سنن الدارقطني/كتاب الصلاة

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
Padlock-blue.svg مقفل

[ 1 ] قرئ على أبي القاسم عبد الله بن محمد بن عبد العزيز وأنا أسمع حدثكم داود بن رشيد ثنا الوليد عن الأوزاعي عن قرة عن ابن شهاب عن أبي سلمة عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : كل أمر ذي بال لا يبدأ فيه بحمد الله أقطع تفرد به قرة عن الزهري عن أبي سلمة عن أبي هريرة وأرسله غيره عن الزهري عن النبي ﷺ وقرة ليس بقوي في الحديث ، ورواه صدقة عن محمد بن سعيد عن الزهري عن عبد الرحمن بن كعب بن مالك عن أبيه عن النبي ﷺ ولا يصح الحديث وصدقة ومحمد بن سعيد ضعيفان والمرسل هو الصواب [ 2 ] حدثني أبو طالب الحافظ أحمد بن نصر ثنا هلال بن العلاء ثنا عمرو بن عثمان نا موسى بن أعين عن الأوزاعي عن قرة بن عبد الرحمن عن الزهري عن أبي سلمة عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : كل أمر ذي بال لا يبدأ فيه بذكر الله أقطع باب الصلوات الفرائض وأنهن خمس [ 1 ] نا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز ثنا نصر بن علي نا نوح بن قيس عن أخيه خالد بن قيس عن قتادة عن أنس قال : قال رجل لرسول الله ﷺ كم افترض الله على عباده من الصلوات قال خمس صلوات قال هل قبلهن أو بعدهن شيء ، فقال افترض الله على عباده صلوات خمسا فحلف الرجل بالله لا يزيد عليهن شيئا ولا ينقص ، فقال رسول الله ﷺ : إن صدق دخل الجنة باب الأمر بتعليم الصلوات والضرب عليها وحد العورة التي يجب سترها [ 1 ] حدثنا ابن صاعد نا العباس بن محمد وثنا محمد بن جعفر بن رميس ثنا محمد بن عبد الملك الدقيقي قال : أنا يعقوب بن إبراهيم بن سعد نا عبد الملك بن الربيع بن سبرة عن أبيه عن جده رفعه إلى النبي ﷺ قال إذا بلغ أولادكم سبع سنين ففرقوا بين فرشهم فإذا بلغوا عشر سنين فاضربوهم على الصلاة [ 2 ] حدثنا محمد بن مخلد نا أحمد بن منصور زاج نا النضر بن شميل انا أبو حمزة الصيرفي وهو سوار بن داود نا عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده قال : قال رسول الله ﷺ : مرو صبيانكم بالصلاة لسبع واضربوهم عليها لعشر وفرقوا بينهم في المضاجع وإذا زوج أحدكم عبده أمته أو أجيره فلا ينظر إلى ما دون السرة وفوق الركبة فإن ما تحت السرة إلى الركبة من العورة [ 3 ] حدثنا يوسف بن يعقوب بن إسحاق بن بهلول نا محمد بن حبيب الشيلماني نا عبد الله بن بكر نا سوار أبو حمزة عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده قال : قال رسول الله ﷺ : مرو صبيانكم بالصلاة في سبع سنين واضربوهم عليها في عشر وفرقوا بينهم في المضاجع وإذا زوج الرجل منكم عبده أو أجيره فلا يرين ما بين ركبته وسرته فإنما بين سرته وركبته من عورته [ 4 ] حدثنا إسماعيل بن محمد الصفار ثنا العباس بن محمد الدوري نا موسى بن إسماعيل الجبلي الضراب رفيق يحيى بن معين نا النضر بن منصور الفزاري نا أبو الجنوب قال موسى واسمه عقبة بن علقمة قال : سمعت عليا رضي الله عنه يقول : قال رسول الله ﷺ : الركبة من العورة أبو الجنوب ضعيف [ 5 ] حدثنا يوسف بن يعقوب بن إسحاق بن بهلول نا جدي نا أبي عن سعيد بن راشد عن عباد بن كثير عن زيد بن أسلم عن عطاء بن يسار عن أبي أيوب قال : سمعت النبي ﷺ يقول : ما فوق الركبتين من العورة وما أسفل من السرة من العورة [ 6 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا الفضل بن سهل ثنا داود بن المحبر ثنا عبد الله بن المثنى عن ثمامة عن أنس قال : قال رسول الله ﷺ : مروهم بالصلاة لسبع سنين واضربوهم عليها لثلاث عشرة باب تحريم دماءهم وأموالهم إذا يشهدوا بالشهادتين ويقيموا الصلاة ويؤتوا الزكاة [ 1 ] حدثنا عثمان بن أحمد الدقاق ثنا حنبل بن إسحاق نا عفان ثنا عبد الواحد بن زياد ثنا سعيد بن كثير بن عبيد حدثني أبي أنه سمع أبا هريرة يقول : قال رسول الله ﷺ : أمرت أن أقاتل الناس حتى يشهدوا أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله ويقيموا الصلاة ويؤتوا الزكاة ثم قد حرم علي دماؤهم وأموالهم وحسابهم على الله عز وجل وكذلك رواه أبو جعفر الرازي عن يونس عن الحسن عن أبي هريرة عن النبي ﷺ وكذلك قال عمران القطان عن معمر عن الزهري عن أنس عن أبي بكر عن النبي ﷺ نحوه [ 2 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا يونس بن عبد الأعلى ثنا عبد الله بن وهب أخبرني يحيى بن أيوب عن حميد عن أنس قال : قال رسول الله ﷺ : أمرت أن أقاتل المشركين حتى يشهدوا أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله فإذا شهدوا أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله وصلوا صلاتنا واستقبلوا قبلتنا وأكلوا ذبائحنا حرمت علينا أموالهم ودماؤهم إلا بحقها ولهم ما للمسلم وعليهم ما على المسلم [ 3 ] حدثنا علي بن عبد الله بن مبشر نا أحمد بن سنان ثنا يعمر بن بشر ثنا عبد الله بن المبارك أنا حميد الطويل عن أنس بن مالك عن النبي ﷺ نحوه [ 4 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا أحمد بن يوسف السلمي ثنا نعيم بن حماد ثنا ابن المبارك عن حميد عن أنس عن النبي ﷺ نحوه [ 5 ] نا إبراهيم بن أحمد القرميسيني ثنا إبراهيم بن عبد الواحد العبسي حدثني جدي الهيثم بن مروان ثنا محمد بن عيسى بن سميع عن حميد عن أنس عن النبي ﷺ نحوه [ 6 ] حدثنا ابن خلاد نا المعمري نا هشام بن عمار حدثنا محمد بن عيسى بن سميع بإسناده مثله [ 7 ] حدثنا محمد بن أحمد بن الحسن ثنا إبراهيم بن هاشم ثنا إبراهيم بن محمد بن عرعرة حدثني حرمى بن عمارة نا شعبة عن واقد بن محمد عن أبيه عن ابن عمر عن النبي ﷺ قال : أمرت أن أقاتل الناس حتى يشهدوا أن لا إله إلا الله ويقيموا الصلاة ويؤتوا الزكاة فإذا فعلوا ذلك عصموا مني دماءهم وأموالهم إلا بحق الإسلام وحسابهم على الله عز وجل [ 8 ] حدثنا أحمد بن يوسف بن خلاد نا المعمري نا إبراهيم بن عرعرة بإسناده مثله [ 9 ] حدثنا ابن خلاد نا المعمري نا منصور بن أبي مزاحم ثنا عبد الحميد بن بهرام نا شهر بن حوشب عن عبد الرحمن بن غنم عن حديث معاذ بن جبل أن رسول الله ﷺ قال : أمرت أن أقاتل الناس حتى يقيموا الصلاة ويؤتوا الزكاة ويشهدوا ومثله سواء باب في ذكر أذان أبي محذورة واختلاف الروايات فيه [ 1 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا أبو حميد المصيصي ثنا حجاج عن ابن جريج ح وحدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا العباس بن محمد وأبو أمية ومحمد بن إسحاق وغيرهم قالوا : حدثنا روح عن ابن جريج ح وحدثنا أبو بكر ثنا الربيع بن سليمان ثنا الشافعي ثنا مسلم بن خالد عن ابن جريج أخبرني عبد العزيز بن عبد الملك بن أبي محذورة أن عبد الله بن محيريز أخبره وكان يتيما في حجر أبي محذورة حين جهزه إلى الشام قال : فقلت لأبي محذورة أي عم إني خارج إلى الشام وإني أخشى أن أسأل عن تأذينك فأخبرني قال : نعم خرجت في نفر فكنا في بعض طريق حنين فقفل رسول الله ﷺ من حنين فلقينا رسول الله ﷺ في بعض الطريق فأذن مؤذن رسول الله ﷺ بالصلاة ، فقال صوت المؤذن ونحن متنكبون فصرخنا نحكيه ونستهزئ به فسمع النبي ﷺ الصوت فأرسل إلينا إلى أن وقفنا بين يديه ، فقال رسول الله ﷺ : أيكم الذي سمعت صوته قد ارتفع فأشار القوم كلهم إلي وصدقوا فأرسل كلهم وحبسني ، فقال قم فأذن بالصلاة فقمت ولا شيء أكره إلي من النبي ﷺ وما يأمرني به فقمت بين يدي رسول الله ﷺ فألقى علي رسول الله ﷺ التأذين هو بنفسه ، فقال قل الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله ، ثم قال لي ارجع فامدد من صوتك ، ثم قال لي قل أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله حي على الصلاة حي على الصلاة حي على الفلاح حي على الفلاح الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله ثم دعاني حين قضيت التأذين وأعطاني صرة فيها شيء من فضة ثم وضع يده على ناصية أبي محذورة ثم أمرها على وجهه ثم أمر بين ثدييه ثم على كبده حتى بلغت يده سرة أبي محذورة ، ثم قال رسول الله ﷺ : بارك الله فيك وبارك عليك فقلت : يا رسول الله مرني بالتأذين بمكة ، فقال قد أمرتك به وذهب كل شيء كان لرسول الله ﷺ من كراهيته وعاد ذلك كله محبة للنبي ﷺ فقدمت على عتاب بن أسيد عامل رسول الله ﷺ فأذنت بالصلاة على أمر رسول الله ﷺ قال : ابن جريج فأخبرني من أدركت من آل أبي محذورة على نحو ما أخبرني ابن محيريز هذا حديث الربيع ولفظه [ 2 ] وحدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا الربيع ثنا الشافعي قال وأدركت إبراهيم بن عبد العزيز بن عبد الملك بن أبي محذورة يؤذن كما حكى ابن محيريز وسمعته يحدث عن أبيه عن ابن محيريز عن أبي محذورة عن النبي ﷺ بمعنى ما حكى ابن جريج وسمعته يقيم فيقول الله أكبر الله أكبر أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن محمدا رسول الله حي على الصلاة حي الفلاح قد قامت الصلاة قد قامت الصلاة الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله وأحسبه يحكي الإقامة خبرا كما يحكي الأذان [ 3 ] ثنا أبو بكر النيسابوري نا أبو حميد المصيصي ثنا حجاج قال : نا ابن جريج أخبرني عثمان بن السائب أخبرني أبي وأم عبد الملك بن أبي محذورة عن أبي محذورة قال لما خرج النبي ﷺ إلى حنين خرجت عاشر عشرة من أهل مكة أطلبهم قال : فسمعناهم يؤذنون للصلاة فقمنا نؤذن نستهزئ بهم ، فقال النبي ﷺ لقد سمعت في هؤلاء تأذين إنسان حسن الصوت فأرسل إلينا فأذنا كلنا رجلا رجلا فكنت آخرهم ، فقال حين أذنت تعال فأجلسني بين يديه فمسح على ناصيتي وبارك علي ثلاث مرات ، ثم قال اذهب فأذن عند البيت قلت : كيف يا رسول الله قال : فعلمني الأذان كما يؤذن الآن الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله اشهد ان لا اله الا الله اشهد ان لا اله الا الله اشهد ان محمد رسول الله اشهد ان محمد رسول الله حي على الصلاة حي على الصلاة حي على الفلاح حي على الفلاح الصلاة خير من النوم الصلاة خير من النوم في الأولى من الصبح الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله قال وعلمني الإقامة مرتين الله أكبر الله أكبر أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن محمدا رسول الله اشهد أن محمدا رسول الله حي على الصلاة حي على الفلاح قد قامت الصلاة قد قامت الصلاة الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله قال ابن جريج أخبرني هذا الخبر كله عثمان عن أبيه وعن أم عبد الملك بن أبي محذورة أنهما سمعا ذلك من أبي محذورة [ 4 ] نا أبو بكر النيسابوري نا أبو الأزهر ثنا عبد الرزاق أخبرنا ابن جريج ثنا عثمان بن السائب مولى لهم عن أبيه السائب وعن أم عبد الملك بن أبي محذورة أنهما سمعاه من أبي محذورة قالا : قال أبو محذورة خرجت في عشرة فتيان مع النبي ﷺ إلى حنين وهو أبغض الناس إلينا فقمنا نؤذن نستهزىء بهم ، فقال النبي ﷺ ائتوني بهؤلاء الفتيان ، فقال أذنوا فأذنوا فكنت آخرهم ، فقال النبي ﷺ نعم هذا الذي سمعت صوته اذهب فأذن لأهل مكة وقل لعتاب بن أسيد أمرني رسول الله ﷺ أن إذن لأهل مكة ومسح على ناصيتي ، وقال قل الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله مرتين ثم ارجع وأشهد أن لا إله إلا الله مرتين أشهد أن محمدا رسول الله مرتين حي على الصلاة مرتين حي على الفلاح مرتين الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله فإذا أذنت بالأولى من الصبح فقل الصلاة خير من النوم مرتين وإذا أقمت فقلها مرتين قد قامت الصلاة قد قامت الصلاة أسمعت قال : فكان أبو محذورة لا يجز ناصيته ولا يفرقها لأن رسول الله ﷺ مسح عليها [ 5 ] حدثنا عثمان بن أحمد نا حنبل بن إسحاق ح وحدثنا محمد بن عبد الله بن إبراهيم ومحمد بن أحمد بن الحسن قالا : حدثنا بشر بن موسى قالا : نا الحميدي ثنا أبو إسماعيل إبراهيم بن عبد العزيز بن عبد الملك بن أبي محذورة قال : سمعت جدي عبد الملك بن أبي محذورة يحدث عن أبيه أبي محذورة أن النبي ﷺ ألقى هذا الأذان عليه الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله حي على الصلاة حي على الصلاة حي على الفلاح حي على الفلاح الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله باب ذكر سعد القرظ [ 1 ] حدثنا عثمان بن أحمد حدثنا حنبل بن إسحاق ح وثنا أبو بكر الشافعي ومحمد بن أحمد بن الحسن قالا : نا بشر بن موسى قالا : ثنا الحميدي قال : ثنا عبد الرحمن بن سعد بن عمار بن سعد بن عائذ القرظ حدثني عبد الله بن محمد بن عمار وعمار وعمر ابنا حفص بن عمر بن سعد عن عمر بن سعد عن أبيه سعد القرظ القرظ أنه سمعه يقول إن هذا الأذان أذان بلال الذي أمره رسول الله ﷺ وإقامته وهو الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله ثم يرجع فيقول أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله حي على الصلاة حي على الصلاة حي على الفلاح حي على الفلاح الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله والإقامة واحدة واحدة ويقول قد قامت الصلاة مرة واحدة قال سعد بن عائذ ، وقال لي رسول الله ﷺ : يا سعد إذا لم تر بلالا معي فأذن ومسح رسول الله ﷺ رأسه ، وقال بارك الله فيك يا سعد إذا لم تر بلالا معي فأذن قال : فأذن سعد لرسول الله ﷺ بقباء ثلاث مرات قال : فلما استأذن بلال عمر بن الخطاب رضى الله تعالى عنه في الخروج إلى الجهاد في سبيل الله قال له عمر إلى من أدفع الأذان يا بلال قال إلى سعد فإنه قد إذن لرسول الله ﷺ بقباء فدعى عمر سعدا ، فقال الأذان إليك وإلى عقبك من بعدك وأعطاه عمر رضى الله تعالى عنه العنزة التي كان يحمل بلال للنبي ﷺ ، فقال امش بها بين يدي كما كان بلال يمشي بها بين يدي رسول الله ﷺ حتى تركزها بالمصلى ففعل باب ذكر الإقامة واختلاف الروايات فيها [ 1 ] حدثنا محمد بن عبد الله بن إبراهيم ومحمد بن أحمد بن الحسن قالا : نا بشر بن موسى ثنا الحميدي نا إبراهيم بن عبد العزيز بن عبد الملك بن أبي محذورة قال أدركت جدي وأبي وأهلي يقيمون فيقولون الله أكبر الله أكبر أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن محمدا رسول الله حي على الصلاة حي على الفلاح قد قامت الصلاة قد قامت الصلاة الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله [ 2 ] حدثنا أبو بكر الشافعي ثنا أبو يحيى جعفر بن محمد بن الحسن الرازي ثنا يزيد بن عبد العزيز ثنا إسماعيل بن عياش عن إبراهيم بن أبي محذورة عن أبيه عن جده أن النبي ﷺ دعا أبا محذورة فعلمه الأذان وأمره أن يؤذن في محاريب مكة الله أكبر الله أكبر مرتين وأمره أن يقيم واحدة واحدة [ 3 ] حدثنا أبو محمد دعلج بن أحمد بن دعلج ثنا محمد بن أيوب الرازي أخبرني أبو الوليد ح وحدثنا دعلج أنا معاذ بن المثنى ثنا أبو الوليد ثنا همام ثنا عامر الأحول عن مكحول ان ابن محيريز أخبره أن أبا محذورة أخبره أن النبي ﷺ علمه الأذان تسع عشرة كلمة والإقامة سبع عشرة كلمة الأذان الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله حي على الصلاة حي على الصلاة حي على الفلاح حي على الفلاح الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله والإقامة هكذا مثنى مثنى لا يعود من ذلك الموضع [ 4 ] حدثنا أحمد بن العباس البغوي ثنا عباد بن الوليد أبو بدر حدثني الحماني ثنا أبو بكر ابن عياش ثنا عبد العزيز بن رفيع قال : سمعت أبا محذورة يقول : كنت غلاما صبيا فأذنت بين يدي رسول الله ﷺ الفجر يوم حنين فلما بلغت حي على الصلاة حي على الفلاح قال رسول الله ﷺ : ألحق فيها الصلاة خير من النوم [ 5 ] حدثنا محمد بن مخلد ثنا محمد بن عبد الملك بن زنجويه ثنا عبد الرزاق أنا ابن جريج أخبرني نافع عن ابن عمر قال : كان المسلمون حين قدموا المدينة يجتمعون يتحينون الصلاة وليس ينادي بها وكلموه يوما في ذلك ، فقال بعضهم لبعض اتخذوا ناقوسا مثل ناقوس النصارى ، وقال بعضهم بوقا مثل بوق اليهود ، فقال عمر رضى الله تعالى عنه ألا تبعثوا رجالا ينادون بالصلاة ، فقال رسول الله ﷺ : يا بلال قم فأذن [ 6 ] ثنا أبو عمرو عثمان بن أحمد الدقاق نا علي بن إبراهيم الواسطي ثنا أبو منصور يعني الحارث بن منصور ثنا عمر بن قيس عن عبد الملك بن أبي محذورة عن أبيه عن النبي ﷺ قال : يا أبا محذورة ثن الأولى من الأذان من كل صلاة وقل في الأولى من صلاة الغداة الصلاة خير من النوم [ 7 ] حدثنا أبو هاشم عبد الغافر بن سلامة الحمصي نا محمد بن عوف الحمصي ثنا موسى بن داود عن همام عن عامر الأحول أن مكحولا حدثه ان ابن محيريز حدثه ان أبا محذورة حدثه قال علمني رسول الله ﷺ الأذان تسعة عشر كلمة بعد فتح مكة والإقامة سبع عشرة كلمة [ 8 ] ثنا أبو بكر الشافعي ثنا محمد بن غالب ثنا عبد الله بن عبد الوهاب ثنا إبراهيم بن عبد العزيز بن عبد الملك بن أبي محذورة مؤذن النبي ﷺ حدثني عبد الملك بن أبي محذورة أنه سمع أباه أبا محذورة يحدث أن النبي ﷺ أمره أن يشفع الأذان ويوتر الإقامة [ 9 ] ثنا الحسين بن إسماعيل ثنا أحمد بن محمد بن سعيد التبعي ثنا القاسم بن الحكم ثنا عمرو بن شمر ثنا عمران بن مسلم قال : سمعت سويد بن غفلة قال : سمعت علي بن أبي طالب رضى الله تعالى عنه يقول كان رسول الله ﷺ يأمرنا أن نرتل الأذان ونحذف الإقامة [ 10 ] حدثنا محمد بن مخلد ثنا الحسن بن عرفة حدثنا مرحوم بن عبد العزيز عن أبيه عن أبي الزبير مؤذن بيت المقدس قال جاءنا عمر بن الخطاب ، فقال إذا أذنت فترسل وإذا أقمت فاحذم رواه الثوري وشعبة عن مرحوم [ 11 ] حدثنا علي بن محمد المصري نا مقدام بن داود ثنا علي بن معبد ثنا إسحاق بن أبي يحيى الكعبي عن ابن جريج عن عطاء عن ابن عباس قال : كان لرسول الله ﷺ مؤذن يطرب ، فقال رسول الله ﷺ : الأذان سمح سهل فإن كان أذانك سهلا سمحا وإلا فلا تؤذن [ 12 ] حدثنا علي بن الفضل بن طاهر البلخي ثنا عبد الصمد بن الفضل ثنا خالد بن عبد الرحمن بن خالد بن سلمة المخزومي ثنا كامل بن العلاء عن أبي صالح عن أبي هريرة قال أمر أبو محذورة أن يشفع الأذان ويوتر الإقامة ويستدير في إقامته [ 13 ] حدثنا أبو بكر ابن مجاهد المقري ثنا أبو بكر ابن محمد بن عبد الله الزهيري ثنا سعيد بن المغيرة ح وحدثنا عثمان بن أحمد الدقاق وأحمد بن زياد وآخرون قالوا ثنا عبد الكريم بن الهيثم ثنا سعيد بن المغيرة الصياد حدثنا عيسى بن يونس عن عبيد الله بن عمر عن نافع عن ابن عمر قال : كان الأذان على عهد رسول الله ﷺ مرتين مرتين والإقامة مرة مرة [ 14 ] حدثنا علي بن عبد الله بن مبشر ثنا أحمد بن سنان ثنا عبد الرحمن ثنا شعبة عن أبي جعفر قال : سمعت أبا المثنى يحدث عن ابن عمر قال : كان الأذان على عهد رسول الله ﷺ مثنى مثنى والإقامة مرة واحدة غير أن المؤذن كان إذا قال قد قامت الصلاة قال قد قامت الصلاة مرتين [ 15 ] حدثنا أبو عمر القاضي ثنا أحمد بن منصور ثنا سليمان بن حرب ثنا حماد بن زيد عن سماك بن عطية عن أيوب عن أبي قلابة عن أنس قال أمر بلال أن يشفع الأذان ويوتر الإقامة إلا الإقامة [ 16 ] حدثنا أبو عمر نا أحمد بن منصور نا عبد الرزاق أنا معمر عن أيوب عن أبي قلابة عن أنس قال : كان بلال يثني الأذان ويوتر الإقامة إلا قوله قد قامت الصلاة [ 17 ] حدثنا أحمد بن عبد الله الوكيل ثنا الحسن بن عرفة ثنا هشيم عن خالد عن أبي قلابة عن أنس قال أمر بلال أن يشفع الأذان ويوتر الإقامة [ 18 ] حدثنا الحسن بن الخضر ثنا أحمد بن شعيب ثنا قتيبة بن سعيد ثنا عبد الوهاب عن أيوب عن أبي قلابة عن أنس أن النبي ﷺ أمر بلالا أن يشفع الأذان ويوتر الإقامة [ 19 ] حدثنا الحسن بن إبراهيم بن عبد المجيد ثنا عباس بن محمد الدوري ثنا يحيى بن معين ثنا عبد الوهاب مثله [ 20 ] حدثنا عبد الباقي بن قانع ثنا أحمد بن حماد بن سفيان ثنا الحسن بن حماد بن كسيب الحضرمي ثنا إسماعيل بن إبراهيم عن خالد الحذاء عن أبي قلابة عن أنس قال أمر رسول الله ﷺ بلالا أن يشفع الأذان ويوتر الإقامة [ 21 ] ثنا أبو عمر القاضي ثنا الحسن بن أبي الربيع ح وحدثنا محمد بن إسماعيل الفارسي ثنا إسحاق بن إبراهيم قالا : نا عبد الرزاق ثنا معمر عن أيوب عن أبي قلابة عن أنس قال : كان بلال يثني الأذان ويوتر الإقامة إلا قوله قد قامت الصلاة [ 22 ] حدثنا عمر بن أحمد بن علي المروزي ثنا محمد بن الليث الغزال ثنا عبدان ثنا خارجة عن أيوب عن أبي قلابة عن أنس قال أمر رسول الله ﷺ بلالا أن يشفع الأذان ويوتر الإقامة [ 23 ] حدثنا أبو النيسابوري ثنا يونس بن عبد الأعلى ثنا ابن وهب أخبرني ابن لهيعة عن عبيد الله بن أبي جعفر عن نافع عن ابن عمر أن النبي ﷺ قال : من إذن اثني عشرة سنة وجبت له الجنة وكتب له بكل أذان ستون حسنة وبكل إقامة ثلاثون حسنة [ 24 ] حدثنا أبو طالب علي بن محمد بن أحمد بن الجهم ثنا علي بن داود القنطري ثنا عبد الله بن صالح حدثني يحيى بن أيوب عن ابن جريج عن نافع عن ابن عمر أن النبي ﷺ قال : من إذن اثني عشرة سنة وجبت له الجنة وكتب له بتأذينه في كل مرة ستون حسنة وبإقامته ثلاثون حسنة [ 25 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا أبو حاتم الرازي حدثنا عمر بن علي بن أبي بكر ثنا محمد بن سعدان بن عبد الله بن حيان عن يزيد بن أبي عبيد عن سلمة بن الأكوع قال : كان الأذان على عهد رسول الله ﷺ مثنى مثنى والإقامة فردا [ 26 ] حدثنا أبو عمر القاضي ثنا ابن الجنيد نا أبو عاصم عن يزيد بن أبي عبيد عن سلمة الأكوع أنه كان إذا لم يدرك الصلاة مع القوم إذن وأقام ويثني الإقامة موقوف [ 27 ] حدثنا القاسم بن إسماعيل أبو عبيد نا محمد بن الحارث بن صالح المخزومي ثنا يحيى بن خالد عن عمر بن حفص عن عثمان بن عبد الرحمن عن محمد بن علي عن أبيه عن علي رضى الله تعالى عنه قال نزل جبرائيل عليه السلام بالإقامة مفردا وسن رسول الله ﷺ الأذان مثنى مثنى [ 28 ] حدثنا أحمد بن عبد الله بن محمد النحاس ثنا عمر بن شبة ثنا معمر بن محمد بن عبيد الله بن أبي رافع حدثني به أبي محمد عن أبيه عبيد الله عن أبي رافع قال : رأيت رسول الله ﷺ ورأيت بلالا يؤذن بين يدي رسول الله ﷺ مثنى مثنى ويقيم فرادى [ 29 ] حدثنا محمد بن إبراهيم بن نيروز ثنا زياد بن أيوب حدثنا أحمد بن حنبل حدثنا يعقوب حدثني أبي عن ابن إسحاق حدثني محمد بن إبراهيم عن محمد بن عبد الله بن زيد بن عبد ربه حدثني أبي قال لما أمر رسول الله ﷺ بالناقوس أطاف بي وأنا نائم رجل فألقى علي فذكر الأذان مرتين مرتين والإقامة مرة مرة فلما أصبحت أتيت رسول الله ﷺ فأخبرته بما رأيت ، فقال إنها لرؤيا حق إن شاء الله فقم مع بلال فألق عليه ما رأيت فإنه أندى صوتا منك فسمع ذلك عمر رضى الله تعالى عنه ، فقال والذي بعثك بالحق لقد رأيت مثل الذي رأى قال رسول الله ﷺ : فلله الحمد [ 30 ] حدثنا أحمد بن إسحاق بن بهلول ثنا عبد الله بن سعيد أبو سعيد الأشج ثنا عقبة بن خالد عن ابن أبي ليلى عن عمرو بن مرة عن عبد الرحمن بن أبي ليلى عن عبد الله بن زيد قال : كان أذان رسول الله ﷺ شفعا شفعا في الأذان والإقامة بن أبي ليلى هو القاضي محمد بن عبد الرحمن ضعيف الحديث سيء الحفظ وابن أبي ليلى لا يثبت سماعه من عبد الله بن زيد ، وقال الأعمش والمسعودي عن عمرو بن مرة عن ابن أبي ليلى عن معاذ بن جبل ولا يثبت والصواب ما رواه الثوري وشعبة عن عمرو بن مرة وحسين بن عبد الرحمن عن ابن أبي ليلى مرسلا وحديث ابن إسحاق عن محمد بن إبراهيم عن محمد بن عبد الله بن زيد عن أبيه متصل وهو خلاف ما رواه الكوفيون [ 31 ] حدثنا أبو محمد ابن صاعد ثنا الحسن بن يونس ثنا الأسود بن عامر ثنا أبو بكر ابن عياش عن الأعمش عن عمرو بن مرة عن عبد الرحمن بن أبي ليلى عن معاذ بن جبل قال قام رجل من الأنصار عبد الله بن زيد يعني إلى النبي ﷺ ، فقال : يا رسول الله إني رأيت في النوم كأن رجلا نزل من السماء عليه بردان أخضران نزل على جذم حائط من المدينة فأذن مثنى مثنى ثم جلس ثم قام ، فقال مثنى مثنى قال أبو بكر ابن عياش على نحو من أذاننا اليوم قال علمها بلالا ، فقال عمر رضى الله تعالى عنه قد رأيت مثل الذي رأى ولكنه سبقني [ 32 ] حدثنا محمد بن مخلد ثنا إبراهيم بن محمد العتيق من أصله ثنا إبراهيم بن دينار نا زياد بن عبد الله البكائي ثنا إدريس بن يزيد الأودي عن عون بن أبي جحيفة عن أبيه أن بلالا إذن لرسول الله ﷺ بمنى بصوتين صوتين وأقام مثل ذلك [ 33 ] حدثنا محمد بن مخلد ثنا أبو عون محمد بن عمرو بن عون ومحمد بن عيسى الواسطيان قالا : نا زكريا بن يحيى ثنا زياد بن عبد الله بن الطفيل عن إدريس الأودي عن عون بن أبي جحيفة عن أبيه أن بلالا كان يؤذن للنبي ﷺ مثنى مثنى ويقيم مثنى مثنى قال أبو عون بصوتين صوتين وأقام مثل ذلك [ 34 ] حدثنا أبو عمر القاضي ثنا الحسن بن أبي الربيع ح وحدثنا محمد بن إسماعيل الفارسي ثنا إسحاق بن إبراهيم قالا : حدثنا عبد الرزاق انا معمر عن حماد عن إبراهيم عن الأسود أن بلالا كان يثني الأذان ويثني الإقامة فإنه كان يبدأ بالتكبير ويختم بالتكبير [ 35 ] حدثنا محمد بن إسماعيل ثنا إسحاق ثنا عبد الرزاق انا الثوري عن أبي معشر عن إبراهيم عن الأسود عن بلال قال : كان أذانه وإقامته مرتين مرتين [ 36 ] حدثنا القاضي أبو عمر ثنا أحمد بن منصور ثنا يزيد بن أبي حكيم نا سفيان عن زياد بن كليب عن إبراهيم عن بلال مثله قال أبو الحسن الرمادي لم يسمع منه سفيان [ 37 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا أبو يحيى محمد بن عبد الرحيم ثنا معلى بن منصور أخبرني عبد السلام بن حرب عن أبي عميس عن عبد الله بن محمد بن عبد الله بن زيد عن أبيه عن جده أنه حين رأى الأذان أمر النبي ﷺ بلالا فأذن وأمر عبد الله بن زيد فأقام [ 38 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا محمد بن عثمان بن كرامة ثنا أبو أسامة ثنا ابن عون عن محمد عن أنس قال من السنة إذا قال المؤذن في أذان الفجر حي على الفلاح قال الصلاة خير من النوم الصلاة خير من النوم مرتين الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله [ 39 ] حدثنا أحمد بن عبد الله الوكيل ثنا الحسن بن عرفة نا هشيم عن ابن عون عن ابن سيرين عن أنس قال : كان التثويب في صلاة الغداة إذا قال المؤذن في أذان الفجر حي على الفلاح حي على الفلاح فليقل الصلاة خير من النوم الصلاة خير من النوم [ 40 ] حدثنا محمد بن مخلد ثنا محمد بن إسماعيل الحساني ثنا وكيع عن العمري عن نافع عن ابن عمر عن عمر ووكيع عن سفيان عن محمد بن عجلان عن نافع عن ابن عمر عن عمر أنه قال لمؤذنه إذا بلغت حي على الفلاح في الفجر فقل الصلاة خير من النوم الصلاة خير من النوم [ 41 ] حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز حدثنا عبد الله بن عمر بن أبان ثنا عبد الرحمن بن الحسن أبو مسعود الزجاج عن أبي سعيد عن عبد الرحمن بن أبي ليلى عن بلال قال أمرني رسول الله ﷺ أن أثوب في الفجر ونهاني أن أثوب في العشاء [ 42 ] حدثنا القاضي أبو عمر ثنا علي بن عبد العزيز ثنا مسلم ثنا داود بن أبي عبد الرحمن القرشي ثنا مالك بن دينار قال صعدت إلى بن أبي محذورة فوق المسجد الحرام بعد ما إذن فقلت له أخبرني عن أذان أبيك لرسول الله ﷺ قال : كان يبدأ فيكبر ثم يقول أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمدا رسول الله حي على الصلاة حي الفلاح مرة ثم يرجع فيقول أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله حتى يأتي على آخر الأذان الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله تفرد به داود [ 43 ] حدثنا القاضي المحاملي ثنا العباس بن يزيد ح وحدثنا الحسين بن القاسم بن جعفر الكوكبي ثنا عبد الرحمن بن محمد بن منصور قالا : نا معاذ بن هشام حدثني أبي عن عامر الأحول عن مكحول عن عبد الله بن محيريز عن أبي محذورة أن نبي الله ﷺ علمه هذا الأذان الله أكبر الله أكبر أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد ان محمدا رسول الله ثم يعود فيقول أشهد أن لا إله إلا الله مرتين أشهد أن محمدا رسول الله مرتين حي على الصلاة مرتين حي الفلاح مرتين [ 44 ] حدثنا القاضي أبو عمر ثنا أحمد بن منصور حدثنا يزيد بن أبي حكيم ح وحدثنا أبو عمر ثنا الحسن بن أبي الربيع ثنا عبد الرزاق قالا : نا سفيان عن منصور عن إبراهيم عن الأسود قال : كان آخر أذان بلال الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله [ 45 ] حدثنا أبو عمر حدثنا الحسن بن أبي الربيع ثنا عبد الرزاق انا معمر عن الأعمش عن إبراهيم عن الأسود أن بلالا قال آخر الأذان لا إله إلا الله [ 46 ] حدثنا محمد بن مخلد نا الحساني ثنا وكيع ثنا سفيان عن منصور عن إبراهيم عن الأسود عن بلال قال آخر أذان بلال الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله [ 47 ] حدثنا أبو عمر ثنا ابن الجنيد ثنا الأسود بن عامر نا زهير عن الأعمش عن إبراهيم عن الأسود عن بلال قال آخر الأذان الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله [ 48 ] وحدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز ثنا عبد الواحد بن غياث نا حماد بن سلمة عن أيوب عن نافع عن ابن عمر أن بلالا إذن قبل طلوع الفجر فأمره النبي ﷺ أن يرجع فينادي ألا إن العبد نام ثلاث مرات فرجع فنادى ألا إن العبد نام ثلاث مرات تابعه سعيد بن زربى وكان ضعيفا عن أيوب [ 49 ] حدثنا ابن مرداس حدثنا أبو داود ثنا أيوب بن منصور ثنا شعيب بن حرب نا عبد العزيز بن أبي راود عن نافع عن مؤذن لعمر يقال له مسروح إذن قبل الصبح فأمره عمر نحوه [ 50 ] حدثنا محمد بن إسماعيل الفارسي ثنا إسحاق بن إبراهيم ثنا عبد الرزاق عن معمر عن أيوب قال إذن بلال مرة بليل هذا مرسل [ 51 ] حدثنا علي بن عبد الله بن مبشر ثنا عبد الحميد بن بيان ثنا هشيم ثنا يونس بن عبيد عن حميد بن هلال أن بلالا إذن ليلة بسواد فأمره رسول الله ﷺ أن يرجع إلى مقامه فينادي إن العبد نام فرجع وهو يقول ليت بلالا لم تلده أمه وابتل من نضح دم جبينه [ 52 ] حدثنا محمد بن نوح ثنا معمر بن سهل ثنا عامر بن مدرك ثنا عبد العزيز بن أبي رواد عن نافع عن ابن عمر أن بلالا إذن قبل الفجر فغضب النبي ﷺ وأمره أن ينادي إن العبد نام فوجد بلال وجدا شديدا وهم فيه عامر بن مدرك والصواب قد تقدم عن شعيب بن حرب عن عبد العزيز بن أبي راود عن نافع عن مؤذن عمر عن عمر قوله [ 53 ] نا العباس بن عبد السميع الهاشمي نا محمد بن سعد العوفي ثنا أبي نا أبو يوسف القاضي عن سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن أنس أن بلالا إذن قبل الفجر فأمره رسول الله ﷺ أن يعود فينادي إن العبد نام ففعل ، وقال ليت بلالا لم تلده أمه وابتل من نضح دم جبينه تفرد به أبو يوسف عن سعيد وغيره يرسله عن سعيد عن قتادة عن النبي ﷺ [ 54 ] حدثنا عثمان بن أحمد ثنا يحيى بن أبي طالب ثنا عبد الوهاب ثنا سعيد عن قتادة أن بلالا إذن ولم يذكر أنسا والمرسل أصح [ 55 ] حدثنا يحيى بن محمد بن صاعد ثنا أحمد بن عثمان بن حكيم الأودي ثنا محمد بن القاسم الأسدي ثنا الربيع بن صبيح عن الحسن عن أنس بن مالك قال إذن بلال فأمره النبي ﷺ أن يعيد فرقى بلال وهو يقول ليت بلالا ثكلته أمه وابتل من نضح دم جبينه يرددها حتى صعد ، ثم قال ألا إن العبد نام مرتين ثم إذن حين أضاء الفجر محمد بن القاسم الأسدي ضعيف جدا [ 56 ] حدثنا محمد بن يحيى بن مرداس حدثنا أبو داود حدثنا عثمان بن أبي شيبة ثنا حماد بن خالد ثنا محمد بن عمرو عن محمد بن عبد الله عن عمه عبد الله بن زيد قال أراد النبي ﷺ أشياء لم يصنع منها شيئا قال : فأري عبد الله بن زيد الأذان في المنام فأتى النبي ﷺ فأخبره ، فقال ألقه على بلال فألقاه على بلال فأذن بلال قال عبد الله أنا رأيته وأنا كنت أريده قال : فأقم أنت [ 57 ] حدثنا محمد بن يحيى ثنا أبو داود ثنا عبيد الله بن عمر ثنا عبد الرحمن بن مهدي ثنا محمد بن عمرو قال : سمعت عبد الله بن محمد قال : كان جدي عبد الله بن زيد بهذا الخبر فأقام جدي ، وقال أبو داود محمد بن عمرو مدني وابن مهدي لا يحدث عن البصري باب النهي عن الصلاة بعد صلاة الفجر وبعد صلاة العصر [ 1 ] حدثنا عثمان بن أحمد الدقاق ثنا أحمد بن الخليل ثنا خلف بن تميم ثنا أبو بكر النهشلي عن عطية بن سعد عن أبي سعيد الخدري قال : قال رسول الله ﷺ : يومان من الدهر لا تصوموهما وساعتان من النهار لا تصلوهما فإن النصارى واليهود تتحرونهما يوم الفطر ويوم الأضحى وبعد صلاة الفجر حتى تطلع الشمس وبعد صلاة العصر إلى غروب الشمس [ 2 ] حدثنا يزيد بن الحسين بن يزيد البزار نا محمد بن إسماعيل الحساني نا وكيع نا سفيان عن عبد الرحمن بن زياد بن أنعم عن عبد الله بن يزيد عن عبد الله بن عمرو قال : قال رسول الله ﷺ : لا صلاة بعد طلوع الفجر إلا ركعتين [ 3 ] ثنا يزيد ثنا محمد نا وكيع نا أفلح بن حميد عن القاسم بن محمد قال كنا نأتي عائشة قبل صلاة الفجر فأتيناها يوما وهي تصلي فقلنا لها ما هذه الصلاة قالت نمت عن جزئي الليلة فلم أكن لأدعه [ 4 ] ثنا الحسين بن إسماعيل ثنا حجاج بن الشاعر ثنا علي بن حفص أنا شعبة عن الوليد بن العيزار قال : سمعت أبا عمرو الشيباني نا صاحب هذه الدار وأشار إلى دار عبد الله بن مسعود ولم يسمه قال : سألت رسول الله ﷺ أي الأعمال أفضل قال الصلاة أول وقتها قلت : ثم ماذا قال الجهاد في سبيل الله قلت : ثم ماذا