زمزم أسرت إسراء يمن

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
زمزم أسرت إسراء يمن
المؤلف: جبران خليل جبران




زمزم أسرت إسراء يمن
 
تغري الدياجير بالضياء
وفي جلا الصباح أبدت
 
قرة عين لكل راء
إن هاجمتها الرياح ردت
 
هوجاءها وهي كالرخاء
إحدى ثلاث نرجو مزيدا
 
لهن يأتي على الولاء
 
يا حبذا الماخرات في البحر والمغذات في الهواء
مراكب السلم غازيات
 
ما عز نيلا من الثراء
بهن تنأى تخوم مصر
 
إلى النهايات في الفضاء
يا طلعت الخير ذاك جهد
 
يقصر عنه جهد الثناء
هيأت بالصفقتين فتحا
 
لمصر في الماء والسماء
 
فمصر في المسبحين والمسرحين مرفوعة اللواء
 
أبليت والصالحين في كل موقف أحسن البلاء
وحسبكم أنكم بنيتم
 
لمجدها أرسخ البناء
وأنكم بين ساسة المال
 
من ثقات وأقوياء
نزلتم منزلا رفيعا
 
بالعلم والحلم والمضاء
تدرون ما في ذخائر الشرق
 
من نبوغ ومن ذكاء
مصر فخور بأن حللتم
 
محل صدق في هؤلاء
وكنتم بالذي ادعيتم
 
بينهم غير أدعياء
دوموا لهذي الديار واسموا
 
إلى ذرى الفخر والعلاء
وحققوا بالذي وليتم
 
لقومكم أبعد الرجاء
جزاكم الله عن حماكم
 
وأهله أكرم الجزاء