.....ولقدْ تلقَّيتُ الصَّباح بمثلِه

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

.....ولقدْ تلقَّيتُ الصَّباح بمثلِه

.....ولقدْ تلقَّيتُ الصَّباح بمثلِه
المؤلف: الخالديان



.....ولقدْ تلقَّيتُ الصَّباح بمثلِه
 
لا بلْ بأشرقَ منهُ في لألائهِ
وَرَضِيتُ مِنْ وَصْلِ الحَبيب وَقُعْدِهِ
 
بِدُنُوِّ مَنْزِلهِ وطُولِ جَفائِهِ
وسَمِعتُ عَذْلَ عَواذِلي لَمَّا مَشى
 
رُشْدِ المشيبِ مُقَنِّعي بِرِدائهِ