قال بر الوالدين ولو استزدته لزادني [ 5 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا أبو موسى قراءة عليه وحدثنا أحمد بن يوسف بن خلاد ثنا الحسين بن علي المعمري ثنا محمد بن المثنى ثنا محمد بن جعفر ثنا شعبة أخبرني عبيد المكتب قال : سمعت أبا عمرو الشيباني يحدث عن رجل من أصحاب النبي ﷺ قال : سئل رسول الله ﷺ أي العمل أفضل قال شعبة أو قال أفضل العمل الصلاة على وقتها ، وقال المعمري في حديثه الصلاة في أول وقتها [ 6 ] حدثنا ابن خلاد ثنا المعمري حدثنا أحمد بن عبدة ثنا حماد بن زيد ثنا الحجاج عن سليمان ذكر أبا عمرو الشيباني قال حدثني رب هذه الدار يعني عبد الله بن مسعود قال : سألت رسول الله ﷺ قلت : أي الأعمال أفضل قال الصلاة لميقاتها الأول [ 7 ] حدثنا أبو طالب الحافظ حدثنا يحيى بن عثمان بن صالح ثنا علي بن معبد ثنا يعقوب بن الوليد عن عبيد الله بن عمر عن نافع عن ابن عمر قال : قال رسول الله ﷺ : خير الأعمال الصلاة في أول وقتها [ 8 ] حدثنا أحمد بن يوسف بن خلاد ثنا الحسن بن شبيب ثنا عبد الله بن عمر بن أبان نا أبو يحيى التيمي عن أبي عقيل عن عبد الله بن عمر بن حفص عن نافع عن ابن عمر قال : وسئل رسول الله ﷺ أي الأعمال أفضل قال الصلاة لميقاتها الأول خالفه جماعة عن العمري [ 9 ] حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز ثنا داود بن رشيد ثنا الوليد بن مسلم عن عبد الله العمري أخبرني القاسم بن غنام عن جدته أم فروة أنها سمعت رسول الله ﷺ يقول : أفضل الأعمال عند الله الصلاة في أول وقتها [ 10 ] حدثنا أبو صالح الأصبهاني عبد الرحمن بن سعيد انا أحمد بن الفرات أبو مسعود نا إسحاق بن سليمان عن عبد الله بن عمر عن القاسم بن غنام عن جدته عن أم فروة قالت سألت رسول الله ﷺ أي العمل أفضل قال الصلاة لأول وقتها ، وقال وكيع عن العمري عن القاسم بن غنام عن بعض أمهاته عن أم فروة وكانت ممن بايعت تحت الشجرة عن النبي ﷺ مثله [ 11 ] حدثنا ابن خلاد ثنا المعمري نا عثمان نا وكيع ، وقال الليث عن عبد الله بن عمر عن القاسم بن غنام عن جدته أم أبيه الدنيا عن جدته أم فروة عن النبي ﷺ مثله [ 12 ] حدثنا إسماعيل بن محمد الصفار ثنا علي بن داود ثنا آدم بن أبي إياس ثنا الليث بن سعد ثنا عبد الله بن عمر بن حفص عن القاسم بن غنام عن جدته الدنيا أم أبيه عن جدته أم فروة وكانت ممن بايعت النبي ﷺ قالت سمعت رسول الله ﷺ يذكر الأعمال يوما ، فقال إن أحب الأعمال إلى الله عز وجل تعجيل الصلاة لأول وقتها [ 13 ] حدثنا أبو محمد ابن صاعد إملاء ثنا محمد بن يحيى بن ميمون العتكي بالبصرة ثنا معتمر بن سليمان عن عبد الله بن عمر عن القاسم بن غنام عن جدته عن أم فروة كذا قال : قالت سئل رسول الله ﷺ وأنا أسمع عن أفضل الأعمال ، فقال الصلاة لأول وقتها [ 14 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا أبو عقيل يحيى بن حبيب ثنا محمد بن بشر العبدي عن عبيد الله بن عمر عن القاسم بن غنام عن بعض أهله عن أم فروة وكانت ممن بايع النبي ﷺ تحت الشجرة ح وحدثنا جعفر بن محمد بن نصير ثنا الحسن بن علي بن شبيب حدثني أزهر بن مروان الرقاشي ثنا قزعة بن سويد نا عبيد الله بن عمر عن القاسم بن غنام عن بعض أمهاته عن أم فروة قالت سمعت رسول الله ﷺ يقول : إن أحب الأعمال إلى الله عز وجل الصلاة لأول وقتها لفظ العمري [ 15 ] حدثنا محمد بن نوح حدثنا أبو الربيع الحارثي عبيد الله بن محمد نا ابن أبي فديك أخبرني الضحاك بن عثمان عن القاسم بن غنام البياضي عن امرأة من المبايعات أن رسول الله ﷺ سئل أي الأعمال أفضل قال الإيمان بالله عز وجل قيل ثم ماذا يا رسول الله قال الصلاة لوقتها [ 16 ] حدثنا أحمد بن علي بن العلاء نا يوسف بن موسى نا عبيد الله بن موسى نا إبراهيم بن الفضل عن المقبري عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : إن أحدكم ليصلي الصلاة لوقتها وقد ترك من الوقت الأول ما هو خير له من أهله وماله [ 17 ] ثنا ابن منيع ثنا هارون بن عبد الله ثنا قتيبة ثنا ليث عن خالد بن يزيد عن سعيد بن أبي هلال عن إسحاق بن عمر عن عائشة قالت ما صلى رسول الله ﷺ الصلاة لوقتها الآخر إلا مرتين حتى قبضه الله عز وجل [ 18 ] حدثنا أحمد بن عبد الله صاحب أبي صخرة ثنا محمد بن عبد الملك الدقيقي ثنا معلى بن عبد الرحمن ثنا الليث بن سعد عن أبي النضر عن عمرة عن عائشة قالت ما صلى رسول الله ﷺ الصلاة لوقتها الآخر حتى قبضه الله عز وجل [ 19 ] حدثنا محمد بن أحمد بن أبي الثلج نا إسحاق بن أبي إسحاق الصفار ثنا الواقدي ثنا ربيعة بن عثمان عن عمران بن أبي أنس عن أبي سلمة عن عائشة قال وحدثنا عبد الرحمن بن عثمان بن وثاب عن أبي النضر عن أبي سلمة عن عائشة قالت ما رأيت رسول الله ﷺ أخر صلاة إلى الوقت الآخر حتى قبضه الله عز وجل [ 20 ] حدثنا يحيى بن صاعد نا أحمد بن منيع نا يعقوب بن الوليد المدني عن عبد الله بن عمر عن نافع عن ابن عمر قال : قال رسول الله ﷺ : الوقت الأول من الصلاة رضوان الله والوقت الآخر عفو الله عز وجل [ 21 ] حدثنا عثمان بن أحمد الدقاق نا الحسين بن حميد بن الربيع حدثني فرج بن عبيد المهلبي ثنا عبيد بن القاسم عن إسماعيل بن أبي خالد عن قيس بن أبي حازم عن جرير بن عبد الله قال : قال رسول الله ﷺ : أول الوقت رضوان الله وآخر الوقت عفو الله عز وجل [ 22 ] حدثنا عثمان بن أحمد بن السماك وعبد الله بن سليمان بن عيسى الفامي قالا : نا علي بن إبراهيم الواسطي ثنا إبراهيم بن زكريا من أهل عبدسي نا إبراهيم يعني بن عبد الملك بن أبي محذورة من أهل مكة حدثني أبي عن جدي قال : قال رسول الله ﷺ : أول الوقت رضوان الله ووسط الوقت رحمة الله وآخر الوقت عفو الله باب ذكر بيان المواقيت واختلاف الروايات في ذلك [ 1 ] حدثنا أبو بكر عبد الله بن محمد بن زياد النيسابوري ثنا الربيع بن سليمان ثنا عبد الله بن وهب أخبرني أسامة بن زيد ان ابن شهاب أخبره أن عمر بن عبد العزيز رضى الله تعالى عنه كان قاعدا على المنبر فأخر صلاة العصر شيئا ، فقال عروة بن الزبير أما إن جبرائيل عليه السلام قد أخبر محمدا ﷺ بوقت الصلاة ، فقال له عمر أعلم ما تقول قال عروة سمعت بشير بن أبي مسعود يقول : سمعت أبا مسعود الأنصارى يقول : سمعت رسول الله ﷺ يقول : نزل جبرائيل عليه السلام فأخبرني بوقت الصلاة فصليت معه ثم صليت معه ثم صليت معه يحسب بأصابعه خمس صلوات فرأيت رسول الله ﷺ يصلي الظهر حين تزول الشمس وربما أخرها حين يشتد الحر ورأيته يصلي العصر والشمس مرتفعة بيضاء قبل أن تدخلها الصفرة فينصرف الرجل فيأتي ذا الحليفة قبل غروب الشمس ويصلي المغرب حين تسقط الشمس ويصلي العشاء حين يسود الأفق وربما أخرها حتى يجتمع الناس قال الربيع سقط من كتابي حتى فقط وصلى الصبح مرة بغلس ثم صلى مرة أخرى فأسفر ثم كانت صلاته بعد ذلك بالغلس حتى مات ثم لم يعد إلى أن يسفر [ 2 ] حدثنا أحمد بن محمد بن زياد ثنا محمد أبو إسماعيل الترمذي ثنا أبو صالح ثنا الليث عن يزيد بن أبي حبيب عن أسامة بن زيد عن ابن شهاب بهذا الإسناد نحوه ، وقال : فيه ويصلي العصر والشمس بيضاء مرتفعة يسير الرجل حتى ينصرف منها إلى ذي الحليفة ستة أميال قبل غروب الشمس ، وقال : فيه أيضا ويصلي الصبح فيغلس بها ثم صلاها يوما آخر فأسفر ثم لم يعد إلى الأسفار حتى قبضه الله عز وجل [ 3 ] حدثنا محمد بن أحمد بن صالح الأزدي ثنا أحمد بن محمد بن يحيى بن سعيد ثنا يحيى بن آدم ح وحدثنا أبو بكر الشافعي وأحمد بن محمد بن زياد قالا : حدثنا ابن شاذان الجوهري ثنا معلى بن منصور قالا : نا عبد الرحيم بن سليمان نا الشيباني عن العباس بن ذريح عن زياد بن عبد الله النخعي قال كنا جلوسا مع علي رضى الله تعالى عنه في المسجد الأعظم والكوفة يومئذ أخصاص فجاءه المؤذن ، فقال الصلاة يا أمير المؤمنين للعصر ، فقال اجلس فجلس ثم عاد ، فقال ذلك ، فقال علي رضى الله تعالى عنه هذا الكلب يعلمنا بالسنة فقام علي رضى الله تعالى عنه فصلى بنا العصر ثم انصرفنا فرجعنا إلى المكان الذي كنا فيه جلوسا فجثونا للركب لنزول الشمس للمغيب نترآها زياد بن عبد الله النخعي مجهول لم يرو عنه غير العباس بن ذريح [ 4 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا محمد بن يحيى ثنا أبو عاصم ح وحدثنا الحسين بن إسماعيل وأحمد بن علي بن العلاء قالا : نا أبو الأشعث أحمد بن المقدام نا أبو عاصم ثنا عبد الواحد بن نافع قال دخلت مسجد المدينة فأذن مؤذن بالعصر قال وشيخ جالس فلامه ، وقال إن أبي أخبرني أن رسول الله ﷺ كان يأمر بتأخير هذه الصلاة قال : فسألت عنه فقالوا هذا عبد الله بن رافع بن خديج بن رافع هذا ليس بقوي ، ورواه موسى بن إسماعيل عن عبد الواحد فكناه أبا الرماح وخالف في اسم بن رافع بن خديج فسماه عبد الرحمن [ 5 ] حدثنا به إسماعيل بن محمد الصفار حدثنا محمد بن علي الوراق ثنا أبو سلمة قال : سمعت عبد الواحد أبا الرماح الكلابي ثنا عبد الرحمن بن رافع بن خديج وأذن مؤذنه بصلاة العصر فكأنه عجلها فلامه قال ويحك أخبرني أبي وكان من أصحاب النبي ﷺ أن رسول الله ﷺ كان يأمرهم بتأخير العصر ، ورواه حرمى بن عمارة عن عبد الواحد هذا ، وقال عبد الواحد بن نفيع خالف في نسبه وهذا حديث ضعيف الإسناد من جهة عبد الواحد هذا لأنه لم يروه عن ابن رافع بن خديج غيره وقد اختلف في اسم بن رافع هذا ولا يصح هذا الحديث عن رافع ولا عن غيره من الصحابة والصحيح عن رافع بن خديج وعن غيره واحد من أصحاب النبي ﷺ ضد هذا وهو التعجيل بصلاة العصر والتبكير بها فأما الرواية الصحيحة عن رافع بن خديج [ 6 ] فحدثنا أبو بكر النيسابوري أخبرني عباس بن الوليد بن مزيد أخبرني أبي قال : سمعت الأوزاعي حدثني أبو النجاشي حدثني رافع بن خديج قال كنا نصلي مع النبي ﷺ صلاة العصر ثم تنحر الجزور فتقسم عشر قسم ثم تطبخ ونأكل لحما نضيجا قبل أن تغيب الشمس أبو النجاشي هذا اسمه عطاء بن صهيب ثقة مشهور صحب رافع بن خديج ست سنين ، وروى عنه عكرمة بن عمار والأوزاعي وأيوب بن عتبة وغيرهم وحديثه عن رافع بن خديج أولى من حديث عبد الواحد عن ابن رافع والله أعلم [ 7 ] وكذلك روي عن أبي مسعود الأنصارى من حديث الليث بن سعد عن يزيد بن أبي حبيب عن أسامة بن زيد عن ابن شهاب عن عروة قال : سمعت بشير بن أبي مسعود يحدث عن أبي مسعود عن النبي ﷺ أنه كان يصلي العصر والشمس بيضاء مرتفعة يسير الرجل حتى ينصرف منها إلى ذي الحليفة ستة أميال قبل غروب الشمس حدثنا بذلك أبو سهل بن زياد ثنا محمد بن إسماعيل السلمي ثنا عبد الله بن صالح ثنا الليث ح وحدثني أبي انا محمد بن أبي بكر ثنا عبد السلام بن عبد الحميد ثنا موسى بن أعين عن الأوزاعي عن أبي النجاشي قال : سمعت رافع بن خديج يقول : قال : قال رسول الله ﷺ : لا أخبركم بصلاة المنافق أن يؤخر العصر حتى إذا كانت كثرب البقرة صلاها [ 8 ] وكذلك روي عن أنس بن مالك وغيره عن النبي ﷺ في تعجيل العصر حدثنا الحسين بن إسماعيل ومحمد بن سليمان النعماني الباهلي قالا : نا أحمد بن الفرج أبو عتبة ثنا محمد بن حمير ثنا إبراهيم بن أبي عبلة عن الزهري عن أنس أن رسول الله ﷺ كان يصلي العصر والشمس مرتفعة حية فيذهب الذاهب إلى العوالي فيأتيها والشمس مرتفعة والعوالي من المدينة على ستة أميال وكذلك رواه صالح بن كيسان ويحيى بن سعيد الأنصارى وعقيل ومعمر ويونس والليث وعمرو بن الحارث وشعيب بن أبي حمزة وابن أبي ذئب وابن أخي الزهري وعبد الرحمن بن إسحاق ومعقل بن عبيد الله وعبيد الله بن أبي زياد الرصافي والنعمان بن راشد والزبيدي وغيرهم عن الزهري عن أنس [ 9 ] ، ورواه مالك بن أنس عن الزهري وإسحاق بن عبد الله بن أبي طلحة عن أنس أن النبي ﷺ كان يصلي العصر ثم يذهب الذاهب إلى قباء قال أحدهما فيأتيهم وهم يصلون ، وقال الآخر والشمس مرتفعة ثنا به دعلج بن أحمد ثنا الحسن بن سفيان ثنا حبان بن موسى أنا ابن المبارك عن مالك بذلك [ 10 ] حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز قراءة عليه ثنا العباس بن الوليد النرسي ثنا فضيل بن عياض عن منصور عن ربعي عن أبي الأبيض عن أنس قال : كنت أصلي مع النبي ﷺ العصر والشمس بيضاء محلقة فآتي عشيرتي وهم جلوس فأقول ما يجلسكم صلوا فقد صلى رسول الله ﷺ [ 11 ] حدثنا أحمد بن علي بن العلاء حدثنا يوسف بن موسى ثنا جرير عن منصور عن ربعي بن حراش عن أبي الأبيض عن أنس بن مالك قال : كان رسول الله ﷺ يصلي بنا العصر والشمس بيضاء محلقة ثم آتي عشيرتي وهم في ناحية المدينة جلوس لم يصلوا فأقول ما يجلسكم قوموا صلوا فقد صلى رسول الله ﷺ [ 12 ] حدثنا محمد بن إسماعيل الفارسي ثنا أحمد بن عبد الوهاب بن نجدة ثنا أحمد بن خالد الوهبي نا محمد بن إسحاق عن عاصم بن عمر بن قتادة عن أنس بن مالك قال : كان أبعد رجلين من الأنصار من رسول الله ﷺ دارا أبو لبابة بن عبد المنذر وأهله بقباء وأبو عبيس بن خير ومسكنه في بني حارثة فكانا يصليان مع رسول الله ﷺ العصر ثم يأتيان قومهما وما صلوا لتعجيل رسول الله ﷺ بها [ 13 ] وقال العلاء بن عبد الرحمن عن أنس عن النبي ﷺ ألا أخبركم بصلاة المنافق يرقب الشمس حتى إذا اصفرت فكانت بين قرني الشيطان قام فنقر أربعا لا يذكر الله فيها إلا قليلا [ 14 ] وقال حفص بن عبيد الله بن أنس عن أنس أن النبي ﷺ نحو ذلك [ 15 ] وقال الزهري عن عروة عن عائشة كان النبي ﷺ يصلي العصر والشمس طالعة في حجرتي لم يظهر الفيء بعد [ 16 ] حدثنا القاضيان أبو عبد الله الحسين بن إسماعيل المحاملي وأبو عمر محمد بن يوسف قالا : نا عبد الله بن شبيب نا أيوب بن سليمان بن بلال ثنا أبو بكر ابن أبي أويس حدثني سليمان بن بلال نا صالح بن كيسان عن حفص بن عبيد الله عن أنس بن مالك قال صليت مع رسول الله ﷺ العصر فلما انصرف قال رجل من بني سلمة يا رسول الله ﷺ إن عندي جزورا أريد أن أنحرها فأنا أحب ان تحضرها فانصرف رسول الله ﷺ وانصرفنا فنحرت الجزور وصنع لنا منها وطعمنا منها قبل أن تغيب الشمس وكنا نصلي العصر مع رسول الله ﷺ فيسير الراكب ستة أميال قبل أن تغيب الشمس [ 17 ] حدثنا أبو عمر القاضي ثنا العباس بن محمد الدوري نا هارون بن معروف ثنا عبد الله بن وهب أخبرني عمرو بن الحارث عن يزيد بن أبي حبيب أن موسى بن سعد الأنصارى حدثه عن حفص بن عبيد الله عن أنس بن مالك قال صلى لنا رسول الله ﷺ العصر فلما انصرف أتاه رجل من بني سلمة ، فقال : يا رسول الله ﷺ إنا نريد أن ننحر جزورا لنا فنحب أن تحضرنا قال : نعم فانطلق وانطلقنا معه فوجدنا الجزور لم تنحر فنحرت ثم قطعت ثم طبخ منها فأكلنا قبل أن تغيب الشمس [ 18 ] حدثنا ابن مخلد ثنا الحساني نا وكيع نا خارجة بن مصعب عن خالد الحذاء عن أبي قلابة قال إنما سميت العصر لأنها تعصر [ 19 ] حدثنا القاضي أبو عمر ثنا الحسن بن أبي الربيع ثنا عبد الرزاق عن معمر عن خالد الحذاء أن الحسن وابن سيرين وأبا قلابة كانوا يمسون بالعصر [ 20 ] حدثنا محمد بن عبد الله بن غيلان ثنا أبو هشام الرفاعي ثنا عمي كثير بن محمد ثنا ابن شبرمة قال : قال محمد بن الحنفية إنما سميت العصر لتعصر [ 21 ] حدثنا القاضي أبو عمر نا الحسن بن أبي الربيع ثنا أبو عامر ثنا إبراهيم بن نافع عن مصعب بن محمد عن رجل قال أخر طاوس العصر جدا فقيل له في ذلك ، فقال إنما سميت العصر لتعصر [ 22 ] حدثنا محمد بن مخلد ثنا الحساني ثنا وكيع ثنا إسرائيل وعلي بن صالح عن أبي إسحاق عن عبد الرحمن بن يزيد قال : كان عبد الله يؤخر العصر باب إمامة جبرائيل [ 1 ] حدثنا يحيى بن محمد بن صاعد إملاء حدثنا الحسن بن عيسى النيسابوري ثنا ابن المبارك أنا الحسين بن علي بن حسين أخبرني وهب بن كيسان ثنا جابر بن عبد الله الأنصارى قال جاء جبرائيل عليه السلام إلى النبي ﷺ حين زالت الشمس ، فقال قم يا محمد فصل الظهر فقام فصلى الظهر حين زالت الشمس ثم مكث حتى كان فيء الرجل مثله فجاءه العصر ، فقال قم يا محمد فصل العصر فقام فصلى العصر ثم مكث حتى غابت الشمس ، فقال قم فصل المغرب فقام فصلاها حين غابت الشمس سواء ثم مكث حتى ذهب الشفق فجاءه ، فقال قم فصل العشاء فقام فصلاها ثم جاءه حين سطع الفجر بالصبح ، فقال قم يا محمد فصل فقام فصلى الصبح ثم جاءه من الغد حين كان فيء الرجل مثله ، فقال قم يا محمد فصل الظهر فقام فصلى الظهر ثم جاءه حين كان فيء الرجل مثليه ، فقال قم يا محمد فصل العصر فقام فصلى العصر ثم جاءه للمغرب حين غابت الشمس وقتا واحدا لم يزل عنه قال قم فصل المغرب فصلى المغرب ثم جاءه للعشاء حين ذهب ثلث الليل الأول ، فقال قم فصل العشاء فصلى ثم جاءه للصبح حين أسفر جدا ، فقال قم فصل الصبح ، ثم قال : ما بين هذين كله وقت [ 2 ] ثنا القاضي أبو عمر ثنا أحمد بن منصور ثنا أحمد بن الحجاج ثنا عبد الله بن المبارك أنا الحسين بن علي بن حسين أخبرني وهب بن كيسان ثنا جابر عن النبي ﷺ مثله [ 3 ] حدثنا يحيى بن محمد بن صاعد ثنا إسحاق بن إبراهيم الصواف بالبصرة ثنا عمرو بن بشر الحارثي ثنا برد بن سنان عن عطاء بن أبي رباح عن جابر بن عبد الله أن جبرائيل عليه السلام أتى النبي ﷺ يعلمه الصلاة فجاءه حين زالت الشمس فتقدم جبرائيل ورسول الله ﷺ خلفه والناس خلف رسول الله ﷺ فصلى الظهر ثم جاءه حين صار الظل مثل قامة شخص الرجل فتقدم جبرائيل ورسول الله ﷺ خلفه والناس خلف رسول الله ﷺ فصلى العصر ثم جاءه حين وجبت الشمس فتقدم جبرائيل عليه السلام ورسول الله ﷺ خلفه والناس خلف رسول الله ﷺ فصلى المغرب ، ثم ذكر باقي الحديث ، وقال : فيه ثم أتاه اليوم الثاني حين وجبت الشمس لوقت واحد فتقدم جبرائيل عليه السلام ورسول الله ﷺ خلفه والناس خلف رسول الله ﷺ فصلى المغرب ، وقال في آخره ، ثم قال : ما بين الصلاتين وقت قال : فسأل رجل رسول الله ﷺ عن الصلاة فصلى بهم كما صلى به جبرائيل عليه السلام ، ثم قال أين السائل عن الصلاة ما بين الصلاتين وقت [ 4 ] حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز البغوي ثنا صالح بن مالك ثنا عبد العزيز الماجشون نا عبد الكريم ح وثنا بن صاعد ثنا محمد بن إسحاق ثنا عبد الله بن صالح حدثني ابن أبي سلمة الماجشون ح وحدثنا يحيى بن محمد بن صاعد ثنا محمد بن الهيثم القاضي ثنا سريج بن النعمان ثنا عبد العزيز الماجشون عن عبد الكريم بن أبي المخارق عن عطاء عن جابر قال : قال رسول الله ﷺ : أمني جبرائيل عليه السلام بمكة مرتين فذكر الحديث ، وقال : فيه وصلى المغرب حين غابت الشمس وصلى المغرب في اليوم الثاني في وقتها بالأمس حديث صالح بن مالك مختصر [ 5 ] حدثنا ابن منيع ثنا صالح بن مالك ثنا عبد العزيز الماجشون ثنا عبد الكريم بن أبي المخارق عن عطاء عن جابر أن رجلا جاء فسأل النبي ﷺ عن وقت الصلاة فصلى رسول الله ﷺ في هذين الوقتين يوما بهذا ويوما بهذا ، ثم قال أين السائل عن الصلاة ما بين هذين الوقتين [ 6 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا أحمد بن إسماعيل المدني ثنا عبد العزيز بن محمد الدراوردي عن عبد الرحمن بن الحارث ح وحدثنا أبو حامد محمد بن هارون ثنا بندار ثنا أبو أحمد الزبيري ومؤمل بن إسماعيل قالا : نا سفيان عن عبد الرحمن بن الحارث عن حكيم بن حكيم عن نافع بن جبير عن ابن عباس قال : قال رسول الله ﷺ : أمني جبرائيل عليه السلام مرتين عند البيت وذكر الحديث ، وقال : فيه في اليوم الثاني وصلى بي المغرب حين أفطر الصائم وقتا واحدا [ 7 ] ثنا أبو حامد محمد بن هارون الحضرمي والحسين بن إسماعيل قالا : نا محمد بن إسماعيل البخاري ثنا أيوب بن سليمان حدثني أبو بكر ابن أبي أويس عن سليمان بن بلال عن عبد الرحمن بن الحارث ومحمد بن عمرو عن حكيم بن حكيم عن نافع بن جبير عن ابن عباس أن جبرائيل أتى النبي ﷺ فصلى به الصلوات وقتين إلا المغرب [ 8 ] حدثنا عبد الله بن الهيثم بن خالد ثنا أبو عتبة أحمد بن الفرج ثنا محمد بن حمير عن إسماعيل عن عبد الله بن عمر عن زياد بن أبي زياد عن نافع بن جبير عن ابن عباس عن النبي ﷺ بهذا بطوله [ 9 ] حدثنا يوسف بن يعقوب بن إسحاق بن بهلول ثنا جدي ثنا محمد بن عمر الواقدي ثنا إسحاق بن حازم عن عبيد الله بن مقسم عن نافع بن جبير عن ابن عباس قال : قال ﷺ أمني جبرائيل عليه السلام بمكة مرتين فجاءني في أول مرة فذكر المواقيت ، وقال ثم جاءني حين غربت الشمس فصلى بي المغرب وكذلك في اليوم الثاني وقتا واحدا [ 10 ] ثنا يحيى بن محمد بن صاعد والحسين بن إسماعيل وأبو شيبة عبد العزيز بن جعفر قالوا ثنا حميد بن عبيد الله بن الربيع ثنا محبوب بن الجهم بن واقد مولى حذيفة بن اليمان ثنا عبيد الله بن عمر عن نافع عن ابن عمر قال : قال رسول الله ﷺ : أتاني جبرائيل عليه السلام حين طلع الفجر وذكر الحديث ، وقال في وقت المغرب ثم أتاني حين سقط القرص ، فقال قم فصل فصليت المغرب ثلاث ركعات ثم أتاني من الغد حين سقط القرص ، فقال قم فصل فصليت المغرب ثلاث ركعات وذكر الحديث بطوله [ 11 ] حدثنا محمد بن مخلد ثنا أحمد بن محمد بن أنس ثنا حاتم بن عباد ثنا طلحة بن زيد حدثني جعفر بن محمد عن أبيه عن جابر قال : كان رسول الله ﷺ لا يلهيه عن صلاة المغرب طعام ولا غيره [ 12 ] حدثنا محمد بن القاسم بن زكريا ثنا أبو كريب ثنا محمد بن ميمون الزعفراني عن جعفر بن محمد عن أبيه قال : ذكرت لجابر تأخير المغرب من أجل عشائه ، فقال جابر إن رسول الله ﷺ لم يكن يؤخر صلاة لطعام ولا غيره [ 13 ] حدثنا أبو بكر الشافعي نا محمد بن شاذان ثنا معلى بن منصور أنا ابن لهيعة ثنا يزيد بن أبي حبيب عن أسلم أبي عمران التجيي عن أبي أيوب الأنصارى قال : سمعت رسول الله ﷺ يقول : بادروا بصلاة المغرب طلوع النجم [ 14 ] ثنا أبو طالب أحمد بن نصر بن طالب ثنا أبو حمزة إدريس بن يونس بن يناق الفراء ثنا محمد بن سعيد بن جدار ثنا جرير بن حازم عن قتادة عن أنس أن جبرائيل عليه السلام أتى النبي ﷺ بمكة حين زالت الشمس وأمره أن يؤذن للناس بالصلاة حين فرضت عليهم فقام جبرائيل أمام النبي ﷺ وقاموا الناس خلف رسول الله ﷺ قال : فصلى أربع ركعات لا يجهر فيها بقراءة يأتم الناس برسول الله ﷺ ويأتم رسول الله ﷺ بجبرائيل ثم أمهل حتى إذا دخل وقت العصر صلى بهم أربع ركعات لا يجهر فيها بالقراءة يأتم المسلمون برسول الله ﷺ ويأتم رسول الله ﷺ بجبرئيل ثم أمهل حتى إذا وجبت الشمس صلى بهم ثلاث ركعات يجهر في ركعتين بالقراءة ولا يجهر في الثالثة ثم أمهله حتى إذا ذهب ثلث الليل صلى بهم أربع ركعات يجهر في الأوليين بالقراءة ولا يجهر في الأخريين بالقراءة ثم أمهل حتى إذا طلع الفجر صلى بهم ركعتين يجهر فيهما بالقراءة [ 15 ] حدثنا ابن مخلد ثنا أبو داود ثنا ابن المثنى ثنا ابن أبي عدي عن سعيد عن قتادة عن الحسن عن النبي ﷺ بنحوه مرسلا [ 16 ] حدثنا محمد بن مخلد ثنا جعفر بن أبي عثمان الطيالسي ثنا أبو يعلى محمد بن الصلت التوزي ثنا الوليد بن مسلم ثنا ابن نمر عن الزهري عن عبيد الله بن عبد الله بن ثعلبة عن عبد الرحمن بن يزيد عن عمه مجمع بن جارية أن النبي ﷺ سئل عن مواقيت الصلاة فقدم ثم أخر ، وقال بينهما وقت [ 17 ] حدثنا عثمان بن أحمد بن السماك الدقاق نا أحمد بن علي الخزاز ثنا سعيد بن سليمان سعدويه ثنا أيوب بن عتبة ثنا أبو بكر ابن عمرو بن حزم عن عروة بن الزبير عن ابن أبي مسعود عن أبيه إن شاء الله أن جبرائيل عليه السلام أتى النبي ﷺ حين دلكت الشمس يعني زالت ، ثم ذكر المواقيت ، وقال ثم أتاه حين غابت الشمس ، فقال قم فصل فصلى ثم أتاه من الغد حين غابت الشمس وقتا واحدا ، فقال قم فصل فصلى [ 18 ] حدثنا أبو حامد محمد بن هارون ثنا أبو عمار الحسين بن حريث المروزي نا الفضل بن موسى السيناني نا محمد بن عمرو عن أبي سلمة عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : هذا جبرائيل عليه السلام يعلمكم دينكم فصلى وذكر حديث المواقيت ، وقال : فيه ثم صلى المغرب حين غربت الشمس ، وقال في اليوم الثاني ثم جاءه من الغد فصلى المغرب حين غربت الشمس في وقت واحد [ 19 ] ثنا أبو عمر القاضي نا أحمد بن منصور نا أحمد بن الحجاج نا الفضل بن موسى نا محمد بن عمرو بهذا الإسناد نحوه ، وقال ثم جاءه الغد فصلى له المغرب لوقت واحد حين غابت الشمس وحل فطر الصائم [ 20 ] حدثنا القاضي أبو عمر ثنا العباس بن محمد نا الفضل بن دكين نا عمر بن عبد الرحمن بن أسيد بن عبد الرحمن عن محمد بن عمار بن سعد المؤذن أنه سمع أبا هريرة يذكر أن رسول الله ﷺ حدثهم أن جبرائيل عليه السلام أتاه فصلى الصلوات وقتين وقتين إلا المغرب قال : فجاءني في المغرب فصلى بي ساعة حين غابت الشمس ثم جاءني يعني من الغد في المغرب فصلى في ساعة غابت الشمس لم يغيره [ 21 ] نا ابن الصواف نا الحسن بن فهر بن حماد البزاز نا الحسن بن حماد سجادة نا ابن علية عن محمد بن إسحاق عن عتبة بن مسلم عن نافع عن ابن عمر قال لما فرضت الصلاة نزل جبرائيل عليه السلام على النبي ﷺ فصلى به الظهر وذكر المواقيت ، وقال : فصلى به المغرب حين غابت الشمس ، وقال في اليوم الثاني فصلى به المغرب حين غابت الشمس [ 22 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا سلم بن جنادة ثنا محمد بن فضيل عن الأعمش عن أبي صالح عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : إن للصلاة أولا وآخرا وإن أول وقت الظهر حين تزول الشمس وإن آخر وقتها حين يدخل وقت العصر وإن أول وقت العصر حين يدخل وقتها وإن آخر وقتها حين تصفر الشمس وإن أول وقت المغرب حين تغرب الشمس وإن آخر وقتها حين يغيب الأفق وإن أول وقت العشاء حين يغيب الأفق وإن آخر وقتها حين ينتصف الليل وإن أول وقت الفجر حين يطلع الفجر وإن آخر وقتها حين تطلع الشمس هذا لا يصح مسندا وهم في إسناده بن فضيل وغيره يرويه عن الأعمش عن مجاهد مرسلا [ 23 ] نا أبو سهل بن زياد ثنا محمد بن أحمد بن النضر ثنا معاوية بن عمرو نا زائدة عن الأعمش عن مجاهد قال : كان يقال إن للصلاة أولا وآخرا ، ثم ذكر هذا الحديث وهو أصح من قول ابن فضيل وقد تابع زائدة عبثر بن القاسم [ 24 ] وحدثنا أبو بكر الشافعي حدثنا محمد بن شاذان نا معلى بن منصور أخبرني أبو زبيد وهو عبثر نا الأعمش عن مجاهد عن النبي ﷺ نحوه ، وقال : فيه أول وقت العصر حين تكون الشمس بيضاء إلى أن تحضر المغرب [ 25 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا يعقوب بن إبراهيم الدورقي وعلي بن شعيب ومحمد بن أبي عون وحدثنا محمد بن مخلد ثنا علي بن أشكاب وحدثنا علي بن عبد الله بن مبشر ثنا أحمد بن سنان قالوا : حدثنا إسحاق بن يوسف الأزرق عن سفيان الثوري عن علقمة بن مرثد عن سليمان بن بريدة عن أبيه قال أتى النبي ﷺ رجل فسأله عن وقت الصلاة ، فقال صل معنا هذين اليومين قال : فأمر بلالا حين زالت الشمس فأذن ثم أمره فأقام فصلى الظهر ثم أمره فأقام العصر والشمس مرتفعة بيضاء نقية ثم أمره فأقام المغرب حين غابت الشمس ثم أمره فأقام العشاء حين غاب الشفق ثم أمره فأقام الفجر حين طلع الفجر ثم لما كان اليوم الثاني أمره فأبرد بالظهر فأنعم أن يبرد بها ثم أمره فأقام العصر والشمس مرتفعة أخرها فوق ذلك الذي كان ثم أمره فأقام المغرب قبل أن يغيب الشفق ثم أمره فأقام العشاء حين ذهب ثلث الليل ثم أمره فأقام الفجر فأسفر بها ، ثم قال أين السائل عن وقت الصلاة فقام إليه الرجل ، فقال رسول الله ﷺ : وقت صلاتكم ما بين ما رأيتم [ 26 ] حدثنا القاضي أبو عمر ثنا سعدان بن نصر نا إسحاق الأزرق نا سفيان بهذا مختصرا في وقتي المغرب ونا أحمد بن عيسى بن السكين نا عبد الحميد بن محمد المستهام ثنا مخلد بن يزيد ثنا سفيان عن علقمة بن مرثد عن سليمان بن بريدة عن أبيه عن النبي ﷺ نحوه [ 27 ] حدثنا القاضي أبو عمر نا إسماعيل بن إسحاق نا علي ثنا حرمي بن عمارة نا شعبة عن علقمة بن مرثد عن سليمان بن بريدة عن أبيه عن النبي ﷺ فذكر الحديث ثم أمره بالمغرب حين غربت الشمس ثم أمره من الغد بالمغرب قبل أن يقع الشفق [ 28 ] حدثنا أبو عبد الله أحمد بن علي بن العلاء نا يوسف بن موسى نا الفضل بن دكين ثنا بدر بن عثمان نا أبو بكر ابن أبي موسى عن أبيه عن النبي ﷺ قال : أتاه سائل فسأله عن مواقيت الصلاة فلم يرد عليه شيئا فأمر بلالا فأقام الفجر حين انشق بالفجر والناس لا يكاد يعرف بعضهم بعضا ثم أمره فأقام بالظهر حين زالت الشمس والقائل يقول انتصف النهار أو لم وكان أعلم منهم ثم أمره فأقام بالعصر والشمس مرتفعة ثم أمره فأقام بالمغرب حين وقعت الشمس ثم أمره فأقام بالعشاء حين غاب الشفق ثم أخر الفجر من الغد حتى انصرف منها والقائل يقول طلعت الشمس أو كادت ثم أخر الظهر حتى كان قريبا من العصر ثم أخر العصر حتى انصرف منها والقائل يقول احمرت الشمس ثم أخر المغرب حتى كان عند سقوط الشفق ثم أخر العشاء حتى كان ثلث الليل الأول ثم أصبح فبعث فدعى السائل ، فقال الوقت فيما بين هذين [ 29 ] نا محمد بن مخلد نا محمد بن إسماعيل الحساني نا وكيع ثنا بدر بن عثمان عن أبي بكر ابن أبي موسى عن أبيه أن سائلا أتى النبي ﷺ فسأله عن مواقيت الصلاة فلم يرد عليه شيئا ثم أمر بلالا فأقام الصلاة حين انشق الفجر فصلى ثم أمره فأقام الظهر والقائل يقول قد زالت الشمس أو لم تزل وهو كان أعلم منهم ثم أمره فأقام العصر والشمس مرتفعة وأمره فأقام المغرب حين وجبت الشمس وأمره فأقام العشاء عند سقوط الشفق قال وصلى الفجر من الغد والقائل يقول طلعت الشمس أو لم تطلع وهو أعلم منهم وصلى الظهر قريبا من وقت العصر بالأمس وصلى العصر والقائل يقول احمرت الشمس ثم صلى المغرب قبل أن يغيب الشفق وصلى العشاء ثلث الليل الأول ، ثم قال أين السائل الوقت ما بين هذين الوقتين [ 30 ] حدثنا القاضي أبو عمر نا أحمد بن منصور نا أبو داود الحفري ثنا بدر بن عثمان نا أبو بكر ابن أبي موسى عن أبيه عن النبي ﷺ وذكر الحديث قال : فأقام المغرب حين غابت الشمس قال ثم أخر المغرب من الغد حتى كان عند سقوط الشفق كذا قال القاضي مختصرا باب الحث على الركوع بين الأذانين في كل صلاة والركعتين قبل المغرب والاختلاف فيه [ 1 ] حدثنا علي بن محمد المصري ثنا الحسن بن غليب نا عبد الغفار بن داود نا حيان بن عبيد الله نا عبد الله بن بريدة عن أبيه قال : قال رسول الله ﷺ : إن عند كل أذانين ركعتين ما خلا صلاة المغرب [ 2 ] ونا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز ثنا عبد الواحد بن غياث ثنا حيان بن عبيد الله العدوي قال كنا جلوسا عند عبد الله بن بريدة فأذن مؤذن صلاة الظهر فلما سمع الأذان قال قوموا فصلوا ركعتين قبل الإقامة فإن أبي قال : قال رسول الله ﷺ : عند كل أذانين ركعتان قبل الإقامة ما خلا أذان المغرب قال ابن بريدة لقد أدركت عبد الله بن عمر يصلي تينك الركعتين عند المغرب لا يدعهما على حال قال : فقمنا فصلينا الركعتين قبل الإقامة ثم انتظرنا حتى خرج الإمام فصلينا معه المكتوبة خالفه حسين المعلم وسعيد الجريري وكهمس بن الحسن وكلهم ثقات وحيان بن عبيد الله ليس بقوي والله أعلم [ 3 ] قرئ على عبد الله بن محمد بن عبد العزيز وأنا أسمع حدثكم عبيد الله بن عمر القواريري ثنا عبد الوارث بن سعيد ثنا حسين المعلم عن عبد الله بن بريدة عن عبد الله المزني قال : قال رسول الله ﷺ : صلوا قبل المغرب ركعتين ، ثم قال صلوا قبل المغرب ركعتين ، ثم قال صلوا قبل المغرب ركعتين لمن شاء خشية أن يتخذها الناس سنة هذا أصح من الذي قبله والله أعلم [ 4 ] حدثنا عبد الله بن أبي داود نا نصر بن علي نا يزيد بن زريع نا الجريري عن عبد الله بن بريدة عن عبد الله بن المغفل قال : قال رسول الله ﷺ : بين كل أذانين صلاة مرتين لمن شاء [ 5 ] حدثنا محمد بن أحمد بن أبي الثلج ثنا الفضل بن موسى نا عون بن كهمس بن الحسن حدثني أبي سمعت عبد الله بن بريدة يحدث عن عبد الله بن مغفل أن رسول الله ﷺ قال : ما بين كل أذانين صلاة مرتين لمن شاء [ 6 ] حدثنا إسماعيل بن محمد الصفار نا الحسن بن علي بن عفان نا أبو أسامة عن الجريري وكهمس عن ابن بريدة عن أبيه قال : قال رسول الله ﷺ : ما بين كل أذانين صلاة لمن شاء قاله ثلاثا [ 7 ] حدثنا عبد الله بن سليمان بن الأشعث ثنا عمرو بن عثمان بن سعيد بن كثير ثنا أبي ح وحدثنا إسماعيل بن العباس الوراق نا عباس بن عبد الله الترقفي ح وحدثنا يوسف بن يعقوب الأزرق نا أحمد بن الفرج أبو عتبة قالا : نا عثمان بن سعيد عن محمد بن مهاجر عن سليم بن عامر عن أبي عامر الخبايري عن عبد الله بن الزبير أن النبي ﷺ قال : ما من صلاة مكتوبة إلا بين يديها ركعتان لفظ بن أبي داود ، وقال العباس ما من صلاة مفروضة [ 8 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل أنا حمد بن منصور زاج نا عبد الملك بن إبراهيم الجدي نا عبد الملك بن شداد الجريري نا ثابت البناني عن أنس قال إن كان الغريب ليدخل مسجد المدينة وقد نودي بالمغرب فيرى أن الناس قد صلوا من كثرة من يصلي ركعتين قبل المغرب [ 9 ] قرئ على أبي القاسم عبد الله بن محمد بن منيع وأنا أسمع حدثكم شجاع بن مخلد نا هشيم انا عبد العزيز البناني قال : سمعت أنس بن مالك قال : كان أصحاب رسول الله ﷺ إذا إذن المؤذن بالمغرب ابتدروا السواري يصلون ركعتين قبل المغرب فيجيء الجائي فيظن أنهم قد صلوا المكتوبة لكثرة من يرى من يصليها [ 10 ] ثنا الحسين بن إسماعيل نا إسحاق بن أبي إسحاق الصفار نا كثير بن هشام نا شعبة عن علي بن زيد قال : سمعت أنسا يقول كانوا إذا سمعوا أذان المغرب قاموا يصلون كأنها فريضة [ 11 ] حدثنا الحسين بن سعيد بن الحسن بن