حالَ الزَّمانُ فَبَدَّلَ الآمالا

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

حالَ الزَّمانُ فَبَدَّلَ الآمالا

حالَ الزَّمانُ فَبَدَّلَ الآمالا
المؤلف: ابن عبد ربه



حالَ الزَّمانُ فَبَدَّلَ الآمالا
 
وكسا المشيبُ مَفارِقاً وقَذالا
غنِيَتْ غَواني الحيِّ عنكَ ورُبَّما
 
طلعتْ عليكَ أكِلَّة ً وجِحالا
أَضْحَى عليكَ حَلالُهُنَّ مُحَرَّماً
 
ولقد يكونُ حَرامُهُنَّ حَلالا
إنَّ الكواعبَ إنْ رأيْنكَ طاوياً
 
وصْلَ الشبابِ طَويْنَ عنكَ وِصالا
”وإذا دعَوْنَكَ عمَّهُنَّ، فإنَّهُ
 
نسبٌ يزييدُكَ عندهُنَّ خبالا »