طالَ عليَّ ليلي

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

طالَ عليَّ ليلي

طالَ عليَّ ليلي
المؤلف: مصطفى صادق الرافعي



طالَ عليَّ ليلي
 
وليلكم في قِصَرِ
من نامَ ملءَ العينِ لا
 
يعرفُ أهلَ السهرِ
فسائلوا ريحَ الصبا
 
تنبيكم عن خبري
يا قمرَ الآفاقِ هل
 
سرقتَ حسنَ قمري
فأنتَ مثلُ وجهها
 
والليلُ مثلُ الشعرِ
ذاتُ الجفونِ قتلتْ
 
بصارمٍ منكسرِ
تلينُ في حديثها
 
وقلبها كالحجرِ
وأعقدَ الثديانِ في
 
قوامها كالثمرِ
لهفي على دهرٍ مضى
 
معَ الليالي الغررِ
مرَّ بها فلم تكنْ
 
إلا كلمحِ البصرِ
أماتني هذا الهوى
 
قبلَ انقضاءِ العُمُرِ
أوقعني في خطرٍ
 
من منقذي من خطري
لا تعذلوني إنهُ
 
حكمُ القضا والقدرِ