يوسف المروروذي نا أبي نا سعيد بن سليمان عن منصور بن أبي الأسود عن المختار بن فلفل عن أنس بن مالك قال صلينا الركعتين قبل المغرب على عهد رسول الله ﷺ قلنا لأنس رآكم رسول الله ﷺ قال : رآنا يأمرنا ولم ينهنا [ 12 ] حدثنا أحمد بن علي بن العلاء نا محمود بن خداش نا إسماعيل بن إبراهيم عن عبد العزيز بن صهيب قال : قال أنس بن مالك قال كنا بالمدينة إذا إذن بالمغرب ابتدر القوم السواري يصلون الركعتين حتى أن الغريب ليدخل المسجد فيرى أن الصلاة قد صليت من كثرة من يصليها [ 13 ] ثنا الحسن بن الخضر نا أحمد بن شعيب أخبرني علي بن عثمان النفيلي ثنا سعيد بن عيسى نا عبد الرحمن بن القاسم ثنا بكر بن مضر عن عمرو بن الحارث عن يزيد بن أبي حبيب أن أبا الخير حدثه أن أبا تميم الجيشاني قام ليركع ركعتين قبل المغرب فقلت لعقبة بن عامر انظر إلى هذا أي صلاة يصلي فالتفت إليه فرآه ، فقال هذه صلاة كنا نصليها على عهد رسول الله ﷺ باب ما روي في صفة الصبح والشفق وما تجب به الصلاة من ذلك [ 1 ] ثنا محمد بن مخلد ثنا محمد بن إسماعيل الحساني نا يزيد نا ابن أبي ذئب عن الحارث بن عبد الرحمن عن محمد بن عبد الرحمن بن ثوبان قال : قال رسول الله ﷺ : الفجر فجران فأما الفجر الذي يكون كذنب السرحان فلا يحل الصلاة ولا يحرم الطعام وأما الذي يذهب مستطيلا في الأفق فإنه يحل الصلاة ويحرم الطعام باب في صفة المغرب والصبح [ 1 ] حدثنا أبو بكر الشافعي ثنا محمد بن شاذان نا معلى نا يحيى بن حمزة عن ثور بن يزيد عن مكحول عن عبادة بن الصامت وشداد بن أوس قالا الشفق شفقان الحمرة والبياض فإذا غابت الحمرة حلت الصلاة والفجر فجران المستطيل والمعترض فإذا انصدع المعترض حلت الصلاة [ 2 ] نا القاضي الحسين بن إسماعيل ثنا عباس الدوري نا يعقوب بن محمد الزهري نا محمد بن إبراهيم بن دينار ثنا أبو الفضل مولى طلحة بن عمر بن عبيد الله عن ابن أبي لبيبة عن أبي هريرة قال الشفق الحمرة [ 3 ] قرأت في أصل كتاب أحمد بن عمرو بن جابر الرملي بخطه ثنا علي بن عبد الصمد الطيالسي نا هارون بن سفيان ثنا عتيق بن يعقوب ثنا مالك بن أنس عن نافع عن ابن عمر قال : قال رسول الله ﷺ : الشفق الحمرة فإذا غاب الشفق وجبت الصلاة [ 4 ] ثنا محمد بن مخلد الحساني ثنا وكيع ثنا العمري عن نافع عن ابن عمر قال الشفق الحمرة باب في صفة صلاة العشاء الآخرة [ 1 ] حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز ثنا عبد الأعلى بن حماد ثنا أبو عوانة عن أبي بشر عن بشير بن ثابت عن حبيب بن سالم عن النعمان بن بشير قال إني لأعلم الناس بوقت هذه الصلاة صلاة العشاء الآخرة كان رسول الله ﷺ يصليها لسقوط القمر لثالثة [ 2 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا محمد بن عبد الملك الدقيقي نا يزيد بن هارون أنا شعبة عن أبي بشر بإسناده عن النبي ﷺ نحوه إلا أنه قال ليلة ثالثة أو رابعة شك شعبة ، ورواه هشيم ورقبة وسفيان بن حسين عن أبي بشر عن حبيب عن النعمان وقالوا ليلة ثالثة ولم يذكروا بشيرا باب الاجتهاد في القبلة وجواز التحري في ذلك [ 1 ] حدثنا أبو يوسف الخلال يعقوب بن يوسف بالبصرة نا شعيب بن أيوب ثنا عبد الله بن نمير عن عبيد الله يعني بن عمر عن نافع عن ابن عمر أن النبي ﷺ قال : ما بين المشرق والمغرب قبلة [ 2 ] حدثنا علي بن عبد الله بن مبشر ثنا جابر بن الكردي نا يزيد بن هارون نا محمد بن عبد الرحمن بن المجبر عن نافع عن ابن عمر أن رسول الله ﷺ قال : ما بين المشرق والمغرب قبلة [ 3 ] حدثنا إسماعيل بن علي أبو محمد ثنا الحسن بن علي بن شبيب ثنا أحمد بن عبيد الله بن الحسن العنبري قال وجدت في كتاب أبي ثنا عبد الملك العرزمي عن عطاء بن أبي رباح عن جابر بن عبد الله قال بعث رسول الله ﷺ سرية كنت فيها فأصابتنا ظلمة فلم تعرف القبلة فقالت طائفة منا قد عرفنا القبلة هي هاهنا قبل الشمال فصلوا وخطوا خطا ، وقال بعضنا القبلة هاهنا قبل الجنوب وخطوا خطا فلما أصبحوا وطلعت الشمس أصبحت تلك الخطوط لغير القبلة فلما قفلنا من سفرنا سألنا النبي ﷺ عن ذلك فسكت وأنزل الله عز وجل ولله المشرق والمغرب فأينما تولوا فثم وجه الله أي حيث كنتم قال ونا عبد الملك العرزمي عن سعيد بن جبير عن ابن عمر أنها نزلت في التطوع خاصة حيث توجه بك بعيرك [ 4 ] قرئ على أبي القاسم عبد الله بن محمد بن عبد العزيز وأنا أسمع حدثكم داود بن عمرو نا محمد بن يزيد الواسطي عن محمد بن سالم عن عطاء عن جابر قال كنا مع رسول الله ﷺ في مسير أو سفر فأصابنا غيم فتحيرنا فاختلفنا في القبلة فصلى كل رجل منا على حدة وجعل أحدنا يخط بين يديه لنعلم أمكنتنا فذكرنا ذلك للنبي ﷺ فلم يأمرنا بالإعادة ، وقال قد أجزأت صلاتكم كذا قال عن محمد بن سالم ، وقال غيره عن محمد بن يزيد عن محمد بن عبيد الله العرزمي عن عطاء وهما ضعيفان [ 5 ] حدثنا يحيى بن محمد بن صاعد ثنا محمد بن إسماعيل الأحمسي ثنا وكيع ح وحدثنا محمد بن مخلد ثنا محمد بن إسماعيل الحساني ثنا وكيع ثنا أشعث السمان عن عاصم بن عبيد الله عن عبد الله بن عامر بن ربيعة عن أبيه قال كنا نصلي مع النبي ﷺ في السفر في ليلة مظلمة فلم ندر كيف القبلة فصلى كل رجل منا على حياله قال : فلما أصبحنا ذكرنا ذلك للنبي ﷺ فنزلت أينما تولوا فثم وجه الله [ 6 ] حدثنا ابن صاعد ثنا يوسف بن موسى وعلي بن أشكاب ح وحدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا يوسف بن موسى قالا : نا يزيد بن هارون انا أشعث بن سعيد أبو الربيع السمان بهذا ، وقال : فجعل كل رجل منا بين يديه أحجارا يصلي إليها فلما أصبحنا إذا نحن إلى غير القبلة فذكرنا ذلك للنبي ﷺ مثله [ 7 ] حدثنا أبو حامد ثنا يعقوب بن إسماعيل ثنا أبو داود الطيالسي ثنا أشعث بن سعيد بهذا مثل قول يزيد بن هارون باب في ذكر الأمر بالأذان والإمامة وأحقهما [ 1 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا يعقوب بن إبراهيم ثنا إسماعيل بن إبراهيم ثنا أيوب عن أبي قلابة عن مالك بن الحويرث قال أتينا النبي ﷺ ونحن شببة متقاربون فأقمنا عنده عشرين ليلة وكان رسول الله ﷺ رحيما رقيقا فظن أنا قد اشتقنا إلى أهلنا وسألنا عمن تركنا في أهلنا فأخبرناه ، فقال ارجعوا إلى أهليكم فأقيموا فيهم وعلموهم وبروهم وصلوا كما رأيتموني أصلي وإذا حضرت الصلاة فليؤذن لكم أحدكم ثم ليؤمكم أكبركم [ 2 ] ثنا عمر بن أحمد بن علي ثنا محمد بن الوليد ثنا عبد الوهاب ثنا أيوب عن أبي قلابة ثنا مالك بن الحويرث عن النبي ﷺ نحوه ، وقال : فيه أيضا صلوا كما رأيتموني أصلي [ 3 ] حدثنا أحمد بن إسحاق بن بهلول ثنا أبي نا سالم بن نوح أبو سعيد الأحول الهلالي ثنا الجريري عن أبي نضرة عن أبي سعيد عن النبي ﷺ قال : إذا اجتمع ثلاثة أمهم أحدهم وأحقهم بالإمامة أقرؤهم باب التحويل إلى الكعبة وجواز استقبال القبلة في بعض الصلاة [ 1 ] نا عبد الوهاب بن عيسى بن أبي حية إملاء نا إسحاق بن أبي إسرائيل نا صالح بن قدامة أبو محمد عن عبد الله بن دينار عن ابن عمر قال بينما الناس في صلاة الصبح في قباء إذ جاءهم رجل ، فقال إن رسول الله ﷺ أنزل عليه الليلة قرآن وأمره أن يستقبل الكعبة ألا فاستقبلوها وكانت وجوه الناس إلى الشام فاستداروا موجهين إلى الكعبة [ 2 ] حدثنا عبد الوهاب بن عيسى نا أبو هاشم الرفاعي محمد بن يزيد نا أبو بكر ابن عياش ثنا أبو إسحاق عن البراء قال صلينا مع رسول الله ﷺ بعد قدومه المدينة ست عشرة شهرا نحو بيت المقدس ثم علم الله سبحانه هوى نبيه ﷺ فنزلت { قد نرى تقلب وجهك في السماء فلنولينك قبلة ترضاها فول وجهك شطر المسجد الحرام } فأمره أن يولي إلى الكعبة ومر علينا رجل ونحن نصلي نحو بيت المقدس ، فقال إن نبيكم ﷺ قد حول وجهه إلى الكعبة فتوجهنا إلى الكعبة وقد صلينا ركعتين [ 3 ] حدثنا أبو محمد ابن صاعد ثنا عبدة بن عبد الله الصفار نا زيد بن الحباب نا جميل بن عبيد أبو النضر الطائي نا ثمامة بن عبد الله عن جده أنس بن مالك قال جاء منادي رسول الله ﷺ ، فقال إن القبلة قد حولت إلى الكعبة والإمام في الصلاة قد صلى ركعتين ، فقال المنادي قد حولت القبلة إلى الكعبة فصلوا الركعتين الباقيتين إلى الكعبة [ 4 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا أبو الأزهر نا عبيد الله بن موسى ثنا عبد السلام بن حفص عن أبي حازم عن سهل بن سعد قال لما حولت القبلة إلى الكعبة مر رجل بأهل قباء وهم يصلون ، فقال لهم قد حولت القبلة إلى الكعبة فاستداروا أمامهم نحو الكعبة باب ذكر صلاة المفترض خلف المتنفل [ 1 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا إبراهيم بن مرزوق ثنا أبو عاصم عن ابن جريج عن عمرو بن دينار أخبرني جابر بن عبد الله أن معاذا كان يصلي مع النبي ﷺ العشاء ثم ينصرف إلى قومه فيصلي بهم هي له تطوع ولهم فريضة [ 2 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا عبد الرحمن بن بشر وأبو الأزهر قالا : نا عبد الرازق أنا ابن جريج أخبرني عمرو بن دينار أخبرني جابر بن عبد الله أن معاذا كان يصلي مع رسول الله ﷺ العشاء ثم ينصرف إلى قومه فيصلي لهم تلك الصلاة هي له نافلة ولهم فريضة باب ذكر الصلاة في أعطان الإبل ومراح الغنم [ 1 ] حدثنا ابن صاعد ثنا أحمد بن منصور ثنا محمد بن جعفر القطيعي نا إبراهيم بن سعد عن عبد الملك بن الربيع ح وحدثنا محمد بن جعفر بن رميس نا محمد بن عبد الملك الدقيقي نا يعقوب بن إبراهيم بن سعد ثنا عبد الملك بن الربيع بن سبرة الجهني عن أبيه عن جده قال نهى رسول الله ﷺ أن يصلى في أعطان الإبل ورخص أن يصلى في مراح الغنم ، وقال ابن صاعد أمرنا رسول الله ﷺ أن نصلي في مراحات الغنم ونهانا أن نصلي في أعطان الإبل [ 2 ] نا ابن صاعد نا عبد الجبار بن العلاء ومحمد بن عبد الله بن عبد الحكم قالا : نا حرملة بن عبد العزيز حدثني عمي عبد الملك بن الربيع بن سبرة عن أبيه عن جده قال : قال رسول الله ﷺ : صلوا في مراحات الغنم ولا تصلوا في مراحات الإبل [ 3 ] حدثنا ابن صاعد نا أحمد بن منصور نا زيد بن الحباب نا عبد الملك بن الربيع عن أبيه عن جده أن رسول الله ﷺ نهى أن يصلى في أعطان الإبل وكان رسول الله ﷺ يصلي في مراحات الشاء باب إعادة الصلاة في جماعة [ 1 ] حدثنا أبو صالح الأصبهاني عبد الرحمن بن سعيد بن هارون نا إسماعيل بن يزيد القطان نا معن ابن عيسى حدثني سعيد بن السائب الطائفي عن نوح بن صعصعة عن يزيد بن عامر قال : قال لي رسول الله ﷺ : إذا جئت إلى الصلاة فوجدت الناس يصلون فصل معهم وإن كنت قد صليت تكون لك نافلة وهذه مكتوبة [ 2 ] حدثنا يحيى بن محمد بن صاعد ثنا عمر بن محمد بن الحسن الأسدي ثنا أبي نا حماد بن سلمة عن ثابت عن أنس أن رجلا جاء وقد صلى رسول الله ﷺ فقام يصلي وحده ، فقال رسول الله ﷺ : من يتجر على هذا فليصلي معه [ 3 ] حدثنا محمد بن مخلد نا إسحاق بن داود بن عيسى المروزي نا خالد بن عبد السلام الصدفي نا الفضل بن المختار عن عبيد الله بن موهب عن عصمة بن مالك قال : كان رسول الله ﷺ قد صلى الظهر وقعد في المسجد إذ دخل رجل يصلي ، فقال رسول الله ﷺ : ألا رجل يقوم فيتصدق على هذا فيصلي معه باب في ذكر الجماعة وأهلها وصفة الإمام [ 1 ] حدثنا ابن صاعد نا محمد بن صالح بن النطاح ثنا الحسن بن حبيب بن ندبة ثنا إسماعيل المكي عن الحسن عن سمرة بن جندب أن رسول الله ﷺ قال : إذا كان اثنان صليا معا فإذا كانوا ثلاثة تقدم أحدهم [ 2 ] حدثنا أحمد بن العباس البغوي ثنا عمر بن شبة أبو أحمد الزبيري نا الوليد بن جميع عن أمه عن أم ورقة أن رسول الله ﷺ إذن لها أن يؤذن لها ويقام وتؤم نساءها باب من أحق بالإمامة [ 1 ] حدثنا أبو حامد محمد بن هارون الحضرمي ثنا المنذر بن الوليد نا يحيى بن زكريا بن دينار الأنصارى نا الحجاج عن إسماعيل بن رجاء عن أنس بن ضمعج عن عقبة بن عمرو قال : قال رسول الله ﷺ : يؤم الناس أقدمهم هجرة وإن كانوا في الهجرة سواء فأفقههم في الدين وإن كانوا في الدين سواء فأقرؤهم للقرآن ولا يؤم الرجل في سلطانه ولا يقعد على تكرمته إلا بإذنه وكان يسوي مناكبنا في الصلاة ويقول لا تختلفوا فتختلف قلوبكم وليلني منكم أولو الأحلام والنهى ثم الذين يلونهم [ 2 ] حدثنا علي بن محمد المصري نا أبو الزنباع نا يحيى بن بكير نا الليث عن جرير بن حازم عن الأعمش عن إسماعيل بن رجاء عن أوس بن ضمعج عن أبي مسعود قال : قال رسول الله ﷺ : يؤم القوم أكثرهم قرآنا فإن كانوا في القرآن واحدا فأقدمهم هجرة فإن كانوا في الهجرة واحدا فأفقههم فقها فإن كان الفقه واحدا فأكبرهم سنا باب الإثنان جماعة [ 1 ] حدثنا محمد بن هارون الحضرمي نا أبو مسلم عبد الرحمن بن واقد ثنا الربيع بن بدر عن أبيه عن جده عن أبي موسى الأشعري قال : قال رسول الله ﷺ : الإثنان فما فوقهما جماعة [ 2 ] حدثنا محمد بن مخلد ثنا إبراهيم بن راشد حدثنا الحسن بن عمرو السدوسي ثنا عثمان بن عبد الرحمن المدني عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده قال : قال رسول الله ﷺ : اثنان فما فوقهما جماعة باب من يصلح أن يقوم خلف الإمام [ 1 ] حدثنا أحمد بن محمد بن جعفر الجوزي ثنا محمد بن غالب ثنا العباس بن سليم ثنا عبيد بن سعيد عن الليث عن مجاهد عن ابن عباس قال : قال رسول الله ﷺ : لا يتقدم الصف الأول أعرابي ولا أعجمي ولا غلام لم يحتلم [ 2 ] حدثنا عثمان بن أحمد الدقاق نا يحيى بن أبي طالب ثنا عمرو بن عبد الغفار ثنا الأعمش عن المنهال بن عمرو عن عباد بن عبد الله الأسدي قال : سمعت عليا رضى الله تعالى عنه يقول إن من السنة إذا سلم الإمام أن لا يقوم في موضعه الذي صلى فيه فيصلي تطوعا حتى ينحرف أو يتحول أو يفصل بكلام باب الصلاة في الثوب الواحد [ 1 ] قرئ على يحيى بن صاعد حدثكم أحمد بن المقدام نا يزيد بن زريع ثنا هشام القردوسي نا محمد بن سيرين عن أبي هريرة قال قام رجل ، فقال : يا رسول الله أيصلي الرجل في الثوب الواحد قال أوكلكم يجد ثوبين قال : فلما كان عمر قام إليه رجل ، فقال : يا أمير المؤمنين أيصلي الرجل في الثوب الواحد قال إذا وسع الله عليكم فأوسعوا على أنفسكم ثم جمع رجل عليه ثيابه فصلى في إزار ورداء في إزار وقميص في إزار وقباء في سراويل ورداء في سراويل وقميص في سراويل وقباء قال وأحسبه قال في تبان وقميص في تبان ورداء في تبان وقباء [ 2 ] حدثنا محمد بن إسماعيل الفارسي نا عثمان بن خرزاذ ثنا عبد الله بن أبي أمية ثنا فليح بن سليمان عن إسماعيل بن محمد بن سعد بن أبي وقاص عن عروة بن المغيرة بن شعبة عن أبيه قال : قال رسول الله ﷺ : لم يمت نبي حتى يؤمه رجل من قومه بن أبي أمية ليس بقوي باب الحث على استواء الصفوف [ 1 ] نا الحسين بن إسماعيل نا سعيد بن يحيى الأموي حدثني أبي ثنا زكريا بن أبي زائدة حدثني أبو القاسم وهو الجدلي حسين بن الحارث أنه سمع النعمان بن بشير يقول أن رسول الله ﷺ أقبل بوجهه على الناس ، ثم قال أقيموا صفوفكم ثلاث مرات فوالله لتتمن صفوفكم أو لتختلفن قلوبكم فرأيت الرجل منا يلزق كعبه بكعب صاحبه وركبته بركبته ومنكبه بمنكبه باب في أخذ الشمال باليمين في الصلاة [ 1 ] حدثنا أبو محمد ابن صاعد ثنا علي بن مسلم ثنا إسماعيل بن أبان الوراق حدثني مندل عن ابن أبي ليلى عن القاسم بن عبد الرحمن عن أبيه عن عبد الله بن مسعود أن النبي ﷺ كان يأخذ شماله بيمينه في الصلاة [ 2 ] حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز ثنا شجاع بن مخلد ثنا هشيم قال منصور ثنا عن محمد بن أبان الأنصارى عن عائشة قالت ثلاثة من النبوة تعجيل الإفطار وتأخير السحور ووضع اليد اليمنى على اليسرى في الصلاة [ 3 ] حدثنا ابن صاعد نا زياد بن أيوب نا النضر بن إسماعيل عن ابن أبي ليلى عن عطاء عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : أمرنا معاشر الأنبياء أن نعجل إفطارنا ونؤخر سحورنا ونضرب بأيماننا على شمائلنا في الصلاة [ 4 ] حدثنا ابن السكين نا عبد الحميد بن محمد نا مخلد بن يزيد نا طلحة عن عطاء عن ابن عباس عن النبي ﷺ قال : إنا معاشر الأنبياء أمرنا أن نؤخر السحور ونعجل الإفطار وأن نمسك بأيماننا على شمائلنا في الصلاة [ 5 ] حدثنا أحمد بن عيسى الخواص نا إبراهيم بن أبي الجحيم نا محمد بن محبوب ثنا عبد الواحد بن زياد عن عبد الرحمن بن إسحاق عن سيار أبي الحكم عن أبي وائل عن أبي هريرة قال وضع الكف على الكف في الصلاة من السنة [ 6 ] حدثنا محمد بن مخلد نا محمد بن إسماعيل الحساني ثنا وكيع ثنا يزيد بن زياد بن أبي الجعد عن عاصم الجحدري عن عقبة بن ظهير عن علي رضى الله تعالى عنه فصل لربك وانحر قال وضع اليمين على الشمال في الصلاة [ 7 ] حدثنا أبو محمد ابن صاعد نا يعقوب بن إبراهيم الدورقي ثنا عبد الرحمن بن مهدي عن سفيان ح وحدثنا محمد بن مخلد نا محمد بن إسماعيل الحساني ثنا وكيع ثنا سفيان عن سماك عن قبيصة بن هلب عن أبيه قال : رأيت رسول الله ﷺ واضعا يمينه على شماله في الصلاة لفظهما واحد [ 8 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل وعثمان بن جعفر بن محمد الأحول قالا : نا يوسف بن موسى نا وكيع نا موسى بن عمير العنبري عن علقمة بن وائل الحضرمي عن أبيه قال : رأيت رسول الله ﷺ واضعا يمينه على شماله في الصلاة [ 9 ] حدثنا يعقوب بن إبراهيم البزاز ثنا الحسن بن عرفة نا أبو معاوية عن عبد الرحمن بن إسحاق ح وحدثنا محمد بن القاسم بن زكريا المحاربي ثنا أبو كريب ثنا يحيى بن أبي زائدة عن عبد الرحمن بن إسحاق ثنا زياد بن زيد السوائي عن أبي جحيفة عن علي رضى الله تعالى عنه قال إن من السنة في الصلاة وضع الكف على الكف تحت السرة [ 10 ] حدثنا محمد بن القاسم ثنا أبو كريب ثنا حفص بن غياث عن عبد الرحمن بن إسحاق عن النعمان بن سعد عن علي أنه كان يقول إن من سنة الصلاة وضع اليمين على الشمال تحت السرة [ 11 ] حدثنا محمد بن عبد الله بن زكريا والحسن بن الخضر قالا : نا أحمد بن شعيب ثنا سويد بن نصر ثنا عبد الله بن موسى بن عمير العنبري وقيس بن سليم قالا : نا علقمة بن وائل عن أبيه قال : رأيت رسول الله ﷺ إذا كان قائما في الصلاة قبض بيمينه على شماله [ 12 ] حدثنا محمد والحسن قالا : نا أحمد بن شعيب أنا عمرو بن علي نا عبد الرحمن نا هشيم عن الحجاج بن أبي زينب قال : سمعت أبا عثمان يحدث عن عبد الله بن مسعود قال رآني النبي ﷺ وضعت شمالي على يميني في الصلاة فأخذ يميني فوضعها على شمالي [ 13 ] حدثنا أحمد بن محمد بن جعفر الجوزي ثنا نضر بن محمد نا يحيى بن معين ثنا محمد بن الحسن الواسطي عن الحجاج بن أبي زينب عن أبي سفيان عن جابر قال مر رسول الله ﷺ برجل وضع شماله على يمينه مثله [ 14 ] ، وذكره ابن صاعد قال : حدثنا عمار بن خالد ثنا محمد بن يزيد الواسطي عن الحجاج بن أبي زينب عن أبي عثمان عن ابن مسعود قال مر به النبي ﷺ وهو يصلي واضع شماله على يمينه فأخذ بيمينه فجعلها على شماله [ 15 ] حدثنا الحسن بن الخضر بمصر ثنا محمد بن أحمد أبو العلاء ثنا محمد بن سوار ثنا أبو خالد الأحمر عن حميد عن أنس قال : كان رسول الله ﷺ إذا قام في الصلاة قال هكذا وهكذا عن يمينه وعن شماله ثم يقول استووا استووا وتعادلوا باب ذكر التكبير ورفع اليدين عند الافتتاح والركوع والرفع منه وقدر ذلك واختلاف الروايات [ 1 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا بحر بن نصر ثنا ابن وهب أخبرني ابن أبي الزناد ح وحدثنا أبو بكر نا أحمد بن منصور نا سليمان بن داود الهاشمي نا ابن أبي الزناد عن موسى بن عقبة عن عبد الله بن الفضل عن عبد الرحمن الأعرج عن عبيد الله بن أبي رافع عن علي قال : كان رسول الله ﷺ إذا قام إلى الصلاة المكتوبة كبر ورفع يديه حذو منكبيه ويصنع مثل ذلك إذا قضى قراءته فأراد أن يركع ويصنعه إذا رفع من الركوع ولا يرفع يديه في شيء من صلاته وهو جالس فإذا قام من السجدتين رفع يديه كذلك وكبر [ 2 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري عبد الله بن محمد بن زياد ثنا عبد الرحمن بن بشر بن الحكم والحسن بن يحيى قالا : نا عبد الرزاق أنا ابن جريج حدثني ابن شهاب عن سالم بن عبد الله أن عبد الله بن عمر كان يقول كان رسول الله ﷺ إذا قام إلى الصلاة رفع يديه حتى يكونا حذو منكبيه ثم يكبر وإذا أراد أن يركع فعل مثل ذلك وإذا رفع رأسه من الركوع فعل مثل ذلك ولا يفعله حين يرفع رأسه من السجود [ 3 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل المحاملي ومحمد بن سليمان الباهلي قالا : نا أبو عتبة أحمد بن الفرج ثنا بقية ثنا الزبيدي عن الزهري عن سالم عن أبيه قال : كان النبي ﷺ إذا قام إلى الصلاة رفع يديه حتى إذا كانتا حذو منكبيه كبر ثم إذا أراد أن يركع رفعهما حتى يكونا حذو منكبيه وهما كذلك ثم يركع ثم إذا أراد أن يرفع صلبه رفعهما حتى يكونا حذو منكبيه ، ثم قال سمع الله لمن حمده ثم سجد فلا يرفع يديه في السجود ويرفعهما في كل تكبيرة يكبرها قبل الركوع حتى ينقضي صلاته [ 4 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا عيسى بن إبراهيم الغافقي أبو موسى ثنا عبد الله بن وهب أخبرني يونس عن ابن شهاب حدثني سالم بن عبد الله أن عبد الله بن عمر قال : رأيت رسول الله ﷺ إذا قام إلى الصلاة رفع يديه حتى يكونا حذو منكبيه ثم يكبر وكان يفعل ذلك حين يكبر للركوع ويفعل ذلك حين يرفع رأسه من الركوع ويقول سمع الله لمن حمده ولا يفعل ذلك حين يرفع رأسه من السجود [ 5 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا يوسف بن سعيد ثنا حجاج نا ليث حدثني عقيل ح وحدثنا أبو بكر نا محمد بن عزيز نا سلامة عن عقيل عن ابن شهاب عن سالم عن ابن عمر عن النبي ﷺ بهذا يرفع ثم يكبر [ 6 ] حدثنا أبو بكر ثنا محمد بن يحيى ومحمد بن إسحاق قالا : نا يعقوب بن إبراهيم ثنا ابن أخي بن شهاب عن عمه أخبرني سالم عن عبد الله قال : كان النبي ﷺ إذا قام إلى الصلاة رفع يديه حتى إذا كانتا حذو منكبيه كبر نحوه [ 7 ] حدثنا أبو بكر ثنا محمد بن يحيى وأحمد بن يوسف السلمي قالا : نا عبد الرزاق عن معمر عن الزهري عن سالم عن ابن عمر قال : كان رسول الله ﷺ يرفع يديه حين يكبر حتى يكونا حذو منكبيه أو قريبا من ذلك ، ثم ذكر نحوه [ 8 ] حدثنا أبو بكر نا محمد بن إسحاق نا علي بن عياش وأبو اليمان قالا : نا شعيب عن الزهري بهذا إذا افتتح التكبير في الصلاة رفع يديه حين يكبر حتى يجعلهما حذو منكبيه نحوه [ 9 ] حدثنا أحمد بن محمد بن أبي بكر الواسطي ثنا عبيد الله بن سعد حدثني عمي ثنا ابن أخي الزهري عن عمه أخبرني سالم أن عبد الله قال : كان رسول الله ﷺ إذا قام إلى الصلاة رفع يديه حتى إذا كانتا حذو منكبيه كبر ثم إذا أراد أن يركع رفعهما حتى يكونا حذو منكبيه وكبر وهما كذلك ثم يركع ثم إذا أراد أن يرفع صلبه رفعهما حتى تكونا حذو منكبيه ، ثم قال سمع الله لمن حمده ثم يسجد فلا يرفع يديه في شيء من السجود ويرفعهما في كل ركعة وتكبيرة يكبرها قبل الركوع حتى ينقضي صلاته [ 10 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا عيسى بن أبي عمران ثنا الوليد بن مسلم ثنا زيد بن واقد عن نافع قال : كان ابن عمر إذا رأى رجلا يصلي لا يرفع يديه كلما خفض ورفع حصبه حتى يرفع [ 11 ] حدثنا أبو محمد ابن صاعد ثنا بندار فيما سألناه عنه ثنا عبد الوهاب الثقفي ثنا حميد عن أنس قال : كان رسول الله ﷺ يرفع يديه إذا دخل في الصلاة وإذا ركع وإذا رفع رأسه من الركوع وإذا سجد لم يروه عن حميد مرفوعا غير عبد الوهاب والصواب من فعل أنس [ 12 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا علي بن شعيب ثنا سفيان بن عيينة عن عاصم بن كليب عن أبيه عن وائل بن حجر قال : رأيت النبي ﷺ إذا افتتح الصلاة رفع يديه حتى حاذتا منكبيه وحين أراد أن يركع وبعدما يرفع رأسه من الركوع ووضع يده اليمنى على فخذه الأيمن ويده اليسرى على فخذه الأيسر وحلق حلقة ودعا هكذا وأشار سفيان بأصبعه السبابة قال وأتيتهم يعني أصحاب رسول الله ﷺ فرأيتهم يرفعون أيديهم في برانسهم في الشتاء [ 13 ] حدثنا أحمد بن عبد الله الوكيل ثنا الحسن بن عرفة ثنا هشيم عن حصين وحدثنا الحسين بن إسماعيل وعثمان بن محمد بن جعفر قالا : نا يوسف بن موسى نا جرير عن حصين بن عبد الرحمن قال دخلنا على إبراهيم فحدثه عمرو بن مرة قال صلينا في مسجد الحضرميين فحدثني علقمة بن وائل عن أبيه أنه رأى رسول الله ﷺ يرفع يديه حين يفتتح الصلاة وإذا ركع وإذا سجد ، فقال إبراهيم ما أرى أباك رأى رسول الله ﷺ إلا ذلك اليوم الواحد فحفظ ذلك وعبد الله لم يحفظ ذلك منه ، ثم قال إبراهيم إنما رفع اليدين عند افتتاح الصلاة لفظ جرير [ 14 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل نا يوسف بن موسى ثنا جرير عن عاصم بن كليب عن أبيه عن وائل بن حجر قال : رأيت النبي ﷺ حين افتتح الصلاة يرفع يديه إلى أذنيه وإذا ركع وإذا قال سمع الله لمن حمده رفع يديه [ 15 ] حدثنا ابن مبشر ثنا أحمد بن سنان ح وحدثنا محمد بن جعفر بن رميس ثنا محمد بن حسان قالا : نا عبد الرحمن بن مهدي ثنا شعبة يعني عن قتادة وحدثنا عبد الله بن عبد العزيز نا أبو كامل ثنا أبو عوانة عن قتادة عن نصر بن عاصم عن مالك بن الحويرث أن رسول الله ﷺ كان يرفع يديه إذا استفتح الصلاة وإذا أراد أن يركع وبعدما يرفع رأسه من الركوع قال ابن مبشر أن رسول الله ﷺ كان إذا استفتح الصلاة رفع يديه وإذا أراد أن يركع وإذا رفع رأسه من الركوع ، وقال أبو عوانة كان يرفع يديه إذا كبر وإذا ركع وإذا رفع رأسه من الركوع ، فقال سمع الله لمن حمده يرفع يديه حذو منكبيه [ 16 ] حدثنا دعلج بن أحمد ثنا عبد الله بن شيرويه ثنا إسحاق بن راهويه نا النضر بن شميل نا حماد بن سلمة عن الأزرق بن قيس عن حطان بن عبد الله عن أبي موسى الأشعري قال هل أريكم صلاة رسول الله ﷺ فكبر ورفع يديه ثم كبر ورفع يديه للركوع ، ثم قال سمع الله لمن حمده ثم رفع يديه ، ثم قال هكذا فاصنعوا ولا يرفع بين السجدتين [ 17 ] حدثنا دعلج بن أحمد نا جعفر بن أحمد الشاماتي نا محمد بن حميد ثنا زيد بن الحباب عن حماد بن سلمة بإسناده عن النبي ﷺ نحوه رفعه هذان عن حماد ووقفه غيرهما عنه سمعت أبا جعفر أحمد بن إسحاق بن بهلول يقول وأملاه علينا إملاء قال : كان مذهبي مذهب أهل العراق فرأيت النبي ﷺ في النوم يصلي فرأيته يرفع يديه في أول تكبيرة ثم إذا ركع ثم إذا رفع رأسه من الركوع [ 18 ] حدثنا أحمد بن عيسى بن السكين ثنا إسحاق بن رزيق ثنا إبراهيم بن خالد ثنا الثوري عن يزيد بن أبي زياد عن عبد الرحمن بن أبي ليلى عن البراء بن عازب قال : كان النبي ﷺ إذا كبر يرفع يديه حتى نرى إبهاميه قريبا من أذنيه [ 19 ] حدثنا أحمد بن علي بن العلاء ثنا أبو الأشعث ثنا محمد بن بكر ثنا شعبة عن يزيد بن أبي زياد قال : سمعت ابن أبي ليلى يقول : سمعت البراء في هذا المجلس يحدث قوما منهم كعب بن عجرة قال : رأيت رسول الله ﷺ حين افتتح الصلاة يرفع يديه في أول تكبيرة [ 20 ] حدثنا أبو سعيد محمد بن عبد الله بن إبراهيم بن مشكان المروزي نا عبد الله بن محمود ثنا عبد الكريم بن عبد الله عن وهب بن زمعة عن سفيان بن عبد الملك عن عبد الله بن المبارك قال لم يثبت عندي حديث ابن مسعود أن رسول الله ﷺ رفع يديه أول مرة ثم لم يرفع وقد ثبت عندي حديث من يرفع يديه إذ ركع وإذا رفع قال ابن المبارك ذكره عبيد الله العمري ومالك ومعمر وسفيان ويونس ومحمد بن أبي حفصة عن الزهري عن سالم عن أبيه عن النبي ﷺ [ 21 ] حدثنا يحيى بن محمد بن صاعد نا محمد بن سليمان لوين ثنا إسماعيل بن زكريا ثنا يزيد بن أبي زياد عن عبد الرحمن بن أبي ليلى عن البراء أنه رأى رسول الله ﷺ حين افتتح الصلاة رفع يديه حتى حاذى بهما أذنيه ثم لم يعد إلى شيء من ذلك حتى فرغ من صلاته [ 22 ] حدثنا ابن صاعد نا لوين نا إسماعيل بن زكريا عن يزيد يعني بن أبي زياد عن عدي بن ثابت عن البراء بن عازب مثله [ 23 ] حدثنا محمد بن يحيى بن هارون ثنا إسحاق بن شاهين ثنا خالد بن عبد الله عن يزيد بن أبي زياد عن عبد الرحمن بن أبي ليلى عن البراء أنه رأى النبي ﷺ حين قام إلى الصلاة كبر ورفع يديه قال وحدثني أيضا عدي بن ثابت عن البراء عن النبي ﷺ مثله وهذا هو الصواب وإنما لقن يزيد في آخر عمره ثم لم يعد فتلقنه وكان قد اختلط [ 24 ] حدثنا أبو بكر الآدمي أحمد بن محمد بن إسماعيل نا عبد الله بن محمد بن أيوب المخرمي نا علي بن عاصم نا محمد بن أبي ليلى عن يزيد بن أبي زياد عن عبد الرحمن بن أبي ليلى عن البراء بن عازب قال : رأيت رسول الله ﷺ حين قام إلى الصلاة فكبر ورفع يديه حتى ساوى بهما أذنيه ثم لم يعد قال علي فلما قدمت الكوفة قيل لي أن يزيد حي فأتيته فحدثني بهذا الحديث ، فقال حدثني عبد الرحمن بن أبي ليلى عن البراء قال : رأيت رسول الله ﷺ حين قام إلى الصلاة فكبر ورفع يديه حتى ساوى بهما أذنيه فقلت له أخبرني ابن أبي ليلى أنك قلت : ثم لم يعد قال لا أحفظ هذا فعاودته ، فقال : ما أحفظه [ 25 ] حدثنا أبو عثمان سعيد بن محمد بن أحمد الحناط وعبد الوهاب بن عيسى بن أبي حية قالا : نا إسحاق بن أبي إسرائيل نا محمد بن جابر عن حماد عن إبراهيم عن علقمة عن عبد الله قال صليت مع النبي ﷺ ومع أبي بكر ومع عمر رضى الله تعالى عنهما فلم يرفعوا أيديهم إلا عند التكبيرة الأولى في افتتاح الصلاة قال إسحاق به نأخذ في الصلاة كلها تفرد به محمد بن جابر وكان ضعيفا عن حماد عن إبراهيم وغير حماد يرويه عن إبراهيم مرسلا عن عبد الله من فعله غير مرفوع إلى النبي ﷺ وهو الصواب [ 26 ] حدثنا ابن صاعد ثنا لوين محمد بن سليمان ثنا صالح بن عمر الواسطي عن عاصم بن كليب عن أبيه عن وائل بن حجر قال أتيت النبي ﷺ لأنظر كيف يصلي فاستقبل القبلة فكبر فرفع يديه حتى حاذى أذنيه فلما ركع رفع يديه حتى جعلهما بذلك المنزل فلما رفع رأسه من الركوع رفع يديه حتى جعلهما بذلك المنزل فلما سجد وضع يديه من رأسه بذلك المنزل [ 27 ] حدثنا ابن صاعد ثنا لوين ثنا أبو الأحوص عن عاصم بن كليب عن أبيه عن وائل بن حجر عن النبي ﷺ نحوه إلا أنه لم يذكر السجود [ 28 ] حدثنا أبو القاسم عبد الله بن محمد بن عبد العزيز ثنا عثمان بن أبي شيبة ثنا إسماعيل بن عياش أبو عتبة عن صالح بن كيسان عن الأعرج عن أبي هريرة وعن صالح بن كيسان عن نافع عن ابن عمر قال : كان رسول الله ﷺ إذا افتتح الصلاة رفع يديه حذو منكبيه وإذا ركع وإذا رفع رأسه من الركوع باب دعاء الاستفتاح بعد التكبير [ 1 ] حدثنا علي بن عبد الله بن مبشر ثنا أحمد بن سنان نا يزيد بن هارون أنا عبد العزيز بن عبد الله بن أبي سلمة الماجشون ثنا الماجشون بن أبي سلمة عن عبد الرحمن الأعرج عن عبيد الله بن أبي رافع عن علي رضى الله تعالى عنه قال : كان رسول الله ﷺ إذا افتتح الصلاة كبر ، ثم قال وجهت وجهي للذي فطر السماوات والأرض حنيفا وما أنا من المشركين إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين لا شريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين اللهم أنت الملك لا إله إلا أنت ربي وأنا عبدك ظلمت نفسي واعترفت بذننبي فاغفر لي ذنوبي جميعا إنه لا يغفر الذنوب إلا أنت لبيك وسعديك والخير كله في يديك والشر ليس إليك تباركت وتعاليت أستغفرك وأتوب إليك وإذا ركع قال اللهم لك ركعت وبك آمنت ولك أسلمت خشع لك سمعي وبصري ومخي وعظامي وعصبي وإذا رفع رأسه من الركوع قال سمع الله لمن حمده ربنا ولك الحمد ملء السماوات وملء الأرض وما بينهما وملء ما شئت من شيء بعد فإذا سجد قال اللهم لك سجدت وبك آمنت ولك أسلمت سجد وجهي للذي خلقه وصوره فأحسن صوره وشق سمعه وبصره تبارك الله أحسن الخالقين وإذا سلم من الصلاة قال اللهم اغفر لي ما قدمت وما أخرت وما أسررت وما أعلنت وما أسرفت وما أنت أعلم به مني أنت المقدم وأنت المؤخر لا إله إلا أنت [ 2 ] وحدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا يوسف بن سعيد ثنا حجاج عن ابن جريج أخبرني موسى بن عقبة عن عبد الله بن الفضل عن عبد الرحمن الأعرج عن عبيد الله بن أبي رافع عن علي بن أبي طالب رضى الله تعالى عنه أن رسول الله ﷺ كان إذا ابتدأ الصلاة المكتوبة قال وجهت وجهي للذي فطر السماوات والأرض حنيفا مسلما وما أنا من المشركين إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين لا شريك له وبذلك أمرت وأنا من المسلمين اللهم لك الحمد لا إله إلا أنت سبحانك وبحمدك أنت ربي وأنا عبدك ظلمت نفسي واعترفت بذنبي فاغفر لي ذنوبي جميعا لا يغفر الذنوب إلا أنت واهدني لأحسن الأخلاق لا يهديني لأحسنها إلا أنت واصرف عني سيئها لا يصرف عني سيئها إلا أنت لبيك وسعديك والخير بيديك والمهدي من هديت وأنا بك وإليك تباركت وتعاليت أستغفرك وأتوب إليك قال : وكان النبي ﷺ إذا سجد في الصلاة المكتوبة ، ثم ذكر باقي الحديث [ 3 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا محمد بن إسحاق حدثنا سلم البغدادي ثنا أبو حيوة ح وحدثنا أحمد بن محمد بن زياد القطان ثنا عبد الكريم بن الهيثم ثنا يزيد بن عبد ربه ثنا شريح بن يزيد أبو حيوة عن شعيب بن أبي حمزة عن محمد بن المنكدر عن جابر بن عبد الله أن رسول الله ﷺ كان إذا استفتح الصلاة قال إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين لا شريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين اللهم اهدني لأحسن الأخلاق وأحسن الأعمال لا يهدي لأحسنها إلا أنت وقني سيء الأخلاق والأعمال لا يقي سيئها إلا أنت قال