رياض الصالحين/الصفحة 138

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
رياض الصالحين باب سلام الرجل على زوجته
المؤلف: يحيى النووي


باب سلام الرجل على زوجته والمرأة من محارمه وعلى أجنبية وأجنبيات لا يخاف الفتنة بهن وسلامهن بهذا الشرط

863- عن سهل بن سعد رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال: كانت فينا امرأة- وفي رواية: كانت لنا عجوز- تأخذ من أصول السلق فتطرحه في القدر وتكركر حبات من شعير، فإذا صلينا الجمعة وانصرفنا نسلم عليها فتقدمه إلينا. رَوَاهُ البُخَارِيُّ.

قوله (تكركر): أي تطحن.

864- وعن أم هانئ فاختة بنت أبي طالب رَضِيَ اللَّهُ عَنها قالت: أتيت النبي ﷺ يوم الفتح وهو يغتسل وفاطمة تستره فسلمت. وذكرت الحديث. رَوَاهُ مُسلِمٌ.

865- وعن أسماء بنت يزيد رَضِيَ اللَّهُ عَنها قالت: مر علينا النبي ﷺ في نسوة فسلم علينا. رَوَاهُ أبُو دَاوُدَ والترمذي وَقَالَ حَدِيثٌ حَسَنٌ. وهذا لفظ أبي داود،

ولفظ الترمذي: إن رَسُول اللَّهِ ﷺ مر في المسجد يوماً وعصبة من النساء قعود فألوى بيده بالتسليم.

رياض الصالحين - كتاب السلام

باب فضل السلام والأمر بإفشائه | باب كيفية السلام | باب آداب السلام | باب استحباب إعادة السلام | باب استحباب السلام إذا دخل بيته | باب السلام على الصبيان | باب سلام الرجل على زوجته | باب تحريم ابتدائنا الكافر بالسلام | باب استحباب السلام إذا قام من المجلس وفارق جلساءه أو جليسه | باب الاستئذان وآدابه | باب بيان أن السُّنة إذا قيل للمستأذن من أنت | باب استحباب تشميت العاطس | باب استحباب المصافحة عند اللقاء