فإنْ تَكُنِ الأَمارة ُ عنكَ زالتْ

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

فإنْ تَكُنِ الأَمارة ُ عنكَ زالتْ

فإنْ تَكُنِ الأَمارة ُ عنكَ زالتْ
المؤلف: عروة بن أذينة



فإنْ تَكُنِ الأَمارة ُ عنكَ زالتْ
 
فإنَّكَ للمُغِيرَة ِ والوَليدِ
وقد مَرَّ الذي أَصبَحْتَ فيهِ
 
على مَرْوانَ ثمَّ على سَعِيدِ