شعيب قال لي محمد بن المنكدر وغيره من فقهاء أهل المدينة إن قلت : أنت هذا القول فقل وأنا من المسلمين واللفظ لعبد الكريم [ 4 ] حدثنا أبو إسحاق إسماعيل بن يونس بن ياسين ثنا إسحاق بن أبي إسرائيل ثنا جعفر بن سليمان الضبعي ثنا علي بن علي الرفاعي قال إسحاق وكان يشبه بالنبي ﷺ عن أبي المتوكل عن أبي سعيد الخدري قال : كان رسول الله ﷺ إذا قام من الليل استفتح صلاته فكبر قال سبحانك اللهم وبحمدك ربنا وتبارك اسمك وتعالى جدك ولاإله غيرك ثلاثا أعوذ بالله السميع العليم من الشيطان الرجيم من همزه ونفثه ونفخه قال ثم يقرأ [ 5 ] حدثنا محمد بن يحيى بن مرداس ثنا أبو داود ثنا الحسين بن عيسى ثنا طلق بن غنام ثنا عبد السلام بن حرب الملائي عن بديل بن ميسرة عن أبي الجوزاء عن عائشة قالت كان رسول الله ﷺ إذا استفتح الصلاة قال سبحانك اللهم وبحمدك وتبارك اسمك وتعالى جدك ولاإله غيرك قال أبو داود لم يروه عن عبد السلام غير طلق بن غنام وليس هذا الحديث بالقوي [ 6 ] حدثنا عثمان بن جعفر بن محمد الأحول حدثنا محمد بن نصر المروزي أبو عبد الله ثنا عبد الله بن شبيب حدثني إسحاق بن محمد عن عبد الرحمن بن عمر بن شيبة عن أبيه عن نافع عن ابن عمر عن عمر رضى الله تعالى عنه قال : كان رسول الله ﷺ إذا كبر للصلاة قال سبحانك اللهم وبحمدك وتبارك اسمك وتعالى جدك ولاإله غيرك وإذا تعوذ قال أعوذ بالله من همز الشيطان ونفخه ونفثه رفعه هذا الشيخ عن أبيه عن نافع عن ابن عمر عن عمر عن النبي ﷺ والمحفوظ عن عمر من قوله كذلك رواه إبراهيم عن علقمة والأسود عن عمر كذلك رواه يحيى بن أيوب عن عمر بن شيبة عن نافع عن ابن عمر عن عمر من قوله وهو الصواب [ 7 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا أحمد بن منصور نا ابن أبي مريم نا يحيى بن أيوب حدثني عمر بن شيبة عن نافع عن ابن عمر عن عمر أنه كان إذا كبر للصلاة قال سبحانك اللهم وبحمدك وتبارك اسمك وتعالى جدك ولاإله غيرك هذا صحيح عن عمر قوله [ 8 ] حدثنا محمد بن عبد الله بن غيلان ثنا الحسين بن الجنيد ثنا أبو معاوية ثنا الأعمش عن إبراهيم عن الأسود عن عمر رضى الله تعالى عنه أنه كان إذا استفتح الصلاة قال سبحانك اللهم وبحمدك وتبارك اسمك وتعالى جدك ولاإله غيرك [ 9 ] حدثنا أحمد بن عبد الله الوكيل ثنا الحسن بن عرفة ثنا هشيم عن عبد الله بن عون عن إبراهيم عن علقمة أنه انطلق إلى عمر بن الخطاب قال : فرأيته قال حين افتتح الصلاة سبحانك اللهم وبحمدك وتبارك اسمك وتعالى جدك ولاإله غيرك [ 10 ] حدثنا أحمد ثنا الحسن ثنا هشيم عن حصين عن أبي وائل عن الأسود بن يزيد قال : رأيت عمر بن الخطاب رضى الله تعالى عنه حين افتتح الصلاة كبر ، ثم قال سبحانك اللهم مثله [ 11 ] أخبرنا محمد بن نوح ثنا هارون بن إسحاق ثنا ابن فضيل عن حصين بهذا وزاد ثم يتعوذ [ 12 ] نا أبو محمد ابن صاعد نا الحسين بن علي بن الأسود العجلي ثنا محمد بن الصلت حدثنا أبو خالد الأحمر عن حميد عن أنس قال : كان رسول الله ﷺ إذا افتتح الصلاة كبر ثم رفع يديه حتى يحاذي إبهاميه أذنيه ثم يقول سبحانك اللهم وبحمدك وتبارك اسمك وتعالى جدك ولاإله غيرك [ 13 ] حدثنا ابن صاعد ثنا يوسف بن موسى ثنا أبو معاوية ح وحدثنا ابن غيلان ثنا الحسين بن الجنيد ثنا محمد بن حازم ح وحدثنا أحمد بن عبد الله بن محمد الوكيل ثنا الحسن بن عرفة ثنا أبو معاوية الضرير عن حارثة بن أبي الرجال عن عمرة عن عائشة أن النبي ﷺ كان إذا افتتح الصلاة قال سبحانك اللهم وبحمدك وتبارك اسمك وتعالى جدك ولاإله غيرك [ 14 ] حدثنا محمد بن عمرو بن البختري ثنا سعدان بن نصر ثنا أبو معاوية عن حارثة بن محمد مثله وزاد فيه ورفع يديه حذو منكبيه ثم يقول سبحانك اللهم [ 15 ] حدثنا محمد بن إسماعيل الفارسي وعثمان بن أحمد الدقاق قالا : نا يحيى بن أبي طالب ثنا عبد الوهاب انا سعيد عن أبي معشر عن إبراهيم عن علقمة والأسود أن عمر رضى الله تعالى عنه لما كبر قال سبحانك اللهم وبحمدك وتبارك اسمك وتعالى جدك ولاإله غيرك يسمع ذلك من يليه [ 16 ] حدثنا يحيى بن صاعد ثنا يوسف بن موسى وغيره واللفظ ليوسف ح وحدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا أبو الأزهر قالا : ثنا سهل بن عامر أبو عامر البجلي ثنا مالك بن مغول عن عطاء قال دخلت أنا وعبيد بن عمير على عائشة رضى الله تعالى عنها فسألتها عن افتتاح النبي ﷺ فقالت كان إذا كبر قال سبحانك اللهم وبحمدك وتبارك اسمك وتعالى جدك ولاإله غيرك [ 17 ] حدثنا محمد بن نوح الجنديسابوري ثنا هارون بن إسحاق ثنا ابن فضيل وحفص بن غياث عن الأعمش عن إبراهيم عن الأسود قال : كان عمر رضى الله تعالى عنه إذا افتتح الصلاة قال سبحانك اللهم وبحمدك وتبارك اسمك وتعالى جدك ولاإله غيرك يسمعنا ذلك ويعلمنا [ 18 ] حدثنا يعقوب بن إبراهيم البزاز ثنا الحسن بن عرفة ثنا أبو بكر ابن عياش عن عاصم عن أبي وائل قال : كان عثمان إذا افتتح الصلاة يقول سبحانك اللهم وبحمدك وتبارك اسمك وتعالى جدك ولا إله غيرك يسمعنا ذلك باب وجوب قراءة بسم الله الرحمن الرحيم في الصلاة والجهر بها واختلاف الروايات في ذلك [ 1 ] حدثنا أبو إسحاق إبراهيم بن حماد بن إسحاق حدثني أخي محمد بن حماد بن إسحاق ثنا سليمان بن عبد العزيز بن أبي ثابت ثنا عبد الله بن موسى بن عبد الله بن حسن عن أبيه عن جده عبد الله بن الحسن بن الحسن عن أبيه عن الحسن بن علي عن علي بن أبي طالب رضى الله تعالى عنه قال : كان النبي ﷺ يقرأ بسم الله الرحمن الرحيم في صلاته [ 2 ] حدثنا أحمد بن محمد بن سعيد ثنا يحيى بن زكريا بن شيبان نا محفوظ بن نصر ثنا عيسى بن عبد الله بن محمد بن عمر بن علي بن أبي طالب قال حدثني أبي عن أبيه عن جده عن علي قال : كان رسول الله ﷺ يجهر ببسم الله الرحمن الرحيم في السورتين جميعا [ 3 ] ثنا أبو الحسن علي بن دليل الإخباري ثنا أحمد بن الحسن المقري ثنا محمد بن إسماعيل بن إبراهيم بن موسى بن جعفر بن محمد حدثني عم أبي الحسين ابن موسى حدثني أبي موسى بن جعفر عن أبيه جعفر بن محمد عن أبيه محمد عن أبيه علي بن الحسين عن أبيه الحسين عن أبيه علي بن أبي طالب رضى الله تعالى عنه قال : قال النبي ﷺ كيف تقرأ إذ قمت إلى الصلاة قلت : الحمد لله رب العالمين ، فقال قل بسم الله الرحمن الرحيم [ 4 ] حدثنا أبو القاسم عبد الله بن أحمد بن ثابت البزاز ثنا القاسم بن الحسن الزبيدي ثنا أسيد بن زيد ثنا عمرو بن شمر عن جابر عن أبي الطفيل عن علي وعمار رضى الله تعالى عنهما أن النبي ﷺ كان يجهر في المكتوبات ببسم الله الرحمن الرحيم [ 5 ] وحدثنا أحمد بن محمد بن سعيد ثنا جعفر بن علي بن نجيح ثنا إبراهيم بن الحكم بن ظهير ثنا محمد بن حسان السلمي ح وحدثنا أبو سهل بن زياد نا محمد بن عثمان العبسي ثنا يحيى بن حسن بن فرات نا إبراهيم بن الحكم بن ظهير ثنا محمد بن حسان العبدي عن جابر عن أبي الطفيل قال : سمعت علي بن أبي طالب وعمارا يقولان إن رسول الله ﷺ كان يجهر ببسم الله الرحمن الرحيم [ 6 ] وحدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا محمد بن إبراهيم بن عبد الحميد الحلواني ثنا أبو الصلت الهروي ثنا عباد بن العوام ثنا شريك عن سالم عن سعيد بن جبير عن ابن عباس قال : كان النبي ﷺ يجهر في الصلاة ببسم الله الرحمن الرحيم [ 7 ] حدثنا أبو عبد الله عبيد الله بن عبد الصمد بن المهتدي بالله وأبو هريرة محمد بن علي بن حمزة الأنطاكي وأبو جعفر محمد بن الحسين بن سعيد الهمداني وأبو عبد الله محمد بن علي بن إسماعيل الأبلي قالوا : حدثنا أحمد بن محمد بن يحيى بن حمزة ثنا أبي عن أبيه قال صلى بنا أمير المؤمنين المهدي المغرب فجهر ببسم الله الرحمن الرحيم قال : فقلت : يا أمير المؤمنين ما هذا ، فقال حدثني أبي عن أبيه عن جده عن ابن عباس أن النبي ﷺ جهر ببسم الله الرحمن الرحيم قال : قلت : نؤثره عنك قال : نعم [ 8 ] حدثنا أبو الحسن علي بن عبد الله بن مبشر ثنا أبو الأشعث أحمد بن المقدام ثنا معتمر بن سليمان ثنا إسماعيل بن حماد بن أبي سليمان عن أبي خالد عن ابن عباس قال : كان رسول الله ﷺ يفتتح الصلاة ببسم الله الرحمن الرحيم [ 9 ] حدثنا أبو بكر عبد الله بن محمد بن أبي سعيد البزاز ثنا جعفر بن عنبسة بن عمرو الكوفي ثنا عمر بن حفص المكي عن ابن جريج عن عطاء عن ابن عباس أن النبي ﷺ لم يزل يجهر في السورتين ببسم الله الرحمن الرحيم حتى قبض [ 10 ] حدثنا أحمد بن محمد بن سعيد ثنا أحمد بن رشد بن خثيم الهلالي ثنا عمي سعيد بن خثيم نا حنظلة بن أبي سفيان عن سالم عن ابن عمر أنه كان يجهر ببسم الله الرحمن الرحيم وذكر أن رسول الله ﷺ كان يجهر بها [ 11 ] وحدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا إسماعيل بن إسحاق وحدثنا أحمد بن إسحاق بن وهب وأحمد بن محمد بن زياد قالا : نا أحمد بن يحيى الحلواني قالا : نا عثمان بن يعقوب ح وحدثنا محمد بن مخلد نا حمزة بن العباس المروزي ثنا عتيق بن يعقوب ثنا عبد الرحمن بن عبد الله بن عمر عن أبيه وعمه عبيد الله عن نافع عن ابن عمر أن النبي ﷺ كان إذا افتتح الصلاة يبدأ ببسم الله الرحمن الرحيم ، وقال النيسابوري يقرأ [ 12 ] حدثنا عمر بن الحسن بن علي الشيباني أنا جعفر بن محمد بن مروان ثنا أبو الطاهر أحمد بن عيسى ثنا ابن أبي فديك عن ابن أبي ذئب عن نافع عن ابن عمر قال صليت خلف النبي ﷺ وأبي بكر وعمر رضى الله تعالى عنهما فكانوا يجهرون ببسم الله الرحمن الرحيم [ 13 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا عبد الله بن شبيب حدثنا إبراهيم بن المنذر ثنا داود بن عطاء ح وحدثنا جعفر بن محمد بن نصير ثنا محمد بن عبد الله بن سليمان ح وحدثنا علي بن محمد بن عبيد الله الحافظ ثنا الحسين بن جعفر بن حبيب القرشي قالا : نا إسماعيل بن محمد الطلحي حدثني داود بن عطاء عن موسى بن عقبة عن نافع عن ابن عمر أن رسول الله ﷺ قال : كان جبرائيل عليه السلام إذا جاءني بالوحي أول ما يلقي علي بسم الله الرحمن الرحيم [ 14 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا محمد بن عبد الله بن عبد الحكم حدثنا أبي وشعيب بن الليث قالا : أخبرنا الليث بن سعد عن خالد بن يزيد عن سعيد بن أبي هلال عن نعيم المجمر أنه قال صليت وراء أبي هريرة فقرأ { بسم الله الرحمن الرحيم } ثم قرأ بأم القرآن حتى بلغ { غير المغضوب عليهم ولا الضالين } قال آمين ، وقال الناس آمين ويقول كلما سجد الله أكبر وإذا قام من الجلوس من اثنتين قال الله أكبر ثم يقول إذا سلم والذي نفسي بيده إني لأشبهكم صلاة برسول الله ﷺ هذا صحيح ورواته كلهم ثقات [ 15 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا إبراهيم بن هانئ ثنا عبد الله بن صالح ويحيى بن بكير ح وحدثنا أبو بكر النيسابوري حدثنا محمد بن إسحاق الصاغاني ثنا ابن أبي مريم قالوا : حدثنا الليث عن خالد بن يزيد عن سعيد بن أبي هلال بهذا الإسناد نحوه وكذلك رواه حيوة بن شريح المصري عن خالد بن يزيد عن سعيد بن أبي هلال بهذا الإسناد نحوه [ 16 ] حدثنا به دعلج بن أحمد ثنا عبد الله بن سليمان ثنا أحمد بن عبد الرحمن ثنا عمي أخبرني حيوة بن شريح ح وحدثنا به أحمد بن محمد بن سعيد ثنا إبراهيم بن الوليد بن حماد ثنا أبي ثنا يحيى بن يعلى الأسلمي ثنا حيوة بن شريح المصري حدثني خالد بن يزيد بهذا الإسناد مثله [ 17 ] حدثنا أبو طالب الحافظ أحمد بن نصر حدثنا أحمد بن محمد بن منصور بن أبي مزاحم ثنا جدي ثنا أبو أويس ح وحدثنا أبو عبد الله محمد بن إسماعيل الفارسي ثنا عثمان بن خرزاذ ثنا منصور بن أبي مزاحم من كتابه ثم محاه بعدنا أبو أويس عن العلاء بن عبد الرحمن بن يعقوب عن أبيه عن أبي هريرة أن النبي ﷺ كان إذا قرأ وهو يؤم الناس افتتح الصلاة ببسم الله الرحمن الرحيم قال أبو هريرة هي آية من كتاب الله اقرءوا إن شئتم فاتحة الكتاب فإنها الآية السابعة ، وقال الفارسي أن النبي ﷺ كان إذا أم الناس قرأ بسم الله الرحمن الرحيم لم يزد على هذا [ 18 ] حدثنا أبو بكر محمد بن أحمد بن أبي الثلج ثنا عمر بن شبة ثنا أبو أحمد الزبيري ثنا خالد بن إلياس عن سعيد بن أبي سعيد المقبري عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : علمني جبرائيل عليه السلام الصلاة فقام فكبر لنا ثم قرأ بسم الله الرحمن الرحيم فيما يجهر به في كل ركعة [ 19 ] ثنا محمد بن إسماعيل الفارسي ثنا أبو زرعة الدمشقي ثنا أبو نعيم ثنا خالد بن إلياس عن سعيد المقبري عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : أمني جبرائيل عليه السلام فقرأ بسم الله الرحمن الرحيم [ 20 ] حدثنا محمد بن مخلد بن حفص ثنا إبراهيم بن إسحاق السراج ثنا عقبة بن مكرم ثنا يونس بن بكير ثنا معشر عن محمد بن قيس عن أبي هريرة أن النبي ﷺ كان يجهر ببسم الله الرحمن الرحيم الصواب أبو معشر [ 21 ] حدثنا محمد بن القاسم بن زكريا ثنا عباد بن يعقوب ثنا عمر بن هارون ح وحدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز نا إبراهيم بن هانئ ثنا محمد بن سعيد الأصبهاني نا عمر بن هارون البلخي عن ابن جريج عن ابن أبي مليكة عن أم سلمة أن النبي ﷺ كان يقرأ بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين الرحمن الرحيم مالك يوم الدين إياك نعبد وإياك نستعين اهدنا الصراط المستقيم صراط الذين أنعمت عليهم غير المغضوب عليهم ولا الضالين فقطعها آية آية وعدها عد الأعراب وعد بسم الله الرحمن الرحيم آية ولم يعد عليهم [ 22 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا إبراهيم بن إسحاق الحربي ثنا إسماعيل بن عيسى ثنا عبد الله بن نافع الصائغ ثنا الجهم بن عثمان عن جعفر بن محمد عن أبيه عن جابر قال : قال رسول الله ﷺ : كيف تقرأ إذا قمت في الصلاة قلت : أقرأ { الحمد لله رب العالمين } قال قل بسم الله الرحمن الرحيم [ 23 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا أبو جعفر محمد بن أحمد بن الجنيد ثنا عمرو بن عاصم ثنا همام وجرير يعني بن حازم قالا : نا قتادة قال : وسئل أنس بن مالك كيف كانت قراءة رسول الله ﷺ قال : كانت مدا ثم قرأ بسم الله الرحمن الرحيم يمد بسم الله ويمد الرحمن ويمد الرحيم [ 24 ] حدثنا أحمد بن محمد بن سعيد ثنا جعفر بن محمد بن الحسين بن عيسى بن زيد ثنا زيد بن الحسين بن عيسى بن زيد ح وحدثني أبو جعفر محمد بن عبيد الله بن طاهر بن يحيى بن الحسين العلوي المعروف بمسلم بمصر من كتاب جده حدثني جدي طاهر بن يحيى حدثني أبي يحيى بن الحسين حدثني زيد بن الحسين بن عيسى بن زيد حدثني عمر بن محمد بن عمر بن علي بن الحسين عن حاتم بن إسماعيل عن شريك بن عبد الله عن إسماعيل المكي عن قتادة عن أنس بن مالك قال : سمعت رسول الله ﷺ يجهر ببسم الله الرحمن الرحيم [ 25 ] قرأت في أصل كتاب أبي بكر أحمد بن عمرو بن جابر الرملي بخط يده ثنا عثمان بن خرزاذ ثنا محمد بن المتوكل بن أبي السري قال صليت خلف المعتمر بن سليمان من الصلوات ما لا أحصيها الصبح المغرب فكان يجهر ببسم الله الرحمن الرحيم قبل فاتحة الكتاب وبعدها وسمعت المعتمر يقول : ماآلو أن أقتدي بصلاة أبي ، وقال أبي ماآلو أن أقتدي بصلاة أنس بن مالك ، وقال أنس ما آلو أن أقتدي بصلاة رسول الله ﷺ [ 26 ] حدثني سهل بن إسماعيل القاضي ثنا أحمد بن محمد القاضي السحيمي ثنا عبد الله بن محمد بن إبراهيم الطائي ثنا إبراهيم بن محمد القاضي التيمي ثنا معتمر بن سليمان عن أبيه عن أنس قال : كان رسول الله ﷺ يجهر بالقراءة ببسم الله الرحمن الرحيم [ 27 ] حدثنا أحمد بن محمد بن سعيد ثنا يعقوب بن يوسف بن زياد الضبي ثنا أحمد بن حماد الهمداني عن فطر بن خليفة عن أبي الضحى عن النعمان بن بشير قال : قال رسول الله ﷺ : أمني جبرائيل عليه السلام عند الكعبة فجهر ببسم الله الرحمن الرحيم [ 28 ] حدثنا إبراهيم بن حماد ثنا جعفر بن محمد بن شاكر ثنا عفان ثنا حماد بن سلمة عن حميد عن الحسن عن سمرة قال : كان لرسول الله ﷺ سكتتان سكتة إذا قرأ بسم الله الرحمن الرحيم وسكتة إذا فرغ من القراءة فأنكر ذلك عمران بن حصين فكتبوا إلى أبي بن كعب فكتب أن صدق سمرة [ 29 ] حدثنا الحسين بن يحيى بن عياش القطان ثنا إبراهيم بن محشر ثنا سلمة بن صالح الأحمر عن يزيد بن أبي خالد عن عبد الكريم أبي أمية عن ابن بريدة عن أبيه قال : قال رسول الله ﷺ : لا أخرج من المسجد حتى أخبرك بآية أو قال بسورة لم تنزل على نبي بعد سليمان غيري قال : فمشى وتبعته حتى انتهى إلى باب المسجد فأخرج رجله من أسكفة المسجد وبقيت الأخرى في المسجد فقلت : بيني وبين نفسي أنسي قال : فأقبل علي بوجهه ، وقال بأي شيء تفتح القراءة إذا افتتحت الصلاة قال : قلت : ببسم الله الرحمن الرحيم قال هي هي ثم خرج [ 30 ] حدثنا أحمد بن محمد بن سعيد ثنا عبد الله بن أحمد بن المستورد ثنا سعيد بن عثمان الحزاز حدثنا عمرو بن شمر عن جابر عن عبد الله بن بريدة عن أبيه بريدة قال : سمعت رسول الله ﷺ يجهر ببسم الله الرحمن الرحيم قال عبد الله وكان عبد الله بن عمر يجهر بها وعبد الله بن العباس وابن الحنفية [ 31 ] حدثنا أبو القاسم الحسن بن محمد بن بشر الكوفي ثنا أحمد بن موسى بن إسحاق الحمار نا إبراهيم بن حبيب ثنا موسى بن أبي حبيب الطائفي عن الحكم بن عمير وكان بدريا قال صليت خلف النبي ﷺ فجهر في الصلاة ببسم الله الرحمن الرحيم في صلاة الليل وفي صلاة الغداة وصلاة الجمعة [ 32 ] حدثنا أبو بكر أحمد بن محمد بن موسى بن أبي حامد وإسماعيل بن محمد الصفار قالا : نا أبو بكر ابن صالح الأنماطي كيلجة وحدثنا أحمد بن محمد بن أبي الرجال ثنا محمد بن عبدوس الحراني قالا : نا يحيى بن صالح الوحاظي ثنا يحيى بن حمزة عن الحكم بن عبد الله بن سعد عن القاسم بن محمد عن عائشة أن رسول الله ﷺ كان يجهر ببسم الله الرحمن الرحيم [ 33 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري حدثنا الحسن بن يحيى الجرجاني ثنا عبد الرزاق أنا ابن جريج ح وحدثنا أبو بكر ثنا الربيع بن سليمان أنا الشافعي انا عبد المجيد بن عبد العزيز عن ابن جريج أخبرني عبد الله بن عثمان بن خثيم أن أبا بكر بن جعفر بن عمر أخبره أن أنس بن مالك أخبره قال صلى معاوية بالمدينة صلاة فجهر فيها بالقراءة فلم يقرأ بسم الله الرحمن الرحيم لأم القرآن ولم يقرأها للسورة التي بعدها ولم يكبر حين يهوي حتى قضى تلك الصلاة فلما سلم ناداه من سمع ذلك من المهاجرين والأنصار من كل مكان يا معاوية أسرقت الصلاة أم نسيت قال : فلم يصلي بعد ذلك إلا قرأ بسم الله الرحمن الرحيم لأم القرآن وللسورة التي بعدها وكبر حين يهوي ساجدا كلهم ثقات [ 34 ] حدثنا أبو الطاهر محمد بن أحمد بن نصر وأحمد بن السندي بن الحسن قالا : نا جعفر بن محمد الفريابي ثنا أبو أيوب سليمان بن عبد الرحمن ثنا إسماعيل بن عياش ثنا عبد الله بن عثمان بن خثيم عن إسماعيل بن عبيد بن رفاعة عن أبيه عن جده أن معاوية بن أبي سفيان قدم المدينة حاجا أو معتمرا فصلى بالناس فلم يقرأ ببسم الله الرحمن الرحيم حين افتتح القرآن وقرأ بأم الكتاب فلما قضى الصلاة أتاه المهاجرون والأنصار من ناحية المسجد فقالوا أتركت صلاتك يا معاوية أنسيت بسم الله الرحمن الرحيم فلما صلى بهم الأخرى قرأ بسم الله الرحمن الرحيم قال الشيخ وروي الجهر ببسم الله الرحمن الرحيم عن النبي ﷺ جماعة من أصحابه ومن أزواجه غير من سمينا كتبنا أحاديثهم بذلك في كتاب الجهر بها مفردا واقتصرنا هاهنا على ما قدمنا ذكره طلبا للاختصار والتخفيف وكذلك ذكرنا في ذلك الموضع أحاديث من جهر بها من أصحاب النبي ﷺ والتابعين لهم والخالفين بعدهم رحمهم الله [ 35 ] حدثنا أبو بكر الأزرق يوسف بن يعقوب بن إسحاق بن بهلول حدثني جدي ثنا أبي ثنا ابن سمعان عن العلاء بن عبد الرحمن عن أبيه عن أبي هريرة عن رسول الله ﷺ قال : من صلى صلاة لم يقرأ فيها بأم القرآن فهي خداج غير تمام قال : فقلت : يا أبا هريرة إني ربما كنت مع الإمام قال : فغمز ذراعي ، ثم قال اقرأ بها في نفسك فإني سمعت رسول الله ﷺ يقول : قال الله عز وجل إني قسمت الصلاة بيني وبين عبدي نصفين فنصفها له يقول عبدي إذا افتتح الصلاة { بسم الله الرحمن الرحيم } فيذكرني عبدي ثم يقول { الحمد لله رب العالمين } فأقول حمدني عبدي ثم يقول { الرحمن الرحيم } فأقول أثنى علي عبدي ثم يقول { مالك يوم الدين } فأقول مجدني عبدي ثم يقول { إياك نعبد وإياك نستعين } فهذه الآية بيني وبين عبدي نصفين وآخر السورة لعبدي ولعبدي ما سأل ابن سمعان هو عبد الله بن زياد بن سمعان متروك الحديث ، وروى هذا الحديث جماعة من الثقات عن العلاء بن عبد الرحمن منهم مالك بن أنس وابن جريج وروح بن القاسم وابن عيينة وابن عجلان والحسن بن الحر وأبو أويس وغيرهم على اختلاف منهم في الإسناد واتفاق منهم على المتن فلم يذكر أحد منهم في حديثه بسم الله الرحمن الرحيم واتفاقهم على خلاف ما رواه ابن سمعان أولى بالصواب [ 36 ] حدثنا يحيى بن محمد بن صاعد ومحمد بن مخلد قالا : نا جعفر بن مكرم ثنا أبو بكر الحنفي ثنا عبد الحميد بن جعفر أخبرني نوح بن أبي بلال عن سعيد بن أبي سعيد المقبري عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : إذا قرأتم الحمد لله فاقرءوا بسم الله الرحمن الرحيم إنها أم القرآن وأم الكتاب والسبع المثاني وبسم الله الرحمن الرحيم إحداها قال أبو بكر الحنفي ثم لقيت نوحا فحدثني عن سعيد بن أبي سعيد المقبري عن أبي هريرة بمثله ولم يرفعه [ 37 ] قرئ على عبد الله بن محمد بن عبد العزيز وأنا أسمع حدثكم أبو خيثمة وقرئ على علي بن الحسن بن قحطبة وأنا أسمع حدثكم محمود بن خداش قالا : نا يحيى بن سعيد الأموي وقرئ على عبد الله بن محمد وأنا أسمع حدثكم سعيد بن يحيى الأموي حدثنا أبي ثنا ابن جريج عن عبد الله بن أبي مليكة عن أم سلمة قالت كان رسول الله ﷺ إذا قرأ يقطع قراءته آية آية بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين الرحمن الرحيم مالك يوم الدين واللفظ لعبد الله بن محمد إسناده صحيح وكلهم ثقات قال لنا عبد الله بن محمد ، ورواه عمر بن هارون عن ابن جريج فزاد فيه كلاما [ 38 ] حدثنا يحيى بن محمد بن صاعد حدثنا عمرو بن علي ثنا أبو داود ثنا شعبة عن محمد بن عبد الرحمن بن سعد بن زرارة قال : سمعت عبد الرحمن الأعرج يحدث عن أبي هريرة أن النبي ﷺ كان إذا استفتح الصلاة قال الحمد لله رب العالمين ثم سكت هنيهة لم يرفعه غير أبي داود عن شعبة ووقفه غيره من فعل أبي هريرة [ 39 ] حدثنا محمد بن هارون أبو حامد ثنا عمرو بن علي ثنا أبو قتيبة ثنا عمر بن نبهان عن قتادة عن أنس قال : رأيت رسول الله ﷺ يصلي في نعليه وفي خفيه [ 40 ] حدثنا محمد بن القاسم بن زكريا ثنا عبد الأعلى بن واصل ثنا خلاد بن خالد المقري ثنا أسباط بن نصر عن السدي عن عبد خير قال : وسئل علي رضى الله تعالى عنه عن السبع المثاني ، فقال الحمد لله فقيل له إنما هي ست آيات ، فقال بسم الله الرحمن الرحيم آية باب ما يجزيه من الدعاء عند العجز عن قراءة فاتحة الكتاب [ 1 ] حدثنا يحيى بن محمد بن صاعد ثنا أبو عبيد الله المخزومي سعيد بن عبد الرحمن ومحمد بن أبي عبد الرحمن المقري واللفظ لسعيد قالا : ثنا سفيان بن عيينة عن مسعر ح وحدثنا ابن صاعد ثنا محمد بن عثمان بن كرامة وأبو شيبة قالا : نا عبيد الله بن موسى ثنا مسعر عن إبراهيم السكسكي عن عبيد الله بن أبي أوفى قال جاء رجل إلى النبي ﷺ فذكر أنه لا يستطيع أن يأخذ من القرآن شيء ، وقال ابن عيينة ، فقال : يا رسول الله علمني شيئا يجزيني من القرآن فإني لا أقرأ قال قل سبحان الله والحمد لله ولاإله إلا الله والله أكبر ولا حول ولا قوة إلا بالله قال : فضم عليها بيده ، وقال هذا لربي فمالي قال قل اللهم اغفر لي وارحمني واهدني وارزقني وعافني فضم بيده الأخرى وقام [ 2 ] حدثنا أبو محمد ابن صاعد ثنا محمد بن عبد الملك بن زنجويه ثنا عبد الرزاق انا سفيان الثوري عن أبي خالد عن إبراهيم وليس بالنخعي عن عبد الله بن أبي أوفى أن رجلا جاء إلى النبي ﷺ ، فقال : يا رسول الله إني لا أستطيع أن أتعلم القرآن فما يجزيني في صلاتي قال تقول سبحان الله والحمد لله ولا حول ولا قوة إلا بالله والله أكبر ولا إله إلا الله قال هذا لله فمالي قال تقول اللهم اغفر لي وارحمني وارزقني واهدني وعافني ، فقال رسول الله ﷺ : أما هذا فقد ملأ يديه من الخير وقبض كفيه [ 3 ] حدثنا أبو محمد ابن صاعد ثنا يعقوب بن إبراهيم وسلم بن جنادة قالا : نا وكيع ثنا سفيان عن أبي خالد الدالاني يزيد بن عبد الرحمن عن إبراهيم بن عبد الرحمن السكسكي عن ابن أبي أوفى قال جاء رجل إلى النبي ﷺ ، فقال : يا رسول الله إني لا أستطيع أن آخذ من القرآن شيئا علمني ما يجزيني منه قال قل بسم الله والحمد لله ولاإله إلا الله والله أكبر قال : يا رسول الله هذا لله فمالي ، ثم ذكر نحوه [ 4 ] حدثنا إسماعيل بن محمد الصفار ثنا عباس بن محمد الدوري نا محمد بن أبي الخصيب الأنطاكي ثنا عبد الجبار بن الورد قال : سمعت ابن أبي مليكة قال : سمعت عائشة وسئلت عن آية من القرآن فقالت بسم الله الرحمن الرحيم آلم الله لا إله إلا هو الحي القيوم نزل عليك الكتاب إلى قوله يتبعون ما تشابه منه إلى قوله آمنا به فإذا رأيتم أولئك فهم الذين سماهم الله فاحذروهم باب ذكر اختلاف الرواية في الجهر ببسم الله الرحمن الرحيم [ 1 ] حدثنا أبو القاسم عبد الله بن محمد بن عبد العزيز البغوي ثنا علي بن الجعد أنا شعبة وسفيان عن قتادة قال : سمعت أنس بن مالك قال صليت خلف النبي ﷺ وأبي بكر وعمر وعثمان رضى الله تعالى عنهم فلم أسمع أحدا منهم يجهر ببسم الله الرحمن الرحيم [ 2 ] ثنا أحمد بن العباس البغوي ثنا عمر بن شبة ثنا محمد بن جعفر ثنا شعبة قال : سمعت قتادة يحدث عن أنس قال صليت مع النبي ﷺ وأبي بكر وعمر وعثمان رضى الله تعالى عنهم فلم أسمع أحدا منهم يقرأ بسم الله الرحمن الرحيم وكذلك رواه معاذ بن معاذ وحجاج بن محمد ومحمد بن بكر البرساني وبشر بن عمر وقراد أبو نوح وآدم بن أبي إياس وعبيد الله بن موسى وأبو النضر وخالد بن يزيد المزرفي عن شعبة مثل قول غندر وعلي بن الجعد عن شعبة سواء ، ورواه وكيع وأسود بن عامر عن شعبة بلفظ آخر [ 3 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا يعقوب بن إبراهيم ثنا وكيع ثنا شعبة عن قتادة ح وحدثنا محمد بن القاسم بن زكريا ثنا سفيان بن وكيع ثنا أبي عن شعبة عن قتادة عن أنس قال صليت خلف النبي ﷺ وأبي بكر وعمر وعثمان فلم يجهروا ببسم الله الرحمن الرحيم [ 4 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا محمد بن أحمد بن الجنيد ثنا أسود بن عامر ثنا شعبة بمثل قول وكيع سواء ، ورواه زيد بن الحباب عن شعبة ، فقال : فلم يكونوا يجهرون وتابعه عبيد الله بن موسى عن شعبة وهمام عن قتادة [ 5 ] حدثنا علي بن عبد الله بن مبشر ثنا أحمد بن سنان ثنا زيد بن الحباب أخبرني شعبة بن الحجاج ثنا قتادة قال : سمعت أنس بن مالك يقول صليت خلف رسول الله ﷺ وأبي بكر وعمر وعثمان رضى الله تعالى عنهم فلم يكونوا يجهرون ببسم الله الرحمن الرحيم [ 6 ] حدثنا الحسين بن يحيى بن عياش ثنا علي بن مسلم نا عبيد الله بن موسى ثنا شعبة وهمام بن يحيى عن قتادة عن أنس أن رسول الله ﷺ وأبا بكر وعمر رضى الله تعالى عنهما لم يكونوا يجهرون ببسم الله الرحمن الرحيم ، ورواه يزيد بن هارون ويحيى بن سعيد القطان والحسن بن موسى الأشيب ويحيى بن السكن وأبو عمر الحوضي وعمرو بن مرزوق وغيرهم عن شعبة عن قتادة عن أنس بغير هذا اللفظ الذي تقدم فقالوا إن رسول الله ﷺ وأبا بكر وعمر وعثمان كانوا يفتتحون القراءة بالحمد لله رب العالمين وكذلك روي عن الأعمش عن شعبة عن قتادة وثابت عن أنس وكذلك رواه عامة أصحاب قتادة عن قتادة منهم هشام الدستوائي وسعيد بن أبي عروبة وأبان بن يزيد العطار وحماد بن سلمة وحميد الطويل وأيوب السختياني والأوزاعي وسعيد بن بشير وغيرهم وكذلك رواه معمر وهمام واختلف عنهما في لفظه وهو المحفوظ عن قتادة وغيره عن أنس [ 7 ] حدثنا محمد بن مخلد بن حفص ثنا محمد بن حسان الأزرق ومحمد بن عبد الملك بن زنجويه ح وحدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا أحمد بن منصور قالوا ثنا يزيد بن هارون انا شعبة عن قتادة عن أنس أن رسول الله ﷺ وأبا بكر وعمر وعثمان كانوا يفتتحون القراءة بالحمد لله رب العالمين [ 8 ] حدثنا محمد بن مخلد ثنا محمد بن حسان ثنا يحيى بن السكن ثنا حماد وشعبة وعمران القطان عن قتادة عن أنس قال صليت خلف رسول الله ﷺ وأبي بكر وعمر وعثمان رضى الله تعالى عنهم فكانوا يستفتحون القراءة بالحمد لله رب العالمين [ 9 ] حدثنا محمد بن عثمان بن ثابت الصيدلاني ثنا عبيد بن عبد الواحد بن شريك ثنا هشام بن عمار ثنا الوليد ثنا الأوزاعي عن إسحاق بن عبد الله بن أبي طلحة عن أنس قال كنا نصلي خلف رسول الله ﷺ وأبي بكر وعمر وعثمان فكانوا يستفتحون بأم القرآن فيما يجهر فيه [ 10 ] حدثنا أبو بكر يعقوب بن إبراهيم البزاز ثنا العباس بن يزيد ثنا غسان بن مضر ثنا أبو مسلمة هو سعيد بن يزيد الأزدي قال : سألت أنس بن مالك أكان رسول الله ﷺ يستفتح بالحمد لله رب العالمين أو ببسم الله الرحمن الرحيم ، فقال إنك تسألني عن شيء ما أحفظه وما سألني عنه أحد قبلك قلت : أكان رسول الله ﷺ يصلي في النعلين قال : نعم هذا إسناد صحيح باب وجوب قراءة أم الكتاب في الصلاة وخلف الإمام [ 1 ] أخبرنا أبو محمد ابن صاعد قراءة عليه أن محمد بن أبي موسى النهرتيري حدثهم ثنا أيوب بن محمد الوزان ثنا فيض بن إسحاق الرقي ثنا محمد بن عبد الله بن عبيد الله بن عمير عن عطاء عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : من صلى صلاة مكتوبة مع الإمام فليقرأ بفاتحة الكتاب في سكتاته ومن انتهى إلى أم القرآن فقد أجزأه محمد بن عبد الله بن عبيد الله ضعيف [ 2 ] حدثنا أبو سعيد الأصطخري الحسن بن أحمد من كتابه ثنا محمد بن عبد الله بن نوفل ثنا أبي ثنا حفص بن غياث عن أبي إسحاق الشيباني عن جواب التيمي وإبراهيم بن محمد بن المنتشر عن الحارث بن سويد عن يزيد بن شريك أنه سأل عمر عن القراءة خلف الإمام ، فقال اقرأ بفاتحة الكتاب قلت : وإن كنت أنت قال وإن كنت أنا قلت : وإن جهرت قال وإن جهرت رواته كلهم ثقات [ 3 ] حدثنا محمد بن القاسم بن زكريا ثنا أبو كريب ثنا حفص بن غياث عن الشيباني عن جواب عن يزيد بن شريك قال : سألت عمر عن القراءة خلف الإمام فأمرني أن أقرأ قال : قلت : وإن كنت أنت قال وإن كنت أنا قلت : وإن جهرت قال وإن جهرت هذا إسناد صحيح [ 4 ] حدثنا محمد بن مخلد ثنا إبراهيم بن محمد العتيق ثنا إسحاق الرازي عن أبي جعفر الرازي عن أبي سنان عن عبد الله بن أبي الهذيل قال : سألت أبي بن كعب أقرأ خلف الإمام قال : نعم [ 5 ] ثنا أبو بكر عبد الله بن سليمان بن الأشعث ثنا المؤمل بن هشام وحدثنا إسماعيل هو ابن علية عن محمد بن إسحاق عن مكحول عن محمود بن الربيع الأنصارى وكان يسكن إيليا عن عبادة بن الصامت قال صلى رسول الله ﷺ الصبح فثقلت : عليه القراءة فلما انصرف قال إني لأراكم تقرءون من وراء إمامكم قال قلنا أجل والله يا رسول الله هذا قال : فلا تفعلوا إلا بأم القرآن فإنه لا صلاة لمن لم يقرأ بها هذا إسناد حسن [ 6 ] حدثنا يوسف بن يعقوب بن إسحاق بن بهلول ثنا أحمد بن علي العمي ثنا عمر بن حبيب القاضي ثنا محمد بن إسحاق بهذا الإسناد نحوه ، وقال : كانكم تقرءون خلفي قلنا أجل هذا يا رسول الله قال : فلا تفعلوا إلا بفاتحة الكتاب فإنه لا صلاة إلا بها [ 7 ] حدثنا ابن صاعد ثنا يعقوب الدورقي وزياد بن أيوب وإبراهيم بن يعقوب الجوزجاني وأحمد بن منصور قالوا : حدثنا يزيد بن هارون قال : أخبرنا محمد بن إسحاق بهذا [ 8 ] أخبرنا ابن صاعد ثنا عبيد الله بن سعد ثنا عمي ثنا أبي عن ابن إسحاق حدثني مكحول بهذا ، وقال : فيه إني لأراكم تقرءون خلف إمامكم إذا جهر قلنا أجل والله يا رسول الله هذا قال لا تفعلوا إلا بأم القرآن فإنه لا صلاة لمن لم يقرأ بها [ 9 ] حدثنا يحيى بن محمد بن صاعد ثنا محمد بن إسحاق ثنا عبد الله بن يوسف التنيسي ثنا الهيثم بن حميد قال : أخبرني زيد بن واقد عن مكحول عن نافع بن محمود بن الربيع الأنصارى قال نافع أبطأ عبادة عن صلاة الصبح فأقام أبو نعيم المؤذن الصلاة وكان أبو نعيم أول من إذن في بيت المقدس فصلى بالناس أبو نعيم وأقبل عبادة وأنا معه حتى صففنا خلف أبي نعيم وأبو نعيم يجهر بالقراءة فجعل عبادة يقرأ بأم القرآن فلما انصرف قلت لعبادة قد صنعت شيئا فلا أدري أسنة هي أم سهو كانت منك قال وماذاك قال : سمعتك تقرأ بأم القرآن وأبو نعيم يجهر قال أجل صلى بنا رسول الله ﷺ بعض الصلوات التي يجهر فيها بالقراءة فالتبست عليه القراءة فلما انصرف أقبل علينا بوجهه ، فقال هل تقرءون إذا جهرت بالقراءة ، فقال بعضنا إنا لنصنع ذلك قال : فلا تفعلوا وأنا أقول مالي أنازع القرآن فلا تقرؤوا بشيء من القرآن إذا جهرت إلا بأم القرآن كلهم ثقات [ 10 ] حدثنا أبو محمد ابن صاعد ثنا أبو زرعة عبد الرحمن بن عمرو بدمشق ثنا الوليد بن عتبة ثنا الوليد بن مسلم حدثني غير واحد منهم سعيد بن عبد العزيز عن مكحول عن محمود عن أبي نعيم أنه سمع عبادة بن الصامت عن النبي ﷺ قال : هل تقرءون في الصلاة معي قلنا نعم قال : فلا تفعلوا إلا بفاتحة الكتاب ، وقال ابن صاعد قوله عن أبي نعيم إنما كان أبو نعيم المؤذن وليس هو كما قال الوليد عن