أأُمَيْمَ! إنّ أخَاكِ غَضَّ جِمَاحَهُ

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

أأُمَيْمَ! إنّ أخَاكِ غَضَّ جِمَاحَهُ

أأُمَيْمَ! إنّ أخَاكِ غَضَّ جِمَاحَهُ
المؤلف: الشريف الرضي



أأُمَيْمَ! إنّ أخَاكِ غَضَّ جِمَاحَهُ
 
بِيضٌ طَرَدْنَ عَنِ الذّوَائبِ سُودَا
عُقَبُ الجَدِيدِ إذا مَرَرْنَ على الفَتَى
 
مرّ الفوادح لم يدعن جديدا
قَدْ كَانَ قَبْلَكِ للحِسَانِ طَرِيدَة ً
 
فاليوم راح عن الحسان طريدا
حَوّلْنَ عَنْهُ نَوَاظِراً مُزْوَرّة ً
 
نظر القلى ولوين عنه خدودا
نَشَدَ التّصَابي، بَعدَ ما ضَاعَ الصِّبَا
 
غَرَضاً، لَعَمْرُكِ يا أُمَيمَ، بَعيدَا