد الرحمن بن مهدي وثنا أحمد بن محمد بن سعدان بواسط نا شعيب بن أيوب ثنا حسين بن علي الجعفي وثنا يعقوب بن إبراهيم البزاز ثنا جعفر بن محمد بن فضيل الراسبي نا الوليد ويحيى بن أبي بكر قالوا نا زائدة نا خالد بن علقمة حدثني عبد خير قال جلس علي رضى الله تعالى عنه بعد ما صلى الفجر في الرحبة ، ثم قال لغلامه ائتني بطهور فأتاه الغلام بإناء فيه ماء وطست ونحن ننظر إليه فأخذ بيمينه الإناء فأكفاه على يده اليسرى ثم غسل كفيه ثم أخذ بيده اليمنى الإناء فافرغ على يده اليسرى ثم غسل كفيه فعله ثلاث مرات قال عبد خير كل ذلك لا يدخل يده في الإناء حتى يغسلها ثلاث مرات ثم أدخل يده اليمنى في الإناء فمضمض واستنشق ونثر بيده اليسرى فعل ذلك ثلاث مرات ثم ادخل يده اليمنى في الإناء فغسل وحهه ثلاث مرات ثم غسل يده اليمنى إلى المرفق ثلاث مرات ثم غسل يده اليسرى إلى المرفق ثلاث مرات ثم أدخل يده اليمنى في الإناء حتى غمرها الماء ثم رفعها بما حملت من الماء ثم مسحها بيده اليسرى ثم مسح بيديه كلتيهما مرة ثم صب بيده اليمنى على قدمه اليمنى ثلاث مرات ثم غسلها بيده اليسرى ثلاث مرات ثم صب بيده اليمنى على قدمه اليسرى ثلاث مرات ثم غسلها بيده اليسرى ثلاث مرات ثم أدخل يده اليمنى في الإناء فغرف بيده فشرب ، ثم قال هذا طهور نبي الله ﷺ من أحب أن ينظر إلى طهور نبي الله ﷺ فهذا طهوره وبعضهم يزيد على بعض الكلمة والشيء ومعناه قريب صحيح

باب تجديد الماء للمسح

[ 1 ] نا أحمد بن محمد بن سعيد نا محمد بن أحمد بن الحسن القطواني نا حسن بن سيف بن عميرة حدثني أخي علي بن سيف عن أبيه عن إبان بن تغلب عن خالد بن علقمة عن عبد خير عن علي أن رسول الله ﷺ توضأ ثلاثا ثلاثا وأخذ لرأسه ماء جديدا

دليل تثليث المسح

[ 1 ] ثنا الحسين بن إسماعيل نا محمد بن إسماعيل بن يوسف السلمي نا أيوب بن سليمان بن بلال حدثني أبو بكر عن سليمان بن بلال عن إسحاق بن يحيى عن معاوية بن عبد الله بن جعفر بن أبي طالب عن أبيه عن عبد الله بن جعفر عن عثمان بن عفان أنه توضأ فغسل يديه ثلاثا كل واحدة منهما واستنثر ثلاثا ومضمض ثلاثا وغسل وجهه ثلاثا وغسل ذراعيه كل واحدة منهما ثلاثا ثلاثا ومسح برأسه ثلاثا وغسل رجليه ثلاثا ثلاثا كل واحدة منهما ، ثم قال : رأيت رسول الله ﷺ يتوضأ هكذا إسحاق بن يحيى ضعيف

[ 2 ] نا دعلج بن أحمد نا موسى بن هارون نا أبي نا يحيى بن آدم نا إسرائيل عن عامر بن شقيق بن جمرة عن شقيق بن سلمة قال : رأيت عثمان توضأ فمضمض واستنشق ثلاثا وغسل وجهه ثلاثا وخلل لحيته ثلاثا وغسل ذراعيه ثلاثا ثلاثا ومسح رأسه ثلاثا وغسل رجليه ثلاثا ثلاثا ، ثم قال : رأيت رسول الله ﷺ فعل هذا

[ 3 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا يوسف بن موسى نا أبو عاصم النبيل عن عبد الرحمن بن وردان أخبرني أبو سلمة أن حمران أخبره أن عثمان رضى الله تعالى عنه دعا بوضوء فغسل يديه ثلاثا ووجهه ثلاثا وذراعيه ثلاثا ومسح برأسه ثلاثا وغسل رجليه ثلاثا ، وقال : رأيت رسول الله ﷺ يتوضأ هكذا ، وقال من توضأ أقل من ذلك أجزأه

[ 4 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا محمد بن عبد الله المخرمي نا صفوان بن عيسى عن محمد بن عبد الله بن أبي مريم عن ابن دارة مولى عثمان قال دخلت عليه يعني على عثمان منزله فسمعني وأنا أتمضمض ، فقال : يا محمد قلت لبيك قال ألا أحدثك عن رسول الله ﷺ قلت : بلى قال : رأيت رسول الله ﷺ أتى بماء وهو عند المقاعد فمضمض ثلاثا ونثر ثلاثا وغسل وجهه ثلاثا وذراعيه ثلاثا ثلاثا ومسح برأسه ثلاثا وغسل قدميه ثلاثا ثلاثا ، ثم قال هكذا وضوء رسول الله ﷺ أحببت أن أريكموه

[ 5 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا شعيب بن محمد الحضرمي بمكة ثنا الربيع بن سليمان الحضرمي نا صالح بن عبد الجبار ثنا ابن البيلماني عن أبيه عن عثمان بن عفان إنه توضأ بالمقاعد والمقاعد بالمدينة حيث يصلى على الجنائز عند المسجد فغسل كفيه ثلاثا ثلاثا واستنثر ثلاثا ومضمض ثلاثا وغسل وجهه ثلاثا ويديه إلى المرفقين ثلاثا ومسح برأسه ثلاثا وغسل قدميه ثلاثا وسلم عليه رجل وهو يتوضأ فلم يرد عليه حتى فرغ فلما فرغ كلمه معتذرا إليه ، وقال لم يمنعني أن أرد عليك إلا أنني سمعت رسول الله ﷺ يقول : من توضأ هكذا ولم يتكلم ، ثم قال أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأن محمدا عبده ورسوله غفر له ما بين الوضوئين

[ 6 ] حدثنا ابن القاسم بن زكريا ثنا أبو كريب نا مسهر بن عبد الملك بن سلع عن أبيه عن عبد خير عن علي رضى الله تعالى عنه أنه توضأ ثلاثا ثلاثا ومسح برأسه وأذنيه ثلاثا ، وقال هكذا وضوء رسول الله ﷺ أحببت أن أريكموه

[ 7 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا شعيب بن محمد الحضرمي أبو محمد نا الربيع بن سليمان الحضرمي نا صالح بن عبد الجبار الحضرمي وعبد الحميد بن صبيح قالا : نا محمد بن عبد الرحمن بن البيلماني عن أبيه عن ابن عمر قال : قال رسول الله ﷺ : من توضأ فغسل كفيه ثلاثا واستنثر ثلاثا ومضمض ثلاثا وغسل وجهه ويديه ثلاثا ثلاثا ومسح رأسه ثلاثا وغسل رجليه ثلاثا ثلاثا ، ثم قال أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا عبده ورسوله قبل أن يتكلم غفر له ما بينه وبين الوضوئين

[ 8 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا أحمد بن محمد بن يحيى بن سعيد نا زيد بن الحباب حدثني عمر بن عبد الرحمن بن سعيد المخزومي حدثني جدي أن عثمان بن عفان خرج في نفر من أصحابه حتى جلس على المقاعد فدعا بوضوء فغسل يديه ثلاثا وتمضمض ثلاثا واستنشق ثلاثا وغسل وجهه ثلاثا وذراعيه ثلاثا ومسح برأسه مرة واحدة وغسل رجليه ثلاثا ، ثم قال هكذا رأيت رسول الله ﷺ توضأ كنت على وضوء ولكن أحببت أن أريكم كيف توضأ النبي ﷺ

[ 9 ] حدثنا محمد بن جعفر المطيري ثنا علي بن حرب نا زيد بن الحباب نا عبد الرحمن بن ثابت بن ثوبان عن عبد الله بن الفضل عن الأعرج عن أبي هريرة أن النبي ﷺ توضأ مرتين مرتين

[ 10 ] نا علي بن محمد بن أحمد المصري نا يوسف بن زيد بن كامل إملاء نا سعيد بن منصور نا فليح بن سليمان عن عبد الله بن أبي بكر عن عباد بن تميم عن عبد الله بن زيد أن النبي ﷺ توضأ مرتين مرتين

[ 11 ] ثنا القاسم بن إسماعيل أبو عبيد نا علي بن سهل بن المغيرة نا معمر بن محمد بن عبيد الله بن أبي رافع أخبرني أبي محمد ابن عبيد الله بن أبي رافع عن أبيه عبيد الله بن أبي رافع عن أبي رافع قال : كان النبي ﷺ إذا توضأ وضوءه للصلاة حرك خاتمه في إصبعه

باب ما يستحب للمتوضئ والمغتسل أن يستعمله من الماء

[ 1 ] حدثنا محمد بن منصور بن أبي الجهم نا أبو حفص عمرو بن علي نا بشر بن المفضل ثنا أبو ريحانة عن سفينة مولى أم سلمة قال : كان رسول الله ﷺ يوضيه المد ويغسله الصاع

[ 2 ] حدثني محمد بن منصور بن أبي الجهم ثنا عمرو بن على نا معاذ بن هشام حدثني أبي عن قتادة عن صفية بنت شيبة عن عائشة قالت كان رسول الله ﷺ يتوضأ بنحو المد ويغتسل بنحو الصاع

[ 3 ] حدثنا أحمد بن محمد بن زياد وعلى بن الحسين السواق قالا : نا محمد بن غالب نا أبو عاصم موسى بن نصر الحنفي نا عبدة بن سليمان عن إسماعيل بن أبي خالد عن جرير بن يزيد عن أنس بن مالك أن النبي ﷺ كان يتوضأ برطلين ويغتسل بالصاع ثمانية أرطال تفرد به موسى بن نصر وهو ضعيف الحديث

باب السنن التي في الرأس والجسد

[ 1 ] نا محمد بن مخلد ثنا محمد بن إسماعيل الحساني نا وكيع عن زكريا عن مصعب بن شيبة عن طلق بن حبيب عن ابن الزبير عن عائشة قال : قال رسول الله ﷺ : عشرة من الفطرة قص الشارب واعفاء اللحية والسواك والاستنشاق بالماء وقص الأظفار وغسل البراجم ونتف الأبط وحلق العانة وانتقاص الماء قال زكريا قال مصعب نسيت العاشرة إلا أن يكون المضمضة رواه خارجة عن زكريا ، وقال وانتقاص الماء يعني الاستنجاء بالماء تفرد به مصعب بن شيبة وخالفه أبو بشر وسليمان التيمي فروياه عن طلق بن حبيب قوله غير مرفوع

باب وجوب غسل القدمين والعقبين

[ 1 ] حدثنا عثمان بن أحمد الدقاق نا إبراهيم بن الهيثم نا يحيى بن بكير ثنا الليث عن حيوة بن شريح عن عقبة بن مسلم عن عبد الله بن الحارث بن جزء الزبيدي قال : سمعت رسول الله ﷺ يقول : ويل للأعقاب وبطون الأقدام من النار

[ 2 ] نا عثمان بن أحمد الدقاق نا علي بن إبراهيم الواسطي نا الحارث بن منصور نا عمر بن قيس عن ابن شهاب عن عروة عن عائشة قالت كان رسول الله ﷺ يتوضأ ويخلل بين أصابعه ويدلك عقبيه ويقول خللوا بين أصابعكم لا يخلل الله تعالى بينهما بالنار ويل للأعقاب من النار

[ 3 ] حدثنا يعقوب بن إبراهيم البزاز نا على بن مسلم نا يحيى بن ميمون بن عطاء عن ليث عن مجاهد عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : خللوا بين أصابعكم لا يخللها الله عز وجل يوم القيامة في النار

[ 4 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا يوسف بن موسى نا هشام بن عبد الملك والحجاج بن المنهال واللفظ لأبي الوليد قالا : نا همام نا إسحاق بن عبد الله بن أبي طلحة عن على بن يحيى بن خلاد عن أبيه عن عمه رفاعة بن رافع قال : كان رفاعة ومالك بن رافع أخوين من أهل بدر قال بينما نحن جلوس عند رسول الله ﷺ أو رسول الله ﷺ جالس ونحن حوله إذ دخل عليه رجل فاستقبل القبلة وصلى فلما قضى الصلاة جاء فسلم على رسول الله ﷺ وعلى القوم ، فقال له رسول الله ﷺ وعليك ارجع فصل فإنك لم تصل فجعل الرجل يصلي ونحن نرمق صلاته لا ندر ما يعيب منها فلما صلى جاء فسلم على النبي ﷺ و على القوم ، فقال له النبي ﷺ وعليك أرجع فصل فإنك لم تصل قال همام فلا أدري أمره بذلك مرتين أو ثلاثا ، فقال الرجل ما ألوت فلا أدري ما عبت علي من صلاتي ، فقال رسول الله ﷺ : إنها لا تتم صلاة أحدكم حتى يسبغ الوضوء كما أمره الله فيغسل وجهه ويديه إلى المرفقين ويمسح برأسه ورجليه إلى الكعبين ثم يكبر الله ويثني عليه ثم يقرأ أم القرآن وما إذن له فيه وتيسر ثم يكبر فيركع ويضع كفيه على ركبتيه حتى تطمئن مفاصله وتسترخي ويقول سمع الله لمن حمده ويستوى قائما حتى يقيم صلبه ويأخذ كل عظم مأخذه ثم يكبر فيسجد فيمكن وجهه قال همام وربما قال جبهته في الأرض حتى تطمئن مفاصله وتسترخي ثم يكبر فيستوى قاعدا على مقعدته ويقيم صلبه فوصف الصلاة هكذا أربع ركعات حتى فرغ ، ثم قال لا تتم صلاة أحدكم حتى يفعل ذلك

[ 5 ] حدثنا إبراهيم بن حماد ثنا العباس بن يزيد نا سفيان بن عيينة حدثني عبد الله بن محمد بن عقيل أن علي بن الحسين أرسله إلى الربيع بنت معوذ يسألها عن وضوء رسول الله ﷺ فقالت أنه كان يأتيهن وكانت تخرج له الوضوء قال : فأتيتها فأخرجت إلى إناء فقالت في هذا كنت أخرج له الوضوء لرسول الله ﷺ فيبدأ فيغسل يديه قبل أن يدخلهما ثلاثا ثم يتوضأ فيغسل وجهه ثلاثا ثم يمضمض ثلاثا ويستنشق ثلاثا ثم يغسل يديه ثم يمسح برأسه مقبلا ومدبرا ثم غسل رجليه قالت وقد أتاني ابن عم لك تعني بن عباس فأخبرته ، فقال : ما أجد في الكتاب إلا غسلتين ومسحتين فقلت لها فبأي شيء كان الإناء قالت قدر مد بالهاشمي أو مد وربع قال العباس بن يزيد هذه المرأة حدثت عن النبي ﷺ أنه بدأ بالوجه قبل المضمضة والاستنشاق وقد حدث أهل بدر منهم عثمان وعلي رضى الله تعالى عنهما أنه بدأ بالمضمضة والاستنشاق قبل الوجه والناس عليه

باب ما روي من قول النبي ﷺ الأذنان من الرأس

[ 1 ] حدثنا أبو محمد يحيى بن محمد بن صاعد ثنا الجراح بن مخلد نا يحيى بن العريان الهروي نا حاتم بن إسماعيل عن أسامة بن زيد عن ابن عمر أن رسول الله ﷺ قال : الأذنان من الرأس كذا قال وهو وهم والصواب عن أسامة بن زيد عن هلال بن أسامة الفهري عن ابن عمر موقوفا هذا وهم ولا يصح وما بعده وقد بينت عللها

[ 2 ] حدثنا محمد بن نوح الجنديسابوري والقاضي أبو طاهر محمد بن أحمد بن نصر قالا : نا أحمد بن محمد بن المستلم بن حيان مولى بني هاشم حدثنا أبو عبد الله القاسم بن يحيى بن يونس البزاز نا إسماعيل بن عياش عن يحيى بن سعيد عن نافع عن ابن عمر قال : قال رسول الله ﷺ : الاذنان من الرأس رفعه وهم والصواب عن ابن عمر من قوله والقاسم بن يحيى هذا ضعيف

[ 3 ] حدثنا محمد بن عمر بن أيوب المعدل بالرملة نا عبد الله بن محمد بن وهيب الغزي نا محمد بن أبي السري ثنا عبد الرزاق عن عبيد الله عن نافع عن ابن عمر قال : قال رسول الله ﷺ : الأذنان من الرأس كذا قال عبد الرزاق عن عبيد الله ورفعه أيضا وهم ، ورواه إسحاق بن إبراهيم قاضي غزة عن ابن أبي السري عن عبد الرزاق عن الثوري عن عبيد الله ورفعه أيضا وهم ووهم في ذكر الثوري وإنما رواه عبد الرزاق عن عبد الله بن عمر أخي عبيد الله عن نافع عن ابن عمر عنه موقوفا

[ 4 ] حدثنا محمد بن إسماعيل الفارسي نا إسحاق بن إبراهيم أنا عبد الرزاق أنا عبد الله بن عمر عن نافع ان ابن عمر قال الأذنان من الرأس موقوف وكذلك رواه محمد بن إسحاق عن نافع وعبد الله بن نافع عن أبيه عن ابن عمر موقوفا

[ 5 ] حدثنا به جعفر بن محمد الواسطي ثنا موسى بن إسحاق ثنا أبو بكر ثنا عبد الرحيم بن سليمان عن ابن إسحاق عن نافع قال : كان ابن عمر يمسح أذنيه ويقول هما من الرأس

[ 6 ] ثنا إبراهيم بن حماد نا العباس بن يزيد نا وكيع نا عبد الله بن نافع عن أبيه عن ابن عمر قال الأذنان من الرأس قال الشيخ وأما الحديث الأول الذي رواه يحيى بن العريان عن حاتم عن أسامة بن زيد عن نافع عن ابن عمر مرفوعا فهو وهم والصواب عن أسامة بن زيد عن هلال بن أسامة الفهري عن ابن عمر موقوفا

[ 7 ] حدثنا إبراهيم بن حماد نا العباس بن يزيد نا وكيع نا أسامة بن زيد وثنا جعفر بن محمد الواسطي نا موسى بن إسحاق نا أبو بكر ابن أبي شيبة نا أبو أسامة عن أسامة بن زيد عن هلال بن أسامة الفهري قال : سمعت ابن عمر يقول الأذنان من الرأس

[ 8 ] حدثنا إبراهيم بن حماد نا أبو موسى نا عبد الرحمن بن مهدي وثنا إبراهيم بن حماد نا عباس بن يزيد نا وكيع قالا : نا سفيان عن سالم أبي النضر عن سعيد بن مرجانة عن ابن عمر قال الأذنان من الرأس

[ 9 ] حدثنا علي بن مبشر نا محمد بن حرب نا عبد الحكيم بن منصور نا غيلان بن عبد الله عن ابن عمر وحدثنا أحمد بن عبد الله النحاس ثنا الحسن بن عرفة نا هشيم عن غيلان بن عبد الله مولى بني مخزوم قال : سمعت ابن عمر يقول الأذنان من الرأس ، وروى عن زيد العمي عن مجاهد عن ابن عمر مرفوعا

[ 10 ] حدثنا به أبو عبيد القاسم بن إسماعيل نا إدريس بن الحكم العنزي نا محمد بن الفضل عن زيد عن مجاهد عن ابن عمر قال : قال رسول الله ﷺ : الأذنان من الرأس محمد بن الفضل هو ابن عطية متروك الحديث

[ 11 ] حدثنا أبو الحسن محمد بن عبد الله بن زكريا النيسابوري بمصر نا أحمد بن عمرو بن عبد الخالق البزار ثنا أبو كامل الجحدري نا غندر محمد بن جعفر عن ابن جريج عن عطاء عن ابن عباس أن النبي ﷺ قال : الأذنان من الرأس

[ 12 ] حدثني به أبي نا محمد بن محمد بن سليمان الباغندي ثنا أبو كامل بهذا تفرد به أبو كامل عن غندر ووهم عليه فيه تابعه الربيع بن بدر وهو متروك عن ابن جريج والصواب عن ابن جريج عن سليمان بن موسى عن النبي ﷺ مرسلا فأما حديث الربيع بن بدر

[ 13 ] فحدثنا به أحمد بن محمد بن يزيد الزعفراني أبو الحسن وحدثنا محمد بن الحسين بن سعيد الهمداني قالا : نا أبو يحيى بن أبي ميسرة نا يحيى بن قزعة نا الربيع بن بدر عن ابن جريج عن عطاء عن ابن عباس قال : قال رسول الله ﷺ : الأذنان من الرأس

[ 14 ] حدثنا أحمد بن عبد الله بن محمد بن النحاس نا أبو بدر عباد بن الوليد ح وحدثنا القاضي الحسين قال كتب إلينا عباد بن الوليد نا كثير بن شيبان قال : نا الربيع بن بدر عن ابن جريج عن عطاء عن ابن عباس قال : قال رسول الله ﷺ : تمضمضوا واستنشقوا والأذنان من الرأس الربيع بن بدر متروك الحديث

[ 15 ] وأما حديث من رواه عن ابن جريج على الصواب فحدثنا به إبراهيم بن حماد نا العباس بن يزيد نا وكيع نا ابن جريج وحدثنا ابن مخلد نا الحساني نا وكيع عن ابن جريج وحدثنا إبراهيم بن حماد نا العباس بن يزيد نا عبد الرزاق نا ابن جريج حدثني سليمان بن موسى أن رسول الله ﷺ قال : الأذنان من الرأس

[ 16 ] حدثنا جعفر بن أحمد المؤذن نا السري بن يحيى نا أبو نعيم وقبيصة قالا : نا سفيان عن ابن جريج عن سليمان بن موسى عن النبي ﷺ مثله

[ 17 ] نا علي بن عبد الله بن مبشر ثنا محمد بن حرب الواسطي نا صلة بن سليمان عن ابن جريج عن سليمان بن موسى عن النبي ﷺ قال : الأذنان من الرأس

[ 18 ] نا عثمان بن أحمد نا يحيى بن أبي طالب نا عبد الوهاب عن ابن جريج عن سليمان بن موسى عن النبي ﷺ مثله

[ 19 ] حدثنا ابن مبشر حدثنا محمد بن حرب ثنا علي بن عاصم عن ابن جريج عن سليمان بن موسى عن أبي هريرة عن النبي ﷺ قال : الأذنان من الرأس وهم علي بن عاصم في قوله عن أبي هريرة عن النبي ﷺ والذي قبله أصح عن ابن جريج

[ 20 ] حدثنا علي بن الفضل بن طاهر البلخي نا حماد بن محمد بن حفص ببلخ نا محمد بن الأزهر الجوزجاني نا الفضل بن موسى السيناني عن ابن جريج عن سليمان بن موسى عن الزهري عن عروة عن عائشة قال : قال رسول الله ﷺ : من توضأ فليتمضمض وليستنشق والأذنان من الرأس كذا قال والمرسل أصح

[ 21 ] ، وروى عن جابر الجعفي عن عطاء واختلف عنه حدثنا أبو محمد يحيى بن محمد بن صاعد ثنا أحمد بن بكر أبو سعيد ببالس نا محمد بن مصعب القرقساني نا إسرائيل عن جابر عن عطاء عن ابن عباس قال : قال رسول الله ﷺ : إذا توضأ أحدكم فليتمضمض وليستنشق والأذنان من الرأس

[ 22 ] حدثنا أحمد بن محمد بن سعيد نا علي بن عمر بن الحسن التميمي نا حسن بن علي الصفار نا مصعب بن المقدام عن حسن بن صالح عن جابر عن عطاء عن ابن عباس عن النبي ﷺ مثله سواء الا أنه قال وليستنثر

[ 23 ] حدثنا علي بن الفضل بن طاهر البلخي نا أحمد بن حمدان العائذي أبو الحسن الأنطاكي نا الحسين بن الجنيد الدامغاني وكان رجلا صالحا نا علي بن يونس عن إبراهيم بن طهمان عن جابر عن عطاء عن ابن عباس قال : قال رسول الله ﷺ : المضمضة والاستنشاق من الوضوء الذي لا يتم الوضوء إلا بهما والأذنان من الرأس جابر ضعيف وقد اختلف عنه فأرسله الحكم بن عبد الله أبو مطيع عن إبراهيم بن طهمان عن جابر عن عطاء وهو أشبه بالصواب

[ 24 ] حدثنا به محمد بن القاسم بن زكريا ثنا عباد بن يعقوب نا أبو مطيع الخراساني عن إبراهيم بن طهمان عن جابر عن عطاء قال : قال رسول الله ﷺ : إن المضمضة والاستنشاق من وظيفة الوضوء لا يتم الوضوء إلا بهما والأذنان من الرأس ، ورواه عمر بن قيس المكي عن عطاء عن ابن عباس موقوفا

[ 25 ] حدثنا أبو بكر ابن أبي حامد الخصيب نا محمد بن إسحاق الواسطي نا أبو منصور نا عمر بن قيس عن عطاء عن ابن عباس قال الأذنان من الرأس في الوضوء ومن الوجه في الإحرام عمر بن قيس ضعيف ، وروى عن إسماعيل بن مسلم عن عطاء عن ابن عباس واختلف عنه

[ 26 ] حدثنا أبو سهل بن زياد نا الحسن بن العباس نا سويد بن سعيد نا القاسم بن غصن عن إسماعيل بن مسلم عن عطاء عن ابن عباس قال : قال رسول الله ﷺ : المضمضة والاستنشاق سنة والأذنان من الرأس إسماعيل بن مسلم ضعيف والقاسم بن غصن مثله خالفه علي بن هشام فرواه عن إسماعيل بن مسلم المكي عن عطاء عن أبي هريرة ولا يصح أيضا

[ 27 ] قرئ على أبي محمد ابن صاعد يحيى بن محمد وأنا أسمع وحدثنا أبو الحسين عبد الصمد بن علي من كتابه قالا : نا محمد بن غالب بن حرب نا إسحاق بن كعب نا علي بن هاشم عن إسماعيل بن مسلم عن عطاء عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : إذا توضأ أحدكم فليتمضمض وليستنشق والأذنان من الرأس ، وروى عن ميمون بن مهران عن ابن عباس

[ 28 ] حدثنا محمد بن الحسين بن سعيد الهمداني نا أبو يحيى بن أبي ميسرة نا خلاد بن يحيى نا محمد بن زياد عن ميمون بن مهران عن ابن عباس أن النبي ﷺ قال : الأذنان من الرأس

[ 29 ] حدثنا الحسن بن الخضر نا إسحاق بن إبراهيم نا محمد بن عوف نا علي بن عياش حدثنا محمد بن زياد مثله

[ 30 ] وحدثنا أبو بكر الشافعي نا ابن ياسين نا محمد بن مالج نا محمد بن زياد بهذا مثله محمد بن زياد هذا متروك الحديث ، ورواه يوسف بن مهران عن ابن عباس موقوفا

[ 31 ] حدثنا إبراهيم بن حماد نا العباس بن يزيد نا وكيع ثنا حماد بن سلمة عن علي بن زيد عن يوسف بن مهران عن ابن عباس قال الأذنان من الرأس ، وروى عن أبي هريرة

[ 32 ] حدثنا دعلج بن أحمد نا محمد بن أيوب الرازي نا عمرو بن الحصين نا ابن علاثة عن عبد الكريم الجزري عن سعيد بن المسيب عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : تمضمضوا واستنشقوا والأذنان من الرأس عمرو بن الحصين وابن علاثة ضعيفان

[ 33 ] نا محمد بن إسماعيل الفارسي نا إسحاق بن إبراهيم نا عبد الرزاق أنا عبد الله بن محرر عن يزيد بن الأصم عن أبي هريرة قال الاذنان من الرأس بن محرر متروك

[ 34 ] حدثنا محمد بن إسماعيل الفارسي نا جعفر بن القلانسي نا سليمان بن عبد الرحمن نا البختري وحدثنا عبد الله بن أحمد بن ثابت نا القاسم بن عاصم نا سعيد بن شرحبيل نا البختري بن عبيد عن أبيه عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : الأذنان من الرأس البختري بن عبيد ضعيف وأبوه محهول وروي عن أبي موسى الأشعري

[ 35 ] حدثنا به محمد بن مخلد نا أبو حاتم الرازي نا علي بن جعفر بن زياد الأحمر نا عبد الرحيم بن سليمان نا أشعث عن الحسن عن أبي موسى عن النبي ﷺ قال : الأذنان من الرأس رفعه علي بن جعفر عن عبد الرحيم والصواب موقوف والحسن لم يسمع من أبي موسى

[ 36 ] حدثنا جعفر بن محمد الواسطي نا موسى بن إسحاق نا عبد الله بن أبي شيبة نا عبد الرحيم يعني بن سليمان عن أشعث عن الحسن عن أبي موسى قال الاذنان من الرأس موقوف تابعه إبراهيم بن موسى الفراء وغيره عن عبد الرحيم وروي عن أبي أمامة الباهلي