أبي نعيم عن عبادة [ 11 ] حدثنا أبو محمد ابن صاعد ثنا أحمد بن الفرج الحمصي ثنا بقية ثنا الزبيدي عن مكحول عن عبادة بن الصامت قال سألنا رسول الله ﷺ هل تقرءون معي وأنا أصلي قلنا إنا نقرأ نهذه هذا وندرسه درسا قال : فلا تقرؤوا إلا بأم القرآن سرا في أنفسكم هذا مرسل [ 12 ] حدثنا أبو محمد ابن صاعد ثنا محمد بن زنجويه وأبو زرعة عبد الرحمن بن عمرو الدمشقي واللفظ له قالا : نا محمد بن المبارك الصوري ثنا صدقة بن خالد ثنا زيد بن واقد عن حرام بن حكيم ومكحول عن نافع بن محمود بن الربيع كذا قال إنه سمع عبادة بن الصامت يقرأ بأم القرآن وأبو نعيم يجهر بالقراءة فقلت : رأيتك صنعت في صلاتك شيئا قال وما ذاك قال : سمعتك تقرأ بأم القرآن وأبو نعيم يجهر بالقراءة قال : نعم صلى بنا رسول الله ﷺ بعض الصلوات التي يجهر فيها بالقراءة فلما انصرف قال منكم من أحد يقرأ شيئا من القرآن إذا جهرت بالقراءة قلنا نعم يا رسول الله ، فقال رسول الله ﷺ : وأنا أقول مالي أنازع القرآن فلا يقرأن أحد منكم شيئا من القرآن إذا جهرت بالقراءة إلا بأم القرآن هذا إسناد حسن ورجاله ثقات كلهم ، ورواه يحيى البابلتي عن صدقة عن زيد بن واقد عن عثمان بن أبي سودة عن نافع بن محمود [ 13 ] حدثنا يحيى بن محمد بن صاعد ثنا سليمان بن سيف الحراني ثنا يحيى بن عبد الله بن الضحاك ثنا صدقة عن زيد بن واقد عن عثمان بن أبي سودة عن نافع بن محمود قال أتيت عبادة بن الصامت فذكر عن النبي ﷺ نحوه ، وقال : فيه فلا يقرأن أحد منكم إلا بفاتحة الكتاب فإنه لا صلاة لمن لم يقرأ بها [ 14 ] حدثنا محمد بن مخلد حدثني إبراهيم بن محمد بن مروان العتيق نا إسحاق بن سليمان الرازي عن معاوية بن يحيى عن إسحاق بن عبد الله بن أبي فروة عن عبد الله بن عمرو بن الحارث عن محمود بن الربيع الأنصارى قال قام إلى جنبي عبادة بن الصامت فقرأ مع الإمام وهو يقرأ فلما انصرف قلت له أبا الوليد تقرأ وتسمع وهو يجهر بالقراءة قال : نعم إنا قرأنا مع رسول الله ﷺ فغلط رسول الله ﷺ ثم سبح ، فقال لنا حين انصرف هل قرأ معي أحد قلنا نعم قال قد عجبت قلت : من هذا الذي ينازعني القرآن إذا قرأ الإمام فلا تقرؤوا معه إلا بأم القرآن فإنه لا صلاة لمن لم يقرأ بها معاوية وإسحاق بن أبي فروة ضعيفان [ 15 ] حدثنا محمد بن مخلد ثنا العباس بن محمد الدوري ثنا محمد بن عبد الوهاب ثنا محمد بن عبد الله بن عبيد بن عمير عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده قال : قال رسول الله ﷺ : من صلى صلاة مكتوبة أو تطوعا فليقرأ فيها بأم الكتاب وسورة معها فإن انتهى إلى أم الكتاب فقد أجزى ومن صلى صلاة مع إمام يجهر فليقرأ بفاتحة الكتاب في بعض سكتاته فإن لم يفعل فصلاته خداج غير تمام محمد بن عبد الله بن عبيد بن عمير ضعيف [ 16 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا عبد الرحمن بن بشر بن الحكم ثنا يحيى بن سعيد القطان ثنا جعفر بن ميمون ثنا أبو عثمان النهدي عن أبي هريرة أن رسول الله ﷺ أمره أن يخرج ينادي في الناس أن لا صلاة إلا بقراءة فاتحة الكتاب فما زاد [ 17 ] حدثنا يحيى بن محمد بن صاعد ثنا سوار بن عبد الله العنبري وعبد الجبار بن العلاء ومحمد بن عمرو بن سليمان وزياد بن أيوب والحسن بن محمد الزعفراني واللفظ لسوار قالوا ثنا سفيان بن عيينة ثنا الزهري عن محمود بن الربيع أنه سمع عبادة بن الصامت يقول : قال النبي ﷺ لا صلاة لمن لم يقرأ بفاتحة الكتاب قال زياد في حديثه لا تجزيء صلاة لا يقرأ الرجل فيها بفاتحة الكتاب هذا إسناد صحيح [ 18 ] حدثنا أبو محمد ابن صاعد ثنا الربيع بن سليمان ثنا ابن وهب أخبرني يونس بن يزيد عن ابن شهاب ثنا محمود بن الربيع عن عبادة بن الصامت قال : قال رسول الله ﷺ : لا صلاة لمن لم يقرأ بأم القرآن هذا صحيح أيضا وكذلك رواه صالح بن كيسان ومعمر والأوزاعي وعبد الرحمن بن إسحاق وغيرهم عن الزهري [ 19 ] حدثنا محمد بن مخلد ثنا أبو حاتم الرازي ثنا الحميدي ثنا موسى بن شيبة عن محمد بن كليب هو ابن جابر بن عبد الله عن جابر وهو ابن عبد الله قال : قال رسول الله ﷺ : الإمام ضامن فما صنع فاصنعوا قال أبو حاتم هذا تصحيح لمن قال بالقراءة خلف الإمام [ 20 ] حدثنا عمر بن أحمد بن علي الجوهري ثنا أحمد بن سيار المروزي ثنا محمد بن خلاد الإسكندراني ثنا أشهب بن عبد العزيز ثنا سفيان بن عيينة عن ابن شهاب عن محمود بن الربيع عن عبادة بن الصامت أن النبي ﷺ قال : أم القرآن عوض من غيرها وليس غيرها منها بعوض تفرد به محمد بن خلاد عن أشهب عن ابن عيينة والله أعلم [ 21 ] حدثنا إسماعيل بن محمد الصفار ثنا عباس بن محمد ثنا عبد الصمد بن النعمان ثنا شعبة عن سفيان بن حسين عن الزهري عن ابن أبي رافع عن أبيه أن عليا رضى الله تعالى عنه كان يأمر أو يقول اقرأ خلف الإمام في الركعتين الأوليين بفاتحة الكتاب وسورة وفي الأخريين بفاتحة الكتاب [ 22 ] حدثنا محمد بن مخلد ثنا محمد بن إسحاق الصاغاني ثنا شاذان ثنا شعبة عن سفيان بن حسين قال : سمعت الزهري عن ابن أبي رافع عن أبيه عن علي أنه كان يأمر أو يحب أن يقرأ في الظهر والعصر في الركعتين الأوليين بفاتحة الكتاب وسورة وفي الأخريين بفاتحة الكتاب خلف الإمام هذا إسناد صحيح عن شعبة [ 23 ] حدثنا ابن مخلد ثنا أحمد بن الحجاج بن الصلت ثنا الحكم بن أسلم ثنا شعبة بإسناده مثله [ 24 ] ثنا الحسن بن الخضر ثنا أبو عبد الرحمن النسائي ثنا قتيبة بن سعيد ثنا يزيد بن زريع عن معمر عن الزهري عن عبيد الله بن أبي رافع قال : كان علي يقول اقرءوا في الركعتين الأوليين من الظهر والعصر خلف الإمام بفاتحة الكتاب وسورة وهذا إسناد صحيح باب ذكر قوله ﷺ من كان له إمام فقراءة الإمام له قراءة واختلاف الروايات [ 1 ] حدثنا علي بن عبد الله بن مبشر ثنا محمد بن حرب الواسطي ثنا إسحاق الأزرق عن أبي حنيفة عن موسى بن أبي عائشة عن عبد الله بن شداد عن جابر قال : قال رسول الله ﷺ : من كان له إمام فقراءة الإمام له قراءة لم يسنده عن موسى بن أبي عائشة غير أبي حنيفة والحسين بن عمارة وهما ضعيفان [ 2 ] حدثنا أبو عبد الله محمد بن القاسم بن زكريا المحاربي بالكوفة ثنا أبو كريب محمد بن العلاء ثنا أسد بن عمرو عن أبي حنيفة عن موسى بن أبي عائشة عن عبد الله بن شداد بن الهاد عن جابر بن عبد الله قال صلى بنا رسول الله ﷺ وخلفه رجل يقرأ فنهاه رجل من أصحاب رسول الله ﷺ فلما انصرف تنازعا ، فقال أتنهاني عن القراءة خلف رسول الله ﷺ فتنازعا حتى بلغ رسول الله ﷺ ، فقال رسول الله ﷺ : من صلى خلف إمام فإن قراءته له قراءة ، ورواه الليث عن أبي يوسف عن أبي حنيفة [ 3 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا أحمد بن عبد الرحمن بن وهب ثنا عمي ثنا الليث بن سعد عن يعقوب عن النعمان عن موسى بن أبي عائشة عن عبد الله بن شداد بن الهاد عن جابر بن عبد الله أن رجلا قرأ خلف رسول الله ﷺ بسبح اسم ربك الأعلى فلما انصرف النبي ﷺ قال : من قرأ منكم بسبح اسم ربك الأعلى فسكت القوم فسألهم ثلاث مرات كل ذلك ليسكتون ، ثم قال رجل أنا قال قد علمت أن بعضكم خالجنيها [ 4 ] وقال عبد الله بن شداد عن أبي الوليد عن جابر بن عبد الله أن رجلا قرأ خلف النبي ﷺ في الظهر والعصر فأومأ إليه رجل فنهاه فلما انصرف قال أتنهاني أن أقرأ خلف النبي ﷺ فتذاكرا ذلك حتى سمع النبي ﷺ ، فقال رسول الله ﷺ : من صلى خلف الإمام فإن قراءته له قراءة أبو الوليد هذا مجهول ولم يذكر في هذا الإسناد جابرا غير أبي حنيفة ، ورواه يونس بن بكير عن أبي حنيفة والحسن بن عمارة عن موسى بن أبي عائشة عن عبد الله بن شداد عن جابر عن النبي ﷺ بهذا [ 5 ] حدثنا به أحمد بن محمد سعيد نا يوسف بن يعقوب بن أبي الأزهر التيمي ثنا عبيد بن يعيش ثنا يونس بن بكير ثنا أبو حنيفة والحسن بن عمارة بهذا الحسن بن عمارة متروك الحديث ، وروى هذا الحديث سفيان الثوري وشعبة وإسرائيل بن يونس وشريك وأبو خالد الدالاني وأبو الأحوص وسفيان بن عيينة وجرير بن عبد الحميد وغيرهم عن موسى بن أبي عائشة عن عبد الله بن شداد مرسلا عن النبي ﷺ وهو الصواب [ 6 ] حدثنا ابن مخلد ثنا محمد بن هشام بن البختري ثنا سليمان بن الفضل ثنا محمد بن الفضل بن عطية عن أبيه عن سالم بن عبد الله عن أبيه عن النبي ﷺ قال : من كان له إمام فقراءته له قراءة محمد بن الفضل متروك [ 7 ] حدثنا عبد الله بن سليمان بن الأشعث وأبو بكر النيسابوري قالا : نا العباس بن الوليد بن مزيد أخبرني أبي ثنا الأوزاعي ثنا عبد الله بن عامر حدثني زيد بن أسلم عن أبيه عن أبي هريرة عن هذه الآية { وإذا قرئ القرآن فاستمعوا له وانصتوا لعلكم ترحمون } قال نزلت في رفع الأصوات وهم خلف رسول الله ﷺ في الصلاة لفظ بن أبي داود عبد الله بن عامر ضعيف [ 8 ] حدثنا أحمد بن نصر بن سندويه ثنا يوسف بن موسى ثنا سلمة بن الفضل ثنا الحجاج بن أرطأة عن قتادة عن زرارة بن أوفى عن عمران بن حصين قال : كان النبي ﷺ يصلي بالناس ورجل يقرأ خلفه فلما فرغ قال من ذا الذي يخالجني سورتهم فنهاهم عن القراءة خلف الإمام ولم يقل هكذا غير حجاج وخالفه أصحاب قتادة منهم شعبة وسعيد وغيرهما فلم يذكروا انه نهاهم عن القراءة وحجاج لا يحتج به [ 9 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا بحر بن نصر ثنا يحيى بن سلام ثنا مالك بن أنس ثنا وهب بن كيسان عن جابر بن عبد الله أن النبي ﷺ قال : كل صلاة لا يقرأ فيها بأم الكتاب فهي خداج إلا أن يكون وراء إمام يحيى بن سلام ضعيف والصواب موقوف [ 10 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا يونس نا ابن وهب أن مالكا أخبره عن وهب بن كيسان عن جابر نحوه موقوفا قرئ على عبد الله بن محمد بن عبد العزيز وأنا أسمع حدثكم أبو بكر ابن أبي شيبة ثنا أبو خالد الأحمر عن محمد بن عجلان عن زيد بن أسلم عن أبي صالح عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : إنما جعل الإمام ليؤتم به فإذا كبر فكبروا وإذا قرأ فأنصتوا تابعه محمد بن سعد الأشهلي [ 11 ] حدثنا محمد بن عبد الله بن زكريا والحسن بن الخضر قالا : نا أحمد بن شعيب ثنا محمد بن عبد الله المخرمي ثنا محمد بن سعد الأشهلي الأنصارى حدثني محمد بن عجلان عن زيد بن أسلم عن أبي صالح عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : إنما الإمام ليؤتم به فإذأ كبر فكبروا وإذا قرأ فأنصتوا قال أبو عبد الرحمن كان المخرمي يقول هو ثقة يعني محمد بن سعد [ 12 ] حدثنا محمد بن جعفر المطيري نا أحمد بن حازم ثنا إسماعيل بن أبان الغنوي ثنا محمد بن عجلان عن زيد بن أسلم ومصعب بن شرحبيل عن أبي صالح عن أبي هريرة عن النبي ﷺ قال : إنما الإمام ليؤتم به فلا تختلفوا عليه فإذا كبر فكبروا وإذا قرأ فأنصتوا وإذا قال غير المغضوب عليهم ولا الضالين فقولوا آمين فإذا ركع فاركعوا وإذا قال سمع الله لمن حمده فقولوا ربنا لك الحمد وإذا سجد فاسجدوا وإذا صلى جالسا فصلوا جلوسا أجمعين إسماعيل بن أبان ضعيف [ 13 ] حدثنا عبد الملك بن أحمد الدقاق ثنا محمود بن خداش ثنا أبو سعد الصاغاني محمد بن ميسر ثنا ابن عجلان عن أبيه عن أبي هريرة عن النبي ﷺ بهذا أبو سعد الصاغاني ضعيف [ 14 ] حدثنا محمد بن مخلد ثنا محمد بن إسماعيل الحساني ثنا علي بن عاصم عن محمد بن سالم عن الشعبي قال : قال رسول الله ﷺ : لا قراءة خلف الإمام هذا مرسل [ 15 ] حدثنا محمد بن مخلد ثنا علي بن حرب وأحمد بن يوسف التغلبي ومحمد بن غالب وجماعة قالوا ثنا غسان ح وقرئ على أبي محمد ابن صاعد وأنا أسمع حدثكم علي بن حرب وأحمد بن يوسف التغلبي قالا غسان بن الربيع عن قيس بن الربيع عن محمد بن سالم عن الشعبي عن الحارث عن علي قال : قال رجل للنبي ﷺ أقرأ خلف الإمام أو أنصت قال بل أنصت فإنه يكفيك تفرد به غسان وهو ضعيف وقيس ومحمد بن سالم ضعيفان والمرسل الذي قبله أصح منه والله أعلم [ 16 ] حدثنا أبو حامد محمد بن هارون الحضرمي ثنا محمد بن يحيى القطعي ثنا سالم بن نوح ثنا عمر بن عامر وسعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن يونس بن جبير عن حطان بن عبد الله الرقاشي قال صلى بنا أبو موسى ، فقال أبو موسى إن رسول الله ﷺ كان يعلمنا إذا صلى بنا قال إنما جعل الإمام ليؤتم به فإذا كبر فكبروا وإذا قرأ فأنصتوا هكذا أملاه علينا أبو حامد مختصرا سالم بن نوح ليس بالقوي [ 17 ] ثنا علي بن عبد الله بن مبشر ثنا أبو الأشعث أحمد بن المقدام ثنا المعتمر بن سليمان حدثنا أبي عن قتادة ح وحدثنا أحمد بن علي بن العلاء ثنا يوسف بن موسى ثنا جرير عن سليمان التيمي عن قتادة عن أبي غلاب يونس بن جبير عن حطان بن عبد الله قال صلينا مع أبي موسى الأشعري صلاة العتمة فذكر الحديث بطوله ، وقال : فيه فإن رسول الله ﷺ خطبنا فكان يعلمنا صلاتنا ويبين لنا سنتنا قال أقيموا الصفوف ثم ليؤمكم أحدكم فإذا كبر الإمام فكبروا وإذا قرأ فأنصتوا وكذلك رواه سفيان الثوري عن سليمان التيمي ، ورواه هشام الدستوائي وسعيد وشعبة وهمام وأبو عوانة وأبان وعدي بن أبي عمارة كلهم عن قتادة فلم يقل أحد منهم وإذا قرأ فأنصتوا وهم أصحاب قتادة الحفاظ عنه [ 18 ] حدثنا محمد بن عثمان بن ثابت الصيدلاني وأبو سهل بن زياد قالا : نا محمد يونس ثنا عمرو بن عاصم نا معتمر قال : سمعت أبي يحدث عن الأعمش عن أبي صالح عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : إذا قال الإمام غير المغضوب عليهم ولا الضالين فأنصتوا [ 19 ] حدثنا محمد بن مخلد ثنا علي بن زكريا التمار ثنا أبو موسى الأنصارى ثنا عاصم بن عبد العزيز عن أبي سهيل عن عون عن ابن عباس عن النبي ﷺ قال : تكفيك قراءة الإمام خافت أو جهر عاصم ليس بالقوي ورفعه وهم [ 20 ] حدثنا محمد بن مخلد ثنا محمد بن سعد العوفي ثما إسحاق بن منصور ح وحدثنا محمد بن مخلد ثنا العباس بن محمد بن حاتم الدوري ثنا إسحاق بن منصور ويحيى بن أبي بكير عن الحسن بن صالح عن ليث بن أبي سليم وجابر عن أبي الزبير عن جابر أن النبي ﷺ قال : من كان له إمام فقراءته له قراءة جابر وليث ضعيفان [ 21 ] حدثنا محمد بن مخلد ثنا محمد بن أشكاب ثنا أبو نعيم وشاذان وأبو غسان قالوا نا الحسن بن صالح عن جابر ح وحدثنا محمد بن مخلد ثنا العباس بن محمد نا أبو نعيم ثنا الحسن بن صالح عن جابر عن أبي الزبير عن جابر عن النبي ﷺ مثله [ 22 ] حدثنا بدر بن الهيثم القاضي ثنا محمد بن إسماعيل الأحمسي ثنا وكيع عن علي بن صالح عن ابن الأصبهاني عن المختار بن عبد الله بن أبي ليلى عن أبيه قال : قال علي رضى الله تعالى عنه من قرأ خلف الإمام فقد أخطأ الفطرة [ 23 ] حدثنا ابن مخلد ثنا الحساني ثنا وكيع مثله خالفه قيس وابن أبي ليلى عن ابن الأصبهاني ولا يصح إسناده [ 24 ] حدثنا أحمد بن محمد بن سعيد ثنا الحسين بن عبد الرحمن بن محمد الأزدي ثنا عمي عبد العزيز بن محمد ثنا قيس عن عبد الرحمن بن الأصبهاني عن عبد الرحمن بن أبي ليلى قال : قال علي بن أبي طالب رضى الله تعالى عنه من قرأ خلف الإمام فقد أخطأ الفطرة خالفه بن أبي ليلى ، فقال عن ابن الأصبهاني عن المختار عن علي ولا يصح [ 25 ] حدثنا أحمد بن محمد بن سعيد ثنا أحمد بن يحيى بن المنذر من أصل كتاب أبيه ثنا أبي ثنا قيس عن عمار الدهني عن عبد الله بن أبي ليلى قال : قال علي رضى الله تعالى عنه من قرأ خلف الإمام فقد أخطأ الفطرة [ 26 ] حدثنا عثمان بن أحمد الدقاق ثنا محمد بن الفضل بن سلمة ثنا أحمد بن يونس ثنا عمرو بن عبد الغفار وأبو شهاب والحسن بن صالح عن ابن أبي ليلى عن عبد الرحمن بن الأصبهاني عن المختار بن عبد الله أن عليا قال إنما يقرأ خلف الإمام من ليس على الفطرة [ 27 ] حدثنا محمد بن مخلد ثنا الصاغاني ثنا أبو النضر ثنا شعبة عن ابن أبي ليلى أخبرني رجل أنه سمع أباه يحدث عن علي قال يكفيك قراءة الإمام [ 28 ] حدثنا محمد بن مخلد ثنا علي بن داود ثنا آدم ثنا شعبة عن أبي أبي ليلى أخبرني رجل أنه سمع أباه يحدث عن علي مثله [ 29 ] حدثنا محمد بن مخلد ثنا شعيب بن أيوب وغيره قالوا نا زيد بن الحباب ثنا معاوية بن صالح ثنا أبو الزاهرية عن كثير بن مرة عن أبي الدرداء قال : وسئل رسول الله ﷺ أفي كل صلاة قراءة قال : نعم ، فقال رجل من الأنصار وجبت هذه ، فقال لي رسول الله ﷺ : وكنت أقرب القوم إليه ما أرى الإمام إذا أم القوم إلا كفاهم كذا قال وهو وهم من زيد بن الحباب والصواب ، فقال أبو الدرداء ما أرى الإمام إلا قد كفاهم [ 30 ] حدثنا عبد الملك بن أحمد الدقاق ثنا بحر بن نصر ثنا ابن وهب حدثني معاوية بهذا ، وقال ، فقال أبو الدرداء يا كثير ما أرى الإمام إلا قد كفاهم [ 31 ] حدثنا محمد بن مخلد ثنا الفضل بن العباس الرازي حدثنا محمد بن عباد الرازي ثنا أبو يحيى التيمي عن سهيل بن أبي صالح عن أبيه عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : من كان له إمام فقراءته له قراءة أبو يحيى التيمي ومحمد بن عبادة ضعيفان [ 32 ] حدثنا عمر بن أحمد بن علي الجوهري ثنا أحمد بن سيار المروزي ثنا زكريا بن يحيى الوقار ثنا بشر بن بكر ثنا الأوزاعي عن يحيى بن أبي كثير عن أبي سلمة عن أبي هريرة قال صلى رسول الله ﷺ صلاة فلما قضاها قال هل قرأ أحد منكم معي بشيء من القرآن ، فقال رجل من القوم أنا يا رسول الله ، فقال رسول الله ﷺ : إني أقول مالي أنازع في القرآن إذا أسررت بقراءتي فاقرءوا معي وإذا جهرت بقراءتي فلا يقرأن معي أحد تفرد به زكريا الوقار وهو منكر الحديث متروك [ 33 ] حدثنا محمد بن مخلد نا أحمد بن إسحاق بن صالح الوزان ثنا إسحاق بن موسى الأنصارى ثنا عاصم بن عبد العزيز عن أبي سهيل عن عون بن عباس عن النبي ﷺ قال : يكفيك قراءة الإمام خافت أو قرأ قال أبو موسى قلت لأحمد بن حنبل في حديث ابن عباس هذا في القراءة ، فقال هكذا منكر باب التأمين في الصلاة بعد فاتحة الكتاب والجهر بها [ 1 ] حدثنا عبد الله بن أبي داود السجستاني حدثنا عبد الله بن سعيد الكندي ثنا وكيع والمحاربي قالا : ثنا سفيان عن سلمة بن كهيل عن حجر أبي العنبس وهو ابن عنبس عن وائل بن حجر قال : سمعت النبي ﷺ إذا قال غير المغضوب عليهم ولا الضالين قال آمين يمد بها صوته قال أبو بكر هذه سنة تفرد بها أهل الكوفة هذا صحيح والذي بعده [ 2 ] حدثني يحيى بن محمد بن صاعد ثنا ابن زنجويه حدثنا الفريابي ثنا سفيان عن سلمة بن كهيل عن حجر عن وائل بن حجر سمع النبي ﷺ يرفع صوته بآمين إذا قال غير المغضوب عليهم ولا الضالين [ 3 ] حدثنا علي بن عبد الله بن مبشر ثنا أحمد بن سنان ح وحدثنا أبو محمد ابن صاعد ثنا يعقوب الدورقي قالا : نا عبد الرحمن عن سفيان عن سلمة عن حجر بن عنبس قال : سمعت وائل بن حجر قال : سمعت النبي ﷺ قرأ { غير المغضوب عليهم ولا الضالين } قال آمين ومد بها صوته قال عبد الرحمن أشد شيء فيه أن رجلا كان يسأل سفيان عن هذا الحديث فأظن سفيان تكلم ببعضه خالفه شعبة في إسناده ومتنه [ 4 ] حدثنا يحيى بن محمد بن صاعد ثنا أبو الأشعث ثنا يزيد بن زريع ثنا شعبة عن سلمة بن كهيل عن حجر أبي العنبس عن علقمة ثنا وائل أو عن وائل بن حجر قال صليت مع رسول الله ﷺ فسمعته حين قال غير المغضوب عليهم ولا الضالين قال آمين وأخفى بها صوته ووضع يده اليمنى على اليسرى وسلم عن يمينه وعن شماله كذا قال شعبة وأخفى بها صوته ، ويقال أنه وهم فيه لأن سفيان الثوري ومحمد بن سلمة بن كهيل وغيرهما رووه عن سلمة فقالوا ورفع صوته بآمين وهو الصواب [ 5 ] حدثنا عبد الله بن جعفر بن خشيش ثنا الحسن بن أحمد بن أبي شعيب ثنا محمد بن سلمة عن أبي عبد الرحيم عن زيد بن أبي أنيسة عن أبي إسحاق عن عبد الجبار بن وائل عن أبيه قال صليت خلف رسول الله ﷺ قال : فلما قال ولا الضالين قال آمين مد بها صوته هذا إسناد صحيح [ 6 ] حدثنا عثمان بن الدقاق ثنا محمد بن سليمان الواسطي ثنا الحارث بن منصور أبو منصور ثنا بحر السقاء عن الزهري عن سالم عن ابن عمر أن رسول الله ﷺ كان إذا قال ولا الضالين قال آمين ورفع بها صوته وعن الزهري عن أبي سلمة عن أبي هريرة عن النبي ﷺ نحوه بحر السقاء ضعيف [ 7 ] ثنا محمد بن إسماعيل الفارسي ثنا يحيى بن عثمان بن صالح ثنا إسحاق بن إبراهيم حدثني عمرو بن الحارث حدثني عبد الله بن سالم عن الزبيدي حدثني الزهري عن أبي سلمة وسعيد عن أبي هريرة قال : كان النبي ﷺ إذا فرغ من قراءة أم القرآن رفع صوته ، وقال آمين هذا إسناد حسن باب موضع سكتات الإمام لقراءة المأموم [ 1 ] حدثنا أبو حامد محمد بن هارون ثنا زياد بن أيوب ح وحدثنا محمد بن مخلد ثنا سعدان بن يزيد وعلي بن أشكاب والحسين بن سعيد بن البستنبان قالوا نا إسماعيل بن علية عن يونس بن عبيد عن الحسن قال : قال سمرة بن جندب حفظت سكتتين من رسول الله في الصلاة ، وقال الحسين بن سعيد قال سمرة حفظت من رسول الله ﷺ سكتتين في الصلاة سكتة إذا كبر الإمام حتى يقرأ وسكتة إذا فرغ من قراءة فاتحة الكتاب فأنكر ذلك عمران بن حصين فكتبوا إلى المدينة إلى أبي بن كعب فصدق سمرة الحسن مختلف في سماعه من سمرة وقد سمع منه حديثا واحدا وهو حديث العقيقة فيما زعم قريش بن أنس عن حبيب بن الشهيد [ 2 ] حدثنا محمد بن مخلد ثنا الحسن بن عرفة ثنا هشيم عن يونس بن عبيد عن الحسن عن سمرة أنه كان إذا افتتح الصلاة سكت هنيئة وإذا قرأ ولا الضالين سكت سكتة فأنكر ذلك عليه فكتب في ذلك إلى أبي بن كعب فكتب أن الأمر كما صنع سمرة [ 3 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا علي بن مسلم حدثنا جرير عن عمارة بن القعقاع عن أبي زرعة عن أبي هريرة قال : كان رسول الله ﷺ إذا كبر في الصلاة سكت هنيهة فقلت : يا رسول الله بأبي أنت وأمي ما تقول في صلاتك بين التكبير والقراءة قال أقول اللهم باعد بيني وبين خطاياي كما باعدت بين المشرق والمغرب اللهم نقني من الخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس اللهم اغسلني من خطاياي بالثلج والماء والبرد باب قدر القراءة في الظهر والعصر والصبح [ 1 ] حدثنا القاضي الحسين بن إسماعيل ثنا يعقوب الدورقي ثنا هشيم ثنا منصور بن زاذان عن الوليد بن مسلم عن أبي الصديق الناجي عن أبي سعيد قال كنا نحرز قيام رسول الله ﷺ في الظهر والعصر فحزرنا قيامه في الظهر قدر ثلاثين آية قدر سورة السجدة في الركعتين الأوليين وفي الأخريين على النصف من ذلك وحزرنا قيامه قيامه في الركعتين الأوليين في العصر على قدر الأخريين من الظهر وحزرنا قيامه في الأخريين من العصر على النصف من ذلك هذا ثابت صحيح [ 2 ] حدثنا محمد بن مخلد البجلي حدثنا أحمد بن عثمان بن حكيم الأودي نا سهل بن عامر البجلي ثنا هريم بن سفيان عن إسماعيل بن أبي خالد عن قيس بن أبي حازم قال صليت خلف بن عباس بالبصرة فقرأ في أول ركعة بالحمد وأول آية من البقرة ثم قام في الثانية فقرأ الحمد والآية الثانية من البقرة ثم ركع فلما انصرف أقبل علينا ، فقال إن الله تعالى يقول : فاقرؤا ما تيسر منه هذا إسناد حسن وفيه حجة لمن يقول إن معنى قوله فاقرؤا ما تيسر منه إنما هو بعد قراءة فاتحة الكتاب والله أعلم [ 3 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري عبد الله بن محمد بن زياد وعبد الملك بن أحمد الدقاق قالا : نا بحر بن نصر ثنا عبد الله بن وهب حدثني معاوية بن صالح عن أبي الزاهرية عن كثير بن مرة عن أبي الدرداء قال قام رجل ، فقال : يا رسول الله أفي كل صلاة قرآن قال : نعم ، فقال رجل من القوم وجب هذا ، فقال أبو الدرداء يا كثير وأنا إلى جنبه لا أرى الإمام إذا أم القوم إلا قد كفاهم ، ورواه زيد بن حباب عن معاوية بن صالح بهذا الإسناد ، وقال : فيه ، فقال رسول الله ﷺ : ما أرى الإمام إلا قد كفاهم ووهم فيه والصواب أنه من قول أبي الدرداء كما قال ابن وهب والله أعلم باب ذكر نسخ التطبيق والأمر بالأخذ بالركب [ 1 ] حدثنا يحيى بن محمد بن صاعد ثنا أبو سعيد الأشج ثنا عبد الله بن إدريس قال : سمعت عاصم بن كليب يذكر عن عبد الرحمن بن الأسود عن علقمة عن عبد الله قال علمنا رسول الله ﷺ الصلاة فرفع يديه ثم ركع وطبق وجعل يديه بين ركبتيه فبلغ ذلك سعدا ، فقال صدق أخي كنا نفعل هذا ثم أمرنا بهذا وجعل يديه على ركبتيه يعني في الركوع [ 2 ] ثنا محمد بن القاسم بن زكريا حدثنا أبو كريب ثنا ابن إدريس عن عاصم بن كليب بهذا ، وقال : فكبر ورفع يديه فلما ركع طبق يديه بين ركبتيه فبلغ ذلك سعدا ، فقال صدق أخي كنا نفعل هذا ثم أمرنا بهذا ووضع الكفين على الركبتين هذا إسناد ثابت صحيح [ 3 ] حدثنا دعلج بن أحمد ثنا موسى بن هارون ثنا الحارث بن عبد الله بهمذان ثنا هشيم عن عاصم بن كليب عن علقمة بن وائل عن أبيه قال : كان رسول الله ﷺ إذا ركع فرج أصابعه وإذا سجد ضم أصابعه الخمس قال دعلج حدثنا أبو بكر ابن خزيمة ثنا موسى بن هارون ثم لقيت موسى فحدثني به [ 4 ] حدثنا أحمد بن محمد بن سعيد ثنا علي بن سعيد ثنا علي بن الحسين بن عبيد بن كعب ثنا سعيد بن عثمان الخزاز ح وحدثنا أحمد بن محمد بن سعيد ثنا أحمد بن الحسين بن سعيد ثنا أبي ثنا سعيد بن عثمان الخزاز ثنا عمرو بن شمر عن جابر عن عبد الله بن بريدة عن أبيه قال : قال النبي ﷺ يا بريدة إذا رفعت رأسك من الركوع فقل سمع الله لمن حمده اللهم ربنا لك الحمد ملء السماء وملء الأرض وملء ما شئت بعد [ 5 ] ثنا أبو طالب الحافظ أحمد بن نصر نا أحمد بن عمير الدمشقي ثنا أبو زرعة عبد الرحمن بن عمرو حدثنا يحيى بن عمرو بن عمارة بن راشد أبو الخطاب قال : سمعت عبد الرحمن بن ثابت بن ثوبان يقول حدثني عبد الله بن الفضل عن الأعرج عن أبي هريرة أن النبي ﷺ قال : إذا قال الإمام سمع الله لمن حمده فليقل من وراءه سمع الله لمن حمده [ 6 ] حدثنا أبو طالب الحافظ أيضا ثنا يزيد بن محمد بن عبد الصمد ثنا يحيى بن عمرو بن عمارة سمعت ابن ثابت بن ثوبان يقول حدثني عبد الله بن الفضل عن الأعرج عن أبي هريرة أن النبي ﷺ قال : إذا قال الإمام سمع الله لمن حمده فليقل من وراءه اللهم ربنا ولك الحمد هذا هو المحفوظ بهذا الإسناد والله أعلم [ 7 ] حدثنا عثمان بن أحمد الدقاق ثنا عيسى بن عبد الله الطيالسي زغاث ثنا يزيد بن عمر بن جنزة المدائني ثنا الربيع بن بدر عن أيوب السختياني عن الأعرج عن أبي هريرة قال صلى لنا رسول الله ﷺ ثم أقبل علينا بوجهه ، فقال أتقرءون خلف الإمام فقلنا إن فينا من يقرأ قال : فبفاتحة الكتاب الربيع بن بدر ضعيف كذا رواه الربيع بن بدر وخالفه سلام أبو المنذر رواه عن أيوب عن أبي قلابة عن أبي هريرة ولا يثبت وخالفهما عبيد الله بن عمرو الرقي ، ورواه عن أيوب عن أبي قلابة عن أنس عن النبي ﷺ ، ورواه ابن علية وغيره عن أيوب عن أبي قلابة مرسلا ، ورواه خالد الحذاء عن أبي قلابة عن محمد بن أبي عائشة عن رجل من أصحاب رسول الله ﷺ عن النبي ﷺ [ 8 ] حدثنا محمد بن إسماعيل الفارسي ثنا أبو زرعة الدمشقي ثنا يحيى بن يوسف الزمي ثنا عبيد الله بن عمرو الرقي عن أيوب عن أبي قلابة عن أنس أن رسول الله ﷺ صلى بأصحابه فلما قضى صلاته أقبل عليهم بوجهه ، فقال أتقرءون في صلاتكم والإمام يقرأ فسكتوا قالها ثلاثا ، فقال قائل أو قائلون إنا لنفعل قال : فلا تفعلوا وليقرأ أحدكم بفاتحة الكتاب في نفسه لفظ حديث الفارسي [ 9 ] ثنا علي بن أحمد بن الهيثم ثنا أحمد بن إبراهيم القوهستاني حدثنا يوسف بن عدي قالا : ثنا عبيد الله بن عمرو بإسناده نحوه لفظ حديث الفارسي [ 10 ] حدثنا أحمد بن سلمان نا هلال بن العلاء نا أبي ح وحدثنا أحمد ثنا يزيد بن جمهور ثنا أبو توبة قالا : نا عبيد الله بن عمرو بهذا [ 11 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا أحمد بن منصور زاج ثنا النضر بن شميل أخبرنا يونس بن أبي إسحاق عن أبي إسحاق عن أبي الأحوص عن عبد الله قال : قال رسول الله ﷺ : لقوم كانوا يقرءون القرآن فيجهرون به خلطتم علي القرآن وكنا نسلم في الصلاة فقيل لنا إن في الصلاة شغلا [ 12 ] حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز ثنا عثمان بن أبي شيبة ثنا طلحة بن يحيى عن يونس عن ابن شهاب عن سعيد بن المسيب قال إذا أدركت القوم ركوعا فكبر واركع فإنها تجزئك واحدة للتكبير والركوع وعن سعيد بن المسيب فيمن نسي التكبير حين افتتح الصلاة ثم كبر للركوع أن ذلك يجزئه باب صفة ما يقول المصلي عند ركوعه وسجوده [ 1 ] حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز إملاء ثنا عبد الله بن عمر بن أبان ثنا حفص بن غياث عن محمد بن أبي ليلى عن الشعبي عن صلة عن حذيفة أن النبي ﷺ كان يقول : في ركوعه سبحان ربي العظيم وبحمده ثلاثا وفي سجوده سبحان ربي الأعلى وبحمده ثلاثا [ 2 ] حدثنا محمد بن جعفر بن رميس ثنا محمد بن إسماعيل بن سمرة الأحمسي ثنا أبو يحيى الحماني عبد الحميد بن عبد الرحمن ثنا السري بن إسماعيل عن الشعبي عن مسروق عن عبد الله بن مسعود قال من السنة أن يقول الرجل في ركوعه سبحان ربي العظيم وبحمده وفي سجوده سبحان ربي الأعلى وبحمده [ 3 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا يوسف بن سعيد بن مسلم ثنا حجاج عن ابن جريج أخبرني موسى بن عقبة عن عبد الله بن الفضل عن عبد الرحمن الأعرج عن عبيد الله بن أبي رافع عن علي بن أبي طالب قال : كان رسول الله ﷺ إذا سجد في الصلاة المكتوبة قال اللهم لك سجدت وبك آمنت ولك أسلمت أنت ربي سجد وجهي للذي خلقه وصوره وشق سمعه وبصره تبارك الله أحسن الخالقين وكان إذا ركع قال اللهم لك ركعت وبك آمنت ولك أسلمت أنت ربي خشع لك سمعي وبصري ومخي وعظامي وما استقلت : به قدمي لله رب العالمين وكان إذا رفع رأسه من الركوع في الصلاة المكتوبة قال اللهم ربنا لك الحمد ملء السماوات وملء الأرض وملء ما شئت من شيء بعد هذا إسناد حسن صحيح [ 4 ] حدثنا أبو هريرة محمد بن علي بن حمزة ثنا أبو أمية ثنا روح ثنا ابن جريج أخبرني موسى بن عقبة بهذا الإسناد أن النبي ﷺ كان إذا ركع قال مثل قول حجاج في الركوع خاصة دون غيره وزاد روح وعظمي وعصبي [ 5 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا أبو بكر ابن زنجويه نا أبو اليمان ثنا إسماعيل بن عياش عن عبد العزيز بن عبيد الله عن عبد الرحمن بن نافع بن جبير بن مطعم عن أبيه عن جده قال : كان رسول الله ﷺ يقول : إذا ركع سبحان ربي العظيم ثلاث مرات [ 6 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا عبد الله بن شبيب ثنا محمد بن مسلمة بن محمد بن هشام المخزومي ثنا إبراهيم بن سلمان عن عبيد الله بن عبد الله بن أقرم عن أبيه قال : رأيت رسول الله ﷺ يقول : في ركوعه سبحان ربي العظيم ثلاثا [ 7 ] حدثنا الحسين نا يوسف بن موسى ثنا عبيد الله بن موسى ثنا إبراهيم بن الفضل عن سعيد المقبري عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : إذا ركع أحدكم فسبح ثلاث مرات فإنه يسبح لله من جسده ثلاثة وثلاثون وثلاثمائة عظم وثلاثة وثلاثون وثلاثمائة عرق [ 8 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا إبراهيم بن هانئ ثنا آدم ثنا ابن أبي ذئب ثنا إسحاق بن يزيد عن عون بن عبد الله بن عتبة عن ابن مسعود قال : قال رسول الله ﷺ : إذا قال أحدكم في ركوعه سبحان ربي العظيم ثلاث مرات فقد تم ركوعه وذلك أدناه [ 9 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا محمد بن عبد الملك الدقيقي ثنا سليمان بن حرب ثنا شعبة عن قتادة عن مطرف عن عائشة أن النبي ﷺ كان يقول : في ركوعه سبوح قدوس رب الملائكة والروح قال وحدثني هشام صاحب الدستوائي عن قتادة عن مطرف عن عائشة أنه كان يقول : في ركوعه وسجوده قلت لسليمان بن حرب شعبة يقول حدثني هشام قال كذا قال باب ذكر الركوع والسجود وما يجزي فيهما [ 1 ] حدثنا أحمد بن محمد بن سعيد ثنا أبو شيبة ثنا أبو غسان ثنا جعفر الأحمر عن حارثة عن عمرة عن عائشة قالت كان النبي ﷺ إذا سجد استقبل بأصابعه القبلة [ 2 ] حدثنا الحسين بن الحسين بن عبد الرحمن القاضي ثنا محمد بن أصبغ بن الفرج ثنا أبي ثنا عبد العزيز بن محمد الدراوردي عن عبيد الله بن عمر عن نافع عن ابن عمر أن رسول الله ﷺ كان إذا سجد يضع يديه قبل ركبتيه [ 3 ] حدثنا أبو بكر ابن أبي داود ثنا محمود بن خالد ثنا مروان بن محمد حدثنا عبد العزيز بن محمد ثنا محمد بن عبد الله بن الحسن عن أبي الزناد عن الأعرج عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : إذا سجد أحدكم فليضع يديه قبل رجليه ولا يبرك بروك البعير [ 4 ] حدثنا أبو سهل بن زياد ثنا إسماعيل بن إسحاق ثنا أبو ثابت محمد بن عبيد الله ثنا عبد العزيز بن محمد عن محمد بن عبد الله بإسناده عن النبي ﷺ إذا سجد أحدكم فليضع يديه قبل ركبتيه ولا يبرك بروك الجمل [ 5 ] حدثنا الحسين بن يحيى بن عياش ثنا الحسن بن محمد ثنا إسماعيل بن علية عن ابن عون قال : قال محمد إذا قال الإمام سمع الله لمن حمده قال من خلفه سمع الله لمن حمده اللهم ربنا لك الحمد [ 6 ] حدثنا عبد الله بن أبي داود ثنا أحمد بن سنان ثنا يزيد ح وحدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا محمد بن يحيى الأزدي ثنا يزيد بن هارون انا شريك عن عاصم بن كليب عن أبيه عن وائل بن حجر قال : كان النبي ﷺ إذا يسجد تقع ركبتاه قبل يديه وإذا رفع رفع يديه قبل ركبتيه ، وقال ابن أبي داود ووضع ركبتيه قبل يديه تفرد به يزيد عن شريك ولم يحدث به عن عاصم بن كليب غير شريك وشريك ليس بالقوي فيما يتفرد به والله أعلم [ 7 ] حدثنا إسماعيل الصفار ثنا العباس بن محمد ثنا العلاء بن إسماعيل العطار حدثنا حفص بن