أبا بكرٍ أَسَأْتَ الظَّنَّ فيمَن

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

أبا بكرٍ أَسَأْتَ الظَّنَّ فيمَن

أبا بكرٍ أَسَأْتَ الظَّنَّ فيمَن
المؤلف: السري الرفاء



أبا بكرٍ أَسَأْتَ الظَّنَّ فيمَن
 
سَجِيَّتُه التَّمَنُّعُ والخِلافُ
و خِفْتَ عليه في الخَلَواتِ مني
 
و لم تَكُ بينَنا حالٌ تُخافُ
جَفَوْتُ من الصِّبا ما ليسَ يُجفى
 
و عِفْتُ من الهَوى ما لا يُعافُ
فلو أني هَمَمْتُ بِقُبحِ فِعْلٍ
 
لدَى الإغفاءِ أيقَظَني العَفافُ