نخشى السّعيرَ ودُنيانا وإن عُشقَتْ

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

نخشى السّعيرَ ودُنيانا وإن عُشقَتْ

نخشى السّعيرَ ودُنيانا وإن عُشقَتْ
المؤلف: أبوالعلاء المعري



نخشى السّعيرَ، ودُنيانا، وإن عُشقَتْ،
 
مثلُ الوطيسِ تَلَظّى، ملؤهُ سُعُرُ
ما زِلْتُ أغسِلُ وجهي للطَّهورِ به،
 
مُسياً وصبْحاً، وقلبي حَشوُه ذُعُر
كأنّما رمتُ إنقاءً لحالكهِ،
 
حتى اتّقاني، بصافي لونه، الشّعَرُ