غياث عن عاصم الأحول عن أنس قال : رأيت رسول الله ﷺ كبر حتى حاذى بإبهاميه أذنيه ثم ركع حتى استقر كل مفصل منه في موضعه ثم رفع رأسه حتى استقر كل مفصل منه في موضعه ثم انحط بالتكبير فسبقت ركبتاه يديه تفرد به العلاء بن إسماعيل عن حفص بهذا الإسناد والله أعلم [ 8 ] حدثنا عبد الله بن سليمان بن الأشعث ثنا زياد بن أيوب ثنا إسماعيل عن أيوب عن أبي قلابة قال جاءنا أبو سليمان مالك بن الحويرث مسجدنا ، فقال والله لأصلي وما أريد الصلاة ولكني أريد أن أريكم كيف رأيت رسول الله ﷺ يصلي قال : فقعد في الركعة الأولى حين رفع رأسه من السجدة الأخيرة هذا إسناد صحيح ثابت وكذلك ما بعده [ 9 ] حدثنا أحمد بن عبد الله بن محمد الوكيل ثنا الحسن بن عرفة ثنا هشيم عن خالد الحذاء عن أبي قلابة عن مالك بن الحويرث الليثي قال : رأيت النبي ﷺ وهو يصلي فكان إذا كان في الركعة الأولى أو الثالثة لم ينهض حتى يستوي قاعدا هذا صحيح [ 10 ] حدثنا أبو محمد ابن صاعد ثنا أحمد بن ثابت الجحدري وعبد الله بن محمد بن المسور الزهري ومحمد بن الوليد القرشي قالوا : حدثنا محمد بن جعفر ثنا شعبة عن خالد وأيوب عن أبي قلابة عن مالك بن الحويرث أبي سليمان أنهم أتوا النبي ﷺ قال : أحدهما وصاحب له أيوب أو خالد ، فقال لهما إذا حضرت الصلاة فأذنا وأقيما وليؤمكما أكبركما وصلوا كما رأيتموني أصلي هذا صحيح [ 11 ] حدثنا محمد بن مخلد ثنا العلاء بن سالم ثنا أبو الوليد المخزومي ثنا ابن جريج عن عطاء عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : إن سركم أن تزكوا صلاتكم فقدموا خياركم أبو الوليد هو خالد بن إسماعيل ضعيف باب من أدرك الإمام قبل إقامة صلبه فقد أدرك الصلاة [ 1 ] حدثنا أبو طالب الحافظ ثنا أحمد بن محمد بن الحجاج بن رشدين ثنا عمرو بن سوار ومحمد بن يحيى بن إسماعيل قالا : ثنا ابن وهب ح وحدثنا أبو طالب نا ابن رشدين ثنا حرملة ثنا ابن وهب حدثني يحيى بن حميد عن قرة بن عبد الرحمن عن ابن شهاب أخبرني أبو سلمة عن أبي هريرة أن رسول الله ﷺ قال : من أدرك ركعة من الصلاة فقد أدركها قبل أن يقيم الإمام صلبه [ 2 ] حدثنا محمد بن مخلد ثنا إبراهيم بن هانئ ثنا سعيد بن أبي مريم ثنا نافع بن يزيد حدثني يحيى بن أبي سليمان المدني عن زيد بن أبي العتاب وابن المقبري عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : إذا جئتم إلى الصلاة ونحن سجود فاسجدوا ولا تعدوها ومن أدرك الركعة فقد أدرك الصلاة باب لزوم إقامة الصلب في الركوع والسجود [ 1 ] حدثنا أبو حامد محمد بن هارون إملاء حدثنا عمرو بن علي ثنا عبد الله بن إدريس ووكيع بن الجراح وأبو معاوية وحماد بن سعيد المازني قالوا : حدثنا الأعمش عن عمارة عن أبي معمر عن أبي مسعود قال : قال رسول الله ﷺ : لا صلاة لرجل لا يقيم صلبه في الركوع والسجود هذا إسناد ثابت صحيح [ 2 ] حدثنا بدر بن الهيثم ثنا محمد بن إسماعيل الأحمسي ثنا وكيع وعبيد الله وأبو أسامة والمحاربي ويعلى عن الأعمش بإسناده عن النبي ﷺ لا تجزيء صلاة لا يقيم الرجل صلبه مثله باب وجوب وضع الجبهة والأنف [ 1 ] حدثنا أبو عبد الله ابن المهتدي ثنا الحسن بن علي بن خلف الله الدمشقي ح وحدثنا محمد بن الحسين بن سعيد الهمداني ثنا أبو عبد الملك أحمد بن إبراهيم القرشي بدمشق قالا : نا سليمان بن عبد الرحمن نا ناشب بن عمرو الشيباني ثنا مقاتل بن حيان عن عروة عن عائشة قالت أبصر رسول الله ﷺ امرأة من أهله تصلي ولا تضع أنفها بالأرض ، فقال : ما هذه ضعي أنفك بالأرض فإنه لا صلاة لمن لم يضع أنفه بالأرض مع جبهته في الصلاة ناشب ضعيف ولا يصح مقاتل عن عروة [ 2 ] ثنا عبد الله بن سليمان بن الأشعث ثنا الجراح بن مخلد حدثنا أبو قتيبة ثنا شعبة عن عاصم الأحول عن عكرمة عن ابن عباس عن النبي ﷺ قال لا صلاة لمن لم يضع أنفه على الأرض ، ورواه غيره عن شعبة عن عاصم عن عكرمة مرسلا [ 3 ] حدثنا عبد الله بن سليمان ثنا الجراح بن مخلد ثنا أبو قتيبة ثنا سفيان الثوري ثنا عاصم الأحول عن عكرمة عن ابن عباس قال : قال رسول الله ﷺ : ورأى رجلا يصلي ما يصيب أنفه من الأرض ، فقال لا صلاة لمن لا يصيب أنفه من الأرض ما يصيب الجبين قال لنا أبو بكر لم يسنده عن سفيان وشعبة إلا أبو قتيبة والصواب عن عاصم عن عكرمة مرسلا [ 4 ] حدثنا يعقوب بن إبراهيم البزاز وجماعة قالوا ثنا الحسن بن عرفة ثنا إسماعيل بن عياش عن عبد العزيز بن عبيد الله قال : قلت لوهب بن كيسان يا أبا نعيم مالك لا تمكن جبهتك وأنفك من الأرض قال ذلك إني سمعت جابر بن عبد الله يقول رأيت رسول الله ﷺ يسجد بأعلى جبهته على قصاص الشعر تفرد به عبد العزيز بن عبيد الله عن وهب وليس بالقوي باب صفة الجلوس للتشهد وبين السجدتين [ 1 ] حدثنا ابن صاعد ثنا محمد بن عمرو بن العباس وبندار قالا : نا عبد الوهاب ح وحدثنا أحمد بن إسحاق بن البهلول القاضي حدثنا أبو موسى محمد بن المثنى ثنا عبد الوهاب ثنا عبيد الله بن عمر عن القاسم عن عبد الله بن عبد الله عن عبد الله بن عمر قال سنة الصلاة أن تفترش اليسرى وتنصب اليمنى تفرد به عبد الوهاب [ 2 ] ثنا أبو محمد ابن صاعد ثنا أبو موسى محمد بن المثنى ومحمد بن عمرو بن العباس واللفظ لأبي موسى قالا : نا عبد الوهاب قال : سمعت يحيى بن سعيد يقول : سمعت القاسم يقول أخبرني عبد الله بن عبد الله بن عمر أنه سمع ابن عمر يقول من سنة الصلاة أن تضجع اليسرى وتنصب اليمنى [ 3 ] حدثنا ابن صاعد ثنا بندار ثنا عبد الوهاب ثنا عبيد الله عن نافع عن ابن عمر قال سنة الصلاة أن تفترش اليسرى وتنصب اليمنى هذه كلها صحاح لم يروها إلا الثقفي باب صفة التشهد ووجوبه واختلاف الروايات فيه [ 1 ] حدثنا عبد الله بن سليمان ثنا محمد بن آدم ثنا أبو خالد الأحمر عن ابن عجلان عن عامر بن عبد الله بن الزبير عن أبيه قال : كان رسول الله ﷺ إذا جلس يدعو يعني في التشهد يضع يده اليمنى ويشير بأصبعه اليمنى السبابة ويضع الإبهام على الوسطى ويضع يده اليسرى على فخذه اليسرى ويلقم كفه اليسرى فخذه اليسرى [ 2 ] حدثنا عبد الله بن سليمان بن الأشعث ثنا عيسى بن حماد ثنا الليث عن أبي الزبير عن سعيد بن جبير وطاوس عن ابن عباس أنه قال : كان رسول الله ﷺ يعلمنا التشهد كما يعلمنا القرآن وكان يقول التحيات المباركات الصلوات الطيبات لله سلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته سلام علينا وعلى عباد الله الصالحين أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمدا رسول الله هذا إسناد صحيح [ 3 ] حدثنا أبو عبد الله عبيد الله بن عبد الصمد بن المهتدي بالله ثنا أحمد بن محمد بن الحجاج بن رشدين بن سعد حدثني أبي عن أبيه عن جده حدثني عمرو بن الحارث أن أبا الزبير حدثه عن عطاء وطاوس وسعيد بن جبير عن ابن عباس قال : كان رسول الله ﷺ يعلمنا التشهد التحيات المباركات والطيبات لله السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمدا رسول الله [ 4 ] حدثنا أبو محمد يحيى بن محمد بن صاعد إملاء ثنا أبو عبيد الله المخزومي سعيد بن عبد الرحمن ثنا سفيان بن عيينة عن الأعمش ومنصور عن شقيق بن سلمة عن ابن مسعود قال كنا نقول قبل أن يفرض التشهد السلام على الله السلام على جبريل وميكائيل ، فقال رسول الله ﷺ : لا تقولوا هكذا فإن الله هو السلام ولكن قولوا التحيات لله والصلوات والطيبات السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمدا عبده ورسوله هذا إسناد صحيح [ 5 ] حدثنا أبو بكر ابن أبي داود ثنا المسيب بن واضح ثنا يوسف بن أسباط وعبد الله بن المبارك عن سفيان عن أبيه ومنصور والأعمش وحماد ومغيرة عن شقيق عن عبد الله قال علمنا رسول الله ﷺ التشهد التحيات لله ، ثم ذكر مثله [ 6 ] حدثنا أبو بكر ابن أبي داود ثنا نصر بن علي أخبرني أبي عن شعبة عن أبي بشر قال : سمعت مجاهدا يحدث عن ابن عمر عن رسول الله ﷺ أنه قال في التشهد التحيات لله والصلوات والطيبات السلام عليك أيها النبي ورحمة الله قال ابن عمر زدت فيها وبركاته السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين أشهد أن لا إله إلا الله قال ابن عمر وزدت فيها وحده لا شريك له وأشهد أن محمدا عبده ورسوله هذا إسناد صحيح وقد تابعه على رفعه بن أبي عدي عن شعبة ووقفه غيرهما [ 7 ] حدثنا أبو بكر الشافعي ثنا محمد بن علي بن إسماعيل السكري ثنا خارجة بن مصعب بن خارجة ح وحدثني أحمد بن محمد بن أبي عثمان الغازي أبو سعيد النيسابوري ثنا أبو العباس محمد بن عبد الرحمن الدغولي ثنا خارجة بن مصعب بن خارجة ثنا مغيث بن بديل ثنا خارجة بن مصعب عن موسى بن عبيدة عن عبد الله بن دينار عن ابن عمر قال : كان رسول الله ﷺ يعلمنا التشهد التحيات الطيبات الزاكيات لله السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأن محمدا عبده ورسوله ثم يصلي على النبي ﷺ هذا لفظ بن أبي عثمان موسى بن عبيدة وخارجة ضعيفان [ 8 ] ثنا عبد الله بن سليمان بن الأشعث ثنا محمد بن وزير الدمشقي ثنا الوليد بن مسلم أخبرني ابن لهيعة أخبرني جعفر بن ربيعة عن يعقوب بن الأشج أن عون بن عبد الله بن عتبة كتب لي في التشهد عن ابن عباس وأخذ بيدي فزعم أن عمر بن الخطاب أخذ بيده فزعم أن رسول الله ﷺ أخذ بيده فعلمه التشهد التحيات لله والصلوات الطيبات المباركات لله هذا إسناد حسن وابن لهيعة ليس بالقوي [ 9 ] حدثنا علي بن عبد الله بن مبشر ثنا أحمد بن المقدام ثنا المعتمر قال : سمعت أبي يحدث عن قتادة عن أبي غلاب عن حطان بن عبد الله الرقاشي أنهم صلوا مع أبي موسى ، فقال إن رسول الله ﷺ خطبنا فكان يبين لنا من صلاتنا ويعلمنا سنتنا فذكر الحديث ، وقال : فيه فإذا كان عند القعدة فليكن من قول أحدكم التحيات الطيبات الصلوات لله السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمدا عبده ورسوله زاد فيه على أصحاب قتادة وحده لا شريك له وخالفه هشام وسعيد وأبان وأبو عوانة وغيرهم عن قتادة وهذا إسناد متصل حسن [ 10 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري حدثنا علي بن حرب وأحمد بن منصور بن سيار وأحمد بن منصور بن راشد وعباس بن محمد وغيرهم قالوا ثنا حسين بن علي الجعفي ح وحدثنا أبو صالح عبد الرحمن بن سعيد الأصبهاني ثنا أبو مسعود ح وحدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا أحمد بن محمد بن يحيى بن سعيد قالا : نا حسين بن علي الجعفي عن الحسن بن الحر عن القاسم بن مخيمرة قال أخذ علقمة بيدي ، وقال أخذ عبد الله بيدي ، وقال أخذ رسول الله ﷺ بيدي فعلمني التشهد التحيات لله والصلوات والطيبات السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن محمدا عبده ورسوله تابعه بن عجلان ومحمد بن أبان عن الحسن بن الحر [ 11 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا محمد بن عبد الله بن عبد الحكم ثنا حجاج بن رشدين عن حيوة عن ابن عجلان ح وحدثنا أبو بكر ثنا أحمد بن منصور ثنا ابن أبي مريم ثنا يحيى بن أيوب حدثني ابن عجلان عن الحسن بن الحر بإسناده مثله ، ورواه زهير بن معاوية عن الحسن بن الحر فزاد في آخره كلاما وهو قوله إذا قلت : هذا أو فعلت هذا فقد قضيت صلاتك فإن شئت أن تقوم فقم وإن شئت أن تقعد فاقعد فأدرجه بعضهم عن زهير في الحديث ووصله بكلام النبي ﷺ وفصله شبابة عن زهير وجعله من كلام عبد الله بن مسعود وقوله أشبه بالصواب من قول من أدرجه في حديث النبي ﷺ لأن بن ثوبان رواه عن الحسن بن الحر كذلك وجعل آخره من قول ابن مسعود ولاتفاق حسين الجعفي وابن عجلان ومحمد بن أبان في روايتهم عن الحسن بن الحر على ترك ذكره في آخر الحديث مع اتفاق كل من روى التشهد عن علقمة وعن غيره عن عبد الله بن مسعود على ذلك والله أعلم [ 12 ] وأما حديث شبابة عن زهير فحدثنا إسماعيل بن محمد الصفار ثنا الحسن بن مكرم ثنا شبابة بن سوار ثنا أبو خيثمة زهير بن معاوية ثنا الحسن بن الحر عن القاسم بن مخيمرة قال أخذ علقمة بيدي قال وأخذ عبد الله بن مسعود بيدي قال أخذ رسول الله ﷺ بيدي فعلمني التشهد التحيات لله والصلوات والطيبات السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمدا عبده ورسوله قال عبد الله فإذا قلت : ذلك فقد قضيت ما عليك من الصلاة فإذا شئت أن تقوم فقم وإن شئت أن تقعد فاقعد شبابة ثقة وقد فصل آخر الحديث جعله من قول ابن مسعود وهو أصح من رواية من أدرج آخره في كلام النبي ﷺ والله أعلم وقد تابعه غسان بن الربيع وغيره فرووه عن ابن ثوبان عن الحسن بن الحر كذلك وجعل آخر الحديث من كلام بن مسعود ولم يرفعه إلى النبي ﷺ [ 13 ] حدثنا علي بن عبد الله بن مبشر ثنا أحمد بن سنان القطان ثنا موسى بن داود ثنا زهير بن معاوية أبو خيثمة عن الحسن بن الحر عن القاسم بن مخيمرة قال أخذ علقمة بيدي وزعم ان ابن مسعود أخذ بيده وزعم أن رسول الله ﷺ أخذ بيده فعلمه التشهد التحيات لله والصلوات والطيبات السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمدا عبده ورسوله ، ثم قال إذا قضيت هذا أو فعلت هذا فقد قضيت صلاتك فإن شئت أن تقوم فقم وإن شئت أن تجلس فاجلس [ 14 ] وأما حديث ابن ثوبان عن الحسن بن الحر الذي رواه عنه غسان بن الربيع بمتابعة شبابة عن زهير عن الحسن بن الحر فحدثنا به جعفر بن محمد بن نصير ثنا الحسين بن الكميت ثنا غسان بن الربيع ح وحدثنا به محمد بن الحسين بن علي الحراني وعمر بن أحمد بن محمد المعدل وآخرون قالوا : حدثنا أحمد بن علي بن المثنى ثنا غسان بن الربيع عن عبد الرحمن بن ثابت بن ثوبان عن الحسن بن الحر عن القاسم بن مخيمرة أنه سمعه يقول أخذ علقمة بيدي وأخذ بن مسعود بيد علقمة وأخذ النبي ﷺ بيد بن مسعود فعلمه التشهد التحيات لله والصلوات والطيبات السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمدا عبده ورسوله ، ثم قال ابن مسعود إذا فرغت من هذا فقد فرغت من صلاتك فإن شئت فاثبت وإن شئت فانصرف باب ذكر وجوب الصلاة على النبي ﷺ في التشهد واختلاف الروايات في ذلك [ 1 ] حدثنا أحمد بن محمد بن يزيد الزعفراني ثنا عثمان بن صالح الخياط ثنا محمد بن بكر ثنا عبد الوهاب بن مجاهد حدثني مجاهد حدثني ابن أبي ليلى أو أبو معمر قال علمني بن مسعود التشهد ، وقال علمنيه رسول الله ﷺ كما يعلمنا السورة من القرآن التحيات لله والصلوات والطيبات السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمدا عبده ورسوله اللهم صل على محمد وعلى آل بيته كما صليت على إبراهيم إنك حميد مجيد اللهم صل علينا معهم اللهم بارك على محمد وعلى أهل بيته كما باركت على آل إبراهيم إنك حميد مجيد اللهم بارك علينا معهم صلوات الله وصلوات المؤمنين على محمد النبي الأمي السلام عليكم ورحمة الله وبركاته قال : وكان مجاهد يقول إذا سلم فبلغ وعلى عباد الله الصالحين فقد سلم على أهل السماء وأهل الأرض بن مجاهد ضعيف الحديث [ 2 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا أبو الأزهر أحمد بن الأزهر ثنا يعقوب بن إبراهيم بن سعد ثنا أبي عن ابن إسحاق قال وحدثني في الصلاة على رسول الله ﷺ إذا المرء المسلم صلى عليه في صلاته محمد بن إبراهيم بن الحارث التيمي عن محمد بن عبد الله بن زيد بن عبد ربه الأنصارى أخي بالحارث بن الخزرج عن أبي مسعود الأنصارى عقبة بن عمرو قال أقبل رجل حتى جلس بين يدي رسول الله ﷺ ونحن عنده ، فقال : يا رسول الله أما السلام عليك فقد عرفناه فكيف نصلي عليك إذا نحن صلينا في صلاتنا قال : فصمت رسول الله ﷺ حتى أحببنا أن الرجل لم يسأله ، ثم قال إذا صليتم علي فقولوا اللهم صل على محمد النبي الأمي وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم وبارك على محمد النبي الأمي وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد هذا إسناد حسن متصل [ 3 ] ثنا أحمد بن محمد بن سعيد ثنا علي بن الحسين بن عبيد بن كعب ثنا سعيد بن عثمان الخزاز ح وحدثنا أحمد بن محمد بن سعيد ثنا أحمد بن الحسين بن سعيد ثنا أبي ثنا سعيد بن عثمان ثنا عمرو بن شمر عن جابر عن عبيد الله بن بريدة عن أبيه قال : قال رسول الله ﷺ : يا أبا بريدة إذا جلست في صلاتك فلا تتركن التشهد والصلاة علي فإنها زكاة الصلاة وسلم على جميع أنبياء الله ورسله وسلم على عباد الله الصالحين [ 4 ] حدثنا أبو الحسين علي بن عبد الرحمن بن عيسى الكاتب من أصل كتابه نا الحسين بن الحكم بن مسلم الحبري ثنا سعيد بن عثمان الخزاز ثنا عمر بن شمر عن جابر قال : قال الشعبي سمعت مسروق بن الأجدع يقول : قالت عائشة إني سمعت رسول الله ﷺ يقول : لا تقبل صلاة إلا بطهور وبالصلاة علي عمرو بن شمر وجابر ضعيفان [ 5 ] حدثنا محمد بن عبد الله بن إبراهيم الشافعي حدثنا محمد بن غالب ثنا علي بن بحر حدثنا عبد المهيمن بن عباس عن أبيه عن جده سهل بن سعد أن النبي ﷺ قال لا صلاة لمن لم يصل على نبيه ﷺ عبد المهيمن ليس بالقوي [ 6 ] حدثنا أحمد بن محمد بن سعيد ثنا جعفر بن علي بن نجيح الكندي ثنا إسماعيل بن صبيح عن سفيان بن إبراهيم الحريري عن عبد المؤمن بن القاسم عن جابر عن أبي جعفر عن أبي مسعود الأنصارى قال : قال رسول الله ﷺ : من صلى صلاة لم يصل فيها علي ولا على أهل بيتي لم تقبل منه جابر ضعيف وقد اختلف عنه [ 7 ] حدثنا عثمان بن أحمد الدقاق حدثنا الحسن بن سلام ثنا عبيد الله بن موسى ثنا إسرائيل عن جابر عن محمد بن علي عن أبي مسعود الأنصارى قال لو صليت صلاة لاأصلي فيها على آل محمد ما رأيت أن صلاتي تتم [ 8 ] حدثنا عبد الله بن يحيى الطلحي بالكوفة ثنا أحمد بن محمد بن أبي موسى الكندي أبو عمر ثنا أحمد بن يونس ثنا زهير ثنا جابر عن أبي جعفر قال : قال أبو مسعود ما صليت صلاة لا أصلي فيها على محمد إلا ظننت أن صلاتي لم تتم باب ذكر ما يخرج من الصلاة به وكيفية التسليم [ 1 ] حدثنا عبد الله بن سليمان ثنا محمد بن بشار ثنا عبد الرحمن ثنا عبد الله بن جعفر الزهري عن إسماعيل بن محمد بن سعد عن عامر بن سعد عن أبيه عن النبي ﷺ أنه كان يسلم عن يمينه حتى يرى بياض خده وعن يساره حتى يرى بياض خده هذا إسناد صحيح [ 2 ] ثنا بدر بن الهيثم القاضي ويحيى بن محمد بن صاعد قالا : ثنا أبو الفضل فضالة بن الفضل التميمي بالكوفة ثنا أبو بكر ابن عياش عن أبي إسحاق عن صلة بن زفر عن عمار بن ياسر قال : كان النبي ﷺ إذا سلم عن يمينه يرى بياض خده الأيمن وإذا سلم عن شماله يرى بياض خده الأيمن والأيسر وكان تسليمه السلام عليكم ورحمة الله السلام عليكم ورحمة الله [ 3 ] حدثنا عبد الله بن سليمان ثنا محمود بن آدم ثنا الفضل بن موسى ثنا الحسين بن واقد عن أبي إسحاق عن الأسود وعلقمة وأبي الأحوص عن ابن مسعود أن رسول الله ﷺ كان يسلم عن يمينه السلام عليكم ورحمة الله حتى ينظر إلى بياض خده وعن شماله اختلف على أبي إسحاق في إسناده ، ورواه زهير عن أبي إسحاق عن عبد الرحمن بن الأسود عن أبيه وعلقمة عن عبد الله وهو أحسنهما إسنادا [ 4 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا يوسف بن موسى ثنا حميد الرواسي ثنا زهير عن أبي إسحاق عن عبد الرحمن بن الأسود عن أبيه وعلقمة عن عبد الله قال : أنا رأيت رسول الله ﷺ يكبر في كل رفع ووضع وقيام وقعود ويسلم عن يمينه وعن يساره السلام عليكم ورحمة الله السلام عليكم ورحمة الله حتى يرى بياض خده ورأيت أبا بكر وعمر يفعلان ذلك [ 5 ] حدثنا أبو بكر ابن أبي داود ثنا عمرو بن علي ثنا عبد الله بن داود عن حريث عن الشعبي عن البراء بن عازب أن النبي ﷺ كان يسلم تسليمتين [ 6 ] حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز البغوي حدثني منصور بن أبي مزاحم حدثنا أبو سعيد المؤدب عن زكريا عن الشعبي عن مسروق عن عبد الله بن مسعود قال : ما نسيت من الأشياء فلم أنس تسليم رسول الله ﷺ في الصلاة عن يمينه وشماله السلام عليكم ورحمة الله السلام عليكم ورحمة الله ، ثم قال : كاني أنظر إلى بياض خديه [ 7 ] حدثنا عبد الله بن سليمان بن الأشعث ثنا جعفر بن مسافر ح وحدثنا أبو بكر النيسابوري نا محمد بن يحيى ح وحدثنا القاضي الحسين بن إسماعيل ومحمد بن مخلد قالا : نا محمد بن مسلم بن واره قالوا نا عمرو بن أبي سلمة عن زهير بن محمد عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة قالت كان رسول الله ﷺ يسلم في الصلاة تسليمة واحدة تلقاء وجهه يميل إلى الشق الأيمن قليلا [ 8 ] ثنا ابن مخلد ثنا الرمادي ثنا نعيم ثنا روح بن عطاء بن أبي ميمون عن أبيه عن الحسن عن سمرة بن جندب قال : كان رسول الله ﷺ يسلم واحدة في الصلاة قبل وجهه فإذا سلم عن يمينه سلم عن يساره [ 9 ] حدثنا يحيى بن محمد بن صاعد ثنا يحيى بن خالد أبو سليمان المخزومي المدني حدثنا عبد الله بن نافع الصائغ عن عبد المهيمن بن عباس بن سهل الساعدي عن أبيه عن جده أن رسول الله ﷺ كان يسلم تسليمة واحدة عن يمينه من الصلاة [ 10 ] حدثنا يزداد بن عبد الرحمن ثنا الزبير بن بكار نا عتيق بن يعقوب ثنا عبد المهيمن بن عباس عن أبيه عن جده أنه سمع رسول الله ﷺ يسلم تسليمة واحدة لا يزيد عليها باب مفتاح الصلاة الطهور [ 1 ] حدثنا ابن أبي داود ثنا علي بن المنذر ثنا ابن فضيل ثنا أبو سفيان السعدي ح وحدثنا أبو حامد محمد بن هارون ثنا أبو الوليد القرشي ثنا الوليد بن مسلم ثنا إبراهيم بن عثمان عن أبي سفيان عن أبي سعيد قال : قال رسول الله ﷺ : مفتاح الصلاة الوضوء وتحريمها التكبير وتحليلها التسليم ، وقال ابن أبي داود الطهور [ 2 ] حدثنا عبد الله بن أبي داود ثنا عمرو بن علي وعمر بن شبة ومحمد بن يزيد الأسفاطي قالوا : حدثنا عبد الأعلى بن القاسم أبو بشر ثنا همام عن قتادة عن الحسن عن سمرة قال أمرنا رسول الله ﷺ أن نسلم على أئمتنا وأن يسلم بعضنا على بعض [ 3 ] حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز ثنا إسحاق بن أبي إسرائيل ثنا أبو عاصم عن أبي عوانة عن الحكم عن عاصم عن علي قال إذا قعد قدر التشهد فقد تمت صلاته [ 4 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري قال وثنا الحسن بن محمد ثنا وكيع وزيد بن الحباب ح وحدثنا أبو بكر ثنا أحمد بن منصور ثنا يزيد بن أبي حكيم كلهم عن سفيان عن عبد الله بن محمد بن عقيل عن محمد بن الحنفية عن علي رضى الله تعالى عنه أن رسول الله ﷺ قال : مفتاح الصلاة الطهور وتحريمها التكبير وتحليلها التسليم [ 5 ] حدثنا محمد بن عمرو بن البختري ثنا أحمد بن الخليل ثنا الواقدي ثنا يعقوب بن محمد بن أبي صعصعة عن أيوب بن عبد الرحمن بن أبي صعصعة عن عباد بن تميم عن عمه عبد الله بن زيد عن النبي ﷺ قال : افتتاح الصلاة الطهور وتحريمها التكبير وتحليلها التسليم باب صلاة الإمام وهو جنب أو محدث [ 1 ] حدثنا سعيد بن محمد بن أحمد الحناط والحسين بن إسماعيل قالا : نا محمد بن عمرو بن أبي مذعور ثنا وكيع عن أسامة بن زيد عن عبد الله بن يزيد عن ابن ثوبان عن أبي هريرة أن رسول الله ﷺ جاء إلى الصلاة فلما كبر انصرف وأومأ إليهم أي كما أنتم ثم خرج ثم جاء ورأسه يقطر فصلى بهم فلما انصرف قال إني كنت جنبا فنسيت أن أغتسل [ 2 ] حدثنا الحسن بن رشيق بمصر ثنا علي بن سعيد بن بشر ثنا عبيد الله بن معاذ ثنا أبي ثنا سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن أنس قال دخل رسول الله ﷺ في صلاته فكبر وكبرنا معه ثم أشار إلى القوم كما أنتم فلم نزل قياما حتى أتانا رسول الله ﷺ قد اغتسل ورأسه يقطر ماء خالفه عبد الوهاب الخفاف [ 3 ] حدثنا عثمان بن أحمد الدقاق ثنا يحيى بن أبي طالب ثنا عبد الوهاب بن عطاء ثنا سعيد عن قتادة عن بكر بن عبد الله المزني أن رسول الله ﷺ دخل في صلاته فكبر وكبر من خلفه فانصرف فأشار إلى أصحابه أي كما أنتم فلم يزالوا قياما حتى جاء ورأسه يقطر قال عبد الوهاب وبه نأخذ [ 4 ] حدثنا محمد بن منصور بن أبي الجهم ثنا نصر بن علي ثنا عبد الله بن داود ح وحدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا محمد بن يحيى الأزدي ثنا عبد الله بن داود ثنا يزيد بن زياد بن أبي الجعد عن عبيد بن أبي الجعد عن زياد بن أبي الجعد عن وابصة أنه صلى خلف الصف فأمره النبي ﷺ أن يعيد الصلاة [ 5 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا يوسف بن موسى ثنا وكيع ثنا يزيد بن زياد بن أبي الجعد عن عمه عبيد عن زياد عن وابصة أن رجلا صلى خلف الصف فأمره النبي ﷺ أن يعيد [ 6 ] حدثنا عبد الله بن أحمد بن عتاب أبو محمد ثنا أبو عتبة أحمد بن الفرج بن سليمان الحمصي ثنا بقية بن الوليد أبو يحمد الكلاعي ثنا عيسى بن عبد الله الأنصارى عن جويبر بن سعيد عن الضحاك بن مزاحم عن البراء بن عازب قال صلى رسول الله ﷺ بقوم وليس هو على وضوء فتمت للقوم وأعاد النبي ﷺ [ 7 ] حدثنا أبو سهل بن زياد حدثنا زكريا بن داود الخفاف ثنا إسحاق بن راهويه ثنا بقية ثنا عيسى بن عبد الله بهذا ، وقال إذا صلى الإمام بالقوم وهو على غير وضوء أجزأت صلاة القوم ويعيد هو [ 8 ] حدثنا الحسين بن محمد بن سعيد البزاز يعرف بابن المطبقي ثنا جحدر بن الحارث ثنا بقية بن الوليد عن عيسى بن إبراهيم عن جويبر عن الضحاك بن مزاحم عن البراء بن عازب عن النبي ﷺ قال : أيما إمام سهى فصلى بالقوم وهو جنب فقد مضت صلاتهم ثم ليغتسل هو ثم ليعد صلاته وإن صلى بغير وضوء فمثل ذلك كذا قال عيسى بن إبراهيم [ 9 ] حدثنا يعقوب بن إبراهيم البزاز حدثنا أحمد بن يحيى بن عطاء الجلاب ثنا أبو معاوية ثنا ابن أبي ذئب عن أبي جابر البياضي عن سعيد بن المسيب أن رسول الله ﷺ صلى بالناس وهو جنب فأعاد وأعادوا هذا مرسل وأبو جابر البياضي متروك الحديث [ 10 ] حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز ثنا داود بن رشيد ثنا أبو حفص الأبار عن عمرو بن خالد عن حبيب بن أبي ثابت عن عاصم بن ضمرة عن علي أنه صلى بالقوم وهو جنب فأعاد ثم أمرهم فأعادوا عمرو بن خالد هو أبو خالد الواسطي وهو متروك الحديث رماه أحمد بن حنبل بالكذب [ 11 ] حدثنا أبو عبيد القاسم بن إسماعيل ثنا محمد بن حسان حدثنا عبد الرحمن بن مهدي ثنا عبد العزيز بن عبد الله بن أبي سلمة عن ابن المنكدر عن الشريد الثقفي أن عمر صلى بالناس وهو جنب فأعاد ولم يأمرهم أن يعيدوا [ 12 ] حدثنا أبو عبيد القاسم بن إسماعيل ثنا محمد بن حسان الأزرق ثنا عبد الرحمن بن مهدي ح وحدثنا علي بن عبد الله بن مبشر ثنا أحمد بن سنان ثنا عبد الرحمن ثنا هشيم عن خالد بن سلمة عن محمد بن عمرو بن الحارث بن أبي ضرار أن عثمان بن عفان صلى بالناس وهو جنب فلما أصبح نظر في ثوبه احتلاما ، فقال كبرت والله ألا أراني أجنب ثم لا أعلم ثم أعاد ولم يأمرهم أن يعيدوا قال عبد الرحمن سألت سفيان ، فقال : سمعته من خالد بن سلمة ولا أجيء به كما أريد ، وقال عبد الرحمن وهو هذا المجتمع عليه الجنب يعيد ولا يعيدون ما أعلم فيه اختلافا ، وقال أبو عبيد قد سمعته من خالد بن سلمة ولا أحفظه ولم يزد على هذا [ 13 ] حدثنا أبو عبيد القاسم بن إسماعيل حدثنا محمد بن حسان ح وحدثنا ابن مبشر ثنا أحمد بن سنان قالا : ثنا عبد الرحمن ثنا سفيان عن معمر عن الزهري عن سالم عن أبيه في رجل صلى بقوم وهو على غير وضوء قال يعيد ولا يعيدون [ 14 ] حدثنا أبو عبيد ثنا محمد بن حسان ثنا ابن مهدي ثنا عبد الله بن عمر عن نافع ان ابن عمر صلى بأصحابه ، ثم ذكر أنه مس ذكره فتوضأ ولم يأمرهم أن يعيدوا قال ابن مهدي قلت لسفيان علمت أن أحدا قال يعيدون قال لا إلا حماد [ 15 ] حدثنا يعقوب بن إبراهيم البزاز ثنا أحمد بن بديل ثنا مفضل بن صالح ثنا سماك بن حرب عن جابر بن سمرة قال صلينا مع رسول الله ﷺ صلاة مكتوبة فضم يده في الصلاة فلما صلى قلنا يا رسول الله أحدث في الصلاة شيء قال لا إلا أن الشيطان أراد أن يمر بين يدي فخنقته حتى وجدت برد لسانه على يدي وأيم الله لولا ما سبقني إليه أخي سليمان لارتبط إلى سارية من سواري المسجد حتى يطيف به ولدان أهل المدينة [ 16 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا زياد بن أيوب ثنا شبابة ثنا شعبة عن محمد بن زياد عن أبي هريرة عن النبي ﷺ أنه صلى صلاة ، فقال إن الشيطان عرض لي يفسد علي الصلاة فأمكنني الله منه فذعته ولقد هممت أن أوثقه إلى سارية حتى تصبحوا وتنظروا إليه أجمعون أو كلكم فذكرت قول سليمان رب هب لي ملكا لا ينبغي لأحد من بعدي فرده الله خائبا [ 17 ] حدثنا عبد الله بن أبي داود ثنا إسحاق بن إبراهيم شاذان ثنا سعد بن الصلت ح وحدثنا ابن أبي داود ثنا عبد الرحمن بن الحسين الهروي ثنا المقرئ قالا : نا أبو حنيفة عن أبي سفيان عن أبي نضرة عن أبي سعيد قال : قال رسول الله ﷺ : الوضوء مفتاح الصلاة والتكبير تحريمها والتسليم تحليلها وفي كل ركعتين فسلم قال أبو حنيفة يعني التشهد باب صفة السهو في الصلاة وأحكامه واختلاف الروايات في ذلك وأنه لا يقطع الصلاة شيء يمر بين يديه [ 1 ] حدثنا محمد بن يحيى بن مرداس ثنا أبو داود ثنا محمد بن عبيد ثنا حماد بن زيد عن أيوب عن محمد عن أبي هريرة قال صلى بنا رسول الله ﷺ إحدى صلاتي العشي الظهر أو العصر قال : فصلى بنا ركعتين ثم سلم ثم قام إلى خشبة في مقدم المسجد فوضع يديه عليها إحداهما على الأخرى يعرف في وجهه الغضب ثم خرج سرعان الناس وهم يقولون قصرت الصلاة قصرت الصلاة وفي الناس أبو بكر وعمر فهاباه أن يكلماه فقام رجل كان رسول الله ﷺ يسميه ذا اليدين ، فقال : يا رسول الله أنسيت أم قصرت الصلاة ، فقال لم أنس ولم تقصر الصلاة قال بل نسيت يا رسول الله فأقبل رسول الله ﷺ على القوم ، فقال أصدق ذو اليدين فأومئوا أي نعم فرجع رسول الله ﷺ إلى مقامه فصلى الركعتين الباقيتين ثم سلم ثم كبر وسجد مثل سجوده أو أطول ثم رفع وكبر فقيل لمحمد ثم سلم في السهو قال لم أحفظ من أبي هريرة ولكن نبئت أن عمران بن حصين قال ثم سلم [ 2 ] حدثنا أبو سهل بن زياد أحمد بن محمد ثنا إسماعيل بن إسحاق حدثنا سليمان بن حرب ثنا حماد بن زيد ثنا أيوب بإسناده نحوه قال أبو داود وكل من روى هذا الحديث لم يقل فأومئوا إلا حماد بن زيد [ 3 ] حدثنا القاضي الحسين بن الحسين بن عبد الرحمن الأنطاكي ثنا إبراهيم بن منقذ الخولاني نا إدريس بن يحيى أبو عمرو المعروف بالخولاني عن بكر بن مضر عن صخر بن عبد الله بن حرملة أنه سمع عمر بن عبد العزيز يقول عن أنس أن رسول الله ﷺ صلى بالناس فمر بين أيديهم حمار ، فقال عياش بن أبي ربيعة سبحان الله سبحان الله سبحان الله فلما سلم رسول الله ﷺ قال : من المسبح آنفا سبحان الله قال : أنا يا رسول الله إني سمعت أن الحمار يقطع الصلاة قال لا يقطع الصلاة شيء [ 4 ] حدثنا القاضي أحمد بن إسحاق بن البهلول نا أبي ح وحدثنا يوسف بن يعقوب بن إسحاق بن البهلول ثنا جدي ح وحدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا إسحاق بن البهلول ثنا يحيى بن المتوكل ثنا إبراهيم بن يزيد ثنا سالم بن عبد الله عن أبيه أن رسول الله ﷺ وأبا بكر وعمر قالوا لا يقطع صلاة المسلم شيء وادرأ ما استطعت [ 5 ] حدثنا إبراهيم بن حماد حدثنا أحمد بن بديل ثنا أبو أسامة ثنا مجالد عن أبي الوداك عن أبي سعيد عن النبي ﷺ قال لا يقطع الصلاة شيء [ 6 ] حدثنا أحمد بن الحسين بن محمد بن أحمد بن الجنيد ثنا أيوب بن سليمان الصغدي ثنا أبو اليمان ثنا عفير بن معدان عن سليم بن عامر عن أبي أمامة عن النبي ﷺ قال لا يقطع الصلاة شيء [ 7 ] حدثنا يحيى بن محمد بن صاعد وآخرون قالوا : حدثنا علي بن حرب ثنا الحسن بن موسى الأشيب حدثنا شعبة ثنا عبيد الله بن عمر عن سالم ونافع عن ابن عمر قال : كان يقال لا يقطع صلاة المسلم شيء [ 8 ] حدثنا أبو عبد الله محمد بن إسماعيل بن إسحاق الفارسي ثنا أحمد بن عبد الوهاب بن نجدة الحوطي ثنا أبي ثنا إسماعيل بن عياش عن إسحاق بن عبد الله بن أبي فروة عن زيد بن أسلم عن عطاء بن يسار عن أبي هريرة عن النبي ﷺ لا تقطع صلاة المرء امرأة ولا كلب ولا حمار وادرأ من بين يديك ما استطعت [ 9 ] حدثنا علي بن عبد الله بن مبشر حدثني جابر بن كردي ثنا أبو عاصم عن ابن جريج عن محمد بن عمر بن علي بن أبي طالب عن العباس بن عبيد الله بن العباس عن الفضل بن عباس أن النبي ﷺ زار العباس في بادية له فصلى رسول الله ﷺ العصر وبين يديه كليبة وحمار لم يؤخرا ولم يزجرا [ 10 ] ثنا إسماعيل بن محمد الصفار ثنا العباس بن محمد ثنا حجاج الأعور قال ابن جريج أخبرني محمد بن عمر بن علي عن عباس بن عبيد الله بن عباس عن الفضل بن عباس قال زار النبي ﷺ العباس مثله [ 11 ] حدثنا عبد الله بن سعيد بن الجمال ثنا علي بن الحسن النيسابوري ثنا معاذ بن فضالة ثنا يحيى بن أيوب عن محمد بن عمر عن العباس بن عبيد الله عن الفضل بن عباس قال : كان أتانا رسول الله ﷺ ونحن في بادية لنا فصلى بنا العصر وبين يديه كليبة وحمار لنا فما نهنههما وما ردهما [ 12 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا يوسف بن موسى ثنا سلمة بن الفضل الأبرش عن إسماعيل بن مسلم عن الزهري عن عبيد الله بن عبد الله بن عتبة عن ابن عباس ذكر عمر بن الخطاب شيئا من أمر الصلاة فأتى عبد الرحمن بن عوف ، فقال ألا أحدثكم حديثا سمعته من رسول الله ﷺ فقلنا نعم قال : سمعت رسول الله ﷺ يقول : إذا شك أحدكم في النقصان فليصل حتى يكون الشك في الزيادة [ 13 ] حدثنا القاضي أحمد بن إسحاق بن بهلول ثنا هارون بن إسحاق الهمداني ثنا المحاربي عن محمد بن إسحاق عن مكحول أن رسول الله ﷺ قال : إذا شك أحدكم في صلاته فلا يدري أزاد أم نقص فإن كان شك في الواحدة والثنتين فليجعلهما