أبكي شبابك والجمالا

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

أبكي شبابك والجمالا

أبكي شبابك والجمالا
المؤلف: جبران خليل جبران



أبكي شبابك والجمالا
 
أبكي الحصافة والكمالا
أبكي زمانا لم يطل
 
حتى خبا نجم وزالا
أعفا مثالك غير ما
 
أبقت لنا الذكرى مثالا
وعفا حديث كان في
 
أسماعنا سحرا حلالا
وعفا ذكاء باهر
 
يجلو الظلام إذا تلالا
كالنور في بلورة
 
حسناء يشتعل استعالا
أفناك إحراقا وأطفأه
 
فؤادك حين سالا
أبكي لطفلتك التي
 
حملتها الكرب الثقالا
أيتمتها كرها ولم
 
تشفي الحشى منها وصالا
أودعتها الصدر الذي
 
رباك من قبل وعالا
ولغير خمس ما رأيت
 
على محياها الهلالا
يا ويلها تبكي كمت
 
تأسى وتضحك بكالجذالي
فإذا بكت فلفقدها
 
رفق الأميمة والدلالا
وإذا تسر فقد ترى
 
لك جنب مضجعها خيالا
أبكي لأمك وهي ثكلى
 
لا تقاس إلى الثكالى
فقدت بك الآمال واستبقت
 
شجونا واعتلالا
فقدت شبابا ثانيا
 
بك وانطوت حالا فحالا
هذي العروس فوسعوا
 
لمرور موكبها المجالا
هذي أريكتها يطوف
 
العالمون بها احتفالا
هذي صوافن عزها
 
تمشي وتختال اختيالا
إيها إلى أين المسير
 
وما الذي يبكي الرجالا
أليوم قد صارت إلى النعمى
 
وقد طابت مآلا
صوغوا لرقدتها من الأزهار
 
مهدا لا يغالى
ودعوا المحيا في الضياء
 
ولا تواروه الرمالا
غبن على هذي العيون
 
تعاض بالترب اكتحالا