أبا جعفَرٍ كانت يداكَ سَحائباً

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

أبا جعفَرٍ كانت يداكَ سَحائباً

أبا جعفَرٍ كانت يداكَ سَحائباً
المؤلف: السري الرفاء



أبا جعفَرٍ كانت يداكَ سَحائباً
 
تَفيضُ على الرَّكْبِ العُفاة ِ غِزارُها
فما للنَّدى قد سُدَّ منك سَبيلُهُ
 
و ما للمَعالي عُطِّلَتْ منك دارُها
لقد قبضَتْ كَيْدَ المَكارمِ كفُّه
 
و قَلَّ على رُغمِ العُفاة ِ غِزارُها
فأظلمَتِ الآفاقُ بعدَ محمدٍ
 
فسِيَّانِ منها ليلُها ونَهارُها