حبا دعاة البر بافنسان

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

حبا دعاة البر بافنسان

حبا دعاة البر بافنسان
المؤلف: جبران خليل جبران



حبا دعاة البر بافنسان
 
وكرامة يا صفوة الإخوان
عن يذكر الفضل العظيم فحسبكم
 
جمع القوى وإزالة الشنان
أي اتحاد كاتحاد أعزة
 
عقدوا خناصرهم على الإحسان
لبيكم إني مجيب كلما
 
داعي وفاق في البلاد دعاني
أدباء مصر ونابهي خطبائها
 
وثقات أهل الفضل والعرفان
غيناسكم هذا الحمى عيد له
 
في اهله معنى كبير الشان
وأكاد لا أوفي لكم شكرانها
 
لو صغت آيات من لاشكران
زمر بها استبق السرور ومجمع
 
زاه تقر بحسنه العينان
ما فيك غلا امة مصرية
 
يا مصر وليبتر لسان الشاني
نعم الحمى لمن انتمى ولمن نمى
 
من مبدإ المدنية الهرمام
إن يلق فيك الأجنبي ضيافة
 
لم يلقها في أسمح البلدان
كيف الأولى أضحو بنيك ومالهم
 
وطن سواك ولا مآب ثاني
الباذلون لك النفوس رخيصة
 
ونفائس الدنيا بلا أثمان
وعلى التباين في المنابت كلهم
 
بر بها في حبها متفان
تالله ما للتفرقات ولا القلى
 
أغلى الفداء أعزة الفتيان
بل للحياة كريمة قد حققت
 
فيها رغائب للعلى وأماني
فلتحيا مصر حرة تسمو إلى
 
غاياتها في غبطة وأمان رثاء أرملة وجيه وقمه المرحوم فتح الله نحاس ووالدة الصديق الحميم والعالم الاقتصادي المشهور الدكتور يوسف نحاس بك