خلا جيبي ففارقني رفاقي

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

خلا جيبي ففارقني رفاقي

خلا جيبي ففارقني رفاقي
المؤلف: زكي مبارك



خلا جيبي ففارقني رفاقي
 
بما في الجيب يقترب الرفاق
أحباء ولا مال فهذا
 
وحق الحب حال لا يطاق
زمانك حشوه غدر ولؤم
 
وإخوان شريعتهم نفاق
إذا اثريت كانوا كل يوم
 
ضيوفك والمكان لهم رحيب
وإن أجديت طاروا عنك لطفا
 
فما للطير عيش في الجدوب
وأدبني الزمان وما أراني
 
بهذي الحال أدبني الزمان
لقد أصبحت مما قد جنيتم
 
أرى ماء المدامع من شرابي
سقاني الدهر كأس الحزن صرفا
 
فكنتم في زماني من صحابي
زمان أنتمو فيه زمان
 
قريب العهد من لمح السراب
ولولا صبوة مني لهنتم
 
وكان الهجر معسول الرضاب
سأنسى كيف أنسى لست أدرى
 
ففي النسيان أكواب العذاب
وشاب الرأس من وجدى وحبي
 
فأخفيت الذوائب بالخضاب
وعدت فلم أجد للشيب عذرا
 
فإني راغما ولي شبابي
قصائد في البلاغ تقول إني
 
فتى في حبه الطاغي جهول
وما ذنبي وأحمالي ثقال
 
بهن بكى لأحمالي العذول
شقينا في محبتنا أجيبوا
 
فما لي في الشكاية ما أقول
لعل اللَه يدركني بلطف
 
ومن روض المعارف أستقيل
وزارتنا بغت ظلما علينا
 
فليس بها صديق أو خليل
زكى في وزارته غريب
 
فلا تستنكروا شكوى الغريب