أو أيسروا حجوا بقلب خاشع

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

أو أيسروا حجوا بقلب خاشع

أو أيسروا حجوا بقلب خاشع
المؤلف: جبران خليل جبران



أو أيسروا حجوا بقلب خاشع
 
وبناظر فرح ربوع الهادي
فهناك آيات الجمال ومنتهى
 
كرم العناصر في ربى ومهاد
وهناك رابية التجلي لم تزل
 
تزهى بنور من ضريح الفادي
هذا دياركم التي كانت حمى
 
للأنبياء وجنة الميعاد
إن تصدقوا في حبها فصداقة
 
صفو القلوب ونبذ كل تعاد
حتى يتم من المنى لسوادكم
 
ما يبتغيه دعاة هذا النادي
يا أيها الإخوان من متوطني
 
مصر ونعمت كعبة القصاد
لا ننس حقا للكنانة واجبا
 
إيفاؤه ولقومها الأمجاد
حتى نعد أداءه من ديننا
 
وجحوده ضربا من الإلحاد
دار محضناها الولاء ومعشر
 
سمح نصافيه الهوى ونفادي
في ظل عباس العظيم مليكنا
 
فخر الإمارة رب هذا الوادي