ظمئتُ إلى ماءِ الشّبابِ ولم يزَلْ

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

ظمئتُ إلى ماءِ الشّبابِ ولم يزَلْ

ظمئتُ إلى ماءِ الشّبابِ ولم يزَلْ
المؤلف: أبوالعلاء المعري



ظمئتُ إلى ماءِ الشّبابِ، ولم يزَلْ
 
يغورُ على طُولِ المَدى ويَغيضُ
تراهُ مَعَ الإخوانِ لا تَستَطيعُه؛
 
حبيبٌ متى يَبْعدْ، فأنتَ بغِيضُ