واحدة وإن كان شك في الثلاث والثنتين فليجعلهما ثنتين وإن كان شك في الثلاث والأربع فليجعلها ثلاثا حتى يكون الوهم في الزيادة ، وقال محمد بن إسحاق قال لي حسين بن عبد الله أسند لك مكحول هذا الحديث قلت : ما سألته قال : فإنه ذكره عن كريب عن ابن عباس عن عبد الرحمن بن عوف [ 14 ] حدثنا أبو ذر أحمد بن محمد بن أبي بكر ثنا عبيد الله بن جرير بن جبلة ثنا محمد بن حفص بن عمر الأبلي ثنا ثور بن يزيد عن مكحول عن كريب عن ابن عباس عن عبد الرحمن بن عوف عن النبي ﷺ وحدثنا يعقوب بن إبراهيم البزاز أبو بكر ثنا جعفر بن محمد بن فضيل ثنا عمار بن مطر العنبري ينزل الرها ثنا عبد الرحمن بن ثابت بن ثوبان عن أبيه عن مكحول عن كريب مولى ابن عباس عن ابن عباس عن عبد الرحمن بن عوف قال : قال رسول الله ﷺ : من سهى في ثلاثة أو أربعة فليتم فإن الزيادة خير من النقصان [ 15 ] حدثنا الحسن بن أحمد بن سعيد الرهاوي ثنا العباس بن عبيد الله ثنا عمار بن مطر ثنا ابن ثوبان عن أبيه عن مكحول عن كريب عن ابن عباس عن عبد الرحمن بن عوف قال : قال رسول الله ﷺ : إذا سهى أحدكم في الثنتين أو الواحدة فليجعلها واحدة وإذا شك في الثنتين أو الثلاث فليجعلها اثنتين وإذا شك في الثلاث أو الأربع فليجعلها ثلاثا ثم ليتم ما بقي حتى يكون الوهم في الزيادة ولايكون في النقصان ثم يسجد سجدتين وهو جالس [ 16 ] حدثنا عبد الله بن سليمان بن الأشعث ثنا أحمد بن سعيد الهمداني ثنا ابن وهب ح وحدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا عيسى بن إبراهيم الغافقي ثنا ابن وهب عن سعيد بن عبد الرحمن عن عبد الله بن محمد بن سيرين عن أبيه عن أبي هريرة عن النبي ﷺ بذلك أنه سجد سجدتي السهو يوم جاءه ذو اليدين بعد السلام لفظهما واحد [ 17 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا عيسى بن إبراهيم وأحمد بن عبد الرحمن بن وهب قالا : نا ابن وهب أخبرني عمرو بن الحارث ثنا قتادة بن دعامة عن محمد بن سيرين عن أبي هريرة قال سجد النبي ﷺ يوم ذي اليدين بعد السلام واللفظ لأحمد [ 18 ] حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز ثنا بشر بن الوليد ثنا عبد العزيز بن عبد الله بن أبي سلمة عن زيد بن أسلم عن عطاء بن يسار عن أبي سعيد الخدري عن النبي ﷺ قال : إذا لم يدر أحدكم كم صلى ثلاثا أو أربعا فليقم فليصل ركعة ثم يسجد بعد ذلك سجدتي السهو وهو جالس فإن كان صلى خمسا شفعتا له صلاته وإن كانت أربعا أرغمتا أنف الشيطان [ 19 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا أحمد بن منصور ثنا يزيد بن هارون وأبو النضر قالا : حدثنا الماجشون عبد العزيز بن أبي سلمة ثنا زيد بن أسلم عن عطاء بن يسار عن أبي سعيد الخدري عن النبي ﷺ قال : إذا شك أحدكم وهو يصلي في الثلاث والأربع فليصل ركعة حتى يكون الشك في الزيادة ثم يسجد سجدتي السهو قبل أن يسلم فإن كان صلى خمسا شفعتا له صلاته وإن كان أتمها فهما ترغمان أنف الشيطان زاد هذا في حديثه قبل أن يسلم وتابعه سليمان بن بلال من رواية موسى بن داود عنه [ 20 ] حدثنا أبو جعفر محمد بن سليمان النعماني ثنا الحسين بن عبد الرحمن الجرجرائي ثنا موسى بن داود ثنا سليمان بن بلال ح وحدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا العباس بن محمد ثنا موسى بن داود ثنا سليمان بن بلال عن زيد بن أسلم عن عطاء بن يسار عن أبي سعيد الخدري قال : قال رسول الله ﷺ : إذا شك أحدكم في صلاته فلم يدر كم صلى ثلاثا أم أربعا فليطرح الشك وليبن على ما استيقن ثم يسجد سجدتين قبل أن يسلم فإن كان صلى خمسا كانتا شفعا لصلاته وإن كان صلى تمام الأربع كانتا ترغيما للشيطان [ 21 ] حدثنا أبو بكر ابن أبي داود ثنا أبو سعيد الأشج ثنا أبو خالد عن محمد بن عجلان عن زيد بن أسلم عن عطاء بن يسار عن أبي سعيد الخدري قال : قال رسول الله ﷺ : إذا شك أحدكم في صلاته فليلق الشك وليبن على اليقين فإن استيقن التمام سجد سجدتين فإن كانت صلاته تامة كانت الركعة نافلة والسجدتان وإن كانت ناقصة كانت الركعة تماما لصلاته والسجدتان ترغمان أنف الشيطان [ 22 ] حدثنا أحمد بن محمد بن زياد ثنا إسماعيل بن إسحاق ثنا عبد الجبار بن سعيد بن سليمان بن نوفل بن مساحق حدثني سليمان بن محمد بن أبي سبرة ابن أخي أبي بكر حدثني أبو بكر ابن أبي سبرة عن زيد بن أسلم عن عطاء بن يسار عن أبي سعيد الخدري عن رسول الله ﷺ أنه قال إذا شك أحدكم في صلاته فلم يدر كم صلى أربعا أو ثلاثا فليطرح الشك وليبن على اليقين ثم ليقم فيصلي ركعة ثم سجد سجدتين وهو جالس قبل التسليم فإن كانت صلاته أربعا وقد زاد ركعة كانت هاتان السجدتان تشفعان الخامسة وإن كانت صلاته ثلاثا كانت الرابعة تمامها والسجدتان ترغيما للشيطان [ 23 ] حدثنا أبو إسحاق إسماعيل بن يونس بن ياسين ثنا إسحاق بن أبي إسرائيل ثنا عبد الله بن جعفر عن زيد بن أسلم عن عطاء بن يسار عن ابن عباس قال : قال رسول الله ﷺ : إذا شك أحدكم في صلاته فإن استيقن أنه قد صلى ثلاثا فليصل واحدة بركعتها وسجدتيها ثم ليتشهد فإذا فرغ فلم يبق إلا أن يسلم فليسجد سجدتين وهو جالس ثم يسلم فإن كان صلى ثلاثا وكانت الركعة التي صلى رابعة كانت السجدتان ترغيما للشيطان وإن كان صلى أربعا وكانت الركعة التي صلى خامسة شفعها بسجدتين [ 24 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا عبد الله بن شبيب حدثني ذؤيب بن عمامة ثنا عبد المهيمن بن عباس عن أبيه عن جده عن المنذر بن عمرو وكان من النقباء من بني ساعدة أن النبي ﷺ سجد سجدتي السهو قبل التسليم [ 25 ] حدثنا أبو شيبة عبد العزيز بن جعفر بن بكر ثنا محمد بن مرزوق ثنا عمرو بن يونس ثنا عكرمة بن عمار عن يحيى بن أبي كثير ثنا أبو سلمة عن أبي هريرة قال : قال لنا رسول الله ﷺ إذا صلى أحدكم فلم يدر أزاد أم نقص فليسجد سجدتين وهو جالس ثم يسلم باب إدبار الشيطان من سماع الأذان وسجدتي السهو قبل السلام [ 1 ] حدثنا عبد الله بن سليمان بن الأشعث والحسين بن إسماعيل ومحمد بن مخلد وأحمد بن محمد بن أبي بكر قالوا ثنا عبيد الله بن سعد ثنا عمي يعقوب بن إبراهيم ح وحدثنا الحسين بن إسماعيل نا محمد بن منصور الطوسي نا يعقوب بن إبراهيم ثنا أبي عن ابن إسحاق ثنا سلمة بن صفوان بن سلمة الأنصارى ثم الزرقي عن أبي سلمة عن أبي هريرة أن رسول الله ﷺ قال : إذا إذن المؤذن خرج الشيطان من المسجد له حصاص فإذا سكت المؤذن رجع فإذا أقام المؤذن الصلاة خرج من المسجد وله ضراط فإذا سكت رجع حتى يأتي المرء المسلم في صلاته فيدخل بينه وبين نفسه لا يدري أزاد في صلاته أم نقص فإذا وجد ذلك أحدكم فليسجد سجدتين وهو جالس قبل أن يسلم ثم يسلم [ 2 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا يونس بن عبد الأعلى حدثنا ابن وهب أخبرني هشام بن سعد أن زيد بن أسلم حدثهم عن عطاء بن يسار عن أبي سعيد الخدري أن رسول الله ﷺ قال : إذا شك أحدكم في صلاته فلم يدر صلى ثلاثا أم أربعا فليقم فليصل ركعة ثم ليسجد سجدتين وهو جالس قبل التسليم فإن كانت الركعة التي صلى خامسة شفعها بهاتين السجدتين وإن كانت رابعة فالسجدتان ترغيم للشيطان [ 3 ] حدثنا عبد الصمد بن علي المكرمي ثنا إبراهيم بن أحمد بن مروان ثنا محمد بن أبان حدثنا فليح بن سليمان عن زيد بن أسلم عن عطاء بن يسار عن أبي سعيد الخدري قال : قال رسول الله ﷺ : إذا صلى أحدكم فلم يدر أثلاثا صلى أم أربعا فليتم حتى يستيقن أنه قد أتم ثم يسجد سجدتين قبل السلام فإن كانت صلاته وترا كانت شفعا لصلاته وإن كانت صلاته شفعا كانت ترغيما للشيطان [ 4 ] حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز ثنا أحمد بن عيسى المصري ح وحدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا عيسى بن إبراهيم وأحمد بن عبد الرحمن قالوا ثنا ابن وهب أخبرني مخرمة بن بكير عن أبيه عن محمد بن يوسف مولى عثمان قال : سمعت أبي يحدث أن معاوية صلى بهم فقام في الركعتين وعليه الجلوس فسبح الناس به فأبى أن يجلس حتى إذا جلس للتسليم سجد سجدتين وهو جالس ، ثم قال هكذا رأيت رسول الله ﷺ يصلي ، وقال النيسابوري قال : رأيت رسول الله ﷺ فعل هذا باب البناء على غالب الظن [ 1 ] حدثنا القاضي الحسين بن إسماعيل ثنا يوسف بن موسى ثنا جرير عن منصور عن إبراهيم عن علقمة قال : قال عبد الله صلى رسول الله ﷺ صلاة قال إبراهيم فلا أدري أزاد أم نقص فلما سلم قيل له يا رسول الله أحدث في الصلاة شيء قال لا وما ذلك قالوا صليت كذا فثنى رجليه واستقبل القبلة وسجد سجدتين ثم سلم فلما سلم أقبل علينا بوجهه ، فقال إنه لو حدث في الصلاة شيء أنبأتكموه ولكن إنما أنا بشر أنسى كما تنسون فإذا نسيت فذكروني وإذا شك أحدكم في صلاته فليتحر الصواب ثم يتم عليه ثم يسلم ثم يسجد سجدتين [ 2 ] حدثنا القاضي الحسين بن إسماعيل ثنا يوسف بن موسى ثنا وكيع ثنا مسعر بن كدام عن منصور عن إبراهيم عن علقمة عن عبد الله بن مسعود قال : قال النبي ﷺ إذا شك أحدكم في الصلاة فليتحر الصواب ثم يسجد سجدتي السهو [ 3 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا الحسين بن السكين أبو منصور حدثنا محمد بن عبيد ثنا مسعر عن منصور عن إبراهيم عن علقمة عن عبد الله قال : قال رسول الله ﷺ : إنما أنا بشر أنسى كما تنسون فأيكم شك في صلاته فلينظر أحرى ذلك بالصواب فليتم عليه ثم يسجد سجدتي السهو باب سجود السهو بعد السلام [ 1 ] حدثنا ابن صاعد ثنا أبو عبيد الله المخزومي سعيد بن عبد الرحمن ثنا سفيان عن منصور عن إبراهيم عن علقمة عن ابن مسعود أنه سجد سجدتي السهو بعد التسليم وحدث أن رسول الله ﷺ سجدهما بعد التسليم [ 2 ] حدثنا ابن صاعد ثنا أبو عبيد الله المخزومي ثنا سفيان عن يحيى بن سعيد عن عبد الرحمن الأعرج عن عبد الله بن بحينة قال صلى بنا رسول الله ﷺ الظهر فقام في اثنتين ولم يجلس فلما قضى صلاته سجد سجدتي السهو ثم سلم بعد ذلك باب ليس على المقتدي سهو وعليه سهو الإمام [ 1 ] حدثنا علي بن الحسن بن هارون بن رستم السقطي ثنا محمد بن سعيد أبو يحيى العطار ثنا شبابة ثنا خارجة بن مصعب عن أبي الحسين المديني عن سالم بن عبد الله بن عمر عن أبيه عن عمر عن النبي ﷺ قال ليس على من خلف الإمام سهو فإن سها الإمام فعليه وعلى من خلفه السهو وإن سها من خلف الإمام فليس عليه سهو والإمام كافيه [ 2 ] حدثنا محمد بن حمدويه المروزي ثنا عبد الله بن حماد الآملي ثنا يحيى بن صالح ثنا أبو بكر العبسي عن يزيد بن أبي حبيب عن سالم بن عبد الله بن عمر عن أبيه عن النبي ﷺ قال لا سهو في وثبة الصلاة إلا قيام عن جلوس أو جلوس عن قيام [ 3 ] حدثنا القاضي أبو جعفر أحمد بن إسحاق البهلول حدثني أبي عمار بن سلام عن محمد بن يزيد الواسطي عن سفيان بن حسين عن الزهري عن عبيد الله بن عبد الله عن ابن عباس قال ذاكرني عمر السهو في الصلاة فأتانا عبد الرحمن بن عوف فوقف علينا ، فقال : سمعت رسول الله ﷺ يقول : من شك في صلاته فليصل حتى يكون شكه في الزيادة [ 4 ] حدثنا محمد بن القاسم بن زكريا ثنا أبو كريب نا عبد الرحمن المحاربي عن إسماعيل بن مسلم عن الزهري عن عبيد الله بن عبد الله عن ابن عباس قال : كنت مع عمر نتذاكر الصلاة فجاء عبد الرحمن بن عوف ، فقال ألا أخبركم بما سمعت من رسول الله ﷺ سمعت رسول الله ﷺ يقول : إذا شككت في النقصان فصل حتى تشك في الزيادة باب البناء على التحري والسجدة بعد التسليم والتشهد قبلها وبعدها [ 1 ] ثنا محمد بن يحيى بن مرداس ثنا أبو داود ثنا النفيلي ثنا محمد بن سلمة عن خصيف عن أبي عبيدة بن عبد الله عن أبيه عن رسول الله ﷺ قال : إذا كنت في صلاة فشككت في ثلاث أو أربع وأكثر ظنك على أربع تشهدت ثم سجدت سجدتين وأنت جالس قبل أن تسلم ثم تشهدت أيضا ثم تسلم قال أبو داود رواه عبد الواحد بن زياد عن خصيف ولم يرفعه ووافق عبد الواحد سفيان وشريك وإسرائيل واختلفوا في متنه باب الرجوع إلى القعود قبل استتمام القيام [ 1 ] حدثنا أبو محمد ابن صاعد حدثنا أبو عبيد الله المخزومي ثنا عبد الله بن الوليد العدني ح وحدثنا ابن صاعد حدثنا أحمد بن منصور حدثني يزيد بن أبي حكيم ثنا سفيان ثنا جابر ثنا المغيرة بن شبيل الأحمسي عن قيس بن أبي حازم عن المغيرة بن شعبة قال : قال رسول الله ﷺ : إذا قام الإمام في الركعتين فإن ذكر قبل أن يستتم قائما فليجلس وإن استتم قائما فلا يجلس وسجد سجدتي السهو وكذلك رواه الفريابي ومؤمل وغيرهما عن الثوري [ 2 ] ثنا محمد بن سليمان النعماني ثنا أحمد بن بديل ثنا يحيى بن آدم ثنا قيس بن الربيع عن جابر عن المغيرة بن شبيل عن قيس بن أبي حازم عن المغيرة بن شعبة أن رسول الله ﷺ قال : إذا شك أحدكم فقام في الركعتين فاستتم قائما فليمض وليسجد سجدتين وإن لم يستتم قائما فليجلس ولا سهو عليه [ 3 ] حدثنا محمد بن يحيى بن مرداس نا أبو داود سمعت أحمد بن حنبل يقول لم يتكلم في جابر في حديثه إنما تكلم فيه لرأيه قال أبو داود وجابر عندي ليس بالقوي في حديثه ورأيه باب تحليل الصلاة التسليم [ 1 ] حدثنا محمد بن مخلد ثنا الحساني محمد بن إسماعيل ثنا وكيع ح وحدثنا عثمان بن أحمد الدقاق حدثنا الحسن بن سلام ثنا عبيد الله بن موسى قالا : ثنا سفيان عن عبد الله بن محمد بن عقيل عن محمد بن الحنفية عن علي قال : قال رسول الله ﷺ : مفتاح الصلاة الطهور وتحريمها التكبير وتحليلها التسليم ، وقال عبيد الله وإحرامها وإحلالها باب من أحدث قبل التسليم في آخر صلاته أو أحدث قبل تسليم الإمام فقد تمت صلاته [ 1 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا يعقوب الدورقي ثنا مروان بن معاوية الفزاري ثنا عبد الرحمن بن زياد الأفريقي عن بكر بن سوادة وعبد الرحمن بن رافع عن عبد الله بن عمرو أن رسول الله ﷺ قال : إذا جلس الإمام في آخر ركعة ثم أحدث رجل من خلفه قبل أن يسلم الإمام فقد تمت صلاته عبد الرحمن بن زياد ضعيف لا يحتج به [ 2 ] حدثنا محمد بن يحيى بن مرداس ثنا أبو داود ثنا أحمد بن يونس ثنا زهير عن عبد الرحمن بن زياد بن أنعم عن عبد الرحمن بن رافع وبكر بن سوادة عن عبد الله بن عمرو أن رسول الله ﷺ قال : إذا قضى الإمام الصلاة وقعد فأحدث قبل أن يسلم فقد تمت صلاته ومن كان خلفه ممن أتم الصلاة [ 3 ] حدثنا الحسين ثنا يوسف يعني بن موسى ثنا وكيع ثنا سفيان عن عبد الرحمن بن زياد عن بكر بن سوادة عن عبد الله بن عمرو قال : قال رسول الله ﷺ : إذا أحدث الإمام بعدما يرفع رأسه من آخر سجدة واستوى جالسا تمت صلاته وصلاة من خلفه ممن ائتم به ممن أدرك أول الصلاة باب صلاة المريض لا يستطيع القيام والفريضة على الراحلة [ 1 ] حدثنا إسماعيل بن محمد الصفار ثنا عباس بن محمد ثنا أبو إسحاق الطالقاني ثنا ابن المبارك عن إبراهيم بن طهمان قال أبو إسحاق وسمعت ابن المبارك يقول كان إبراهيم بن طهمان ثبتا في الحديث عن حسين المكتب عن عبد الله بن بريدة عن عمران بن حصين قال : كانت لي بواسير فسألت النبي ﷺ ، فقال صل قائما فإن لم تستطع فقاعدا فإن لم تستطع فعلى جنبك [ 2 ] حدثنا إسماعيل بن محمد الصفار ثنا عباس بن محمد ثنا علي بن الحسن بن شقيق ثنا إبراهيم بن طهمان عن حسين المعلم عن ابن بريدة عن عمران بن حصين عن النبي ﷺ نحوه قال أبو الحسن أخرجه البخاري عن عبدان عن ابن المبارك عن إبراهيم بن طهمان [ 3 ] ثنا أبو بكر أحمد بن نصر بن سندويه البندار ثنا يوسف بن موسى نا وكيع ثنا إبراهيم بن طهمان عن حسين المعلم عن عبد الله بن بريدة عن عمران بن حصين قال : كان لي الناصور فسألت النبي ﷺ عن الصلاة ، فقال صل قائما فإن لم تستطع فقاعدا فإن لم تستطع فعلى جنب [ 4 ] ثنا إبراهيم بن حماد ثنا عباس بن يزيد ثنا أبو عامر ثنا إبراهيم بن طهمان عن حسين المعلم بهذا أو قال الباسور [ 5 ] ثنا محمد بن إبراهيم بن نيروز الأنماطي ثنا محمد بن عبد الرحمن بن غزوان أبو عبد الله ثنا ابن الرماح قاضي بلخ عن كثير بن زياد أبي سهل البصري العتكي عن عمر بن عثمان بن يعلى بن أمية عن أبيه عن جده يعلى بن أمية صاحب رسول الله ﷺ قال : انتهينا مع النبي ﷺ إلى مضيق السماء من فوقنا والبلة من أسفلنا وحضرت الصلاة فأمر المؤذن فأذن وأقام أو أقام بغير أذان ثم تقدم النبي ﷺ فصلى بنا على راحلته وصلينا خلفه على رواحلنا وجعل سجوده أخفض من ركوعه باب الحث على صلاة الجماعة والأمر بها [ 1 ] وحدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا يحيى بن معلى ثنا أبو حذيفة ثنا إبراهيم بن طهمان عن حصين بن عبد الرحمن عن عبد الله بن شداد بن الهاد عن ابن أم مكتوم أنه قال : يا رسول الله إني لا أقدر على قائد يلاؤمني في كل ساعة وبيني وبين المسجد أنهار وأشجار فيسعني أن أصلي في بيتي قال أتسمع الإقامة قال : نعم قال : فأتها باب قضاء الصلاة بعد وقتها ومن دخل في صلاة فخرج وقتها قبل تمامها [ 1 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل حدثنا أبو يحيى محمد بن عبد الرحيم ثنا عبد الصمد بن النعمان ثنا أبو جعفر الرازي عن يحيى بن سعيد عن سعيد بن المسيب عن بلال قال كنا مع النبي ﷺ في سفر فنام حتى طلعت الشمس فأمر بلالا فأذن ثم توضأ فصلى ركعتين ثم صلوا صلاة الغداة [ 2 ] حدثنا محمد بن مخلد ثنا العباس بن يزيد ثنا معاذ بن هشام حدثني أبي عن قتادة عن عذرة بن تميم عن أبي هريرة أن نبي الله ﷺ قال إذا صلى أحدكم ركعة من صلاة الصبح ثم طلعت الشمس فليصل إليها أخرى [ 3 ] حدثنا أحمد بن العباس البغوي ثنا أبو بدر عباد بن الوليد ثنا عفان ثنا همام قال : وسئل قتادة عن رجل صلى ركعة من صلاة الصبح ثم طلعت الشمس قال حدثني خلاس عن أبي رافع عن أبي هريرة أن رسول الله ﷺ قال : يتم صلاته [ 4 ] حدثنا عمر بن أحمد بن علي المروزي ثنا أبو النضر أحمد بن عتيق العتيقي المروزي ثنا محمد بن سنان العوقي ثنا همام عن قتادة عن خلاس عن أبي رافع عن أبي هريرة أن النبي ﷺ قال : من صلى ركعة من صلاة الصبح ثم طلعت الشمس فليتم صلاته [ 5 ] حدثنا عمر بن أحمد بن علي ثنا أبو النضر أحمد بن عتيق المروزي ثنا محمد بن سنان ثنا همام قال : سمعت قتادة يحدث عن النضر بن أنس عن بشير بن نهيك عن أبي هريرة أن النبي ﷺ قال : من صلى ركعة من الصبح ثم طلعت الشمس فليصل الصبح [ 6 ] ثنا أحمد بن العباس البغوي ثنا أبو بدر الغبري ثنا عمرو بن عاصم ثنا همام عن قتادة عن النضر بن أنس عن بشير بن نهيك عن أبي هريرة عن النبي ﷺ قال : من لم يصل ركعتي الفجر حتى تطلع الشمس فليصلهما [ 7 ] حدثنا محمد بن يحيى بن هارون الأسكافي ثنا إسحاق بن شاهين أبو بشر نا خالد بن عبد الله عن يونس عن الحسن عن عمران بن حصين قال : كان رسول الله ﷺ في مسير له فناموا عن صلاة الفجر فاستيقظوا بحر الشمس فارتفعوا قليلا حتى استقلت : ثم أمر المؤذن فأذن ثم صلى ركعتين قبل الفجر ثم أقام المؤذن فصلى الفجر [ 8 ] حدثنا إسماعيل بن العباس ثنا حفص بن عمرو ثنا عبد الوهاب بن عبد المجيد ثنا يونس عن الحسن عن عمران بن حصين قال كنا مع رسول الله ﷺ في مسير له فنمنا عن صلاة الفجر حتى طلعت الشمس فأمر المؤذن فأذن ثم صلينا ركعتي الفجر حتى إذا أمكنتنا الصلاة صلينا [ 9 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا الربيع بن سليمان ونصر بن مرزوق قالا : نا أسد بن موسى ثنا الليث بن سعد عن يحيى بن سعيد عن أبيه عن جده أنه جاء والنبي ﷺ يصلي صلاة الفجر فصلى معه فلما سلم قام فصلى ركعتي الفجر ، فقال له النبي ﷺ ما هاتان الركعتان قال لم أكن صليتهما قبل الفجر فسكت ولم يقل شيئا [ 10 ] حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز ثنا أبو بكر ابن أبي شيبة ثنا عبد الله بن نمير ثنا سعد بن سعيد يحدثني محمد بن إبراهيم عن قيس بن عمرو قال رأى رسول الله ﷺ رجلا يصلي بعد صلاة الصبح ركعتين ، فقال رسول الله ﷺ : أصلاة الصبح مرتين ، فقال الرجل إني لم أكن صليت الركعتين اللتين قبلهما فصليتهما الآن قال : فسكت عنه رسول الله ﷺ قيس هذا هو جد يحيى بن سعيد [ 11 ] حدثنا إسماعيل بن محمد الصفار ثنا عباس بن محمد بن حاتم حدثنا روح بن عبادة ثنا هشام عن الحسن عن عمران بن حصين قال سرنا مع رسول الله ﷺ في غزوة أو قال في سرية فلما كان آخر السحر عرسنا فما استيقظنا حتى أيقظنا حر الشمس فجعل الرجل منا يثب فزعا دهشا فلما استيقظ رسول الله ﷺ أمرنا فارتحلنا ثم سرنا حتى ارتفعت الشمس فقضى القوم حوائجهم ثم أمر بلالا فأذن فصلينا ركعتين ثم أمر فأقام فصلى الغداة فقلنا يا نبي الله ألا نقضيهما لوقتهما من الغد ، فقال لهم ﷺ أينهاكم الله عن الربا ويقبله منكم [ 12 ] قرئ على عبد الله بن محمد بن عبد العزيز وأنا أسمع حدثكم علي بن الجعد وشيبان بن فروخ قالا : نا سليمان بن المغيرة عن ثابت عن عبد الله بن رباح عن أبي قتادة قال خطبنا رسول الله ﷺ فذكر حديث الميضأة بطوله ، وقال : فيه ، ثم قال إنه ليس في النوم تفريط إنما التفريط على من لم يصل حتى يجيء وقت الصلاة الأخرى فمن فعل ذلك فليصلها حين ينتبه لها فإذا كان الغد فليصلها عند وقتها [ 13 ] حدثنا عبد الله بن محمد ثنا هارون بن عبد الله ثنا يزيد بن هارون ثنا حماد بن سلمة عن ثابت البناني عن عبد الله بن رباح عن أبي قتادة عن النبي ﷺ قال : إن كان أمر دنياكم فشأنكم وإن كان أمر دينكم فإلي فقلنا يا رسول الله فرطنا في صلاتنا ، فقال لا تفريط في النوم إنما التفريط في اليقظة فإذا كان ذلك فصلوها ومن الغد لوقتها [ 14 ] حدثنا أبو طلحة أحمد بن محمد بن عبد الكريم الفزاري ثنا زياد بن يحيى الحساني ثنا حماد بن واقد ثنا ثابت البناني عن عبد الله بن رباح عن أبي قتادة قال : ذكر عند النبي ﷺ نومهم عن الصلاة ، فقال رسول الله ﷺ : ليس في النوم تفريط إنما التفريط في اليقظة فإذا نسي أحدكم صلاة أو نام عنها فليصلها إذا ذكرها ولوقتها من الغد قال : فسمعني عمران بن حصين وأنا أحدث هذا الحديث ، فقال لي يا فتى احفظها كنت تحدث فإني قد سمعت هذا الحديث من رسول الله ﷺ [ 15 ] حدثنا عثمان بن أحمد الدقاق ثنا إبراهيم بن الهيثم ثنا أبو شيخ الحراني ثنا موسى بن أعين عن يحيى عن الأعمش عن إسماعيل عن الحسن عن عمران بن حصين عن النبي ﷺ بنحو هذه القصة قلنا ألا نصليها في غد قال ينهاكم الله عن الربا ويأخذه [ 16 ] حدثنا أحمد بن سليمان ثنا الحارث بن محمد ثنا روح بن عبادة ثنا هشام بن حسان عن الحسن عن عمران بن حصين عن النبي ﷺ بهذا ، وقال ينهاكم الله عن الربا ويقبله منكم باب قدر المسافة التي تقصر في مثلها صلاة وقدر المدة [ 1 ] حدثنا أحمد بن محمد بن زياد ثنا إسماعيل الترمذي ثنا إبراهيم بن العلاء ثنا إسماعيل بن عياش عن عبد الوهاب بن مجاهد عن أبيه وعطاء بن أبي رباح عن ابن عباس أن رسول الله ﷺ قال : يا أهل مكة لا تقصروا الصلاة في أدنى من أربعة برد من مكة إلى عسفان [ 2 ] حدثنا يحيى بن محمد بن صاعد وأخبرنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز قراءة عليه قالا : ثنا لوين ثنا أبو عوانة عن عاصم وحصين عن عكرمة عن ابن عباس قال سافرنا مع رسول الله ﷺ فأقام سبع عشرة يقصر الصلاة قال ابن عباس ونحن إذا سافرنا فأقمنا سبع عشرة قصرنا وإذا زدنا أتممنا [ 3 ] حدثنا عبد الله بن محمد ثنا خلف بن هشام حدثنا أبو شهاب عن عاصم عن عكرمة عن ابن عباس قال أقمنا مع رسول الله ﷺ في سفر سبع عشرة نقصر الصلاة قال ابن عباس ونحن نقصر سبع عشرة فإن زدنا أتممنا باب الجمع بين الصلاتين في السفر [ 1 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا الحسن بن يحيى الجرجاني ثنا عبد الرزاق عن ابن جريج حدثني حسين بن عبد الله بن عبيد الله بن عباس عن عكرمة وعن كريب مولى ابن عباس ان ابن عباس قال ألا أخبركم عن صلاة رسول الله ﷺ في السفر قلنا بلى قال : كان إذا زاغت له الشمس في منزله جمع بين الظهر والعصر قبل أن يركب وإذا لم تزغ له في منزله سار حتى إذا حانت العصر نزل فجمع بين الظهر والعصر وإذا حانت له المغرب في منزله جمع بينها وبين العشاء وإذا لم تحن في منزله ركب حتى إذا حانت العشاء نزل فجمع بينهما قال الشيخ روى هذا الحديث حجاج عن ابن جريج قال : أخبرني حسين عن كريب وحده عن ابن عباس ، ورواه عثمان بن عمر عن ابن جريج عن حسين عن عكرمة عن ابن عباس ، ورواه عبد المجيد عن ابن جريج عن هشام بن عروة عن حسين عن كريب عن ابن عباس وكلهم ثقات فاحتمل أن يكون بن جريج سمعه أولا من هشام بن عروة عن حسين كقول عبد المجيد عنه ثم لقي بن جريج حسينا فسمعه منه كقول عبد الرزاق وحجاج عن ابن جريج حدثني حسين واحتمل أن يكون حسين سمعه من عكرمة ومن كريب جميعا عن ابن عباس وكان يحدث به مرة عنهما جميعا كرواية عبد الرزاق عنه ومرة عن كريب وحده كقول حجاج وابن أبي رواد ومرة عن عكرمة وحده عن ابن عباس كقول عثمان بن عمر وتصح الأقاويل كلها والله أعلم [ 2 ] حدثنا محمد بن القاسم بن زكريا المحاربي ثنا أبو سعيد الأشج ثنا أبو خالد الأحمر عن ابن عجلان عن حسين بن عبد الله عن عكرمة عن ابن عباس قال : كان رسول الله ﷺ إذا زاغت الشمس صلى الظهر والعصر جميعا وإذا ارتحل قبل أن تزيغ أخرهما حتى يصليهما في وقت العصر [ 3 ] حدثنا أبو علي إسماعيل بن محمد الصفار ثنا عباس الدوري ثنا عبد الله بن أبي بدر الدوري ثنا يحيى بن اليمان عن محمد بن عجلان عن حسين بن عبد الله عن عكرمة عن ابن عباس قال : كان النبي ﷺ إذا نزل منزلا فزالت الشمس لم يرتحل حتى يصلي العصر وإذا ارتحل قبل الزوال صلى كل واحدة لوقتها [ 4 ] ثنا العباس بن عبد السميع الهاشمي ثنا الحسين بن الهيثم بن ماهان أبو الربيع ثنا خالد بن عبد السلام ثنا موسى بن ربيعة عن ابن الهاد عن حسين بن عبد الله عن عكرمة عن ابن عباس قال : كان رسول الله ﷺ إذا ارتحل حين تزيغ الشمس يجمع بين الظهر والعصر وإذا ارتحل قبل ذلك أخر ذلك إلى وقت العصر [ 5 ] ثنا الحسين بن إسماعيل ثنا الحسن بن محمد بن الصباح ثنا شبابة ثنا الليث عن عقيل عن ابن شهاب عن أنس قال : كان رسول الله ﷺ إذا أراد أن يجمع بين الظهر والعصر في السفر أخر الظهر حتى يدخل أول وقت العصر [ 6 ] وحدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا الفضل بن سهل ثنا يحيى بن غيلان ثنا مفضل بن فضالة عن عقيل عن ابن شهاب أنه حدثه عن أنس أن رسول الله ﷺ كان إذا ارتحل قبل أن تزيغ الشمس سار حتى يدخل وقت العصر فينزل فيجمع بينهما وإذا لم يرتحل حتى تزيغ الشمس صلى الظهر ثم ذهب [ 7 ] ثنا علي بن محمد المصري ثنا هاشم بن يونس القصار ثنا عبد الله بن صالح ثنا مفضل والليث وابن لهيعة عن عقيل عن ابن شهاب عن أنس بن مالك أن رسول الله ﷺ كان إذا أراد أن يجمع بين الظهر والعصر أخر الظهر حتى يدخل أول وقت العصر ثم يجمع بينهما [ 8 ] ثنا أبو محمد ابن صاعد وأبو بكر النيسابوري قالا : نا العباس بن الوليد بن مزيد العذري ببيروت أخبرني أبي أخبرنا عمر بن محمد بن زيد حدثني نافع مولى عبد الله بن عمر عن ابن عمر أنه أقبل من مكة وجاءه خبر صفية بنت أبي عبيد فأسرع السير فلما غابت الشمس قال له إنسان من أصحابه الصلاة فسكت ثم سار ساعة ، فقال له صاحبه الصلاة فسكت ، فقال للذي قال له الصلاة إنه ليعلم من هذا علما لا أعلمه فسار حتى إذا كان بعد ما غاب الشفق ساعة نزل فأقام الصلاة وكان لا ينادي لشيء من الصلاة في السفر ، وقال النيسابوري بشيء من الصلوات في السفر وقالا جميعا فقام فصلى المغرب والعشاء جميعا جمع بينهما ، ثم قال إن رسول الله ﷺ كان إذا جد به السير جمع بين المغرب والعشاء بعد أن يغيب الشفق ساعة وكان يصلي على ظهر راحلته أين توجهت به السبحة في السفر ويخبرهم أن رسول الله ﷺ كان يصنع ذلك [ 9 ] حدثنا أبو محمد ابن صاعد ثنا عبيد الله بن سعد ثنا عمي حدثنا عاصم بن محمد عن أخيه عمر بن محمد عن نافع عن سالم قال أتى عبد الله بن عمر خبر من صفية فأسرع السير ، ثم ذكر عن النبي ﷺ نحوه ، وقال بعد أن غاب الشفق بساعة تابعه بن وهب [ 10 ] ثنا أحمد بن محمد بن سعيد ثنا المنذر بن محمد ثنا أبي ثنا أبي ثنا محمد بن الحسين بن علي بن الحسين حدثني أبي عن أبيه عن جده عن علي رضى الله تعالى عنه قال : كان النبي ﷺ إذا ارتحل حين تزول الشمس جمع الظهر والعصر وإذا مد له السير أخر الظهر وعجل العصر ثم جمع بينهما [ 11 ] حدثنا أبو محمد ابن صاعد ثنا عبد الأعلى بن واصل ح وحدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا عبد الله بن محمد بن شاكر قال : حدثنا يحيى بن آدم ثنا سفيان الثوري عن عبيد الله بن عمر وموسى بن عقبة ويحيى بن سعيد عن نافع عن ابن عمر قال : كان رسول الله ﷺ إذ جد به السير جمع بين المغرب والعشاء قال سفيان بعد في حديث يحيى بن سعيد إلى ربع الليل قال ابن صاعد في حديثه قال أحدهم في حديثه إلى ربع الليل [ 12 ] حدثنا ابن أبي داود ثنا محمد بن عاصم ثنا يحيى بن آدم ثنا سفيان عن موسى بن عقبة ويحيى بن سعيد عن نافع عن ابن عمر عن النبي ﷺ مثل قول النيسابوري [ 13 ] حدثنا محمد بن يحيى بن مرداس السلمي ثنا أبو داود السجستاني ثنا يزيد بن خالد بن يزيد بن عبد الله بن موهب الرملي ثنا المفضل بن فضالة وعن الليث بن سعد عن هشام بن سعد عن أبي الزبير عن أبي الطفيل عن معاذ بن جبل أن رسول الله ﷺ كان في غزوة تبوك إذا زاغت الشمس قبل أن يرتحل جمع بين الظهر والعصر وإن ترحل قبل أن تزيغ الشمس أخر الظهر حتى ينزل للعصر وفي المغرب مثل ذلك إن غابت الشمس قبل أن يرتحل جمع بين المغرب والعشاء فإن ارتحل أن يغيب الشمس أخر المغرب حتى ينزل للعشاء ثم يجمع بينهما [ 14 ] حدثنا محمد بن إسماعيل الفارسي ثنا جعفر بن محمد القلانسي ثنا يزيد بن موهب ثنا الليث عن هشام بن سعد بهذا نحوه ولم يذكر فيه المفضل بن فضالة [ 15 ] أخبرنا عبد الباقي بن قانع ثنا عبد الله بن محمد بن علي البلخي ثنا قتيبة ح وحدثنا محمد بن يحيى بن مرداس ثنا أبو داود ثنا قتيبة بن سعيد ثنا الليث عن يزيد بن أبي حبيب عن أبي الطفيل عامر بن واثلة عن معاذ بن جبل أن النبي ﷺ كان في غزوة تبوك إذا ارتحل قبل أن تزيغ الشمس أخر الظهر إلى العصر حتى يجمعها مع العصر فيصليهما جميعا وإذا ارتحل بعد زيغ الشمس صلى الظهر والعصر ثم سار وكان إذا ارتحل قبل المغرب أخر المغرب حتى يصليها مع العشاء وإذا ارتحل بعد المغرب عجل العشاء فصلاها مع المغرب قال أبو داود وهذا لم يروه إلا قتيبة [ 16 ] حدثنا عبد الباقي بن قانع ثنا عبد الله بن محمد بن علي البلخي ثنا أبو بكر الأعين ثنا علي بن المديني ثنا أحمد بن حنبل ثنا قتيبة بن سعيد ثنا الليث بهذا مثله [ 17 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا يوسف بن موسى ثنا وكيع وجرير بن عبد الحميد واللفظ لوكيع عن الفضيل بن غزوان عن نافع عن ابن عمر قال استصرخ على صفية وهو في سفر فسار حتى إذا غابت الشمس قيل له الصلاة فسار حتى إذا كاد يغيب الشفق نزل فصلى المغرب ثم انتظر حتى إذا غاب الشفق صلى العشاء ، ثم قال : كان رسول الله ﷺ إذا نابته حاجة صنع هكذا [ 18 ] حدثنا محمد بن نوح الجنديسابوري ثنا هارون بن إسحاق ثنا محمد بن فضيل ح وحدثنا محمد بن يحيى بن مرداس ثنا أبو داود ثنا محمد بن عبيد المحاربي ثنا محمد بن فضيل عن أبيه عن نافع وعبد الله بن واقد عن ابن عمر بهذا ، وقال حتى إذا كان قبل غيبوبة الشفق نزل فصلى المغرب ثم انتظر حتى غاب الشفق فصلى العشاء ، ثم قال إن رسول الله ﷺ كان إذا عجل به صنع مثل الذي صنعت [ 19 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري أخبرني العباس بن الوليد بن مزيد أخبرني أبي قال : سمعت ابن جابر يقول حدثني نافع قال خرجت مع عبد الله بن عمر وهو يريد أرضا له فينزل منزلا فأتاه رجل ، فقال له إن صفية بنت أبي عبيد لما بها فلا أظن أن تدركها وذلك بعد العصر قال : فخرج مسرعا ومعه رجل من قريش فسرنا حتى إذا غابت الشمس وكان عهدي بصاحبي وهو محافظ على الصلاة فقلت : الصلاة فلم يلتفت إلي ومضى كما هو حتى إذا كان من آخر الشفق نزل فصلى المغرب ثم أقام الصلاة وقد توارى الشفق فصلى بنا العشاء ثم أقبل علينا ، فقال : كان رسول الله ﷺ إذا عجل به أمر صنع هكذا [ 20 ] حدثنا محمد بن يحيى بن مرداس ثنا أبو داود ثنا إبراهيم بن موسى ثنا عيسى بن يونس عن ابن جابر عن نافع عن ابن عمر عن النبي ﷺ نحوه [ 21 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا أحمد بن منصوري ثنا ابن أبي مريم حدثنا عطاف بن خالد حدثني نافع قال أقبلنا مع ابن عمر صادرين من مكة حتى إذا كنا ببعض الطريق استصرخ على زوجته صفية فأسرع السير فكان إذا غابت الشمس نزل فصلى المغرب فلما كان ذلك الليلة ظننا أنه نسي الصلاة فقلنا له الصلاة فسار حتى إذا كاد أن يغيب الشفق نزل فصلى وغاب الشفق ثم قام فصلى العتمة ثم أقبل علينا ، فقال هكذا كنا نصنع مع رسول الله ﷺ باب صفة الصلاة في السفر والجمع بين الصلاتين من غير عذر وصفة الصلاة في السفينة [ 1 ] حدثنا محمد بن هارون أبو حامد ثنا إبراهيم بن محمد التيمي ثنا عبد الله بن داود عن رجل من أهل الحديث عن جعفر بن برقان عن ميمون بن مهران عن ابن عباس بمثل حديث [ 2 ] حدثناه إبراهيم بن محمد ثنا ابن داود عن رجل من أهل الكوفة من ثقيف عن جعفر بن برقان عن ميمون بن مهران عن ابن عمر عن جعفر أن النبي ﷺ أمره أن يصلي قائما إلا أن يخشى الغرق قال الدارقطني يعني في السفينة فيه رجل مجهول [ 3 ] حدثنا علي بن عبد الله بن مبشر ثنا جابر بن كردي ثنا حسين بن علوان الكلبي ثنا جعفر بن برقان عن ميمون بن مهران