ما بكى باكٍ على الحسن الأصيل

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

ما بكى باكٍ على الحسن الأصيل

ما بكى باكٍ على الحسن الأصيل
المؤلف: زكي مبارك



ما بكى باكٍ على الحسن الأصيل
 
بالذي أبكيت بالشعر الأصيل
إنني أبكى على ذاك الجميل
 
بجميل الشعر والشعر جميل
إن عيداً أنت فيه اليوم غائب
 
هو عيدٌ عن ضمير الروح غائب
لم أكن أعرف ما لون المصائب
 
بعد عيد أوغلت فيه المصائب
ساكنٌ أنت بوادي الظلمات
 
ما الذي أهداك أرض الظلمات
بجميل العشب تحيا الفلوات
 
ثم تحيا بالزهور الزاهرات
صانك القبر عن الدنيا الغدور
 
إنما الدنيا غرورٌ في غرور
وألاحيظ من الإخفاق عور
 
كالذي تلمح في تلك البدور
قمرٌ ينظر يؤذيه الكلف
 
ليتني أعرف ما هذا الكلف
إنه والحب طيف من شغف
 
صار بالوجد خيالا من أسف
آه من بدر بعيد القمر
 
صار عندي ومضة من سحر
أيها الماضي بعيد القمر
 
لا تسل عني ولا عن خبري
إنني بعدك طيف من خيال
 
إنني بعدك روح من جمال
أنظم الشعر وأشتاق المحال
 
فحياتي بعد فقديك محال
يا جمالاً في جمال وجمال
 
وجلالاً في جلالٍ وجلال