[ 37 ] حدثنا أبو محمد ابن صاعد وأبو حامد الحضرمي محمد بن هارون قالا : ثنا محمد بن زياد الزيادي ثنا حماد بن زيد عن سنان بن ربيعة عن شهر بن حوشب عن أبي أمامة عن النبي ﷺ قال : الأذنان من الرأس وكان يمسح على الماقين وأن النبي ﷺ مسح رأسه مرة واحدة شهر بن حوشب ليس بالقوي وقد وقفه سليمان بن حرب عن حماد وهو ثقة ثبت

[ 38 ] حدثنا عبد الغافر بن سلامة نا محمد بن عوف نا الهيثم بن جميل ثنا حماد بن زيد عن سنان بن ربيعة عن شهر بن حوشب عن أبي أمامة عن النبي ﷺ قال : الأذنان من الرأس

[ 39 ] حدثنا أبو بكر الشافعي نا محمد بن شاذان نا معلى بن منصور نا حماد عن سنان عن شهر عن أبي أمامة عن النبي ﷺ أو عن أبي أمامة قال الأذنان من الرأس بالشك

[ 40 ] حدثنا أحمد بن سلمان نا أبو مسلم ثنا أبو عمر ومحمد بن أبي بكر قالا : نا حماد بن زيد بهذا الإسناد عن النبي ﷺ قال : الأذنان من الرأس أسنده هؤلاء عن حماد وخالفهم سليمان بن حرب وهو ثقة حافظ

[ 41 ] حدثنا عبد الله بن جعفر بن خشيش نا يوسف بن موسى القطان ثنا سليمان بن حرب نا حماد بن زيد عن سنان بن ربيعة عن شهر بن حوشب عن أبي أمامة أنه وصف وضوء رسول الله ﷺ ، فقال : كان إذا توضأ مسح مآقيه بالماء قال ، فقال أبو أمامة الأذنان من الرأس قال سليمان بن حرب الأذنان من الرأس إنما هو قول أبي أمامة فمن قال غير هذا فقد بدل أو كلمة قالها سليمان أي أخطأ خالفه حماد بن سلمة رواه عن سنان بن ربيعة عن أنس أن النبي ﷺ كان إذا توضأ غسل مآقيه بإصبعيه ولم يذكر الأذنين حدثنا دعلج بن أحمد قال : سألت موسى بن هارون عن هذا الحديث قال ليس بشيء فيه شهر بن حوشب وشهر ضعيف والحديث في رفعه شك ، وقال ابن أبي حاتم قال أبي سنان بن ربيعة أبو ربيعة مضطرب الحديث

[ 42 ] حدثنا عبد الغافر بن سلامة نا أبو حميد الحمصي أحمد بن محمد بن المغيرة نا أبو حيوة نا أبو بكر ابن أبي مريم عن راشد بن سعد قال : قال رسول الله ﷺ : الأذنان من الرأس هذا مرسل وروي عنه متصلا عن أبي أمامة عن النبي ﷺ ولا يصح وأبو بكر ابن أبي مريم ضعيف

[ 43 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا أحمد بن عيسى الخشاب نا عبد الله بن يوسف نا عيسى بن يونس عن أبي بكر ابن أبي مريم قال : سمعت راشد بن سعد عن أبي أمامة قال : قال رسول الله ﷺ : الأذنان من الرأس أبو بكر ابن أبي مريم ضعيف

[ 44 ] حدثنا ابن مبشر نا محمد بن حرب وحدثنا أحمد بن سلمان نا يحيى بن جعفر قالا : نا علي بن عاصم ثنا جعفر بن الزبير وحدثنا أبو عيسى محمد بن أحمد بن قطن نا العباس بن عبد الله الترقفي أخبرنا أبو جابر أخبرني جعفر بن الزبير عن القاسم عن أبي أمامة عن رسول الله ﷺ قال : الأذنان من الرأس جعفر بن الزبير متروك

[ 45 ] روى عن أنس بن مالك نا عبد الصمد بن علي نا الحسن بن خلف بن سليمان الجرجاني نا إسحاق بن إبراهيم الجرجاني نا عفان بن سيار نا عبد الحكم عن أنس بن مالك أن رسول الله ﷺ قال : الأذنان من الرأس عبد الحكم لا يحتج به

[ 46 ] ، وروى عن عثمان بن عفان من قوله وفي إسناده رجل مجهول رواه عن أبيه عن عثمان حدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا أحمد بن منصور نا يزيد وحدثنا جعفر بن محمد الواسطي نا موسى بن إسحاق نا أبو بكر ثنا يزيد بن هارون نا الجريري عن عروة بن قبيصة عن رجل من الأنصار عن أبيه عن عثمان قال وأعلموا أن الأذنين من الرأس

[ 47 ] وروي عن عائشة رضى الله تعالى عنها حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز نا طالوت بن عباد نا اليمان أبو حذيفة عن عمرة قالت سألت عائشة عن الأذنين فقالت من الرأس وقالت كان رسول الله ﷺ يمسح أذنيه ظاهرهما وباطنهما إذا توضأ اليمان ضعيف

[ 48 ] حدثنا علي بن عبد الله بن مبشر نا أحمد بن سنان نا عبد الرحمن بن مهدي وحدثنا أحمد بن محمد بن سعدان نا شعيب بن أيوب نا حسين بن علي الجعفي وحدثنا يعقوب بن إبراهيم البزاز نا جعفر بن محمد بن فضيل نا أبو الوليد ويحيى بن أبي بكر قالوا نا زائدة نا خالد بن علقمة حدثني عبد خير قال جلس علي بعد ما صلى الفجر في الرحبة ، ثم قال لغلامه ائتني بطهور فأتاه الغلام بإناء فيه ماء وطست ونحن ننظر إليه فأخذ بيمينه الإناء فأكفاه على يده اليسرى ثم غسل كفيه ثم أخذ بيده اليمنى الإناء فأفرغ على يده اليسرى ثم غسل كفيه ثم أخذ بيده اليمنى الإناء فافرغ على يده اليسرى ثم غسل كفيه فعله ثلاث مرات قال عبد خير كل ذلك لا يدخل يده في الإناء حتى يغسلها ثلاث مرات ثم أدخل يده اليمنى في الإناء فمضمض وأستنشق ونثر بيده اليسرى فعل ذلك ثلاث مرات ثم أدخل يده اليمنى في الإناء فغسل وجهه ثلاث مرات ثم غسل بيده اليمنى ثلاث مرات إلى المرفق ثم غسل يده اليسرى ثلاث مرات إلى المرفق ثم أدخل يده اليمنى في الإناء حتى غمرها الماء ثم رفعها بما حملت من الماء ثم مسحها بيده اليسرى ثم مسح رأسه بيديه كلتيهما مرة ثم صب بيده اليمنى على قدمه اليمنى ثلاث مرات ثم غسلها بيده اليسرى ثلاث مرات ثم صب بيده اليمنى على قدمه اليسرى ثلاث مرات ثم غسلها بيده اليسرى ثلاث مرات ثم أدخل يده اليمنى في الإناء فغرف بكفه فشرب ، ثم قال هذا طهور رسول الله ﷺ فمن أحب أن ينظر إلى طهور رسول الله ﷺ فهذا طهوره وقد زاد بعضهم الكلمة والشيء والمعنى قريب

[ 49 ] حدثنا أبو محمد ابن صاعد نا أبو يحيى محمد بن عبد الرحيم صاحب السابري ومحمد بن عبد الملك بن زنجويه ومحمد بن علي الوراق ومحمد بن الحسين بن أبي الحنين واللفظ لابن زنجويه قالوا نا معلى بن أسد نا أيوب بن عبد الله أبو خالد القرشي قال : رأيت الحسن بن أبي الحسن دعا بوضوء بكوز فجيء من ماء فصب في تور فغسل يديه ثلاث مرات ومضمض ثلاث مرات واستنشق ثلاث مرات وغسل وجهه ثلاث مرات وغسل يديه إلى المرفقين ثلاث مرات ومسح رأسه ومسح أذنيه وخلل لحيته وغسل رجليه إلى الكعبين ، ثم قال حدثني أنس بن مالك أن هذا وضوء رسول الله ﷺ

[ 50 ] حدثني جعفر بن محمد بن نصير المعمري نا محرز بن عون ثنا مسلم بن خالد عن ابن عقيل حدثني الربيع بنت معوذ قالت رأيت رسول الله ﷺ توضأ فمسح مقدم رأسه ومؤخره وصدغيه ثم أدخل أصبعيه السبابتين فمسح أذنيه ظاهرهما وباطنهما

[ 51 ] حدثنا أبو محمد ابن صاعد املاء نا بندار نا عبد الوهاب الثقفي نا حميد عن أنس أنه كان يتوضأ فيمسح ظاهر أذنيه وباطنهما ، ثم قال : رأيت رسول الله ﷺ فعل ذلك قال ابن صاعد هذا يقول الثقفي وغيره يرويه عن أنس عن ابن مسعود من فعله

[ 52 ] حدثنا أحمد بن عبد الله الوكيل نا الحسن بن عرفة نا هشيم عن حميد الطويل قال : رأيت أنس بن مالك توضأ فمسح أذنيه ظاهرهما وباطنهما ، ثم قال : ان ابن مسعود كان يأمرنا بالأذنين

[ 53 ] ثنا ابن صاعد نا أحمد بن منصور ومحمد بن عوف وأبو أمية الطرسوسي وحدثنا عبد الله بن محمد بن الناصح بمصر نا إبراهيم بن دحيم قالوا نا هشام بن عمار نا عبد الحميد بن أبي العشرين نا الأوزاعي حدثني عبد الواحد بن قيس حدثني نافع عن ابن عمر أن النبي ﷺ إذا توضأ عرك عارضيه بعض العرك وشبك لحيته بأصابعه من تحتها ، وقال ابن أبي حاتم قال أبي روى هذا الحديث الوليد عن الأوزاعي عن عبد الواحد عن يزيد الرقاشي وقتادة قالا كان النبي ﷺ مرسلا وهو أشبه بالصواب قال الشيخ ، ورواه أبو المغيرة عن الأوزاعي موقوفا

[ 54 ] حدثني إسماعيل بن محمد الصفار نا إبراهيم بن هانئ نا أبو المغيرة نا الأوزاعي نا عبد الواحد بن قيس عن نافع ان ابن عمر كان إذا توضأ نحو قول ابن أبي العشرين الا أنه لم يرفعه وهو الصواب

[ 55 ] حدثني الحسين بن إسماعيل حدثني سعيد بن يحيى الأموي حدثني أبي نا يحيى بن سعيد الأنصارى عن نافع عن ابن عمر أنه كان إذا مسح رأسه رفع القلنسوة ومسح مقدم رأسه

باب ما روي في فضل الوضوء واستيعاب جميع القدم في الوضوء بالماء

[ 1 ] حدثنا محمد بن القاسم بن زكريا نا أبو كريب نا عثمان بن سعيد الزيات عن رجل يقال له حفص عن ابن أبي ليلى عن عطاء بن أبي رباح عن جابر بن عبد الله قال أمرنا رسول الله ﷺ إذا توضأنا للصلاة أن نغسل أرجلنا

[ 2 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا يوسف بن موسى القطان نا أبو الوليد وثنا دعلج بن أحمد نا محمد بن أيوب الرازي نا أبو الوليد الطيالسي وحدثنا أبو سهل أحمد بن محمد بن زياد نا عبد الكريم بن الهيثم نا أبو الوليد نا عكرمة بن عمار نا شداد أبو عمار وقد أدرك نفرا من أصحاب النبي ﷺ قال : قال أبو أمامة لعمرو بن عبسة بأي شيء تدعي أنك ربع الإسلام فذكر الحديث بطوله قال عمرو بن عبسة قلت : يا رسول الله أخبرني عن الوضوء قال : ما منكم من رجل يقرب وضوءه ثم يمضمض ويستنشق وينثر إلا خرت خطايا فيه وخياشيمه مع الماء ثم يغسل وجهه كما أمره الله عز وجل إلا خرت خطايا وجهه مع أطراف لحيته مع الماء ثم يغسل يديه إلى مرفقيه إلا خرت خطايا يديه من أنامله مع الماء ثم يمسح برأسه إلا خرت خطايا رأسه من أطراف شعره مع الماء ثم يغسل قدميه إلى الكعبين كما أمره الله عز وجل إلا خرت خطايا رجليه من أطراف أصابعه مع الماء ثم يقوم ويحمد الله عز وجل ويثني عليه بما هو أهله ثم يركع ركعتين إلا انصرف من ذنوبه كهيئته يوم ولدته أمه

[ 3 ] حدثنا دعلج بن أحمد نا موسى بن هارون نا يزيد بن عبد الله بن يزيد بن ميمون بن مهران أبو محمد نا عكرمة بن عمار بهذا الإسناد مثله هذا إسناد ثابت صحيح

[ 4 ] نا أبو القاسم عبد الله بن محمد بن عبد العزيز نا عباس بن الوليد النرسي نا عبد الواحد بن زياد نا ليث نا عبد الرحمن بن سابط عن أبي أمامة أو عن أخى أبي أمامة قال رأى رسول الله ﷺ قوما على أعقاب أحدهم مثل موضع الدرهم أو مثل موضع الظفر لم يصبه الماء فجعل يقول ويل للأعقاب من النار فكان أحدهم ينظر فإن رأى موضعا لم يصبه الماء أعاد الوضوء

[ 5 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا أحمد بن عبد الرحمن بن وهب نا عمي نا جرير بن حازم أنه سمع قتادة بن دعامة يقول نا أنس بن مالك أن رجلا جاء إلى رسول الله ﷺ قد توضأ وترك على قدميه من الظفر ، فقال له رسول الله ﷺ ارجع فأحسن وضوءك تفرد به جرير بن حازم عن قتادة وهو ثقة

[ 6 ] حدثنا أبو محمد ابن صاعد إملاء حدثنا أبو فروة يزيد بن محمد بن يزيد بن سنان نا المغيرة بن سقلاب ثنا الوازع بن نافع وحدثنا الحسين بن إسماعيل نا عبد الكريم بن الهيثم نا مصعب بن سعيد نا المغيرة بن سقلاب الحراني عن الوازع بن نافع العقيلي عن سالم عن ابن عمر عن عمر عن أبي بكر قال : كنت جالسا عند النبي ﷺ فجاء رجل وحدثنا الحسين المحامي نا الفضل بن سهل نا الحارث بن بهرام نا المغيرة بن سقلاب عن الوازع بن نافع عن سالم عن ابن عمر عن أبي بكر وعمر رضى الله تعالى عنهما عن النبي ﷺ قال : جاء رجل قد توضأ وبقي على ظهر قدمه مثل ظفر إبهامه لم يمسه الماء ، فقال له النبي ﷺ ارجع فأتم وضوءك ففعل والمعنى متقارب الوازع بن نافع ضعيف الحديث

[ 7 ] وحدثنا جعفر بن محمد الواسطي ثنا موسى بن إسحاق نا أبو بكر نا عبد الرحيم بن سليمان عن حجاج عن عطاء عن عبيد بن عمير أن عمر بن الخطاب رأى رجلا في رجله لمعة لم يصبها الماء حين تطهر ، فقال له عمر رضى الله تعالى عنه بهذا الوضوء تحضر الصلاة وأمره أن يغسل اللمعة ويعيد الصلاة

[ 8 ] حدثنا أحمد بن عبد الله نا الحسن بن عرفة نا هشيم عن الحجاج وعبد الملك عن عطاء عن عبيد بن عمير الليثي أن عمر بن الخطاب رضى الله تعالى عنه رأى رجلا وبظهر رجله لمعة لم يصبها الماء ، فقال له عمر أبهذا الوضوء تحضر الصلاة قال : يا أمير المؤمنين البرد شديد وما معي ما يدفيني فرق له بعد ما هم به قال ، فقال له أغسل ما تركت من قدمك وأعد الصلاة وأمر له بخميصة

[ 9 ] حدثنا ابن مبشر نا أحمد بن سنان ثنا يزيد بن هارون نا عبد السلام بن صالح نا إسحاق بن سويد عن العلاء بن زياد عن رجل من أصحاب رسول الله ﷺ مرضى أن رسول الله ﷺ خرج عليهم ذات يوم وقد اغتسل وقد بقيت لمعة من جسده لم يصبها الماء فقلنا يا رسول الله هذه لمعة لم يصبها الماء فكان له شعر وارد ، فقال بشعره هكذا علي المكان فبله عبد السلام هذا بصري ليس بالقوي وغيره من الثقات يرويه عن إسحاق عن العلاء مرسلا

[ 10 ] حدثنا يعقوب بن إبراهيم وأحمد بن عبد الله الوكيل قالا : نا الحسن بن عرفة نا هشيم عن إسحاق بن سويد العدوي نا العلاء بن زياد العدوي أن رسول الله ﷺ أغتسل من الجنابة فرأى على عاتقه لمعة بهذا ، وقال ، فقال بشعره وهو رطب هذا مرسل وهو الصواب

باب التنشف من ماء الوضوء

[ 1 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا يونس بن عبد الأعلى نا عبد الله بن وهب حدثني زيد بن الحباب عن أبي معاذ عن ابن شهاب عن عروة عن عائشة رضى الله تعالى عنها قالت كان لرسول الله ﷺ خرقة يتنشف بها بعد وضوئه أبو معاذ هو سليمان بن أرقم وهو متروك

[ 2 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا محمد بن حسان الأزرق نا عنبسة بن سعيد الأموي نا ابن المبارك عن عمر بن أبي سلمة عن أبيه عن جابر قال توضأ رسول الله ﷺ فأخذت من وضوئه فصببته في بئري

باب في نضح الماء على الفرج بعد الوضوء

[ 1 ] حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز البغوي قراءة عليه وأنا أسمع حدثكم كامل بن طلحة أبو يحيى الجحدري نا ابن لهيعة نا عقيل بن خالد عن ابن شهاب عن عروة بن الزبير عن أسامة بن زيد عن أبيه زيد بن حارثة عن النبي ﷺ أن جبرائيل عليه وسلم أتاه في أول ما أوحي إليه فأراه الوضوء والصلاة فلما فرغ الوضوء أخذ حفنة من الماء فنضح بها فرجه

[ 2 ] حدثنا محمد بن أحمد بن إبراهيم الكاتب نا حمدان بن علي نا هيثم بن خارجة نا رشدين عن عقيل وقرة عن ابن شهاب عن عروة عن أسامة بن زيد أن جبريل عليه وسلم لما نزل على النبي ﷺ أراه الوضوء فلما فرغ من وضوئه أخذ حفنة من الماء فرش بها في الفرج

باب في وجوب الغسل بالتقاء الختانين وإن لم ينزل

[ 1 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا محمد بن عبد الله بن ميمون نا الوليد بن مسلم نا الأوزاعي حدثني عبد الرحمن بن القاسم عن أبيه عن عائشة قالت إذا جاوز الختان الختان فقد وجب الغسل فعلته أنا ورسول الله ﷺ فاغتسلنا

[ 2 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا العباس بن الوليد بن مزيد أخبرني أبي قال : سمعت الأوزاعي حدثني عبد الرحمن بن القاسم بن محمد بن أبي بكر عن أبيه عن عائشة إنها سئلت عن الرجل يجامع المرأة ولا ينزل الماء قالت فعلته أنا ورسول الله ﷺ فاغتسلنا منه جميعا رفعه الوليد بن مسلم والوليد بن مزيد ، ورواه بشر بن بكر وأبو المغيرة وعمرو بن أبي سلمة ومحمد بن كثير ومحمد بن مصعب وغيرهم موقوفا

[ 3 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا أحمد بن عبد الرحمن بن وهب نا عمي حدثني عياض بن عبد الله وابن لهيعة عن أبي الزبير عن جابر قال : أخبرتني أم كلثوم عن عائشة ان رجلا سأل النبي ﷺ عن الرجل يجامع أهله ثم يكسل هل عليه غسل وعائشة جالسة ، فقال رسول الله ﷺ : إني لأفعل ذلك أنا وهذه ثم نغتسل

[ 4 ] حدثنا سعيد بن محمد بن أحمد الحناط ثنا إسحاق بن أبي إسرائيل نا المتوكل بن فضيل أبو أيوب الحداد بصرى عن أبي ظلال عن أنس بن مالك قال صلى رسول الله ﷺ صلاة الصبح وقد أغتسل من جنابة فكان نكتة مثل الدرهم يابس لم يصبه الماء فقيل : يا رسول الله إن هذا الموضع لم يصبه الماء فسلت شعره من الماء ومسحه به ولم يعد الصلاة المتوكل بن فضيل ضعيف وروي عن عطاء بن عجلان وهو متروك الحديث عن ابن أبي مليكة عن عائشة

[ 5 ] حدثنا محمد بن القاسم بن زكريا نا هارون بن إسحاق نا ابن أبي غنية عن عطاء بن عجلان عن عبد الله بن أبي مليكة عن عائشة رضى الله تعالى عنها قالت اغتسل رسول الله ﷺ من جنابة فرأى لمعة بجلده لم يصبها الماء فعصر خصلة من شعر رأسه فأمسها ذلك الماء

[ 6 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا علي بن سهل نا عفان نا همام بن قتادة عن الحسن عن أبي رافع عن أبي هريرة أن رسول الله ﷺ قال : إذا جلس بين شعبها الأربع وأجهد نفسه فقد وجب الغسل أنزل أو لم ينزل

[ 7 ] حدثنا القاسم بن إسماعيل نا زيد بن أخزم نا معاذ بن هشام حدثني أبي عن قتادة ومطر عن الحسن عن أبي رافع عن أبي هريرة عن النبي ﷺ قال : إذا قعد بين شعبها الأربع واجتهد فقد وجب الغسل قال أحدهما وان لم ينزل

[ 8 ] حدثنا جعفر بن محمد بن مرشد نا علي بن حرب نا محمد بن بشر عن زكريا بن أبي زائدة عن مصعب بن شيبة عن طلق بن حبيب عن عبد الله بن الزبير عن عائشة قال : قال رسول الله ﷺ : الغسل من أربع من الجنابة والجمعة والحجامة وغسل الميت مصعب بن شيبة ليس بالقوي ولا بالحافظ

[ 9 ] حدثنا محمد بن علي بن إسماعيل الأبلي نا جعفر بن محمد بن عيسى العسكري نا أبو عمر المازني حفص بن عمر ثنا سليم بن حيان عن سعيد بن ميناء عن جابر بن عبد الله قال : قال رسول الله ﷺ : ليس على الماء جنابة ولا على الأرض جنابة ولا على الثوب جنابة

[ 10 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل ح نا يوسف بن موسى ثنا ابن إدريس عن زكريا عن عامر عن ابن عباس قال أربع لا يجنبن الإنسان والماء والأرض والثوب

[ 11 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا محمد بن عثمان بن كرامة نا عبد الله بن نمير نا هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة قالت كان رسول الله ﷺ إذا اغتسل من الجنابة بدأ فغسل يديه ثم توضأ وضوءه للصلاة ثم يدخل يده في الإناء فيخلل بها أصول شعره حتى إذا خيل إليه أنه قد استبرأ البشرة غرف بيديه ملء كفيه ثلاثا فصبها على رأسه ثم اغتسل فأفاض الماء على جسده

[ 12 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا يعقوب بن إبراهيم نا عبد الرحمن بن مهدي نا زائدة بن قدامة عن صدقة بن حسين نا جميع بن عمير أحد بني تيم الله بن ثعلبة قال دخلت مع أمي وخالتي على عائشة فقالت عائشة كان رسول الله ﷺ يتوضأ وضوءه للصلاة ثم يفيض على رأسه ثلاث مرات ونحن نفيض على رؤوسنا خمسا من أجل الضفرة

[ 13 ] حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز نا عبيد الله بن عمر نا عيسى بن يونس نا الأعمش عن سالم بن أبي الجعد عن كريب عن ابن عباس حدثتني ميمونة قالت أدنيت لرسول الله ﷺ غسلا من الجنابة فغسل يديه مرتين أو ثلاثا ثم أدخل يده في الماء فأفرغ على فرجه وغسل بشماله ثم دلك بشماله الأرض دلكا شديدا ثم توضأ وضوءه للصلاة ثم غسل سائر جسده بملء كفيه ثم تنحى من مقامه فغسل قدميه وأتيته بالمنديل فرده

[ 14 ] نا محمد بن مخلد الحساني نا وكيع نا الأعمش عن سالم بن أبي الجعد عن كريب عن ابن عباس عن خالته ميمونة قالت وضعت لرسول الله ﷺ غسلا فاغتسل من الجنابة فأكفأ الإناء بشماله عن يمينه فغسل كفيه ثلاثا ثلاثا ثم أدخل يده في الإناء فأفاض على فرجه ، ثم قال بيده على الحائط أو الأرض ثم مضمض وأستنشق وغسل وجهه وذراعيه ثم أفاض على سائر جسده الماء ثم تنحى فغسل رجليه

[ 15 ] حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز ثنا عبيد الله بن عمر القواريري ثنا سفيان نا أيوب بن موسى عن سعيد بن أبي سعيد المقبري عن عبد الله بن رافع عن أم سلمة قالت كنت امرأة أشد ظفر رأسي فسألت رسول الله ﷺ ، فقال إنما يكفيك أن تحثي على رأسك ثلاث حثيات أو ثلاث حفنات ثم تفرغي عليك فإذا أنت قد طهرت

باب ما روي في المضمضة والاستنشاق في غسل الجنابة

[ 1 ] حدثنا محمد بن مخلد نا محمد بن إسماعيل الحساني نا وكيع عن سفيان عن خالد الحذاء عن ابن سيرين قال سن رسول الله ﷺ الاستنشاق في الجنابة ثلاثا

[ 2 ] حدثنا جعفر بن أحمد المؤذن نا السري بن يحيى نا أبو السري يعني هناد بن السري نا وكيع بإسناده مثله

[ 3 ] حدثنا عبد الباقي بن قانع نا الحسن بن علي المعمري وأحمد بن النضر بن بحر العسكري وغيرهما قالوا نا بركة بن محمد نا يوسف بن أسباط عن سفيان الثوري عن خالد الحذاء عن أبي هريرة أن النبي ﷺ جعل المضمضة والاستنشاق للجنب ثلاثا فريضة هذا باطل ولم يحدث به إلا بركة وبركة هذا يضع الحديث والصواب حديث وكيع الذي كتبناه قبل هذا مرسلا عن ابن سيرين أن النبي ﷺ سن الاستنشاق في الجنابة ثلاثا وتابع وكيعا عبيد الله بن موسى وغيره

[ 4 ] ثنا جعفر بن أحمد المؤذن نا السري بن يحيى نا عبيد الله بن موسى نا سفيان عن خالد الحذاء عن ابن سيرين قال أمر رسول الله ﷺ بالاستنشاق من الجنابة ثلاثا

[ 5 ] ثنا أحمد بن عبد الله الوكيل نا الحسن بن عرفة وحدثنا الحسين بن إسماعيل نا زياد بن أيوب قالا : نا هشيم عن الحجاج بن أرطاة عن عائشة بنت عجرد عن ابن عباس قال أن كان من جنابة أعاد المضمضة والاستنشاق واستأنف الصلاة ، وقال ابن عرفة إذا أنسي المضمضة والاستنشاق أن كان من جنابة انصرف فمضمض واستنشق وأعاد الصلاة قال الشيخ الحافظ ليس لعائشة بنت عجرد إلا هذا الحديث عائشة بنت عجرد لا تقوم بها حجة

[ 6 ] حدثنا الحسين نا أبو بكر ابن صالح نا نعيم بن حماد نا ابن المبارك عن سفيان عن عثمان السلمي عن عائشة بنت عجرد عن ابن عباس قال يعيد في الجنابة ولا يعيد في الوضوء

[ 7 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا الحسن بن محمد نا أسباط حدثنا أبو حنيفة عن عثمان بن راشد عن عائشة بنت عجرد عن ابن عباس قال لا يعيد إلا أن يكون جنبا

[ 8 ] حدثنا أبو بكر محمد بن أحمد بن الجنيد نا عبد الله بن يزيد نا أبو حنيفة عن ابن راشد عن عائشة بنت عجرد في جنب نسي المضمضة والاستنشاق قال : قال ابن عباس يمضمض ويستنشق ويعيد الصلاة

[ 9 ] وحدثنا الحسين بن إسماعيل المحاملي نا عبد الله بن أحمد بن موسى ونا محمد بن عبد الله بن زكريا النيسابوري وعلي بن محمد المصري قالا : نا أحمد بن عمرو بن عبد الخالق قال : حدثنا هدبة بن خالد ثنا حماد بن سلمة عن عمار بن أبي عمار عن أبي هريرة قال أمرنا رسول الله ﷺ بالمضمضة والاستنشاق تابعه داود بن المحبر فوصله وأرسله غيرهما

[ 10 ] حدثنا أحمد بن يوسف بن خلاد نا الحارث بن محمد نا داود بن المحبر نا حماد عن عمار بن أبي عمار عن أبي هريرة عن النبي ﷺ مثله لم يسنده عن حماد غير هذين وغيرهما يرويه عنه عن عمار عن النبي ﷺ ولا يذكر أبا هريرة

باب النهي عن الغسل بفضل غسل المرأة

[ 1 ] حدثنا عبد الله بن محمد بن سعيد المقري ثنا أبو حاتم الرازي نا معلي بن أسد نا عبد العزيز بن المختار عن عاصم الأحول عن عبد الله بن سرجس أن رسول الله ﷺ نهى أن يغتسل الرجل بفضل المرأة والمرأة بفضل الرجل ولكن يشرعان جميعا خالفه شعبة

