أذوقُ الهوى مرَّ المطاعمِ علقماً

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

أذوقُ الهوى مرَّ المطاعمِ علقماً

أذوقُ الهوى مرَّ المطاعمِ علقماً
المؤلف: ابن سهل الأندلسي



أذوقُ الهوى مرَّ المطاعمِ علقماً
 
وأذكُرُ مِن فِيه اللَّمَى فيَطِيبُ
تحنُّ وتصبو كلُّ عينٍ لحسنهِ
 
كأنَّ عُيونَ النّاسِ فِيهِ قُلُوبُ
وموسى ولا كَفرانَ للَّهِ قاتلي
 
وموسى لقَلبي كيفَ كان حبيبُ