فأصبحتَ تستحيْي القّنا أنْ ترُدَّها

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

فأصبحتَ تستحيْي القّنا أنْ ترُدَّها

فأصبحتَ تستحيْي القّنا أنْ ترُدَّها
المؤلف: دعبل الخزاعي



فأصبحتَ تستحيْي القّنا أنْ ترُدَّها
 
-وقَدْ وَرَدَتْ حَوْضَ المَنايا- صَواديا
إِذا النَّاسُ حَلُّوا باللُجَينِ سُيوفَهمْ
 
رَدَدْتَ السُّيوفَ بالقُلوبِ حَوَاليا
مساعي لا يفنى المقالُ بذكرِها
 
ويَنْفَذُ ذِكْرُ الناسِ وَهي كما هِيا