فإنْ تكُ عنّا معَشرَ الأَسْدِ سائلاً

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

فإنْ تكُ عنّا معَشرَ الأَسْدِ سائلاً

فإنْ تكُ عنّا معَشرَ الأَسْدِ سائلاً
المؤلف: حسان بن ثابت



فإنْ تكُ عنّا، معَشرَ الأَسْدِ، سائلاً،
 
فنحنُ بنو الغوثِ بنِ زيدِ بنِ مالكِ
لِزَيْدِ بْنِ كَهْلانَ الذي نَالَ عِزُّهُ
 
قَديماً درَارِيَّ النّجوم الشّوابِكِ
إذا القَوْمُ عَدّوا مجْدَهُمْ وَفَعالَهُمْ
 
وَأيّامَهُمْ، عِندَ الْتقاءِ المَنَاسِكِ
وَجَدْتَ لَنَا فَضْلاً يُقِرُّ لنَا بِهِ،
 
إذا ما فخرنا، كلُّ باقٍ وهالكِ