[ 2 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا الحسن بن يحيى نا وهب بن جرير نا شعبة عن عاصم عن عبد الله بن سرجس قال تتوضأ المرأة وتغتسل من فضل غسل الرجل وطهوره ولا يتوضأ الرجل بفضل غسل المرأة ولا طهورها وهذا موقوف صحيح وهو أولى بالصواب

باب في النهي للجنب والحائض عن قراءة القرآن

[ 1 ] حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز نا داود بن رشيد نا إسماعيل بن عياش عن موسى بن عقبة عن نافع عن ابن عمر قال : قال رسول الله ﷺ : لا يقرأ الحائض ولا الجنب شيئا من القرآن

[ 2 ] حدثنا يعقوب بن إبراهيم البزاز وابن مخلد وآخرون قالوا نا الحسن بن عرفة نا إسماعيل بن عياش عن موسى بن عقبة عن نافع عن ابن عمر عن النبي ﷺ

[ 3 ] حدثنا إبراهيم بن محمد بن يحيى نا محمد بن إسحاق بن إبراهيم الثقفي نا سعيد بن يعقوب الطالقاني نا إسماعيل بن عياش عن موسى بن عقبة وعبيد الله بن عمر عن نافع عن ابن عمر عن النبي ﷺ مثله تابعه إبراهيم بن العلاء الزبيدي عن إسماعيل

[ 4 ] وحدثنا محمد بن عبد الله بن صالح الأبهري نا محمد بن جعفر بن رزين نا إبراهيم بن العلاء نا إسماعيل بن عياش عن عبيد الله بن عمر وموسى بن عقبة عن نافع عن ابن عمر عن النبي ﷺ مثله

[ 5 ] حدثنا محمد بن حمدويه المروزي نا عبد الله بن حماد الآملي ثنا عبد الملك بن مسلمة حدثني المغيرة بن عبد الرحمن عن موسى بن عقبة عن نافع عن ابن عمر قال : قال رسول الله ﷺ : لا يقرأ الجنب شيئا من القرآن عبد الملك هذا كان بمصر وهذا غريب عن مغيرة بن عبد الرحمن وهو ثقة وروي عن أبي معشر عن موسى بن عقبة

[ 6 ] حدثنا محمد بن مخلد نا محمد بن إسماعيل الحساني عن رجل عن أبي معشر عن موسى بن عقبة عن نافع عن ابن عمر عن النبي ﷺ قال : الحائض والجنب لا يقرأن من القرآن شيئا

[ 6 ] م أبو بكر النيسابوري وإسماعيل بن محمد الصفار قالا : نا محمد بن عبد الملك الدقيقي نا يزيد بن هارون نا عامر بن السمط نا أبو الغريف الهمداني قال كنا مع علي في الرحبة فخرج إلى أقصى الرحبة فوالله ما أدري أبولا أحدث أو غائطا ثم جاء فدعا بكوز من ماء فغسل كفيه ثم قبضهما إليه ثم قرأ صدرا من القرآن ، ثم قال اقرؤا القرآن ما لم يصب أحدكم جنابة فإن أصابته جنابة ولا حرفا واحدا هو صحيح عن علي

[ 7 ] نا إسماعيل بن محمد الصفار نا العباس بن محمد ثنا أبو نعيم النخعي عبد الرحمن بن هانيء نا أبو مالك النخعي عن عبد الملك بن حسين حدثني أبو إسحاق السبيعي عن الحارث عن علي قال أبو مالك وأخبرني عاصم بن كليب الجرمي عن أبي بردة عن أبي موسى قال أبو نعيم وأخبرني موسى الأنصارى عن عاصم بن كليب عن أبي بردة عن أبي موسى كلاهما قال : قال رسول الله ﷺ : يا علي إني أرضى لك ما أرضى لنفسي وأكره لك ما أكره لنفسي لا تقرأ القرآن وأنت جنب ولا أنت راكع ولا أنت ساجد ولا تصل وأنت عاقص شعرك ولا تدبح تدبيح الحمار

[ 8 ] حدثنا ابن مخلد نا الصاغاني نا أبو الأسود نا ابن لهيعة عن عبد الله بن سليمان عن ثعلبة بن أبي الكنود عن عبد الله الغافقي قال أكل رسول الله ﷺ يوما طعاما ، ثم قال استر علي حتى أغتسل فقلت له أنت جنب قال : نعم فأخبرت بذلك عمر بن الخطاب فخرج إلى رسول الله ﷺ ، فقال إن هذا يزعم إنك أكلت وأنت جنب ، فقال : نعم إذا توضأت أكلت وشربت ولا أقرأ حتى أغتسل

[ 9 ] حدثنا علي بن محمد المصري نا يحيى بن أبي أيوب العلاف نا سعيد بن عفير نا ابن لهيعة عن عبد الله بن سليمان عن ثعلبة بن أبي الكنود عن عبد الله بن مالك الغافقي أنه سمع رسول الله ﷺ يقول : لعمر بن الخطاب إذا توضأت وأنا جنب أكلت وشربت ولا أصلي ولا أقرأ حتى أغتسل

[ 10 ] حدثنا يحيى بن محمد بن صاعد نا عبد الله بن عمران العابدي نا سفيان عن مسعر وشعبة عن عمرو بن مرة عن عبد الله بن سلمة عن علي قال : كان النبي ﷺ لا يحجبه عن قراءة القرآن شيء إلا أن يكون جنبا قال سفيان قال لي شعبة ما أحدث بحديث أحسن منه

[ 11 ] نا أبو بكر محمد بن عمر بن أيوب المعدل بالرملة والحسن بن الخضر المعدل بمكة قالا : نا إسحاق بن إبراهيم بن يونس البغدادي نا يحيى بن عثمان السمسار نا إسماعيل بن عياش عن زمعة بن صالح عن سلمة بن وهرام عن عكرمة عن ابن عباس عن عبد الله بن رواحة أن رسول الله ﷺ نهى أن يقرأ أحدنا القرآن وهو جنب إسناده صالح وغيره لا يذكر عن ابن عباس

[ 12 ] حدثنا يعقوب بن إبراهيم نا الحسن بن عرفة نا إسماعيل بن عياش عن زمعة بن صالح عن سلمة بن وهرام عن عكرمة عن عبد الله بن رواحة قال نهانا رسول الله ﷺ أن يقرأ أحدنا القرآن وهو جنب

[ 13 ] حدثنا محمد بن مخلد نا العباس بن محمد الدوري وحدثنا إبراهيم بن دبيس بن أحمد الحداد نا محمد بن سليمان الواسطي قالا : نا أبو نعيم نا زمعة بن صالح عن سلمة بن وهرام عن عكرمة قال : كان ابن رواحة مضطجعا إلى جنب امرأته فقام إلى جارية له في ناحية الحجرة فوقع عليها وفزعت امرأته فلم تجده في مضجعه فقامت وخرجت فرأته على جاريته فرجعت إلى البيت فأخذت الشفرة ثم خرجت وفرغ فقام فلقيها تحمل الشفرة ، فقال مهيم فقالت مهيم لو أدركتك حيث رأيتك لوجأت بين كتفيك بهذه الشفرة قال وأين رأيتني قالت رأيتك على الجارية ، فقال : ما رأيتني وقد نهى رسول الله ﷺ أن يقرأ أحدنا القرآن وهو جنب قالت فاقرأ ، فقال أتانا رسول الله ﷺ يتلو كتابه كما لاح مشهور من الفجر ساطع أتى بالهدى بعد العمي فقلوبنا به موقنات أن ما قال واقع يبيت يجافي جنبه عن فراشه إذا استثقلت : بالمشركين المضاجع فقالت آمنت بالله وكذبت البصر ثم غدا على رسول الله ﷺ فأخبره فضحك حتى رأيت نواجذه ﷺ

[ 14 ] حدثنا محمد بن مخلد ثنا الهيثم بن خلف نا ابن عمار الموصلي ثنا عمر بن رزيق عن زمعة بن صالح عن سلمة بن وهرام عن عكرمة عن ابن عباس قال دخل عبد الله بن رواحة فذكر نحوه ، وقال أن رسول الله ﷺ نهى أن يقرأ أحدنا القرآن وهو جنب

[ 15 ] حدثنا أحمد بن محمد بن زياد نا أحمد بن علي الأبار نا أبو الشعثاء عن ابن الحسن الواسطي ثنا سليمان أبو خالد عن يحيى عن ابن الزبير عن جابر قال لا يقرأ الحائض ولا الجنب ولا النفساء القرآن يحيى هو ابن أبي أنيسة ضعيف

باب في نهي المحدث عن مس القرآن

[ 1 ] حدثنا محمد بن مخلد نا الحسن بن أبي الربيع نا عبد الرزاق أخبرنا معمر عن عبد الله بن أبي بكر عن أبيه قال : كان في كتاب النبي ﷺ لعمرو بن حزم ألا تمس القرآن إلا على طهر مرسل ورواته ثقات

[ 2 ] حدثنا ابن مخلد نا حميد بن الربيع نا ابن إدريس نا محمد بن عمارة عن أبي بكر ابن محمد بن عمرو بن حزم قال : كان في كتاب رسول الله ﷺ لعمرو بن حزم حين بعثه إلى نجران مثله سواء

[ 3 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا سعيد بن محمد بن ثواب ثنا أبو عاصم ثنا ابن جريج عن سليمان بن موسى قال : سمعت سالما يحدث عن أبيه قال : قال النبي ﷺ لا يمس القرآن إلا طاهرا

[ 4 ] حدثنا محمد بن مخلد نا ابن زنجويه حدثنا عبد الرزاق نا معمر عن عبد الله ومحمد ابني أبي بكر ابن حزم عن أبيهما أن النبي ﷺ كتب كتابا فيه ولا تمس القرآن إلا طاهرا

[ 5 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا محمد بن يحيى ح وثنا الحسين بن إسماعيل نا إبراهيم بن هانئ قالا : نا الحكم بن موسى نا يحيى بن حمزة عن سليمان بن داود حدثني الزهري عن أبي بكر ابن محمد بن عمرو بن حزم عن أبيه عن جده أن رسول الله ﷺ كتب إلى أهل اليمن كتابا فكان فيه لا يمس القرآن إلا طاهرا

[ 6 ] حدثنا محمد بن مخلد نا جعفر بن أبي عثمان الطيالسي حدثني إسماعيل بن إبراهيم المنقري قال : سمعت أبي نا سويد أبو حاتم نا مطر الوراق عن حسان بن بلال عن حكيم بن حزام أن النبي ﷺ قال له لا تمس القرآن إلا وأنت على طهر قال لنا بن مخلد سمعت جعفرا يقول سمع حسان بن بلال من عائشة وعمار قيل له سمع مطر من حسان ، فقال : نعم

[ 7 ] حدثنا محمد بن عبد الله بن غيلان نا الحسن بن الجنيد وحدثنا أحمد بن محمد بن إسماعيل الآدمي نا محمد بن عبيد الله المنادي قالا : نا إسحاق الأزرق نا القاسم بن عثمان البصري عن أنس بن مالك قال خرج عمر متقلدا السيف فقيل له ان ختنك وأختك قد صبوا فأتاهما عمر وعندهما رجل من المهاجرين يقال له خباب وكانوا يقرؤون طه ، فقال اعطوني الكتاب الذي عندكم أقرأه وكان عمر يقرأ الكتاب فقالت له أخته إنك رجس ولا يمسه إلا المطهرون فقم فاغتسل أو توضأ فقام عمر فتوضأ ثم أخذ الكتاب فقرأ طه القاسم بن عثمان ليس بقوي

[ 8 ] حدثنا علي بن عبد الله بن مبشر ومحمد بن مخلد قالا : نا العباس الدوري نا الحسن بن الربيع ثنا أبو الأحوص عن الأعمش عن إبراهيم عن علقمة قال كنا مع سلمان الفارسي في سفر فقضى حاجته فقلنا له توضأ حتى نسألك عن آية من القرآن ، فقال سلوني فإني لست أمسه فقرأ علينا ما أردنا ولم يكن بيننا وبينه ماء كلهم ثقات خالفه جماعة

[ 9 ] حدثنا محمد بن مخلد نا الحساني نا وكيع نا الأعمش عن إبراهيم عن عبد الرحمن بن يزيد قال كنا مع سلمان فخرج فقضى حاجته ثم جاء فقلت : يا أبا عبد الله لو توضأت لعلنا أن نسألك عن آيات ، فقال اني لست أمسه إنما لا يمسه إلا المطهرون فقرأ علينا ما يشاء كلهم ثقات

[ 10 ] حدثنا محمد بن مخلد نا الصغاني ثنا شجاع بن الوليد ثنا الأعمش وثنا محمد بن مخلد نا إبراهيم الحربي نا ابن نمير ثنا أبو معاوية ثنا الأعمش عن إبراهيم عن عبد الرحمن بن يزيد عن سلمان قال كنا معه في سفر فانطلق فقضى حاجته ثم جاء فقلت : أي أبا عبد الله توضأ لعلنا نسألك عن آي من القرآن ، فقال سلوني فإني لا أمسه إنه لا يمسه إلا المطهرون فسألناه فقرأ علينا قبل أن يتوضأ المعنى قريب كلها صحاح

[ 11 ] حدثنا محمد بن مخلد نا إبراهيم الحربي ثنا عبد الله بن صالح نا أبو الأحوص قال وثنا عثمان نا جرير نا أحمد بن عمر ثنا وكيع قال وحدثنا عبد الله بن عمر ثنا ابن فضيل عن الأعمش عن إبراهيم عن عبد الرحمن بن يزيد عن سلمان نحوه وهذا مثله

[ 12 ] حدثنا محمد بن مخلد نا محمد بن إسماعيل نا وكيع نا سفيان عن أبي إسحاق عن زيد بن معاوية العنسي عن علقمة والأسود عن سلمان أنه قرأ بعد الحدث كلها صحاح

باب ما ورد في طهارة المني وحكمه رطبا ويابسا

[ 1 ] حدثنا محمد بن مخلد نا إبراهيم بن إسحاق الحربي نا سعيد بن يحيى بن الأزهر نا إسحاق بن يوسف الأزرق نا شريك عن محمد بن عبد الرحمن عن عطاء عن ابن عباس قال : وسئل النبي ﷺ عن المني يصيب الثوب قال إنما هو بمنزلة المخاط والبزاق وإنما يكفيك أن تمسحه بخرقة أو بإذخرة لم يرفعه غير إسحاق الأزرق عن شريك عن محمد بن عبد الرحمن هو ابن أبي ليلى ثقة في حفظه شيء

[ 2 ] حدثنا محمد بن مخلد نا الحساني نا وكيع نا ابن أبي ليلى عن عطاء عن ابن عباس في المني يصيب الثوب قال إنما هو بمنزلة النخامة والبزاق أمطه عنك بإذخرة

[ 3 ] حدثنا محمد بن مخلد نا أبو إسماعيل الترمذي ثنا الحميدي نا بشر بن بكر نا الأوزاعي عن يحيى بن سعيد عن عمرة عن عائشة قالت كنت أفرك المني من ثوب رسول الله ﷺ إذا كان يابسا وأغسله إذا كان رطبا

[ 4 ] حدثنا إبراهيم بن حماد نا علي بن حرب نا زيد بن أبي الزرقاء نا سفيان عن عمرو بن ميمون عن سليمان بن يسار عن عائشة قالت إن كنت لأتبعه من ثوب رسول الله ﷺ فأغسله صحيح

[ 5 ] حدثنا ابن صاعد نا أبو الأشعث نا بشر بن المفضل نا عمرو بن ميمون بن مهران عن سليمان بن يسار عن عائشة أن رسول الله ﷺ كان إذا أصاب ثوبه مني غسله ثم يخرج إلى الصلاة وأنا أنظر إلى بقعة من أثر الغسل في ثوبه صحيح

[ 6 ] حدثنا أبو عثمان سعيد بن محمد بن أحمد الحناط نا إسحاق بن أبي إسرائيل حدثنا المتوكل بن أبي الفضيل عن أم القلوص عمرة الغاضرية عن عائشة أنها قالت كان رسول الله ﷺ لا يرى على الثوب جنابة ولا الأرض جنابة ولا يجنب الرجل الرجل لا يثبت هذا أم القلوص لا تثبت بها حجة

باب الجنب إذا أراد أن ينام أو يأكل أو يشرب كيف يصنع

[ 1 ] حدثنا ابن منيع نا عثمان بن أبي شيبة نا طلحة بن يحيى عن يونس عن الزهري عن أبي سلمة أو عروة عن عائشة أن رسول الله ﷺ كان إذا أصابته جنابة فأراد أن ينام توضأ وضوءه للصلاة فأراد أن يأكل غسل كفيه ثم أكل صحيح

[ 2 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا محمد بن إسماعيل الصائغ نا إبراهيم بن المنذر حدثنا أبو ضمرة عن يونس عن ابن شهاب عن عروة وأبي سلمة عن عائشة قالت كان رسول الله ﷺ إذا أراد أن ينام وهو جنب توضأ وضوءه للصلاة وإذا أراد أن يطعم غسل يديه ثم أكل صحيح

[ 3 ] حدثنا أبو بكر نا أبو الأزهر حدثنا عبد الرزاق أنا ابن المبارك عن يونس عن الزهري عن أبي سلمة عن عائشة أن النبي ﷺ كان إذ أراد أن ينام وهو جنب توضأ وضوءه للصلاة قبل أن ينام وكان إذا أراد ان يطعم وهو جنب غسل كفيه ومضمض فاه ثم طعم صحيح

باب نسخ قوله الماء من الماء

[ 1 ] حدثنا أبو الطاهر بن بحير نا موسى بن هارون وحدثنا محمد بن يحيى بن مرداس نا أبو داود قالا : نا محمد بن مهران نا مبشر الحلبي عن محمد أبي غسان عن أبي حازم عن سهل بن سعد حدثني أبي بن كعب أن الفتية التي كانوا يفتون أن الماء من الماء كانت رخصة رخصها رسول الله ﷺ في بدء الإسلام ثم أمرنا بالاغتسال بعد صحيح

[ 2 ] حدثنا محمد بن مخلد نا حمزة بن العباس المروزي نا عبدان نا أبو حمزة نا الحسين بن عمران حدثني الزهري قال : سألت عروة عن الذي يجامع ولا ينزل ، فقال قول الناس أن يأخذوا بالآخر من أمر رسول الله ﷺ وحدثتني عائشة ان رسول الله ﷺ كان يفعل ذلك ولا يغتسل وذلك قبل فتح مكة ثم أغتسل بعد ذلك وأمر الناس بالغسل

باب نجاسة البول والأمر بالتنزه منه والحكم في بول ما يؤكل لحمه

[ 1 ] حدثنا أحمد بن علي بن العلاء ثنا محمد بن شوكر بن رافع الطوسي نا أبو إسحاق الضرير إبراهيم بن زكريا نا ثابت بن حماد عن علي بن زيد عن سعيد بن المسيب عن عمار بن ياسر قال أتى علي رسول الله ﷺ وأنا على بئر أدلو ماء في ركوة لي ، فقال : يا عمار ما تصنع قلت : يا رسول الله بأبي وأمي أغسل ثوبي من نخامة أصابته ، فقال : يا عمار إنما يغسل الثوب من خمس من الغائط والبول والقيء والدم والمني يا عمار ما نخامتك ودموع عينيك والماء في ركوتك إلا سواء لم يروه غير ثابت بن حماد وهو ضعيف جدا وإبراهيم وثابت ضعيفان

[ 2 ] حدثنا أحمد بن محمد بن زياد نا أحمد بن علي الأبار نا علي بن الجعد عن أبي جعفر الرازي عن قتادة عن أنس قال : قال رسول الله ﷺ : تنزهوا من البول فإن عامة عذاب القبر منه المحفوظ مرسل

[ 3 ] حدثنا أبو بكر الأدمي أحمد بن محمد بن إسماعيل نا عبد الله بن أيوب المخرمي نا يحيى بن بكير نا سوار بن مصعب عن مطرف بن طريف عن أبي الجهم عن البراء قال : قال رسول الله ﷺ : لا بأس ببول ما أكل لحمه سوار ضعيف خالفه يحيى بن العلاء فرواه عن مطرف عن محارب بن دثار عن جابر

[ 4 ] حدثنا أبو سهل بن زياد نا سعيد بن عثمان الأهوازي نا عمرو بن الحصين نا يحيى بن العلاء عن مطرف عن محارب بن دثار عن جابر عن النبي ﷺ قال : ما أكل لحمه فلا بأس ببوله لا يثبت عمرو بن الحصين ويحيى بن العلاء ضعيفان وسوار بن مصعب أيضا متروك وقد أختلف عنه فقيل عنه ما أكل لحمه فلا بأس بسؤره

[ 5 ] حدثنا به محمد بن الحسين بن سعيد الهمداني نا إبراهيم بن نصر الرازي نا عبد الله بن رجاء نا مصعب بن سوار عن مطرف عن أبي الجهم عن البراء قال : قال رسول الله ﷺ : ما أكل لحمه فلا بأس بسؤره كذا يسميه عبد الله بن رجاء مصعب بن سوار فقلب أسمه وإنما هو سوار بن مصعب

[ 6 ] حدثنا أبو بكر ابن أبي داود من حفظه نا محمود بن خالد نا مروان بن محمد نا ابن لهيعة عن عقيل بن خالد عن الزهري عن عبد الله بن أبي قتادة عن أبيه قال : ما أكل لحمه فلا بأس بسلحه

[ 7 ] حدثنا عبد الباقي بن قانع نا عبد الله بن محمد بن صالح السمرقندي نا محمد بن الصباح السمان البصري نا أزهر بن سعد السمان عن ابن عون عن محمد بن سيرين عن أبي هريرة أن رسول الله ﷺ قال : استنزهوا من البول فإن عامة عذاب القبر منه الصواب مرسل

[ 8 ] حدثنا أبو علي الصفار نا محمد بن علي الوراق نا عفان وهو ابن مسلم نا أبو عوانة عن الأعمش عن أبي صالح عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : أكثر عذاب القبر من البول صحيح

[ 9 ] حدثنا أحمد بن عمرو بن عثمان نا محمد بن عيسى العطار نا إسحاق بن منصور نا إسرائيل عن أبي يحيى عن مجاهد عن ابن عباس رفعه إلى النبي ﷺ ، فقال عامة عذاب القبر من البول فتنزهوا من البول لا بأس به

باب الحكم في بول الصبي والصبية ما لم يأكلا الطعام

[ 1 ] أخبرنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز قراءة عليه وأنا أسمع ثنا داود بن عمرو المسيبي نا أبو شهاب الحناط عن الحجاج بن أرطاة وحدثنا الحسين بن إسماعيل وأحمد بن محمد بن يزيد الزعفراني قالا : نا محمد بن جوان بن شعبة نا الحسن بن محمد بن أبي القاسم النخعي نا أبو شهاب عبد ربه بن نافع عن الحجاج بن أرطاة عن عطاء عن عائشة قالت بال بن الزبير على النبي ﷺ فأخذته أخذا عنيفا ، فقال إنه لم يأكل الطعام ولا يضر بوله ، وقال داود بن عمرو ، فقال دعيه فإنه لم يطعم الطعام فلا يقذر بوله

[ 2 ] نا أحمد بن محمد بن إسماعيل الآدمي أبو بكر نا عبد الله بن الهيثم العبدي نا معاذ بن هشام حدثنا أبي عن قتادة عن أبي حرب بن أبي الأسود عن أبي الأسود الديلي عن علي رضى الله تعالى عنه أن نبي الله ﷺ قال في بول الرضيع ينضح بول الغلام ويغسل بول الجارية قال قتادة وهذا ما لم يطعما فإذا طعما الطعام غسلا جميعا

[ 3 ] حدثنا القاضي المحاملي نا ابن الصباح نا عفان نا معاذ بن هشام بهذا الإسناد مثله تابعه عبد الصمد عن هشام ووقفه بن أبي عروبة عن قتادة وحدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا محمد بن عبد الملك الدقيقي أبو جعفر نا عبد الصمد بن عبد الوارث نا هشام صاحب الدستوائي عن قتادة عن ابن أبي الأسود عن أبيه عن علي أن رسول الله ﷺ قال : بول الغلام ينضح وبول الجارية يغسل قال قتادة هذا ما لم يطعما فإذا طعما غسل بولهما

[ 4 ] حدثنا علي بن عبد الله بن مبشر وأحمد بن عبد الله بن محمد الوكيل قالا : نا عمرو بن علي ثنا عبد الرحمن بن مهدي نا يحيى بن الوليد حدثني محل بن خليفة الطائي حدثني أبو السمح قال : كنت أخدم رسول الله ﷺ فإذا أراد أن يغتسل قال ولني قفاك فأوليه قفائي وأنشر الثوب يعني أستره فأتى بحسن أو حسين فبال على صدره فدعا بماء فرشه عليه ، وقال هكذا يصنع يرش من الذكر ويغسل من الأنثى

[ 5 ] حدثنا محمد بن عمرو بن البختري نا أحمد بن الخليل ثنا الواقدي نا خارجة بن عبد الله بن سليمان بن زيد بن ثابت عن داود بن الحصين عن عكرمة عن ابن عباس قال أصاب النبي ﷺ أو جلده بول صبي وهو صغير فصب عليه من الماء بقدر البول

[ 6 ] حدثنا محمد بن إسماعيل الفارسي ثنا إسحاق بن إبراهيم نا عبد الرزاق عن إبراهيم بن محمد عن داود عن عكرمة عن ابن عباس في بول الصبي قال يصب عليه مثله من الماء قال كذلك صنع رسول الله ﷺ ببول حسين بن علي رضى الله تعالى عنهما إبراهيم هو ابن أبي يحيى ضعيف

باب ما روي في النوم قاعدا لا ينقض الوضوء

[ 1 ] قرئ على أبي القاسم ابن منيع وأنا أسمع حدثكم طالوت بن عباد نا أبو هلال نا قتادة عن أنس قال كنا نأتي مسجد رسول الله ﷺ فننام فلا نحدث لذلك وضوءا صحيح

[ 2 ] أخبرنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز نا محمد بن حميد نا ابن المبارك أنا معمر عن قتادة عن أنس قال لقد رأيت أصحاب رسول الله ﷺ يوقظون للصلاة حتى إني لأسمع لأحدهم غطيطا ثم يصلون ولا يتوضئون قال ابن المبارك هذا عندنا وهم جلوس صحيح

[ 3 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا أبو هشام الرفاعي نا وكيع نا هشام الدستوائي عن قتادة عن أنس قال : كان أصحاب رسول الله ﷺ ينتظرون العشاء حتى يخفقوا برءوسهم ثم يقومون يصلون ولا يتوضئون صحيح

باب في طهارة الأرض من البول

[ 1 ] حدثنا علي بن عبد الله بن مبشر نا عبد الحميد بن بيان نا هشيم عن حميد وعبد العزيز بن صهيب عن أنس بن مالك أن ناسا من عرينة قدموا على رسول الله ﷺ المدينة فاجتووها ، فقال لهم رسول الله ﷺ ان شئتم خرجتم إلى إبل الصدقة فشربتم من ألبالنها وأبوالها ففعلوا ذلك وصحوا فأقبلوا على الرعاة فقتلوهم واستاقوا ذود رسول الله ﷺ وارتدوا عن الإسلام فبعث رسول الله ﷺ في آثارهم فأتي بهم فقطع أيديهم وأرجلهم وسمل أعينهم وتركوا بالحرة حتى ماتوا

[ 2 ] حدثنا عبد الوهاب بن عيسى بن أبي حية نا أبو هشام الرفاعي محمد بن يزيد نا أبو بكر ابن عياش حدثنا سمعان بن مالك عن أبي وائل عن عبد الله قال جاء أعرابي فبال في المسجد فأمر رسول الله ﷺ بمكانه فاحتفر فصب عليه دلوا من ماء ، فقال الأعرابي يا رسول الله المرء يحب القوم ولما يعمل عملهم ، فقال رسول الله ﷺ : المرء مع من أحب سمعان مجهول

[ 3 ] أخبرنا أبو عبد الله الحسين بن إسماعيل ثنا يوسف بن موسى نا أحمد بن عبد الله نا أبو بكر ابن عياش نا المعلي المالكي عن شقيق عن عبد الله قال جاء أعرابي إلى النبي ﷺ شيخ كبير ، فقال : يا محمد متى الساعة ، فقال وما أعددت لها قال لا والذي بعثك بالحق نبيا ما أعددت لها من كبير صلاة ولا صيام إلا أني أحب الله ورسوله قال : فإنك مع من أحببت قال : فذهب الشيخ فأخذ يبول في المسجد فمر عليه الناس فأقاموه قال رسول الله ﷺ : دعوه عسى أن يكون من أهل الجنة فصبوا على بوله الماء كذا قال يوسف المعلي المالكي المعلي مجهول

[ 4 ] ثنا محمد بن مخلد ثنا أبو داود السجستاني نا موسى بن إسماعيل نا جرير بن حازم قال : سمعت عبد الملك بن عمير يحدث عن عبد الله بن معقل بن مقرن قال قام أعرابي إلى زاوية من زوايا المسجد فانكشف فبال فيها ، فقال النبي ﷺ خذوا ما بال عليه من التراب فألقوه وأهريقوا على مكانه ماء عبد الله بن معقل تابعي وهو مرسل

