رجوع الشيخ إلى صباه/الجزء الثاني/الباب التاسع

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
رجوع الشيخ إلى صباه الباب التاسع فى معرفة الأدويه التى تقوى أشفار عـنق الرحم حتى لايناله ضعف ولاعناء
المؤلف: ابن كمال باشا


وهـى العقرب المحـرق وأنياب السرطـان النهـرى وحجر المغنـاطيس ومـرارة السلحفـاه النهـريـه وبعر الضب وأصل الدفلى وأصل شجـرة الجاوشير وعظـام الهـدهـد محرقـه وخثى الحمـار وأصل السرمق اليابس تأخـذ من أيهـا شئت وزن درهـم إن لم يكـن محرقاً ويعجن بنصف أوقيـه دهـن زنبق خـالص ثم تـدخل المرأه الحمـام وتخرج وتأخذ منـه وزن دانق تتحملـه بصـوفه ثــلاث ســاعات ولاتقرب الجمـاع وتحبس فى موضـع مفرد ولاتشرب مـاء ولاشراباً فينقطـع عنهـا ذلك البول وأدرار البول تستعمل ذلك مرتين فى السنـة