ألا يا عينِ فانْهَمِري

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

وقَلّتْ ألا يا عينِ فانْهَمِري،-وقَلّتْ لمرزئة ٍاصبتُ بهَا تولَّتْ

لمرزئة ٍ كانَّ النَّفسَ منهَا-بُعَيْدَ النّوْمِ تُشْعَلُ يوْمَ غُلّتْ

ألا يا عَينُ وَيْحَكِ أسْعِديني-فقد عَظُمَتْ مُصيبَتُهُ وجلّتْ

مصيبتهُ عليَّ وَروَّعتني-فقَدْ خَصّتْ مصيبَتُهُ وعَمّتْ

لوَ أنّ الكَفّ تُقْبَلُ في فِداهُ-بذلتُ يدِي اليمينَ لهُ فشلَّتْ

كَما وَالى علَيَيْنا مِنْ نَداهُ،-وَشادَ لنَا المكارمَ فاستهلَّتْ

فلمْ ينزعْ وَما قصرتْ يداهُ-وَلمْ يبلغْ ثنائِي حيثُ حلَّتْ