باب صفة ما ينقض الوضوء وما روى في الملامسة والقبلة

[ 1 ] حدثنا علي بن عبد الله بن مبشر وأبو عبد الله أحمد بن عمرو بن عثمان بواسط قالا : حدثنا أحمد بن سنان وحدثنا أبو الطيب يزيد بن الحسين بن يزيد البزاز نا محمد بن إسماعيل الحساني قالا : ثنا وكيع نا مسعر عن عاصم بن أبي النجود عن زر بن حبيش عن صفوان بن عسال قال : قال رسول الله ﷺ : ، وقال الحساني رخص رسول الله ﷺ في المسح على الخف للمسافر ثلاثا إلا من جنابة ولكن من غائط أو بول أو ريح لم يقل في هذا أو ريح غير وكيع عن مسعر

[ 2 ] حدثنا العباس بن العباس بن المغيرة الجوهري نا إسحاق بن إبراهيم لؤلؤ نا حماد بن خالد الخياط عن عبد الله بن عمر عن عبيد الله بن عمر عن القاسم عن عائشة قالت سئل رسول الله ﷺ عن الرجل يجد بللا ولا يذكر احتلاما قال يغتسل وعن الرجل يرى أن قد أحتلم ولا يجد بللا قال لا غسل عليه فقالت أم سليم أعلى المرأة ترى ذلك غسل قال : نعم إن الرجال شقائق النساء

[ 3 ] حدثنا أحمد بن عبد الله بن محمد الوكيل ثنا عبد الله بن محمد بن حجاج بن المنهال ثنا يحيى بن حماد ثنا أبو عوانة عن عبد الله بن أبي السفر عن مصعب بن شيبة عن طلق بن حبيب قال : سمعت عبد الله بن الزبير قال : سمعت عائشة تقول قال رسول الله ﷺ : الغسل من خمسة من الجنابة وغسل يوم الجمعة وغسل الميت والغسل من ماء الحمام مصعب بن شيبة ضعيف

[ 4 ] حدثنا ابن إسماعيل المحاملي وعبد الله بن جعفر بن خشيش قالا : نا يوسف بن موسى نا جرير عن عبد الملك بن عمير عن عبد الرحمن بن أبي ليلى عن معاذ بن جبل أنه كان قاعدا عند النبي ﷺ فجاءه رجل ، فقال : يا رسول الله ما تقول في رجل أصاب من امرأة لا تحل له فلم يدع شيئا يصيبه الرجل من امرأته إلا قد أصابه منها إلا أنه لم يجامعها ، فقال توضأ وضوءا حسنا ثم قم فصل قال : فأنزل الله عز وجل هذه الآية { أقم الصلاة طرفي النهار وزلفا من الليل } الآية ، فقال معاذ بن جبل أهي له خاصة أم للمسلمين عامة ، فقال بل هي للمسلمين عامة صحيح

[ 5 ] حدثنا عبد الباقي بن قانع نا إسماعيل بن الفضل نا محمد بن عيسى بن يزيد الطرسوسي نا سليمان بن عمر بن يسار مديني حدثني أبي عن ابن أخي الزهري عن عروة عن عائشة قالت لا تعاد الصلاة من القبلة كان رسول الله ﷺ يقبل بعض نسائه ويصلي ولا يتوضأ خالفه منصور بن زاذان في إسناده

[ 6 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا العباس بن الوليد بن مزيد أخبرني محمد بن شعيب نا سعيد بن بشير وحدثنا الحسين بن إسماعيل نا الحسن بن عبد العزيز الجروي نا أبو حفص التنيسي نا سعيد بن بشير حدثني منصور عن الزهري عن أبي سلمة عن عائشة قالت لقد كان نبي الله ﷺ يقبلني إذا خرج إلى الصلاة وما يتوضأ

[ 7 ] حدثني أبو بكر النيسابوري والحسين بن إسماعيل وعلي بن مسلم بن مهران قالوا نا إبراهيم بن هانئ نا محمد بن بكار نا سعيد بن بشير عن منصور بن زاذان عن الزهري بهذا الإسناد نحوه تفرد به سعيد بن بشير عن منصور عن الزهري ولم يتابع عليه وليس بقوي في الحديث والمحفوظ عن الزهري عن أبي سلمة عن عائشة أن النبي ﷺ كان يقبل وهو صائم وكذلك رواه الحفاظ الثقات عن الزهري منهم معمر وعقيل وابن أبي ذئب ، وقال : مالك عن الزهري في القبلة الوضوء ولو كان ما رواه سعيد بن بشير عن منصور عن الزهري عن أبي سلمة عن عائشة صحيحا لما كان الزهري يفتى بخلافه والله أعلم

[ 8 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا أحمد بن إسماعيل ثنا مالك عن ابن شهاب أنه كان يقول من قبلة الرجل امرأته الوضوء

[ 9 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا حاجب بن سليمان نا وكيع عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة قالت قبل رسول الله ﷺ بعض نساءه ثم صلى ولم يتوضأ ثم ضحكت تفرد به الحاجب عن وكيع ووهم فيه والصواب عن وكيع بهذا الإسناد أن النبي ﷺ كان يقبل وهو صائم وحاجب لم يكن له كتاب إنما كان يحدث من حفظه

[ 10 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا علي بن عبد العزيز الوراق نا عاصم بن علي نا أبو أويس حدثنا هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة أنها بلغها قول ابن عمر في القبلة الوضوء فقالت كان رسول الله ﷺ يقبل وهو صائم ثم لا يتوضأ ولا أعلم حدث به عن عاصم بن علي هكذا غير علي بن عبد العزيز ، وذكره ابن أبي داود قال : نا ابن المصفى ثنا بقية عن عبد الملك بن محمد عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة أن النبي ﷺ قال ليس في القبلة وضوء

[ 11 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا العباس بن الوليد بن مزيد أخبرني محمد بن شعيب نا شيبان بن عبد الرحمن عن الحسن بن دينار عن هشام بن عروة عن أبيه عروة عن الزبير أن رجلا قال : سألت عائشة عن الرجل يقبل امرأته بعد الوضوء فقالت كان رسول الله ﷺ يقبل بعض نسائه ولا يعيد الوضوء فقلت لها لئن كان ذلك ما كان إلا منك فسكتت هكذا قال : فيه أن رجلا قال : سألت عائشة ، وذكره ابن أبي داود قال : حدثنا جعفر بن محمد بن المرزبان نا هشام بن عبيد الله نا محمد بن جابر عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة عن النبي ﷺ بهذا

[ 12 ] حدثنا عثمان بن أحمد الدقاق نا محمد بن الحسين الحنيني نا جندل بن والق نا عبيد الله بن عمرو عن غالب عن عطاء عن عائشة قالت ربما قبلني رسول الله ﷺ ثم يصلي ولا يتوضأ غالب هو ابن عبيد الله متروك

[ 13 ] حدثنا عثمان بن أحمد الدقاق نا محمد بن غالب نا الوليد بن صالح نا عبيد الله بن عمرو عن عبد الكريم الجزري عن عطاء عن عائشة أن النبي ﷺ كان يقبل ثم يصلي ولا يتوضأ يقال إن الوليد بن صالح وهم في قوله عن عبد الكريم وانما هو حديث غالب ، ورواه الثوري عن عبد الكريم عن عطاء من قوله وهو الصواب وإنما هو حديث غالب والله أعلم

[ 14 ] حدثنا ابن مبشر نا أحمد بن سنان نا عبد الرحمن نا سفيان عن عبد الكريم الجزري عن عطاء قال ليس في القبلة وضوء وهذا هو الصواب

[ 15 ] حدثنا محمد بن موسى بن سهل البربهاري نا محمد بن معاوية بن مالج نا علي بن هاشم عن الأعمش ح وحدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا أبو هشام الرفاعي ح وحدثنا أبو بكر النيسابوري نا حاجب بن سليمان ح وحدثنا سعيد بن محمد الحناط ثنا يوسف بن موسى قالوا : حدثنا وكيع بن الجراح عن الأعمش عن حبيب بن أبي ثابت عن عروة عن عائشة أن رسول الله ﷺ قبل بعض نسائه ثم خرج إلى الصلاة ولم يتوضأ قال عروة فقلت لها من هي إلا أنت فضحكت ، وقال ابن مالج يقبل بعض أزواجه ثم يصلي ولا يتوضأ قلت : من هي إلا أنت فضحكت

[ 16 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا علي بن حرب وأحمد بن منصور ومحمد بن أشكاب وعباس بن محمد قالوا نا أبو يحيى الحماني نا الأعمش عن حبيب بن أبي ثابت عن عروة عن عائشة قالت كان رسول الله ﷺ يصبح صائما ثم يتوضأ للصلاة فتلقاه المرأة من نسائه فيقبلها ثم يصلي قال عروة قلت لها من ترينه غيرك فضحكت

[ 17 ] حدثنا عثمان بن جعفر بن أحمد بن اللبان نا محمد بن الحجاج نا أبو بكر ابن عياش ح حدثنا الحسين بن أحمد بن صالح نا علي بن إسماعيل بن أبي النجم بالرافقة ثنا إسماعيل بن موسى نا أبو بكر ابن عياش عن الأعمش عن حبيب عن عروة عن عائشة قالت كان النبي ﷺ يتوضأ ثم يقبل ثم يصلي ولا يتوضأ لفظهما واحد

[ 18 ] ثنا أبو بكر النيسابوري حدثنا عبد الرحمن بن بشر قال : سمعت يحيى بن سعيد يقول وذكر له حديث الأعمش عن حبيب عن عروة ، فقال : أما إن سفيان الثوري كان أعلم الناس بهذا زعم أن حبيبا لم يسمع من عروة شيئا

[ 19 ] حدثنا محمد بن مخلد نا صالح بن أحمد نا علي بن المديني قال : سمعت يحيى وذكر عنده حديثا الأعمش عن حبيب عن عروة عن عائشة تصلي وإن قطر الدم على الحصير وفي القبلة قال يحيى احك عني أنهما شبه لا شيء

[ 20 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا أبو هشام الرفاعي حدثنا وكيع ح وحدثنا الحسين بن إسماعيل نا يعقوب بن إبراهيم الدورقي نا عبد الرحمن بن مهدي ح وحدثنا الحسين بن إسماعيل عن زيد بن أخزم حدثنا أبو عاصم كلهم عن سفيان الثوري ح وحدثنا الحسين بن إسماعيل وعمر بن أحمد بن علي القطان قالا : نا محمد بن الوليد البسري نا محمد بن جعفر غندر نا سفيان الثوري عن أبي روق عن إبراهيم التيمي عن عائشة قالت كان رسول الله ﷺ يتوضأ ثم يقبل بعد ما يتوضأ ثم يصلي ولا يتوضأ هذا حديث غندر ، وقال وكيع ان النبي ﷺ قبل بعض نسائه ثم صلى ولم يتوضأ ، وقال ابن مهدي أن النبي ﷺ قبلها ولم يتوضأ ، وقال أبو عاصم كان النبي ﷺ يقبل ثم يصلي ولا يتوضأ لم يروه عن إبراهيم التيمي غير أبي روق عطية بن الحارث ولا نعلم حدث به عنه غير الثوري وأبي حنيفة واختلف فيه فأسنده الثوري عن عائشة وأسنده أبو حنيفة عن حفص وكلاهما أرسله وإبراهيم التميمي لم يسمع من عائشة ولا من حفصة ولا أدرك زمانهما وقد روى هذا الحديث معاوية بن هشام عن الثوري عن أبي روق عن إبراهيم التيمي عن أبيه عن عائشة فوصل إسناده واختلف عنه في لفظه ، فقال عثمان بن أبي شيبة عنه بهذا الإسناد أن النبي ﷺ كان يقبل وهو صائم ، وقال عنه غير عثمان أن النبي ﷺ كان يقبل ولا يتوضأ والله أعلم

[ 21 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا الجرجاني نا عبد الرزاق عن الثوري عن أبي روق عن إبراهيم التيمي عن عائشة أن النبي ﷺ كان يقبل بعد الوضوء ثم لا يعيد الوضوء أو قالت يصلي

[ 22 ] حدثنا جعفر بن أحمد المؤذن نا السري بن يحيى نا قبيصة نا سفيان بإسناده أن النبي ﷺ كان يقبل بعد الوضوء ثم يصلي مثله

[ 23 ] وأما حديث أبي حنيفة فحدثنا محمد بن مخلد ثنا محمد بن الجارود القطان نا يحيى بن نصر بن حاجب نا أبو حنيفة عن أبي روق الهمداني عن إبراهيم بن يزيد عن حفصة زوج النبي ﷺ عن رسول الله ﷺ أنه كان يتوضأ للصلاة ثم يقبل ولا يحدث وضوءا

[ 24 ] حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز نا عثمان بن أبي شيبة نا معاوية بن هشام نا سفيان الثوري عن أبي روق عن إبراهيم التيمي عن أبيه عن عائشة أن النبي ﷺ كان يقبلها وهو صائم كذا قال عثمان بن أبي شيبة

[ 25 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل حدثنا أبو الطاهر الدمشقي أحمد بن بشر بن عبد الوهاب نا هشام نا عبد الحميد ثنا الأوزاعي نا عمرو بن شعيب عن زينب أنها سألت عائشة عن الرجل يقبل امرأته ويلمسها أيجب عليه الوضوء فقالت لربما توضأ رسول الله ﷺ فقبلني ثم يمضي فيصلي ولا يتوضأ زينب هذه مجهولة ولا تقيم بها حجة

[ 26 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا أبو بكر الجوهري نا معلي بن منصور نا عباد بن العوام عن حجاج عن عمرو بن شعيب عن زينب السهمية عن عائشة أن النبي ﷺ كان يقبلها ثم يصلي ولا يتوضأ قال : وكان عطاء لا يرى في القبلة وضوءا

[ 27 ] حدثنا أبو بكر الشافعي نا محمد بن شاذان نا معلي مثله

[ 28 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري وأبو بكر ابن مجاهد المقري قالا : نا سعدان بن نصر نا أبو بدر عن أبي سلمة الجهني عن عبد الله بن غالب عن عطاء عن عائشة أن النبي ﷺ كان يقبل بعض نسائه ثم لا يحدث وضوءا قوله عبد الله بن غالب وهم وإنما أراد غالب بن عبيد الله وهو متروك وأبو سلمة الجهني هو خالد بن سلمة ضعيف وليس بالذي يروى عنه زكريا بن أبي زائدة

[ 29 ] حدثنا محمد بن بشر نا أحمد بن سنان نا عبد الرحمن نا سفيان عن عبد الكريم الجزري عن عطاء قال ليس في القبلة وضوء

[ 30 ] حدثنا أحمد بن شعيب بن صالح البخاري نا حامد بن سهل البخاري نا إسماعيل بن موسى نا عيسى بن يونس عن معمر عن الزهري عن أبي سلمة عن عروة عن عائشة قالت كان النبي ﷺ يقبل وهو صائم ثم يصلي ولا يتوضأ هذا خطأ من وجوه

[ 31 ] حدثنا أحمد بن عبد الله الوكيل نا الحسن بن عرفة ثنا هشيم عن الحجاج بن أرطاة عن عطاء عن ابن عباس والأعمش عن حبيب بن أبي ثابت عن سعيد بن جبير عن ابن عباس أنه كان لا يرى في القبلة وضوءا

[ 32 ] حدثنا ابن مبشر نا أحمد بن سنان نا عبد الرحمن عن هشيم عن الأعمش عن حبيب بن أبي ثابت عن سعيد بن جبير عن ابن عباس قال ليس في القبلة وضوء صحيح

[ 33 ] حدثنا عبد الله بن أبي داود نا سلمة بن شبيب وحوثرة بن محمد المنقري ح وحدثنا الحسين بن إسماعيل نا علي بن شعيب ويعقوب بن إبراهيم ومحمد بن عثمان بن كرامة قالوا نا أبو أسامة عن عبيد الله بن عمر عن محمد بن يحيى بن حبان عن عبد الرحمن الأعرج عن أبي هريرة عن عائشة قالت افتقدت النبي ﷺ ذات ليلة من الفراش فالتمسته بيدي فوقعت يدي على قدميه وهما منتصبان فسمعته يقول أعوذ برضاك من سخطك وبمعافاتك من عقوبتك وبك منك لا أحصى مدحتك وثناء عليك أنت كما أثنيت على نفسك هذا لفظ بن كرامة ، وقال ابن أبي داود بمعافاتك من غضبك تابعه عبدة بن سليمان عن عبيد الله وخالفهم وهيب ومعتمر وابن نمير فرووه عن عبيد الله وقالوا عن الأعرج عن عائشة ولم يذكروا أبا هريرة

[ 34 ] أخبرنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز نا داود بن رشيد نا علي بن هاشم نا حريث عن عامر عن مسروق عن عائشة قالت ربما أغتسل رسول الله ﷺ من الجنابة ولم أغتسل بعد فجائني فضممته إلي وأدفيته

[ 35 ] حدثنا القاضي الحسين بن إسماعيل وأحمد بن محمد بن زياد القطان قالا : نا عبد الكريم بن الهيثم نا حجاج بن إبراهيم المصري نا الفرج بن فضالة عن يحيى بن سعيد عن عمرة عن عائشة قالت فقدت رسول الله ﷺ ذات ليلة من فراشي فقلت : قام إلى جاريته مارية فقمت أتجسس الجدر وليس لنا كمصابيحكم هذه فإذا هو ساجد فوضعت يدي على صدر قدميه وهو يقول : في سجوده اللهم إني أعوذ بعفوك من عقابك وأعوذ برضاك من سخطك وأعوذ بك منك لا أحصي ثناء عليك أنت كما أثنيت على نفسك الفرج بن فضالة ضعيف خالفه يزيد بن هارون ووهيب وغيرهما رووه عن يحيى بن سعيد عن محمد بن إبراهيم عن عائشة مرسلا

[ 36 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا أحمد بن منصور نا عبد الرزاق أنا معمر عن الزهري عن سالم ان ابن عمر قال من قبل امرأته وهو على وضوء أعاد الوضوء صحيح

[ 37 ] حدثنا القاضي الحسين بن إسماعيل نا عبد الله بن شبيب نا يحيى بن إبراهيم بن أبي قتيلة حدثني عبد العزيز بن محمد عن محمد بن عبد الله بن عمر بن عثمان عن الزهري عن سالم عن ابن عمر ان عمر بن الخطاب قال إن القبلة من اللمس فتوضؤوا منها صحيح

[ 38 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا أحمد بن إسماعيل المدني نا مالك عن ابن شهاب عن سالم عن أبيه أنه كان يقول : في قبلة الرجل امرأته وجسه بيده من الملامسة ومن قبل امرأته أوجسها بيده فقد وجب عليه الوضوء صحيح

[ 39 ] حدثنا جعفر بن محمد الواسطي نا موسى بن إسحاق حدثنا عبد الله بن أبي شيبة نا عبدة بن سليمان عن عبيد الله بن عمر عن الزهري عن سالم عن ابن عمر أنه كان يرى القبلة من اللمس ويأمر فيها بالوضوء

[ 40 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا حفص بن عمرو نا يحيى بن سعيد عن عبيد الله بن عمر عن نافع عن ابن عمر قال في القبلة الوضوء صحيح

[ 41 ] حدثنا ابن مبشر نا أحمد بن سنان نا عبد الرحمن بن مهدي عن عبد الله بن عمر عن نافع عن ابن عمر قال القبلة من اللماس

[ 42 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا أبو الأزهر نا روح نا عبد الله بن عمر بإسناده مثله

[ 43 ] حدثنا أحمد بن عبد الله بن محمد الوكيل نا الحسن بن عرفة ثنا هشيم ح وحدثنا الحسين بن إسماعيل نا أبو بكر الجوهري نا معلي نا هشيم ح وحدثنا جعفر بن محمد الواسطي نا موسى بن إسحاق نا عبد الله بن أبي شيبة ثنا هشيم وحفص عن الأعمش عن إبراهيم عن أبي عبيدة قال : قال عبد الله القبلة من اللمس وفيها الوضوء زاد المعلا وابن عرفة واللمس ما دون الجماع صحيح

[ 44 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا أحمد بن منصور نا يزيد بن أبي حكيم نا سفيان الثوري عن الأعمش عن إبراهيم عن أبي عبيدة عن عبد الله قال القبلة من اللماس صحيح

[ 45 ] حدثنا ابن مبشر ثنا أحمد بن سنان نا عبد الرحمن نا سفيان عن الأعمش عن إبراهيم عن أبي عبيدة عن عبد الله قال القبلة من اللماس صحيح

[ 46 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا أبو الأزهر نا روح ثنا شعبة عن الأعمش عن إبراهيم عن أبي عبيدة عن عبد الله مثله قال وحدثنا شعبة عن منصور عن هلال بن يساف عن أبي عبيدة عن عبد الله مثله أو عن أبي عبيدة نحوه صحيح

باب ما روي في لمس القبل والدبر والذكر والحكم في ذلك

[ 1 ] حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز حدثنا الحكم بن موسى نا شعيب بن إسحاق أخبرني هشام بن عروة عن أبيه أن مروان حدثه عن بسرة بنت صفوان وكانت قد صحبت النبي ﷺ أن النبي ﷺ قال : إذا مس أحدكم ذكره فلا يصلين حتى يتوضأ قال : فأنكر ذلك عروة فسأل بسرة فصدقته بما قال هذا صحيح تابعه ربيعة بن عثمان والمنذر بن عبد الله الحرامي وعنبسة بن عبد الواحد وحميد بن الأسود فرووه عن هشام هكذا عن أبيه عن مروان عن بسرة قال عروة فسألت بسرة بعد ذلك فصدقته

[ 2 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا أحمد بن منصور الرمادي نا يزيد بن أبي حكيم نا سفيان عن هشام بن عروة عن أبيه عن مروان عن بسرة بنت صفوان قال : قال رسول الله ﷺ : من مس فرجه فليتوضأ وضوءه للصلاة صحيح

[ 3 ] حدثنا الحسن بن أحمد بن سعيد الرهاوي ثنا العباس بن عبيد الله بن يحيى الرهاوي نا محمد بن يزيد بن سنان نا أبي عن هشام عن عروة عن أبيه عن مروان عن بسرة بنت صفوان وكانت قد صحبت النبي ﷺ قال : قال رسول الله ﷺ : إذا مس أحدكم ذكره فليتوضأ وضوءه للصلاة

[ 4 ] حدثنا محمد بن الحسن بن محمد النقاش نا أحمد بن العباس بن موسى العدوي نا إسماعيل بن سعيد الكسائي نا سفيان عن هشام بن عروة عن أبيه عن بسرة بنت صفوان عن النبي ﷺ قال : من مس ذكره فليعد الوضوء

[ 5 ] حدثنا محمد بن مخلد نا عثمان بن معبد بن نوح نا إسحاق بن محمد الفروي نا عبد الله بن عمر عن نافع عن ابن عمر أن رسول الله ﷺ قال : من مس ذكره فليتوضأ وضوءه للصلاة

[ 6 ] حدثنا عثمان بن أحمد الدقاق نا حسن بن سلام السواق نا عبد العزيز بن عبد الله الأويسي نا يزيد بن عبد الملك بن المغيرة النوفلي عن سعيد بن أبي سعيد المقبري عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : إذا أفضى أحدكم بيده إلى فرجه حتى لا يكون بينه وبينه حجاب ولا ستر فليتوضأ وضوءه للصلاة

[ 7 ] حدثنا محمد بن إسماعيل الفارسي نا جعفر بن محمد القلانسي ح وحدثنا عبد الله بن محمد بن ناصح بمصر نا محمد بن يزيد عن عبد الصمد قالا : حدثنا سليمان بن عبد الرحمن نا إسماعيل بن عياش نا هشام بن عروة عن أبيه عن مروان عن بسرة بنت صفوان عن النبي ﷺ قال : إذا مس الرجل ذكره فليتوضأ وإذا مست المرأة قبلها فلتتوضأ

[ 8 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا أبو عتبة أحمد بن الفرج نا بقية نا الزبيدي عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده عن النبي ﷺ قال : أيما رجل مس فرجه فليتوضأ وأيما امرأة مست فرجها فلتتوضأ

[ 9 ] حدثنا محمد بن مخلد نا حمزة بن العباس المروزي ح وحدثنا الحسين بن إسماعيل نا يحيى بن معلي بن منصور قالا : نا عتيق بن يعقوب حدثني عبد الرحمن بن عبد الله بن عمر بن حفص العمري عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة أن رسول الله ﷺ قال : ويل للذين يمسون فروجهم ثم يصلون ولا يتوضؤون قالت عائشة بأبي وأمي هذا للرجال أفرأيت النساء قال إذا مست إحداكن فرجها فلتتوضأ للصلاة عبد الرحمن العمري ضعيف

[ 10 ] حدثنا أحمد بن عبد الله بن محمد الوكيل نا علي بن مسلم ثنا محمد بن بكر نا عبد الحميد بن جعفر عن هشام بن عروة عن أبيه عن بسرة بنت صفوان قالت سمعت رسول الله ﷺ يقول : من مس ذكره أو أنثييه أو رفغيه فليتوضأ كذا رواه عبد الحميد بن جعفر عن هشام ووهم في ذكر الأنثيين والرفغ وإدراجه ذلك في حديث بسرة عن النبي ﷺ والمحفوظ أن ذلك من قول عروة غير مرفوع كذلك رواه الثقات عن هشام منهم أيوب السختياني وحماد بن زيد وغيرهما

[ 11 ] حدثنا بذلك إبراهيم بن حماد حدثنا أحمد بن عبيد الله العنبري ح وحدثنا علي بن عبد الله بن مبشر والحسين بن إسماعيل ومحمد بن محمود السراج قالوا نا أبو الأشعث قالا : نا يزيد بن زريع نا أيوب عن هشام بن عروة عن أبيه عن بسرة بنت صفوان أنها سمعت رسول الله ﷺ يقول : من مس ذكره فليتوضأ قال : وكان عروة يقول إذا مس رفغيه أو أنثييه أو ذكره فليتوضأ واللفظ لأبي الأشعث صحيح

[ 12 ] حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز حدثنا خلف بن هشام نا حماد بن زيد عن هشام بن عروة قال : كان أبي يقول إذا مس رفغيه أو أنثييه أو فرجه فلا يصلي حتى يتوضأ كلهم ثقات

[ 13 ] حدثنا أحمد بن محمد بن أبي الرجال نا أبو حميد المصيصي قال : سمعت حجاجا يقول : قال ابن جريج أخبرني هشام بن عروة عن أبيه عن مروان عن بسرة بنت صفوان وقد كانت صحبت النبي ﷺ أن النبي ﷺ قال : إذا مس أحدكم ذكره أو أنثييه فلا يصلي حتى يتوضأ

[ 14 ] حدثنا إسماعيل بن يونس بن ياسين نا إسحاق بن أبي إسرائيل نا محمد بن جابر عن قيس بن طلق عن أبيه قال أتيت رسول الله ﷺ وهم يؤسسون مسجد المدينة قال وهم ينقلون الحجارة قال : فقلت : يا رسول الله ألا ننقل كما ينقلون قال لا ولكن أخلط لهم الطين يا أخا اليمامة فأنت أعلم به فجعلت أخلط لهم وينقلونه

[ 15 ] حدثنا أبو حامد محمد بن هارون نا إسحاق بن أبي إسرائيل نا محمد بن جابر عن قيس بن طلق عن أبيه قال : كنت عند رسول الله ﷺ فأتاه رجل فسأله عن مس الذكر ، فقال إنما هو بضعة منك قال ابن أبي حاتم سألت أبي وأبا زرعة عن حديث محمد بن جابر هذا فقالا قيس بن طلق ليس ممن يقوم به حجة ووهناه ولم يثبتاه

[ 16 ] حدثنا محمد بن أحمد بن عمرو بن عبد الخالق نا أحمد بن محمد بن رشدين نا سعيد بن عفير نا الفضل بن المختار وكان من الصالحين وذكر من فضله عن الصلت بن دينار عن أبي عثمان النهدي عن عمر بن الحطاب رضى الله تعالى عنه وعن عبيد الله بن موهب عن عصمة بن مالك الخطمي وكان من أصحاب النبي ﷺ أن رجلا قال : يا رسول الله إني احتككت في الصلاة فأصابت يدي فرجي ، فقال النبي ﷺ وأنا أفعل ذلك

[ 17 ] حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز نا محمد بن زياد بن فروة البلدي أبو روح نا ملازم بن عمرو حدثنا عبد الله بن بدر عن قيس بن طلق عن أبيه طلق بن علي قال خرجنا وفدا إلى نبي الله ﷺ حتى قدمنا عليه فبايعناه وصلينا معه فجاء رجل كأنه بدوي ، فقال : يا رسول الله ما ترى في مس الرجل ذكره في الصلاة ، فقال وهل هي إلا بضعة منه أو مضغة كذا قال أبو روح

[ 18 ] حدثنا محمد بن هارون أبو حامد نا بندار نا عبد الملك بن الصباح ثنا عبد الحميد بن جعفر عن أيوب بن محمد عن قيس بن طلق عن أبيه قال سألنا رسول الله ﷺ عن مس الفرج ، فقال بضعة منك أيوب مجهول

