مراتب الإجماع/الجزء الثاني/باب

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
مراتب الإجماع/الجزء الثاني باب
المؤلف: ابن حزم


اتفقوا ان السواك لغير الصائم حسن واختلفوا فيه للصائم

واتفقوا أن حبس الشعر إلى الاذنين وتفريقه في الجبهة حسن وان ترك الشيب لا يصبغ مباح

واتفقوا أن ازالة المرء عن نفسه ظلما بأن يظلم من لم يظلمه قاصدا إلى ذلك لا يحل وذلك مثل أن ينزل عدو مسلم أو كافر بساحة قوم فيقول أعطوني مال فلان أو اعطوني فلانا وهو لا حق له عنده بحكم دين الاسلام أو قال اعطوني امرأة فلان أو أمة فلان أو افعلوا أمر كذا لبعض ما لا يحل في الاسلام فانه لا خلاف بين أحد من المسلمين في أنه لا يحل أن يجاب إلى ذلك وان كان في منعه اصطلام الجميع

مراتب الإجماع/الجزء الثاني

العتق | باب السواك والشعر والظلم | باب من الإجماع في الاعتقادات يكفر من خالفه بإجماع | الباب الثاني والعشرون في الإجماع وعن أي شيء يكون الإجماع وكيف ينقل الإجماع | فصل في اختلاف الناس في وجوه من الإجماع | فصل ذكر الكلام في الإجماع | فصل في من قال بمراعاة انقراض العصر في الإجماع | فصل في ما إذا اختلف أهل عصر ما في مسألة ما | فصل في اختلاف أهل عصر ما ثم إجماع أهل عصر ثان | فصل في من قال إن افترق أهل عصر على أقوال كثيرة | فصل فيمن قال ما لا يعرف فيه خلاف | فصل في من قال بأن خلاف الواحد من الصحابة | فصل في قول من قال قول الأكثر هو الإجماع | فصل في إبطال قول من قال الإجماع هو إجماع أهل المدينة | فصل فيمن قال إن الإجماع هو إجماع أهل الكوفة | فصل في إبطال قول من قال إن قول الواحد من الصحابة رضي الله عنهم | فصل في من قال ليس لأحد أن يختار بعد أبي حنيفة | فصل في معنى نسبوه إلى الإجماع | فصل واختلفوا هل يدخل أهل الأهواء أم لا