بالشمِّ أدركَ أحياناً وبالنظرِ

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

بالشمِّ أدركَ أحياناً وبالنظرِ

بالشمِّ أدركَ أحياناً وبالنظرِ
المؤلف: محيي الدين بن عربي



بالشمِّ أدركَ أحياناً وبالنظرِ
 
ما ليس يدركه غيري من النظرِ
ولستُ منهُ بلا شكٍّ على خطرٍ
 
مثل المقلّد للمعصومِ في الخبرِ
من حاله الشمّ أعلى منه منزلة
 
أعني المقلد لا الإدراك بالنظر
للذوقِ أخذ شريف لا يكيفه
 
في فعلهِ غيرُ أهلِ الضربِ والبصرِ
وليس يعرفُ من ذوق بجارحة ٍ
 
مذاق جارحة أخرى أبو البشر