[ 19 ] حدثنا محمد بن الحسن النقاش نا عبد الله بن يحيى القاضي السرخسي نا رجاء بن مرجا \\ رجاء بن مرجى \\ الحافظ قال اجتمعنا في مسجد الخيف انا وأحمد بن حنبل وعلي بن المديني ويحيى بن معين فتناظروا في مس الذكر ، فقال يحيى يتوضأ منه ، وقال علي بن المديني بقول الكوفيين وتقلد قولهم واحتج يحيى بن معين بحديث بسرة بنت صفوان واحتج علي بن المديني بحديث قيس بن طلق ، وقال ليحيى كيف تتقلد إسناد بسرة ومروان أرسل شرطيا حتى رد جوابها إليه ، فقال يحيى وقد أكثر في الناس في قيس بن طلق ولا يحتج بحديثه ، فقال أحمد بن حنبل كلا الأمرين على ما قلتما ، فقال يحيى مالك عن نافع عن ابن عمر أنه توضأ من مس الذكر ، فقال علي كان ابن مسعود يقول لا يتوضأ منه وإنما هو بضعة من جسدك ، فقال يحيى عن من قال سفيان عن أبي قيس عن هزيل عن عبد الله وإذا اجتمع بن مسعود وابن عمر واختلفا فابن مسعود أولى أن يتبع ، فقال له أحمد نعم ولكن أبو قيس لا يحتج بحديثه ، فقال حدثني أبو نعيم ثنا مسعر عن عمير بن سعيد عن عمار بن ياسر قال : ما أبالي مسسته أو أنفى ، فقال أحمد عمار وابن عمر استويا فمن شاء أخذ بهذا ومن شاء أخذ بهذا

[ 20 ] حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز نا أبو الربيع نا إسماعيل بن زكريا نا حصين عن شقيق قال : قال حذيفة ما أبالي مسست ذكري أو مسست أنفي أو أذني وأنا في الصلاة

[ 21 ] حدثنا أبو محمد ابن صاعد ثنا أبو حصين عبد الله بن أحمد بن يونس نا عبثر عن حصين عن سعد بن عبيدة عن أبي عبد الرحمن قال : قال حذيفة ما أبالي مسست ذكري في الصلاة أو مسست أذني

باب ما روي في مس الإبط

[ 1 ] حدثنا أبو روق أحمد بن محمد بن بكر نا أحمد بن روح نا سفيان قال سمعناه من عمرو يحدثه عن الزهري عن عبيد الله قال : وسئل عمر عن مس الأبط ، فقال يتوضأ منه

[ 2 ] حدثنا يعقوب بن إبراهيم نا الحسن بن عرفة نا خلف بن خليفة عن ليث بن أبي سليم عن مجاهد عن ابن عمر قال إذا توضأ الرجل ومس إبطه أعاد الوضوء قال ونا خلف بن خليفة عن أبي سنان عن سعيد بن جبير عن ابن عباس قال ليس عليه إعادة

[ 3 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا الحسن بن يحيى نا عبد الرزاق أنا ابن جريج أخبرني عمرو بن دينار عن ابن شهاب عن عبيد الله بن عبد الله بن عتبة عن عمر بن الخطاب قال إذا مس الرجل إبطه فليتوضأ

[ 4 ] وحدثنا أبو سعيد الإصطخري حدثنا حمدان بن علي نا مسلم نا حماد بن زيد قال وذكر مس الإبط عند أيوب ، فقال رب إبط ينبغي أن يغتسل منه

باب في الوضوء من الخارج من البدن كالرعاف والقيء والحجامة ونحوه

[ 1 ] حدثنا أبو محمد ابن صاعد نا إبراهيم بن منقذ الخولاني بمصر نا إدريس بن يحيى الخولاني أبو عمرو المصري نا الفضل بن المختار نا ابن أبي ذئب عن شعبة مولى ابن عباس عن ابن عباس أن رسول الله ﷺ قال : الوضوء مما يخرج وليس مما يدخل

[ 2 ] حدثنا أبو سهل بن زياد نا صالح بن مقاتل ثنا أبي ثنا سليمان بن داود أبو أيوب عن حميد عن أنس أن النبي ﷺ احتجم فصلى ولم يتوضأ ولم يزد عن غسل محاجمه حديث رفعه بن أبي العشرين ووقفة أبو المغيرة عن الأوزاعي وهو الصواب

[ 3 ] حدثنا أبو محمد ابن صاعد نا أحمد بن منصور ومحمد بن عوف وأبو أمية الطرسوسي ح وحدثنا جعفر بن محمد بن نصير نا الحسن بن على المعمري قالوا نا هشام بن عمار نا عبد الحميد بن حبيب بن أبي العشرين نا الأوزاعي عن عبد الواحد بن قيس عن نافع عن ابن عمر قال : كان رسول الله ﷺ إذا توضأ عرك عارضيه بعض العرك وشبك لحيته بأصابعه من تحتها

[ 4 ] حدثنا إسماعيل بن محمد الصفار نا إبراهيم بن هانئ نا أبو المغيرة ثنا الأوزاعي عن عبد الواحد بن قيس عن نافع ان ابن عمر كان إذا توضأ يعرك عارضيه ويشبك لحيته بأصابعه أحيانا ويترك أحيانا موقوف وهو الصواب

[ 5 ] حدثنا جعفر نا المعمري نا داود بن رشيد نا عبد الله بن كثير بن ميمون عن الأوزاعي عن عبد الواحد بن قيس حدثني قتادة ويزيد الرقاشي عن أنس أن رسول الله ﷺ كان إذا توضأ عرك عارضيه بعض العرك وشبك لحيته بأصابعه

[ 6 ] حدثنا جعفر نا المعمري نا عمران بن أبي جميل نا إسماعيل بن عبد الله بن سماعه ثنا الأوزاعي حدثني عبد الواحد بن قيس عن قتادة ويزيد الرقاشي أن رسول الله ﷺ كان إذا توضأ مثله وكذلك رواه الوليد عن الأوزاعي بهذا الإسناد مرسلا أيضا

[ 7 ] حدثنا إسماعيل بن محمد الصفار نا إبراهيم بن هانئ نا أبو المغيرة ثنا الأوزاعي حدثني عبد الواحد بن قيس عن يزيد الرقاشي عن النبي ﷺ نحوه والمرسل هو الصواب

[ 8 ] حدثنا محمد بن أحمد بن عمرو بن عبد الخالق نا أبو علاثة محمد بن عمرو بن خالد نا أبي نا ابن سلمة عن ابن أرقم عن عطاء عن ابن عباس قال : قال رسول الله ﷺ : إذا رعف أحدكم في صلاته فلينصرف فليغسل عنه الدم ثم ليعد وضوئه ويستقبل صلاته سليمان بن أرقم متروك

[ 9 ] حدثنا ابن الصواف نا حامد نا سريج نا علي بن ثابت عن نعيم بن الصمصم عن الضحاك عن ابن عباس قال البحر ماء طهور للملائكة إذا نزلوا توضؤوا وإذا صعدوا توضؤوا

[ 10 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل والقاسم أخوه قالا : حدثنا يوسف بن موسى نا جرير عن عاصم بن سليمان الأحول عن عيسى بن حطام عن مسلم بن سلام عن علي بن طلق الحنفي قال : قال رسول الله ﷺ : إذا فسا أحدكم في الصلاة فلينصرف فليتوضأ وليعد صلاته

[ 11 ] حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز قراءة عليه وأنا أسمع أن داود بن رشيد حدثهم نا إسماعيل بن عياش حدثني عبد الملك بن عبد العزيز بن جرير عن أبيه وعن عبد الله بن أبي مليكة عن عائشة أن رسول الله ﷺ قال : إذا قاء أحدكم في صلاته أو قلس فلينصرف فليتوضأ ثم ليبن على ما مضى من صلاته ما لم يتكلم قال ابن جريج فإن تكلم استأنف

[ 12 ] حدثنا أبو عبد الله الحسين بن إسماعيل ثنا العباس بن عبد الله الترقفي نا محمد بن المبارك نا إسماعيل بن عياش حدثني ابن جريج عن أبيه قال : قال رسول الله ﷺ : إذا قاء أحدكم في صلاته أو قلس فلينصرف فليتوضأ وليبن على صلاته ما لم يتكلم قال ابن جريج وحدثني ابن أبي مليكة عن عائشة عن النبي ﷺ مثله

[ 13 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا محمد بن يحيى نا محمد بن الصباح نا إسماعيل بن عياش بهذين الإسنادين جميعا نحوه

[ 14 ] حدثنا محمد بن سهل بن الفضل الكاتب نا علي بن زيد الفرائضي نا الربيع بن نافع عن إسماعيل بن عياش عن ابن جريج عن أبيه قال : قال رسول الله ﷺ : من قلس أو قاء أو رعف فلينصرف فليتوضأ وليتم على صلاته

[ 15 ] حدثنا محمد بن سهل نا علي بن زيد نا الربيع بن نافع عن إسماعيل بن عياش عن ابن جريج عن ابن أبي مليكة عن عائشة عن النبي ﷺ مثله

[ 16 ] حدثنا محمد بن سهل نا علي بن زيد الفرائضي نا الربيع بن نافع عن إسماعيل بن عياش عن عباد بن كثير وعطاء بن عجلان عن ابن أبي مليكة عن عائشة مثله عباد بن كثير وعطاء بن عجلان ضعيفان كذا رواه إسماعيل بن عياش عن ابن جريج عن ابن أبي مليكة عن عائشة وتابعه سليمان بن أرقم وهو متروك الحديث وأصحاب بن جريج الحفاظ عنه يروونه عن ابن جريج عن أبيه مرسلا والله أعلم

[ 17 ] حدثنا محمد بن سليمان النعماني والحسين بن إسماعيل القاضي قالا : نا أبو عتبة أحمد بن الفرج نا محمد بن حمير نا سليمان بن أرقم عن ابن جريج عن أبيه أن رسول الله ﷺ قال : إذا رعف أحدكم في صلاته أو قلس فلينصرف فليتوضأ وليرجع فليتم صلاته على ما مضى منها ما لم يتكلم وحدثني ابن جريج عن ابن أبي مليكة عن عائشة عن النبي ﷺ مثل ذلك

[ 18 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا محمد بن يحيى وإبراهيم بن هانئ قالا : نا أبو عاصم ح وحدثنا أبو بكر النيسابوري نا محمد بن يزيد بن طيفور وإبراهيم بن مرزوق قالا : حدثنا محمد بن عبد الله الأنصارى ح وحدثنا أبو بكر النيسابوري نا أبو الأزهر والحسن بن يحيى قالا : حدثنا عبد الرزاق كلهم عن ابن جريج عن أبيه قال : قال رسول الله ﷺ : إذا قاء أحدكم أو قلس أو وجد مذيا وهو في الصلاة فلينصرف فليتوضأ وليرجع فليبن على صلاته ما لم يتكلم قال لنا أبو بكر سمعت محمد بن يحيى يقول هذا هو الصحيح عن ابن جريج وهو مرسل وأما حديث ابن جريج عن ابن أبي مليكة عن عائشة الذي يرويه إسماعيل بن عياش فليس بشيء

[ 19 ] حدثنا محمد بن إسماعيل الفارسي وعثمان بن أحمد الدقاق قالا : نا يحيى بن أبي طالب نا عبد الوهاب أنا ابن جريج عن أبيه عن النبي ﷺ قال : من وجد رعافا أو قيئا أو مذيا أو قلسا فليتوضأ ثم ليتم على ما مضي ما بقي وهو مع ذلك يتقى أن يتكلم

[ 20 ] حدثنا أحمد بن محمد بن سعيد حدثنا أحمد بن عبد الرحمن بن سراج والحسن بن علي بن بزيع قالا : نا حفص الفراء ثنا سوار بن مصعب عن زيد بن علي عن أبيه عن جده قال : قال رسول الله ﷺ : القلس حدث سوار متروك ولم يروه عن زيد غيره

[ 21 ] حدثنا يزيد بن الحسين بن يزيد البزاز نا محمد بن إسماعيل الحساني نا وكيع نا علي بن صالح وإسرائيل عن أبي إسحاق عن عاصم عن علي رضى الله تعالى عنه قال إذا وجد أحدكم في بطنه رزءا أو قيئا أو رعافا فلينصرف فليتوضأ ثم ليبن على صلاته ما لم يتكلم

[ 22 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا الزعفراني نا شبابة نا يونس بن أبي إسحاق عن أبي إسحاق عن عاصم بن ضمرة والحارث عن على رضى الله تعالى عنه قال إذا أم الرجل القوم فوجد في بطنه رزءا أو رعافا أو قيئا فليضع ثوبه على أنفه وليأخذ بيد رجل من القوم فليقدمه الحديث

[ 23 ] حدثنا القاضي الحسين بن إسماعيل نا أحمد بن منصور قال ونا محمد بن الفتح القلانسي نا محمد بن الخليل قالا : نا إسحاق بن منصور نا هريم عن عمرو القرشي عن أبي هاشم عن زاذان عن سلمان قال رآني النبي ﷺ وقد سأل من أنفي دم ، فقال أحدث وضوءا قال المحاملي أحدث لما حدث وضوءا

[ 24 ] حدثنا أبو عبيد القاسم بن إسماعيل نا محمد بن شعبة بن جوان حدثنا إسماعيل بن أبان نا جعفر الأحمر عن أبي خالد عن أبي هاشم الزماني بهذا أنه رعف ، فقال له النبي ﷺ أحدث له وضوءا عمرو القرشي هذا هو عمرو بن خالد أبو خالد الواسطي متروك الحديث قال أحمد بن حنبل ويحيى بن معين أبو خالد الواسطي كذاب

[ 25 ] حدثنا الحسين بن الخضر نا إسحاق بن إبراهيم بن يونس ثنا عمران بن موسى نا عمر بن رياح نا عبد الله بن طاوس عن أبيه عن ابن عباس قال : كان رسول الله ﷺ إذا رعف في صلاته توضأ ثم بنى علي ما بقي من صلاته عمر بن رياح متروك

[ 26 ] حدثنا أبو سهل بن زياد نا صالح بن مقاتل بن صالح نا أبي نا سليمان بن داود أبو أيوب القرشي بالرقة نا حميد الطويل عن أنس بن مالك قال احتجم رسول الله ﷺ فصلى ولم يتوضأ ولم يزد على غسل محجامه

[ 27 ] حدثنا محمد بن إسماعيل الفارسي نا موسى بن عيسى بن المنذر نا أبي نا بقية عن يزيد بن خالد عن يزيد بن محمد عن عمر بن عبد العزيز قال : قال تميم الداري قال رسول الله ﷺ : الوضوء من كل دم سائل عمر بن عبد العزيز لم يسمع من تميم الداري ولا رآه ويزيد بن خالد ويزيد بن محمد مجهولان

[ 28 ] حدثنا محمد بن نوح الجنديسابوري نا محمد بن إسماعيل الأحمسي نا الحسن بن علي الرزاز نا محمد بن الفضل عن أبيه عن ميمون بن مهران عن سعيد بن المسيب عن أبي هريرة عن النبي ﷺ قال ليس في القطرة والقطرتين من الدم وضوء الا أن يكون دما سائلا خالفه حجاج بن نصير

[ 29 ] نا أحمد بن عيسى الخواص نا سفيان بن زياد نا أبو سهل نا حجاج بن نصير نا محمد بن الفضل بن عطية حدثني أبي عن ميمون بن مهران عن أبي هريرة عن رسول الله ﷺ قال ليس في القطرة والقطرتين من الدم وضوء حتى يكون دما سائلا محمد بن الفضل بن عطية ضعيف وسفيان بن زياد وحجاج بن نصير ضعيفان

[ 30 ] حدثنا أحمد بن سليمان قال قرئ على أحمد بن ملاعب وأنا أسمع نا عمرو بن عون نا أبو بكر الداهري عن حجاج عن الزهري عن عطاء بن يزيد عن أبي سعيد الخدري قال : قال رسول الله ﷺ : من رعف في صلاته فليرجع فليتوضأ وليبن على صلاته أبو بكر الداهري عبد الله بن حكيم متروك الحديث

[ 31 ] حدثنا عبد الله بن سليمان بن الأشعث نا عمرو بن على وحدثنا الحسين بن إسماعيل وأحمد بن عبد الله الوكيل قالا : نا عمرو بن شبة قالا : نا عمرو بن علي المقدمي نا هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة قال : قال رسول الله ﷺ : إذا أحدث أحدكم وهو في الصلاة فليضع يده على أنفه ثم لينصرف

[ 32 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل وعلي بن محمد بن مهران قالا : نا الحسين بن السكين أبو منصور ثنا محمد بن بشر العبدي نا هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة أن رسول الله ﷺ قال : إذا أحدث أحدكم وهو في الصلاة فليمسك بأنفه وليخرج منها

[ 33 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا أبو حميد المصيصي نا حجاج نا ابن جريج أخبرني هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة قال : قال رسول الله ﷺ : إذا أحدث أحدكم في صلاته فليأخذ بأنفه ثم لينصرف

[ 34 ] حدثنا محمد بن خلف الخلال نا محمد بن هارون بن حميد نا أبو الوليد القرشي نا الوليد ح قال وأخبرني بقية عن ابن جريج عن عطاء عن ابن عباس أن رسول الله ﷺ رخص في دم الحبوب يعني الدماميل وكان عطاء يصلي وهي في ثوبه هذا باطل عن ابن جريج ولعل بقية دلسه عن رجل ضعيف والله أعلم

[ 35 ] حدثنا أبو بكر الشافعي نا عبيد بن شريك نا نعيم نا الفضل بن موسى عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة عن النبي ﷺ قال : إذا أحدث أحدكم في صلاته فليأخذ على أنفه ولينصرف فليتوضأ

[ 36 ] حدثنا أحمد بن محمد بن إسماعيل الآدمي الجوزداني نا العباس بن يزيد البحراني ح وثنا الحسين بن إسماعيل نا محمد بن عبد الملك الواسطي قالا : نا عبد الصمد بن عبد الوارث حدثنيه أبي نا حسين المعلم عن يحيى بن أبي كثير حدثني الأوزاعي حدثني يعيش بن الوليد عن أبيه عن معدان بن أبي طلحة عن أبي الدرداء أن النبي ﷺ قاء فأفطر فلقيت ثوبان في مسجد دمشق فذكرت ذلك له ، فقال صدق أنا صببت له وضوءه

[ 37 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا يوسف بن موسى وأحمد بن منصور وأحمد بن محمد بن عيسى قالوا نا أبو معمر عبد الله بن عمرو بن أبي الحجاج ثنا عبد الوارث بن سعيد نا حسين المعلم عن يحيى بن أبي كثير نا أبو عمرو عبد الرحمن بن عمرو الأوزاعي عن يعيش بن الوليد بن هشام حدثه أن أباه حدثه حدثني معدان أن أبا الدرداء حدثه ، ثم ذكر عن أبي الدرداء وعن ثوبان عن النبي ﷺ مثله

[ 38 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا أحمد بن منصور نا عبد الله بن رجاء نا حرب عن يحيى نا عبد الرحمن بن عمرو ان ابن الوليد بن هشام حدثه أن أباه حدثه نا معدان بن طلحة أن أبا الدرداء أخبره ، ثم ذكر مثله إلى قوله أنا صببت له وضوءه

[ 39 ] حدثنا علي بن محمد المصري نا محمد بن إبراهيم بن جناد نا أبو معمر نا عبد الوارث نا حسين عن يحيى بإسناده عن النبي ﷺ نحوه قال ثوبان صدق وأنا صببت عليه وضوءه

[ 40 ] حدثنا الحسين بن محمد بن سعيد البزاز نا عبد الرحمن بن الحارث جحدر نا بقية عن عبد الملك بن مهران عن عمرو بن دينار عن ابن عباس أن رجلا قال : يا رسول الله إني كلما توضأت سأل ، فقال رسول الله ﷺ : إذا توضأت فسال من قرنك إلى قدمك فلا وضوء عليك عبد الملك هذا ضعيف ولا يصح

[ 41 ] حدثنا أبو عبيد القاسم بن إسماعيل نا القاسم بن هاشم السمسان نا عتبة بن السكن الحمصي نا الأوزاعي نا عبادة بن نسي وهبيرة بن عبد الرحمن قالا : نا أبو أسماء الرحبي نا ثوبان قال : كان رسول الله ﷺ صائما في غير رمضان فأصابه غم أذاه فتقيأ فقاء فدعاني بوضوء فتوضأ ثم أفطر فقلت : يا رسول الله أفريضة الوضوء من القيء قال لو كان فريضة لوجدته في القرآن قال ثم صام رسول الله ﷺ الغد فسمعته يقول هذا مكان إفطاري أمس لم يروه عن الأوزاعي غير عتبة بن السكن وهو منكر الحديث

باب في ما روي فيمن نام قاعدا وقائما ومضطجعا وما يلزم من الطهارة في ذلك

[ 1 ] حدثنا محمد بن عبد الله بن غيلان نا أبو هشام الرفاعي نا عبد السلام بن حرب نا أبو خالد الدالاني عن قتادة عن أبي العالية الرياحي عن ابن عباس أن النبي ﷺ نام وهو ساجد حتى غط أو نفخ ثم قام فصلى فقلت : يا رسول الله إنك قد نمت ، فقال إن الوضوء لا يجب إلا على من نام مضطجعا فإنه إذا اضطجع استرخت مفاصله تفرد به أبو خالد عن قتادة ولا يصح

[ 2 ] حدثنا محمد بن هارون أبو حامد نا عيسى بن مساور نا الوليد بن مسلم عن أبي بكر ابن عبد الله بن أبي مريم عن عطية بن قيس الكلاعي عن معاوية بن أبي سفيان أن النبي ﷺ قال : العين وكاء السه فإذا نامت العين استطلق الوكاء

[ 3 ] حدثنا أبو حامد نا سليمان بن عمر نا بقية عن أبي بكر ابن أبي مريم بإسناده مثله

[ 4 ] حدثنا محمد بن جعفر المطيري نا سليمان بن محمد الجنابي نا أحمد بن أبي عمران الدورقي نا يحيى بن بسطام نا عمر بن هارون عن يعقوب بن عطاء عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده أن رسول الله ﷺ قال : من نام جالسا فلا وضوء عليه ومن وضع جنبه فعليه الوضوء

[ 5 ] حدثنا أبو حامد نا سليمان بن عمر الأقطع نا بقية بن الوليد عن الوضين بن عطاء عن محفوظ بن علقمة عن عبد الرحمن بن عائذ الأزدي عن على بن طالب رضى الله تعالى عنه قال : قال رسول الله ﷺ : العين وكاء السه فمن نام فليتوضأ

باب أحاديث القهقهة في الصلاة وعللها

[ 1 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا محمد بن علي بن محرز الكوفي بمصر نا يعقوب بن إبراهيم بن سعد نا أبي عن أبي إسحاق حدثني الحسن بن دينار عن الحسن بن أبي الحسن عن أبي المليح بن أسامة عن أبيه قال بينا نحن نصلي خلف رسول الله ﷺ إذ أقبل رجل ضرير البصر فوقع في حفرة فضحكنا منه فأمرنا رسول الله ﷺ بإعادة الوضوء كاملا وإعادة الصلاة من أولها قال ابن إسحاق وحدثني الحسن بن عمارة عن خالد الحذاء عن أبي المليح عن أبيه مثل ذلك الحسن بن دينار والحسن بن عمارة ضعيفان وكلاهما قد أخطأ في هذين الإسنادين وإنما روى هذا الحديث الحسن البصري عن حفص بن سليمان المنقري عن أبي العالية مرسلا وكان الحسن كثيرا ما يرويه مرسلا عن النبي ﷺ وأما قول الحسن بن عمارة عن خالد الحذاء عن أبي المليح عن أبيه فوهم قبيح وإنما رواه خالد الحذاء عن حفصة بنت سيرين عن أبي العالية عن النبي ﷺ رواه عنه كذلك سفيان الثوري وهشيم ووهيب وحماد بن سلمة وغيرهم وقد اضطرب بن إسحاق في روايته عن الحسن بن دينار لهذا الحديث فمرة رواه عنه عن الحسن البصري ومرة رواه عنه عن قتادة عن أبي المليح عن أبيه وقتادة إنما رواه عن أبي العالية مرسلا عن النبي ﷺ كذلك رواه عنه سعيد بن أبي عروبة ومعمر وأبو عوانة وسعيد بن بشير وغيرهم ويذكر أحاديثهم بذلك بعد هذا

[ 2 ] حدثنا جعفر بن محمد بن نصير نا محمد بن عبد الله الحضرمي نا محمد بن الحارث الحراني نا محمد بن سلمة عن ابن إسحاق عن الحسن بن دينار عن قتادة عن أبي المليح عن أبيه قال كنا نصلي خلف رسول الله ﷺ فجاء رجل ضرير البصر فتردى في حفرة كانت في المسجد فضحك ناس من خلفه فأمر رسول الله ﷺ من ضحك أن يعيد الوضوء والصلاة الحسن بن دينار متروك الحديث ، وروى هذا الحديث أيضا عبد الرحمن بن عمرو بن جبلة البصري وهو متروك الحديث عن سلام بن أبي مطيع عن قتادة عن أبي العالية وأنس بن مالك

[ 3 ] حدثنا به محمد بن مخلد نا أحمد بن عبد الله بن زياد الداناج وحدثنا علي بن محمد بن عبيد الحافظ نا محمد بن نصر أبو الأحوص الأبرم وحدثنا أبو هريرة محمد بن علي بن حمزة نا أبو أمية محمد بن إبراهيم الطرسوسي قالوا نا عبد الرحمن بن عمرو بن جبلة نا سلام بن أبي مطيع عن قتادة عن أبي العالية وأنس بن مالك أن أعمى تردى في بئر فضحك ناس خلف رسول الله ﷺ فأمر رسول الله ﷺ من ضحك أن يعيد الوضوء والصلاة ، وقال أبو أمية عن أنس وأبي العالية أن رسول الله ﷺ كان يصلي بالناس فدخل أعمى المسجد فتردى في بئر فضحك الناس خلف رسول الله ﷺ ، وقال ابن مخلد عن أنس وأبي العالية أن رسول الله ﷺ كان يصلي بالناس وبئر وسط المسجد فجاء أعمى فوقع فيها فضحك ناس فأمر رسول الله ﷺ من ضحك أن يعيد الوضوء والصلاة قال أبو أمية هذا حديث منكر قال الشيخ أبو الحسن لم يروه عن سلام غير عبد الرحمن بن عمرو بن جبلة وهو متروك يضع الحديث ، ورواه داود بن المحبر وهو متروك يضع الحديث عن أيوب بن خوط وهو ضعيف أيضا عن قتادة عن أنس

[ 4 ] حدثنا به محمد بن مخلد نا إبراهيم بن محمد العتيق حدثنا داود بن المحبر نا أيوب بن خوط عن قتادة عن أنس قال : كان رسول الله ﷺ يصلي بنا فجاء رجل ضرير البصر فوطىء في خبال من الأرض فصرع فضحك بعض القوم فأمر رسول الله ﷺ من ضحك أن يعيد الوضوء والصلاة والصواب من ذلك قول من رواه عن قتادة عن أبي العالية مرسلا

[ 5 ] حدثنا بذلك الحسين بن إسماعيل نا الحسن بن أبي الربيع الجرجاني نا عبد الرزاق أنا معمر عن قتادة عن أبي العالية الرياحي أن أعمى تردى في بئر والنبي ﷺ يصلي بأصحابه فضحك بعض من كان يصلي مع النبي ﷺ فأمر النبي ﷺ من ضحك منهم أن يعيد الوضوء والصلاة

[ 6 ] حدثنا عثمان بن محمد بن بشر نا إبراهيم بن إسحاق الحربي نا بشر بن آدم وخلف بن هشام قالا : نا أبو عوانة عن قتادة عن أبي العالية أن رسول الله ﷺ كان يصلي بأصحابه فجاء ضرير فتردى في بئر فضحك القوم فأمر رسول الله ﷺ الذين ضحكوا أن يعيدوا الوضوء والصلاة

[ 7 ] حدثنا محمد بن إسماعيل الفارسي وعثمان بن أحمد الدقاق قالا : حدثنا يحيى بن أبي طالب ثنا عبد الوهاب عن سعيد عن قتادة عن أبي العالية عن النبي ﷺ نحوه

[ 8 ] وحدثنا عثمان بن محمد بن بشر نا إبراهيم الحربي نا بندار نا ابن أبي عدي عن سعيد عن قتادة عن أبي العالية عن النبي ﷺ نحوه

[ 9 ] حدثنا عثمان أنا إبراهيم نا الحسن بن عبد العزيز نا أبو حفص عن سعيد بن بشير عن قتادة عن أبي العالية مثله

[ 10 ] حدثنا عثمان نا إبراهيم ثنا عبيد الله نا معتمر عن سلم يعني بن أبي الذيال عن قتادة قال بلغنا عن النبي ﷺ مثله وهذا هو الصحيح عن قتادة اتفق عليه معمر وأبو عوانة وسعيد بن أبي عروبة وسعيد بن بشير فرووه عن قتادة عن أبي العالية وتابعهم عليه سلم بن أبي الذيال عن قتادة فأرسله فهؤلاء خمسة ثقات رووه عن قتادة عن أبي العالية مرسلا وأيوب بن خوط وداود بن المحبر وعبد الرحمن بن عمرو بن جبلة والحسن بن دينار كلهم متروكون وليس فيهم من يجوز الاحتجاج بروايته لو لم يكن له مخالف فكيف وقد خالف كل واحد منهم خمسة ثقات من أصحاب قتادة واما حديث الحسن بن دينار عن الحسن عن أبي المليح عن أبيه فهو بعيد من الصواب أيضا ولا نعلم أحدا تابعه عليه وقد رواه عبد الكريم أبو أمية عن الحسن عن أبي هريرة وعبد الكريم متروك والراوي له عنه عبد العزيز بن الحصين وهو ضعيف أيضا وقد رواه عمر بن قيس المكي المعروف بسندل وهو ضعيف ذاهب الحديث عن عمرو بن عبيد عن الحسن عن عمران بن حصين عن النبي ﷺ فأما حديث عبد الكريم

