يدنيكَ زورُ الأماني

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

يدنيكَ زورُ الأماني

يدنيكَ زورُ الأماني
المؤلف: ابن سهل الأندلسي



يدنيكَ زورُ الأماني
 
مني وتَنأى طِلابا
كأنني حينَ أبغي
 
رضاكَ أبغي الشبابا
و أشتهي منك ذنباً
 
أبْني عليهِ العِتابا
حتى إذا كان ذنبٌ
 
فتحتُ للعذرِ بابا
ظمئتُ منكَ لوعدٍ
 
فكان وردي السرابا
لا خابَ سُؤلُكَ أمّا
 
سؤلي لديكَ فخابا