عن ابن عباس قال لما بعث رسول الله ﷺ جعفر بن أبي طالب إلى الحبشة قال : يا رسول الله كيف أصلي في السفينة قال صل فيها قائما إلا أن تخاف الغرق حسين بن علوان متروك [ 4 ] حدثنا محمد بن موسى بن سهل البربهاري من أصله ثنا بشر بن فافا ثنا أبو نعيم ثنا جعفر بن برقان عن ميمون بن مهران عن ابن عمر سئل رسول الله ﷺ عن الصلاة في السفينة قال صل قائما إلا أن تخاف الغرق [ 5 ] ثنا عبد الوهاب بن عيسى بن أبي حية وأحمد بن الحسين بن الجنيد قالا : نا يعقوب بن إبراهيم ثنا معتمر بن سليمان عن أبيه عن حنش عن عكرمة عن ابن عباس عن النبي ﷺ قال : من جمع بين صلاتين من غير عذر فقد أتى بابا من أبواب الكبائر حنش هذا أبو علي الرحبي متروك باب صفة صلاة التطوع في السفر واستقبال القبلة عند الصلاة على الدابة [ 1 ] حدثنا عبد الوهاب بن عيسى بن أبي حية نا أبي ثنا إسحاق بن أبي إسرائيل ثنا ربعي بن الجارود الهذلي ثنا عمرو بن أبي الحجاج حدثني الجارود بن أبي سبرة حدثني أنس بن مالك أن رسول الله ﷺ كان إذا سافر فأراد أن يتطوع للصلاة استقبل بناقته القبلة فكبر [ 2 ] ثنا أبو حامد محمد بن هارون ثنا نصر بن علي حدثنا ربعي بن عبد الله بن الجارود بن أبي سبرة حدثني عمرو بن أبي الحجاج عن الجارود بن أبي سبرة عن أنس بن مالك قال : كان رسول الله ﷺ إذا كان في سفر فأراد أن يصلي على راحلته استقبل القبلة وكبر ثم صلى حيث وجهت به [ 3 ] ثنا محمد بن مرداس ثنا أبو داود ثنا مسدد حدثنا ربعي بن عبد الله بن الجارود حدثني عمرو بن أبي الحجاج حدثني الجارود بن أبي سبرة قال حدثني أنس بن مالك أن رسول الله ﷺ كان إذا سافر فأراد أن يتطوع استقبل بناقته القبلة فكبر ثم صلى حيث وجهت به ركابه [ 4 ] حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز ثنا داود بن رشيد ثنا شعيب بن إسحاق عن هشام عن أبي الزبير عن جابر قال بعثني النبي ﷺ لحاجة فرجعت إليه وهو على راحلته فسلمت عليه فلم يرد علي شيئا ورأيته يركع ويسجد فتنحيت عنه ، ثم قال : ما صنعت في حاجتك قلت : صنعت كذا وكذا ، وقال إنه لم يمنعني أن أرد عليك إلا أني كنت أصلي باب صلاة المريض جالسا بالمأمومين [ 1 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا محمد بن معاوية الأنماطي ثنا محمد بن سلمة عن ابن إسحاق عن هشام بن عروة عن كثير بن السائب عن محمود بن لبيد قال : كان أسيد بن حضير قد اشتكى عرق النساء وكان لنا إماما وكان يخرج إلينا فيشير إلينا بيده أن اجلسوا فنجلس فيصلي بنا جالسا ونحن جلوس [ 2 ] حدثنا أحمد بن محمد بن عبد الله بن زياد ثنا محمد بن غالب ثنا محمد بن سنان العوقي ثنا شريك عن إبراهيم بن مهاجر عن مجاهد عن مولاه السائب عن عائشة ورفعته قال صلاة القاعد على النصف من صلاة القائم إلا المتربع [ 3 ] ثنا الحسن بن الخضر المعدل بمكة ثنا أبو عبد الرحمن النسائي ثنا هارون بن عبد الله ثنا أبو داود الحفري عن حفص بن غياث عن حميد عن عبد الله بن شقيق عن عائشة قالت رأيت النبي ﷺ يصلي متربعا [ 4 ] ثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز ثنا عبيد الله بن محمد العيشي ثنا حماد بن سلمة عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة أن رسول الله ﷺ كان وجعا فأمر أبا بكر أن يصلي بالناس فوجد رسول الله ﷺ خفة فجاء فقعد إلى جنب أبي بكر فأم رسول الله ﷺ أبا بكر وهو قاعد وأم أبو بكر الناس وهو قائم [ 5 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل ثنا أبو هشام الرفاعي ثنا يحيى بن آدم ثنا قيس عن عبد الله بن أبي السفر عن عبد الله بن الأرقم بن شرحبيل عن ابن عباس عن العباس بن عبد المطلب أن النبي ﷺ قال في مرضه مروا أبا بكر فليصل بالناس ووجد النبي ﷺ خفة فخرج يهادى بين رجلين فتأخر أبو بكر فأشار إليك مكانك فجاء فجلس إلى جنب أبي بكر وقرأ من المكان الذي انتهى أبو بكر من السورة [ 6 ] حدثنا علي بن عبد الله بن مبشر ثنا محمد بن حرب ثنا محمد بن ربيعة عن سفيان عن جابر عن الشعبي قال : قال رسول الله ﷺ : لا يؤمن أحد بعدي جالسا لم يروه غير جابر الجعفي عن الشعبي وهو متروك والحديث مرسل لا تقوم به حجة باب الصلاة في القوس والقرن والنعل وطرح الشيء في الصلاة إذا كان فيه نجاسة [ 1 ] ثنا يزداد بن عبد الرحمن الكاتب ثنا أبو سعيد الأشج ثنا عقبة بن خالد ثنا موسى بن محمد بن إبراهيم عن أبيه عن سلمة بن الأكوع قال : وسئل رسول الله ﷺ عن الصلاة في القوس والقرن ، فقال اطرح القرن وصل في القوس [ 2 ] حدثنا عبد الله بن محد بن عبد العزيز ثنا أبو جعفر محمد بن أبي سمينة ثنا صالح بن بيان ثنا فرات بن السائب عن ميمون بن مهران عن ابن عباس خذوا زينتكم عند كل مسجد قال الصلاة في النعلين وقد صلى رسول الله ﷺ في نعليه فخلعهما فخلع الناس فلما قضى الصلاة قال لم خلعتم نعالكم قالوا رأيناك خلعت فخلعنا قال إن جبريل عليه السلام أتاني ، فقال إن فيهما دم حلمة باب تلقين المأموم لإمامه إذا وقف في قراءته [ 1 ] حدثنا عبد الصمد بن علي ثنا الفضل بن عباس الصواف أنا يحيى بن غيلان أنا عبد الله بن بزيع عن حميد عن أنس قال كنا نفتح على الأئمة على عهد رسول الله ﷺ [ 2 ] حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز ثنا داود بن رشيد ثنا أبو حفص الأبار عن محمد بن سالم عن الشعبي عن الحارث عن علي قال من فتح على الإمام فقد تكلم محمد بن سالم متروك [ 3 ] حدثنا أحمد بن إسحاق بن بهلول ثنا عباد بن يعقوب ثنا شريك عن أبي إسحاق عن الحارث عن علي قال هو كلام يعني الفتح على الإمام [ 4 ] حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز ثنا داود بن رشيد ثنا أبو حفص عن عطاء بن السائب عن أبي عبد الرحمن السلمي أراه عن علي قال إذا استطعمكم الإمام فأطعموه [ 5 ] حدثنا علي بن عبد الله بن مبشر ثنا أحمد بن سنان ثنا يعقوب بن محمد الزهري ثنا عمر بن نجيح ثنا أبو معاذ عن الزهري عن أبي سلمة عن أبي كعب قال صلى رسول الله ﷺ صلاة فقرأ سورة فأسقط منها آية فلما فرغ قلت : يا رسول الله آية كذا وكذا أنسخت قال لا قلت : فإنك لم تقرأها قال أفلا لقنتنيها [ 6 ] حدثني ابن منيع ثنا زياد بن أيوب نا جارية بن هرم ثنا حميد عن أنس قال : كان أصحاب رسول الله ﷺ يلقن بعضهم بعضا في الصلاة باب قدر النجاسة التي تبطل الصلاة [ 1 ] حدثنا أبو عبد الله المعدل أحمد بن عمرو بن عثمان بواسط حدثنا عمار بن خالد التمار ثنا القاسم بن مالك المزني ثنا روح بن غطيف عن الزهري عن أبي سلمة عن أبي هريرة عن النبي ﷺ قال : تعاد الصلاة من قدر الدرهم من الدم خالفه أسد بن عمرو في اسم روح بن غطيف فسماه عطيفا ووهم فيه [ 2 ] ثنا أحمد بن محمد بن سعيد ثنا يعقوب بن يوسف بن زياد ثنا يوسف بن بهلول ثنا أسد بن عمرو عن غطيف الطائفي عن الزهري عن أبي سلمة عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : إذا كان في الثوب قدر الدرهم من الدم غسل الثوب وأعيدت الصلاة [ 3 ] حدثنا الحسن بن الخضر ثنا إسحاق بن إبراهيم بن يونس ثنا محمد بن آدم حدثنا أسد بن عمرو بهذا لم يروه عن الزهري غير روح بن غطيف وهو متروك الحديث باب الإمام يسبق المأمومين ببعض الصلاة فيدخل معهم من حين أدركه ويكون أول صلاته [ 1 ] ثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز ثنا داود بن رشيد ثنا أبو زيد الخراز هو خالد بن حيان الرقي حدثنا جعفر بن برقان عن خصيف بن عبد الرحمن عن مجاهد قال : قال ابن عمر إذا سلم الإمام فسلم عن يمينك وعن شمالك ولا يستقبلن شيئا من صلاتك بعده [ 2 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا محمد بن يحيى ثنا عبد الرزاق ثنا معمر عن قتادة أن علي بن أبي طالب رضى الله تعالى عنه قال : ما أدركت مع الإمام فهو أول صلاتك واقض ما سبقك به من القرآن قال وحدثنا معمر عن قتادة عن سعيد بن المسيب مثل قول علي [ 3 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا إسماعيل بن حصين أبو سليم ثنا محمد بن شعيب قال : سألت الأوزاعي وسعيد بن عبد العزيز فقالا لا يجعل ما أدرك من صلاة الإمام أول صلاته [ 4 ] حدثنا محمد بن مخلد حدثنا حمدون بن عباد أبو جعفر ثنا شبابة حدثنا خارجة بن مصعب والمغيرة بن مسلم كلاهما عن يونس عن الحسن قال مرض رسول الله ﷺ عشرة أيام فكان أبو بكر يصلي بالناس تسعة أيام فلما كان يوم العاشر وجد النبي ﷺ خفة فخرج النبي ﷺ يهادى بين الفضل بن عباس وأسامة بن زيد فصلى خلف أبي بكر قاعدا باب ذكر نيابة الإمام عن قراءة المأمومين [ 1 ] حدثنا جعفر بن محمد بن نصير ومحمد بن أحمد بن الحسن قالا : حدثنا محمود بن محمد المروزي ثنا سهل بن العباس الترمذي ثنا إسماعيل بن علية عن أيوب عن أبي الزبير عن جابر قال : قال رسول الله ﷺ : من صلى خلف الإمام فقراءة الإمام له قراءة هذا حديث منكر وسهل بن العباس متروك [ 2 ] حدثنا محمد بن مخلد ثنا أحمد بن علي بن سلمان المروزي نا أحمد بن سيار المروزي ثنا عبدان عن خارجة عن أيوب عن نافع عن ابن عمر قال : قال رسول الله ﷺ : من صلى خلف الإمام فإن قراءة الإمام له قراءة قال أبو الحسن رفعه وهم والصواب عن أيوب وعن ابن علية أيضا [ 3 ] ما ثنا به محمد بن مخلد ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا إسماعيل بن علية ثنا أيوب عن نافع وأنس بن سيرين أنهما حدثا عن ابن عمر أنه قال في القراءة خلف الإمام تكفيك قراءة الإمام [ 4 ] ثنا محمد بن مخلد ثنا محمد بن إسماعيل الترمذي ثنا محمد بن عباد الرازي ثنا إسماعيل بن إبراهيم التيمي عن سهيل بن أبي صالح عن أبيه عن أبي هريرة أن رسول الله ﷺ قال : من كان له إمام فقراءة الإمام له قراءة لا يصح هذا عن سهيل تفرد به محمد بن عباد الرازي عن إسماعيل وهو ضعيف [ 5 ] حدثنا أبو حامد محمد بن هارون ثنا الحسين بن إسماعيل بن أبي المجالد ثنا حماد بن خالد عن معاوية بن صالح عن أبي الزاهرية عن كثير بن مرة قال : سمعت أبا الدرداء يقول سألت رسول الله ﷺ أفي كل صلاة قراءة قال : نعم ، فقال رجل من الأنصار وجبت فالتفت إلى أبو الدرداء وكنت أقرب القوم منه ، فقال : يا كثير ما أرى الإمام إذا أم القوم إلا وقد كفاهم باب صلاة النساء جماعة وموقف إمامهن [ 1 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا أحمد بن منصور ثنا أبو أحمد الزبيري ثنا الوليد بن جميع حدثتني جدتي عن أم ورقة وكانت تؤم أن رسول الله ﷺ إذن لها أن تؤم أهل دارها [ 2 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا أحمد بن منصور ثنا يزيد بن أبي حكيم أخبرنا سفيان حدثني ميسرة بن حبيب النهدي عن ريطة الحنفية قالت أمتنا عائشة فقامت بينهن في الصلاة المكتوبة [ 3 ] حدثنا أبو بكر ثنا أحمد بن يوسف السلمي ثنا عبد الرحمن أنا سفيان عن عمار الدهني عن حجيرة بنت حصين قالت أمتنا أم سلمة في صلاة العصر فقامت بيننا حديث رواه الحجاج بن أرطأة عن قتادة فوهم فيه وخالفه الحفاظ شعبة وسعيد وغيرهما [ 4 ] حدثنا أحمد بن نصر بن سندويه ثنا يوسف بن موسى ثنا سلمة بن الفضل ثنا حجاج بن أرطأة عن قتادة عن زرارة بن أوفى عن عمران بن حصين قال : كان النبي ﷺ يصلي بالناس ورجل يقرأ خلفه فلما فرغ قال من ذا الذي يختلج سورتهم فنهاهم عن القراءة خلف الإمام قوله فنهاهم عن القراءة خلف الإمام وهم من حجاج والصواب ما رواه شعبة وسعيد بن أبي عروبة وغيرهما عن قتادة [ 5 ] حدثنا عمر بن أحمد بن علي بن أحمد القطان ثنا محمد بن حسان الأزرق ثنا شبابة ثنا شعبة عن قتادة عن زرارة بن أوفى عن عمران بن حصين أن النبي ﷺ صلى الظهر فقرأ سبح اسم ربك الأعلى ، فقال أيكم القارىء ، فقال الرجل أنا ، فقال لقد ظننت أن بعضكم خالجنيها قال شعبة قلت لقتادة أكره ذلك قال لو كره ذلك لنهى عنه [ 6 ] حدثنا إبراهيم بن حماد ثنا العباس بن يزيد ثنا أبو معاوية عن هشام بن عروة عن أبيه عن سليمان بن يسار عن المسور بن مخرمة قال : رأيت عمر يصلي وجرحه يثعب دما بيان تكبيرات صلاة الجنازة [ 1 ] حدثنا عثمان بن أحمد الدقاق ثنا محمد بن الحسين بن حبيب القاضي أبو حصين ثنا عون بن سلام القرشي ثنا عمرو بن شمر عن جابر عن الشعبي عن صعصعة بن صوحان أن عليا كبر بالعراق الخمس والأربع والسبع وكان يقول قد كبر رسول الله ﷺ إحدى عشرة وتسعا وسبعا وستا وخمسا وأربعا سجود القرآن [ 1 ] حدثنا عبد الله بن سليمان بن الأشعث لفظا نا محمد بن آدم نا حفص بن غياث عن محمد بن عمرو عن أبي سلمة عن أبي هريرة أن النبي ﷺ كان سجد في ص قال ابن أبي داود لم يروه إلا حفص [ 2 ] حدثنا ابن منيع القواريري نا سفيان بن حبيب نا خالد الحذاء عن أبي العالية عن عائشة أن النبي ﷺ كان يقول : في سجود القرآن سجد وجهي للذي خلقه وشق سمعه وبصره بحوله وقوته [ 3 ] حدثنا محمد بن نوح الجنديسابوري نا جعفر بن محمد بن حبيب أنا عبد الله بن رشيد نا عبد الله بن بزيع عن عمر بن ذر عن أبيه عن سعيد بن جبير عن ابن عباس أن رسول الله ﷺ قال : سجدها نبي الله داود توبة وسجدناها شكرا يعني ص [ 4 ] حدثنا محمد بن أحمد بن زيد الختلي نا موسى بن علي الختلي نا رجاء بن سعيد البزاز نا محمد بن الحسين عن عمر بن ذر بإسناده عن النبي ﷺ في السجدة التي في ص سجدها داود توبة ونحن نسجدها شكرا [ 5 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا يوسف بن سعيد بن مسلم نا حجاج عن ابن جريج أخبرني عكرمة بن خالد أن سعيد بن جبير أخبره أنه سمع ابن عباس يقول رأيت عمر قرأ على المنبر ص فنزل فسجد ثم رقى على المنبر [ 6 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا يوسف بن سعيد بن مسلم نا إسحاق بن عيسى نا ابن لهيعة عن الأعرج عن السائب بن يزيد أن عثمان بن عفان قرأ ص على المنبر فنزل فسجد [ 7 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا محمد بن عبد الله بن عبد الحكم نا أبي وشعيب بن الليث قالا : نا الليث نا خالد بن يزيد عن سعيد بن أبي هلال عن عياض بن عبد الله بن سعد بن أبي سرح عن أبي سعيد الخدري قال خطبنا رسول الله ﷺ يوما فقرأ ص فلما مر بالسجدة نزل فسجد وسجدناها معه وقرأها مرة أخرى فلما بلغ السجدة تشزنا للسجود فلما رآنا قال إنما هي توبة نبي ولكني أراكم قد استعددتم للسجود فنزل وسجد وسجدنا [ 8 ] حدثنا محمد بن أحمد بن عمرو بن عبد الخالق نا أحمد بن محمد بن رشدين نا ابن أبي مريم نا نافع بن يزيد عن الحارث بن سعيد العتقي عن عبد الله بن منين من بني عبد كلال عن عمرو بن العاص أن رسول الله ﷺ أقرأه خمس عشرة سجدة في القرآن منها ثلاث في المفصل وفي سورة الحج سجدتين [ 9 ] حدثنا الحسين بن إسماعيل وآخرون قالوا نا محمد بن مسلم بن وارة حدثني محمد بن موسى بن أعين قال قرأت على أبي عن عمرو بن الحارث عن ابن لهيعة أن المشرح بن هاعان حدثه عن عقبة بن عامر قال : قلت : يا رسول الله في سورة الحج سجدتان قال : نعم إن لم تسجدهما فلا تقرأهما [ 10 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري نا يوسف بن سعيد نا حجاج حدثني شعبة عن سعد بن إبراهيم قال : سمعت عبد الله بن ثعلبة قال : رأيت عمر سجد في الحج سجدتين قلت : في الصبح قال في الصبح [ 11 ] حدثنا عبد الله بن سليمان بن الأشعث نا محمد بن آدم نا مخلد بن الحسين عن هشام عن ابن سيرين عن أبي هريرة قال سجد رسول الله ﷺ بآخر النجم والجن والإنس والشجر قال : حدثنا ابن أبي داود لم يروه عن هشام إلا مخلد [ 12 ] حدثنا أبو بكر عبد الله بن سليمان بن الأشعث ثنا محمد بن بشار حدثنا عبد الصمد حدثني أبي عن أيوب عن عكرمة عن ابن عباس قال سجد رسول الله ﷺ في والنجم وسجد المسلمون والمشركون [ 13 ] ثنا القاسم بن إسماعيل أبو عبيد ثنا الحسن بن أحمد بن أبي شعيب ثنا مسكين بن بكير عن جعفر بن برقان عن ميمون بن مهران عن ابن عباس قال قرأ رسول الله ﷺ والنجم فسجد فيها [ 14 ] حدثنا أبو بكر عبد الله بن سليمان بن الأشعث ثنا أحمد بن صالح ثنا ابن وهب حدثني قرة بن عبد الرحمن المعافري عن ابن شهاب وصفوان بن سليم عن عبد الرحمن بن سعد عن أبي هريرة قال سجدت مع النبي ﷺ في إذا السماء انشقت واقرأ بسم ربك الذي خلق [ 15 ] حدثنا أبو بكر ابن أبي داود ثنا سليمان بن داود ثنا ابن وهب أخبرني أبو صخر عن يزيد بن قسيط عن خارجة بن زيد بن ثابت عن أبيه قال عرضت النجم على رسول الله ﷺ فلم يسجد منا أحد قال أبو صخر وصليت وراء عمر بن عبد العزيز وأبي بكر ابن حزم فلم يسجدا باب السنة في سجود الشكر [ 1 ] ثنا محمد بن هارون أبو حامد ثنا عبد الرحمن بن واقد ثنا هشيم عن جابر الجعفي عن أبي جعفر أن النبي ﷺ رأى رجلا من النغاشين فخر ساجدا [ 2 ] حدثنا إسماعيل بن العباس الوراق ثنا علي بن حرب ثنا أبو عاصم عن بكار بن عبد العزيز بن أبي بكرة عن أبيه عن أبي بكرة قال : كان النبي ﷺ إذا أتاه الشيء يسره خر ساجدا شكرا لله تعالى [ 3 ] حدثنا إسماعيل بن محمد الصفار ثنا الدقيقي ثنا أبو عاصم ثنا أبو بكرة بكار بن عبد العزيز بن أبي بكرة عن أبيه عن أبي بكرة كان النبي ﷺ إذا أتاه أمر يسره أو يسر به خر ساجدا [ 4 ] حدثنا أحمد بن العباس البغوي ثنا عباد بن الوليد ثنا عفان ثنا همام قال : وسئل قتادة عن رجل صلى ركعة من صلاة الصبح ثم طلعت الشمس ، فقال حدثني خلاس عن أبي رافع عن أبي هريرة أن رسول الله ﷺ قال : يتم صلاته باب من كان يصلي الصبح وحده ثم أدرك الجماعة فليصل معها [ 1 ] ثنا القاضي الحسين بن إسماعيل ثنا زياد بن أيوب وعلي بن مسلم قالا : نا هشيم ثنا يعلى بن عطاء نا جابر بن يزيد بن الأسود عن أبيه قال شهدت مع رسول الله ﷺ حجته فصليت معه صلاة الصبح في مسجد الخيف فلما قضى صلاته وانصرف فإذا هو برجلين في آخر القوم لم يصليا معه ، فقال علي بهما فأتي بهما ترعد فرائصهما ، فقال : ما منعكما أن تصليا معنا قالا يا رسول الله كنا قد صلينا في رحالنا قال لا تفعلا إذا صليتما في رحالكما ثم أتيتما مسجد جماعة فصليا معهم فإنها لكم نافلة [ 2 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا سعدان بن نصر ثنا يزيد بن هارون ثنا هشام بن حسان وشعبة وشريك عن يعلى بن عطاء بهذا الإسناد نحوه قال شريك في حديثه ، فقال أحدهما يا رسول الله استغفر لي ، فقال غفر الله لك [ 3 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا عبد الرحمن بن بشر بن الحكم ثنا عبد الرحمن بن مهدي ثنا سفيان عن يعلى بن عطاء عن جابر بن يزيد بن الأسود عن أبيه قال صلى رسول الله ﷺ الفجر بمنى فانحرف فرأى رجلين من وراء الناس فدعا بهما فجيء بهما ترعد فرائصهما ، فقال : ما منعكما أن تصليا مع الناس فقالا قد كنا صلينا في الرحال ، فقال : فلا تفعلا إذا صلى أحدكم في رحله ثم أدرك الصلاة مع الإمام فليصلها معه فإنها له نافلة [ 4 ] ثنا أبو بكر ثنا علي بن حرب وحاجب بن سليمان قالا : ثنا وكيع عن سفيان بهذا الإسناد نحوه ، وقال : فصلوا معه واجعلوها سبحة خالفهما أبو عاصم النبيل عن الثوري [ 5 ] ثنا أبو بكر النيسابوري ثنا محمد بن أحمد بن الجنيد ثنا أبو عاصم عن سفيان عن يعلى بن عطاء عن جابر بن يزيد عن أبيه قال صليت مع النبي ﷺ فلما انصرف رأى رجلين في مؤخر القوم قال : فدعا بهما فجاءا ترعد فرائصهما ، فقال : ما لكما لم تصليا معنا فقالا يا رسول الله صلينا في الرحال قال : فلا تفعلا إذا صلى أحدكم في رحله ثم جاء إلى الإمام فليصل معه وليجعل التي صلى في بيته نافلة خالفه أصحاب الثوري ومعه أصحاب يعلى بن عطاء منهم شعبة وهشام بن حسان وشريك وغيلان بن جامع وأبو خالد الدالاني ومبارك بن فضالة وأبو عوانة وهشيم وغيرهم رووه عن يعلى بن عطاء مثل قول وكيع وابن مهدي [ 6 ] ، ورواه حجاج بن أرطأة عن يعلى بن عطاء عن أبيه عن عبد الله بن عمرو عن النبي ﷺ نحوه ، وقال : فتكون لكما نافلة والتي في رحالكما فريضة حدثنا النيسابوري وغيره قالوا ثنا علي بن حرب ثنا ابن نمير عن حجاج بذلك [ 7 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا جعفر بن محمد الخفاف ثنا الهيثم بن جميل ثنا أبو عوانة ومبارك بن فضالة عن يعلى بن عطاء عن جابر بن يزيد عن أبيه عن النبي ﷺ مثل قول هشيم [ 8 ] ثنا محمد بن علي بن إسماعيل الأبلي ثنا موسى بن أعين بن المنذر ثنا محمد بن هنيدة المددي ثنا الجراح بن مليح عن إبراهيم بن عبد الحميد بن ذي حماية عن غيلان بن جامع عن يعلى بن عطاء عن جابر بن يزيد عن أبيه عن النبي ﷺ نحوه [ 9 ] خالفه بقية عن إبراهيم بن ذي حماية عن عبد الملك بن عمير عن جابر بن يزيد عن أبيه عن النبي ﷺ نحوه حدثنا ابن أبي داود نا عمرو بن حفص الوصابي ح وحدثنا الحسين بن إسماعيل ومحمد بن سليمان النعماني قالا : نا محمد بن عمرو بن حنان قالا : نا بقية حدثني إبراهيم بن ذي حماية حدثني عبد الملك بن عمير عن جابر بن يزيد عن أبيه عن النبي ﷺ نحو حديث شعبة باب تكرار الصلاة [ 1 ] حدثنا عبد الوهاب بن عيسى ثنا إسحاق بن أبي إسرائيل ثنا عبد العزيز بن محمد عن زيد بن أسلم عن بسر بن محجن عن أبيه أنه كان جالسا مع النبي ﷺ ح وحدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا يونس بن عبد الأعلى أنا ابن وهب أن مالكا أخبره عن زيد بن أسلم عن رجل من بني الديل يقال له بسر بن محجن عن أبيه محجن أنه كان في مجلس مع رسول الله ﷺ فأذن في الصلاة فقام رسول الله ﷺ فصلى ثم رجع ومحجن في مجلسه ، فقال رسول الله ﷺ : ما منعك أن تصلي مع الناس ألست برجل مسلم قال بلى يا رسول الله ولكن كنت قد صليت في أهلي ، فقال له رسول الله ﷺ إذا جئت فصل مع الناس وإن كنت قد صليت اللفظ لحديث مالك والمعنى واحد باب لا يصلي مكتوبة في يوم مرتين [ 1 ] وحدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا أحمد بن منصور وسعدان بن نصر وعباس بن محمد قالوا نا يزيد بن هارون ثنا حسين المعلم عن عمرو بن شعيب حدثني سليمان مولى ميمونة أنه سمع ابن عمر يقول : سمعت رسول الله ﷺ يقول : لا تصلوا صلاة في يوم مرتين [ 2 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا عباس ثنا روح حدثنا حسين بهذا [ 3 ] حدثنا أحمد بن إسحاق بن بهلول ثنا أبي نا أبو أسامة أخبرني حسين بن ذكوان أخبرني عمرو بن شعيب أخبرني سليمان مولى ميمونة قال أتيت على بن عمر ذات يوم وهو جالس بالبلاط والناس في صلاة العصر فقلت : أبا عبد الرحمن الناس في الصلاة قال إني قد صليت إني سمعت رسول الله ﷺ يقول : لا تصلى صلاة مكتوبة في يوم مرتين تفرد به حسين المعلم عن عمرو بن شعيب والله أعلم باب صلاة النافلة في الليل والنهار [ 1 ] حدثنا أبو عبد الله الحسين بن محمد بن سعيد البزاز ثنا الربيع بن سليمان ثنا ابن وهب أخبرني ابن أبي ذئب وعمرو بن الحارث ويونس بن يزيد ان ابن شهاب أخبرهم عن عروة بن الزبير عن عائشة زوج النبي ﷺ قالت كان رسول الله ﷺ يصلي فيما بين أن يفرغ من صلاة العشاء إلى الفجر إحدى عشر ركعة يسلم من كل ركعتين ويوتر بواحدة ويسجد سجدة قدر ما يقرأ أحدكم خمسين آية قبل أن يرفع رأسه فإذا سكت المؤذن من صلاة الفجر وتبين له الفجر قام فركع ركعتين خفيفتين ثم اضطجع على شقه الأيمن حتى يأتيه المؤذن للإقامة فيخرج معه وبعضهم يزيد على بعض في قصة الحديث [ 2 ] حدثنا عبد الله بن سليمان بن الأشعث ثنا محمد بن بشار ثنا محمد بن جعفر وعبد الرحمن قالا : نا شعبة ح وحدثنا أبو علي المالكي محمد بن سليمان ثنا بندار ثنا عبد الرحمن بن مهدي ح وحدثنا عمر بن أحمد بن علي القطان ثنا محمد بن الوليد ثنا محمد بن جعفر قالا : نا شعبة عن يعلى بن عطاء أنه سمع عليا الأزدي قال : سمعت عبد الله بن عمر يحدث عن النبي ﷺ قال : صلاة الليل والنهار مثنى مثنى قال لنا بن أبي داود هذه سنة تفرد بها أهل مكة [ 3 ] حدثنا محمد بن محمود المنذر الأصم ثنا يوسف بن بحر بجبلة ثنا داود بن منصور حدثني الليث بن سعد عن عمرو بن الحارث عن بكير بن الأشج عن عبد الله بن أبي سلمة عن محمد بن عبد الرحمن بن ثوبان عن ابن عمر قال : قال رسول الله ﷺ : صلاة الليل والنهار مثنى مثنى [ 4 ] حدثنا عبد الله بن أبي داود ثنا محمد بن بشار ثنا معاذ بن معاذ وابن أبي عدي وسهل بن يوسف عن شعبة عن عبد ربه بن سعيد عن أنس بن أبي أنيس عن عبد الله بن نافع بن العمياء عن عبد الله بن الحارث عن المطلب عن النبي ﷺ قال : الصلاة مثنى مثنى أن تشهد في كل ركعتين وتبأس وتمسكن وتقنع بيدك وتقول اللهم اللهم فمن لم يفعل ذلك فهي خداج رواه الليث عن عبد ربه عن عمران بن أبي أنس وأسنده عن الفضل بن العباس باب لا صلاة بعد الفجر إلا سجدتين [ 1 ] حدثنا محمد بن سليمان المالكي ثنا أحمد بن عبدة ثنا عبد العزيز بن محمد أنا قدامة بن موسى عن محمد بن الحصين التميمي عن أبي علقمة مولى ابن عباس عن يسار مولى ابن عمر قال رآني بن عمر أصلي بعد الفجر فحصبني ، وقال : يا يسار كم صليت قلت لا أدري قال لا دريت إن رسول الله ﷺ خرج علينا ونحن نصلي هذه الصلاة فتغيظ علينا تغيظا شديدا ، ثم قال ليبلغ شاهدكم غائبكم أن لا صلاة بعد الفجر إلا سجدتين [ 2 ] حدثنا محمد بن يحيى بن مرداس حدثنا أبو داود السجستاني ثنا مسلم بن إبراهيم حدثنا وهيب عن قدامة بن موسى عن أيوب بن حصين عن أبي علقمة عن يسار مولى ابن عمر قال رآني بن عمر وأنا أصلي بعد طلوع الفجر ، فقال : يا يسار إن رسول الله ﷺ خرج علينا ونحن نصلي هذه الصلاة ، فقال ليبلغ شاهدكم غائبكم لا تصلوا بعد الفجر إلا سجدتين [ 3 ] حدثنا يزيد بن الحسين البزاز ثنا محمد بن إسماعيل الحساني ثنا وكيع نا سفيان ثنا عبد الرحمن بن زياد بن أنعم عن عبد الله بن يزيد عن عبد الله بن عمرو قال : قال رسول الله ﷺ : لا صلاة بعد صلاة الفجر إلا ركعتين باب الحث لجار المسجد على الصلاة فيه إلا من عذر [ 1 ] حدثنا أبو حامد محمد بن هارون الحضرمي ثنا أبو السكين الطائي زكريا بن يحيى ح وحدثنا محمد بن مخلد ثنا جنيد بن حكيم ثنا أبو السكين الطائي حدثنا محمد بن سكين الشقري المؤذن نا عبد الله بن بكير الغنوي عن محمد بن سوقة عن محمد بن المنكدر عن جابر بن عبد الله قال : فقد النبي ﷺ قوما في الصلاة ، فقال : ما خلفكم عن الصلاة قالوا لحاء كان بيننا ، فقال لا صلاة لجار المسجد إلا في المسجد هذا لفظ بن مخلد ، وقال أبو حامد لا صلاة لمن سمع النداء ثم لم يأت إلا من علة [ 2 ] وحدثنا أبو يوسف يعقوب بن عبد الرحمن المذكر ثنا أبو يحيى العطار محمد بن سعيد بن غالب ثنا يحيى بن إسحاق عن سليمان بن داود اليمامي عن يحيى بن أبي كثير عن أبي سلمة عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ﷺ : لا صلاة لجار المسجد إلا في المسجد [ 3 ] حدثنا يعقوب بن إبراهيم البزاز ثنا الحسن بن عرفة حدثني المطلب بن زياد عن أبي إسحاق السبيعي عن الحارث عن علي قال من كان جار المسجد فسمع المنادي ينادي فلم يجبه من غير عذر فلا صلاة له [ 4 ] حدثنا علي بن عبد الله بن مبشر ثنا عبد الحميد بن بيان ثنا هشيم عن شعبة ثنا عدي بن ثابت ثنا سعيد بن جبير عن ابن عباس عن النبي ﷺ قال : من سمع النداء فلم يجبه فلا صلاة له إلا من عذر [ 5 ] حدثنا ابن مبشر وآخرون قالوا نا عباس بن محمد الدوري ثنا قراد عن شعبة بإسناده نحوه قال الشيخ رفعه هشيم وقراد شيخ من البصريين مجهول [ 6 ] حدثنا محمد بن يحيى بن مرداس ثنا أبو داود ثنا قتيبة بن سعيد ثنا جرير عن أبي جناب عن مغراء العبدي عن عدي بن ثابت عن سعيد بن جبير عن ابن عباس قال : قال رسول الله ﷺ : من سمع المنادي فلم يمنعه من اتباعه عذر قالوا وما العذر قال خوف أو مرض لم يقبل الله منه الصلاة التي صلى باب الرجل يذكر صلاة وهو في أخرى [ 1 ] حدثنا أبو بكر الشافعي حدثنا عبد الله بن أحمد بن خزيمة ثنا علي بن حجر نا بقية حدثني عمر بن أبي عمر عن مكحول عن عبد الله بن عباس قال : قال رسول الله ﷺ : إذا نسي أحدكم الصلاة فذكرها وهو في صلاة مكتوبة فليبدأ وهو فيها فإذا فرغ منها صلى التي نسي عمر بن أبي عمر مجهول [ 2 ] حدثنا جعفر بن محمد الواسطي ثنا موسى بن هارون ثنا يحيى بن أيوب ثنا سعيد بن عبد الرحمن الجمحي عن عبيد الله عن نافع عن ابن عمر قال إذا نسي أحدكم صلاته فلم يذكرها إلا وهو مع الإمام فليصل مع الإمام فإذا فرغ من صلاته فليصل الصلاة التي نسي ثم ليعد صلاته التي صلى مع الإمام قال أبو موسى وحدثناه أبو إبراهيم الترجماني ثنا سعيد به ورفعه إلى النبي ﷺ ووهم في رفعه فإن كان قد رجع عن رفعه فقد وفق للصواب باب فضل صلاة القائم على صلاة القاعد وكيفية صلاة الصحيح خلف الجالس [ 1 ] حدثنا أحمد بن نصر بن سندويه ثنا يوسف بن موسى نا أبو أسامة ثنا حسين بن ذكوان عن عبد الله بن بريدة عن عمران بن حصين قال : قال رسول الله ﷺ : صلاة القاعد على النصف من صلاة القائم وصلاة النائم على النصف من صلاة القاعد [ 2 ] حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا أبو أحمد محمد بن عبد الوهاب النيسابوري ثنا جعفر بن عون حدثنا الأعمش عن أبي سفيان عن جابر قال صرع رسول الله ﷺ من ظهر فرس بالمدينة على جذع نخلة فانفكت قدمه فقعد في بيت لعائشة فأتيناه نعوده فوجدناه يصلي قاعدا تطوعا فقمنا خلفه ثم أتيناه يصلي صلاة مكتوبة فقمنا خلفه فأومأ إلينا فقعدنا فلما قضى الصلاة قال ائتموا بالإمام ما صلى قاعدا فصلوا قعودا وإذا صلى قائما فصلوا قياما ولا تفعلوا كما يفعل فارس لعظمائها [ 3 ] حدثنا أبو بكر ثنا عباس بن محمد حدثنا جعفر بهذا ولم يقل تطوعا [ 4 ] حدثنا أحمد بن عباس البغوي ثنا حماد بن الحسن ثنا أبو عامر ثنا خالد بن إياس حدثني إبراهيم بن عبيد بن رفاعة قال دخلت على جابر بن عبد الله فوجدته يصلي بأصحابه جالسا فلما انصرف وسألته عن ذلك ، فقال : قلت لهم إني لا أستطيع أن أقوم فإن أردتم أن تصلوا بصلاتي فاجلسوا فإني سمعت رسول الله ﷺ يقول : إنما الإمام جنة فإن صلى قائما فصلوا قياما وإن صلى جالسا فصلوا جلوسا باب وقت الصلاة المنسية [ 1 ] حدثنا إسماعيل بن محمد الصفار ثنا محمد بن إسماعيل السلمي ثنا أبو ثابت ثنا حفص بن أبي العطاف عن أبي الزناد عن الأعرج عن أبي هريرة عن النبي ﷺ قال : من نسي صلاة فوقتها إذا ذكرها باب جواز النافلة عند البيت في جميع الأزمان [ 1 ] حدثنا أبو شيبة عبد العزيز بن جعفر بن بكير ثنا عمرو بن علي ثنا سفيان بن عيينة عن أبي الزبير عن عبد الله بن باباه عن جبير بن مطعم أن رسول الله ﷺ قال : يا بني عبد مناف إن وليتم من هذا الأمر شيئا فلا تمنعن طائفا طاف بهذا البيت وصلى أية ساعة شاء من ليل أو نهار [ 2 ] حدثنا يوسف بن يعقوب بن إسحاق بن بهلول ثنا جدي ثنا أبي حدثنا الجراح بن منهال عن أبي الزبير عن نافع بن جبير سمع أباه جبير بن مطعم يقول : قال رسول الله ﷺ : يا بني عبد مناف أو يا بني قصي لا تمنعوا أحدا أن يطوف بالبيت ويصلي أية ساعة شاء من ليل أو نهار [ 3 ] حدثنا الحسين بن أحمد بن سعيد الرهاوي ثنا أبو عوانة أحمد بن أبي معشر ثنا عبد الرحمن بن عمرو ثنا معقل بن عبيد الله عن أبي الزبير عن جابر قال : قال رسول الله ﷺ : يا بني عبد مناف ألا لا تمنعوا أحدا صلى عند هذا البيت أية ساعة شاء من ليل أو نهار [ 4 ] حدثنا عبد الله بن محمد بن إسحاق المروزي ثنا حفص بن عمرو الربالي ثنا عبد الوهاب الثقفي حدثنا أيوب عن أبي الزبير وأظنه عن جابر أن النبي ﷺ قال : يا بني عبد مناف لا تمنعوا أحدا يطوف بهذا البيت أية ساعة شاء من ليل أو نهار [ 5 ] حدثنا أبو طالب الحافظ أحمد بن نصر ثنا عبد الله بن يزيد بن الأعمى بحران ثنا يحيى بن عبد الله بن الضحاك ثنا عمرو بن قيس عن عكرمة بن خالد عن نافع بن جبير بن مطعم عن أبيه عن النبي ﷺ قال : يا بني عبد مناف لا تمنعوا أحدا يصلي عند هذا البيت أي ساعة شاء من ليل أو نهار [ 6 ] حدثنا الحسين بن يحيى بن عياش بن الحر بن عياش القطان ثنا الحسن بن محمد قال : قال أبو عبد الله الشافعي ثنا عبد الله بن المؤمل عن حميد مولى عفراء عن قيس بن سعد عن مجاهد قال قدم أبو ذر مكة فأخذ بعضادتي الباب ، فقال من عرفني فقد عرفني ومن لم يعرفني فأنا جندب أبو ذر سمعت رسول الله ﷺ يقول : لا صلاة بعد الصبح حتى تطلع الشمس ولا بعد العصر حتى تغرب الشمس إلا بمكة إلا بمكة إلا بمكة [ 7 ] حدثنا العباس بن عبد السميع الهاشمي ثنا عبد الله بن أحمد بن أبي مسيرة ثنا خلاد بن يحيى بن صفوان ثنا عبد الوهاب بن مجاهد حدثني عطاء حدثني نافع بن جبير بن مطعم أنه سمع جبيرا يقول : سمعت رسول الله ﷺ يقول : يا بني عبد المطلب لا تمنعن مصليا عند هذا البيت في ساعة من ليل أو نهار [ 8 ] حدثنا الحسين بن صفوان البردعي ثنا أحمد بن محمد بن صاعد ثنا محمد بن عبيد المحاربي ثنا أبو معاوية عن إسماعيل بن مسلم عن عمرو بن دينار عن نافع بن جبير بن مطعم عن أبيه قال : قال رسول الله ﷺ : يا بني عبد مناف يا بني هاشم إن وليتم هذا الأمر يوما فلا تمنعن طائفا بهذا البيت أو مصليا أي ساعة شاء من ليل أو نهار [ 9 ] حدثنا محمد بن مخلد ثنا كردوس بن محمد ثنا يزيد بن هارون ثنا إسماعيل بن مسلم عن عمرو بن دينار بهذا الإسناد عن النبي ﷺ قال لا تمنعوا أحدا طاف بهذا البيت ليلا أو نهارا [ 10 ] حدثنا عثمان بن أحمد الدقاق ثنا جعفر بن محمد بن شاكر ثنا سريج بن النعمان ثنا أبو الوليد العدني ثنا رجاء أبو سعيد ثنا مجاهد عن ابن عباس أن النبي ﷺ قال : يا بني عبد المطلب أو يا بني عبد مناف لا تمنعوا أحدا يطوف بالبيت ويصلي فإنه لا صلاة بعد الصبح حتى تطلع الشمس ولا صلاة بعد العصر حتى تغرب الشمس إلا بمكة عند هذا البيت يطوفون ويصلون .