[ 11 ] فحدثنا به أبو هريرة الأنطاكي محمد بن علي بن حمزة نا عمران بن موسى نا أيوب نا الهيثم بن جميل نا عبد العزيز بن الحصين عن عبد الكريم عن الحسن عن أبي هريرة عن النبي ﷺ قال : إذا قهقه أعاد الوضوء وأعاد الصلاة وأما حديث عمر بن قيس

[ 12 ] فحدثنا به الحسين بن إسماعيل حدثنا محمد بن عيسى بن حنان نا الحسن بن قتيبة حدثنا عمر بن قيس ح وحدثنا محمد بن علي بن إسماعيل نا سعيد بن محمد الترخمي نا إبراهيم بن العلاء نا إسماعيل بن عياش عن عمر بن قيس عن عمرو بن عبيد عن الحسن عن عمران بن حصين قال : سمعت رسول الله ﷺ يقول : من ضحك في الصلاة قرقرة فليعد الوضوء والصلاة ، وقال الحسن بن قتيبة إذا قهقه الرجل أعاد الوضوء والصلاة وحدث بهذا الحديث شيخ لأهل المصيصة يقال له سفيان بن محمد الفزاري وكان ضعيفا سيء الحال في الحديث حدث به عن عبد الله بن وهب عن يونس عن الزهري عن سليمان بن أرقم عن الحسن عن أنس عن النبي ﷺ بذلك حدثنا به محمد بن أحمد بن الحسن حدثنا أحمد بن الحسن الصوفي نا سفيان بن محمد وأحسن حالات سفيان بن محمد أن يكون وهم في هذا الحديث علي بن وهب إن لم يكن تعمد ذلك في قوله عن الحسن عن أنس فقد رواه غير واحد عن ابن وهب عن يونس عن الزهري عن الحسن مرسلا عن النبي ﷺ منهم خالد بن خداش المهلبي وموهب بن يزيد وأحمد بن عبد الرحمن بن وهب وغيرهم لم يذكر أحد منهم في حديثه عن ابن وهب في الإسناد أنس بن مالك ولا ذكر فيه بين الزهري والحسن سليمان بن أرقم وإن كان ابن أخي الزهري وابن عتيق قد روياه عن الزهري عن سليمان بن أرقم عن الحسن مرسلا عن النبي ﷺ فهذه أقاويل أربعة عن الحسن كلها باطلة لأن الحسن إنما سمع هذا الحديث من حفص بن سليمان المنقري عن حفصة بنت سيرين عن أبي العالية الرياحي مرسلا عن النبي ﷺ

[ 14 ] حدثنا بذلك أبو بكر النيسابوري نا محمد بن علي الوراق نا خالد بن خداش نا حماد بن زيد عن هشام عن الحسن قال بينما النبي ﷺ يصلي إذ جاء رجل في بصره ضر أو قال أعمى فوقع في بئر فضحك بعض القوم فأمر من ضحك أن يعيد الوضوء والصلاة فذكرته لحفص بن سليمان ، فقال : أنا حدثت به الحسن عن حفصة فهذا هو الصواب عن الحسن البصري مرسلا

[ 15 ] حدثنا أبو علي إسماعيل بن محمد الصفار نا إسماعيل بن إسحاق القاضي ثنا علي بن المديني قال : قال لي عبد الرحمن بن مهدي هذا الحديث يدور على أبي العالية فقلت : قد رواه الحسن مرسلا ، فقال حدثني حماد بن زيد عن حفص بن سليمان المنقري قال : أنا حدثت به الحسن عن حفصة عن أبي العالية فقلت : فقد رواه إبراهيم مرسلا ، فقال عبد الرحمن حدثني شريك عن أبي هاشم قال : أنا حدثت به إبراهيم عن أبي العالية فقلت : قد رواه الزهري مرسلا ، فقال قرأته في كتاب ابن أخي الزهري عن سليمان بن أرقم عن الحسن

[ 16 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا أبو الأزهر نا يعقوب بن إبراهيم نا ابن أخي بن شهاب عن عمي حدثني سليمان بن أرقم عن الحسن بن أبي الحسن أن النبي ﷺ أمر من ضحك في الصلاة أن يعيد الوضوء والصلاة

[ 17 ] حدثنا أبو بكر نا أبو الحسن البزيعي بالمصيصة ثنا محمد بن عمر الواقدي قال قرأت في صحيفة عند آل أبي عتيق نا ابن شهاب عن سليمان بن أرقم عن الحسن قال بينا النبي ﷺ يصلي إذ جاء رجل فوقع في بئر فضحك بعض القوم فأمر رسول الله ﷺ من ضحك أن يعيد الوضوء والصلاة

[ 18 ] وأما حديث ابن وهب عن يونس عن الزهري عن الحسن مرسلا بمخالفة ما رواه سفيان بن محمد عنه فحدثنا به أبو بكر النيسابوري حدثني موهب بن يزيد نا ابن وهب أخبرني يونس عن ابن شهاب عن الحسن قال بينا النبي ﷺ يصلي إذ جاءه رجل فوقع في حفرة فضحك بعض القوم فأمر من يضحك أن يعيد الوضوء والصلاة

[ 19 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا أحمد بن عبد الرحمن بن وهب ثنا عمي أخبرني يونس عن الزهري عن الحسن بن أبي الحسن أن النبي ﷺ أمر من ضحك في الصلاة أن يعيد الوضوء والصلاة

[ 20 ] وحدثنا عثمان بن محمد بن بشر نا إبراهيم الحربي نا خالد بن خداش نا ابن وهب عن يونس عن الزهري عن الحسن قال بينا النبي ﷺ يصلي مثل قول موهب بن يزيد وهذا هو الصواب عن ابن وهب

[ 21 ] حدثنا أبو بكر الشافعي نا محمد بن بشر بن مطر نا محمد بن الصباح الجرجراني نا الوليد ثنا شعيب بن أبي حمزة عن الزهري قال لا وضوء في القهقهة والضحك فلوكان ما رواه الزهري عن الحسن عن النبي ﷺ صحيحا عند الزهري لما أفتى بخلافه وضده والله أعلم وكذلك رواه هشام بن حسان عن الحسن مرسلا عن النبي ﷺ وقد كتبناه قبل هذا ، وروى هذا الحديث أبو حنيفة عن منصور بن زاذان عن الحسن عن معبد الجهني مرسلا عن النبي ﷺ ووهم فيه أبو حنيفة على منصور وإنما رواه منصور بن زاذان عن محمد بن سيرين عن معبد ومعبد هذا لا صحبة له ، ويقال إنه أول من تكلم في القدر من التابعين حدث به عن منصور عن ابن سيرين غيلان بن جامع وهشيم بن بشير وهما أحفظ من أبي حنيفة للاسناد

[ 22 ] فأما حديث أبي حنيفة عن منصور فحدثنا به أبو بكر الشافعي وأحمد بن محمد بن زياد وآخرون قالوا : حدثنا إسماعيل بن محمد بن أبي كثير القاضي حدثنا مكي بن إبراهيم نا أبو حنيفة عن منصور بن زاذان عن الحسن عن معبد عن النبي ﷺ قال : بينما هو في الصلاة إذ أقبل أعمى يريد الصلاة فوقع في زبية فاستضحك القوم حتى قهقهوا فلما انصرف النبي ﷺ قال : من كان منكم قهقه فليعد الوضوء والصلاة

[ 23 ] وأما حديث غيلان بن جامع عن منصور بن زاذان بمخالفة أبي حنيفة عنه فحدثنا به الحسين بن إسماعيل ومحمد بن مخلد قالا : نا محمد بن عبد الله الزهيري أبو بكر نا يحيى بن يعلى نا أبي نا غيلان عن منصور الواسطي هو ابن زاذان عن ابن سيرين عن معبد الجهني قال : كان النبي ﷺ يصلي الغداة فجاء رجل أعمى وقريب من مصلى رسول الله ﷺ بئر على رأسها جلة فجاء الأعمى يمشي حتى وقع فيها فضحك بعض القوم وهم في الصلاة ، فقال النبي ﷺ بعد ما قضى الصلاة من ضحك منكم فليعد الوضوء وليعد الصلاة

[ 24 ] وأما حديث هشيم عن منصور بن زاذان عن ابن سيرين بمخالفة رواية أبي حنيفة عن منصور فحدثنا أحمد بن عبد الله بن محمد الوكيل نا الحسن بن عرفة حدثنا هشيم عن منصور عن ابن سيرين وعن خالد الحذاء عن حفصة عن أبي العالية ح وحدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا زياد بن أيوب نا هشيم نا منصور عن ابن سيرين وخالد عن حفصة عن أبي العالية أن النبي ﷺ كان يصلي فمر رجل في بصره سوء على بئر عليها خصفة فوقع فيها فضحك من كان خلف رسول الله ﷺ فلما قضى صلاته قال من كان منكم ضحك فليعد الوضوء والصلاة لفظ زياد

[ 25 ] وحدثنا به أبو بكر النيسابوري حدثني يوسف بن سعيد ثنا الهيثم بن جميل نا هشيم نا خالد الحذاء عن حفصة عن أبي العالية ح قال وثنا منصور عن ابن سيرين أن رسول الله ﷺ صلى بأصحابه ، ثم ذكر معناه إلا أنه قال : فتردى فيها فضحك ناس خلفه فأمرهم رسول الله ﷺ مثله وهذا هو الصحيح عن خالد الحذاء عن حفصة عن أبي العالية وقول الحسن بن عمارة عن خالد الحذاء عن أبي المليح عن أبيه خطأ قبيح وقد رواه سفيان الثوري ووهيب بن خالد وحماد بن سلمة عن خالد الحذاء عن حفصة عن أبي العالية كذلك

[ 26 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا أحمد بن يوسف السلمي وعبد الله بن محمد بن عمرو الغزي قالا : نا محمد بن يوسف نا سفيان عن خالد الحذاء عن أم الهذيل وهي حفصة عن أبي العالية أن رسول الله ﷺ كان في الصلاة فجاء رجل في بصره سوء فوقع في بئر فضحكوا منه فأمر النبي ﷺ من ضحك أن يعيد الوضوء والصلاة

[ 27 ] حدثنا جعفر بن أحمد المؤذن نا السري بن يحيى نا عبيد الله وقبيصة عن سفيان عن خالد عن أم الهذيل عن أبي العالية بهذا

[ 28 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا أحمد بن يوسف السلمي نا حجاج وحدثنا عثمان بن محمد بن بشير نا إبراهيم الحربي قالا : ثنا موسى وابن عائشة قالوا : حدثنا حماد عن خالد الحذاء عن حفصة عن أبي العالية قال : كان النبي ﷺ يصلي بأصحابه فجاء أعمى فوطىء على خصفة على رأس بئر فتردى في البئر فضحك بعض أصحاب رسول الله ﷺ فأمر رسول الله ﷺ بعض من ضحك أن يعيد الوضوء والصلاة وكذا رواه وهيب بن خالد عن خالد وأيوب السختياني عن حفصة عن أبي العالية

[ 29 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا علي بن سعيد بن جرير حدثنا سهل بن بكار حدثنا وهيب نا أيوب وخالد عن حفصة عن أبي العالية أن النبي ﷺ صلى بأصحابه وفي القوم رجل ضرير البصر فوقع في البئر فضحك طوائف من أصحاب النبي ﷺ فلما صلى أمر كل من كان ضحك أن يعيد الوضوء والصلاة وكذلك رواه معمر عن أيوب عن حفصة عن أبي العالية

[ 30 ] حدثنا به الحسين بن إسماعيل نا الحسن بن أبي الربيع أنا عبد الرزاق أنا معمر عن أيوب عن حفصة بنت سيرين عن أبي العالية عن النبي ﷺ مثل حديث معمر عن قتادة عن أبي العالية وكذلك رواه مطر الوراق عن حفصة عن أبي العالية

[ 31 ] حدثنا به أبو بكر النيسابوري نا محمد بن يحيى نا موسى بن إسماعيل نا أبان نا مطر عن حفصة عن أبي العالية قال بينما رسول الله ﷺ يصلي بأصحابه إذ جاء رجل في بصره سوء فمر على بئر قد غشي عليها فوقع فيها فضحك بعض القوم فأمر رسول الله ﷺ من ضحك أن يعيد الوضوء والصلاة وكذلك رواه حفص بن سليمان المنقري البصري عن حفصة عن أبي العالية

[ 32 ] حدثنا به أبو بكر النيسابوري نا محمد بن يحيى نا أبو النعمان نا حماد بن زيد عن حفص بن سليمان عن حفصة بنت سيرين عن أبي العالية أن النبي ﷺ كان يصلي بأصحابه فجاء رجل فوقع على بئر فضحك بعض القوم فأمر رسول الله ﷺ من ضحك أن يعيد الوضوء ويعيد الصلاة ، وروى هذا الحديث هشام بن حسان عن حفصة عن أبي العالية مرسلا حدث به عنه جماعة منهم سفيان الثوري وزائدة بن قدامة ويحيى بن سعيد القطان وحفص بن غياث وروح بن عبادة وعبد الوهاب بن عطاء وغيرهم فاتفقوا عن هشام عن حفصة عن أبي العالية عن النبي ﷺ ، ورواه خالد بن عبد الله الواسطي عن هشام عن حفصة عن أبي العالية عن رجل من الأنصار عن النبي ﷺ ولم يسم الرجل ولاذكر أله صحبة أم لا ولم يصنع خالد شيئا وقد خالفه خمسة أثبات ثقات حفاظ وقولهم أولى بالصواب

[ 33 ] فأما حديث خالد بن عبد الله عن هشام فحدثنا به دعلج بن أحمد نا محمد بن علي بن زيد نا سعيد بن منصور نا خالد بن عبد الله عن هشام بن حسان عن حفصة عن أبي العالية عن رجل من الأنصار أن رسول الله ﷺ كان يصلي بأصحابه فمر رجل في بصره سوء فتردى في بئر فضحك طوائف من القوم فأمر رسول الله ﷺ من كان ضحك أن يعيد الوضوء والصلاة

[ 34 ] أما حديث سفيان الثوري ومن تابعه عن هشام بن حسان بمخالفة رواية خالد عنه فحدثني القاضي الحسين بن إسماعيل نا أبو هشام الرفاعي نا وكيع نا سفيان عن هشام عن حفصة عن أبي العالية أن النبي ﷺ أمر من ضحك أن يعيد الوضوء والصلاة

[ 35 ] وحدثنا الحسين بن إسماعيل نا جعفر بن محمد نا معاوية نا زائدة ح وحدثنا أبو بكر النيسابوري حدثني يوسف بن سعيد حدثنا أحمد بن يونس نا زائدة عن هشام عن حفصة عن أبي العالية قال جاء رجل في بصره سوء فدخل المسجد ورسول الله ﷺ يصلي فتردى في حفرة كانت في المسجد فضحك طوائف منهم فلما قضى صلاته أمر من كان ضحك أن يعيد الوضوء والصلاة

[ 36 ] حدثنا عثمان بن محمد بن بشر نا إبراهيم الحربي أنا عبيد الله نا يزيد بن زريع عن هشام عن حفصة عن أبي العالية عن النبي ﷺ نحوه

[ 37 ] حدثنا محمد بن إسماعيل الفارسي وعثمان بن أحمد الدقاق قالا : نا يحيى بن أبي طالب أنا عبد الوهاب أنا هشام عن حفصة بنت سيرين عن أبي العالية عن النبي ﷺ مثله

[ 38 ] ، ورواه أبو هاشم الرماني عن أبي العالية حدثنا القاضي الحسين بن إسماعيل نا أبو هشام الرفاعي نا وكيع نا أبي ح وثنا محمد بن مخلد حدثنا محمد بن إسماعيل الحساني ثنا وكيغ نا أبي عن منصور عن أبي هاشم عن أبي العالية أن أعمى وقع في بئر فضحك بعض من كان خلف النبي ﷺ فأمر رسول الله ﷺ من ضحك أن يعيد الوضوء والصلاة

[ 39 ] حدثنا أحمد بن الحسين بن محمد بن أحمد بن الجنيد نا يوسف بن موسى نا جرير عن منصور عن أبي هاشم فيما أرى عن أبي العالية قال : كان النبي ﷺ يصلي بالناس صلاة الفجر أو بعض صلاة الليل وكان في المسجد بئر وكان رجل في بصره ضر فوقع فيها فضحك الناس فلما قضى الصلاة قال مما ضحكتم فأخبروه ، فقال من ضحك فليعد الوضوء والصلاة

[ 40 ] حدثنا عثمان بن محمد بن بشر نا إبراهيم الحربي نا عبد الله بن صالح نا أبو الأحوص عن منصور عن أبي هاشم عن أبي العالية قال ضحك ناس خلف رسول الله ﷺ ، فقال من ضحك فليعد الوضوء والصلاة

[ 41 ] حدثنا محمد بن مخلد نا محمد بن إسماعيل الحساني ح وحدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا أبو هشام قالا : نا وكيع عن شريك عن أبي هاشم ، وقال أبو هشام عن وكيع قال شريك سمعته من أبي هاشم عن أبي العالية أن أعمى وقع في بئر فضحك طوائف ممن كان مع النبي ﷺ فأمرهم أن يعيدوا الوضوء والصلاة

[ 42 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا يوسف بن سعيد أنا أبو نعيم وهيثم بن جميل قالا : نا شريك عن أبي هاشم عن أبي العالية قال : كان النبي ﷺ في الصلاة وفي المسجد بئر عليها جلة فجاء أعمى فسقط فيها فضحك بعض القوم فأمر النبي ﷺ من ضحك أن يعيد الوضوء والصلاة

[ 43 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا علي بن حرب نا أبو معاوية ثنا الأعمش عن إبراهيم قال جاء رجل ضرير البصر والنبي ﷺ في الصلاة فعثر فتردى في بئر فضحكوا فأمر النبي ﷺ من ضحك أن يعيد الوضوء والصلاة

[ 44 ] حدثنا إسماعيل بن محمد الصفار أخبرنا إسماعيل القاضي نا علي بن المديني قال : قلت لعبد الرحمن بن مهدي روى هذا الحديث إبراهيم مرسلا ، فقال حدثني شريك عن أبي هاشم قال : أنا حدثت به إبراهيم عن أبي العالية رجع حديث إبراهيم هذا الذي أرسله إلى أبي العالية لأن أبا هاشم ذكر أنه حدثه به عنه قال أبو الحسن رجعت هذه الأحاديث كلها التي قدمت ذكرها في هذا الباب إلى أبي العالية الرياحي وأبو العالية فأرسل هذا الحديث عن النبي ﷺ ولم يسم بينه وبينه رجلا سمعه منه عنه وقد روى عاصم الأحول عن محمد بن سيرين وكان عالما بأبي العالية وبالحسن ، فقال لا تأخذوا بمراسيل الحسن ولا أبي العالية فإنهما لا يباليان عن من أخذا

[ 45 ] حدثنا بذلك محمد بن مخلد نا صالح بن أحمد بن حنبل نا علي بن المديني سمعت جريرا وذكر عن رجل عن عاصم قال : قال لي بن سيرين ما حدثتني فلا تحدثني عن رجلين من أهل البصرة عن أبي العالية والحسن فإنهما كانا لا يباليان عن من أخذا حديثهما

[ 46 ] حدثنا محمد بن مخلد نا عباس بن محمد نا أبو بكر ابن أبي الأسود نا داود بن إبراهيم حدثني وهيب نا ابن عون عن محمد قال : كان أربعة يصدقون من حدثهم ولا يبالون ممن يسمعون الحديث الحسن وأبو العالية وحميد بن هلال وداود بن أبي هند قال الشيخ ولم يذكر الرابع وهذا حديث روي عن الأعمش عن أبي سفيان عن جابر فذكره وذكر علته

[ 47 ] حدثنا أبو عبيد القاسم بن إسماعيل وأبو بكر النيسابوري وأبو الحسن أحمد بن محمد بن يزيد الزعفراني قالوا : حدثنا إبراهيم بن هانئ نا محمد بن يزيد بن سنان حدثنا أبي يزيد بن سنان نا سليمان الأعمش عن أبي سفيان عن جابر قال : قال لنا رسول الله ﷺ من ضحك منكم في صلاته فليتوضأ ثم ليعيد الصلاة قال لنا أبو بكر النيسابوري هذا حديث منكر فلا يصح والصحيح عن جابر خلافه قال الشيخ أبو الحسن يزيد بن سنان ضعيف ، ويكنى بأبي فروة الرهاوي وابنه ضعيف أيضا وقد وهم في هذا الحديث في موضعين أحدهما في رفعه إياه إلى النبي ﷺ والآخر في لفظه والصحيح عن الأعمش عن أبي سفيان عن جابر من قوله من ضحك في الصلاة أعاد الصلاة ولم يعد الوضوء وكذلك رواه عن الأعمش جماعة من الرفعاء الثقات منهم سفيان الثوري وأبو معاوية الضرير ووكيع وعبد الله بن داود الخريبي وعمر بن علي المقدمي وغيرهم وكذلك رواه شعبة وابن جريج عن يزيد بن أبي خالد عن أبي سفيان عن جابر

[ 48 ] حدثنا علي بن عبد الله بن مبشر نا أحمد بن سنان ح وحدثنا القاضي أبو عمر محمد بن يوسف نا الفضل بن موسى قالا : نا عبد الرحمن بن مهدي نا سفيان عن الأعمش عن أبي سفيان عن جابر قال ليس في الضحك وضوء

[ 49 ] حدثنا عثمان بن أحمد بن بشر نا إبراهيم الحربي نا أبو نعيم نا سفيان عن الأعمش عن أبي سفيان عن جابر قال ليس في الضحك وضوء

[ 50 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا أبو هشام الرفاعي نا وكيع نا الأعمش عن أبي سفيان عن جابر أنه سئل عن الرجل يضحك في الصلاة ، فقال يعيد الصلاة ولا يعيد الوضوء

[ 51 ] حدثنا دعلج بن أحمد نا محمد بن علي بن زيد نا سعيد بن منصور نا أبو معاوية نا الأعمش عن أبي سفيان عن جابر قال إذا ضحك الرجل في الصلاة أعاد الصلاة ولم يعد الوضوء ، وذكره أبو محمد ابن صاعد قال : حدثنا عمرو بن علي نا عبد الله بن داود وعمر بن علي المقدمي عن الأعمش عن أبي سفيان عن جابر في الذي يضحك في الصلاة قال يعيد الصلاة ولا يعيد الوضوء

[ 52 ] حدثنا عثمان بن محمد بن بشر نا إبراهيم الحربي ثنا أبو بكر نا أبو معاوية قال ونا بن نمير نا وكيع قال ونا إسحاق بن إسماعيل نا جرير وحدثنا عبد الله بن عمرو نا حسين بن علي عن زائدة كلهم عن الأعمش عن أبي سفيان عن جابر إذا ضحك في الصلاة أعاد الصلاة ولم يعد الوضوء

[ 53 ] حدثنا نهشل بن دارم نا أحمد بن ملاعب ثنا ورد بن عبد الله نا محمد بن طلحة عن الأعمش عن أبي سفيان عن جابر أنه سئل عن الضحك في الصلاة ، فقال يعيد ولا يتوضأ

[ 54 ] حدثنا عمرو بن أحمد بن علي القطان نا محمد بن الوليد نا محمد بن جعفر نا شعبة عن يزيد أبي خالد قال : سمعت أبا سفيان يحدث عن جابر بن عبد الله أنه قال في الضحك في الصلاة ليس عليه إعادة الوضوء وعن يزيد أبي خالد عن الشعبي مثله

[ 55 ] حدثنا محمد بن مخلد نا سلمان بن توبة حدثنا المثنى بن معاذ نا أبي نا شعبة عن يزيد أبي خالد سمع أبا سفيان سمع جابرا يقول ليس على من ضحك في الصلاة وضوء وعن يزيد بن أبي خالد عن الشعبي مثله

[ 56 ] حدثنا ابن مبشر ثنا أحمد بن سنان حدثنا عبد الرحمن عن شعبة عن يزيد أبي خالد قال : سمعت أبا سفيان عن جابر قال ليس في الضحك وضوء وعن شعبة عن يزيد أبي خالد وعاصم الأحول سمعا الشعبي مثله سواء

[ 57 ] حدثنا عثمان بن محمد نا إبراهيم الحربي نا علي بن مسلم نا أبو عاصم عن ابن جريج عن يزيد أبي خالد عن أبي سفيان عن جابر قال ليس في الضحك وضوء ، ورواه أبو شيبة عن أبي خالد فرفعه إلى النبي ﷺ

[ 58 ] حدثنا عبد الباقي بن قانع نا محمد بن بشر بن مروان الصيرفي نا المنذر بن عمار نا أبو شيبة عن يزيد أبي خالد عن أبي سفيان عن جابر عن ﷺ قال الضحك ينقض الصلاة ولا ينقض الوضوء خالفه إسحاق بن بهلول عن أبيه في لفظه

[ 59 ] حدثنا به أبو جعفر أحمد بن إسحاق بن بهلول حدثني أبي قال حدثني أبي عن أبي شيبة عن يزيد أبي خالد عن أبي سفيان عن جابر قال : قال رسول الله ﷺ : الكلام ينقض الصلاة ولا ينقض الوضوء

[ 60 ] حدثنا عثمان بن محمد بن بشر نا إبراهيم الحربي نا موسى وابن عائشة قالا : نا حماد بن سلمة ثنا حبيب المعلم عن عطاء عن جابر قال : كان لا يرى على الذي يضحك في الصلاة وضوءا

[ 61 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا أبو هشام نا وكيع نا سفيان عن أبي الزبير عن جابر قال لا يقطع التبسم الصلاة حتى يقرقر رفعه ثابت بن محمد عن سفيان

[ 62 ] حدثنا عثمان بن محمد بن بشر نا إبراهيم الحربي نا بشر بن الوليد نا إسحاق بن يحيى عن المسيب بن رافع عن ابن مسعود قال إذا ضحك أحدكم في الصلاة فعليه إعادة الصلاة

[ 63 ] حدثنا عثمان بن محمد نا إبراهيم الحربي نا أبو نعيم حدثنا سليمان بن المغيرة عن حميد بن هلال قال خرج أبو موسى في وفد فيهم رجل من عبد القيس أعور فصلى أبو موسى فركعوا فنكصوا على أعقابهم فتردى الأعور في بئر قال الأحنف فلما سمعته يتردى فيها فما من القوم إلا ضحك غيري وغير أبي موسى فلما قضى الصلاة قال : ما بال هؤلاء قالوا فلان تردى في بئر فأمرهم فأعادوا الصلاة

[ 64 ] حدثنا دعلج بن أحمد نا محمد بن علي بن زيد نا سعيد بن منصور نا هشيم نا سليمان بن المغيرة عن حميد بن هلال قال صلى أبو موسى بأصحابه فرأوا شيئا فضحكوا منه قال أبو موسى حيث انصرف من صلاته من كان ضحك منكم فليعد الصلاة

[ 65 ] نا أحمد بن عبد الله الوكيل نا الحسن بن عرفة ثنا هشيم عن سليمان بن المغيرة عن حميد بن هلال عن أبي موسى الأشعري أنه كان يصلي بالناس فرأوا شيئا فضحك بعض من كان معه ، فقال أبو موسى حيث انصرف من كان ضحك منكم فليعد الصلاة

[ 66 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا يعقوب بن إبراهيم نا علي بن ثابت ح وحدثنا أبو حامد محمد بن هارون نا محمد حاتم الزمي ثنا علي بن ثابت عن الوازع بن نافع العقيلي عن أبي سلمة بن عبد الرحمن عن جابر أن رسول الله ﷺ كان يصلي بأصحابه صلاة العصر فتبسم في الصلاة فلما انصرف قيل له يا رسول الله تبسمت وأنت تصلي قال ، فقال إنه مر بي ميكائيل عليه السلام وعلى جناحه غبار فضحك إلي فتبسمت إليه وهو راجع من طلب القوم

[ 67 ] حدثنا محمد بن مخلد ثنا يزيد بن الهيثم الباداء أنا صبح بن دينار نا المعافا بن عمران نا ابن لهيعة عن زبان بن فائد عن سهل بن معاذ عن أبيه عن النبي ﷺ قال : الضاحك في الصلاة والملتفت والمفرقع أصابعه بمنزلة

[ 68 ] حدثنا القاضي أحمد بن إسحاق بن بهلول حدثني أبي مناولة عن المسيب بن شريك ح وحدثنا يوسف بن يعقوب بن إسحاق بن البهلول نا جدي نا المسيب بن شريك عن الأعمش عن أبي سفيان عن جابر قال ليس على من ضحك في الصلاة إعادة وضوء إنما كان ذلك لهم حين ضحكوا خلف رسول الله ﷺ

باب التيمم

[ 1 ] حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز نا خلف بن هشام نا أبو عوانة عن أبي مالك الأشجعي عن ربعي بن حراش عن حذيفة قال : قال رسول الله ﷺ : جعلت الأرض كلها لنا مسجدا وجعلت تربتها لنا طهورا وجعلت صفوفنا مثل صفوف الملائكة

[ 2 ] حدثنا محمد بن عبد الله بن غيلان نا الحسين بن الجنيد نا سعيد بن مسلمة حدثني أبو مالك الأشجعي بهذا الإسناد مثله ، وقال جعلت الأرض كلها لنا مسجدا وتربتها طهورا إن لم يجد الماء

