27 يوليو 1970 - بيان لجنة المتابعة المنبثقة من المؤتمر الوطني في الأردن حول مشروع روجرز

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

بيان لجنة المتابعة المنبثقة من المؤتمر الوطني في الأردن حول مشروع روجرز.، 27 يوليو 1970

لا شك في أن الظروف التي تمر بها القضية الفلسطينية في هذه الآونة، هي ظروف خطيرة تقتضي من الحركة الوطنية في الأردن تحديد موقفها من مشاريع التصفية التي تظهر بين حين وآخر، والتي كان آخرها ما يسمى بالمبادرة الأميركية - مشروع روجرز.

لقد عقد في هذا البلد عدة مؤتمرات وطنية، وبشكل خاص، المؤتمر الوطني الذي عقد في 29/ 6/ 1970، وأصدرت هذه المؤتمرات، قرارات وتوصيات وبيانات وكانت جميعها تتضمن رفض قرار مجلس الأمن الدولي لأن هذا القرار يتضمن تصفية حقيقية للقضية الفلسطينية والاعتراف بالوجود الصهيوني على أرض فلسطين.

كما أعلنت جميع المنظمات الوطنية والشعبية والأحزاب الوطنية رفضها القاطع لأي مشروع فيه مساس بحق الشعب الفلسطيني في أرضه ووطن آبائه وأجداده.

إن قضية فلسطين قضية الشعب العربي من المحيط إلى الخليج، وقد قدمت الأمة العربية آلاف الضحايا من أجل الحفاظ على فلسطين عربية وكجزء من الوطن العربي الكبير.

ولهذا فإن المبادرة الأميركية الأخيرة بجميع تفاصيلها وأحكامها تعني التنازل عن حقوق شعب فلسطين المقدسة، وأن الشعب الأردني والجماهير العربية في كل مكان ترفض هذا المشروع وتهيب بجميع القوى الوطنية أن تعلن مقاومتها لهذا المشروع وتقف إلى جانب الثورة الفلسطينية في نضالها الشريف لتحرير فلسطين،

عاشت وحدة المقاومة والشعب.

عاش نضال الشعب الفلسطيني في سبيل التحرير.

عاش نضال الشعب العربي ضد قوى الإمبريالية والاستعمار.