وكلُّ هوى ً دان عَنِّي زَمانا

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

وكلُّ هوى ً دان عَنِّي زَمانا

وكلُّ هوى ً دان عَنِّي زَمانا
المؤلف: عروة بن أذينة



وكلُّ هوى ً دان عَنِّي زَمانا
 
لهُ من بعد مَيْعَتِه تَجَلِّي
كأنِّي لم أَكُنْ من بعد أَلْفٍ
 
عذلت النفس قبلَ على هوى ً لي
فإن أقصر فقد أجريت عصراً
 
وبلاّني الهوى فيمن يبلِّي
وأعملت المطيّة في التصابي
 
رَهِيصَ الخُفِّ دامِيَة َ الأظَلِّ
أَقولُ لها لهانَ عَلَيَّ فيما
 
أُحِبُّ فما اشتِكاؤُكِ أَن تَكلِّي