[ 3 ] حدثنا أبو عمر محمد بن يوسف نا محمد بن إسحاق نا أبو صالح حدثني الليث حدثني جعفر بن ربيعة عن عبد الرحمن بن هرمز الأعرج عن عمير مولى ابن عباس أنه سمعه يقول أقبلت أنا وعبد الله بن يسار مولى ميمونة زوج النبي ﷺ حتى دخلنا على أبي الجهيم بن الحارث بن الصمة الأنصارى ، فقال أبو الجهيم أقبل رسول الله ﷺ من نحو بئر جمل فلقيه رجل فسلم عليه فلم يرد عليه رسول الله ﷺ السلام حتى أقبل على الجدار فمسح بوجهه وذراعيه ثم رد عليه السلام

[ 4 ] حدثنا العباس بن العباس بن المغيرة نا عبيد الله بن سعد ثنا عمي نا أبي عن ابن إسحاق عن عبد الرحمن الأعرج عن عمير مولى عبيد الله بن العباس عن أبي جهيم بن الحارث بن الصمة أن رسول الله ﷺ ذهب نحو بئر جمل ليقضي حاجته فلقيه رجل وهو مقبل وسلم عليه فلم يرد عليه رسول الله ﷺ حتى أقبل على الجدار فمسح بوجهه ويديه ثم رد عليه

[ 5 ] حدثنا إسماعيل الصفار حدثنا عباس الدوري نا عمرو الناقد ثنا يعقوب بن إبراهيم بن سعد نا أبي عن محمد بن إسحاق حدثني عبد الرحمن بن هرمز الأعرج عن عمير مولى عبيد الله بن عباس قال : وكان عمير مولى عبيد الله ثقة فيما بلغني عن أبي جهيم بن الحارث بن الصمة الأنصارى قال خرج رسول الله ﷺ ليقضي حاجته نحو بئر جمل فلقيه رجل فسلم عليه فلم يرد عليه رسول الله ﷺ حتى وضع يده على الجدار ومسح بها وجهه ويديه ، ثم قال وعليك السلام فذكر نحوه

[ 6 ] حدثنا أبو سعيد محمد بن عبد الله بن إبراهيم المروزي ثنا محمد بن خلف بن عبد العزيز بن عثمان بن جبلة نا أبو حاتم أحمد بن حمدويه بن جميل بن مهران المروزي ثنا أبو معاذ نا أبو عصمة عن موسى بن عقبة عن الأعرج عن أبي جهيم قال أقبل رسول الله ﷺ من بئر جمل إما من غائط أو من بول فسلمت عليه فلم يرد علي السلام فضرب الحائط بيده ضربة فمسح بها وجهه ثم ضرب أخرى فمسح بها ذراعيه إلى المرفقين ثم رد على السلام قال أبو معاذ وحدثني خارجة عن عبد الله بن عطاء عن موسى بن عقبة عن الأعرج عن أبي جهيم عن النبي ﷺ مثله

[ 7 ] حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز إملاء نا أبو الربيع الزهراني نا محمد بن ثابت العبدي نا نافع قال انطلقت مع ابن عمر إلى بن عباس في حاجة لابن عمر فقضى بن عمر حاجته وكان من حديثه يومئذ أن قال مر رجل على رسول الله ﷺ في سكة من السكك وقد خرج من غائط أو بول فسلم عليه فلم يرد عليه السلام حتى إذا كاد الرجل يتوارى في السكة ضرب بيديه على الحائط فمسح وجهه ثم ضرب ضربة أخرى فمسح ذراعيه ثم رد على الرجل السلام ، وقال إنه لم يمنعني أن أرد عليك السلام إلا أني لم أكن على طهر

[ 8 ] حدثنا عبد الله بن أحمد بن عتاب نا الحسن بن عبد العزيز الجروي أخبرنا عبد الله بن يحيى المعافري نا حيوة عن ابن الهاد أن نافعا حدثه عن ابن عمر قال أقبل رسول الله ﷺ من الغائط فلقيه رجل عند بئر جمل فسلم عليه فلم يرد عليه رسول الله ﷺ حتى أقبل على الحائط ثم مسح وجه ويديه ثم رد رسول الله ﷺ على الرجل السلام

[ 9 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل حدثنا يوسف بن موسى نا جرير عن عطاء بن السائب عن سعيد بن جبير عن ابن عباس في قوله { وإن كنتم مرضى أو على سفر } قال إذا كانت بالرجل الجراحة في سبيل الله أو القروح أو الجدري فيجنب فيخاف أن يموت إن اغتسل يتيمم

[ 10 ] حدثنا بدر بن الهيثم نا أبو سعيد الأشج ثنا عبدة بن سلمان عن عاصم الأحول عن عطاء بن السائب عن سعيد بن جبير عن ابن عباس قال رخص للمريض التيمم بالصعيد

[ 11 ] حدثنا المحاملي قال كتب إلينا أبو سعيد الأشج نحوه رواه علي بن عاصم عن عطاء ورفعه إلى النبي ﷺ ووقفه ورقاء وأبو عوانة وغيرهما وهو الصواب

[ 12 ] حدثنا أبو بكر ابن أبي داود نا محمد بن بشار ح وحدثنا محمد بن سليمان المالكي بالبصرة ثنا أبو موسى ح وحدثنا الحسين بن إسماعيل نا محمد بن يزيد أخو كرخويه ح وحدثنا أبو بكر النيسابوري نا أبو الأزهر قالوا نا وهب بن جرير نا أبي قال : سمعت يحيى بن أيوب يحدث عن يزيد بن أبي حبيب عن عمران بن أبي أنس عن عبد الرحمن بن جبير عن عمرو بن العاص قال احتلمت في ليلة باردة وانا في غزوة ذات السلاسل فأشفقت إن اغتسلت أن أهلك فتيممت ثم صليت بأصحابي الصبح فذكر ذلك للنبي ﷺ ، فقال : يا عمرو صليت بأصحابك وأنت جنب فأخبرته بالذي منعني من الاغتسال فقلت : إني سمعت الله عز وجل يقول { ولا تقتلوا أنفسكم إن الله كان بكم رحيما } فضحك رسول الله ﷺ ولم يقل لي شيئا والمعنى متقارب

[ 13 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا أحمد بن عبد الرحمن بن وهب ثنا عمي أخبرني عمرو بن الحارث عن يزيد بن أبي حبيب عن عمران بن أبي أنس عن عبد الرحمن بن جبير عن أبي قيس مولى عمرو بن العاص أن عمرو بن العاص كان على سرية وأنهم أصابهم برد شديد لم يروا مثله فخرج لصلاة الصبح ، فقال والله لقد احتلمت البارحة ولكن والله ما رأيت بردا مثل هذا مر على وجوهكم مثله فغسل مغابنه وتوضأ وضوءه للصلاة ثم صلى بهم فلما قدم على رسول الله ﷺ سأل رسول الله ﷺ أصحابه كيف وجدتم عمرا وصحابته لكم فأثنوا عليه خيرا وقالوا يا رسول الله صلى بنا وهو جنب فأرسل رسول الله ﷺ إلى عمرو فأخبره بذلك وبالذي لقي من البرد ، وقال : يا رسول الله إن الله قال ولا تقتلوا أنفسكم فلو اغتسلت مت فضحك رسول الله ﷺ إلى عمرو

[ 14 ] وحدثنا الحسين بن إسماعيل نا إبراهيم بن عبد الرحيم بن دبوقا نا سعيد بن سليمان ح وحدثنا الحسين بن إسماعيل المحاملي وإسماعيل بن علي قالا : نا إبراهيم بن إسحاق الحربي نا سعيد بن سليمان ح وحدثنا الحسين بن إسماعيل نا أبو علي بشر بن موسى نا يحيى بن إسحاق قالا : نا الربيع بن بدر عن أبيه عن جده عن الأسلع قال أراني كيف علمه رسول الله ﷺ التيمم فضرب بكفيه الأرض ثم نفضهما ثم مسح بهما وجهه ثم أمر على لحيته ثم أعادهما إلى الأرض ثم مسح بهما الأرض ثم دلك إحداهما بالأخرى ثم مسح ذراعيه ظاهرهما وباطنهما هذا اللفظ إبراهيم الحربي ، وقال يحيى بن إسحاق في حديثه فأراني رسول الله ﷺ كيف أمسح فمسحت قال : فضرب بكفيه الأرض ثم رفعهما لوجهه ثم ضرب ضربة أخرى فمسح ذراعيه باطنهما وظاهرهما حتى مس بيديه المرفقين

[ 15 ] حدثنا علي بن عبد الله بن مبشر ثنا أحمد بن سنان ح وحدثنا الحسين بن إسماعيل نا يوسف بن موسى قالا : نا أبو معاوية نا الأعمش عن شقيق قال : كنت جالسا مع عبد الله وأبي موسى ، فقال أبو موسى يا أبا عبد الرحمن أرأيت لو أن رجلا أجنب فلم يجد الماء شهرا أكان يتيمم ، فقال عبد الله لا يتيمم وإن لم يجد الماء شهرا ، فقال له أبو موسى فكيف تصنعون بهذه الآية في سورة المائدة فلم تجدوا ماء فتيمموا صعيدا طيبا ، فقال له عبد الله لو رخص لهم في هذا لأوشكوا إذا برد عليهم الماء أن يتيمموا بالصعيد قال ، فقال له أبو موسى فإنما كرهتم هذا لهذا قال : نعم ، فقال له أبو موسى ألم تسمع قول عمار لعمر رضى الله تعالى عنهما بعثني رسول الله ﷺ في حاجة فأجنبت فلم أجد الماء فتمرغت في الصعيد كما تمرغ الدابة ثم جئت إلى النبي ﷺ فذكرت ذلك له ، فقال رسول الله ﷺ : إنما كان يكفيك أن تضرب بيديك على الأرض ثم تمسح إحداهما على الأخرى ثم تمسح بهما وجهك ، فقال عبد الله ألم ترى عمر لم يقنع بقول عمار ، وقال يوسف أن تضرب بكفيك على الأرض ثم تمسحهما ثم تمسح بهما وجهك وكفيك ، فقال عبد الله فلم ترى عمر رضى الله تعالى عنه لم يقنع بقول عمار

[ 16 ] حدثنا أبو عبد الله محمد بن إسماعيل الفارسي نا عبد الله بن الحسين بن جابر نا عبد الرحيم بن مطرف ثنا علي بن ظبيان عن عبيد الله بن عمر عن نافع عن ابن عمر عن النبي ﷺ قال : التيمم ضربتان ضربة للوجه وضربة لليدين إلى المرفقين كذا رواه علي بن ظبيان مرفوعا ووقفه يحيى بن القطان وهشيم وغيرهما وهو الصواب

[ 17 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا حفص بن عمرو نا يحيى بن سعيد نا عبيد الله أخبرني نافع عن ابن عمر ح وحدثنا الحسين نا زياد بن أيوب نا هشيم نا عبيد الله بن عمر ويونس عن نافع عن ابن عمر أنه كان يقول التيمم ضربتان ضربة للوجه وضربة للكفين إلى المرفقين

[ 18 ] حدثنا الحسين ثنا أحمد بن إسماعيل ثنا مالك عن نافع ان ابن عمر كان يتيمم إلى المرفقين

[ 19 ] حدثنا محمد بن علي بن إسماعيل الأبلي ثنا الهيثم بن خالد ثنا أبو نعيم نا سليمان بن أرقم عن الزهري عن سالم عن أبيه قال تيممنا مع النبي ﷺ ضربنا بأيدينا على الصعيد الطيب ثم نفضنا أيدينا فمسحنا بها وجوهنا ثم ضربنا ضربة أخرى الصعيد الطيب ثم نفضنا أيدينا فمسحنا بأيدينا من المرافق إلى الأكف على منابت الشعر من ظاهر وباطن

[ 20 ] وحدثنا عبد الصمد بن علي المكرمي نا الفضل بن العباس التشتري نا يحيى بن غيلان نا عبد الله بن بزيع عن سليمان بن أرقم عن الزهري عن سالم عن أبيه قال تيممنا مع النبي ﷺ بضربتين ضربة للوجه والكفين وضربة للذراعين إلى المرفقين سليمان بن أرقم وسليمان بن أبي داود ضعيفان

[ 21 ] حدثنا محمد بن مخلد وإسماعيل بن علي قالا : نا إبراهيم الحربي ثنا هارون بن عبد الله ثنا شبابة ثنا سلمان بن أبي داود الحراني عن سالم ونافع عن ابن عمر عن النبي ﷺ في التيمم ضربتين ضربة للوجه وضربة لليدين إلى المرفقين

[ 22 ] حدثنا محمد بن مخلد وإسماعيل بن علي وعبد الباقي بن قانع قالوا نا إبراهيم بن إسحاق الحربي نا عثمان بن محمد الأنماطي ثنا حرمي بن عمارة عن عزرة بن ثابت عن أبي الزبير عن جابر عن النبي ﷺ قال : التيمم ضربة للوجه وضربة للذراعين إلى المرفقين رجاله كلهم ثقات والصواب موقوف

[ 23 ] حدثنا محمد بن مخلد وإسماعيل بن علي وعبد الباقي بن قانع قالوا نا إبراهيم الحربي نا أبو نعيم نا عزرة بن ثابت عن أبي الزبير عن جابر قال جاء رجل ، فقال أصابتني جنابة وإني تمعكت في التراب قال اضرب فضرب بيده فمسح وجهه ثم ضرب بيده أخرى فمسح بهما يديه إلى المرفقين

[ 24 ] حدثنا القاضيان الحسين بن إسماعيل وأبو عمر محمد بن يوسف قالا : نا إبراهيم بن هانئ نا موسى بن إسماعيل ثنا أبان قال : وسئل قتادة عن التيمم في السفر ، فقال : كان ابن عمر يقول إلى المرفقين وكان الحسن وإبراهيم النخعي يقولان إلى المرفقين وحدثني محدث عن الشعبي عن عبد الرحمن بن ابزي عن عمار بن ياسر أن رسول الله ﷺ قال : إلى المرفقين قال أبو إسحاق فذكرته لأحمد بن حنبل فعجب منه ، وقال : ما أحسنه

[ 25 ] حدثنا القاضي أبو عمر ثنا أحمد بن منصور نا عبد الرزاق أنا معمر عن الزهري عن سالم عن ابن عمر أنه كان إذا تيمم ضرب بيديه ضربة فمسح بهما وجهه ثم ضرب بيديه ضربة أخرى ثم مسح بهما يديه إلى المرفقين ولا ينفض يديه من التراب

[ 26 ] حدثنا إسماعيل بن علي ثنا إبراهيم الحربي ثنا سعيد بن سليمان وشجاع قالا : نا هشيم نا خالد عن أبي إسحاق عن بعض أصحاب علي عن علي رضى الله تعالى عنه قال ضربتان ضربة للوجه وضربة للذراعين

[ 27 ] حدثنا أبو عثمان سعيد بن محمد الحناط ثنا محمد بن عمرو بن أبي مذعور نا يزيد بن زريع نا سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن عزرة بن ثابت عن سعيد بن عبد الرحمن بن أبزى عن أبيه عن عمار بن ياسر أن رسول الله ﷺ أمره بالتيمم بالوجه والكفين

[ 28 ] حدثنا أبو عمر القاضي الحسن بن محمد ومحمد بن إسحاق ح وحدثنا الحسين بن إسماعيل نا إبراهيم بن هانئ قالوا نا عفان بن مسلم نا أبان بن يزيد ثنا قتادة عن عزرة بن ثابت عن سعيد بن عبد الرحمن بن أبزي عن أبيه عن عمار قال : قال رسول الله ﷺ : التيمم ضربة للوجه والكفين

[ 29 ] نا محمد بن مخلد وإسماعيل بن علي وعبد الباقي بن قانع قالوا نا إبراهيم الحربي نا أبو نعيم نا عزرة بن ثابت عن أبي الزبير عن جابر قال جاء رجل ، فقال أصابتني جنابة وإني تمعكت في التراب قال اضرب فضرب بيده الأرض فمسح بها وجهه ثم ضرب بيديه أخرى فمسح بهما يديه إلى المرفقين

[ 30 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا سلم بن جنادة وأحمد بن منصور ح حدثنا أبو عمر القاضي نا أحمد بن منصور قالا : نا يزيد بن هارون نا شعبة عن الحكم عن ذر عن سعيد بن عبد الرحمن بن أبزى عن أبيه عن عمار بن ياسر أن رسول الله ﷺ قال : التيمم ضربة للوجه والكفين قال الرمادي قال يزيد من أخذ به فلا بأس

[ 31 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل وعمر بن أحمد بن علي قالا : نا محمد بن الوليد نا غندر نا شعبة عن الحكم عن ذر عن ابن عبد الرحمن بن أبزى عن أبيه عن عمار عن النبي ﷺ قال : إنما كان يكفيك وضرب النبي ﷺ بيده الأرض ثم نفخ فيها ومسح بها وجهه وكفيه

[ 32 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا يوسف بن موسى نا جرير ح وحدثنا الحسين نا ابن كرامة نا ابن نمير ح وحدثنا الحسين نا أحمد بن منصور ثنا يعلي بن عبيد عن الأعمش عن سلمة بن كهيل عن سعيد بن عبد الرحمن بن أبزي عن أبيه عن عمار عن النبي ﷺ بهذا

[ 33 ] حدثنا الحسن بن إبراهيم بن عبد المجيد المقري نا محمد بن علي الوراق ح وحدثنا محمد بن مخلد حدثنا أبو سيار محمد بن عبد الله بن المستورد قالا : نا داود بن شبيب نا إبراهيم بن طهمان عن حصين عن أبي مالك عن عمار بن ياسر أنه أجنب في سفر له فتمعك في التراب ظهرا لبطن فلما أتى النبي ﷺ أخبره ، فقال : يا عمار إنما كان يكفيك أن تضرب بكفيك في التراب ثم تنفخ فيهما ثم تمسح بهما وجهك وكفيك إلى الرسغين لم يروه عن حصين مرفوعا غير إبراهيم بن طهمان ووقفه شعبة وزائدة وغيرهما وأبو مالك في سماعه من عمار نظر فإن سلمة بن كهيل قال : فيه عن أبي مالك عن ابن أبزى عن عمار قاله الثوري عنه

[ 34 ] حدثنا أبو عمر نا الحسن بن محمد ثنا شبابة نا شعبة عن حصين قال : سمعت أبا مالك يقول : سمعت عمار بن ياسر يخطب بالكوفة وذكر التيمم فضرب بيده الأرض فمسح وجهه ويديه

[ 35 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا جعفر بن محمد ثنا معاوية نا زائدة نا حصين بن عبد الرحمن عن أبي مالك عن عمار أنه غمس باطن كفيه في التراب ثم نفخ فيها ثم مسح وجهه ويديه إلى المفصل ، وقال عمار هكذا التيمم ، ورواه الثوري عن سلمة عن أبي مالك عن عبد الرحمن بن أبزي عن عمار مرفوعا

[ 36 ] حدثنا إسماعيل بن علي وعبد الباقي بن قانع قالا : نا إبراهيم الحربي ثنا إسحاق بن إسماعيل نا يحيى عن مجالد عن الشعبي قال : ما أمر فيه بالغسل فعليه التيمم وما لم يؤمر فيه بالغسل ترك

[ 37 ] حدثنا إسماعيل وعبد الباقي قالا : نا إبراهيم نا أبو بكر نا جرير عن مغيرة عن الشعبي قال أمرنا بالتيمم لما أمرنا فيه بالغسل

باب التيمم وأنه يفعل لكل صلاة

[ 1 ] حدثنا أبو عمر القاضي نا الحسن بن أبي الربيع ثنا عبد الرزاق انا معمر عن قتادة أن عمرو بن العاص كان يتيمم لكل صلاة وبه كان يفتي قتادة

[ 2 ] حدثنا إسماعيل بن علي نا إبراهيم الحربي نا سعيد بن سليمان نا هشيم عن حجاج عن أبي إسحاق عن الحارث عن علي قال يتيمم لكل صلاة

[ 3 ] حدثنا إسماعيل نا إبراهيم نا أبو بكر نا ابن مهدي عن همام عن عامر الأحول أن عمرو بن العاص قال يتيمم لكل صلاة

[ 4 ] حدثنا القاضي أبو عمر نا إسماعيل بن إسحاق نا إبراهيم بن الحجاج نا عبد الوارث نا عامر الأحول عن نافع ان ابن عمر كان يتيمم لكل صلاة

[ 5 ] حدثنا محمد بن إسماعيل الفارسي نا إسحاق بن إبراهيم نا عبد الرزاق عن الحسن بن عمارة عن الحكم عن مجاهد عن ابن عباس قال من السنة أن لا يصلي الرجل بالتيمم إلا صلاة واحدة ثم يتيمم للصلاة الأخرى والحسن بن عمارة ضعيف

[ 6 ] نا أحمد بن محمد بن سعدان الصيدلاني نا شعيب بن أيوب نا أبو يحيى الحماني عن الحسن بن عمارة عن الحكم عن مجاهد عن ابن عباس قال من السنة أن لا يصلى بالتيمم أكثر من صلاة واحدة

[ 7 ] حدثنا إسماعيل بن علي نا إبراهيم الحربي نا ابن زنجويه نا عبد الرزاق عن الحسن بن عمارة عن الحكم عن مجاهد عن ابن عباس قال لا يصلى بالتيمم إلا صلاة واحدة

باب في كراهية إمامة المتيمم المتوضئين

[ 1 ] حدثنا محمد بن جعفر بن رميس نا عثمان بن معبد نا سعيد بن سليمان بن مانع الحميري نا أبو إسماعيل الكوفي أسد بن سعيد نا صالح بن بيان عن محمد بن المنكدر عن جابر قال : قال رسول الله ﷺ : لا يؤم المتيمم المتوضئين إسناده ضعيف

[ 2 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا زياد بن أيوب ثنا هشيم نا حجاج عن أبي إسحاق عن الحارث عن علي قال لا يؤم المقيد المطلقين ولا المتيمم المتوضئين

[ 3 ] حدثنا الحسين نا محمد بن شاذان نا معلي بن أسد نا يعقوب وحفص عن حجاج بإسناده نحوه في التيمم

باب في بيان الموضع الذي يجوز التيمم فيه وقدره من البلد وطلب الماء

[ 1 ] حدثنا يحيى بن محمد بن صاعد وأحمد بن محمد بن الجراح والحسين بن إسماعيل وعلي بن محمد بن مهران السواق قالوا : حدثنا محمد بن سنان القزاز نا عمرو بن محمد بن أبي رزين حدثنا هشام بن حسان عن عبيد الله بن عمر عن نافع عن ابن عمر قال : رأيت رسول الله ﷺ يتيمم بموضع يقال له مربد النعم وهو يرى بيوت المدينة

[ 2 ] حدثنا أبو محمد ابن صاعد ثنا محمد بن زنبور نا فضيل بن عياض عن محمد بن عجلان عن نافع ان ابن عمر يتيمم بمربد النعم وصلى وهو على ثلاثة أميال من المدينة ثم دخل المدينة والشمس مرتفعة فلم يعد

[ 3 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا حفص بن عمرو نا يحيى بن سعيد عن ابن عجلان بإسناده مثله

[ 4 ] حدثنا أبو عمر القاضي نا أحمد بن منصور نا يزيد بن أبي حكيم عن سفيان نا يحيى بن سعيد عن نافع قال تيمم بن عمر على رأس ميل أو ميلين من المدينة فصلى العصر فقدم والشمس مرتفعة فلم يعد الصلاة

[ 5 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل حدثنا محمد بن شاذان نا معلي نا شريك عن أبي إسحاق عن الحارث عن علي قال إذا أجنب الرجل في السفر تلوم ما بينه وبين أخر الوقت فإن لم يجد الماء تيمم وصلى

باب في جواز التيمم لمن لم يجد الماء سنين كثيرة

[ 1 ] حدثنا أحمد بن عيسى بن السكين نا عبد الحميد بن محمد بن المستهام نا مخلد بن يزيد ثنا سفيان عن أيوب وخالد الحذاء عن أبي قلابة عن عمرو بن بجدان عن أبي ذر قال : قال رسول الله ﷺ : الصعيد الطيب وضوء المسلم وإن لم يجد الماء عشر سنين

[ 2 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا يعقوب بن إبراهيم نا ابن علية نا أيوب عن أبي قلابة عن رجل من بني عامر قال نعت لي أبو ذر فأتيته فقلت : أنت أبو ذر قال إن أهلي ليزعمون ذلك قال : قلت : يا رسول الله هلكت قال وما أهلكك قلت : إني اعزب عن الماء ومعي أهلي فتصيبني الجنابة ، فقال رسول الله ﷺ : إن الصعيد الطيب طهور ما لم يجد الماء ولو إلى عشر حجج فإذا وجدت الماء فامسسه بشرتك

[ 3 ] قال : حدثنا الحسين بن إسماعيل حدثنا أبو يوسف القلوسي يعقوب بن إسحاق وأبو بكر ابن صالح قالا : نا خلف بن موسى العمي نا أبي عن أيوب عن أبي قلابة عن عمه أبي المهلب عن أبي ذر قال أتيت النبي ﷺ ، فقال : يا أبا ذر إن الصعيد طهور لمن لم يجد الماء عشر سنين فإذا وجدت الماء فامسسه بشرتك

[ 4 ] حدثنا الحسين نا العباس بن يزيد نا يزيد بن زريع نا خالد الحذاء عن أبي قلابة عن عمرو بن بجدان قال : سمعت أبى ذر عن النبي ﷺ قال : إن الصعيد الطيب وضوء المسلم ولو إلى عشر حجج فإذا وجد الماء فليمس بشرته الماء فإن ذلك هو خير

[ 5 ] وحدثنا الحسين نا أبو البختري نا قبيصة نا سفيان عن خالد عن أبي قلابة عن محجن أو أبي محجن عن أبي ذر عن النبي ﷺ مثله ، وقال له فإن ذلك طهور

[ 6 ] حدثنا الحسين نا ابن حنان قال الشيخ بن حنان هو محمد بن عمرو بن حنان الحمصي ثنا بقية نا سعيد بن بشير عن قتادة عن أبي قلابة عن رجاء بن عامر أنه سمع أبا ذر يقول : قال رسول الله ﷺ : الصعيد الطيب وضوء ولو عشر سنين فإذا وجدت الماء فأمسسه جلدك كذا قال رجاء بن عامر والصواب رجل من بني عامر كما قال ابن علية عن أيوب

باب جواز التيمم لصاحب الجراح مع استعمال الماء وتعصيب الجرح

[ 1 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا عبد الله بن شبيب حدثني عبد الله بن حمزة الزبيري حدثني عبد الله بن نافع عن الليث بن سعد عن بكر بن سوادة عن عطاء بن يسار عن أبي سعيد قال خرج رجلان في سفر فحضرتهما الصلاة وليس معهما ماء فتيمما صعيدا طيبا ثم وجدا الماء بعد في الوقت فأعاد أحدهما الصلاة بوضوء ولم يعد الآخر ثم أتيا رسول الله ﷺ فذكرا ذلك له ، فقال للذي لم يعد أصبت وأجزأتك صلاتك ، وقال للذي توضأ وأعاد لك الأجر مرتين تفرد به عبد الله بن نافع عن الليث بهذا الإسناد متصلا وخالفة بن المبارك وغيره

[ 2 ] حدثنا محمد بن إسماعيل الفارسي نا إسحاق بن إبراهيم ثنا عبد الرزاق عن عبد الله بن المبارك عن ليث عن بكر بن سوادة عن عطاء بن يسار أن رجلين أصابتهما جنابة فتيمما نحوه ولم يذكر أبا سعيد

[ 3 ] حدثنا عبد الله بن سليمان الأشعث لفظا في كتاب الناسخ والمنسوخ نا موسى بن عبد الرحمن الحلبي نا محمد بن سلمة عن الزبير بن خريق عن عطاء عن جابر قال خرجنا في سفر فأصاب رجلا منا حجر فشجه في رأسه ثم احتلم فسأل أصحابه هل تجدون في رخصة في التيمم قالوا ما نجد لك رخصة وأنت تقدر على الماء فاغتسل فمات فلما قدمنا على رسول الله ﷺ أخبر بذلك ، فقال قتلوه قتلهم الله الا سألوا إذا لم يعلموا فإنما شفاء العي السوال إنما كان يكفيه أن يتيمم ويعصر أو يعصب على جرحه ثم يمسح عليه ويغسل سائر جسده شك موسى قال أبو بكر هذه سنة تفرد بها أهل مكة وحملها أهل الجزيرة لم يروه عن عطاء عن جابر غير الزبير بن خريق وليس بالقوي وخالفه الأوزاعي فرواه عن عطاء عن ابن عباس واختلف على الأوزاعي فقيل عنه عن عطاء وقيل عنه بلغني عن عطاء وأرسل الأوزاعي آخره عن عطاء عن النبي ﷺ وهو الصواب ، وقال ابن أبي حاتم سألت أبي وأبا زرعة عنه فقالا رواه ابن أبي العشرين عن الأوزاعي عن إسماعيل بن مسلم عن عطاء عن ابن عباس وأسند الحديث

[ 4 ] قرئ على أبي القاسم عبد الله بن محمد بن عبد العزيز وأنا أسمع حدثكم الحكم بن موسى نا هقل بن زياد عن الأوزاعي قال : قال عطاء عن ابن عباس أن رجلا أصابته جراحة على عهد رسول الله ﷺ فأصابته جنابة فاستفتى فأفتي بالغسل فاغتسل فمات فبلغ ذلك النبي ﷺ ، فقال قتلوه قتلهم الله ألم يكن شفاء العي السوال قال عطاء فبلغني أن النبي ﷺ سئل عن ذلك بعد ، فقال لو غسل جسده وترك رأسه حيث أصابته الجراح أجزائه

[ 5 ] حدثنا المحاملي نا الزعفراني نا الحكم بن موسى بإسناده مثله

[ 6 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا أبو عتبة نا أيوب بن سويد عن الأوزاعي عن عطاء عن ابن عباس عن النبي ﷺ بنحوه إلى آخره مثل قول هقل

[ 7 ] حدثنا أبو محمد ابن صاعد وأبو بكر النيسابوري قالا : نا العباس بن الوليد بن مزيد أخبرني أبي قال : سمعت الأوزاعي قال بلغني عن عطاء بن أبي رباح أنه سمع ابن عباس يخبر أن رجلا أصابه جرح في عهد رسول الله ﷺ ثم أصابه إحتلام فأمر بالاغتسال فاغتسل فكز فمات فبلغ ذلك النبي ﷺ ، فقال قتلوه قتلهم الله ألم يكن شفاء العي السوأل قال عطاء فبلغنا أن رسول الله ﷺ سئل عن ذلك ، فقال لو غسل جسده وترك رأسه حيث أصابه الجرح

[ 8 ] حدثنا الفارسي نا إسحاق بن إبراهيم نا عبد الرزاق نا الأوزاعي عن رجل عن عطاء عن ابن عباس عن النبي ﷺ نحوه

[ 9 ] حدثنا الفارسي نا أحمد بن عبد الوهاب نا أبو المغيرة نا الأوزاعي قال بلغني عن عطاء عن ابن عباس مثل حديث الوليد بن مزيد

[ 10 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل حدثنا عبد الله بن أبي مسلم نا يحيى بن عبد الله نا الأوزاعي قال بلغني أن عطاء بن أبي رباح سمع ابن عباس يخبر عن النبي ﷺ نحو قول الوليد بن مزيد وتابعهما إسماعيل بن يزيد بن سماعه ومحمد بن شعيب

باب في جواز المسح على بعض الرأس

[ 1 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا الربيع بن سليمان نا الشافعي نا يحيى بن حسان عن حماد بن زيد وابن علية عن أيوب عن ابن سيرين عن عمرو بن وهب الثقفي عن المغيرة بن شعبة أن النبي ﷺ توضأ فمسح بناصيته وعلى عمامته وخفيه

[ 2 ] حدثنا محمد بن منصور بن أبي الجهم نا نصر بن علي نا المعتمر بن سليمان ح وحدثنا علي بن عبد الله بن مبشر نا أحمد بن المقدام نا المعتمر عن أبيه حدثني بكر بن عبد الله المزني عن ابن المغيرة عن أبيه أن النبي ﷺ مسح على الخفين ومقدم رأسه وعلى عمامته

[ 3 ] حدثنا ابن مبشر نا أحمد بن المقدام ثنا معتمر عن أبيه عن بكر عن الحسن عن ابن المغيرة عن أبيه عن النبي ﷺ مثله ، وقال نصر بن علي أن النبي ﷺ مسح على مقدم رأسه ومقدم ناصيته ومسح على الخفين والخمار

[ 4 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا عبد الرحمن بن بشر بن الحكم حدثنا يحيى بن سعيد نا سليمان التيمي عن بكر عن الحسن عن ابن المغيرة بن شعبة عن أبيه أن النبي ﷺ توضأ ومسح بناصيته ومسح على الخفين والعمامة قال بكر وقد سمعته من ابن المغيرة

باب المسح على الخفين

[ 1 ] حدثنا القاضي الحسين بن إسماعيل نا يعقوب بن إبراهيم نا أبو معاوية وعيسى بن يونس قالا : نا الأعمش عن إبراهيم عن همام قال بال جرير ثم توضأ ومسح على خفيه فقيل له أتفعل هذا وقد بلت قال : نعم رأيت رسول الله ﷺ بال ثم توضأ ومسح على خفيه قال الأعمش قال إبراهيم فكان يعجبهم هذا الحديث لأن جريرا كان إسلامه بعد نزول المائدة هذا حديث أبي معاوية ، وقال عيسى بن يونس فقيل له يا أبا عمرو أتفعل هذا وقد بلت ، فقال وما يمنعني وقد رأيت رسول الله ﷺ يمسح على خفيه وكان أصحاب عبد الله يعجبهم ذلك لإن إسلامه كان بعد نزول المائدة

[ 2 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا علي بن شعيب نا سفيان بن عيينة عن الأعمش عن إبراهيم عن همام بن الحارث قال : رأيت جريرا توضأ من مطهره فمسح على خفيه فقيل له أتمسح على خفيك ، فقال اني قد رأيت رسول الله ﷺ يمسح على الخفين وكان هذا الحديث يعجب أصحاب عبد الله يقولون إنما كان إسلامه بعد نزول المائدة

[ 3 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا يعقوب الدورقي نا ابن مهدي نا سفيان عن الأعمش بإسناده نحوه

[ 4 ] حدثنا الحسين نا أحمد بن محمد بن يحيى بن سعيد حدثنا زيد بن الحباب نا معاوية بن صالح أخبرني ضمرة بن حبيب عن جرير بن عبد الله البجلي قال قدمت على رسول الله ﷺ بعد نزول المائدة فرأيته مسح على الخفين

[ 5 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل وآخرون قالوا نا محمد بن عمرو بن حنان نا بقية حدثني إبراهيم بن أدهم عن مقاتل بن حيان عن شهر عن جرير قال : رأيت رسول الله ﷺ يمسح على خفيه قالوا بعد نزول المائدة قال إنما أسلمت بعد نزول المائدة

[ 6 ] حدثنا الحسين نا ابن حنان نا بقية نا أبو بكر ابن أبي مريم نا عبدة بن أبي لبابة عن محمد الخزاعي عن عائشة أنها قالت ما زال رسول الله ﷺ يمسح منذ أنزلت عليه سورة المائدة حتى لحق بالله عز وجل

باب الرخصة في المسح على الخفين وما فيه واختلاف الروايات

[ 1 ] حدثنا ابن مبشر نا أبو موسى محمد بن المثنى ح وحدثنا ابن مبشر نا أبو الأشعث ح وحدثنا إبراهيم بن حماد نا العباس بن يزيد قالوا : حدثنا عبد الوهاب الثقفي نا المهاجر أبو مخلد مولى البكرات عن عبد الرحمن بن أبي بكرة عن أبيه عن النبي ﷺ أنه رخص للمسافر ثلاثة أيام ولياليهن وللمقيم يوم وليلة إذا تطهر ولبس خفيه أن يمسح عليهما ، وقال أبو الأشعث يمسح المسافر ثلاثة أيام ولياليهن وللمقيم يوم وليلة

[ 2 ] حدثنا أبو بكر الشافعي نا إبراهيم الحربي نا مسدد نا عبد الوهاب الثقفي مثله سواء

[ 3 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل حدثنا محمد بن الوليد البسري نا سفيان بن عيينة عن حصين ح وحدثنا الحسين بن إسماعيل نا علي بن شعيب وسعدان بن نصر ومحمد بن سعيد العطار واللفظ لعلي بن شعيب قالوا نا سفيان قال وزاد حصين عن الشعبي عن عروة بن المغيرة عن أبيه قال : قلت : يا رسول الله أتمسح على خفيك قال إني أدخلتهما وهما طاهرتان

[ 4 ] حدثنا أحمد بن إسحاق بن بهلول نا محمد بن زنبور نا فضيل بن عياض عن هشام عن الحسن قال المسح على ظهر الخفين خطط بالأصابع

[ 5 ] حدثنا الحسن بن الخضر نا أبو العلاء محمد بن أحمد الوكيعي ثنا أبي ثنا وكيع فضيل مثله

[ 6 ] حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز نا داود بن رشيد نا الوليد بن مسلم عن ثور بن يزيد نا رجاء بن حيوة عن كاتب المغيرة بن شعبة عن المغيرة قال وضأت رسول الله ﷺ في غزوة تبوك فمسح أعلى الخف وأسفله

[ 7 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا عيسى بن أبي عمران بالرملة ثنا الوليد بن مسلم بهذا الإسناد مثله رواه ابن المبارك عن ثور قال حدثت عن رجاء بن حيوة عن كاتب المغيرة عن النبي ﷺ مرسلا ليس فيه المغيرة

[ 8 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا أحمد بن منصور ومحمد بن أحمد بن الجنيد قالا : نا سليمان بن داود الهاشمي نا ابن أبي الزناد عن أبيه عن عروة بن الزبير عن المغيرة بن شعبة قال : رأيت رسول الله ﷺ مسح على ظهور الخفين

[ 9 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا علي بن حرب نا زيد بن الحباب حدثني خالد بن أبي بكر ابن عبيد الله بن عبد الله بن عمر حدثني سالم عن أبيه قال سأل سعد عمر عن المسح على الخفين ، فقال عمر سمعت رسول الله ﷺ يأمر بالمسح على ظهر الخف ثلاثة أيام ولياليهن وللمقيم يوم وليلة

[ 10 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا يونس بن عبد الأعلى ثنا ابن وهب حدثني عمرو بن الحارث وابن لهيعة والليث بن سعد عن يزيد بن أبي حبيب ح وحدثنا أبو بكر النيسابوري نا محمد بن أحمد بن الجنيد نا يحيى بن غيلان ثنا المفضل بن فضالة قال : سألت يزيد بن أبي حبيب عن المسح على الخفين ، فقال أخبرني عبد الله بن الحكم البلوي عن علي بن رباح عن عقبة بن عامر أنه أخبره أنه وفد إلى عمر بن الخطاب عاما قال عقبة وعلى خفان من تلك الخفاف الغلاظ ، فقال لي عمر متى عهدك بلبسهما فقلت لبستهما يوم الجمعة واليوم الجمعة ، فقال له عمر أصبت السنة ، وقال يونس ، فقال أصبت ولم يقل السنة

[ 11 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا سليمان بن شعيب بمصر ثنا بشر بن بكر ثنا موسى بن علي عن أبيه عن عقبة بن عامر قال خرجت من الشام إلى المدينة يوم الجمعة فدخلت المدينة يوم الجمعة ودخلت على عمر بن الخطاب ، فقال متى أولجت خفيك في رجليك قلت : يوم الجمعة قال : فهل نزعتهما قلت لا قال أصبت السنة قال أبو بكر هذا حديث غريب قال أبو الحسن وهو صحيح الإسناد

[ 12 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا أبو الأزهر ثنا روح ح وحدثنا أبو بكر ثنا محمد بن يحيى نا عبد الله بن بكر قالا : نا هشام بن حسان عن عبيد الله بن عمر عن نافع عن ابن عمر كان لا يوقت في المسح على الخفين وقتا

[ 13 ] حدثنا محمد بن عمر بن أيوب المعدل بالرملة حدثنا عبد الله بن وهيب الغزي أبو العباس ثنا محمد بن أبي السرى ثنا عبد الله بن رجاء نا عبيد الله بن عمر عن نافع عن ابن عمر قال ليس في المسح على الخفين وقت أمسح ما لم تخلع

[ 14 ] حدثنا أبو بكر الشافعي ثنا إبراهيم الحربي ثنا شجاع وإسحاق بن إسماعيل قالا : نا عبد الله بن رجاء عن عبيد الله بن عمر عن نافع عن ابن عمر قال يمسح المسافر على الخفين ما لم يخلعهما

[ 15 ] حدثنا ابن صاعد نا زهير بن محمد والحسن بن أبي الربيع واللفظ له حدثنا عبد الرزاق أخبرنا معمر عن عاصم بن أبي النجود عن زر بن حبيش قال جئت صفوان بن عسال المرادي ، فقال : ما جاء بك فقلت : جئت أطلب العلم قال : فإني سمعت رسول الله ﷺ يقول : ما من خارج يخرج من بيته في طلب العلم إلا وضعت له الملائكة أجنحتها رضاء بما يصنع قال جئت أسألك عن المسح على الخفين قال : نعم كنت في الجيش الذي بعثهم رسول الله ﷺ فأمرنا أن نمسح على الخفين إذا نحن أدخلناهما على طهر ثلاثا إذا سافرنا ويوما وليلة إذا أقمنا ولا نخلعهما من بول ولا غائط ولا نوم ولا نخلعهما إلا من جنابة قال وسمعت رسول الله ﷺ يقول : إن بالمغرب بابا مفتوحا للتوبة مسيرته سبعون سنة لا يغلق حتى تطلع الشمس من نحوه

[ 16 ] حدثنا علي بن إبراهيم بن عيسى قال : سمعت أبا بكر بن خزيمة النيسابوري يقول ذكرت للمزني خبر عبد الرزاق هذا ، فقال لي حدث به أصحابنا فإنه ليس للشافعي حجة أقوى من هذا يعني قوله إذا نحن أدخلناهما على طهر

[ 17 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا محمد بن أحمد بن الجنيد ثنا الحميدي ثنا سفيان ثنا زكريا بن أبي زائدة وحصين بن عبد الرحمن ويونس بن أبي إسحاق عن الشعبي عن عروة بن المغيرة عن أبيه قال : قلت : يا رسول الله ﷺ أيمسح أحدنا على خفيه قال : نعم إذا أدخلهما وهما طاهرتان

[ 18 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل وعمر بن محمد بن المسيب والحسين بن يحيى بن عياش قالوا نا إبراهيم بن محشر نا هشيم عن داود بن عمرو عن بسر بن عبيد الله الحضرمي عن أبي إدريس الخولاني ثنا عوف بن مالك الأشجعي أن رسول الله ﷺ أمرنا بالمسح على الخفين في غزوة تبوك ثلاثة أيام ولياليهن للمسافر وللمقيم يوما وليلة

[ 19 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا محمد بن إسحاق نا سعيد بن عفير نا يحيى بن أيوب عن عبد الرحمن بن رزين عن محمد بن يزيد بن أبي زياد عن أيوب بن قطن عن عبادة بن نسي عن أبي هو ابن عمارة أن رسول الله ﷺ صلى في بيت عمارة القبلتين وأنه قال : يا رسول الله أمسح على الخفين قال : نعم قال يوما يا رسول الله قال : نعم قال ويومين يا رسول الله قال : نعم وثلاثا قال ثلاثا يا رسول الله حتى بلغ سبعا ، ثم قال رسول الله ﷺ : وما بدا لك هذا الإسناد لا يثبت وقد اختلف فيه على يحيى بن أيوب اختلافا كثيرا قد بينته في موضع آخر وعبد الرحمن ومحمد بن يزيد وأيوب بن قطن مجهولون كلهم والله أعلم

[ 20 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري حدثنا يونس بن عبد الأعلى حدثنا ابن وهب أخبرني حيوة سمعت يزيد بن أبي حبيب يقول حدثني عبد الله بن الحكم عن علي بن رباح أن عقبة بن عامر حدثه أنه قدم على عمر بفتح دمشق قال وعلي خفان ، فقال لي عمر كم لك يا عقبة لم تنزع خفيك فتذكرت من الجمعة إلى الجمعة فقلت : منذ ثمانية أيام قال أحسنت وأصبت السنة

[ 21 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري حدثنا أبو الأزهر نا وهب بن جرير ثنا أبي قال : سمعت يحيى بن أيوب عن يزيد بن أبي حبيب عن علي بن رباح عن عقبة بن عامر عن عمر بهذا ، وقال أصبت السنة ولم يذكر بين يزيد وعلي بن رباح أحدا

[ 22 ] حدثنا محمد بن مخلد نا جعفر بن مكرم حدثنا أبو بكر الحنفي ح وحدثنا أبو بكر النيسابوري نا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي حدثنا أبو بكر الحنفي حدثنا عمر بن إسحاق بن يسار أخو محمد بن إسحاق قال قرأت كتابا لعطاء بن يسار مع قال عطاء بن يسار سألت ميمونة زوج النبي ﷺ عن المسح فقالت قلت : يا رسول الله كل ساعة يمسح الإنسان على الخفين ولا يخلعهما قال : نعم

[ 23 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل حدثنا أبو هشام الرفاعي ح وحدثنا محمد بن مخلد نا محمد بن أحمد بن السكن نا إبراهيم بن زياد سبلان قالا : نا حفص بن غياث عن الأعمش عن أبي إسحاق عن عبد خير قال : قال علي لو كان دين الله بالرأي لكان باطن الخفين أحق بالمسح من أعلاه ولكن رأيت رسول الله ﷺ يمسح عليهما واللفظ لابن مخلد

[ 24 ] حدثنا محمد بن القاسم نا سفيان بن وكيع نا حفص عن الأعمش عن أبي إسحاق عن عبد خير قال : قال لي علي كنت أرى أن باطن الخفين أحق بالمسح من ظاهرهما حتى رأيت رسول الله ﷺ يمسح ظاهرهما

باب الوضوء والتيمم من آنية المشركين

[ 1 ] حدثنا أحمد بن محمد بن عبد الله بن زياد القطان حدثنا عبد الكريم بن الهيثم حدثنا أبو الوليد الطيالسي نا سلم بن زرير قال : سمعت أبا رجاء يقول : حدثنا عمران بن حصين قال كنا مع رسول الله ﷺ فأدلجوا ليلتهم حتى إذا كانوا في وجه الصبح عرس رسول الله ﷺ فغلبتهم أعينهم فناموا حتى ارتفعت الشمس فكان أول من استيقظ من منامه أبو بكر رضى الله تعالى عنه وكان لا يوقظ رسول الله ﷺ من منامه أحد حتى يستيقظ رسول الله ﷺ فاستيقظ عمر رضى الله تعالى عنه فقعد عند رأسه وجعل يكبر ويرفع صوته حتى استيقظ رسول الله ﷺ فلما استيقظ فرأى الشمس قد بزغت قال ارتحلوا فسار شيئا حتى إذا ابيضت الشمس نزل فصلى بنا واعتزل رجل من القوم لم يصل معنا فلما انصرف قال : يا فلان ما منعك أن تصلي معنا قال : يا رسول الله أصابتني جنابة فأمره أن يتيمم الصعيد ثم صلى فعجلني رسول الله ﷺ في ركب بين يديه أطلب الماء وقد عطشنا عطشا شديدا فبينما نحن نسير إذا نحن بامرأة سادلة رجليها بين مزادتين قلنا لها أين الماء قالت ايهات ايهات لا ماء قلنا كم بين أهلك وبين الماء قالت يوم وليلة قلنا انطلقي إلى رسول الله ﷺ فقالت وما رسول الله فلم نملكها من أمرنا شيئا حتى استقبلنا بها رسول الله ﷺ فحدثته بمثل الذي حدثتنا غير أنها حدثته أنها مؤتمة قال : فأمر بمزادتيها فبح في العزلاوين فشربنا عطاشا أربعين رجلا حتى روينا وملأنا كل قربة معنا وإداوة وغسلنا صاحبنا غير أنا لم نسق بعيرا وهي تكاد تتصدع من الماء ، ثم قال لنا هاتوا ما عندكم فجمع لها من الكسر والتمر حتى صر لها صرة ، فقال اذهبي فأطعمي عيالك واعلمي أنا لم نرزأ من مائك شيئا فلما أتت أهلها قالت لقد لقيت أسحر الناس أو هو نبي كما زعموا فهدى الله ذلك الصرم بتلك المرأة وأسلمت وأسلموا أخرجه البخاري عن أبي الوليد بهذا الإسناد وأخرجه مسلم عن أحمد بن سعيد الدارمي عن أبي علي الحنفي عن سلم بن زرير

[ 2 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا علي بن مسلم نا أبو داود نا عباد بن راشد سمعت أبا رجاء العطاردي قال : سمعت عمران بن حصين قال سار بنا رسول الله ﷺ ذات ليلة ثم عرسنا فلم نستيقظ إلا بحر الشمس فاستيقظ منا ستة قد نسيت أسماءهم ثم استيقظ أبو بكر رضى الله تعالى عنه فجعل يمنعهم أن يوقظوا رسول الله ﷺ ويقول لعل الله أن يكون احتبسه في حاجته فجعل أبو بكر يكثر التكبير فاستيقظ رسول الله ﷺ فقالوا يا رسول الله ذهبت صلاتنا ، فقال رسول الله ﷺ : لم تذهب صلاتكم ارتحلوا من هذا المكان فارتحل فسار قريبا ثم نزل فصلى ، فقال : أما إن الله قد أتم صلاتكم قالوا يا رسول الله إن فلانا لم يصل معنا ، فقال له ما منعك أن تصلي قال : يا رسول الله أصابتني جنابة قال : فتيمم الصعيد وصله فإذا قدرت على الماء فاغتسل وبعث رسول الله ﷺ عليا في طلب الماء ومع كل واحد منا إداوة مثل أذني الأرنب بين جلده وثوبه إذا عطش رسول الله ﷺ ابتدرناه بالماء فانطلق حتى ارتفع عليه النهار ولم يجد ماء فإذا شخص قال علي رضى الله تعالى عنه مكانكم حتى ننظر ما هذا قال : فإذا امرأة بين مزادتين من ماء فقيل لها يا أمة الله أين الماء قالت لا ماء والله لكم استقيت أمس فسرت نهاري وليلي جميعا وقد أصبحنا إلى هذه الساعة قالوا لها انطلقي إلى رسول الله ﷺ قالت ومن رسول الله قالوا محمد رسول الله ﷺ قالت مجنون قريش قالوا إنه ليس بمجنون ولكنه رسول الله ﷺ قالت : يا هؤلاء دعوني فوالله لقد تركت صبية لي صغارا في غنيمة قد خشيت أن لا أدركهم حتى يموت بعضهم من العطش فلم يملكوها من نفسها شيئا حتى أتوا رسول الله ﷺ بها فأمر بالبعير فأنيخ ثم حل المزادة من أعلاها ثم دعا بإناء عظيم فملأه من الماء ثم دفعه إلى الجنب ، فقال اذهب فاغتسل قالوا أيم الله ما تركنا من إداوة ولا قربة ماء ولا إناء إلا ملأه من الماء وهي تنظر ثم شد المزادة من أعلاها وبعث بالبعير ، وقال : يا هذه دونك ماءك فوالله إن لم يكن الله زاد فيه ما نقص من مائك قطرة ودعا لها بكساء فبسط ، ثم قال لنا من كان عنده شيء فليأت به فجعل الرجل يأتي بخلق النعل وبخلق الثوب والقبضة من الشعير والقبضة من التمر والفلقة من الخبز حتى جمع لها ذلك ثم أوكاه لها فسألها عن قومها فأخبرته قال : فانطلقت حتى أتت قومها قالوا اما حبسك قالت أخذني مجنون قريش والله إنه لأحد الرجلين إما أن يكون أسحر ما بين هذه وهذه تعني السماء والأرض أو إنه لرسول الله حقا قال : فجعل خيل رسول الله ﷺ تغير على من حولهم وهم آمنون قال : فقالت المرأة لقومها أي قوم والله ما أرى هذا الرجل إلا قد شكر لكم ما أخذ من مائكم ألا ترون يغار على من حولكم وأنتم آمنون لا يغار عليكم هل لكم في خير قالوا وما هو قالت نأتي رسول الله ﷺ ونسلم قال : فجاءت تسوق بثلاثين أهل بيت حتى بايعوا رسول الله ﷺ فأسلموا

[ 3 ] حدثنا الحسين وقاسم ابنا إسماعيل قالا : نا محمود بن خداش نا مروان بن معاوية الفزاري نا عوف الأعرابي عن أبي رجاء العطاردي نا عمران بن حصين الخزاعي قال كنا مع رسول الله ﷺ في سفر وإنا سرينا ذات ليلة حتى إذا كان في آخر الليل وقعنا تلك الوقعة ولا وقعة عند المسافر أحلى منها فما أيقظنا إلا حر الشمس ، ثم ذكر نحوه ، وقال : فيه ، فقال رسول الله ﷺ : يا فلان ما لك لم تصل معنا قال أصابتني جنابة يا رسول الله ولا ماء ، فقال عليك بالصعيد فإنه يكفيك ، وقال : فيه أيضا ودعا رسول الله ﷺ بإناء فأفرغ فيه من أفواه المزادتين أو السطيحتين ثم تمضمض ثم أعاده في الإناء ثم أعاده في أفواههما وأوكأهما وأطلق العزالى ونودي في الناس أن اسقوا واستقوا فسقى من سقى واستقى من استقى وآخر ذلك أن أعطى الرجل الذي أصابته الجنابة إناء من الماء ، فقال أفرغه عليك وهي قائمة تنظر إلى ما يصنع بمائها وأيم الله لقد أقلع عنها حين أقلع وأنه ليخل إلينا أنها أشد ملأ مما كانت حيث ابتدأ فيها وذكر باقي الحديث نحوه

[ 4 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا محمد بن يزيد أخو كرخوية أنا يزيد بن هارون أنا شعبة عن عطاء بن السائب عن زاذان عن علي رضى الله تعالى عنه قال في الرجل يكون في السفر فتصيبه الجنابة ومعه الماء القليل يخاف أن يعطش قال يتيمم ولا يغتسل

[ 5 ] حدثنا الحسين حدثنا محمد بن عمرو بن أبي مذعور نا عبد الله بن نمير نا إسماعيل بن مسلم عن عبيد الله عن نافع عن ابن عمر أنه أتي جنازة وهو على غير وضوء فتيمم ثم صلى عليها

[ 6 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا عبد الله بن أبي سعد نا عباد بن موسى نا طلحة بن يحيى حدثني يونس بن يزيد عن ابن شهاب عن خارجة بن زيد قال : كان زيد بن ثابت قد سلس منه البول فكان يداري ما غلبه منه فلما غلبه أرسله وكان يصلي وهو يخرج منه

[ 7 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا أحمد بن منصور نا عبد الرزاق أنا معمر عن الزهري عن خارجة بن زيد قال كبر زيد بن ثابت حتى سلس منه البول فكان يداريه ما استطاع فإذا غلب عليه توضأ وصلى

[ 8 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا أحمد نا يزيد بن أبي حكيم نا سفيان عن يحيى بن سعيد عن سعيد بن المسيب قال لو سأل على فخذي ما انصرفت قال سفيان يعني البول إذا كان مبتلى

باب ما في المسح على الخفين من غير توقيت

[ 1 ] حدثنا أبو محمد ابن صاعد نا الربيع بن سليمان حدثنا أسد بن موسى نا حماد بن سلمة عن محمد بن زياد عن زبيد بن الصلت قال : سمعت عمر رضي الله عنه يقول إذا توضأ أحدكم ولبس خفيه فليمسح عليهما وليصل فيها ولا يخلعهما إن شاء إلا من جنابة قال وحدثنا حماد بن سلمة عن عبيد الله بن أبي بكر وثابت عن أنس عن النبي ﷺ مثله قال ابن صاعد وما علمت أحدا جاء به إلا أسد بن موسى

[ 2 ] حدثنا علي بن محمد المصري نا مقدام بن داود ثنا عبد الغفار بن داود الحراني حدثنا حماد بن سلمة عن عبيد الله بن أبي بكر وثابت عن أنس أن رسول الله ﷺ قال : إذا توضأ أحدكم ولبس خفيه فليصل فيهما وليمسح عليهما ثم لا يخلعهما إن شاء إلا من جنابة

[ 3 ] حدثنا علي بن إبراهيم المستملي نا محمد بن إسحاق بن خزيمة نا بندار وبشر بن معاذ العقدي ومحمد بن أبان قالوا نا عبد الوهاب بن عبد المجيد ثنا المهاجر بن مخلد أبو مخلد عن عبد الرحمن بن أبي بكرة عن أبيه عن النبي ﷺ رخص للمسافر ثلاثة أيام ولياليهن وللمقيم يوما وليلة إذا تطهر فلبس خفيه أن يمسح عليهما وكذلك رواه يحيى بن حكيم المقوم عن عبد الوهاب وكذلك رواه أصحاب بندار عنه وأصحاب بن محمد بن أبان البلخي عنه بمتابعة بن خزيمة على قوله فلبس خفيه

[ 4 ] حدثنا محمد بن القاسم بن زكريا ثنا أبو كريب ثنا حفص بن غياث عن الأعمش عن أبي إسحاق عن عبد خير قال : قال علي رضي الله عنه لو كان الدين بالرأي لكان أسفل الخف أولى بالمسح من أعلاه لقد رأيت رسول الله ﷺ يمسح على ظاهر خفيه

[ 5 ] نا أحمد بن محمد بن سعيد نا يعقوب بن يوسف بن زياد نا حسين بن حماد عن أبي خالد عن زيد بن علي عن أبيه عن جده عن علي رضى الله تعالى عنه قال أمرني رسول الله ﷺ بالمسح على الخفين

[ 6 ] حدثنا أبو بكر الشافعي نا أبو عمارة محمد بن أحمد بن المهدي ثنا عبدوس بن مالك العطار نا شبابة نا ورقاء عن ابن أبي نجيح عن مجاهد عن ابن عمر أن النبي ﷺ كان يمسح على الجبائر لا يصح مرفوعا وأبو عمارة ضعيف جدا

[ 7 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا إسحاق بن خلدون نا الهيثم بن جميل ثنا عبد الله بن عمرو عن زيد بن أبي أنيسة عن حماد عن إبراهيم عن علقمة والأسود في الرجل يتوضأ ويمسح على خفيه ثم يخلعهما قالا يغسل رجليه